24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:2006:5213:3517:0920:0821:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. "أزمة الشقق" تخفض عمليات اقتناء المنعشين العقاريين للأراضي (5.00)

  2. بركة يرهن نجاح النموذج التنموي بإعادة الثقة (5.00)

  3. "موت الأخبار" .. هل تمطر "سحابة فيسبوك" وظائف صحافية جديدة؟ (5.00)

  4. الصمدي: مجانية التعليم مضمونة .. ومساهمة الأسر غير مطروحة (5.00)

  5. صور توقع بحامل أسلحة في قبضة أمن بلقصيري (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | من الأمس | عندما طالب أساتذة الرياضيات بوقف "تعريب العلوم" قبل 36 سنة

عندما طالب أساتذة الرياضيات بوقف "تعريب العلوم" قبل 36 سنة

عندما طالب أساتذة الرياضيات بوقف "تعريب العلوم" قبل 36 سنة

في ثمانينيات القرن الماضي، وعلى هامش النقاش المرتبط بتدريس العلوم بلغات محلية أو أجنبية، راسلت الجمعية المغربية لأساتذة الرياضيات وزير التربية الوطنية آنذاك ومقر عملية التعريب، عزالدين العراقي، مطالبة إياه بـ"وقف تعريب مادة الرياضيات"، متنبئة بـ"فشل تدريس المواد العلمية باللغة العربية، وذلك لعدة اعتبارات يتقدمها الإطار المرجعي المؤطر للمادة، وضعف تكوين الأساتذة على مستوى اللغة العربية".

وأضافت المراسلة التي وجهتها الجمعية سنة 1983 أن "ارتباط مادة الرياضيات بعديد القطاعات الحيوية داخل البلد، مثل الهندسة المدنية والعسكرية والمعلوميات وغيرها، يفرض تدريسها باللغة الفرنسية"، مشددة على أن "اللغة الأجنبية قادرة على إيصال المضامين بشكل سريع وجيد، فضلا عن كونها مستوعبة لكل المتغيرات العلمية المرتبطة بالرياضيات في العالم".

وأوضحت الجمعية التي رفض طلبها رغم معاودتها مراسلة الوزير سنة 1989 أن "التدريس باللغة الفرنسية سيُمكن من رفع جودة البحث العلمي بالمغرب، وذلك إسوة بمختلف البلدان المتقدمة"، مسجلة أن الطلب المرفوع إلى الوزير "جاء بعد سلسلة مشاورات بينية مطولة، أفضت إلى الرأي المطروح والمطالبة بوقف تعريب مادة الرياضيات وسلك خيار الفرنسية".

وأشارت الجمعية، التي راسلت كذلك المستشار الملكي أحمد رضا اكديرة، والوزير الأول محمد كريم العمراني، إلى أن "العديد من الدول، تتقدمها مصر وسوريا، كانت قد باشرت مسار تعريب العلوم، وانتهى الأمر بالفشل"، مؤكدة أن "مصطلحات الرياضيات غير متوفرة داخل التراكيب اللغوية للعربية، كما أن مقرراتها غائبة، ومن المستحيل الاستدلال بها على مستوى الإحالات والمراجع".

ووصفت المراسلة، التي تتوفر هسبريس على نسخة منها، وقف التعريب واعتماد الفرنسية بـ"الضروري"، قائلة إن "هذا الرأي يمثل أغلبية أساتذة مادة الرياضيات بالمغرب"، ومطالبة الوزير الوصي بالنظر في المشكل القائم منذ ما يقرب العشر سنوات، بعد إقرار نهج التعريب ضمن مؤسسات التعليم العمومي، وزادت: "عندما كان التدريس يعتمد اللغة الفرنسية أنتجت المدرسة تلاميذ مجتهدين وأذكياء".

وأردف المصدر ذاته بأن "الصرامة العلمية اللازمة تقتضي تدريس العلوم باللغة الفرنسية"، مستدلة بخطب الملك الراحل الحسن الثاني ووزير التعليم محمد الهلالي "المطالبة بمزيد من العمل من أجل تأهيل قطاع التعليم وفق المعايير الممتازة، والتي ستمكن من تأهيل العلوم بالمملكة".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (84)

1 - Ali de Rabat الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:18
Les décideurs considèrent les élèves comme étant des cobayes. C'est malheureux
2 - Mohamed kouri الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:19
أصبحنا فئران تجارب في هذه البلاد العزيزة حسبنا الله ونعم الوكيل
3 - bilal الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:20
اللغة العربية كانت لغة العلوم و فجأة أصبحت تفتقر إلى المصطلحات الرياضية؟ربما السبب هو إهمالها و عدم إدخال المفاهيم الحديثة إليها. فاللغة الحية هي التي تتطور و تنمو ، أما الميتة فهي التي تخلى عنها أهلها.
4 - ملاحظ الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:21
الاساتذة حاليا لا يطالبون بتدريس الرياضبات بالفرنسية لانهم يعلمون جيدا ان الرياضيات هي لغة الرموز وهذه الرموز موحدة عالميا وبالتالي فان الاستاذ يفضل التدريس باللغة التي يفكر بها التلميذ شريطة توفره على الحد الادنى من المكتسبات القيلية والمؤهلات الفكرية اي ما يسمى كفايات المتعلم
5 - A vous de juger الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:22
في 80 ضرب الجفاف المغرب لسنين طويلة وتئزمات الوضعية الاجتماعية (اضراب 1981 في كازا,احداث الشمال 1984 ) مما جعل دول الخليج تستغل الوضع لمساعدة حسن2 مقابل تعريب التعليم والنتيجة التعليمية امامكم الان
6 - جبيلو الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:22
وهذه هي النتيجه...مستوى دراسي متدني..ومستوي اقتصادي ضعيف
7 - رشيد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:25
انا لا أتفق معك في هذا الامر. لماذا يدرس الصينيون و ال الاتراك و الصهاينة و...و...و.... بلغتهم، هل لغتهم أفضل من لغتنا ؟
8 - رشيد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:26
تخضع لغة التدريس الأن للمزايدات..لما كنت طالب باحث بكلية العلوم و التقنيات..صدمت لأن لغة البحث و العلم هي الإنجليزية و ليست الفرنسية..فجل المقالات العلمية تصدر بالإنجليزية..مما كان يضطرنا إلى الترجمة..فلنحدو حدو جارتنا الجزائر التي بدأت تعوض الفرنسية بالإنجليزية.
9 - Rad1 الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:27
الصراحة مستوى جيل السبعينات والثمانينات كان عال، الان تلاميذ فالباكالوريا مستواهم اقل من الشهادة ديال زمان. يا ريت يرجعو للنظام القديم...
10 - cognito الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:28
سياسات عمومية فاشلة و الغريب أن ليس هناك أي تقييم أو مراجعة و لا هم يحزنون و كأننا فئران تجارب ..
أين هي المسؤولية السياسية من يتحملها ..لمادا لا تعترف الدولة أن سياساتها العوجاء هي من بهدلت المدرسة و المستشفى لمادا المسؤولين يمسحون أوساخهم في الموظفين الصغار
هل الممرض أو المعلم هو من يرسم هده السياسات المريضة ...

تحملوا مسؤولياتكم و اعترفوا بزلاتكم فمن هنا يبدأ الاصلاح .
11 - المغرب بلدي و هويتي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:29
كلام فارغ يعبر عن تفاهة هذا أقل ما يقال عنها،
الؤال ما المستجد في الرياضيات؟ حتى يكون حكرا على اللغة الفرنسية! مع العلم أن العرب هم من أبدعوا في علوم الجبر و الهندسة بلغتهم الأم العربية، رأيهم في قمة الغباء و من يروج له الآن أغبى و أذل.
الآن لو قالوا لهؤلاء المفسدين درسوا بلغة القردة فهي أصلح لتفنَّنوا و استماتوا في الدفاع عنها بكل الطرق و أعطوا المبررات و البراهين و غاصوا في عالم القردة و لقالوا أيضا التناوب اللغوي و الدفاع عن الحيوان عفوا الرفق بالإنسان.
12 - idriss الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:29
إنه العبث بعينيه!! كم من جيل ضحى به الذين يسمون خدام الدولة. أول ما فكرت فيه عند قرائة الموضوع هو ما يشاع عن الحكام الذين لا يريدون شعوب واعية، دارسة ولها مستوى يجعلها أكثر ثقافة وعلم... لأنهم وببساطة سيرفضون الضلم و الفساد وكل حاكم جائر....
13 - عبده الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:35
الصورة جد معبرة من بين 5 بنات واحدة هي محجبة فقط و هدا في الثمانينات
اما الآن الكل محجب بل المجتمع بكامله صار له حجاب ...لاحظ كيف اصبح المجتمع في ظرف 30 سنة متدينا خنوعا و مستسلما
14 - مبروكي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:36
هذا ما طلب به سابقا لكن لم تتم الاستجابة في زمن لم تكن فيها المعلوميات قد خرجت الى الوجود كمادة حيوية واما اليوم وقد انتشرت وتنوعت المعلوميات فقد اصبح لزاما الاعتماد على اللغة الفرنسية وبالاحرى الانجليزية لتدريس العلوم كل العلوم بما فيها المعلوميات والرياضيات والفيزياء والعلوم الاخرى مثل التقنيات والجيولوجيا ...
15 - محمد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:36
اللغة العربية و اللغة الامازيغية هي اللغات الرسمية و لا مجال للمراوغة تحية للدول التي تحترم لغتها و استقلالها مثل الصين و ماليزيا و أندونيسيا و اليابان.
16 - ابو اسحاق الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:37
لدينا الاتحاد الأوروبي وخاصة الشق الغربي منه به 15 لغة مختلفة ،لكن لك دولة على حدة تعتمد لغتها الأم والقومية لأبنائها في التعليم من الروض حتى العالي ،
لماذا نحن نستصغر لغة القرآن الكريم والله تعالى قال لنا فيه : فيه تبيان لكل شيء .صدق الله العظيم.
المشكلة ليست في اللغة ولكن المنهج والطريقة في تلقين العلوم جلها.
وهذا لا يمنع أن نجعل اللغات الأجنبية إجبارية منذ الروض تعلمها.
وأن نعطي أهمية كبيرة للعربية كلغة سامية غنية بمفرداتها وجماليتها.
17 - ملاحظ الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:39
منذ أربعين عاما أمريكا أرسلت اول إنسان إلى الفضاء.
ونحن منذ أربعين سنة ونحن نبحث عن لغة نتعامل بها.
آهل أضحك أم أتعجب أم اندد...
18 - حميد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:41
والله انه لعهد المتناقضات، كيف يتم تفسير نسبة نجاح بمستوى الباكالوريا قاربت الثمانين بالمئة ، بنظام تعليمي فاشل، وعدم قدرة الطالب عن استيعاب مواد بلغته الام وتمكنه منها بلغة اجنبية ، انه الضحك على الدقون ودفاع المفرنسون عن لغتهم، امة لا تحترم لغتها لا تستحق ان تحترم.
19 - الحمري محمد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:42
اللغة العربية، والعلوم بأكملها من الرياضيات، الفيزياء، الكيمياء، مجاري المياه، الحدائق، ...الخ. كانت في أوج قمتها لما كانت أوربا تعيش في الظلمات الحالكة ولا وجود لأمريكا. الحاسوب يعتمد في تواصلات برمجته على الصفر ٥ والواحد ١. ومن اين أتى الصفر؟ من الفرنسية؟ لا والله تم والله أتى من العربية. والسلام عليكم.
20 - علي 18 الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:42
كل من سلهم في التعريب ،ساهم في تأخر هدا البلد بأكثر من 40سنة ، مقارنة بالبلدان الاخرى بالخصوص الاسيوية، التي كان حالها في البداية كحال المغرب، و منه، مقاضاة كل من ساهم في هدا التأخر بتهمة عرقلة تطور البلد و كبح الطموح لذى غالبية الشباب، مع العلم انهم استثنوا ابنائهم من هدا التعريب المشؤوم، فهناك من يعتبرهم خونة الشعب و التاريخ
21 - ahmed الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:42
Le problème c'est l'inégalité des chances et la mauvaise qualité de tous les produits marocains , qu'il s'agisse de l'éducation ou la santé ou l'agriculture ou le commerce ou les services, etc.
Pour ce qui est des langues, ça ne changera rien du tout car ce sont les élèves favorisés qui réussissent quelle que soit la langue d'enseignement.
22 - اواااه الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:44
في تلك الحقبة كانو هذوك ناس لي ذكرتي ، اقريو ولادهم في احسن المدارس والجامعات في اوروبا وامريكا امولاي ،اما بالنسبة للشعب المغربي ديك الساعة وهدوك الناس مكرهوش اسدو المدارس والجامعات ،الشعب اولي بقر وخرفان تا اللغة العربية مايتقنوهاش ،سياسة كلخ الشعب وردو حلوف باش مايتحلوش ليه العينين وايبدا اتحاسب معانا في الخيرات ديال البلاد .والله اعلم
23 - العلمانية هي الحل الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:44
الفرنسة امر ملح و آني في انتظار الانتقال السلس نحو الإنجليزية
منع تدريس التربية الاسلامية في الابتدائي و الاعدادي و الثانوي ايضا امر ملح في انتظار تعويضها بمادة الاخلاق و القيم الكونية
اقالة حكومة الملتحين الرجعية و تعويضها بحزب تجمع الوطنيين الاحرار امر ملح في انتظار بروز حزب علماني صرف
تلكم ثلاث خطوات تنتقل بالمغرب في ثلاث سنوات لمصاف الدول المتقدمة التي يحسب لها ألف حساب و عاش الملك و ديما مغريييب في انتظار الملكية البرلمانية السعيدة
24 - متتبع تمارة الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:46
التعريب في الثمانينات فشل لآننا لم نكن مستعدين له. آما الآن فنجاح الفرنسة مضمون مائة في المئة لأن جميع المغاربة يتقنون "العرنسة" هنيأ لنا اذا بهذا الفتح المبين.....
25 - طبقال الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:50
المشكلة في الحوار و الشرح و التفسير،, فبأي لغة سيتم المراد ؟ بالفرنسية ، مستوانا ضعيف و الدليل النقط الهزيلة المسجلة في الاختبارات ، بالعربية مع الاحتفاظ بالمفردات العلمية بلغة مبتكريها اى الفرنسية او الانجليزية ، لا تبديل مع الشرح بالعربي، نعم والف نعم.
26 - أبو بكر الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:53
وهل ستكون برامج و مناهج المواد ( المفرنسة ) نسخة من المناهج و البرامج المتبعة في " فرنسا" ؟

اللغة التي أنجبها الخوارزمي و ابن حيان و ابن سينا و ...و... أصبحت عاجزة اليوم.

اليوم اصبح العربي يفر من القراءة
27 - محمد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:55
الكل اصبح يطبل لفرنسة لغة التدريس أولا إذا عجزنا والمنظومة فاشلة في ايجاد العمل لآلاف الخريجين فكيف نجدها مع أصلاحه ؟ هل فعلا اللغة الفرنسية لغة علم حاليا ! هل منظومة التعليم حلها فرنسة لغة التدريس ام ان هناك أمور أخرى أولى ؟ هل فرنسة لغة التدريس هي الحل للبورجوازية التعليمية في المغرب ! ها مجانية التعلم مرتبطة بفرنسة التعليم ... أسئلة وأخرى إجابتها تختفي حول من يسوغ للفرنسة والتي الفرنسيون أنفسهم لا يؤمنون بلغتهم كلغة علم .
28 - عبده من سلا الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 20:56
حتى لا أطيل ، أنا مع المسمى < المغرب بلدي وهويتي> قلبا وقالبا.
29 - مراطنة 1 الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:01
عندما كنت في السنة الخامسة ابتدائي في السبعينات كنت أدرس الرياضيات باللغة الفرنسية وكان مقرر القراءة ترانشار مستواه عالي جدا بحيث لا يستطيع الآن تلميذ في الثانوي التأهيلي قراءته وفهمه . اليوم نتحدث اللغة الفرنسية بسلاسة ونقوم ببحوث على الانترنيت في الطب وفي اشياء اخرى ... هذا لا يتأتى للجيل الجديد فهو لم يوفق لا في العربية ولا الفرنسية ، جيل السبعينات يمكنه اعراب فقرة في اللغة العربية ويحفظ اجمل الابيات الشعرية . ابني عندما كان في البكالوريا كان يفهم دروس العلوم الطبيعية باللغة الفرنسية على الانترنيت ويقول لي : فهمت الدرس ليس باللغة العربية ولكن عندما بحث باللغة الفرنسية استفدت ....
30 - السليماني الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:04
هاد التخربيق اللي كيقولوه الفرانكوفونيين على عجز العربية يمكن الرد عليه بهاد التحدي: كاينين دابا جوج ديال البرامج على التكنولوجيا المعاصرة: واحد ف البي بي سي، والثاني ف الجزيرة. بجوجهم باللغة العربية الفصحى وبقراءة سيدي حمزة، مدا وهمزا، وكانتحداكم تديرو برنامج واحد ف المستوى ديال هاد البرامج باللغة ديال ماماكم، ولا حتى بالبردقيزية. أيها الناس راه الخوارزمي ماكانش فرنساوي وفيبرناتشي ماكانش فرنساوي، ولايبنتس ماكان تيعرف حتى كلمة فالفرنسوية، واندريي ماركوف حتى هوا. وسير تقلبوا على من تفلاو: الناس راه عاقوا.
31 - ق.أحمد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:05
 اللغة الفرنسية أصبحت متجاوزة حتى في فرنسا نفسها إذ لا تستطيع أن تحجز بها غرفة  فندق في سبتة أو مليلية أما عن التواصل مع دول العالم فإنها لن تفيد في شيء. في رأيي ان لغة العلم والتكنولوجيا والتجارة هي الإنجليزية دون التفريط في اللغة العربية
32 - مواطن الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:06
ملي نكونوا حنا أمة متقدمة تسيطر على العالم بحال الدول العظمى ومنبقاوش محسوبين على العالم الثالث يمكن نفرضو لغتنا على الآخرين ونفرضوها فالعلوم والرياضيات وفكل المجالات . اليوم خصنا نسايرو التطور السريع ديال التكنولوجيا والعلوم اللي كيوقع فالعالم الغربي اللي كيتكلم بلغتو وكيدرس بلغتو وحنا خصنا نفهمو وندرسو الشيء اللي كيدرسوه الطلبة فالجامعات الغربية باللغة الإنجليزية والفرنسية باش نوصلوه للطلبة دياولنا . حيث حنا بكل بساطة كنتميو لدول العالم الثالث . العربية ماليها باغين يفتحو بيها الجوامع ويعطيو الحديث ديال البخاري ويخطبو علينا دوك الخطب ديال عذاب القبر والخروج من رحمة الله ونساو باللي ربي قال لينا إقرأ باش نتعلمو العلم الشمولي مشي غير العلوم الدينية .
33 - عباسي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:07
فقط سؤال لهؤلاء الذين يدعون للتدريس بالإنجليزية: في المدرسة العمومية عندنا تقريبا ٨٠ ألف أستاذ للمواد العلمية، هل تعتقدون أن حتى ٢ في المئة منهم يتقنون الإنجليزية وقادرين يدرسو بها أنا لا أعتقد ..فعلا الإنجليزية هي أفضل لغة ممكن يدرسوا بها ولاد الشعب ولكن في الوقت الراهن غير ممكن. نقريو بالفرنسية اللي هي أقرب الإنجليزية في انتظار تخرج أساتذة يثقنونها لهذا يجب أن يكون إثقان الإنجليزية شرط ضروري لولوج المراكز الجهوية لمهن التربية والتكوين
34 - samir الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:08
وهل تطور المغرب في ذلك الوقت?
35 - سعيد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:09
لتعريب كان كارثتا في المغرب لأننا لسنا مؤهلين له وخاصتا في العلوم وبالعكس فعدم التعريب كان له دور هام في الانكباب على اللغة العربية لقد فرأنا في السبعينات اللغة العربية جودة عالية دون أن ننكبت على العلوم بالفرنسيةوأتقنى العربة والفرنسية وآمتحان الشهادة الابتدائية كان يظاهي الباكلوريا اما الان ضاعت اللغة العربية والفرنسية والمسوى تدنى
36 - إبن الشعب الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:13
لا مقارنة مع وجود الفارق. آنذاك كان ذلك الجيل قد درس الرياضيات بالفرنسية ويجد صعوبة في التعريب. أما اليوم، فلا التلاميذ يفهمون الفرنسية ولا الأساتذة يتقنونها.بل، هناك من لا يعرفها من بين الأساتذة( أنا أستاذ وأعي ما أقول) .في نهاية المطاف، فرنسة التعليم كارثة بكل القاييس وبدون شك ستعود بنا عقودا إلى الوراء. وككل الإصلاحات دائما يتم تغييب قطب الرحى الذي هو الأستاذ الممارس ،ليعلق عليه الفشل كما عهدنا دائما.
37 - صفر الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:15
بالله عليكم؛هل الرياضيات تحتاج لغة؛فالرموز والاشارات يمكن استعمال لغات العصور الغابرة؛فالفضل في اكنشافها يرجع للغات المصرية والفنيفية والاغريقية والصينية..
فعلى من تكذبون؟والدليل ان مستوى الرياضيات جد مرتفع مقارنة مع 36 سنة
38 - بوعو الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:19
إلى 9 - Rad1
هل توجد دراسة تقارن بين مستوى الجيل الحالي و مستوى جيل السبعينات و الثمانينات أم تطلق الكلام على عوانهه تردد ما يقوله البعض بدون أدلة؟
39 - إكسي الرباط الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:22
الحفيقة المرة هو إقصاء أبناء الشعب من متابعة دراستهم العليا بسبب اعتماد التعريب.
بينما أبناءهم يدرسون باللغات الاجنبية وبالتالي الاستحواذ المطلق على المناصب العليا والنتيجة نبقى ونظل في خدمتهم .
40 - professeur الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:23
هل فعلا قمنا بتعريب المواد العلمية؟ الجواب مخيب وهو أن طيلة الأربعين سنة كنا ندرس بالدارجة.. الحوار والتواصل بالدارجة حتى أن التلميذ لا يستطيع تركيب جملة بسيطة بالفصحى وما زاد الطين بلة هو أن عدوى الدارجة امتد إلى مواد تدرس أصلا باللغة العربية الفصحى كالاجتماعيات والعربية والتربية الإسلامية..... وهذا ما أدى إلى تدني المستوى اللغوي. أما المستوى المتدني في الفرنسية فيعود إلى المناهج المتبعة فكيف يعقل أن التلميذ يتلقى دروسا في اللغة الفرنسية منذ التحاقه بالمدرسة ولا يستطيع في نهاية دراسته الثانوية قراءة وفهم فقرة أو نص...
العودة إلى الفرنسية مرحلة ستعرف فشلا إذا لم يتم تدارك وترميم الوضع الحالي المتمثل في المستوى اللغوي الهزيل للأساتذة الحاليين الذين هم نتاج للتعريب الكارثي.
استعينوا بالأستذة المتقاعدين إن رضوا العودة إلى القسم في ظل الوضع المشحون وغير المريح داخل الفصول....
41 - AHMED الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:37
بماذا تفسرون تفوق الطلبة المغاربة الان في شعب الهندسة بالمانيا.
42 - hicham الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:38
حسب تجربتي الخاصة عندما انتقلتت للجامعة وتوجب علي الدراسة باللغة الفرنسية وعلما ان مستواي جيد بها الا اني عانيت الويلات طيلة شهور حتى تاقلمت مع الوضع.اتكلم عن طالب جامعي ولم اتكلم عن تلميذ ابتدائي ربما لا يفهم حتى الفرنسية فكيف تطلب منه ان يدرس بها مواد اخرى.حكومة الاملاءات تجربي تجاربها على الفئران مرضات لقوى خارجية معروفة وليس لمصلحة التلميذ.التلميذ اشرح له بالدارجة او بالامازيغية المهم المعلومة تصل ومع الفرنسية لن تصل والايام بيننا يا حكومة العار
43 - عبدالعالي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:41
من المسؤول اللغة أم من ينتمي لها اليابان اسرائيل يستعملان لغتهم ودافعان عن هويتها وقد استطاعا ان يتصدرا الدول المتقدمة ونحن نحمل اللغة كل اخفاقاتنا في حين المؤسسات الحكومية والشركات تجعل من لغة الغير طريقة التواصل مع الشعب وتدعي التفاح على اللغات فماذا قمنا به لفرض لغتنا حزين أنت يا وطني فعوض الرجوع إلى اصالتنا وكما كان المدرس في المسيد عند الفقيه لتعلم الأخلاق وحفض ا
بعض السور أصبح الآن روض الاطفال كل مؤسسة تفعل ما تشاء بالرجوع إلى التعليم العمومي لتكوين الأجيال باللغة التي نحبها العربية هي أم اللغات فهناك دراسات وأبحاث ترجح اختفاء الفرنسية في السنين القادمة أما العربية وستبقى لأنها لغة الوحي
44 - زنديق أمازيغي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:43
العربية توفيت !
و لا تصلح إلا لمغازلة حور العين و ال 72 وصيفة لانها لغة الجنة فاحذروا يا اخوة الايمان ان تنسوا لغة الجنة.
45 - الشعب المغربي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:44
كل الشعب المغربي كان ضد سياسة التعريب.


الملك الحسن الثاني قال لا للتعريب. الشعب المغرب


قال لا للتعريب. الأساتذة قالو لا للتعريب..


ماذا تريدون أكثر من هذا!!!!!!
46 - محمد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:50
انا لم اعش تلك الفترة لاكن الناس الي عاشت تلك الحقبة اخبرونا ان من كان يدرسهم كانوا في غالبيتهم فرنسيون لهذا كانت الجودة المشكل ليست اللغة يا سادة المشكل العامل البشري الاستاذ و المنهاج الدراسي و الوزارة و الاسرة و المجتمع
اما اللغة فهي بريئة منكم و من تخاريفكم
حتى وان تم تدريس العلوم بلغة شعب المايا و كانت هناك رغبة و نزاهة و حماس لتلقين شبابنا علما ينتفع به و تم دعم الشباب و توجيهه خير توجيه لكنا الان مع الصفوت عالميا
47 - chihab الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:51
23 - العلمانية هي الحل

نسيت شيئاً آخروهو نقل تمثال هبل و اللات و العُزّة لحضيرة المدارس لتلقّي التحية من قبل التلاميذ كل صباح ليستمدوا منهم القوة و النشاط
و تاااا نووووض جمع قبك !!! شكون انت باش تحيد التربية الاسلامية من المقرارت الدراسية !!
48 - يونس الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:53
سنضيع عقدين أو ثلاثة أو أربعة من أجيال المغاربة رضوخا لأصحاب النفود والمصالح الفرنكفونيون المغاربة و في الأخير سيأتي مكتب دراسات مكينزي أو غيره ليوصي للاستعمال الإنجليزية في تدريس العلوم.
و لكن سنكون قد ضيعنا الكثير. إذا كان حاليا الفرنسيون أنفسهم ينشرون أبحاثهم بالإنجليزية لما سندرس أبنائنا بلغة لا يستعملونها العلماء والباحثون الفرنسيون أنفسهم.
49 - salma الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:55
boys nous etonnez chaque jour par vos excellents articles
50 - Haj الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 21:56
يقولون ان السبب الرئيسي في تدهور التعليم هو اللغة العربية.
هل أجريت دراسة معمفة من طرف ذوي الاختصاص الغير السياسيين؟ ؟
إذا كان الأمر كذلك لماذا تبلغ نسبة النجاح 80%.؟
في رأيي هناك عدة أسباب أهمها: منهجية التعليم المعتمدة على النظري والتعقيد ثم عدم قيام الآباء بمسؤولياتهم وضعف الافاق
51 - سعيد الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:02
نعليق ثاني. هناك من الاخوان يعلق بعاطفية ويعاتب على العربية وأقول يجب تدريس اللغة الفرنسية حتى نتمكن من العربية لأن العلوم بالعربية يكسر التركيز عليها وسقنا فترت السبعينات مجلدات عظيمة من الكتب الراقية لكتاب عظام ونحو اعراب فائق الجودة واللغة الفرنسية كان تعليمها سليما ومهضوما أدبيا وعلميا ومجرد الشهادة الابتدائية تظاهي الباكلوريا أما التعريف فكارثة لا أنت معربن ولا انت مفرنس فلا تبكو على اللغة العربية وتأتونا بعباس بن فرناي أو او او. تعلمو كل شيء والانفراد يالعربيةسيجعلك محدود منبوذ. ولا تقارن العربية بالدين ساكون عيشتك في زاوية مفرغة
52 - رشيد 75 الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:05
المغرب اذا لقي الدهب الأسود او كنز يكفينا سيتغير كل سيئ من إشارة مرور، عقود لا نفهمهم، شواهد لا نفهمها، دكاترة الذين يتكلمون معنا ونحن بين الحياة والموت ولا نفهم شيئ مما يقولون وووو.
53 - kinko الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:06
اشكال التعليم بالمغرب ليس له ارتباط بلغة التدريس. وكمثال على ذالك أن الدولة بما آتى الله جهابذتها من حكمة كانت خلال التسعينات تشتغل بنظام العتبة حيث كانت العتبة مثلا في نهاية الاعدادي هي 40 في المئة. بمعنى آخر أن الدولة كانت تتعمد مع سبق الاصرار و الترصد أن تلقي 60 في المئة من تلاميذ المرحلة الإعدادية الى الشارع. هذا مع العلم أن نسبة التمدرس كانت في تلك المرحلة بعيدة جدا عن 100 في 100 بالإضافة إلى نسب الهدر المدرسي المرتفعة بشكل مهول. اذ ذاك سواء قريتي بالعربية ولا الفرنسية فإن الدولة كانت تتربص بك لالقائك في الشارع بمجرد وقوعك تحت العتبة. اليوم نريد أن نلخص فشل منظومة التعليم في العربية. و كأن العربية امرأة عانس فرضت نفسها على تعليمنا الوسيم. و الواقع أننا نحن من بحثنا عن العربية و مرمدناها أيما تمرميد. للملاحظة فقط فقد درس اسلافنا القدامى بالرومانية في عصر الامبراطوريه الرومانيه ولكنهم لم يتمكنوا مع ذلك من توطين نواميس الحضارة داخل المجتمع المغربي، و هنا مربط الفرس. نحن قوم لا نرغب في بناء حضارة و انما أناس طفيليون نريد أن نعيش على حساب مجهودات الآخرين
54 - مغربي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:10
لماذا الصين و اليابان و روسيا ووووو.... تعلم أبناءها بلغتهم الأم . هل بلغتهم أفضل لغتنا أم هو استعمار جديد يريد أن يغير و يمحو هويتنا العربية و الأمازيغية حتى يتسنى له السيطرة على شعوبنا . اصلا العرب هم السابقون في علوم الرياضيات وهم من اخترعوا الارقام المستعملة في الرياضيات حاليا . فالغرب الذي تتغنى به درس علومنا و طورها .فالأصل جاء من عند العلماء العرب
55 - السنغال الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:13
السنغال pays Sénégal تدرس باللغة الفرنسية والتشاد والنيجر فهل هي من الدول المتقدمة
خدم الاستعمار وعبيد ه .
ذيل الاستعمار . الدول ذات السيادة في العالم هي أمريكا وروسيا والصين وكل دول العالم تدور في فلكها فرنسا تابعة للولايات المتحدة فالأولى أن نتبع السيد لا ان نكون خدما للتاابع
56 - إدريس اكزناي الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:17
لاحظت خلال السنة الجارية أن التلاميذ الحاصلين على البكالوريا الشعب العلمية الذين درسوا الرياضيات والكيمياء باللغة العربية اجتازوا إمتحانات ولوج بعض المدارس كالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية باللغة العربية ولم أفهم منها إلا زرع اليأس في نفوس هؤلاء التلاميذ ضحايا السياسات التعليمية
57 - blu الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 22:44
و كالعادة بعد الجهات الحاقدة على اللغة العربية ممن لا لغة لهم و لا تاريخ و لا حاضر يحاولون باسثماتة نكران العربية و تاريخها العلمي الحافل،
كل العظماء كتبوا بالعربية رغم انهم فارسيين و اندلسيين و اوروبيين...
يكفي ان اهم قسم بالرياضيات اسمه عربي "الجبر algebra"
و الخوارزميات algorithm
58 - Said الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:00
التعري امر ملح القرقوبي والسليسيون امر ملح الافكار الهدامة امر ملح العلمانية سبب هده البلوى
عفانا الله وأياكم من هده الشردمة
59 - achillo الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:05
قمة البلادة في هذا التحليل، لناخد مثال معاكس، التلاميذ الذين يدرسون العلوم باللغة العربية والمؤسسات العمومية يتفوقون بمراحل كثيرة في الرياضيات والفيزياء عن زملائهم اللذين يدرسون نفس المواد بالفرنسية وبالبعثات الفرنسية. ورغم ظروفهم الصعبة، فإن اغلب من يلجون في السنوات العشر الاخيرة المدارس الفرنسية الكبرى والنخبوية، هم تابعوا دراستهم للرياضيات والفيزياء بالعربية حتى البكالوريا.
اذن أزمة التعليم لا علاقة لها باللغة العربية، والتي أكدت تفوق تلامذتها في العلوم، بينما لا يتفوق الآخرون الا في مادة الفرنسية وخاصة في ما يصطلح عليه في العامية"لبلابلا bla bla".
60 - ZAMBLA LE MYTHE الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:17
الكل يتحذث عن التعريب الكارثي مابعد الثمانينات كأن الاجيال السابقة عن هذه الفترة بالذات كانت مفرنسة وكلها علماء ومفكربن وتتواصل باللغة الفرنسية في القرى وفي المدن والمغرب كان حينها يصدر الاطر والكفاءات لباقي دول العالم . قبل 1980 كانت المدرسون فرنسيون وعدد الثانويات والاعداديات والكليات مقارنة مع الوقت الحالي قليلة جدا جدا .وحتى اللذين درسوا في تلك الفترة لم يذهبوا بعيدا في دراستهم بل اغلبهم انخرط في سلك التعليم CPR .(رياضيات علوم طبيعية وفيزياء تاريخ وجغرافية ) . كما أن فرنسيتهم كانت من نوعLes Pyrénées وكان يغلب على المجتمع المغربي طابع البداوة في القرى والمدن بفرنسيتة وعربيتة وبشلحته الجنوبية والشمالية .العلوم يا أستاذي العزيز بدون مشروع مجتمعي سياسي وثقافي كماكياج بريج.... بارد....أ ماكاين غير صوت ألعواد ، أوري لي يات .
61 - Almohajira S الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:17
اظن انه يجب تدريس المواد العلمية با لانجليزية لتقوية التلميذ في هذه اللغة ليكون له افاق كثيرة . فكل المراجع العلمية بالانجليزية وان وجدتها بالفرنسية فهي مترجمة فقط. كذلك يجب الابقاء على العربية لانها وعاء فكرنا و لغة ديننا ليتمكن التلميذ من فهم دينه.
62 - الحقيقة الأربعاء 24 يوليوز 2019 - 23:20
التدريس بما تدرس به السنغال والنيجر والتشاد الفرنسية فهل هي من الدول المتقدمة ذيل الاستعمار .سنرى مدى احترام الدستور القانون الأسمى هل هو حقا القانون الأسمى ام قانون الإطار
مجلس النواب يخرق الدستور .العشوائية بنود الهوية بنود اللغة الرسمية بنود المواطنة .
63 - مغربي الخميس 25 يوليوز 2019 - 00:08
الحقيقة التي لا غبار عليها ب الحصيلة في العالم اليوم و الغد أيها المغاربة المغرب الاحرار اللغة التي لا تنج خارج إطار بالجميع المقاييس و البحث علمي يقع شك باليقين لدى معارضي فرنسية التعليم في محلها بالجميغ القاييس رغم تضليل و مناورات بعض وطنيين و غيرهم من الواقع لا غبار عليه لدى متحضرين و كفى من استغلال سدج كثرين و قليلين بالعالم اليوم العالم العولمة الواضح المعالم يفهمون كل شيء و الغارق في كثير من تضليل يستهدف الأمم متخلفة بالدرجة الاولى امم متخلفة وحداري ايها المغاربة المغرب الاحرار ان نسقطق في فخ العالم المصالح فوق كل اعتبار فالمصالج العلبا للمغرب و المغاربة فوق كل اعتبار باستمرار.
64 - بوعو الخميس 25 يوليوز 2019 - 00:18
إلى 60
تبارك عليك أسي zambla راني متفق معاك. أعتقد أنه قد تمت المبالغة في قدرات أجيال ما قبل التعريب لغاية في نفس يعقوب.
65 - خرافات وحجج واهية الخميس 25 يوليوز 2019 - 00:45
إن من يروج لمثل هاته الخرافات والتي تحاول الربط بين تراجع مستوى التعليم في بلادنا واعتماد خيار "التعريب" في التعليم في مرحلة معينة من تاريخ المغرب هم أشخاص ينطلقون من نظرة سلبية للعربية كلغة وكثقافة وكحضارة والمبنية على أحكام قيمة جاهزة ومسبقة فيها الكثير من الجهل المعرفي واللغوي أحيانا والكثير من سوء النية في أحيان كثيرة، ولا ينطلقون من نظرة مبنية على تقييم موضوعي نزيه وعلمي. وهم بذلك يهدفون ويسعون إلى التمكين للغة المستعمر القديم-الجديد على حساب اللغات الوطنية الدستورية في خرق واضح للدستور وفي تجاهل فاضح للتجارب الدولية الناجحة في التدريس باللغة الأم.
66 - Mora9ib الخميس 25 يوليوز 2019 - 01:50
عندما يكون النظام التعليمي متخلف كما هو الحال في المغرب، فالتدريس باي لغة كانت لن يغير من الامر شيء ا سواء ا الفرنسية او اليابانية او حتى لغة اهل المريخ. فرنسة التعليم ستزيد من الامر سوء ا لان هذه اللغة دخيلة. بل الاسوء انها لغة المستعمر و ادراجها كلغة اولى في التعليم اهانة و ادلال لهذا الشعب الذي لا يزال يعاني من نتائج الاستعمار الى يومنا هذا.
67 - vladi الخميس 25 يوليوز 2019 - 02:54
je ne pense un prof qui enseigne en francais va aimer de le faire en arabe, ca va etre plus d effort pour lui.
si 36 ans ils ont dit non c etait pour leur intérêt pas pour l intérêt des étudiants,
il faut leur enseigner que beaucoup de pays arabe le font et ils sont mieux placer que nous depuis il maîtrise l arabe et l anglais et il ne mélange pas entre les deux comme nous incapable de formuler une phrase en arabe sans qu il y a un mot en francais
.
68 - تازي الخميس 25 يوليوز 2019 - 03:03
قدم لي اسما واحدا درس في المغرب مواد العلوم وقد سطع نجمه خارج أرض الوطن، بينما في المواد التي درست بالعربية الائحة طويلة.
69 - prof de math. francoMarocain الخميس 25 يوليوز 2019 - 03:29
Arabiser ou franciser l’enseignement des matières scientifiques dans les deux cas il s’agit de choix idéologiques .
C’est un faux débat Ce qui est essentiel c’est la qualité des contenus et la qualité du support
c’est le contenu est médiocre ou anachronique peu importe dans quelle langue on l’enseigne, c’est médiocre Le vrai problème est le suivant : les inégalités sociales ce que on appelle pudiquement le capital culturel Durant mes 34 ans d’exercice de métiers de prof de mathématiques en France et même au Maroc en tant que coopérant. à l’AEFE ,
Le niveau baisse y compris en France
Ceux qui réussissent le mieux, ce sont les élèves issus de milieux favorisés, enfants de cadres surtout fils et très souvent filles d’enseignants :C’est le capital culturel et social Pour cela il n y a pas de réformes
70 - yassine benfkir الخميس 25 يوليوز 2019 - 06:32
