24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | أمريكيون تجاهلوا جثة جارهم العربي ظناً أنها دمية " هالويين "

أمريكيون تجاهلوا جثة جارهم العربي ظناً أنها دمية " هالويين "

أمريكيون تجاهلوا جثة جارهم العربي ظناً أنها دمية

لم يعبأ الجيران بجثة الجار العجوز الذي ظل جالساً دون حراك في شرفة شقته بلوس أنجلوس لمدة ثلاثة أيام، ظناً بأنها مجرد دمية لاحتفالات الهالوين.

وتعتقد شرطة مقاطعة لوس أنجلوس، أن مصطفى محمود زايد، 75 عاماً، تهاوى على مقعد بشرفة شقته في منطقة "مارينا ديل ري"، بعد انتحاره بطلق ناري في العين الاثنين.

وظلت الجثة التي كانت بادية للعيان في مكانها لعدة أيام.

ونقلت صحيفة "لوس أنجلوس تايمز" أن الجيران تنبهوا للجثة الاثنين، إلا أنهم "لم يعبأوا بإخطار السلطات، للاعتقاد بأنها مجرد دمية زينت بها الشرفة استعداداً للهالويين."

وأوردت الصحيفة عن المصور أوستين ريشبروك قوله: "الجثة كانت بادية للعيان وفي مكان مكشوف لكافة شقق المجمع السكني، إلا أن أحداً لم يحرك ساكناً.. هذا غريب للغاية.. للأمانة الأمر لا يبدو حقيقياً."

واكتفت السلطات الأمنية لشرطة مقاطعة لوس أنجلوس بترجيح أن الحادثة عملية "انتحار" واضحة، ورفضت التعقيب، ولم يُعلن رسمياً عن أسباب الوفاة.

ولم يتطرق التقرير للأسباب التي دعت للاتصال بالشرطة في نهاية المطاف.

وقالت جارة زايد، باتيريشيا كينغري: "معرفتي به لا تتعدى تبادل التحية.. كان يبدو كرجل نشط ورقيق"، حسب التقرير.

يُشار إلى أن الهالويين أو عيد القديسين أو عيد الموتى، هو احتفال يقام في 31 أكتوبر من كل عام.

وعادة ما يحتفل به الغربيون بتزيين منازلهم وحدائقهم بتماثيل ورموز مخيفة، وبثمرات اليقطين pumpkins تحديداً بعد نحتها بأشكال مرعبة، وينثر البعض الملح في أرجاء بيوتهم لأبعاد الأرواح الشريرة.

ويلبس الأطفال أقنعة جماجم وعظام وهياكل بشرية، ما يوضح صلة المناسبة بالموت، قبل دق أبواب الجيران في المنطقة طلباً للحلوى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - اسد طنجة الأحد 18 أكتوبر 2009 - 15:38
كذلك نحن المغاربة العديد منا حي في مظهره ميت في داخله لو تشاهد ععدا مهمولا من الناس ينامون في الشارع عرات حفات لا احد ينظر اليهم بعين الشفقة كأنهم لا يرونهم هم دائما في دلك المكان مند سنوات لم يعرهم احد الاهتمام ما يقال عنهم سوى مجموعة حمقى ومرضى عقليين
ويا حسرة نحن في دولة اسلامية
اما عن دلك الرجل العربي الدي توفي اما منتحرا او غدر به فلا احد يعلم حقيقته الا الله لو علم الغربيون حقيقته لقاموا بمساعدته ربما كان لا يزال على قيد الحياة
وبما انها بلد حداثي مثقف فهناك لا احد يعيرك اي اهتمام ليس كمثلنا نحن الغادي والجاي
كيشوفو فيه ةالفاهم يفهم
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال