24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4606:2913:3917:1920:3922:07
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. بوريس جونسون .. صاحب مواقف مثيرة للجدل رئيسا لوزراء بريطانيا (5.00)

  2. الحاتمي: الدعوة إلى الخلافة وهم يُخفي المصالح المادية لرجال الدين (5.00)

  3. العنصرية تطال المتحدثة باسم الحكومة الفرنسية (5.00)

  4. خطاب ديني وسلوك لا أخلاقي .. "سكيزوفرينية" تصيب المجتمع المغربي (5.00)

  5. مسؤوليات الحمل وتربية الأطفال تبعد المغربيات عن المناصب العليا (1.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | 'السياحة الحلال' تجتذب المسلمين البريطانيين

'السياحة الحلال' تجتذب المسلمين البريطانيين

'السياحة الحلال' تجتذب المسلمين البريطانيين

تشهد "السياحة الحلال" توسعا حقيقيا في المملكة المتحدة، إحدى الدول الكبرى المصدرة للسياح، وذلك لصالح الجالية المسلمة الهامة التي يحتضنها هذا البلد.

"شمس، وبحر وحلال" هو إحدى الشعارات الأكثر جاذبية التي اختارتها وكالات الأسفار التي تتخصص أكثر فأكثر في هذا المجال، مستفيدة من الطلب المتزايد لدى جالية يرتفع عدد أفرادها إلى 5ر2 مليون شخص.

وإلى وقت قريب، كانت وكلات الأسفار التي تقدم خدمات "السياحة الحلال" تعد على رؤس الأصابع، حسب تشارلز جونسون وكيل الأسفار في لندن.

وكان هذا النوع من السياحة يقتصر في الماضي على الرحلات إلى المملكة العربية السعودية لأداء العمرة أو الحج، أو حتى التنقلات في اتجاه باكستان والهند، البلدين اللذين تنحدر منهما غالبية المسلمين المقيمين في بريطانيا.

إلا أن الأوضاع تغيرت الآن، حيث إن الأجيال الجديدة من المسلمين، التي لا تعتبر نفسها ملزمة بقضاء عطلتها في بلدها الأصلي، تسعى لقضاء العطلة في بلدان أخرى مع التمسك بالتعاليم الدينية.

وأوضح جونسون أن المواطن المسلم، كما هو الحال بالنسبة لأي بريطاني متوسط، يسافر مرة واحدة على الأقل إلى الخارج سنويا.

واغتنمت الوكالات هذا التطور لتتخصص حصريا في هذه السياحة التي تحترم القيم الإسلامية، من بينها "كريسنت تاورز" و"إسلاميك ترافلز".

وتبدأ الخدمة، الموجهة عموما للعائلات، برحلة في طائرة لا تقدم المشروبات الكحولية والمأكولات التي تتضمن دهون الخنزير، بل حتى إنها تعلن الآذان للصلاة وترشد إلى اتجاه القبلة.

كما أن العديد من الفنادق، التي دخلت غمار المنافسة للحصول على حصص من هذا السوق المتوسع باستمرار، تقدم مأكولات تتماشى مع الشريعة وخدمات أخرى عصرية.

ويؤكد ياسر محمد، المسؤول ب"كريسنت تاورز"، أن هذا القطاع يتجه نحو فرض نفسه في بريطانيا وأن عددا متزايدا من الأشخاص يكتشفون هذه الخدمة المقدمة.

وأبرز أن "كريسنت تاورز"، التي لا تبرمج حاليا سوى رحلات في تركيا، تعتزم توسيع مجال نشاطها نحو وجهات أخرى مثل دبي ومصر.

وكانت دراسة أصدرها سنة 2007 المعرض العالمي للسياحة في لندن قد أظهرت أن "السياحة الحلال" ستشهد تطورا هاما في السنوات المقبلة، مشيرة إلى أن منطقة الشرق الأوسط، الوجهة المفضلة للسياح المسلمين، ستعرف ارتفاعا في عائدات رحلاتها بنسبة 108 في المئة سنة 2011 لتصل إلى 51 مليار دولار.

وأكدت الدراسة أن "هذا التطور يتيح فرصا ضخمة للسياحة الحلال"، مبرزة أن هذه الفرص ستتعزز بالطلب المتزايد لدى المسلمين القادمين من العالم بأسره، خاصة أوروبا والولايات المتحدة.

من جهة أخرى، يبقى البعد الثقافي مكونا أساسيا للمنتوج الذي تقدمه الوكالات المتخصصة في هذا القطاع.

وتؤكد هذه الوكالات، ومنها "إسلاميك ترافلز"، أن من بين أهدافها الأساسية النهوض بالسياحة في اتجاه البلدان الإسلامية كأداة لاكتشاف التاريخ والإرث الحضاري للإسلام.

كما تعتبر أن النهوض بالتبادلات الثقافية وفرص الأعمال في المجال السياحي "يحدث حسا تضامنيا" في صفوف المسلمين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - abdou الخميس 02 شتنبر 2010 - 16:23
what about us ?why our gouvernement encourage just to sex tourism, why you didn't adopt this programme since a long time. this will be the best way to morocco to achieve more than 10 millions tourist a year, because. i used to work in field of tourisme in morocco as a receptionist and i meet a muslim family from srilanka living in england and they was surprising for morocco, becasue they came to discover islamic country by they end they found that's not the case .i hope that things will change as quickly as possible
2 - moha الخميس 02 شتنبر 2010 - 16:25
voilà une bonne chose, qu'est ce qu'il turapport le tourisme sexuel, qu'est ce qu'il vous rapporte les boite de nuits....,la plus part des touristes européens civilisés, quand ils vont dans un pays c'est pour découvrir sa culture ces paysage sa nature son climat ses plages propre et naturelle sans cette chéres humaine étendue est nue.,
si au Maroc ils font un effort que le mois de ramadan surtout ces années il coincide avec la période éstivalle je suis sur que les touriste ils vont découvrire le Maroc autrement et ça sera bénibéque pour le pays et on va donner une bonne image,nous avons ce qu'il faut au Maroc ,l'achitecture , nos savons musulmans,
Wa essalam
3 - khalid2010 الخميس 02 شتنبر 2010 - 16:27
السياحة الحلال في تركيا و السياحة الجنسية في...المغرب
نعم و نعم السياحة، في تركيا هذه تطورت السياحة الحلال بشكل كبير و اصبحت تركيا العلمانية رائدة في هذا المجال في حين نرى كيف ان المغرب المسلم دولة و شعبا اختار ان ينافس التايلاند و بنغلاديش في...السياحة الجنسية!! و الله ارحمنا
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

التعليقات مغلقة على هذا المقال