24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3208:0113:1816:0218:2519:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | العاهل السعودي يأمر بقصر الفتوى على هيئة العلماء

العاهل السعودي يأمر بقصر الفتوى على هيئة العلماء

العاهل السعودي يأمر بقصر الفتوى على هيئة العلماء

أصدر العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز أمس الخميس أمرًا ملكيًا بقصر الفتوى في المملكة على أعضاء هيئة كبار العلماء، وذلك تعظيمًا لدين الله من الافتئات عليه من كل مَن حمل آلة تساعد على طلب العلم، ولا تؤهل لاقتحام هذا المركب الصعب، فضلاً عمن لا يملك آلةً ولا فهمًا؛ ليجادل في دين الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير.

وجاء في الأمر الذي وجَّهه العاهل لسماحة المفتي العام للمملكة رئيس إدارة البحوث العلمية والإفتاء ورئيس هيئة كبار العلماء الشيخ عبد العزيز آل الشيخ: انطلاقًا من قول الحق جل وعلا: { فَاسْأَلُوا أَهْلَ الذِّكْرِ إِنْ كُنْتُمْ لا تَعْلَمُونَ بِالْبَيِّنَاتِ وَالزُّبُرِ وَأَنْزَلْنَا إِلَيْكَ الذِّكْرَ لِتُبَيِّنَ لِلنَّاسِ مَا نُزِّلَ إِلَيْهِمْ وَلَعَلَّهُمْ يَتَفَكَّرُونَ} وعلى هذا الأساس القويم الذي حفظ لنا حمى الدين، وبين خطورة التجاوز عليه، والوقوع فيه، ترسخت في النفوس المؤمنة مفاهيم مهمة في شأن الفتوى وحدود الشرع الحنيف، يجب الوقوف عند رسمها؛ تعظيمًا لدين الله من الافتئات عليه من كل من حمل آلة تساعد على طلب العلم، ولا تؤهل لاقتحام هذا المركب الصعب، فضلاً عمن لا يملك آلةً ولا فهمًا؛ ليجادل في دين الله بغير علم ولا هدى ولا كتاب منير، وإنما هو التطفل على مائدة الشرع، والعجلة- خالي الوفاض- في ميدان تَحفّه المخاطر والمهالك من كل وجه.

وأضاف: قد تابعنا هذا الأمر بكل اهتمام ورصدنا تجاوزات لا يمكن أن نسمح بها، ومن واجبنا الشرعي الوقوف إزاءها بقوة وحزم؛ حفظًا للدين، وهو أعز ما نملك، ورعاية لوحدة الكلمة، وحسمًا لمادة الشر، التي إن لم ندرك خطورتها عادت بالمزيد، ولا أضرّ على البلاد والعباد من التجرؤ على الكتاب والسنة، وذلك بانتحال صفة أهل العلم، والتصدر للفتوى، ودين الله ليس محلًّا للتباهي، ومطامع الدنيا، بتجاوزات وتكلفات لا تخفى مقاصدها، مستهدفة ديننا الذي هو عصمة أمرنا، محاولة- بقصد أو بدون قصد- النيل من أمننا، ووحدة صفنا، تحسب أنها بِما تراه من سعة الخلاف حجة لها بالتقول على شرع الله، والتجاوز على أهل الذكر، والتطاول عليهم، وترك ترجيح المصالح الكبرى في النطق والسكوت، بما يتعيّن علينا تعزيره بما نراه محققًا لمقاصد الشريعة، وكل من خرج عن الجادة التي استقرّت بها الحال، وسنة سنّها رسولنا صلى الله عليه وسلم ومَن تبعه من الصحابة رضوان الله عليهم وعلماء الأمة منذ صدر الإسلام، واطمأنت إليها النفوس، ثقة بكبار علمائنا وأعمدة فتوانا، على هدي سلفنا الصالح، ونهجهم السوي، ولئن كان عصرنا هو عصر المؤسسات لتنظيم شؤون الدنيا في إطار المصالح المرسلة، فالدين أولى وأحْرَى في إطار مصالِحِه المعتبرة.

إنّ تبايُن أقوال أهل العلم يتعيّن أن يكون في نطاق هيئاتهم ومجامعهم العلمية والفقهية، ولا يخرج للناس ما يفتنهم في دينهم، ويشككهم في علمائهم، فالنفوس ضعيفة والشبه خطافه، والمغرض يترقّب، وفي هذا من الخطورة ما ندرك أبعاده، وأثره السَّيئ على المدى القريب والبعيد على ديننا ومجتمعنا وأمننا.

ولفت الأمر إلى أنه قد نَمَا إلى علمنا من دخول بعض الخطباء في تناول موضوعات تخالف التعليمات الشرعية المبلغة لهم عن طريق مراجعهم، إذ منبر الجمعة للإرشاد والتوجيه الديني والاجتماعي بما ينفع الناس، لا بما يلبس عليهم دينهم، ويستثيرهم، في قضايا لا تعالج عن طريق خطب الجمعة.

وترتيبًا على ما سبق، وأداءً للواجب الشرعي والوطني، نرغب إلى سماحتكم قصر الفتوى على أعضاء هيئة كبار العلماء، والرفع لنا عمّن تجدون فيهم الكفاية والأهلية التامة للاضطلاع بمهام الفتوى للإذن لهم بذلك، في مشمول اختيارنا لرئاسة وعضوية هيئة كبار العلماء، واللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء، ومن نأذن لهم بالفتوى، ويستثنى من ذلك الفتاوى الخاصة الفردية غير المعلنة في أمور العبادات، والمعاملات، والأحوال الشخصية ، بشرط أن تكون خاصة بين السائل والمسئول ، على أن يمنع منعًا باتًا التطرق لأي موضوع يدخل في مشمول شواذ الآراء، ومفردات أهل العلم المرجوحة، وأقوالهم المهجورة، وكل من يتجاوز هذا الترتيب فسيعرض نفسه للمحاسبة والجزاء الشرعي الرادع، كائنًا من كان؛ فمصلحة الدين والوطن فوق كل اعتبار، وقد زودنا الجهات ذات العلاقة بنسخ من أمرنا هذا لاعتماده وتنفيذه- كل فيما يخصه-، وسنتابع كافة ما ذكر، ولن نرضى بأي تساهل فيه قل أو كثر؛ فشأن يتعلق بديننا، ووطننا، وأمننا، وسمعة علمائنا، ومؤسساتنا الشرعية، التي هي معقد اعتزازنا واغتباطنا، لن نتهاون فيه، أو نتقاعس عنه، دينًا ندين الله به، ومسئولية نضطلع بها- إن شاء الله- على الوجه الذي يرضيه عنا، وهو المسئول جلّ وعلا أن يوفقنا ويسددنا، ويدلنا على خير أمرنا، ويلهمنا رشدنا وصوابنا، وأن يسبغ علينا نعمه ظاهرة وباطنة، ويزيدنا من فضله ويستعملنا في طاعته، إنه ولي ذلك والقادر عليه.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - ali الجمعة 13 غشت 2010 - 21:29
je me demande comment est consideré ce savant al cheikh comme grand savant et comment il va refleter la tolerance lui qui a recement apostasier les musulmans shiites du yemen et a legalisé le massagre des irakiens en emettant un fatwa permettant aux takfiris de tuer les chites.si celui la est le grand savant de l arabie saoudite le roi abdullah que je respecte beaucoups ne doit pas s etonner de la floraison des fatwas.finalement je pense que le rite wahabite ne peut pas s en passer des fatwas car c est en soit une nouvelle religion nés des fatwas et qui a denaturé la religion et rendu l islam synonime d intolerance .mais loin de la le vrai islam celui de sidna mohamed et de ahlo batih prendera le dessus sur les vestiges de l orthodoxie omeyyade
2 - مغربي الجمعة 13 غشت 2010 - 21:31
المسلمون ليسو في حاجة لا لفتوى ولا لنهي عنها ولا لعلماء العمائم ونواقض الوضوء نحن في حاجة الى فتاوي علميه تخرجنا من ظلمات الجهل وتفيدنا في حياتنا اليومية من طب و هندسة وتكنلوجيا اما ما سوى دالك فهو لتفرقة شان الامه ولاداعي لتدخل حامي الحرمين ولا غيره لان السفينه تسوق نفسها بنفسها وحتى لو افتى المفتون بما يناقض العقل ويساير الطبيعه لن يتبعهم في زعمهم الا الاغبياء الدين يحلمون بانهر اللبن والعسل مع انها موجودة الان امام اعينهم.
