24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4508:1613:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | قالوا... | مصطفى العلوي

مصطفى العلوي

مصطفى العلوي

الملكية منذ الاستقلال، وضعت يدها على مفاتيح الحكم: الجيش، البوليس، الإذاعة والتلفزيون، بنك المغرب للاستفراد بدور المهندس الكبير، مع إعطاء الأحزاب دور البناي (...) طالب معاشو بلغة الميزيريا، وفي عام 1975 قبل زعيم الاتحاد عبد الرحيم بوعبيد، أن يعدل المعادلة ليبقى المخزن هو المهندس، إلا أنه في عهد اليوسفي، حصل الاتفاق على أن يقبل اليوسفي أن يبقى المخزن هو المهندس، واليوسفي هو البناي (...)، ولكنه يحمل بطاقة تعريف يكتب عليها مهندس.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - IZEM LA3WARI الجمعة 22 يوليوز 2011 - 09:00
ET QUEL ETAIT VOTRE ROLE DANS TOUT CELA;DEPUIS LA CREATION DE VOTRE JOURNAL SABAH EL KHEIR VERS LES ANNEES 60 JUSQU A NOS JOURS
2 - حيا الله هذا الوجه المغربي الاصيل الجمعة 22 يوليوز 2011 - 09:15
كم افتقدتك يا مولاي مصطفى؟
و لاسبوعيتك التي كنت انتظرها بفارغ الصبر, لاقرا ما جادت به انامل هذا الرجل المغربي الاصيل ؟؟؟...يا سلام ..كانت المنتفس الوحيد بعد ان فقدنا الامل في كل شيئ ..كان لايخشى لومة لائم..الى ان تولى اليوسفي (ذكره الله بخير)كان الامل بعد الله في الاصلاح ,لم يتغير شيئ ..فارادة المخزن اقوى ,ولاحول ولاقوة الا بالله ..فماكان منا الا ان هاجرنا مضطرين بعد ان عم الفساد البر والبحر ,فقلنا لها :خلى لك الجو فابيضي او اصفري..اسال الله لك الصحة وطول العمر امين
3 - amazigh الجمعة 22 يوليوز 2011 - 14:26
جيد.
4 - jmda الجمعة 22 يوليوز 2011 - 19:42
خير الكلام ما قل ودل خلاصة جامعة مانعة لواقع ذميم رغم محاولات تجميل لوجهه البشع.
5 - منا رشدي الجمعة 22 يوليوز 2011 - 21:55
عميد صحافة السياحة العربية هذه الحقيقة أنا لا أمزح ؛ مصطفى العلوي أيضا من حلف من أسقطوا ب " عبد الرحمان اليوسفي " جريدة الأسبوع هي مصيدة الرؤوس الناعمة عبر إستقبال رسائل الساخطين على الوضع ، هي تيرموميتر النظام يقيسون به حرارة المجتمع ، لكن ما لا يعرفه العلوي أن التيرموميتر به شقوق تسرب منه الزئبق ولن يفيده في شيء.......!!!???
6 - محمد بن محمد السبت 23 يوليوز 2011 - 11:11
الدول التي تعاقبت على الحكم في المغرب كلها كانت متمكنة من مقاليد الحكم الى أن تفرط في بعضه فتسقط ،وتخلفها أخرى احرس منها ،أما الدولة العلوية الشريفة فإنها استمرت مند أن بايعها المغاربة تحرص على سلامة دواليب الحكم فيها،إلى أن تغول الغرب وفرضت علينا الحماية لفترة ،وبعد أن فك الله أسرنا بفضل رجالنا ،وعلى رأسهم المغفور له محمد الخامس ، استمرت الدولة على عهدها و لم تضع يدها على أي مفتاح كي تحكم ،بل الشعب من جدد ولاءه للعرش باستماتته وتضحيته بالغلي و النفيس من أجل عودة الملك إلى عرشه ، يتبع
7 - A A M السبت 23 يوليوز 2011 - 13:38
كلام جامع مانع وهادف.أحبك كثيرا يابن عمي
8 - liberalisme social السبت 23 يوليوز 2011 - 21:06
descreption parfaite de la vie politique au maroc . bravo . vive le roi et vive la monarchie parlementaire presque a l espagnole .
9 - amazigh السبت 23 يوليوز 2011 - 21:43
إن كان الأمر كما تفضل السيد العلوي بتليله. فمن المفترض الإبتعاد عن الثنائية التقليدية:

1. الشكلية (symbolisme) في تسمية المخزني المهندس أو المهندس البناي.
2. الديباناج في المحاور الرئيسية للبلاد.

"رحم الله من عمل عملا فأتقنه"
10 - عبد اللطيف بوزيري الأحد 24 يوليوز 2011 - 00:12
لا غرابة اذا كان المخزن يتحمل مسؤؤلية المهندس الذي يشتغل الاقلام المختلفة والمسطرات المتنوعة ويترك للاحزاب مسؤؤلية حفر الاسس وخلط العجنة وضرب المرطوب...لاغرابة في هذا ولا عجب لانني انظمة عربية وغير عربية يحتفظ فيها الملك او الامير او الرئيس او الزعيم لنفسه بجميع المسؤؤليات سواء ما كان منها هندسيا او كرفيا مادات عجلة السلطة تدور من تلقاء نفسها ولا تحتاج الا للمسات ناعمة لكي تستمر في الدوران ورجل واحد فقط قادر على التحكم في سرعة الدوران وضمان عدم توقفه بمساعدة اقل من عشرة مسؤؤلين مباشرين...
11 - مواطن الأحد 24 يوليوز 2011 - 01:23
صراحة أطالب بإغلاق البرلمان وكل ما يمثل الشعب من مؤسسات وجمعيات ...
مادام عندنا مؤسسة ملكية مهيمنة وهي صاحبة الكلمة الأولى والأخيرة فيجب الإكتفاء بها وتركها تعمل ما يحلو لها وعدم الضحك علينا بالإستفتاءات وكل المسرحيات التي لا طائل منها إلا تبذير أموال الشعب
آه لو تتحول المؤسسة الملكية من علمانية إلى إسلامية لكنت من كبار المدافعين عنها ولو بيني وبين نفسي مادمت ليست لي أية سلطة أو تأثير يذكر هههههههههههههه
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال