24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/05/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3105:1612:3016:1019:3521:05
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. "أفارقة ضد كورونا" شعار أيام تضامنية في مرتيل (5.00)

  2. المجر تسمح برجوع الجماهير إلى ملاعب كرة القدم (5.00)

  3. رجاء لا تبتزّوا الدولة في ملفات الاغتصاب والاتجار بالبشر (5.00)

  4. طعنة بالسلاح الأبيض تفضي إلى جريمة قتل بطنجة‎ (5.00)

  5. المقاهي والمطاعم تستأنف العمل بالطلبات المحمولة وخدمات التوصيل (5.00)

قيم هذا المقال

4.40

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | من الأمس | "اليربوع الأزرق" .. عندما أجرت فرنسا أول تجربة نووية بالجزائر

"اليربوع الأزرق" .. عندما أجرت فرنسا أول تجربة نووية بالجزائر

"اليربوع الأزرق" .. عندما أجرت فرنسا أول تجربة نووية بالجزائر

بحلول 13 فبراير 2020، تكون قد مرّت 60 سنة كاملة على أول تجربة نووية تنفذها فرنسا في الأراضي الجزائرية والتي سمتها "Gerboise bleue اليربوع الأزرق"..

وإن تلتها تجارب نووية في صحراء الجزائر حتى بعد استقلال البلد، فإن تفجير 13 فبراير 1960 كانت نتائجه وخيمة على منطقة الرڭان في الجنوب الغربي للجزائر، وعلى ساكنة نواحي منطقة الحمودية، حيث تشير مصادر تاريخية إلى استغلال فرنسا للمساجين والمقاومين وتثبيت أجسامهم قرب موقع التفجير على أعمدة حديدية حتى لا يتمكنوا من الهرب مهما اشتد الألم وتشوه الجسد لدراسة تأثير الإشعاع النووي على البشر.

السياق التاريخي

كانت فرنسا ضمن الحالمين بامتلاك السلاح النووي، وقد بدأ هذا الطموح بمحاولة اكتساب سر الانتاج سنة 1939؛ لكن هتلر وأد هذا الحلم في مهده مع بداية الحرب العالمية الثانية، وبقي الحلم بالدخول في مصاف الكبار يتغذى بالبحوث والتطورات التي عرفها الميدان النووي، كاختراع أول مفاعل نووي بأمريكا سنة 1942، وإنتاج قنابل ذرية في 1945، ثم استخدامها فعليا في هيروشيما وناكازاكي في غشت 1945. وفي 1949، تأكد العالم أنه ليست أمريكا وحدها من يملك هذا السلاح الفتاك، بل حتى الاتحاد السوفياتي أيضا. كل هذه الأسباب دفعت دولا، من بينها فرنسا، إلى تكثيف مجهوداتها لامتلاك هذه القنابل، للدخول في مصاف الدول القوية وإعادة الثقة إلى جيشها الذي بدأ يعرف تمردات في عهد الرئيس ديڭول.

"اليربوع الأزرق"

تم صنع مختلف عناصر القنبلة الفرنسية بمنطقة برويار لو شاتيل من لدن مديرية التطبيقات العسكرية التي تكفل بها الجنيرال بوشالي منذ سنة 1955، مرورا بـ1957 حيث تمت إعادة هيكلة هذه المديرية، واتخذ الجنرال ديڭول قرارا بتفجيرها في فبراير 1960.

اختارت فرنسا منطقة الرڭان في الجنوب الغربي للجزائر لإبعاد الخطر النووي وإشعاعه الخطير عن فرنسا، مبررة ذلك بخلو المنطقة من السكان، عكس ما تقوله المصادر الجزائرية التي تخلد كل سنة ذكرى هذه المأساة التي تسببت في سرطانات وأمراض للساكنة وحولت المنطقة إلى قفار بحسب جمعيات مدنية مهتمة مثل "جمعية 13 فيڤري 1960".

التحقت الفرق العسكرية الفرنسية بكل من منطقة الرڭان ومنطقة الحمودية التي تبعد عن الأولى بـ65 كيلومترا، منذ 1957. وكانت المهمة هي تحضير قاعدة لإجراء التجارب، حيث جلبت 6500 فرنسي ما بين عالم وتقني وجندي، إلى جانب 3500 جزائري من العمال والمساجين، بغرض بناء مدينة مؤقتة كتلك التي تبنى في الأماكن البترولية إلى جانب مطار ومختلف التجهيزات اللازمة للتفجير وقياس الإشعاع.

فئران تجارب

نشرت تقارير جزائرية لمؤرخين وباحثين أنه تم تعريض ساكنة منطقة الرڭان عمدا للإشعاعات النووية.

واعتمادا على شهادات منشورة، فإن الفرنسيين، قبل التفجير الذي يساوي 3 مرات تفجير هيروشيما، قاموا بعملية إحصاء المباني والسكان وأمروهم يوم التفجير بالخروج من ديارهم والاحتماء بغطاء فقط.

وقام النقيب ميكلون بتوزيع قلادات على الأهالي، وألزمهم بوضعها لقياس شدة الإشعاعات، لفحص الأهالي بعد ذلك ومعرفة مقدار تعرضهم لهذه الإشعاعات، ونظارات سوداء على بعض المحظوظين من الفرنسيين؛ فيما أمروا الباقي بإيلاء ظهره للتفجير، ووضع يديه على عينيه حتى لا يعمى.

كما جاء في وثائقي جزائري أن كولونيلا يدعى بيكاردا هو من اقترح استعمال 200 مجاهد جزائري وتعريضهم قسرا للإشعاعات قصد إجراء الاختبارات عليهم.

نجاح فرنسي ومأساة جزائرية

تم التفجير في الساعة السابعة وبضع دقائق، وتوصل الرئيس الفرنسي بتسجيل مصور لكل أطواره في باريس زوالا، بعدها تم عرض النتائج أمام 300 صحافي في مؤتمر انتشى به السياسيون الفرنسيون بدخولهم مصاف الكبار.

في مقابل ذلك سلخت جلود الذين تم تثبيت أجسامهم كفئران تجارب، وفصل لحمهم عن العظام، إذ أورد عباس عروة في كتابه "التجارب الفرنسية في صحراء الجزائر: جرابيع الموت وجواهر الخراب" أن فرنسا جهزت 6000 نعش لضحايا الرڭان المرتقبين!

واستنشق الأهالي غبارا مشعا، لا تزال إلى حد الساعة الفعاليات الجزائرية تطالب بتعويض المتضررين، المصرين على أن هذه التفجيرات التي بدأت سنة 1960 واستمرت حتى بعد استقلال الجزائر كانت لها انعكاسات كبيرة على البيئة وعلى البشر.

وحسب شهادات اعتمدناها في كتب تاريخية، فإن أمراضا نادرة الظهور من قبل قد انتشرت بأرقام مهولة؛ مثل مرض السرطان الذي انتشر بشكل مهول، وأمراض العيون، وظهرت حالات عمى وحالات إجهاض وتشوهات خلقية للمواليد الجدد، وغير ذلك من العاهات والأمراض مما أكدته شهادات تضمنتها أشرطة وثائقية فرنسية وجزائرية، فيما قدرت منظمة المجاهدين بالجزائر عدد ضحايا التفجيرات النووية الفرنسية بـ30 ألف شخص.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (58)

1 - Hollandddddsdss الخميس 13 فبراير 2020 - 09:12
فرنسا لم لم تقم بتجربة نووية فوق أرز التميمي بالجزائر وإنما فوق الطلاب المغربي وقد تم ذلك بأخبار المرحوم محمد الخامس ورفظ ذلك بوثيقة موجودة في أرشيف الأمم المتحدة
2 - تبون و الشعب المغبون . وجدة الخميس 13 فبراير 2020 - 09:21
يا تبون لمادا لا تطلب من فرنسا الاعتدار .... لاصق غير في المغرب الله ....
3 - مواطن مغربي طبعا الخميس 13 فبراير 2020 - 09:39
...
تشير مصادر تاريخية إلى استغلال فرنسا للمساجين والمقاومين وتثبيت أجسامهم قرب موقع التفجير على أعمدة حديدية حتى لا يتمكنوا من الهرب مهما اشتد الألم وتشوه الجسد لدراسة تأثير الإشعاع النووي على البشر.
في مقابل ذلك سلخت جلود الذين تم تثبيت أجسامهم كفئران تجارب، وفصل لحمهم عن العظام،
4 - mouatin الخميس 13 فبراير 2020 - 09:41
الله يرحمهم ويرحمنا يارب .
5 - السعيدي الخميس 13 فبراير 2020 - 10:12
الجزائر لازالت وسوف تبقى محمية فرنسية مع بقاء الديناصورات والعسكر الشيوخ أصحاب العقارات والشركات في الأراضي الفرنسية والأرصدة الضخمة في سويسرا ومختلف الدول الأوربية على حساب المواطنين الجزائريين العزل.
6 - Adil الخميس 13 فبراير 2020 - 10:18
لو كان الدواعش يملكون مثل هذا السلاح لكانوا استخدموه ليس فقط ضد "الكفار", وإنما ضد المسلمين ايضا.
7 - محمد من هناك الخميس 13 فبراير 2020 - 10:20
السلام عليكم إخوتي هذه الصورة مفبركة تتكون من الجزء العلوي والسفلي لاحظوا جيدا وهي عبارة عن تفجيرين منفصلين تم دمجهما. وهناك الكثير من العلماء يقولون ان لا وجود للسلاح النووي أصلا وهناك ادلة علمية كثيرة و انه مثل النزول على القمر لا يمكن تحقيقه. والسلام عليكم
8 - خالد F الخميس 13 فبراير 2020 - 10:22
هذا الموضوع لا يهمنا لأنه لا تجمعنا أية علاقة إيجابية بالجزائر، كل ما نعرفه أنهم يلعبون نفس لعبة المستعمر الذي يخفي ضعفه، ما شي سوقنا فيهم ولن نبكي لبكائهم، هناك من ييكي لفلسطين وآخر يبكي لتركيا ومن يبكي بحرقة لنهضة المغرب. الآن فهمت لماذا قال تبون لأردوغان أن فرنسا قتلت 7 ملايين جزائري......
9 - abdou الخميس 13 فبراير 2020 - 10:26
et le tremblement d'agadir au sud de maroc en date de 29-02-1960 quelle relation 
10 - و يجب التذكير ... الخميس 13 فبراير 2020 - 10:59
... ايضا بالمناسبة باحتجاج ملك المغرب محمد الخامس بصفة رسمية لدى فرنسا ضد هذه التجربة النووية في صحراء الجزائر.
وبالمقازنة فان بوخروبة تحالف مع اسبانيا سعيا الى فصل صحراء المغرب من وطنها الام ، كما ان جنرالات الجزائر ساندوا اسبانيا في قضية جزيرة ليلى.
هذا ما سجله التاريخ من وقائع ومواقف.
11 - Adil الخميس 13 فبراير 2020 - 11:40
متى سنطالب فرنسا واسبانيا أن يعتذروا ويعوضوا سكان مناطقنا التي جربت فيها اسلحة كيماوية فتاكة راح ضحيتها آلاف الأبرياء وليومنا هذا مازالت تداعيات تلك الأسلحة الكيماوية تأثر على معيشة السكان على الأقل في الجزائر كانت التجارب في الربع الخالي وسط صراء قاحلة لا يعيش فيها شخص عكسنا نحن كانت هجمات عسكرية شرسة على مناطق آهلة بالسكان
12 - محمد الفكيكي الخميس 13 فبراير 2020 - 12:18
شكرا لاثارة هذا الموضوع الحساس جدا لكن مع الاسف لم تشيروا ولو بحرف واحد للاضرار الجسيمة التي تسببتها التجربة الاجرامية النووية الفرنسية فنحن سكان مدينة فكيك لخقت بنا اضرار هائلة حيث توفي جل الصبية الذين كانت اعمارهم تقل عن 3 سنوات واتذكر ان كل يوم كان يتم دفن من 7 او10 صبية ولمدة تزيد عن شهر اضافة الى الاضرار الاخرى. حيث نفقت جل البهائم خصوصا الدواب .وحسب ما علمته فانه تم اخبار الحكومة المغربية بالرباظ عن هذه المخاطر . لكن مع الاسف لم يقم باي شيء الى يومنا هذا ..ومن نتائجها ايضا انه كان هناك العديد من اهل فكيك يعانون بامراض مختلفة كالعمى و السرطان و غيرها.
13 - مغربي حقيقي الخميس 13 فبراير 2020 - 12:38
سبقتها امريكا.

قوة فرنسا ضعيفة جدا امام امريكا.

فرنسا حكارة فقط على المغرب والجزائر.

فرنسا سبب الخلافات الحالية بين المغرب والجزائر.
البوليزاريو نوع من السموم.
14 - العربي العربي الخميس 13 فبراير 2020 - 12:44
فرنسا هي في الحقيقة كانت محتاجة الى مكان شاسع لا تفجير قنابلها النووية لهذا انشات الصحراء الجزائرية الحالية و قد ضلت تفجر قنابلها النووية هناك الى غاية السبعينات اي بعد ان سمحت باقامة دولة جديدة في المنطقة اسمها الجزائر
وقد بلغ عدد القنابل التي فجراتها اكثر من 13 قنلة نووية
علميا الاشعاعات النووية التي تخلفها القنابل النووية تبقى فعالة طيلة 6000 سنة لهذا يصعب التخلص من بقايى وخلفات التجارب النووية
15 - محلل الخميس 13 فبراير 2020 - 13:03
هذه القنبلة اليربوع الازرق تلتها أخرى"اليربوع الأبيض"، ثم "اليربوع الأحمر" حسب ترتيب ألوان العلم الفرنسي. وفي الأخير اختتمت الجريمة بتواطء جنيرالات الجزائر مع الفرنسيين، الذين سهل فرارهم ليتسللوا بين صفوف رجال التحرير، للانقلاب على الشرعية و إخفاء جرائم المستعمر. إن كان هذا غير صحيح فعلى التبون الذي يمزق فمه على المغرب، ان يظهر جرأته لطلب الاعتذار من أبناء المستعمر الذين لوثوا بيئة موطنه. بالقنبلة الرابعة والأخيرة التي سميت بـ"اليربوع الأخضر". لن يقدر لان أعيان قبيلته المنتمين الى النظام، و هذا الاخير الذي عوضه بفرضه رئيسا على الشعب الجزائري متورطين في هذه الجريمة، إذ رخصوا لفرنسا تجاربها البيولوجية بوادي الناموس و النووية بالحمودية و الرغان ، التي وصلت آثارها شمال المغرب و جنوب الاسبان لا زالت عواقبها مؤلمة من السرطانات التي تحصد الابرياء و تخلف الايتام. النظام الجزائري شريك في معانات الشعوب المغاربية. الخلاصة إذا كان حق تقرير مصير الشعوب ثمينة عندالنظام الجزائري، كان عليه تعويض هذه الشعوب، خاصة الصحراوية، عن الاضرار التي لا زالت عواقبها أليمة لحد الآن.
16 - مسمار جحا الخميس 13 فبراير 2020 - 13:43
عوض ان يصب المسلمين جم غضبهم على الصين التي لم تحتل اي من ارضنا علينا ان نصب غضبنا على بنو صهيون و امريكا و فرنسا و انجلترا و اسبانيا،، هؤلاء من قتلو الملايين من المسلمين بالمغرب و الجزائر و تونس و ليبيا و مصر و فلسطين و العراق و سوريا و اليمن و افغانستان و باكستان و غيرهم، لو تحالفت شعوب لعالم على هؤلاء من المجرمين و تم الاستغناء عن صناعتهم فستدمرون اقتصادهم مثلما دمرت امريكا اقتصاد الصين بفيروس كورونا
17 - يوسف الخميس 13 فبراير 2020 - 14:06
شكرا على هدا التقرير لكن الدي نسيه الكاتب ان منطقة تندوف تدخل في هدا المجال فلدلك نجد ان جل سكانها يعانون من انواع من السرطانات كادي مات منه مسخزط الولدين ولد عبد العزيز.
18 - الوفي لوطنه الخميس 13 فبراير 2020 - 14:12
هناك الكثير من المشككين في ضحايا فرنسا وهم بالملايين طبعا هم من عباد فرنسا وخدام فرنسا ومن الشغوفين والتابعين لملة فرنسا حشرهم الله يوم القيامة معهم انشاء الله. ذكرهم الله بقوله لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم...
اما من ينتقد الحكام للجزاىريين فأنا معهم فهم كذلك من المتخاذلين واصحاب المصالح الضيقة لن يذكرهم التاريخ الا بالسوء فهم لم يطالبوا يوما بحقوق الضحايا والشهداء من فرنسا خوفا من فرنسا وتقربا إليها... وٱخرهاالتصريح المتخاذل للرئيس الجزائري الجديد من أن فرنسا يجمعها مع الجزائر تاريخ مشترك!!!! بعد ما صرح اردوغان عن عدد ضحايا يتجاوز سبعة ملايين منذ إحتلال الجزائر
لكن اعيب كذلك على الحكام المغاربة نفس الشيء فهم يقومون بنفس الشيء تماما ... وكأنه كتب على سكان شمال افريقيا ان يعيشوا تابعين لجنوب اوروبا ...
19 - صحراوي مغربي الخميس 13 فبراير 2020 - 14:15
فرنسا قدمت للدولة اللتي أسست (الجزاير) أكثر من 30% ماخوذة من الصحاري المغربية والليبية والنيجيرية والتونسية على الجزاير اعادة هاد الاراضي للمغرب اولا
ثانيا ، الجزاير لم تكن لها أبدا اَي صحراء لانها أصلا لم تكون أبدا بدولة ذات إدارة و سلطة قبيل مجي فرنسا اللتي قدمت الكثير و الكثير للجزائريين فقد كانت عبارت عن قبائل عنا وهناك تحث يد الاستعمار 8مرات متتالية
فلو كنت جزائري لشكرت كل يوم الله و الفرنسيين عل ما قدموه للجزائر وهذا مانراه يفعله النظام لماما فرنسا
20 - من تندوف المغربية الخميس 13 فبراير 2020 - 14:18
جنيرالات ماما فرنسا يدرون الرماد على عيون الشعب الجزائري المغلوب على أمره، المغسول الدماغ ، المشارك في تثبيت رجال المرادية في أماكنهم .
السلطات الجزائرية تحاول تهدئة الأوضاع الداخلية ثارة بالهجوم على المغرب وتارة أخرى بخلق حكايات واكاذيب مثل اكذوبة المليون وتحويل جاء زائر اليابان تحاول من خلالها اللف والدوران وخلق عياشة يصفقون ويساهمون في تمرير اجندة العسكر .لا أحد من وليدات فرنسا يستطيع استفزاز الأم التي تلعب على كل الأحبال لمص خيرات المنطقة .
افيقوا يا جزائريين الشياتة الفرنسيين يجوعونكم ولم تجدوا حتى شكارة الحليب لسد رمق جوعكم وفقركم
21 - زيتوت الخميس 13 فبراير 2020 - 14:31
فرنسا وإسرائيل فجرتا أكثر من 20قنبلة نووية في مناطق عدة بالجزائر.فإسرائيل طورت وجربت قنابلها النووية بالجزائر. فبعد فصل فرنسا للجزائر عن الدولة الفرنسية بعدما صوت الشعب الفرنسي في إستفتاء بنعم للفصل الجزائر عن الدولة الفرنسية و سحب الجنسية عن سكانها. لأن فرنسا كونت الإتحاد الأوروبي مع إيطاليا وألمانيا وكان هناك ضغط على فرنسا للتخلص من الجزائر بإعطائها حكم داتي تحث سيادة فرنسا و ليس إستقلال كما يخيل لاكثر الأغبياء الجزائريين. فماما طمأنت الفرنسيين بقوله أنه سلم الجزائر لأشخاص أكثر فرنسية من الفرنسيين. ففرنسا قامت بتجاربها النووية على الجزائريين و بتشجيع من نظام العسكر الحركي.الجزائر لم تستطيع الحصول على أرشيفها ولاجماجم جداتهم المعروضة بمتاحف فرنسا لانها لاتعترف بوجود دولة جزائرية اصلا قبل1962 او بعدها لانها لازالت تحث سلطتها أما أكدوبة مليون و...مريول و كأن فرنسا كانت تقتل البعوض بموافقة الحركيين فأول من أطلقها فهو الرئيس عبد الناصر وبقي الجزائريون يرددونها مثل الببغاوات وهناك سياسيون في برلمان الجزائر فضحوا النظام أن عدد القتلى لايتعدى حتى 10ألف وكل مايدعونه فهو تزوير وزيف للحقائق
22 - ali الخميس 13 فبراير 2020 - 15:29
الاتفاق على إجراء التجاريب النووية بالصحراء الجزائرية لا زال جاريا إلى يومنا هذا بين الكابرانات و ماماهم فرنسا. كما يعد من أكبر الأسرار . هذا ليس بسري لكبار المسؤولين الجزائريين.
23 - مغربي الخميس 13 فبراير 2020 - 15:48
ماذا يقول تبون و شنقريحة و العصابة البوتفليقية، في هذا الموضوع أم أنهم غير معنيين بمأساة الشعب لان همهم الوحيد هو جمع الثروات و تكديس الأموال و دعم مرتزقة البوزبال بالأموال لإضعاف المغرب و الظهور بمظهر القوي، فقد خصصوا طائرة خاصة بوقودها لزعيم المرتزقة للذهاب إلى اثيوبيا باموال الشعب الجزائري، لتقول للمغرب أن البوزبال هو عضو في الاتحاد الإفريقي بمستوى دولة ولو كان مرتزقتها محتجزين في خيام بالية يقتاتون من أموال الشعب الجزائري الفقيرومايتلقونه من مساعدات دولية يتاجر بها نظامهم الفاس، و عصابة المرادية.
24 - Ali الخميس 13 فبراير 2020 - 16:01
France gave that piece of land to Algeria after the necluar tests. So technically, Algeria can not ask for money. That is why Algeria is the second biggest in Africa in terms of space.
25 - Bazz الخميس 13 فبراير 2020 - 16:26
الجزائر لم تتقدم ابدا وستبقى دولة متخلفة والسبب هو اصابتها بالفيروس البوليساريو اثقل كاهلها والاموال الشعب الجزائري كلها تذهب الى البوليساريو والشعب الجزائري عايش في دار غفلون,
26 - ali الخميس 13 فبراير 2020 - 16:28
إلى صاحب التعليق 22 زيتوت. كل الشكر والتقدير على هذه المعلومات الجيدة و خاصة لأولاد ماما فرنسا التي يشتمونها نهارا و يحلمون بالذهاب اليها ليلا.
27 - إلى. الاخ المغربي علي الخميس 13 فبراير 2020 - 17:09
الجزائري لن يستطيع شتم ماما فرنسا بل يمثل فقط امام العرب بانه يشتمها وينتمي إلى القومية العربية والحقيقة انهم ليسوا بعرب بل يموتون في تراب رجلها لانهم ينتمون اليها باعتبارهم النسل الفرنسي المزروع في افريقيا كما في كندا الفرنسية او هايتي الفرنسية فحتى اذا اراد شتمها سوف تقوم بتعريته لان جميع الاراضي في الجزائر مسلوبة من جميع الدول المجاورة
وهو يعلم ذلك لهذا الجزائر لازالت الي اليوم تحث الاستحمار الفرنسي وليسزفقط 142 سنة
28 - متتبع الخميس 13 فبراير 2020 - 17:15
و بعد ذلك ذلك يتبجحون لكونهم دولة حضارية
29 - المعلق الحر الخميس 13 فبراير 2020 - 17:38
هناك فرق بين المغاربة الاحرار و المغاربة المزيفون الحاقدون فلو نظرت مثلا إلى المعلق رقم 3 لاقتنعت أنك أمام انسان متسامح يشعر بما يشعر به الآخرون أما المعلق الذي قبله 2 [ الوجدي ) فإنه بالعكس يطلب من تبون أن يطالب فرنسا بالاعتذار و هو يتجاهل بأن الجزائر تطالب بذلك منذ سنوات ، فهذا الانسان لن يتعاطف الا مع اليهود الذين تعرضوا للمحرقة من طرف هتلر حتى يتطهر من مكبوتاته إذا إخوانه في العروبة و الدين .
30 - O.m. الخميس 13 فبراير 2020 - 18:07
تصور من كثرة خوف الجزائري من الفرنسي كان الفرنسي يقول للجزائري في الشارع إنتظر هنا حتى أدهب آتي بسكين لأدبحك. فكان الجزائري من كثرة الخوف ينتظر حتى يعود الفرنسي بسكين ليدبحه أمام الناس في الشارع مثل الخروف.
أما في فرنسا فكان يتم قتل الجزائريين و رميهم في قنوات الصرف الصحي.
كان الكلب يعامل أفضل من الجزائري. الجزائريون جاؤوا بالدل للعرب. الفرنسيون إغتصبوا كل البنات بالجزائر و ما زالوا يستقبلون الرئيس الفرنسي بالنساء و الأناشيد الفرنسية و تبادل القبلات في الفم و تقبيل اليد.
لا يستطيعون العيش أحرار إلى اليوم تحكمهم فرنسا
31 - رgان الخميس 13 فبراير 2020 - 18:16
مهم مشكورين على هدا الموضوع الحساس و اقول لبعض المفقوريين و ممحوصيين من الجزائر واحد يقول لم نكن اصلا واحد يحكي على امبراطورية لم توجد إلا في مخيلة أصحاب الكتامية المهم لو انكم كنتم امبراطورية كون راه باينة اصلا جميع دول لي قامت في منطقتنا حكمت من أبناء المنطقة و لم تحكم على اساس مغرب و جزائر وووو
32 - ملاحظ مغربي. الخميس 13 فبراير 2020 - 18:33
العرب كانوا ولا زالوا حقل تجارب لفرنسا وأمريكا وبريطانيا وإسرائيل..
للأسف
ورغم كل ذلك العرب لا يكرهون ولا يحاربون سوى العرب ولايحقدون سوى على إخوانهم العرب..
33 - رقان الخميس 13 فبراير 2020 - 18:50
الى المعلق رقم31 عيب عليك كلام كهدا كنت شاهد حاضر ناظر لو لم أعرف الاخوة في المغرب كنت قلت بلي كامل كيفك ادا الشاد يحفظ ولا يقاس عليه رغم أنتم الجزائري فحل و راجل و المغربي فحل و راجل و يلا تسب الجزائري راك سبيت المغربي تثقف شوية و اخطيك من حكايات الف ليلة و ليلة.
34 - سليم من الجزائر الخميس 13 فبراير 2020 - 18:52
31 - O.m.
حقيقة الجزائريون جاؤوا بالذل للعرب لانهم الوحيدون الذين قاوموا الاحتلال عسكريا الند للند حتى ولو كان الثمن باهضا... فلا احد من العرب كان قادرا على هذا الثمن..
قضية السكين اقتبستها من المغول الذين هاجموا بغداد وقتلوا ثمانين الفا من اهلها... ان تكون اعزلا وخصمك مدجج بالسلاح هناك لا مكان للشجاعة او الذل الا من كان شجاعا بطبعه حتى ولو خسر كل شيء.
أظن سبتة ومليلة والجزر ليست جزائرية ولو كانت كذلك لما بقت الى اليوم في يد الاجنبي ... لكان بومدين استرجعها ولو بالرصاص كما استرجع قاعدة مرسى بن مهيدي بعد الاستقلال وكما طرد الشركات الفرنسية من الصحراء الجزائرية
...
ربما الرسالة قد وصلت...
35 - إلى الاخ روان المغربي الخميس 13 فبراير 2020 - 18:54
الجزائريون كرهوا ام شاءوا فغصبا عنهم بحكم التاريخ المدون في الارشيفات العالمية ان يصدقوا بانهم كانو راكعين وعبيدا لنا لازيد من 8 قرون كما كانو راكعين لتركيا 6 قرون والالمان 4 قرون وايطاليا 5 قرون والبرتغال واسبانيا وايطاليا ومالي ..... ثم فرنسا التي لازالو تحث رحمة استعمارها إلى اليوم ينكرون لانهم غير راضيين بتاريخهم المحدود في 50 سنة الوسخ الدي كانو منبطحين فيه تحث وطأة الاستعمار ل8 مرات متتالية ومن ينكر ذلك فهو غبي وجاهل ولايفقه شيئا في التاريخ والجغرافيا وعليه الاطلاع على تاريخ الامبراطورية العظمى الضارب بجدوره في العمق الناريخي لازيد من 18 قرن والممتدة إلى غاية مصر شرقا ونهر السنغال جنوبا وامريكا غربا كما تم اكتشافه مؤخرا
36 - إلى سليم الجزائري الخميس 13 فبراير 2020 - 19:27
انا اتفق معك بان جزائرك تسببت بالذل والعار لشعبك وللعرب ولتاريخك المزيف الذي عو عبارة عن فزاعة للنظام العجوز لكي تظل منبطحا له اما تزييف انك اخرجت فرنسا باكذوبة أخرى فهو دليل على غباءك وتزييفك للحقائق وكأننا لانعلم شيئا عن دويلتك المحصور تاريخها في 50 سنة لا بالعكس العالم كله يعرف ان فرنسا خرجت بورقة اقتراع وليس بالمقاومة التي تدعيها وحتى نسبة المصوتين 49% ارادوا بقاء ماما فرنسا.وبلدك لم لازالت الي اليوم تحث الاحتلال الفرنسي بدليل انك تدفع لها الضرائب سنويا على نشيدك الوطني وتذكر اسمها قسما ايشا فيه من دون ذكر التجارب النووية التي اجرنها في دويلتك لغاية 1988 . ومن دون دكر بنود معاهدة ايفان السرية .روح حرر دويلتك من الاستحمار الفرنسي ولاداعي للثمثيل باستحماريتك علينا فنحن فنحن هم من كنتم لهم عبيدا لازيد من 8 قرون ونعلم عنك مالاتعلمه
37 - الي سليم الجزايري الخميس 13 فبراير 2020 - 19:32
عن اي مقاومة تتحذث هههه بلدك الذي تتحذث عنها ظلت في 8 استعمارات متتالية تتسلى بامهاتكم على مر التاريخ هل تعرفها طبعا لا لهذا ساذكرها لك لاذكرك ان تاريخكم نثن ومزيف حسب هوى نظامكم العجوز وليست لديكم الرجولة حتى للدفاع على انفسكم وما عساكم انتم فاعلون امام المستعمر منها الألماني والايطالي والبرتغالي والاسباني والمالي والمغربي والتركي والفرنسي و......حتى المقاومة التي ينهق بها مجرد اكذوبة مثل اكذوبة ازمليون مريول لانكم اخرجتم فرنسا بورقة اقتراع والغريب ان معظمكم 49% ارادوا بقاء فرنسا روح حرر دويلتك من الاحتلال الفرنسي لامهاتكم فانتم لازلتم تحث رحمتها ولاتملكون حتى وثيقة استقلال رسمية حسب معاهدة ايفان السرية.واعتقد من تعليقك الركيك فانت تجهلها فعليك.اما سبتة ومليلية جلها مغاربة ويمكن طرد الاسبان منها بكل سهولة وحتى اسبانيا نسبة المغاربة فيها تصل إلى38% ومن الغد يمكننا احتلالها ونعيد مجد طارق بن زياد المغربي الاصلي من جديد لكن نحن لانعيش في غابة كما تعيشون انتم لان العالم يسير بقوانين وليس مثل قانونكم الغبي الدي يحاكم ديك بتهمة الازعاج وترك النظام ناهبي الاموال يعيشون بكل حرية في قصورهم
38 - الطنجاوي الخميس 13 فبراير 2020 - 19:36
36 - إلى الاخ روان المغربي

