24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0707:3213:1716:2318:5320:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | واشنطن تنفي اغتيال عالم نووي إيراني

واشنطن تنفي اغتيال عالم نووي إيراني

واشنطن تنفي اغتيال عالم نووي إيراني

نفى مصدر مسؤول بالمخابرات الأمريكية اتهامات إيرانية بتورط الولايات المتحدة في التفجير الذي أسفر عن مقتل العالم النووي الإيراني بجامعة طهران مسعود علي محمدي.

وقال المصدر الذي رفض كشف اسمه لرويترز إن "أي إشارة إلى أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية لعبت دورا هي خطأ تام".

وكان مسؤولون إيرانيون ووسائل إعلام إيرانية قالوا إن عملاء للولايات المتحدة وإسرائيل وراء مقتل محمدي. كما اتهم رئيس الادعاء في طهران عباس جعفري دولت آبادي، الولايات المتحدة وإسرائيل بالتورط في قتل محمدي.

وقال المتحدث الرسمي باسم الخارجية الإيرانية إن "التحقيقات الأولية أظهرت أن المثلث المكون من الولايات المتحدة والنظام الصهيوني والمرتزقة التابعين لهم تورطوا في هذا العمل الإرهابي". وقد رفضت وزارة الخارجية الأمريكية الاتهامات الإيرانية ووصفتها بأنها "عبثية".

ونقلت قناة برس التلفزيونية الإيرانية عن مسؤولين أمنيين أن الأسلوب والقنبلة المستخدمين في الهجوم مرتبط بعدد من الاستخبارات الأجنبية وخاصة الموساد الإسرائيلي.

وكان علي محمدي (50 عاما) قد لقي مصرعه الثلاثاء إثر انفجار دراجة مفخخة قرب منزله شمال طهران.

وشددت الخارجية الإيرانية على أن "مثل هذه الأفعال الإرهابية والتصفية الواضحة لعلماء البلاد النوويين لن تعرقل بالتأكيد المهام العلمية والتقنية".

ورغم تقديم محمدي كعالم نووي فإن المتحدث باسم هيئة الطاقة الذرية الإيرانية علي شيرزاديان نفى وجود أي تعاون مع محمدي. لكن وكالة رويترز نقلت عن مصادر غربية بمجال مكافحة الانتشار النووي قولها إن محمدي عمل عن كثب مع محسن فخر زاده محبتي وفريدون عباسي ديواني، وكلاهما يخضعان لعقوبات الأمم المتحدة بسبب عملهما في ما يشتبه بأنه تطوير لأسلحة نووية.

وقال أستاذ فيزياء جامعي غربي لرويترز إن قائمة مطبوعات محمدي على موقع جامعة طهران على الإنترنت تشير إلى أن تخصصه يتركز على الفيزياء الجزيئية النظرية وليس الطاقة النووية.

ووصفت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية علي محمدي بأنه أستاذ "ملتزم وثوري", وأشارت إلى تأييده لحكومة الرئيس محمود أحمدي نجاد.

في المقابل قال موقع "جرس" الإلكتروني الموالي للمعارضة إن محمدي كان مؤيدا للمعارضة، وإن اسمه كان ضمن مئات الأكاديميين الذين أصدروا بيانا لدعم المرشح مير حسين موسوي خلال الانتخابات الرئاسية في يونيو الماضي.

من ناحية ثانية أشارت تقارير أخرى إلى احتمال تورط "منظمة مجاهدي خلق" في الاغتيال، وهو ما نفته المنظمة في بيان لها.

وقالت المنظمة إن تحميل مجاهدي خلق مسؤولية هذا الاغتيال "أمر زائف تماما، ومنظمة مجاهدي خلق لا تمت بأي صلة إلى هذه العملية".

ويتزامن الحادث مع تصاعد الخلاف بين إيران والغرب بشأن الملف النووي، إذ يتوقع أن يلتقي ممثلون عن الدول الخمس دائمة العضوية بمجلس الأمن وألمانيا في نيويورك السبت المقبل لمناقشة إمكان فرض عقوبات جديدة على طهران.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (7)

1 - جلال الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:27
النظام الإيراني الفاشل هو الدي قتله، لكي يحول اتجاه الرأي العام الإيراني نحو أمريكا وإسرائيل، حتى ي يتمكن له أن يغطي عن جرائمه في حق المعارضة ويطفي بدلك غضب الشعب نحو هدا النظام الديكتاتوري، لكن هيهات ثم هيهات الشعب الإيراني شعب ثوري لا يمكن أن تطال عليه الحيلة أو ينال منه القمع
نظام ولاية الفقيه المتخلف فقد مصداقيته من طرف الأغلبية الساحقة من الشعب.
2 - said الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:29
l'universitaire iranien avait auparavant exprimé son soutien au candidat de l'opposition Mir Hossein Moussavi lors de l'élection présidentielle contestée de juin dernier.il s'agit tout simplement d'un assassinat politique, à l'instar de celui du neveu de Mir Hossein Moussavi. la peur du régime iranien de la fuite d'information vers l'occident concernant son projet nucleaire par le biais de l'opposition l'a poussé de mettre fin à cet opposant!
3 - خليجي فحل الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:31
والله لن يحرر العالم الاسلامي الا انصار اهل البيت عليهم السلام
4 - azer الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:33
كثفت المعارضة الايرانية من طرح الشهادات التي تفيد بأن محمدي -المعروف بأنه من مناصري الثورة- قد تحول لصفوفها. وقد أكدت مصادر إعلامية أنه وقع قبل الانتخابات الرئاسية الأخيرة عريضة لأساتذة جامعيين لفائدة زعيم المعارضة مير حسين موسوي.
وبعيدا عن هذه الصورة التي تجعل منه عالما ملتزما، أكد رئيس كلية الفيزياء في جامعة طهران علي مرغني أن هذا العالم "ذو الصيت العالمي" لم تكن لديه "أي أنشطة سياسية".
بدوره قال شهاب الدين فاروخيار أن محمدي "كان يدرس الفيزياء النظرية ويكتب مقالات وليس له وقت كبير لأمور أخرى".
وأضاف فاروخيار -وهو أحد أصدقاء طفولته- أن "احتقار السلطات للمتظاهرين كسرت خاطره" مشيرا إلى أنه كان يضع صورة الرئيس الإيراني السابق محمد خاتمي على مكتبه.
5 - ولد السعودية الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:35
ولما لا يكون تحرير العالم الاسلامي على حد زعمك على يد انصار الاسلام الذي انزله الله جل وعلا صافيا على نبينا محمد صلي الله عليه وسلم حينما رفعوا شعار الاسلام عاليا فاتحين مشارق الارض ومغاربها آنذاك دون اي وساطات او مناصرتهم لفئة دون اخرى.. فعلا لقد لمست مؤخرا حكمة الله العلي القدير من موت ابناء المصطفي صلوات الله وسلامه عليه قبيل وفاته وانه لم يرزق بنسل من ظهره وبعدين حاول ان تغير المقطع الاخير من اسمك مراعاة للقراء هنا وشكرا.
6 - جلال الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:37
لا تحاول أن تغطي الشمس بالغربال أوتكون بليدا إلى هده الدرجة، لأن الحقيقة أصبحت ظاهرة للعيان، لأن التكنولوجيا الحديثة فضحت هدا النظام المتخلف الديكتاتوري رغم أنه منع الصحافة من نقل الوقائع والإحتجاجات، لم يستطع أن يمنع ما شاهده العالم من قمع وضرب للشعب حتى النساء لم يسلمن من الضرب المبرح من طرف زبانية النظام، لدرجة أن المتظاهرين أغتصبوا في السجون بمن فيهم النساء.
رغم البترول والغازالنظام فشل في ايجاد الحياة الكريمة للشعب الدي يعاني من الفقر المدقع والبطالة المنتشرة بشكل خطير في صفوف الشباب، وهدا هوالسبب في إدمان أكثر من 22 مليون إيراني للمخدرات
أما مشكل السلاح النووي الدي حاولت كوريا الشمالية مساعدتهم فيه، فالنظام الفاشل في إيران يعلم علم اليقين أنه ليس باستطاعتهم أن يدرك هدا السلاح، لأن العالم كله ضدهم في هدا الشأن لأن النظام الإيراني نظام عنصري حقود ومتخلف، خطير أن يكون عندهم لأن كل الدول العربية والإسلامية في المنطقة سيشكل عليهم خطرا كبيرا.
لهدا فإن هدا النظام آيل إلى السقوط، لأنه فقد المصداقية داخل إيران وخارجها.
أرجو النشر وشكرا.
7 - Amine الأربعاء 13 يناير 2010 - 03:39
Les régimes dictatoriaux ont l'habitude de massacrer leurs opposants tout en collant leurs crimes aux ennemis de la "nation " . Ce genre d'assassinat permet de faire d'un seule pierre deux coups: finir avec les opposants et assoir les fondement du régime. L'homme a été présenté par le régime iranien comme un imminent physicien nucleaire n'est en faite qu'un simple universitaire avec des connaissances limité sur le dossier... mais ce qui gênait le régime c'est ses liens avec mir husein mousawi.
المجموع: 7 | عرض: 1 - 7

التعليقات مغلقة على هذا المقال