24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1113:2616:4919:3120:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | دعوة القذافي لـ'أسلمة أوروبا' تثير غضب الفاتيكان

دعوة القذافي لـ'أسلمة أوروبا' تثير غضب الفاتيكان

دعوة القذافي لـ'أسلمة أوروبا' تثير غضب الفاتيكان

رأى مسؤول في مجمع فاتيكاني أمس الثلاثاء في دعوة الزعيم الليبي معمر القذافي من روما الى ان يصبح الاسلام "دين اوروبا بأسرها"، "استفزازاً وقلة احترام للبابا وايطاليا حيث غالبية السكان من الكاثوليك".

وقال سكرتير مجمع تبشير الشعوب روبرت ساره في حديث لصحيفة "لا ريبوبليكا" ان "الدعوة الى ان يصبح الاسلام دين القارة الاوروبية لا معنى لها لأن الافراد وحدهم يقررون اذا ارادوا ان يكونوا مسيحيين او مسلمين او اعتناق ديانات اخرى".

ودعا القذافي الاحد الماضي لدى لقاء 500 شابة اختارتهن وكالة للمضيفات ثم أمس امام 200 شابة، الى ان يصبح الاسلام "دين اوروبا بأسرها".

وقال المونسينيور ساره انه "غير قلق لتصريحات القذافي" التي ليست في نظره "سوى استفزازاً مجانياً وسخيفاً".

واضاف ان "الخطر الحقيقي الذي يحدق بالأوروبيين هو قلة الايمان وضعف الدين وعدم احترام الحرمات"، واصفاً هذه العوامل بأنها "العدو الحقيقي للايمان الذي قد يتحول الى ارض خصبة لتغلغل الاسلام مستقبلاً في كافة ارجاء اوروبا".

وانتقد المونسينيور ساره ايضاً "غياب مبدأ المعاملة بالمثل بين الدول الاسلامية والغربية" ومشاكل "حرية المعتقد في المناطق المسلمة". لكنه اشار الى ان "العلاقات بين المسيحيين والمؤمنين من ديانات اخرى ممتازة في دول عدة مثل مالي وغينيا وشمال افريقيا".

وأضاف المسؤول عن المجمع المكلف المهمات الكاثوليكية في الخارج "لهذا السبب يواصل البابا (بنديكتوس السادس عشر) دون كلل الترويج للحوار بين الاديان".

بدورها نددت صحيفة "افينيري"، الكاثوليكية التوجه، بما وصفته "جلسة دعاية اسلامية" ارادها القذافي "بشكل متعمد فولكلورية"، متساءلة كيف امكن للزعيم الليبي ان يوجه من قلب "ايطاليا متسامحة وتعددية" وذات "الجذور المسيحية الضاربة في عمق الارض وفي قدم التاريخ" هكذا دعوة، وان "ينبري عمدا في استعراض تبشيري".

ولكن باستثناء المعارضة اليسارية التي نددت بما اعتبرته بازارا اقتصاديا بين برلوسكوني والقذافي، لم يوجه احد انتقادا صريحا لسلوك برلوسكوني بتقبله ما بدر من ضيفه. وشدد العديد من المقربين من رئيس الوزراء على اهمية اتفاقية الصداقة بين البلدين، والتي احتفل القذافي وبرلوسكوني الاثنين بذكرى مرور عامين على توقيعها، في تعزيز العلاقات الاقتصادية بينهما.

غير ان البلبلة كانت واضحة في صفوف معسكر رئيس الوزراء وانصاره ولا سيما لدى الكاثوليك الملتزمين دينيا من بينهم.

وتساءل ماوريتزيو لوبي نائب رئيس مجلس النواب وعضو حزب شعب الحرية بزعامة برلوسكوني، في رسالة وقعها مع رئيس كتلة الحزب في البرلمان الاوروبي ماريو مورو ونشرتها صحيفة لا ستامبا، ما اذا كان "من الملائم ان نعرض بلدنا مسرحا لاستعراضات الرئيس" في اشارة الى القذافي.

واضاف لوبي ومورو في رسالتهما "بالتأكيد انه لامر بالغ الاهمية بالنسبة لنا ان نطور علاقات دبلوماسية مميزة مع ليبيا ولكن لماذا لا نرى هكذا مسرحيات في المانيا او في مكان آخر في اوروبا؟".

ولم يختلف كثيرا رد فعل لوكا زايا رئيس اقليم فينيتو (شمال شرق) والقيادي الكبير في حزب رابطة الشمال المتحالف مع برلوسكوني.

وقال لصحيفة ماتينو دي بادوفا "فليذهب القذافي الى دياره وليطلق من هناك دعواته لتغيير الدين. لم اثمن ابدا ملاحظاته الساخرة الداعية الى الاسلمة"، مضيفا ان الزعيم الليبي "وبصفته ضيفا هو ليس ملما كثيرا بالتربية. كان من الافضل لو اكتفى بمواضيع الاتفاقية الاقتصادية والتجارية الموقعة بين ليبيا وايطاليا".

اما صحيفة لا بادانيا التابعة لرابطة الشمال فكانت اكثر صراحة، وعنونت صدر صفحتها الاولى بالخط العريض "اوروبا يجب ان تبقى مسيحية".

واعتبرت الصحيفة ان "امنيات او ربما تهديدات القذافي تكاد تدعو للضحك" ولكن دعوته لان تتحول اوروبا الى الاسلام ينبغي ان تدفع باوروبا الى الرد عبر التأكيد على قيمها المسيحية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - محمد paint الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:04
كيف لا, وقد اصبح الاسلام يستنشق نسيمه في كل شبر من بقاع الارض, واصبح اسم محمد(ص)ينطق من كل فوه في كل بلد,لا اله الا الله محمد رسول الله.
2 - غيور الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:08
يتحدث بعض حكام العرب عن الدين الاسلامي و كانه عبارة عن تلقيح انفلوانزا الخنازير و ليس دين شريف لا يدخله الا شريف و عن اقتناع و كامل الحرية و الوعي صحيح ان نفوذ الفاتيكان في اوروبا اصبح ضعيفا وذلك راجع لعدة اسباب ...اذن اين الحل؟...يرى احد حكام العرب ان اسلمة اوروبا هو الحل وذلك كاعطاء يد المساعدة للفاتيكان لتقوية نفوذه .كان عليه ان يدعو الفاتيكان وحده للدخول للاسلام اما اوروبا فالاسلام غني عن التعريف دخل الى كل البيوت وخيرالكلام ما قل و دل هو قوله تعالى لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما با نفسهم .
3 - مسلم الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:10
هل القذافي مسلم حتى يدعو أوروبا للإسلام، الله العن اللي ما يحشم
4 - Nassim الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:12
Je le dis et je le répète, ce soi-disant 'Président de Lybie' est une vrai honte pour les pires des cons!
5 - ولد المغرب الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:14
تصريح سخيف من فائد سخيف
6 - متعجب الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:16
الأمر وااضح يا إخوان
هذا المختل لا يجيد فن الكلام
لاحظو فقط الظرف الذي نطق فيه بهذه المزحة
"دعا القذافي الاحد الماضي لدى لقاء 500 شابة اختارتهن وكالة للمضيفات ثم أمس امام 200 شابة"
السيد بغا يكمل 4 اللي عطاه الشرع ولكن بغاهم يكونو مسلمات
الله يعفو عليك زعما قصوحية الجبهة مكاين اللي يجي قدامك
7 - علي الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:18
وقال سكرتير مجمع تبشير الشعوب روبرت ساره في حديث لصحيفة "لا ريبوبليكا" ان "الدعوة الى ان يصبح الاسلام دين القارة الاوروبية لا معنى لها لأن الافراد وحدهم يقررون اذا ارادوا ان يكونوا مسيحيين او مسلمين او اعتناق ديانات اخرى"
و ماذا يمكن القول عن جماعات التنصير التي قام المغرب بطردها اليست كذلك تعديا صارخا لحرية الافراد في اختيار دينهم
8 - said الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:20
ببساطة هدا انسان غبي وغير مسؤول بل هو ربما اغبى رجل في العالم
9 - ابو بعرور الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:22
يبدو ان القذافي36 لم يحمل معه الادوية التي يمنع على الصيادلة ان يقدموهالاحددون وصفة طبيب مختص
نسي ان يطالب بتقرير مصير الشعب الاوربي والا سيدفع الفاتكان نفس الثمن الذي سيدفعه المغرب ادالم يلب
دعوة قطاع الطرق في تندوف المحتلة
10 - maryam الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:24
الحقيقة أنه أثار غضب الأحزاب السياسية عامة اليمين واليسار والشعب الإيطالي بأسره ، أما الفتيكان فهو صامت ، وصارت ضجة في البلد.
المستفيد الوحيد هو برلوسكوني رئيس الحكومة الحالية ورجال الأعمال الأثرياء نظرا للصفقات التي عقدت لإنجاز طريق معبد بليلبيا يتعدى 1500 كيلومتر.
إضافة إلى كل هذا فإن القدافي يخلق لنا مشكل نحن المسلمين الذين نعيش في إيطاليا منذ سنين في سلم.
11 - ايت المفقوس الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:26
رجل يخرخر كالعادة
لكن بالفعل فقدت اروبا دينها لأن الاوربيين اكتشفوا كذب و ظلامية الكنيسة.
لا يمكن لاي شخص يفكر بعقله ان يصدق تخاريف المبشرين الذين يكفي ان تناقشهم في امور سطحية حتى يتزعزعوا
المهم ان الكنيسة و المسيحية ابادو ملايين السكان الاصليين في امريكاو بلدان عدة.
لذلك اضحكني تعليق المونسينيور ساره في المقال الصحفي لأنه يتشدق بعكس ما قامت به الكنيسة من قتل و ابادة و تحلل اخلاقي و اغتصاب لأطفال
12 - إسلامي وطني عولمي الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:28
اللهم إني بريء من ( إسلام ) قذاف الدم ، هذا هو اسمه الحقيقي .
غادي يلقنهوم الشهادة التالية : أشهد أن الكتاب الأخضر لا يأتيه الباطل من بين يديه و لا من خلفه ، اللهم إلا إذا ضغطت سيدتنا أمريكا علينا عندها فليخسأ الكتاب الأخضر و ليحيى البيت الأبيض .
13 - مسلم الأربعاء 01 شتنبر 2010 - 14:30
ألاحظ أن جل المعلقين ضد القذافي، أما أنا فاعتقد أن القذافي قد سجل حسنات عند ربه بدعوته هذه... فما الفرق يا ناس بين القذافي اليوم الذي يصبو لأسلمة أوروبا قاطبة و بين رسل النبي محمد (ص) الذين حملوا رسائله إلى أقطاب زمانه مطلعها ''أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين'' ؟
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

التعليقات مغلقة على هذا المقال