24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

31/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:1607:4313:1616:1318:4019:56
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تعديلات "التبادل الحر" تخفض الواردات المغربية من الأجهزة التركية (3.67)

  2. السفير الأمريكي بالمغرب يدعو إلى عدم عرقلة الحركة في "الكركرات" (2.00)

  3. سفير أمريكا: العلاقات مع المغرب أقوى من السابق (1.00)

  4. منفذ "هجوم نيس" .. "حراك" تونسي ينتقل من المخدرات إلى التطرف (1.00)

  5. "كيس بيكر" .. ما سبب انتفاخ وآلام تجاويف الركبة؟ (0)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | من الأمس | 16 أكتوبر 1975.. هذه خلفيات المسيرة الخضراء وفتوى الصحراء

16 أكتوبر 1975.. هذه خلفيات المسيرة الخضراء وفتوى الصحراء

16 أكتوبر 1975.. هذه خلفيات المسيرة الخضراء وفتوى الصحراء

في مثل هذا اليوم من سنة 1975، أعلن الملك الراحل الحسن الثاني عن تنظيم المسيرة الخضراء لتحرير "الصحراء الإسبانية"، مستنداً في ذلك إلى رأي أصدرته محكمة العدل الدولية يوم 16 أكتوبر 1975 مفاده أن الصحراء لم تكن خلاء وأن روابط البيعة كانت قائمة مع قبائل صحراوية.

ويستحضر الموساوي العجلاوي، الدكتور الجامعي والخبير في الشؤون الإفريقية والصحراوية، في مقال خصّ به جريدة هسبريس الإلكترونية، خلفيات إعلان المغرب بتاريخ 17 شتنبر 1974 عرض خلاف الصحراء المعقد على محكمة العدل الدولية لتعطي رأيا استشاريا في وضعية الصحراء، هل كانت أرض خلاء حين وصول الاستعمار الإسباني إليها.

في ما يلي نص مقال الموساوي العجلاوي:

أفصحت محكمة العدل الدولية يوم 16 أكتوبر 1975 عن رأيها في سؤالين طرحتهما الجمعية العامة على المحكمة بشأن الوضعية القانونية للصحراء في العام 1884، حيث كان المغرب يقارع الإسبان في استرجاع ما تم الاستيلاء عليه إبان الحقبة الاستعمارية شمالا وجنوبا. في اليوم نفسه، أعلن الملك الراحل الحسن الثاني عن مسيرة نحو الصحراء، مستندا إلى رأي المحكمة من أن أرض الصحراء لم تكن خلاء وأن روابط البيعة كانت قائمة مع قبائل صحراوية.

إعلان قرار المسيرة حدث أساس في تاريخ المنطقة، حوّل موازين القوى لصالح المغرب في زمن كان التنسيق قائما وبجدية بين الدولة الجزائرية وإسبانيا فرانكو من أجل تأسيس دولة تتوزع فيها المصالح بين إسبانيا والنظام الجزائري.

وثائق الأمم المتحدة وأخرى مرتبطة بمذكرات فاعلين سياسيين وعسكريين أجانب وما نشرته وكالة المخابرات الأمريكية في موقعها كل هذه المتون كشفت استثنائية قرار المسيرة من حيث الربط بين الرؤية الإستراتيجية لملامح نزاع معقد ولعبة كانت تهدف محاصرة المغرب.

اللجوء إلى المحكمة كان مبادرة من الملك الحسن الثاني، الذي أعلن بتاريخ 17 شتنبر 1974، في ندوة صحافية، عزم المغرب على عرض الخلاف مع إسبانيا حول الصحراء على محكمة العدل الدولية لتعطي رأيا استشاريا في وضعية الصحراء، هل كانت أرض خلاء حين وصول الاستعمار الإسباني إليها.

خلفيات تقديم طلب الاستشارة إلى محكمة العدل الدولية

دعا المغرب في البداية إسبانيا تقديم طلب مشترك إلى المحكمة؛ بيد أن هذه الأخيرة قرأت في هذا التوجه اعترافها بوجود نزاع قانوني بينها وبين المغرب، وهذا كان يسير عكس توجهها في تدبير ملف الصحراء. ولذلك، رفضت الطلب المغربي شكلا ومضمونا. وعرض المغرب بعد ذلك الاقتراح على الجزائر وموريتانيا، فقبلت هذه الأخيرة وامتنعت الجزائر أن تكون طرفا على أساس أن لا مطالب ترابية لديها في الصحراء؛ لكنها أيدت، شكلا، تقديم طلب مشترك بين المغرب وموريتانيا.

في هذا السياق، وبناء على الطلب المغربي الموريتاني المشترك، تبنت الجمعية العامة في دورتها الـ29 قرارا بإحالة نزاع الصحراء على محكمة العدل الأوروبية، بتاريخ 13 دجنبر 1974. القرار تقدمت به 35 دولة إفريقية وعربية إلى الجمعية العامة، وحصل المشروع على 80 صوتا، وامتنعت 43 دولة عن التصويت ولم تعترض أي دولة على المشروع. وتم إيداع الطلب الأممي لدى المحكمة بتاريخ 21 دجنبر 1974.

كانت إسبانيا ترى في المغرب المطالب الوحيد لاستعادة الصحراء، وكل تحركاتها الدبلوماسية في الأمم المتحدة وظفت لمواجهة المغرب. بين المطلب المغربي المستند إلى قرار 1514، وسياقات اتفاق الحماية واسترجاع إقليمي طرفاية وإفني، حاولت إسبانيا تدارك الأمر بطرح القضايا المسطرية لمعالجة قضية "الصحراء الإسبانية". في سياق ارتفاع المطالب باسترجاع الصحراء، خاصة من لدن المغرب وموريتانيا ومساندة من لدن الجزائر، فعمدت الحكومة الإسبانية إلى إعلان نشر قانون أساسي سياسي جديد شأن الصحراء، ثم أعلنت بعد ذلك عن تنظيم استفتاء، وهذه الخطوات كلها وردت في رسالة فرانكو إلى الجماعة الصحراوية، قطعا للطريق على مطالب دول الجوار، مع مراعاة من حيث الشكل قرارات الجمعية العامة.

في أرشيف الأمم المتحدة، خاصة وثائق بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء الإسبانية في العام 1975، تجلى البعد الإقليمي للقضية في المغرب وإسبانيا وموريتانيا والجزائر، هذه الأخيرة دخلت ملف النزاع من منطلق المساند للطرحين المغربي والموريتاني، قبل أن تستقطب جبهة البوليساريو في صيف 1974، وتتحول إلى الدعوة إلى تقرير المصير "للشعب الصحراوي" المؤدي إلى الاستقلال.

في يوم 25 نوفمبر 1974، أعلن مندوب إسبانيا في اللجنة الرابعة أن بلاده هيأت شروط التطور السياسي التي تتفق مع القرار 1514؛ بيد أن المندوب الإسباني في اللجنة ركز على عدم انضمام الصحراء إلى المغرب، لحسابات جيوسياسية متعلقة بسبتة ومليلية وبجزر الكناري. هذا الموقف هو الذي حكم تصويتها تجاه قرارات الجمعية العامة للأمم المتحدة. داخل جلسات الجمعية العامة، وفي الفترة الممتدة من 1965 إلى 1974 صوتت إسبانيا ضد القرارين 2072 و2229، ومع لصالح القرار 2354، وامتنعت عن التصويت تجاه القرارات الباقية.

بعد اعتماد القرار 3292 (13/12/1974)، تخلت إسبانيا عن إجراء الاستفتاء وساهمت في التوجه الجديد للأمم المتحدة ودعت بعثة الأمم المتحدة إلى زيارة الإقليم، وساهمت بملف أودع لدى محكمة العدل الدولية طبقا لدعوة الجمعية العامة لكل من المغرب وإسبانيا وموريتانيا إمداد المحكمة بكل الملفات المساعدة على الوصول إلى الإجابة عن السؤالين اللذين طرحتهما الجمعية العامة على المحكمة.

التحالف الإسباني الجزائري

بعد "تدهور الحالة السياسية والعسكرية في الإقليم"، وجهت إسبانيا يوم 23 ماي 1975 رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة، تخبره فيها بإنهاء وجودها في الصحراء الغربية، عملا بقرارات الأمم المتحدة، وأنها أنجزت المهمة منذ وجودها في الإقليم دون ترك فراغ في السلطة، وتستطيع أن تنقل هذه السلطة إلى الذين سيضطلعون بمسؤولية إدارة الإقليم نتيجة لإنهاء الاستعمار.

تتزامن هذه الرسالة مع بداية التنسيق الفعلي بين النظام الجزائري وإسبانيا فرانكو حول تقسيم ثروات الصحراء واعتماد واجهة سياسية "للدولة الجديدة" من خلال دعم مكشوف في المؤسسات الدولية لجبهة البوليساريو.

بين زيارة البعثة إلى الصحراء ودول الجوار تحركت حرب الكواليس كما ستكشف وستروى فيما بعد، وفي سياق التقارب المغربي الموريتاني، تولدت جبهة أخرى مكونة من الجزائر وإسبانيا. وفي هذا السياق، جرت مفاوضات بين البوليساريو والحكومة الإسبانية برعاية جزائرية، لمواجهة المغرب قبيل انعقاد الجمعية العامة في شتنبر 1975، وجرى الحديث أيضا عن المستقبل التجاري والاقتصادي بين الجزائر وإسبانيا، مع ضمان للمصالح الإسبانية في الصحراء في انتظار فتوى محكمة العدل الدولية وقرارات الجمعية العامة في دورتها الثلاثين. وردت الفكرة أولا من لدن إسبانيا التي طلبت من بعثة الأمم المتحدة طلب مفاوضات مع البوليساريو، التي قبلت من حيث المبدإ مفاوضات بين الطرفين. كانت إسبانيا بحاجة إلى لقاءات مع البوليساريو لتحقيق هدفين: الأول إطلاق سراح الأسرى الإسبان الذين اعتقلوا قبيل وصول البعثة الأممية إلى المنطقة، وفي سياق المزايدات من هو الذي يمثل قوة جماهيرية داخل الصحراء، وثانيا إرساء علاقات مع مكون جديد، خصوصا أن جل الفصائل صحراوية المسلحة أعلنت ولاءها للمغرب. وموازاة مع ذلك، عبأت الدولة الجزائرية إمكانات ضخمة لدعم جبهة البوليساريو لتغليب موازين القوى لصالحها في مواجهة باقي الفصائل الصحراوية التي أعلنت قراراتها بالوحدة مع المغرب.

في الوقت نفسه لاحظت بعثة الأمم المتحدة إلى الصحراء، في تقريرها المقدم للجمعية العامة في العام 1975، أن موقف الحكومة الإسبانية من توقيت انسحابها من الصحراء قد تغير فيما بين الزيارتين الأولى والثانية اللتين قامت بهما البعثة إلى مدريد، في اللقاء الأول اجتمعت اللجنة مع كبار المسؤولين الإسبان بمن فيهم رؤساء الإدارات والمصالح المعنية بقضية الصحراء، وفي مقدمتهم خوان. خ روفيرا، الكاتب العام لوزارة الخارجية ووزير الخارجية بدرو كورتينا ما وري ووزير شؤون رئاسة الحكومة، وهو المسؤول عن "الصحراء الإسبانية". في الزيارة الثانية تم لقاء البعثة مع أرياس نافارو، رئيس الحكومة ووزير شؤون رئاسة الحكومة. تعزو البعثة الأممية هذا التغير إلى التوتر على الحدود الشمالية مع المغرب، إضافة إلى الأحداث التي وقعت أثناء وجود البعثة في الإقليم. وأعرب المسؤولون الإسبان في الزيارة الثانية للبعثة إلى مدريد قلق الحكومة الإسبانية من "التدهور السريع للحالة"، وأكدوا لأعضاء البعثة "أنه إذا ما اشتد تدهور الحالة إلى درجة تجعل الحكومة ترى أنها لم تعد قادرة على إدارة الإقليم وضمان أمنه، فإن إسبانيا ستنسحب من الإقليم على الفور. وقد كررت حكومة إسبانيا هذا في البيانات العلنية وفي رسائلها الموجهة إلى الأمين العام".

حيثيات الموقف المغربي من قضية الصحراء

صوّت المغرب لصالح كل القرارات الأممية المتعلقة بالصحراء باستثناء القرار 2983، (14/12/1972)؛ بل كان داعيا إلى عرض مشاريع تلك القرارات وواحدا من مقدميها، وأن المغرب لم يلمس تناقضا بين مبادئ الأمم المتحدة فيما يتعلق بإنهاء الاستعمار ومطلبه من أجل تحرير الصحراء الغربية من الاستعمار الإسباني، وأن عملية استعمار المغرب وإنهائه تؤكد هذا التوجه المغربي.

تبنى المغرب دوما القرار الأممي 1541، الصادر في 15 دجنبر 1960، والأحكام الواردة في المبدأين الخامس والسادس، وينصان على ما يلي:

المبدأ الخامس: "يجوز متى ثبت أن الأمر يتعلق، مبدئيا، بإقليم متميز جغرافيا وإثنيا أو ثقافيا، إدخال بعض العوامل الأخرى في الاعتبار. وقد يكون بين هذه العوامل الإضافية عوامل ذات طابع إداري أو سياسي أو قضائي أو اقتصادي أو تاريخي...

المبدأ السادس: يجوز القول بنيل إقليم غير متمتع بالحكم الذاتي قسطا كاملا منه.

بصيرورته دولة مستقلة ذات سيادة، أو بدخوله الحر في رابطة مع دولة مستقلة، أو بالاندماج مع دولة مستقلة."

وانطلاقا من هذا دافعت الدولة المغربية على فكرة أن تطبيق مبادئ تقرير المصير وإنهاء الاستعمار لا يوصل بالضرورة وتلقائيا إلى دولة مستقلة، وأن لكل حالة من تصفية الاستعمار خصوصية معينة، وأن التطبيق الصحيح لقرارات الأمم المتحدة يكمن في الجمع بين مبادئ إنهاء الاستعمار واحترام وحدة الدول ذات السيادة وسلامتها الإقليمية.

محكمة العدل الدولية وطلب الفتوى حول الصحراء

تم قبول الاستشارة في موضوع الصحراء، من لدن محكمة العدل الدولية، وفق الفقرة الثانية من المادة 65، وهي التي تنص على أن "الموضوعات التي يطلب من المحكمة الفتوى فيها تعرض عليها في طلب كتابي يتضمن بيانا دقيقا للمسألة المستفتى فيها وترفق به كل المستندات التي قد تعين على تحليلها".

وهكذا، أحال الأمين العام الملف والوثائق المصاحبة له وتم أيضا تقديم "بيانات خطية أو رسائل أو بيانات خطية و/أو شفوية من قبل 14 دولة بما فيها الجزائر وإسبانيا والمغرب وموريتانيا". وطلب المغرب وموريتانيا أن يسمح لهما باختيار قاض خاص للاشتراك في المداولات، وأصدرت المحكمة في 22 ماي 1975 قرارها القاضي بأنه يحق للمغرب وفقا للمادتين 31 و68 من النظام الأساسي والمادة 89 من لائحة المحكمة أن يختار شخصا ليشترك بوصفه قاضيا خاصا، ورأت المحكمة أن الشروط بالنسبة لموريتانيا غير مستوفية. واعتبر المغرب هذا القرار اعترافا قانونيا من لدن محكمة العدل بوجود نزاع قانوني حول الصحراء بين المغرب وإسبانيا. المسألة الأولى التي نظرت فيها المحكمة هي الصيغة التي طرحت في طلب الجمعية: "هل كانت الصحراء الغربية (وادي الذهب والساقية الحمراء) وقت الاستعمار الإسباني أرضا لا مالك لها؟".

وحددت المحكمة "وقت الاستعمار الإسباني" بأنه الفترة المبتدئة في العام 1884، وأن المفهوم القانوني "للأرض التي لا مالك لها" يجب أن يكون تفسيره بالرجوع إلى القانون الساري في تلك الفترة. ووضعت المحكمة إحالات وتفسير لمفاهيم "الاحتلال" و"حيازة السيادة" وأن الأقاليم التي تقطنها القبائل أو السكان الذين لهم تنظيم اجتماعي وسياسي لا تعتبر "أرضا لا مالك لها": ففي حالة هذه الأقاليم لم تكن السيادة تعتبر عموما بأنها سارية عن طريق الاحتلال، ولكن عن طريق اتفاقات تبرم مع الحكام المحليين.

انتهت المحكمة الدولية إلى أن الصحراء الغربية كان يقطنها وقت الاستعمار سكان منظمون اجتماعيا وسياسيا على شكل قبائل أو تحت سلطة رؤساء لهم الأهلية لتمثليهم، ولذلك "أجابت المحكمة بالنفي على المسألة الأولى" أي أن الصحراء لم تكن أرض خلاء.

المسألة الثانية التي تعرضت لها المحكمة متعلقة "بالروابط القانونية التي كانت قائمة بين هذا الإقليم والمملكة المغربية والكيان الموريتاني؟" وحددت المحكمة مفهوم الروابط القانونية، "على أنها تعني الروابط القانونية التي يمكن أن تؤثر في السياسة الواجب اتباعها في إنهاء الاستعمار في الصحراء الغربية. ولم تستطع المحكمة قبول الرأي بأن الروابط المعنية يمكن أن تنحصر في الروابط المقامة مباشرة مع الإقليم دون الاكتراث بالسكان الذين قد يكونون موجودين فيه. وكان الإقليم وقت الاستعمار يقطنه سكان متناثرون هم في غالبهم قبائل بدوية تجتاز الصحراء ذهابا وجيئة في مسالك منتظمة نوعا ما تمتد في بعض الأحيان إلى أن تبلغ المغرب أو مناطق ما هو معروف بموريتانيا والجزائر وغيرهما من الدول..".

وفي هذه الفقرة تعترف المحكمة بأن البلد الوحيد الذي يحمل صفة الدولة في القرن التاسع عشر هو المغرب فقط. وظفت المحكمة مصطلح "الكيان الموريتاني" للدلالة على موريتانيا (الفقرات 130-152). وجاء في نص الفتوى أن " الكيان الموريتاني" "يرمز إلى الكيان الثقافي والجغرافي والاجتماعي الذي أقيمت ضمنه فيما بعد جمهورية موريتانيا الإسلامية".

وقدم المغرب (الفقرات 90-129) دعائم الروابط السيادية مع الصحراء الغربية، وطلب المغرب أن تضع المحكمة في الاعتبار التركيب الخاص للدولة المغربية، التي أقيمت على أساس رابطة الإسلام المشتركة وعلى ولاء مختلف القبائل للسلطان بواسطة قادتها وشيوخها، لا على أساس مفهوم الأرض.

واستند المغرب أيضا إلى معاهدات تشكل اعترافا من قبل الدول الأخرى بسيادتها على الصحراء الغربية بكاملها أو على جزء منها، بما في ذلك من "(أ) بعض المعاهدات المبرمة مع إسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا العظمى في الفترة من 1767 إلى 1861. (...) (ب) بعض المعاهدات الثنائية المعقودة في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين التي قيل إن بريطانيا العظمى وإسبانيا وفرنسا وألمانيا قد اعترفت فيها بأن السيادة المغربية قد امتدت جنوبا حتى رأس بوجادور أو حدود وادي الذهب..."

فيما يتعلق بالمسألة الأولى، هل كانت الصحراء الغربية (وادي الذهب والساقية الحمراء) وقت الاستعمار الإسباني أرضا لا مالك لها. وبأغلبية 13 صوتا مقابل 3 كان رأي المحكمة أن الصحراء الغربية وقت الاستعمار الإسباني لم تكن أرضا لا مالك لها.

وفيما يتعلق بالمسألة الثانية، وهي ما الروابط القانونية التي كانت تجمع بين الصحراء الغربية و"المملكة المغربية والكيان الموريتاني"، كان رأي المحكمة كالتالي: بأغلبية 14 صوتا مقابل صوتين أنه كانت هناك روابط قانونية بين هذا الإقليم والمملكة المغربية من النوع المشار إليه في الفقرة قبل الأخيرة من الفتوى.

قرار المسيرة الخضراء رقم جديد في نزاع الصحراء

في يوم 16 أكتوبر 1975، ألقى الملك الحسن الثاني خطابا حلل فيه الرأي الاستشاري لمحكمة العدل الدولية من حيث الشكل والمضمون، وأن المحكمة قبلت بإعطاء رأي يتضمن اعترافا بوجود مشكل قانوني بين إسبانيا والمغرب. ولذلك، سمحت المحكمة بحضور قاض إيفواري يمثل المغرب، وتابع الملك خطابه بأن المحكمة أجابت على أن أرض الصحراء لم تكن أرض خلاء، وأن المحكمة اعترفت أيضا بأن روابط قانونية من خلال البيعة حكمت العلاقة بين الصحراء والعرش العلوي، وأن انسجاما كان قائما بين الروابط القانونية والبيعة انطلاقا من القانون الدولي الإسلامي، وشرح الملك الحسن الثاني أسباب عدم القول بالسيادة، وشرح العلاقة بين البيعة والسيادة، وأعطى تفسيرا لمفهوم البيعة في التاريخ الإسلامي، وأن للبيعة في تاريخ المغرب طابعا خاصا، إذ كانت دائما مكتوبة، والمغرب هو الدولة الوحيدة التي لم تكتف بالبيعة الشفوية، بل كانت دوما بيعة مكتوبة، واعتبر الملك ما صدر عن المحكمة حكما أكثر منه فتوى. وانطلاقا من ذلك، دعا الملك الحسن الثاني إلى مسيرة خضراء من 350 ألف مشارك للتوجه نحو الصحراء لصلة الرحم مع مغاربة الصحراء.

وجه خاييم بينييز، وزير خارجية إسبانيا، رسالة إلى الرئيس الدوري لمجلس الأمن يثير فيها قرار الملك الحسن الثاني بالإعلان عن المسيرة الخضراء، وتتحدث الرسالة عن تهديد بتنظيم مسيرة من 350 ألف شخص "لاجتياح الصحراء الغربية"، وأن الحكومة الإسبانية تثير انتباه مجلس الأمن إلى المادة 35 من ميثاق الأمم المتحدة. وانطلاقا من ذلك، تطلب الحكومة الإسبانية عقد جلسة عاجلة لمجلس الأمن واتخاذ القرارات اللازمة.

ومن يومها، تحول الثقل في معالجة ملف نزاع الصحراء من الجمعية العامة إلى مجلس الأمن، وخطاب الملك الحسن الثاني يوم بإعلان المسيرة الخضراء نحو الصحراء خلق معادلات جديدة، نقلت بموجبه القضية إلى مجلس الأمن بناء على رسالة وزير الخارجية الإسباني إلى مجلس الأمن.

قرار إعلان المسيرة الخضراء في 16 أكتوبر 1975 قلب كل السيناريوهات المطروحة في صيف 1975، وفاجأ الإسبان والجزائر، إذ لم يدر بخلد أحد أن يقدم المغرب على تنظيم المسيرة. ولذلك، جاءت رسالة وزارة الخارجية الإسباني لاستدراك المبادرة؛ لكن هذه المرة من داخل مجلس الأمن، وهو منعطف جديد في مسار ملف الصحراء.

استجابة لطلب إسبانيا المؤرخ في 18 أكتوبر 1975، انعقد اجتماع لمجلس الأمن بتاريخ 20 أكتوبر، برئاسة مندوب السويد وبحضور أعضائه الخمسة عشر؛ من بينهم موريتانيا. وتوالت اجتماعات مجلس الأمن لمناقشة قرار المغرب إعلان مسيرة خضراء نحو الصحراء، وانصب النقاش بين ممثل المغرب إدريس السلاوي من جهة وممثلي إسبانيا والجزائر، من جهة أخرى، للدفاع عن مخططهما القاضي بتأسيس دولة تقودها جبهة البوليساريو، وتمحور النقاش حول المادتين 34 و35، المتعلقتين بتهديد السلم والأمن الإقليميين.

استمر النقاش الحاد داخل مجلس الأمن في جلسات طويلة كان أبرزها جلسة يوم 6 نوفمبر، اليوم الأطول في معالجة ملف الصحراء داخل مجلس الأمن. وكل أرشيف الأمم المتحدة والجمعية العامة ومجلس الأمن واللجنة الخاصة واللجنة الرابعة يحمل معطيات دقيقة عن مسارات نزاع الصحراء ومسؤولية الدولة الجزائرية في توظيف نزاع الصحراء من أجل إثبات أنها "دولة محورية" وما زال الأمر قائما إلى يومنا هذا، خاصة في أزمنة تجدد واجهات النظام الجزائري.

ولنا عودة إلى موضوع 6 نوفمبر 1975، اليوم الأطول في نزاع الصحراء داخل مجلس الأمن.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (52)

1 - صحراوي رݣيبي الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:34
"أقسم بالله العلي العظيم أن أبقى وفيا لروح المسيرة الخضراء مكافحا عن وحدة وطني من البوغاز إلى الصحراء، أقسم بالله العلي العظيم أن ألقن هذا القسم أسرتي وعرتي في سيري وعلانيتي، والله سبحانه هو الرقيب على طويتي وصدق نيتي"
2 - سؤال الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:38
مجرد سؤال منطقي
هل استفاذ الشعب المغربي من ثروات بلده الاجابة معروفة في اذهان الكل
اذن نفس الشيء بالنسبة للصحراء
........
3 - adam casa الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:42
-المغرب لا يقبل الحوار او المفاوضات عن وحدة ارضه من طنجة إلى الكويرة
-رفض مشروع الحكم الذاتي في الاقاليم الجنوبية المغربية رفضا مطلقا.
-سحب المغرب ملف مشروع ا لحكم الذاتي من الامم المتحدة
- لا حكم ذاتي والصحراء إقليم كبقية الاقاليم المغربية
-المغرب موحد تحت راية واحدة و برلمان واحد تحت شعار الله الوطن الملك
-الصحراء في مغربها كره من كره واحب من احب ا
-الصحراء صحراؤنا لا يهمنا من معنا أو ليس معنا
-الوطن غفور رحيم لكل صحراوي عاد إلى أرض الوطن ( منح جنسية مغربية )
-محاكمة كل من طالب بتقسيم المغرب بالخيانة والارهاب و التآمر والتجسس ( الاعدام أو السجن مدى الحياة )
- الدفاع العسكري عن حدود الوطن ( الاستعداد للحرب ومكافحة الارهاب )
-قطع كل العلاقات مع الجزائر ومتابعتها دوليا بتسليح المرتزقة الانفصاليين
-المطالبة باسترجاع الصحراء الشرقية المغربية
ـ بناء المغرب من طنجة إلى الكويرة وغلق فكرة إتحاد المغرب العربي.
4 - متطوع في المسيرة الخضراء الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:46
بصفتي متطوع مشارك في تلك المعلمة التاريخية العظيمة أعلن عن تجديد الولاء والاخلاص إلى جلالة الملك محمد السادس حفظه الله والرحمة والمغفرة على مبدع المسيرة الخضراء جلالة المغفور له الحسن الثاني قدس الله روحه في مثل هذا اليوم أصدرت المحكمة الدولية في لاهاي حكمها الاستشاري حول الصحراء المغربية التي كانت آنذاك ترزح تحت الاحتلال الاسباني واجابة المحكمة الدولية عن سؤالين وهما بأن الصحراء لم تكن أرضا خلال بدون مالك وأنها مرتبطة مع سلاطين المغرب بروابط إدارية وروابط البيعة .حيث فندت مزاعم الإسبان الدين قالوا بأن الصحراء ارض خلاء بدون مالك قبل احتلالها ..
5 - مكلخ مغربي قح الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:47
المغاربة شاركوا في المسيرة الخضراء تلبية لنداء الملك الراحل الحسن الثاني.لكن ماذا استفاد المغاربة من الصحراء المسترجعة ؟بل تازمت الوضعية المعيشية عندهم بعد ان كانوا في خير ورخاء .يتنين ان المتحكمين في القرارات السياسية مستمرون في الابقاء علي الصراع حول الصحراء كسياسة الهاءية لشعوب المنطقة للحد من مطالبها المشروعة.
6 - زمن المعجزات الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 07:54
المسيرة الخضراء والإستقلال كذبة لا يمكن لعاقل أن يستوعبها.
لكن تخويف و تكليخ الشعب أتاح لها أرضا خصبة كي تصبح حفلا، إنجازا، معجزة وعيدا.
حررنا الصحراء بالقرآن وبالسلم. منين شافونا الإسبان وحنا جايين بزاف بنا خافو وهربو. خلاو دباباتهم ومدرعا تهم وهربو.
هي هاديك قالو أجي رتاحو فسبتة ومليلية، هي هاديك قالو ماكاين مايدار أجي نستعمرو سبتة ومليلية. واحد جبل طارق وجزر الكناري بلاما نهضرو عليهم.
واحد المغرب شرقا وغربا، شمالا وجنوبا للي مازال مستعمر من ماما فرنسا بلاما نهضرو عليه.
هاد الحجايا ديال المسيرة الخضراء متقدرش تقنع بها حتى غلام فالقرن الواحد و العشرين. فما بالك بإنسان عاقل.
7 - الزعيم الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:05
لماذا أرسل الحسن الثاني الأشخاص تارة يترجلون حفاة عراة وتارة منقولين فوق شاحنات في ضروف يمنع فيها حتى نقل البهائم في بعض الدول ، و لم يشارك هو نفسه في تلك المسيرة ؟
المعروف عن القائد انه يقود و يكون في أول الصفوف و ليس في آخرها ،
التفسير المنطقي الوحيد هو انه كان مشاركا، لاكن غير مرئ لأنه إستعمل طاقية الإخفاء .
8 - rado الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:15
من هنا يتأكد لنا وبالملموس مدى دور الجار الدي أوصى به نبينا محمد (ص)، فلولا الجزائر ما كان لمشكل الصحراء أن يكون إطلاقا، ومن هنا اتأسف وبحصرة شدييييدة لما ساعد المغاربة بكل ما كانوا يملكون قوما قال فيهم ديننا أشد كفرا ونفاقا، سؤالي لعلماء الجزائر، ما معني الاعتراف بالحدود الموروتة عن الاستعمار ؟؟؟ لمادا لا تقولون يجب استرجاع كل دولة للأراضي التي اقتطعها منها الإستعمار وهدا هو عين العقل، ولكن بما أن فرنسا وسعت ما يسما حاليا الجزائر دافعتم بمكر شديييد عن مكركم، أما الصحراء فكانت وستبقى مغربية إلى الأبد، من مواطن صحراوي قح. م ن هيسبريس
9 - صحراوي رݣيبي الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:46
"أقسم بالله العلي العظيم أن أبقى وفيا لروح المسيرة الخضراء مكافحا عن وحدة وطني من البوغاز إلى الصحراء، أقسم بالله العلي العظيم أن ألقن هذا القسم أسرتي وعرتي في سيري وعلانيتي، والله سبحانه هو الرقيب على طويتي وصدق نيتي"
10 - خبير في ااهجرة الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:46
سؤال يحيرني،لمادا يقولو لنا من طنجة إلى الݣويرة؟هل المغرب له حدود برية مباشرة مع موريطانيا؟
11 - sabar abdelziz الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:49
Through the ages Morocco was always strong with its real men even with limited basic life demands, check this book "a global chronology of conflict" to get a wiew of moroccan victories against all the agressors and traitors who dared to step in.As I said before:Morocco do not talk but walk
12 - Maroc الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 08:52
على الأرض المغرب لم يتجاوز حدوده ويطالب بأرض أليست أرضه والمحيط الجغرافي يوجد 5 دول فقط الكل بارضه إذا رسمنا بقلم الرصاص لن ندخل في أرض موريتانيا أو الجزائر وحتى بالمسطرة المغرب لم يتجاوز الحدود من طنجة إلى كويرة الغالية..
المشكلة في الجزائر حتى لو شاهدنا أن ثروات النفط والغاز الجزائري توجد بالصحراء الشرقية كلها انظر الخريطة..
لا أعرف ماذا تبحث الأخت الشقيقة الجزائر 40 سنة ولم تأخذ حبة رمل ماذا تبحث أليس الأجدر أن تنفق تلك الملايير على شعبها على تخطت خلال 40 سنة 700 مليار دولار وهي ثروت تبني بها الابراج وناطحات سحاب وأكبر قوة إقليمية لكن الطمع في صحراء المغرب ضيع على شعب الجزائري الرفاهية لذلك ترك البلاد واتجه إلى أوروبا...
المغرب في صحرائه والصحراء في مغربها انتهى
13 - AZIZ الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 09:06
ا لمسيرة الخضراء حدث تاريخي فريد من نوعه ابان عن شجاعة الشعب المغربي الابي.
الصحراء في مغربها و المغرب في صحراءه.
الخزي و ا لعار لاعداء الوطن
14 - Lamya الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 09:29
القضية واضحة جدا الصحراء الغربية ارض مغربية استعمرتها اسبانيا و عندما اراد المغرب تصفية الاستعمار بصفة نهائية بالمسيرة الخضراء المظفرة, تحالفت اسبانيا مع الجزائر لخلق كيان او دولة وهمية كمسمار جحا و حشدت الجزائر كل المرتزقة و قطاع الطرق في الصحراء من موريتانيا و مالي و غيرها باموال الشعب الجزائري لتضع الحصى في حداء المغرب و يبقى النزاع قائما و لا تقوم للاتحاد المغاربي قائمة. الجزائر تنهج نهج "انا و بعدي الطوفان" و هذا خطير جدا بالنسبة لامن المنطقة.
15 - الشرقاوي محد الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 09:31
المغرب في صحراء والصحراء في مغربها والأعداء تاءهين.
16 - SAMIR الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 10:45
8
المسؤوليه يتحملها بالدرجه الاؤولى على ما نحن عليه الان في ما يتعلق بمشكل الصحراء المغربيه هم من الذين قبلو بالاستقلال في سنه ١٩٥٦ بدون الاراضي المغربيه كامله ومكتمله وبدون أي نقصان سواء شمالا شرقا وجنوبا .
17 - صحراوي الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 11:52
و خلصت إلى القول " بأن جميع الأدلة المادية و المعلومات المقدمة للمحكمة، لا تثبت وجود أية روابط سيادة إقليمية بين أرض الصحراء الغربية من جهة ، و المملكة المغربية و المجموعة الموريتانية من جهة أخرى .
و عليه فإن المحكمة لم يثبت لديها وجود روابط قانونية، من شأنها أن تؤثر على تطبيق القرار (XV)1514 المتعلق بتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، و على الخصوص تطبيق مبدأ تقرير المصير من خلال التعبير الحر و الحقيقي عن إرادة سكان المنطقة
18 - hassia الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 12:20
Dans le Sahara nous y sommes et nous restons,j,ai participe a cette marche amour du pays oblige.y,avait des cadres,polticiens,enseignants
Volontaire d,allmagne
19 - بعد مرور 45 سنة ... الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 12:45
... ماذا حققت مسيرة الوحدة انجاز المصالح التي برع وابدع فيها الحسن الثاني ومسيرة الانفصال والانقسام والمصائب التي ارتجلها وابتدعها محمد بوخروبة.
تحالف المغرب مع موريتانيا لإخراج الاستعمار من الصحراء وبناء الوحدة المغاربية ولم تكن المسيرة لا ضد الصحراويين ولا ضد الجزائر.
بينما تحالف بوخروبة مع الإستعمار لتقسيم المغرب وتخريب الوحدة المغاربية.
المغرب حول الصحراء الى اوراش التنمية الاقتصادية لاسعاد سكانها .
بينما بوخروبة طرد وشرد الاف المغاربة وزج بالصحراويين في حرب ضد المملكة وجعل منهم حطب الحرب ضد المغرب.
بعد أن امر بخطفهم وحشدهم في تندوف ليعيشوا أشقياء في المخيمات .
المغرب بسط يد الخير في الصحراء بينما الجمهورية الوهمية بقيت حبيسة الرمال.
20 - محمد الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 13:33
لكل المغفلين الدين يتساءلون عن الدعم و الاستفادة وممتهني الفقر (عفوا رقم 2) هل تعلم انه في حالة التفريط في الصحراء المغربية ستصبح البلاد كلها في سجن كبير ...
(عداء الجزائر من الشرق ..وإسبانيا من الشمال ثم الجزائر والانفصاليون من الجنوب ثم البحر )
حلل وناقش
المغرب في صحراءه والصحراء في مغربها إلى ان يرث الله الأرض ومن عليها
21 - خليجة الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 17:26
سؤال طالما طرحته منذ أن كنت طفلة صغيرة. إذا استرجعنا الصحراء من الإسبان بالمسيرة الخضراء،لماذا لا نسترجع سبتة ومليلية بمسيرة مماثلة؟؟
22 - الى ...17 الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 17:57
...صحراوي.
اذا كان من قضاة المحكمة من تمسك بقوانين الإستعمار , فنحن لدينا التاريخ والفقه الإسلامي .
ففي فقرة اخرى أقرت المحكمة انه كانت روابط البيعة بين قبائل الصحراء وسلاطين المغرب وان الصحراء لم تكن ارضا خلاء.
اما تاريخيا فإن الصحراء التي يحدها جنوبا نهر السنغال كانت ارض القبائل الأمازيغية الصنهاجية الذين وحدوا المغرب الاوسط والاقصى وضموا الاندلس واسسوا اول امبراطورية مغاربية موحدة والتي وسعها الموحدون الى الحدود مع مصر وادمجوا قبائل هلال وسليم ومعقل الوافدة من النشرقو وسمحوا لها بالانتشار في المغرب الاقصى.
احفاد هذه القبائل هم من استغل ضعف الدولة السعدية واستضعفوا قبائل الأمازيغ في الصحراء و سيطروا عليها في حرب (شر ببه).
23 - الحداد الجمعة 16 أكتوبر 2020 - 19:35
انا شاركت في المسيرة الخضراء وتعدبنا عدة ايام ننام في الخيام والاكل قليل والماء بعض الاحيان يقل المهم قمنا بالمهمة لنداء الوطن وعادت الصحراء الى الوطن ولا احد يساًل عن المتطوعين رغم ان اغلبهم قد ماتوا ولم يبقى الى القايل منهم وانا واحد منهم بدون تقاعد بدون تغطية صحية لقد لبينا نداء الوطن وللاسف لاحد من المسؤولين يسال عن من غامروا بأرواحهم في سبيل الوطن نتمنى ان يلتفتوا لهده الفئه
24 - ولد علي السبت 17 أكتوبر 2020 - 01:12
صوت الحسن ينادي بلسانك يا صحراء الله اكبر
◊اقسم بالله العلي العظيم أن أبقى وفيا لروح المسيرة الخضراء مكافحا عن وحدة وطني من البوغاز إلى الصحراء, اقسم بالله العلي العظيم أن ألقن هذا القسم أسرتي وعرتي في سيري وعلانيتي, والله سبحانه هو الرقيب على طويتي وصدق نيتي◊
أبارك للشعب المغربي عيد مسيرة الخضراء المباركة
من طنجة الى الكويرة
25 - من17....الى 22...... السبت 17 أكتوبر 2020 - 14:39
من17..... الى 22....

عليك ان تفرق بين منطوق الحكم وبين حيثيات الحكم ، وعليك ان تعلم انّ
البيعة تسقط بموت المُبايع او المبايع له او بموت كليْهما ، وعليك ان تعلم
ان سلاطين المغرب في معاهدات بينهم وبين الإسبان يقولون ان حدودهم
الجنوبية تنتهي عند وادي نون، وعن التاريخ والفقه الإسلامي ليس حجة
في المحاكم الدولية أو المحلية ، بل حتى الروابط الروحية ليست حجة في
القوانين الدولية .
(المعاهدة المبرومة بين ملك إسبانيا، كارلوس الثالث وملك المغرب الموقعة بمراكش التي اعترف بموجبها هذا الأخير "بأن سلطته ونفوذه لا يتجاوزان وادي نون جنوبا". وتم تأكيد هذه التدابير في معاهدة مكناس الموقعة بين الجهتين سنة 1789 م. " ففي معاهدة سلم بين المغرب واسبانيا تحمل توقيع ملكي البلدين سنة 1767 والتي جددت سنوات 1799 و1878، يقول ملك المغرب ان "حدود بلاده لا تتجاوز وادنون جنوبا.)
هذا من اجل التوضيح والعلم بالشيئ، والتثقيف
26 - ولد علي السبت 17 أكتوبر 2020 - 16:54
الى رقم 25
من اين لك هذا التاريخ وعلم؟ من حكامك فعلا!
لا تعلم ان مساحة المملكة المغربية كانت تمتد من وهران الى تومبوكتو ونهر السينيغال وتشمل كل من الصحراء الشرقية وموريتانيا ومالي والصحراء المغربية! اذن تاريخ حكام الجزائرالمزور الى المزبلة
27 - من 25 الى 26 ولد علي السبت 17 أكتوبر 2020 - 18:48
26 - ولد علي