اظن ان في التاريخ المقدر ب 18 قرنا خطأ والصحيح 22 قرنا .
39 - براهيم ابودرار الخميس 13 فبراير 2020 - 19:41
عــلاقــة "اليربوع الأزرق"

مــع زلـــزال آكــــاديـــر

تــســاؤلات يطــرحــهـــا خبــراء فــرنســـيون

وبــعــد ستــــون ســــنــة

حــــان الوقــت لفــح المـــلف
آقـــدار : لم تـــكن فـي حسبــــان الفـــيزيـــاءيــن الفـرنســــين
نـــزول. لفـــرشة المــائيــة لإداوتـــنـــان ( ثــلاثــة أمتـــار بـغثـــثــا ... نتــجت عنـــه مــوجة ذبــذبــات ،
ذوت إلى عــشر كــيلومــيتر لتلتقي شقــة تـحت المحــيـــط
ولا يـــوجـــد جــيولوجــي يعتبــر منطــقة ٱكـــــادير كــمنــطقــة زلــزالية
ضحـــية للــزلــزال بـاحــث ي جـــيولـــجـــيا منطقة ســــوس


عــلاقــة "اليربوع الأزرق"

مــع زلـــزال آكــــاديـــر

تــســاؤلات يطــرحــهـــا خبــراء فــرنســـيون

وبــعــد ستــــون ســــنــة
حــــان الوقــت لفــح المـــلف
آقـــدار : لم تـــكن فـي حسبــــان الفـــيزيـــاءيــن الفـرنســــين
نـــزول. لفـــرشة المــائيــة لإداوتـــنـــان
ولا يـــوجـــد جــيولوجــي يعتبــر منطــقة ٱكـــــادير كــمنــطقــة زلــزالية



براهيم ابودرار
40 - إلى الطنجاوي الجمعة 14 فبراير 2020 - 08:18
نحن كمغاربة صغيرا وكبيرا نعرف عمق حضارتنا في التاريخ الازلي القديم و نحاول ترقيمها للأغبياء فهم كثر في دويلة الجزائر بسبب الجهل الذي يعيشونه هناك لانهم هم مثل الأعمى الذي لايمكنه تمييز الطريق إلا بواسطة العصا ويعتقدون ان الامبراطورية المغربية كدويلتهم التي خرجت من رحم أمها فرنسا وتاريخها لا يتعدى بالكثير 50 سنة
41 - إلى الطنجاوي الجمعة 14 فبراير 2020 - 09:20
نحن كمغاربة صغيرا وكبيرا نعرف عمق حضارتنا في التاريخ الازلي القديم و نحاول ترقيمها للأغبياء فهم كثر في دويلة الجزائر بسبب الجهل الذي يعيشونه هناك لانهم مثل الأعمى الذي لايمكنه تمييز الطريق إلا بواسطة يده او العصا ويعتقدون ان الامبراطورية المغربية العظمى التي انتقلت منها الفتوحات الاسلامية ومسقط رأس العديد من العظماء كطارق بن زياد المغربي وبن تاشفين وابن بطوطة المغرب و... وليس كدويلتهم التي خرجت البارحة من رحم أمها فرنسا وتاريخها لا يتعدى بالكثير 50 سنة
42 - كمال // الجمعة 14 فبراير 2020 - 11:11
الى 41 - عواد
لا ارى اي صمود او تاريخ او مجد في 138 سنة من الاستعمار الفرنسي
وكل ما اره هو فقط انبحاط و استعباد و ادلال و استغلال ..وضعف حاد
ثم لماذا اغفلت ذكر 450 سنة من الاستعمار التركي للجزائر وكل شعوب دول المنطقة العريقة تعرف كيف كان الاتراك يتعامل مع الشعوب التي يخظعونها لنفوذهم ولن ادخل في التفاصيل حتى لا اخدش حياء القارىء
الاستعمار الفرنسي مقارنة مع الاستعمار التركي لا مجال للمقارنة مع وجود الفارق
تاريخ بلادك لا يعكس ما تحاول ان تكون عليه و مهما ادعيت من الثورة النيف و الرجولة و كل ما تريد سيضل تاريخ بلادك يلاحقك و يعيدك الى حجمك الحقيقي
اما المغاربة اصلا هم ناس طيبون و لا يدعون انهم ثوار و احرار و رجال و نيف و.. لانهم بكل بساطة لا يحتاجون الى كذلك فتاريخهم تكفل و سيتكفل دائما باظهار حقيقة قوتهم و باسهم .
43 - رقان الجمعة 14 فبراير 2020 - 11:51
نقص ما يختلج صدوركم الجزائري شهم و رجولة رغما عنكم و هدا مسبب لكم مغص و حرقان اما أنتم أصحاب التعليقات مستوى ضعيف لا يفرق بين التاء المربوطة و التاء المفتوحة و يحكوا عن تاريخ اتريد ان اخد تاريخ من امي يؤمن بالغولة و الأضرحة و المواسم هيهات هيهات
44 - إلى عواد الجمعة 14 فبراير 2020 - 12:09
عن اي مقاومة تتحذث ودويلتك الوحيدة من شدة ضعفها ظلت تحث الاستعمار 8 مرات متتالية راكعة لهم على مدى التاريخ
التركي 6 قرون
المغربي 8 قرون
االاسباني 4 قرون
البرتغالي 3 قرون
الايطالي 2,5قرن
الألماني 4 قرون
المالي 2 قرون
و........
والفرنسي 142 سنة
ولازالت دويلتك إلى اليوم تحث الاحتلال الفرنسي ولازلت تدفع لها الضرائب سنويا
عليك باليوتوب لتعرف اين فقد جدك باروش عذريته في عهد الاستعمار لدويلتكم واخص بالذكر المدينتين المشهورتين القصبة سوسطارة والرحبة التي كانت تضع صور نسائكم على الطوابع البريدية لجلب الزبائن من مختلف دول العالم وخاصة عساكر الاستعمار
45 - رستمي من غرداية الجمعة 14 فبراير 2020 - 22:06
الي الاخ المثقف و الموهوب رقم 10 ..

فعلاً موقف نبيل و حكيم من محمد الخامس رحمه الله

لكن كل شيء تغير مع مجيء الحسن الثاني الى الحكم و حتى ما قبل تسلمه السلطة فعليا ثم مجيء فترة العسكر عندنا

لا يحتاج الامر الى سرد ما جرى لكن المؤكد ان كل شيء تغير من تلك اللحظة المفصلية وصولا الى 2020

العلاقة الجغرافية التاريخية القبلية و الانسانية كلها تغيرت بسبب التغيرات في هرم السلطة و ترجيح مصلحة الافراد على مصلحة شعوب باكملها

تحياتي
46 - إلى رقان السبت 15 فبراير 2020 - 11:59
اعتقد من اسمك التركي انك لست عربي وتعترف بكل تلقائية انكم انبطحتم لتركيا فهو نفس الشيءلفرنسا والمانيا واسبانيا والبر......و لاسيادك المغاربة فقد انبطحت لهم لازيد من 8 قرون اما ماما فرنسا. عفوا اقصد الغولة والف ليلية وليلة التي تتحدث عنها هي فزاعة اكذوبة المليون مريول التي صنعها لك نظامك الشيوعي للبقاء في السلطة ونفس الشيء ما اراد القيام به تبونك الفاقد للشرعية لكن زوج جدتك اردوغان (وباربروسة وعروج)فضحه لان تبون يعلم جيدا بأنكم أغبياء ويمكنه الضحك على ادقانكم كما فعلو حكامك المغاربة السابقين من بن بلة المراكشي وبومدين الوجدي
47 - قبائلي قح السبت 15 فبراير 2020 - 12:46
إلى 44
في تاريخ الجزائر لا يوجد رجل اسمه ( الكلاوي)
48 - Citzen السبت 15 فبراير 2020 - 18:24
Bien sûr... La mère France a accouché d'un énorme "bébé" au territoire gigantesque après s'être "nourrie" de tous les voisins qui ont eu la malheur de s'être libérés avant.Ce maudit régime devient ainsi une malédiction pour ses voisins.
49 - قارئ تاريخ السبت 15 فبراير 2020 - 18:51
53 - - إلى .....

الجزائر الحالية هي نوميديا التاريخية التي كانت عاصمتها انذاك قسنطينة الحالية ، نوميديا قامت كدولة قبل 200 سنة قبل الميلاد. وماذا تقول عن
دولتك .....نحن نعرف التاريخ
50 - Mohamed السبت 15 فبراير 2020 - 20:00
استعدت فرنسا لإرسال قوات لإخماد التمرد بحجة حماية أرواح ومتلكات الاوروبيين في المغرب. أرسل الفرنسيون جواً كتيبة من الجيش في نهاية أبريل 1911. وقد وافقت ألمانيا على احتلال فرنسا للمدينة. في 5 يونيو 1911، احتلت اسبانيا العرايش والقصر. بحجة الإستجابة لنداء مُقاوِلِين ألمان بِوادي سوس (كانت الجالية الألمانية بتلك المنطقة تقدر بأربع أشخاص فقط)، أرسلت المانيا بارجتها "إس إم إس پانثر" لمدينة أغادير (التي كان ميناءها مغلقاً لِلتجارة الخارجية مند 1881)، لِحماية مصالحها، بِتاريخ 1 يونيو 1911. إنطلاقاً من منتصف شهر يوليو ، تناوبت البارجة "پانثر" والطراد "برلين" على مهمة تهديد مدينة أغادير بالقصف، مما أشعل أزمة أغادير بين فرنسا وألمانيا. الأزمة انتهت بحصول ألمانيا على جزء من الكونغو مقابل تخليها عن المغرب ليصبح محمية لكل من فرنسا وإسبانيا في 1913.
51 - amir السبت 15 فبراير 2020 - 22:02
ففي 5 يوليو/تموز سنة 1928، سلم الداي حسين حاكم الجزائر مدينته للقوات الفرنسية ليبدأ الاحتلال الفرنسي للبلاد، أي بعد نحو 142 وتحديدا عام 1827، وقعت حادثة "مروحة الداي" التي اعتبرتها فرنسا إهانة لها، وبدأت على إثرها حصارا للجزائر استمر ثلاث سنوات.ويقول موقع نيشنز أونلاين إن الداي حسين ضرب قنصل فرنسا على وجهه بمروحة يده ثلاث مرات عندما لم يجب القنصل على سؤال الداي بشأن ديون فرنسا للجزائر.
52 - إلى القبايلي القح الأحد 16 فبراير 2020 - 18:01
لم تفهم المقصود من الكلاوي في بلدك فمعناه انهم الحركيين الدي نصبتهم فرنسا على الجزائر بالنيابة عنها .فالكلاوي في المغرب كانت فرنسا هي التي نصبته لتغيير معاهدة الحماية إلى الاستعمار لكن المغرب فطن بلعبتها القدرة وكان ذلك الخائن سيقتل في يوم تنصيبه بحيث اصيب بطعنة وفر إلى الخارج بينما انتم راضيين عنهم إلى اليوم ولم تحركوا ساكنا
53 - إلى Med الاثنين 17 فبراير 2020 - 10:34
معروف ان الاحتلال الاسباني بدأ بعد سقوط غرناطة مباشرة فكان الهدف منها هو نشر الدين المسيحي كما فعلو بوهران عند احتلالها وتحويل جامع إلى كنيسة ميخائيل..والهدف الثاني هو القضاء على الهاربين في عقر الدول التي استقبلتهم ونخص بالذكر المغرب والجزائر وتونس وليبيا.فالمغرب نظرا لشساعة مساحته البحرية كانت اسبانيا دائما تنتهز وقت ضعفه وتحاول الدخول من الثغور الساحلية لكن بالرغم من ذلك كان تصده دفاعات قوية وترغمه على الرجوع لهذا فبمجرد طرده من ثغر ساحلي يتجه إلى الساحل التالي وهذا هو ماذكرته في تعليقك انه كان في الصويرة ثم تم طرده واتجه إلى العرائش وهكذا.لكن لم يستمر وجوده هناك بالكثير شهر.اما بلدك كما هو معروف تم احتلالها اسبانيا لاكثر من 3قرون والبزاية بدأت من وهران ثم مستغانم ثم التوغل بالداخل والاحتلال الكامل لدويلتكم فهذا هو لم يدرسوه لكم في المعاهد لان تاريخكم مزور اما نحن بالنسبة لنا فهذا معروف كما هو التاريخ المدون في جل الارشيفات العالمية.هل انت مستبغل حقا؟انتظر اجابتك لحد الان اراك تراوغ ولم تستطع الاجابة ولو على سؤال واحد خخخخخخخخخ
54 - إلى Med الاثنين 17 فبراير 2020 - 10:35
قد لا يعرف معظمكم أن إسبانيا احتلت الجزائر ل4 قرون كاملة، إلا أن المناهج لاتدرّس الاحتلال الإسباني لدويلتكم التي يعود إلى الفترة التي تلت سقوط غرناطة ولم تكن حالة الخزينة الإسبانية تسمح لها بتجهيز الجيش، فتكفل الكاردينال كسيماناس بتوفير النفقات اللازمة من أموال الكنيسة. وبدات المعركة في وهران واستمرت لثلاثة أيام متواصلة، وبعد سقوطها دخلو الإسبان إليها وتم تحويل جامعتها إلى كنيسة سميت باسم القديس مخائيل ومنها إلى مستغانم وعنابة وتوغلوا اكثر إلى الداخل الجزائري.هذا يثبت ان اسبانيا استعمرتكم لازيد من 4قرون ونفس الشيء للاستعمارات الأخرى موثقة بالأدلة اما عن الاستقلال المغربي فهو كاملا مكتملا ورسميا معترف به دوليا فالملكية كانت قبل الحماية الفرنسية وبقيت حتى بعد الاستقلال ولم يحدث لنا ماحدث في دويلتك التي استانف فيها المستعمر تجاربه النووية لغاية 1989بعد تاريخ استقلالكم المزور الذي ينهق به عليكم النظام الحركي لانه هو من نسل فرنسي ويحكم دويلتكم ويدير شؤونها بالنيابة عنها فهذا هو التاريخ الحقيقي لدويلتكم ولبس المزيف الدي يشبه الفزاعة الكرتونية اكذوبة المليون مريول
55 - إلى الحركي Med الاثنين 17 فبراير 2020 - 10:35
هاتي الاساسيات ولاداعي لوضع نفسك في المتاهات والفرعيات الغبية (بارجة المانيا .الكونغو.الصومال و..... )لانه مجرد هراء فالمانيا احتلتكم انتم كما هي تركيا و...وليس نحن .ّّوهذا دليل قاطع ان أسئلتي تارق مضجعك ولم تستطع الاجابة عنها.فانتم لستم مستبغلين لانك لازلتم تحت الاستحمار الفرنسي وهناك العديد من الادلة تثبت ذلك منها ان فرنسا قامت بتجاوبها النووية حتى1988 وهو احد بنود ايفان السرية ثانيا تقومون بدفع الضرائب لها سنويا على النشيد الوطني الدي تذكر فيه ماما فرنسا وتشكرها على الاعتناء بامهاتكم في المراقص طيلة فترة الاستحمار.من دون ذكر اعترافات ديجول للصحافة العالمية ان دويلتكم هي فرنسا الثانية والمقصد بكلامه هم الحركيين امثالك من النسل الفرنسي الذين لازالوا يديرون دويلتك بالنيابة عنهم.اما اسيادك المغرب فمنذ خروجهم لم تطأ ماماك فرنسا ارضهم ولم تقم باي نشاط نووي لاقبل الاستقلال ولا بعده وقيدتكم ماماك فرنسا ببنود ايفان السرية فانتم لديكم مجرد حكم الداتي وولي امركم هي ماما فرنسا وأتحدى اي جزائري له النيف والصنطيحة من خلال هذا المنبر ان يثبت لي عكس ذلك وانكم مستبغلين حقا ؟
56 - إلى med الاثنين 17 فبراير 2020 - 10:52
الغير كامل هو عقلكم فلو كان كاملا لما عشتم غباءا في بلدكم الجزائر وتحاكمون ديك بتهمة الازعاج بينما نظامك الفاسد يتمتع باموال البترول ويروج الكوكايين ولم تحركوا ساكنا بل جعلتموهم حكاما عليكم .اما المغرب فهو رقم صعب المنال عليك متربعا على استقلاله رسميا كاملا مكتملا معترف به دوليا وقانونيا بعكسكم إلى اليوم ليس لديكم وثيقة استقلال حسب بنود معاهدة ايفان السرية وعليها قامت فرنسا وإسرائيل بتجربة قنابلها النووية لغاية1988 على اجدادكم الذين استعملتهم كفئران للتجارب ولازالت جاجمهم في مراحيض لوفر بفرنسا تتبول عليهمّ.ومن خلال بنودها قال جدك ديجول بعد30سنة سياتي أشخاص من الجزائر يخدمون فرنسا أكثر منا وإن لم يتحقق ذلك أنبشوا قبري وحطموا عظامي وقال ايضا غبي من يعتقد أن فرنسا خرجت من الجزائر،فهذا كان جزء من استراتيجية متكاملة فخروج فرنسا لم يعني أبداً رحيلها فدويلتك لازالت تحث وطاة الاستحمار الفرنسي وعليك ان تقوم بتحليل حمضك النووي للتأكد هل انت بالفعل تركي ام لديك عرق فرنسي من نسل ديجول وكانت احدى جداتك ترقص له
57 - Mohamed الاثنين 17 فبراير 2020 - 11:25
الي 54 55 56 وأظن نفس الشخص هل بقي الاسبان في وهران حتي يومنا هدا كما هم في المغرب كيف تفكر واين عقلك بقي الاسبان 3 قرون في مدينة واحدة هي وهران وحررها الأجداد ولم تبقي حتي 2020 ومتي استعمر الألمان الجزائر فانت ملم بالتاريخ
58 - Amin الأحد 08 مارس 2020 - 01:18
لا شيئ يأتي ساهل لا حرية ولا مجد نواوي ولا مجد ثوري هم أرادو أن يكون من كبار ضحو بي طبيعة وانسان والاخلاق حتى لي يصيلو لمجدهم لانهم لم يكن لهم حق لتطوير قنابل في بلد آخروكذلك كونهم دول حررتهم مثل روسيا انجلترا وامريكا وكذلك عشرات آلاف جنود جزائريون وردة جميل بي مجزرة ماب 1948 بقتل 45الف جزائري برصاص في شرق كذلك جزائر اخذت مجدها وحريتها بشق انفس أمام دولة عضمى وجيوش جررةسته جيوش في سته مناطق جزائرية+ جيش حدود شرقي وغربي وعشرات فظلئين ومسابلين في مدن وورائهم شعب كانو ضد مليون جندي جرار وأكثر من ألف طائرة كل طائرات ناطو متبقية من حرب عالمية. ثانية وترسانة عسكرية فرنسية كانت تقاتل جزائرين والان بعض دول كانت نائمة وتطلب لحقوق ترابية. ؟؟؟ وهم لم يحاربون حتى عشرة قوة فرنسا ..مثلا إسبانية ضعيفة
المجموع: 58 | عرض: 1 - 58

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.