لكن ما يخشاه البعض هو الفناوى التي تزعزع العروش يعني لاغيرة على دين الله ولكن الخوف من الوقوع من الكرسي .
اما الاخ الدي يلمع صورة السواعدة فانه ان كان مغربيا فهو سيرور ديال الصبابط ديالهم وخايف على ثمن الدل فبلاد عريبان
اوا سير ضرب ضويرة ف عين الدياب ياش تشوف سلوك سيادك مزيان
3 - DR.KHALID الجمعة 13 غشت 2010 - 21:33
اذا نطق السفيه فلا تجبه فخير من اجابته السكوت
4 - حسن فا الجمعة 13 غشت 2010 - 21:35
كلمة حق يراد بها باطل . لان هذا الدي تعنون به عميل للولايات المتحدة أكثر من عمالته لبلده و للإسلام .
5 - إلى كل من أحبوا الجمعة 13 غشت 2010 - 21:37
كلنا يتدكر عمليات سوداء اليمامة
يعني هادا الدي ابرم صفقة مع أمريكا لشراء أسلحة فاسدة لا تصلح حتى للخردة هدا تقولون عنه شريف
لنفترض أنهم خدعوه كان بإمكنو يطالب برد الاموال لكنه لم يفعل
خلاصة القول هدا واحد متسلط سعره بسعر كل الحكام العرب
ما فيه كلام
6 - مومو السوسي الجمعة 13 غشت 2010 - 21:39
بعض التعليق جارحة لشخص الملك وخارجة عن اللياقة.فقرار الملك ان كان كله لاينفع الا انه ليس فيه مايضر.وان الملك تصرف ضمن اختصاصاته الشرعية ولم يتعدى حدود الله. وان المسؤولية الان على لجنة الافتاء وفقكم الله.
7 - بلا سمية احسن ليا الجمعة 13 غشت 2010 - 21:41
ردا على حسن رقم واحد 1 لاتقل اي كلمة على خادم الحرمين انت اكيد لا تعرفه هدا الطيب الذي خدم المملكة السعودية والكبة المشرفة والمقدسات الاسلامية وكثير من الدول العربية والاسلامية لم يقل سوى الحق عندما يأتي مفتي ويقول ان المرأة يجب ان ترضع خادمها او سائقها الهندي اوالبنغالي حتى يحرم عليها أهذه فتوى يسكت عليها حاكم دولة اسلامية وغير دالك في الفتاوي يجب ان تعرف الملك عبد الله أطال الله عمرو قبل الكلام انه فعلا طيب ومعطاء لشعبو وحنون القلب انا اعيش بالخليج واعرف عن السعودية الكثير يجب ان تسحب الكلام الذي قلته في حق هذا الطيب لأن الشعب المغربي الطيب لا يتفوه بهذه الحماقات التي قلتها وكما نحب ملكنا اطال الله عمره محمد السادس نحب الشيخ عبد الله الطيب
8 - sagalo الجمعة 13 غشت 2010 - 21:43
يا اخوان قولوا خيرا وناقشوا الموضوع برزانة وابتعدوا عن القدف. اين وزارة الاوقاف والشؤون الاسلامية عندنا بالمغرب كي نناقش ونحلل من و لا يفتي؟ فالقران نزله الله مند 14 قرنا وما زلنا نناقش على من تجب الزكاة ونواقض الوضوء والارث...وبعد ركن المفتي اقحموا العنصر النسوي في برامج يخجل المسلم لها واصحنا نتكلم عن الحيض والفاس...هدا هو النهج الصهيوني والعلماني...السنا بحاجة الى من يوقضنا من المد الصهيوني.
دعوا الرجل فهو اخ غالي وعزيز وما قام يعد عين الصواب.
--الى رقم 7--
اين انت من الفتوى او الفتوة...ما دخل عين الدياب في المضوع ؟ فله مكة والسجد النبوي وداك من رضى الله لا يستويان اسي الفاهم .لقد قال كلمة حق...
9 - محمد رحيم الجمعة 13 غشت 2010 - 21:45
ما الإفتاء ؟
أوَ لمْ تومنوا أن أركان الإسلام خمسة ؟
أَقال لكم أحد يوما ما أنها أصبحت ستة بفعل الزيادات والغلاء ؟
فيم سيفتي هؤلاء الناس ؟
لو لم يكن الإفتاء لما جاء صاحبكم بفكرة الرضاع ولما وجد فضاء يلقي فيه بفظلاته.
المفتون هم بالعامية المغربية : النبارة أو النبايصية ، يعني هم زمرة من الدهاة يحيطون بصاحب الأمر وذلك لإجلاء النظر ،تبعا للفكرة القائلة :رأي اثنين خير من حمل جملين.
أما وقد أصبح للنبارة منافع فقد حاد الفعل عن القصد و تحول النبارة إلى مستثمرين ومستغلين للأمة باسم مناصبهم وقربهم من ولي الأمر.
يثيرون شكوكه في من يخالفهم الرأي و يحرضونه على الرعية ،ليس خوفا على الأمة وإنما ترهيبا لولي الأمر الذي في غالب الأمر يصبح مكبلا بموافقاته على أفعالهم و أقوالهم والتي قد ترقى إلى الجريمة ، و بذلك تفتح الأبواب على مصارعها لكل البلاوي رعاية لأهل الإفتاء.
و الله أعلم يا حجاج عفوا حاج
10 - Apache الجمعة 13 غشت 2010 - 21:47
why do Moroccans love conspiracy theories?
Hassan Fa,
You can't just say Stupid things like that without providing a valid proof. Allahomma inni sa2im.
11 - amghnass الجمعة 13 غشت 2010 - 21:49
العاهل السعودي كباقي حكام العرب المتسلطيين على شعوبهم الحاكمة وعملاء امريكا واسرائيل ونجد بعض الحكام وصلو الى السلطة بعد السلب والنهب والقتل واعتقال العقول المتحررة والديمقراطية
12 - الفيزازي الجمعة 13 غشت 2010 - 21:51
الدول المتحظرة تصنع الإنسان،وتكتشف و تصنع وانتم مازلتم تصدرون البداوة و فتاوى ارضاع الكبير و التبرك بالبول ما هذا التخلف،تصدرون التخلف و الكراهية التكفيريون جاؤو من هناك مدعومين با الدولار،ماذا فعلت السعودية لأشقاءها العرب غير نشر الرذيلة او نشر التطرف.
13 - مقهور الجمعة 13 غشت 2010 - 21:53
المقصود هنا أن يقتصر حق الفتوى على فقهاء السلاطين دون غيرهم،وهذا شئ طبيعي جدا، النظام السعودي الدكتاتوري يريد فقهاء يصدرون فتاوي تحت الطلب على مزاجه ليضمن تضليل الشعب ومن تم إحتكار الدين و السياسة و الثروة لاخير في علماء البلاط ولا في فتاويهم ولا في حكامهم، المطلوب ثورة شعبية تخلصنا من هؤلاء المخربين ومن فتاويهم اللهم عجل بزوالهم وخلص الأمة من طغيانهم.
14 - biiil الجمعة 13 غشت 2010 - 21:55
يا اخوان مشكلة الدول الاسلامية هو أنها ابتليت بعملاء دو لسان عربي فصيح ولكن بقلوب قد شربت من أيدي اليهود والصهاينة و الأخطر ما في الأمر أن هؤلاء العملاء قد تمكنوا من الولوج الى الئ مواقع حساسة فنرى فضائحهم مرة في الاعلام المرئي و المسموع ومرة مع أسيادهم و شياطينهم.
15 - حمدي محمود طه الجمعة 13 غشت 2010 - 21:57
ما معناه ان يبيح الشيخ القرني للمنقبة ان تكشف عن وجهها و دبرها للعموم في الدول الغير مسلمة، و ما معناه قول الاخر حصر الفتوى على العلماء، ماذا يقصدون بالعلماء اذن?
هل هم مسيروا مجمع الفقه الاسلامي او خريجوا هذا المعهد?
هل هم مسيروا مدارس العلم في باكستان? او تلك المدارس الدينية"طالبان" ، بها تعرف?
هناك تخلف كبير لدى الحكام العرب و عقم علمي و فكري لدى اجهزتهم التعليمية و التربوية، لان الاسباب مرتبطة بتجفيف ثقافة القمع ضد اطلاق الحقوق و الحريات و تقييدها بالنصوص القانونية المنظمة للتعاقد بين الشعب و المؤسسات المنتخبة.
اما حصر الموضوع في "كبار العلماء" هكذا بدون تعريفهم، و دون الرجوع الى مؤسسة "القضاة" قبل العلماء فذلك يدل على انعدام مصادر التشريع المؤسسة لقيم الديموقراطية و حقوق الانسان.... و تعطيلا لحقوق الافراد و الجماعات في رقعة جغرافية لم يعد سكانها يتشكلون من البدو و الرعاة و اعراب الصحراء......بل هناك جاليات اوربية و امريكية و اسيوية و افريقية....تحتاج الى الانضباط الديني و الاخلاقي انطلاقا من مصادر التشريع الحديث و ليس من باب "الافتاء" و هذا هو اختصاص المؤسسات المنتخبة و ليس من التعيينات و الاختيار و الاختباء وراء المصالح الذتية، و نتطبق المقولات الفقهية "ان اصدق كتاب كتاب الله و خير هدي هدي رسوله و شر الامور محدثاتها و كل محدثة بدعة و كل بدعة ظلالة و كل ظلالة في النار".
16 - muslim الجمعة 13 غشت 2010 - 21:59
que dieu nous protège de ces typs,
17 - مغربي 1 الجمعة 13 غشت 2010 - 22:01
و الله تهجمك على الملك عبد الله ينم عن جهلك و صغر عقلك...هل تريد من علماء الدين أن يصنعوا لك الطائرات و يشيدوا لك الجسور و الموانئ.؟؟؟.علماء الدين هم من حافظوا عن الدين الإسلامي إلى يومنا هذا من كل تزوير و بدع..أما قتل اليهود و النصارى فهم يقتلون منا أكثر بكثير مما نقتل منهم ..و يكفي الملك عبد الله و السعوديين عموما أنهم محافظون على البقاع المقدسة و يسهلون أداء المسلمين لشعائرهم , زيادة على الإعانات التي تتسلمها الدول الفقيرة من السعودية...أما التقدم التكنلوجي و حقوق الإنسان و الديمقراطية فنتركها لك و لأمثالك ليظهروا لنا حنة أيديهم..و الظاهر أنه لا حناء على أيديك..
18 - lila الجمعة 13 غشت 2010 - 22:03
Essayez de vous débarasser, vous même déjà, des mauvais sentiments avant de juger tous les musulmans. Les êtres humains sont tous pareils : imparfaits quelque soit leur religion. Je respecte toutes les croyances et j'aspire à des relations apaisés avec tous les êtres humains.Un peu de culture ne vous fera pas de mal. Vous connaissez l'histoire de la chrétienneté ? Les relations entre les catholiques et les protestants et toutes les guerres qu'elles ont engendrées ? Quand on ne s'aime pas, on ne peut pas aimer les autres. Travaillez sur vous-même et vous verrez que vos relations aux autres seront moins conflictuelles, moins orageuses et peut-être sereines, vous ne regarderez plus le monde de la même manière.
19 - youssef الجمعة 13 غشت 2010 - 22:05
إلى الملك العربي الشهم
ألف تحية و أزكى سلام من بلاد المغرب إلى بلد الحرمين وبلد رسالة الاسلام و أرض الوحي ،مولاي والدي نفسي بيده إننا نحبكم و نجلكم بعد حبنا لملكنا محمد السادس
لن أسرد مناقبكم و منجزاتكم يكفي أنكم دائما مع المغرب في السراء و الضراء ،أسأل الله أن يمنحكم الصحة و العافية و يحفضكم و يحفض بلدكم الكريم وكل عام وجلالتكم بألف خيرإلى الملك العربي الشهم
ألف تحية و أزكى سلام من بلاد المغرب إلى بلد الحرمين وبلد رسالة الاسلام و أرض الوحي ،مولاي والدي نفسي بيده إننا نحبكم و نجلكم بعد حبنا لملكنا محمد السادس
لن أسرد مناقبكم و منجزاتكم يكفي أنكم دائما مع المغرب في السراء و الضراء ،أسأل الله أن يمنحكم الصحة و العافية و يحفضكم و يحفض بلدكم الكريم وكل عام وجلالتكم بألف خير
20 - sagalo الجمعة 13 غشت 2010 - 22:07
فعلا انك سوداء البصيرة فالزرقاء كانت لها نظرة تاقبة اما انت فحاقدة. ما دخل هدا بداك...؟ اللهم نكران الداة بنكران الجميل من اخ عزيز...كم يلزمنا من فتوى كي نعي مكانة رجال الدين في مجتمعنا المغربي. ام انك من اهل فتوى الاكل برمضان...! اليست بمناهجناالدراسية البحت في ماهية الله! هل هو موجود ام لا؟
كم يلزمنا حسب اعتقادك ؟ وهل ما يسري في مجتمعنا من اوحال اهون من الاسلحة الفاسدة؟
داك هو الفساد بعينه.وهل المسجد الدي غدى قبلة للنصراني والصهيوني بقادر على ان يعي الفتوى! ام المهراجانات والفجور اثقى ممن هو على درب الهدى ماض واتقى.! وهل الموسيقى التاقبة للمساجد اهون عند الله بان تصدر بها الف فتوى وفتوة ! ام الديوتى المتعالى غدى يضرب به متلا للرجولة والمروءة؟ لا يالعزيزة دع الفتوى لرجالها وما قام به الملك عبد الله يعد عين العقل. ام جاك شيراك لاثقى من الملك عبد الله؟
لا يالحبيبة تلك كلمة حق الواجب دكرها.و الاموال التي تتكلمين عنها الت اضعافها هبات لمغربنا؟
21 - محمد من السعوديه الجمعة 13 غشت 2010 - 22:09
الحمدلله رب العالمين ملكنا المحبوب الله يعطيه الصحه قرار صائب وفي محله الفتوى ليست لعب لكي يأتي كل شخص ويفتي رحم الله والديه
والشكر كل مغربي ومغربيه على كلمكم الطيب
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

التعليقات مغلقة على هذا المقال