عاد فاقو من النعاس لوكان بقت الدراسة كما كنت في السبعينات والله كل واحد خرج من الشهادة لاكان عندو مستوي جيد. كان خطأ فاذحا عنذما ادخلو التعرب في المواد العالمية.
71 - عضو جمعية الامهات والاباء الخميس 25 يوليوز 2019 - 07:39
كنا سننجح ونتطور لو ابقينا على اللغة الفرنسية لغة لتدريس العلوم. لكن الان وقد تتلمذ جيلان باللغة العربية لم يبقى لدينا من الاطر التي بإمكانها التدريس باللغة الفرنسية الا قليل ممن يتقنون هذه اللغة واغلبيتهم مشرفون على التقاعد نطرح السؤال الاتي: كيف سنوفر الاطر المفيلة بتدريس العلوم باللغة الفرنسية؟ ولا تقنعونا ان عدة ساعات من التكوين الموازي للاطر الحالية كفيل بذلك.
72 - براهيم الخميس 25 يوليوز 2019 - 07:47
نعيب العربية والعيب فينا كيف للغة تضم 12302912(12مليون كلمة)ان تكون عاجزة بينما اللغة الانجليزية تضم600000 كلمة (مع العلم انها اخذت الاف الكلمات من العربية) و الفرنسية تضم 150000 كلمة فقط (منها مئات الكلمات من العربية).
ولو درسوا بجميع لغات العالم يبقى الحال على ماهو عليه
73 - البعث العربي الخميس 25 يوليوز 2019 - 08:12
للمعلومة فقط ليس هناك فرنكفونيون في المغرب حاليا لاكن المحرك الرئيسي لمسمى فرنسة التعليم هم نفسهم مناصري العامية و البربرية وللعلم فقط جل الأحزاب الرئيسية في المغرب ترآسها لوبيات "سوسية" تهدف لمحاربة العربية ولا أعتقد أن الأمر صادر من القصر ...
سنرى ما ستحول إليه الأمور في هذا البلد وما حصل ضربة اشذ وطأ من حد السيف فيما يخص الهوية الوطنية
74 - bac_arab_1992 الخميس 25 يوليوز 2019 - 09:17
L'etat marocain n' a pas cesse de massacrer l'education nationale et depuis les annees 1983 quand elle a realise que avec l'ecole publique la classe pauvre peux esperer a un venir meilleur avec l'education de leur enfants par etape: 1) Reduire les heures
de philosophie, 2) l'expulsion des enfants ages qui n'ont pas eu le brevet sous le gouvernement de ministre IRAKI, 3) arabisation en 1992 avec tous les consequence qu'on connaissant, et maintenant la privatisation et l'explosion des heures de soutien...les trois secteures vitaux dans un pays ont etre delaisse par l'etat: l'education, La justice et la Sante...parceque selon le FMI et la banque mondiale consomme le budget de l'etat...par contre le maroc recrute chaque annee 5000 policiers et depense enormement sur la sucerite et ministere de l'interieur.....
75 - ناصح أمين الخميس 25 يوليوز 2019 - 09:18
عدد سكان فينلندا 5 ملايين نسمة فقط، مساحتها تناهز مساحة المغرب، وتقوم بتدريس العلوم فقط بلغتها رغم أنها غير معروفة عالميا. وفينلندا تعد هي النموذج الناجح للتعليم.... لمن أراد أن يفهم!!!!
أما تعليم العلوم بغير العربية فما هو إلا محاربة للغة العربية التي هي لغة القرآن الكريم وأغنى لغات العالم، ومن تم إبعاد الأجيال القادمة عن القرآن الكريم أكثر مما نحن بعيدون عنه....
وللعلم ففرنسا ودول غربية أخرى تقوم بكتابة أرشيفها باللغة العربية التي يحاربها "أهلها". لماذا يا ترى؟!!!
76 - سعيد،المغرب الأقصى الخميس 25 يوليوز 2019 - 09:44
رأي هذه الجمعية كذب و تزوير،تبادل المعلومات بين الدول يجري بالإنجليزية،أما التعليم فيجب أن يكون بالعربية في جميع مراحله و هذا لم يتم في التعليم العالي،فمن يقول بفشل التعليم بالعربية جاهل بالأمر أو من خدام الثقافة الفرنسية الخونة،
77 - مراد الخميس 25 يوليوز 2019 - 09:53
لغة التدريس ليس هو المشكل بعينه وإنما يجب على المعلم والتلميذ والمدرسة تعرف الغاية من العلم أي الهدف السامي وهو محاربة الجهل وليس الشهادة من أجل العمل وفقط ولكن النقد البناء،الاختراع ،الحقيقة،الخيال،احترام الرأي، البحث من أجل العطاء والتقدم لا من أجل كتابة د. او أ.
78 - محسن الخميس 25 يوليوز 2019 - 11:03
كلامك مردود عليك ...هناك لغات غير مصنفة حتى..و تدرس علومها بلغتها الام كفاكم استهتارا بعقولنا ...ليس المشكل في التعريب وانما في التخريب الذي حصل لعقولكم و ظنكم ان العربية قاصر ...كيف تريد طفلا لا يثقن لغة اجنبية و تريد تدريسه الرياضيات بتلك اللغة التي لا يفهمها أولا كان عليكم تعليمه الفرنسية كي يتقنها وبعد ذلك ندرسه الرياضيات بها ...اذا افترضنا جذلا ذلك ....وما الفرق بينهما ...لغتنا نام اهلها و لم يتحركوا لتنقيحها و ترجمة المصطلحات الدخيلة و الجديدة المستكشفة حديثا كي تكون ضمن المصطلحات العربية الجديدة في كل المناهل و المعاجم ولكن للأسف اصبحت لغتنا كدار الدعارة لا ابواب ولا حراس لحمايتها واي لغة يمكنها ان تؤثر فيها واصبحنا نتكلم بلغة هجينة بعيدة عن العربية الفصحى ...واصبح بعضنا يستهزئ ببعض كلامتها ..الحمد لله ان القران حفظ ماء وجه العربية و نعتبره مرجعا لغويا مهما في حياتنا بغض النظر عن الروحية و القدسية التي جاء بها ...
79 - abdou الخميس 25 يوليوز 2019 - 11:28
ولتنسو نتفاضة طلاب بفاس 1991
80 - الخوارزمية الخميس 25 يوليوز 2019 - 17:02
الاستعمار مثل السرطان يضمر ليعود ليظهر بشكل كبير وعام . المهم الصينيون يدرسون العلوم بلغتهم واليابانيون والروس و الفرنسيون أيضا يدرسون العلوم بلغتهم الأم تخيلوا !
أما في المغرب فيجب على ابن المغرب المنسي في جبال الأطلس والريف والصحاري الأحياء الهامشية ان يدرس بالفرنسية !
اللغة هي إحدى ركائز الهوية الوطنية والإنسان مسروق الهوية هو شخص مستبعد أو لنقل مستعمر لنكن لطفاء.
المهم اللغة الفرنسية أو التشرميل أو الإسلاميين أو اليساريين أو أحزاب المخزن والبزولة كلها ستصبح الهوية الهجينة الجديدة لهذا الوطن بلا هوية و دمت بالف خير يا وطني.
81 - Désaccord الخميس 25 يوليوز 2019 - 19:44
Attention. Cet article tourne- sous des vriantes-dans plusieurs supports médiatiques sous différentes plumes dont le dénominateur commun est leur berbereté . Une fois c est Assid et une autre c est Akjane et A a aa.
Pour votre gouverne , en 1983 il n y avait pas assez- voire pas du tout- de profs de maths marocains et encore moins pour atteindre une masse critique afin de fonder une association. J ai passé mon bac Sciences Mathématiques en 1981, je n ai rencontré aucun prof Marocain sur mon parcours, dans le lycée public pourtant .
Encore une histoire de fou qui sort de l esprit de Assid.

association
82 - مغربي من البيضاء الجمعة 26 يوليوز 2019 - 09:51
التعريب كان كارثة وما زلنا نعاني من افاته
كان كارثة على الاجيال التي ولدت من بعد التمانينات ...لاهم معربين ولا مفرنسين... كان دمارا للتعليم ولمن يريدون اتمام دراساتهم العليا ... التعريب كان كارثة واضن كان كارثة مبرمجة لاتلاف مسار التلاميد و الطلاب ... وهدا واقع عشناه ..سموا الاشياء باسمائها
هل لديكم علم و ابتكار لتعربوه... كلشي منقول ... سدو علينا افواهكم ...و سموا الاشياء باسمائها
83 - العروبي السبت 27 يوليوز 2019 - 12:11
جودة التعليم تستلزم 3 عناصر:
أولا، محتوى المادة.
ثانيا، مدرس المادة.
ثالثا، المتلقي وتركيبته المعرفية والاجتماعية والادراكية والنفسية.
ؤابعا، محيط ومناخ المدرس والمتلقي.
بدون استحضار هده العناصر يظل الكلام بدون معنى.
اما موضوع التعريب لا أظن أنه عندما طرح قد تم ايتحضار هده العناصر.
نأتي لهؤلاء المدرسين الرياضيين ، أظن ان حجتهم ضعيفة. لمادا؟
لأن اللغة قالب وجودة الشحن تتصل بفاعل، وما دام الفاعل ضعيفا وكسولا على غرار هؤلاء المدرسين ، فإنهم بحثوا عن شماعة وكبش فداء للتغطية عن عجزهم توليد المفردات والمصطلحات ومسايرة الابداع بلغة الضاد.
اقول إن العجز والكسل وضعف الابداع والانتاج لا يرتبط باللغة بل بغياب الارادة والرغبة في الاجتهاد
84 - محمد الخميس 08 غشت 2019 - 16:14
في نظري،في العملية التعليمية التعلمية،تبقى اللغة وسيلة للتواصل ولنقل المعرفة،وبهذا يمكن أن ندرس بأي لغة كانت بشرط أن يكون الجميع متمكن منها تعبيرا شفويا وكتابة.مايهم هو انه موازاتا مع هذا يجب اتخاذ مجموعة من الاجراءات المرافقة،أولا الاهتمام باللغة العربية اهتماما تاما باعتبارها اللغة الرسمية الاولى،ثانيا الاهتمام باللغات الاجنبية وتنويعها حسب الاختيار الفردي،الاهتمام بوضع مقررات من شأنها أن تؤهل الفرد لمواجهة تحديات الواقع سواءا على المستوى المحلي أو العالمي،اعطاء التلاميذ تكوينا علمية جيدا يجعله مسايرا لمتطلبات العصر وواثقا من نفسه ومن قدراته،تأهيل الاقتصاد المغربي حتى يصبح قادرا على تحريك عجلة الشغل،لان هذا التلميذ الذي يجتهد ويثابر سيصبح يوما ما شابا ويلزمه تحقيق الاستقلالية المادية ومؤهلا لفتح بيت ان اراد ذلك...وفي الاخير،لدي فكرة،لما لا لانخلق مادة تدريس العلوم باللغة الانجليزية تحل محل مادة الترجمة التي اصبحت في طور الانقراض؟تحياتي للجميع والله يوفق وطننا الحبيب لمافيه خير للجميع
المجموع: 84 | عرض: 1 - 84

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.