24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

11/07/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:3506:2113:3817:1820:4522:16
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. تخريب الحافلات يثير استياء ساكنة الدار البيضاء (5.00)

  2. آثار الجائحة تدفع الحكومة إلى استئناف الحوار الاجتماعي الثلاثي‎ (5.00)

  3. جمعويون يحسسون بأهمية الوقاية من "كورونا" (5.00)

  4. امتحانات "باكالوريا 2020" تسجل تراجع الغش بـ30 في المائة (5.00)

  5. في معنى النزاهة، ومعنى الشفافية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | الروس يطلبون من العاهرات دعمهن العاطفي فقط!

الروس يطلبون من العاهرات دعمهن العاطفي فقط!

الروس يطلبون من العاهرات دعمهن العاطفي فقط!

خفضن أسعار لياليهن بسبب الأزمة الإقتصادية

هناك نكتة شائعة بين النخبة في روسيا يقول فيها أحدهم للآخر " لدي خبر سيء.. خسرت خمسة مليارات دولار " فيرد الثاني " لقد فقدت أنا سبعة مليارات دولار لكن الخبر الجيد أن أسعار بائعات الهوى انخفضت الى 100 دولار مُجددا ".

قد تبدو هذه وجهة نظر روسية نموذجية في الأزمة الاقتصادية فتجارة الجنس هي محور الحياة الليلية الشهيرة في موسكو وتقول بعض "فراشات الليل" انهن خفضن الأسعار من أجل المنافسة. لكنهن يتحدثن عن ظهور نوعية جديدة من الزبائن خلال الأزمة يطلب فيها الزبون الدعم العاطفي لا الجنس.

وتقول ادريانا وهي في الثلاثينات من عمرها تعمل في شقة تتقاسمها مع ابنها البالغ من العمر 18 عاما ان دورها تطور لتصبح كتفا يبكي عليه الزبائن. وأضافت وهي تضع جانبا كأسا من الشمبانيا وتزيح شعرها الأسود الفاحم في حانة صاخبة "انهم يشتكون ويشتكون. كثيرون (الآن) لا يأتون من أجل الجنس".

وتذكرت تجربة قريبة مع زبون انخفض راتبه بمقدار الثلث الى 40 الف روبل (1200 دولار) في الشهر "توقف بعد ثلاث ثوان واقترح أن نشرب ونتحدث."

وترى تريسي كوكس وهي خبيرة بريطانية في الجنس وصحفية وكاتبة ان الرغبة الجنسية والرخاء الاقتصادي مرتبطان ارتباطا قويا.

وقالت لرويترز "الكثير من الرجال يعرفون أنفسهم بوظائفهم وكم الأموال التي يكسبونها...من المؤكد أن رغباتنا الجنسية تتأثر بأوقات العسر المالي...الضغط يسهم إسهاما كبيرا في فقدانها".

وأضافت "العاهرة امرأة تحصل على المال كي لا تحكم عليهم بسبب أي شيء يطلبونه...وبالتالي تصبح الشخص المنطقي الذي يمكن الحديث معه."

وعلى الرغم من أن هذا غير مشروع فان الحصول على الجنس مقابل المال مقبول على نطاق واسع من جانب الكثير من الرجال الروس. وتعج الطرق السريعة الممتدة الى خارج العاصمة موسكو المترامية الاطراف البالغ عدد سكانها 10.5 مليون نسمة بالعاهرات. ويتفق بعضهن على أن الطلب على الجنس انخفض.

وتقول أوليا وهي في أوائل العشرينات من عمرها وتعمل بشكل مستقل بلا قواد قرب طريق (مكاد) وهو الطريق الدائري الرئيسي بالعاصمة "يتحدثون الان كثيرا عن العمل...انهم يخشون فقد وظائفهم".

على أحد المواقع الالكترونية المتخصصة حيث يستطيع الرجال البحث عن بائعات الهوى في منطقتهم تدعوهم لوحة للتخلص من التوتر من خلال الحديث وتقول "حين يكون سعر سهمك في انخفاض ما من طريقة للاسترخاء أفضل من الحديث مع احدى فتياتنا".