هذا التاريخ من المراجع العلمية الموثوقة ، وليس من الفيس بوك او غوغل،
ولك ان ترجع الى الوثائق الإسبانية لتتأكد ان كانت لحكامنا ام لمعاهدات بين
المغرب واسبانيا ، وجامعات المغرب عندكم ويمكنك ان تسأل ،أما اسم المملكة
المغربية فهي تسمية حديثة معاصرة ، ومن قبل كان الإسم المتداول هو السلطان والسلطنة ،
( الإيالة الشريفة)،
Le Maroc وبالإسبانيةMarruecos والإنجليزيةMorocco نسبة الى مراكش التي بناها المرابطون،اما المساحة التي تتحدث عنها لعلها خريطة علال الفاسي،الكل يعلم ان وهران كانت تحت حكم العثمانيين ( باي وهران) الى ان احتلت فرنسا الجزائر .وهذا ليس تاريخ حكام الجزائرالمزور ، ثقف نفسك
28 - الرياحي السبت 17 أكتوبر 2020 - 19:12
مغربية مغربية و ستبقى مغربية بدم كل مغربي نحن الصحراء و الصحراء نحن مشكلة الأعداء معنا أنهم كلما عاندوا إرتفعت مغربية الصحراء لدى المغاربة بوتائر أعلى سنبقى أوفياء لقسم المسيرة و لمقاصدها و ستبقى سيادة المغرب عليها فوق كل التحايلات الجبانة فالمجد لشهداءنا بصحرائنا المباركة و العودة لمحتجزينا بمخيمات العار و النصر لنا بإذن الله و أعدوا
29 - الى المعلقين الانفصاليين... الأحد 18 أكتوبر 2020 - 07:08
...تاريخ القبائل والشعوب المغاربية واحد من واحة سوة بمصر الى المحيط .
علمنا هذا التاريخ انه حينما تجد هذه القبائل والشعوب قائدا يوحدها تنساق له وتتوحد وتتحول الى قوة فاعلة في منطقة البحر المتوسط.
حدث ذلك مدة 460 سنة منذ تأسيس دولة المرابطين 1056 م الى دخول الاتراك 1516م واستمر التضامن الإسلامي ضد الأطماع الصليبية 314 سنة،ثم جاءت مرحلة التضامن لمقاومة الاحتلال الفرنسي 132 الى ان جاء استقلال الجزائر المسلوب كما كتب عنه فرحات عباس وتم انقلاب بوخروبة على الشريعة سنة 1965م فخرب بجهالته ارث الوحدة المغاربية بتأسيس الجمهورية العربية الصحراوية.
60 سنة من نظام الفرقة والتي ثار ضدها الشعب الجزائري لا يمكن أن تتغلب على أزيد من 7 قرون من الوحدة.
30 - ولد علي الأحد 18 أكتوبر 2020 - 07:27
الحقيقة
الا تعترفون بالحقيقة ولو مرة واحدة في حياتكم، بأنكم قد إرتكبتم واقترفتم خطء فادح في حق المغرب وضده! وإعتديتم عليه بدون مبرر! كفاكم زورا وبهتانا يا حكام الجزائر يا منافقون، اتسخرون من أعظم دولة قوتا تاريخيا وجغرافيا وبشريا في قارة افريقيا! ذلك المغرب الذي كانت مساحته تمتد من تلمسان الى تومبوكتو ونهر السينيغال لآلاف السنين! لاكن مع الأسف
تآمرة وتكالبت عليه الدول الأوروبية الصليبية قصدالأضعافه خوفا من قوته فقسموه الى عدة أجزاء فهذا ما وقع وهذه هي الحقيقة
31 - التقسيم التاريخي ... الأحد 18 أكتوبر 2020 - 13:43
للمنطقة المغاربية هو :
- المغرب الادنى وكان يضم اقليم ليبيا وتونس.
- المغرب الاوسط وكان يضم اقليم الجزائر.
- المغرب الاقصى وكان يمتد الى نهر السنغال.
هذه الأقاليم توحدت في عهود المرابطين والموحدين والمرينيين مدة 460 سنة وكان المغرب الاقصى مركزها باعتبار تبعية الاندلس لها وعاصمتها مراكش ثم فاس.
تحالف ولد دادة بمساندة بورقيبة مع فرنسا ففصلوا موريتانيا.
وتحالف بوخروبة والقذافي مع الإستعمار الإسباني قصد فصل الصحراء عن المملكة التي بقيت وفية لارث الاجداد في الوحدة وتحالفت مع موريتانيا لطرد الإستعمار منها.
32 - من 27...... الأحد 18 أكتوبر 2020 - 15:03
من 27 .....

الى كل من ...29....و30....و 31

اذا كان سلاطين المغرب يقرون كتابة ان حدودهم تنتهي عند وادي نون جنوبا
كيف مددتموها الى السنغال؟ اهي خريطة علال الفاسي الخيالية؟ ام انكم تعتمدون
على ما تسمونه بالروابط الروحية؟ وكيف استقلال جاء بعد سبع سنوات ونصف
من الكفاح المسلح يكون مسلوبا،واستقلال تم في اكس ليبان نتيجة رفع الحماية يكون كاملا ؟ هذا من عجائب الزمن . من خرب الوحدة المغاربية هو ما قمتم به
سنة 63 على الجزائر ، اما باقي ما حاء في التعليقات الثلاثة لا يستحق الرد لأنه
اضغاث احلام ، وتخريف ، لا حجة علمية تسنده .
33 - طه العامري الأحد 18 أكتوبر 2020 - 16:58
تقسيم الممتلكات العثمانية في مؤتمر برلين ، وعدم اعتراض مراكش
************
المغرب لم يعترض سنة1884 على “نتائج مؤتمر برلين” الذي قسم المستعمرات بين الدول الاوربية، والكل يعرف ان مراكش كانت دولة مستقلة آنذاك ولم تكن خاضعة للسيطرة العثمانية، وهو مايعني أنها لم ترى أية ضرورة للإعتراض على تقسيم اراض غير تابعة لها، أي الصحراء الغربية ومناطق ما يعرف الآن بجنوب المغرب
34 - الرياحي الأحد 18 أكتوبر 2020 - 18:25
الصحراء المغربية و المغاربة إلتحام لا ينفك و إرتباط لا ينفصل و بهتان و كذب المتكالبون عليها لن يخلق لهم أي حق بها فالمغرب بلاد الأولياء و الصالحين و أكثر من نصفهم خرج من مشكاة الصحراء الساقية وادي الذهب سهول تيرس و جبال زمور فلا يكاد يخلو دوار من العروبية أو البلاد بالمغرب من زاوية أو قبة أو خلوة ولي صالح صحراوي عبدي رقيبي شرقي أو ساحلي سباعي وديي عروسي دليمي بربوشي سكارني منباتي أحلافي زعري رحالي شرادي معاشي كنتي منهم و القائمة طويلة فذراريهم بكل أرض المغرب فعلاقتنا بصحرائنا المباركة تتجاوز المادي إلى الروحي و العقدي فهي بمثابة أم القرى لنا و نحن نعتبرها وقف إسلامي للأمة المغربية جمعاء و لا تفريط فيها و دونها الروح فليخسئ كل متربص بها و سيادة المغرب عليها دائمة ما دام شجر الأركان و نخيل التمر و الدوم عزما و حسما و حتما
35 - ولد علي الأحد 18 أكتوبر 2020 - 21:32
الى 32 - من 27......
تعصبكم عرفناه لذا فالكلام والحوار لاينفع معكم مادمتم منافقون وحساد، البغظ يملأ قلوبكم انت وحكامك في الجزائر ان حدود الأمبراطورية المغربية تاريخيا معروف عالميا! فلتأتي انت اليوم لتدرسني معلوماتك يا هذا، إن كنت حاقدا على تاريخ المغرب العظيم فاسأل سكان الصحراء الشرقية او سكان تلمسان او سكان مالي او سكان موريتانيا لعلك تجد الحقيقة المرة بنسبة لك وحكامك
36 - والدليل من الجريدة .. الأحد 18 أكتوبر 2020 - 22:02
... الرسمية في عهد الحماية حيث كانت تصدر بهذه التسمية منذ عددها الاول :
Empire Chérifien.
.Protectorat français au Maroc.
37 - من 27......الى.... الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 11:53
36-----
الجريدة الرسمية في عهد الحماية الفرنسية ، ولا تقدم الحدود ، ويومها كانت الصحراء تحت الإحتلال الإسباني ، ألم تنتبه الى هذا ؟
**********************
35-----
اجيبكم بالمطق ، والكلام المهذب تردون عليّ بالسب ، والكلام غير المهذب
انا لست مدرسا ، لا أتذوق الحقائق حتى اعرف حُلْوها من مُرِّها ، بل أُمحِص
ما أقرأ ، وأُعْمِلُ عقلي فيما أقرأ بكل هدوء ، ورصانة دون نرفزة .
**************
34-----
(وقل الحق من ربكم فمن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر)
الأولياء والصالحون في كل البلدان ، والإستدلال بهذا ليس حجة لكم بل هو
حجة عليكم،ماذا تقول في التجانية ؟ اين موطن صاحبها الأصلي ؟ وكيف تفسر
وجود الزوايا والقباب في مصرو ليبيا وتونس ، والجزائر ، وموريتانيا..وغيرها
من بلاد الله الواسعة
38 - طه العامري الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 14:14
36- والدليل من الجريدة...
*******************

اليرجمة الحرفية للعبارة

Empire Chérifien
.Protectorat français au Maroc
هي :
الامبراطورية الشريفية
الحماية الفرنسية في المغرب
لوكنت مكانك ما نقلت هذه العبارة ، لأنها من زمن الإستعمار الفرنسي للمغرب
تحت اسم الحماية Protectorat، اما كلمةEmpire Chérifien لاتعني
شيئا اضافيا لما هو معروف،وستجد ايضا في كتب التاريخ تسمية الإيالة الشريفة
هل المغرب اقوى من امريكا او اكثر تطورا منها ، مع انها حديثة النشأة ، وهل
تارخ المغرب يسبق تاريخ الصين المتطورة حاليا ، التاريخ لا يحتاج لشهادة المستعمر، التاريخ ، والتطور ، والتحضر تصنعه الشعوب بالتغلب على المحن
والصعاب ، وماذا ينفعكم إن كنتم امراطورية تعيش التخلف، وغيركم اكثر تطورا
منكم وعلى ما ينتج تعيشون ،المكابرة انتفاخ على غير الحق
39 - الى دعاة الانقسام ... الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 14:43
... و التشرذم ومناصري الانفصال المتمردين العاقين عن أوطانهم،نقول ان التاريخ علمنا ان قوة القبائل والشعوب المغاربية في تعاونها واتحادها كما حدث في عهود المرابطين والموحدين ونبي مرين حيث دامت الوحدة 460 سنة،تلتها 314 سنة من التضامن الإسلامي بين دولة الاتراك والدولة الشريفة،ثم 132 سنة من التعاضد لمقاومة الاستعمار.
فلا يمكن ل 60 سنة من جهالة حكام الجزائر الذين تسببوا في علاقات التنازع والقطعية بين البلدين ان تمحو 9 قرون من التواصل.
40 - ملاحظ عاقل الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 16:00
39 - الى دعاة الانقسام
ْ
من اعتدى على الأخر سنة 1963 ، دولة 60 سنة ام الدولة التي رُفِعَت عنها
الحماية،واستفادت من نصف باخرة من السلاح قادمة من مصرللثورة الجزائرية
132 عاشها الجزائريون في كفاح ومقاومة مريرة ضد ، وثورتهم سنة 1954
هي التي حررت كثرا من المحميات الفرنسية، الجزائر كانت مستعمرة ولم تكن محمية ، وعدد شهدائها من 1832 الى 1962 يُعد بالملايين . حكام الجزائر
ليسوا جُهالا بل مجاهدون عقلاء ، منهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا ، اما ارقامك احتفظ بها لنفسك ، ولسنا في حاجة الى من يعلمنا
ما نعلمه ، ونفهم قراءته دون تزييف للتاريخ ، كما نعرف الروابط التاريخية
بين شعبوب الشمال دون تدليس او القراءة بالخلفيات ، والنوايا غير السليمة
لو كنا مانصري الإنفصال لفعلنا ذالك من خلال دعمه في شمالكم،ولعلك تعلم ايْن
اما موقفنا الى جانب مَنْ قضيته مطروحة على مستوى الأمم المتحدة منذ 1966
فلسنا وحدنا في هذا الموضوع في العالم ، وبلدك لم يخف لقاءه بأصحاب الشأن
ويعرض عليهم حلا في ما تلوموننا عليه،وإذا قرربلدك يوما الجنوح الى ما لا ترضاه ماذا عساك تفعل او تقول .
41 - ايها الملاحظ ... الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 18:10
... المشاكس .
قادة الجزائر المجاهدين العقلاء منهم من اعدم ومنهم من اقصي.
لو قرأت كتاب بوضياف Ou va l'Algérie وكتاب فرحات عباس L'indépendance confisquée لعلمت لماذا انتفض الشعب الجزائري سنة 1988 و 2019 وتوحد في حراكه المصادر ايضا مطالبا إسقاط النظام الذي أسسه بوخروبة بعد انقلابه على الشرعية سنة 1965.
اما عن سلاح المقاومة فعليك قراءة كتاب " أسلحة الحرية" للمقاوم بوداود لتعلم ان السلاح المصنوع في ورشات بالمدن المغربية كان اهم من السلاح الوارد من الشرق.
لقد كان المغرب سباقا الى مقاومة الإستعمار سنة 1953 لتنطلق بعد ذلك مقاومة الجزائر 1954.
وهل يعقل ان يقوم المغرب الذي ناصر جيش التحرير بمهاجمة الجزائر سنة 1963، لولا استفزاز مليشيات بوخروبة.
42 - اخي الملاحظ ... الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 19:08
... اتدري ماذا فعل ذوو الجهالة في الجزائر بعقلاءها ؟.
سنة 1976 اصدر فرحات عباس بيانا الى الشعب الجزائري وقعه معه بن يوسف بن مدة والحسين لحول و الشيخ خير الدين ؛ استنكروا فيه حكم بومدين الفردي وما قام به من طرد لآلاف المغاربة وما اثاره من نزاع مع المغرب حول الصحراء محذرين من سوء عاقبة الحرب على المنطقة المغاربية.
كان رد فعل بومدين وضع فرحات عباس وبن خدة تحت الإقامة الجبرية رغم ماضيهما الوطني.
وها هو الشعب الجزائري يعاني من تركة بوخروبة وبنتفض ضدها ؛ كما تعاني الشعوب المغاربية مما زرعه بينها من تفرقة.
43 - الرياحي الاثنين 19 أكتوبر 2020 - 21:39
على مهلك يا هذا تتحايل على الحق لتشتت الجمع لا تكن ممن يشعلون البلايا بالأوطان الصحراء لمن يتواجد عليها يعني المغاربة و خلو يدك منها معناه أن يخلو قلبك منها أيضا نعم ما ذكرته يوجد بما أعطيت من أمثلة لكن ليس برتبة واحدة ما يوجد بالمغرب يغطي على ما سواه و تراب المغرب لا يضيق بتيجاني مهما كان موقفه من الإستعمار و ما تسأل عنه في فاس و الكل في فاس مكة الأخوة الإيمانية بين جمهور المغاربة من طنجة للكويرة و أنوار صلحاء المغرب تسمو على ما سواها وفي دفاعنا عن صحرائنا كل المغاربة صلحاء و أولياء أولنا شيخنا عبد الله إبن ياسين من إمتدت دعوته في تخوم الصحراء الى ما وراء نهر النيجر كما إمتدت فتوحات المغاربة إلى ما وراء نهر السنغال من بلاد السودان و أخرنا و ليس أخرنا مجدد دعوة الأجداد بإفريقيا محمد السادس نصره الله و سيبقى المغرب وطن الصحراء المغربية و الصلحاء و الأخيار و حبهم جميعا من الإيمان كما أحب شيخنا الوحدوي ماء العينين أكبر عالم جامع عرفه القطر المغاربي وطنه المغرب و إخوانه المغاربة
44 - محمد الثلاثاء 20 أكتوبر 2020 - 14:27
لم يُعدم اي جزائري منذ استقلال الجزائر الى اليوم ، وعباس ، وبوضياف لم
توجه اليهما اية تهمة،ولم توجد الا ورشة سرية واحدة في مدينة مغربية واحدة
وما صنعه المجاهدون فيها لم يكن بذا أهمية ،اما البيان فهو عادي ولم يهتم به
الشعب انذاك لأنه كان ملتفا حول قيادته .
45 - اخي محمد ... الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 01:40
...انكار الحقائق ليس من شيم واخلاق الاحرار.
لقد سبق للاحرار من المجاهدين الجزائريين ان كتبوا مذكراتهم وسجلوا للتاريخ شهادتهم.
امثال المقاوم بوداود السي منصور الذي ذكر في كتابه" أسلحة الحرية" ان السلاح الخفيف لجيش التحرير الجزائري كان يصنع في ورشات سرية في 5 مدن مغربية.
أهمها الدار البيضاء بإشراف (رشيد كازا) مسعود زكار والخميسات بوزنيقة الخ...
ويكفي المغرب فخرا انه فتح حدوده لجيش التحرير الجزائري وتحالف مع الشعب الجزائري ضد الاستعمار بشهادة كل المجاهدين والقادة الجزائريين.
ومن المؤسف ان بوخروبة تحالف مع الإستعمار وسخر ارض الجزائر لتسليح و تدريب عصابة البوليزاريو لمهاجمة المغرب.
اليس هذا مخجل لاحرار الجزائر؟.
46 - من محمد الى المعلق رقم45 الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 07:05
45

الكثير من المجاهدين الجزائرين كتبوا مذكراتهم عن احداث شاركوا في صنعها
واحداث سمعوا عنها،والمجاهد ( المسعود زوغار zog-ar) الملقب بالمسعود
كازا نسبة الى كازبلانك الدار البيضاء بالمغرب ، وهو الصديق الحميم لبومدين
توفي في اسبانيا في عهد الشاذلي بن جديد ، وكان صديقا لأحد افراد اسرة روك
فلر الأمريكية ( المانية الأصل)، من مواليد مدينة العلمة التابعة لولاية سطيف
واسرته تنحدر من ولاية المسيلة ، كنت تعرف عنه اكثر مني،صاحب المجاهد محمد بوخروبة ( بومدين) . معلومات بو داود غير دقيقة ، اكثر السلاح كان
يأتي من مصر وعن طريقها ،وأقل منه يأتي عن طريق اسبانيا دون علم الإسبان
بمساعدة اتباع محمد بن عبد الكريم الخطابي من الريافة،وينقل بواسطة الحمير
والبغال خفية عن اعين الحرس المخزني ويُهَرَّبُ الى الحدود الجزائرية، وكانت
المعاناة في الجهة الغربية اكثر من الجهة الشرقية،دون انكار تعاون الشعب
المغربي مع المجاهدين الجزائريين ومنهم من كان يحمل السلاح ولكن عددهم
قليل ، ولا داعي للمن بومدين لم يتعاون مع اي استعمار ضدكم ، انه افتراء
(الرجل افضى الى ما قدم ، وهو عند ربه) لا ترتكبوا الذنوب في حقه.انه عند
ربه
47 - يا اخي محمد ... الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 14:27
... ما لم تتذكره عن مسعود زكار (رشيد كازا) رجل الأعمال وتاجر السلاح والصديق الحميم الرئيس بومدين الذي يتوسط بينه وبين المريكان, أنه بعد وفاة الرئيس تعرض للاعتقال والاستنطاق والاضطهاد , ربما بايعاز من جهاز السوفيات KGB قصد احكام القبضة على السلطة في الجزائر.
اما استخفافك بمساعدة الدولة المخزنية الجزائر , فإن التاريخ سجل العكس منذ الاحتلال الفرنسي 1830 حيث كانت مقاومة الامير عبد القادر الادريسي بتنسيق مع ابن عمه السلطان عبد الرحمان الى سنة انهزام الجميع في معركة ايسلي 1844.
ولولا المساعدة القوية عسكريا وسياسيا للثورة الجزائرية من قبل المملكة المغربية لما تمكنت جماعة وجدة من الانفراد بالحكم بعد الاستقلال.
48 - محمد الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 15:31
47 - يا اخي محمد ...

أعرف انه كان رجل اعمال ، وأعرف ما تعرض له في عهد الشاذلي ، ولا علاقة
للكاجبي بذلك،لعلها فرنسا ومخابراتها سواءلما وقع له في عهد الشاذلي اوبموته فياسبانيا.
لم استخف بالدولة المخزنية بل ذكرت ما اشتكى منه جنودنا في غرب البلاد ، وحين حدثونا عن الشلوح المغاربة خيرا في الشمال ، وعن اتباع الخطابي ذكرته
الكلام عن جماعة تسمى جماعة وجدة فيها مغالطة اصحابها جزائريون ، وانتم
استعملتموها دون بحث ، الخلاف اصله بين بلة المدعوم بقيادة الأركان،وجماعة تيزي وزو، وكان الخلاف مع الحكومة المؤقة بقيادة يوسف بن خدة .
معركة اسلي ليس كما تنظرون اليها ، بل سببها طمع في توسيع حدود السلطنة
بطلب بعض القبائل الحدودية فكانت الهزيمة ولا علاقة لذلك بالأمير عبد القادر
الأمر لم يكن في وجدة بل بدأ في مؤتمر طرابس الذي استمر انعقاده ثلاثة اشهر
وانفض وبقيت جلساته مفتوحة الى اليوم
49 - يا اخي محمد ... الأربعاء 21 أكتوبر 2020 - 21:22
... التاريخ يكتبه و يحكيه ذوي الاختصاص الامناء.
في بعض الاحيان اصادف في الأنترنيت اطروحات بعض الطلاب الجزائريين في التاريخ والاحظ انهم يلتزمون بالمنهاج العلمي وينقلون الوقائع من مصادرها ولا يسايرون ايديولوجية نظام الحكم في بلادهم.
حديثك عن السعي إلى توسع السلطنة ابان احتلال الجزائر 1830، فيه مغالطة لان هم الدولة المخزنية آنذاك هو الحفاظ على الحدود الموروثة عن السعديين والتي كانت تشمل كل الصحراء الجزائرية حاليا وهي منطقة توات وتكورارين والتي توسع فيها الجيش الفرنسي وضمها ، بسبب انتفاضة قبائل جنوب المغربين الاقصى والاوسط التي وحدها الجهاد ضد الاحتلال الفرنسي.
50 - محمد الخميس 22 أكتوبر 2020 - 09:10
التاريخ في مراجعه الحقيقة هو الذي علمنا ، وليس اديولوجة النظام كما تقول
معركة اسلي بين أبي الفضل عبد الرحمن بن هشام والجنرال الفرنسي بيجو
لم تكن بسبب الأمير عبد القادر، ولكن بسبب رغبة السلطان عبد الرحمن في
التمدد شرقا بعد العرض الذي قدمته قبائل جزائرية حدودية للسلطان بالمبايعة له عليهم ، فجهز جيشا بقيادة ابنه ، فواجهه الفرنسيون في اسلي ولم تكن معركة
متكافئة في كل شيئ فإنهزم جيش السلطان هذه هي الخلفية الحقيقة لما وقع في
اسلي ولا علاقة لها بالأمير عبد القادر، ولعله كان يظن انه اولى من الفرنسيين
في ميراث الدولة العثمانية وأغراه عرض القبائل ( التلمسانية).
اما قولك : ( هم الدولة المخزنية .........) فهو يكشف النوايا المترسبة في
النفوس الى اليوم ،وأما انتفاضة القبائل في الجنوب لم يتم الا بعد ان توسع
الفرنسيون في الجنون بإعتباره من الإرث العثماني وإن لم يكن الأمر كذلك وليس قمعا لهذه القبائل وعقابا لها وهذا لا يسوغ لكم اليوم التصريح او التلميح
بأحقيتكم بها اي الصحراء الجزائري التي ذكرتها ،
ايديولوجة نظام الحكم في الجزائرلا علاقة لها بحقائق التاريخ لسنا اطفالا حتى
لا نحسن فهم خلفيات التاريخ
51 - ولد علي الخميس 22 أكتوبر 2020 - 14:53
آمل أن يعطي حكام الجزائر تعليمات لعصابة البوليساريو ويأمرونها بمغادرة المنطقة العازلة فورا والعودة إلى مخيمات تندوف،
على حكام الجزائر اذا ما كانوا صريحين مع أنفسهم ان يعلموا بأنهم قد ارتكبواخطء فادح في حق المغرب الجار واعتدوا على الجار قانونا وشرعا ذلك الجار الذي لم يمسوهم بسؤ وأذاء ذلك الجار الذي لم سبق ان رأو منه الا الخيرمند عهد الأمير عبد القادرالى يومنا هذا! اذن اذا كانو يريدو الخير للشعوب المغاربية والتعايش المشترك بالهناء والرفاهية فعليهم ان يغيروا خطة بومدين المقبور الذي كان مريضا ذهنيا هو الحل الوحيد ولأنسب!
اتساءل فلماذا هذا الصراعات؟ ولماذا هذا الحقد؟ ماذا يجنون من البوليزاريو؟ ولم يجنوه من المغرب؟ اعتقد ان المغرب خير لهم من البوليزاريو بأضعاف وأضعاف
52 - اذا كانت حركة ... الخميس 22 أكتوبر 2020 - 18:54
... المرابطين الذين انطلقوا من صحراء صنهاجة ووحدوا المغربين الاوسط والاقصى وضموا الاندلس فاسسوا اول امبراطورية مغاربية قوية دوخت الصليبيين ، توسعية فنعم التوسع الذي يولد القوة.
وكذلك نعم توسع الموحدين الذين اخضعوا كل القبائل والشعوب المغاربية الى الحدود مع مصر لسلطة عاصمة واحدة هي مراكش فزادوا من قوة وهيبة الامبراطورية.
ونعم توسع ابي الحسن المريني الذي وحد البلاد المغاربية من فاس الى طرابلس و دافع على الامبراطورية المغاربية.
فنعم التوسع الذي اكسب البلاد المغاربية القوة والمناعة وبءس الانقسام والتشرذم الذي اضعفها واذلها.
المجموع: 52 | عرض: 1 - 52

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.