وتحجم شرطة موسكو عن تقدير عدد العاهرات اللاتي يعملن بالمدينة لكن تقارير إعلامية وجماعات معنية بالدفاع عن حقوق الانسان تقول ان بها أكثر من 100 الف أي تقريبا أعلى بعشرة أمثال من التقديرات الخاصة بأعدادهن في لندن ونيويورك.

ويقول عدد منهن في موسكو انه كثيرا ما تغض الشرطة ووكالات تطبيق القانون الطرف عن الدعارة أو تطلب من الفتيات إما رشوة تصل الى ستة آلاف روبل أو خدمات جنسية مجانية.

وأحجمت شرطة موسكو عن التعقيب على قبول رشا لكنها قالت ان الغرامة التي تدفعها النساء المشتغلات بالجنس تبلغ الفي روبل وأعلى كثيرا للقوادين الذين ينظمون عملهن.

وانخفض عدد المليارديرات الروس الى النصف في العام الماضي الى 49 حيث دمرت الازمة المالية ثروات طائلة. وفي ظل بلوغ البطالة حاليا أعلى معدلاتها خلال ثمانية أعوام وتقلص الرواتب على جميع المستويات وفي جميع المجالات خفضت العاهرات أيضا من أسعارهن.

وتتفاوت مستويات أسعار بائعات الهوى في موسكو تفاوتا كبيرا لكن كثيرات يقلن ان بوسعهن الاحتيال على العيش للتمتع بحياة كريمة بحيث يجنين الفي دولار شهريا على الأقل من خلال التعامل مع عدة رجال في الليلة. وتتقاضى نخبة صغيرة آلاف الدولارات مقابل الجلسة الواحدة.

وتقول مارينا (26 عاما) التي تعرض الجنس من خلال موقعها الالكتروني الخاص انها تقدم الآن عرضا خاصا لقضاء ليلة كاملة مقابل ستة الاف روبل بتخفيض 30 في المئة عن أسعارها قبل الأزمة.

ويقول رجال ان ارتفاع معدل البطالة دفع بعض النساء من الاقاليم الى المجيء الى موسكو وسان بطرسبرج لبيع الجنس مما أدى الى خفض الأسعار.

وتقول ادريانا "من كان يأتي ثلاث مرات في الأسبوع أصبح فجأة لا يزورنا على الاطلاق" موضحة أن هذا اكبر انخفاض في الزبائن شهدته منذ امتهنت هذه المهنة قبل عشر سنوات.

لكن نظرا لبقاء عدد من أثرى رجال موسكو في السوق لم تتأثر فيما يبدو النخبة من بائعات الهوى.

وتحت الأنوار الحمراء المتوهجة بأحد النوادي الليلية الفاخرة قرب الكرملين تقول عاهرات يتقاضين ما بين 300 و500 يورو (395 الى 658 دولارا) في الساعة ان العمل يسير على خير ما يرام.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - المهاجر الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:02
سبحان انظروا الى ما وصل الفساد اليه لا حول ولا قوة الا بالله
2 - FOUFOU الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:04
لمادا تلصقون زلاتكم بزوجاتكم؟الرجال دائما يبحتون عن الجديد و ما ان تضحك لهم امراة الا و هاموا بها و لحقوا بها
3 - عبدو الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:06
يااخي لمادا ندهب الى روسيا مالدعارة عندنا في المغرب بالجملة ويوجد بعض الرجال الدين يفرغون همومهم على البغيات من كترت مشاكلهم مع زوجاتهموالزوجات ايضا بانفسهن يدهبن الى الحبيب ليشكين همومهن ومشاكلهن مع ازواجهن
4 - الوميض الازرق الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:08
يجب أن نعترف بأن اسعار بائعات الهوى الروسيات التي ذكرت هنا مبالغ فيها جدا جدا..
فلو ذهبت للإمارات العربية المتحدة لوجدت أن سعر الساعةللروسيات هو:فقط 250 درهمبعد منتصف الليل ويرتفع إلى 400 درهم في ساعات العصر حتى العاشرة ليلا..تلك هي أسعارهن.ز
أما في روسيا فأسعار الروسيات فقط :
أؤكد لكم
فقط:
تقديم وجبة طعام لها حتى لو بطاطا(بطاطس مسلوقة بالماء) وعلبة سجائر(يعني قارو!!)
ولابد أن أنوه غلى ان غالبيتهن مصابات بمرض السيدا(الآيدز)
وقد نقلن المرض بشكل رهيب للمواطنين بالبلدان التي يعملن بها والحكومات تعترف بهذا..
5 - roudani in arizona الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:10
اشا كتGول اسي محمد؟ هاد الهضرة كتقال فالدرب،ماشي هنايا ، الناس مخلطة. و إنجازات دار داك صاحبك فروسيا، تبارك الله.على ربي يكون دار شي طيسة اخرى.
6 - سلطانة هسبريس الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:12
هدا ما جنته الراسمالية التي عادت الى روسيا في الوقت الدي اختفى فيه البغاء من مجتمعات الاتحاد السوفياتي سابقا بشهادة الغربيين انفسهم . الانسان يصير سلعة .. هدا هو منطق الاستغلال استغلال الراسمالية للانسان ..استغلالها لما تنتجه من ظواهر في عملية اعادة انتاج نفسها باستمرار ..
الراسمالية فيروس ينتج كل الظواهر المرضية بالمجتمعات : بغاء ، تسول ، بطالة ، تلوث ... انه الة دمار تسحق ملايير البشر لاجل ارباح حفنة من مصاصي دماء الشعوب و عرق العمال
7 - titouani الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:14
russia حتى انه مارس الجنس مرات عديده بدون مقابل وفض بكارة 3 روسيات بدون مقابل ايضا
بالله عليك كيف تسمح لنفسك ان تقول كلام كهذاماهذا الانحطاط الاخلاقي .ولاكن ما أريدان أعرف منك ما موقفك لو سائح أجنبي فض بكارة 3 مغربيات و كانت 1 من 3 أختك أو بنت خالتك أو خطيبتك أو . . . (أنشر لو سمحت)
8 - neutre الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:16
اواه ١٠٠ دولار لبائعات الهوى, وهادي كدبة واعرى, لماذا؟ ببساطة ١٠٠ دولار هو راتب شهري لموضف محترم في روسيا فكيف لعاهرة ان تحصل على هدا الراتيب؟؟؟؟؟؟؟؟ شيء لا يعقل
9 - Toufik Al Oujdi الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:18
تسحاب لي هاذ المشكل ديال لعيلات احنا في المغرب بوحدنا اللي كنتخطوا فيه.. الساعة قول لي حتى قوم سيدنا عيسى عندهم نفس المشكل ... سبحان الله قالوا زمان المراة ضلعة عوجاء..بلانا بها الله وصدق من قال المراة شر لابد منه.. غي نعطيوا اظهرنا ونسكتوا .. علحقاش لعيلات هما اللي شادين لينا التوازن ديالنا.. والى خطاونا لعيلات غادي اندورو لبعضياتنا.. وذيك الساعة ارى برع..
10 - كاتب مغربي الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:20
طبعا يحتاجون لدعم العاطفي لان زوجاتهم لا يوفرون لهم ذلك
فعندما ياتي للمنزل تبدا الزوجة بجبد القديم و الجديد من المشاكل
11 - رشيد اهناي الثلاثاء 05 ماي 2009 - 18:22
يتمسكن ويطلب العاطفة ممن؟نسي الأخلإق والدين بل والخالق فماذا يريد ؟ وماذا ينتظر؟هذها في الدنيا أما في الآ حرة سوف يرى من سيعطف عليه ويدها فيه
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال