24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3107:5613:4516:5419:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. أمن تطوان يوقف مروج شائعات انتشار "كورونا" (5.00)

  2. مغاربة يرصدون غياب المداومة الطّبية لرصد "كورونا" بالمطارات‬ (5.00)

  3. أحزاب إسبانية تدعو إلى "الجمركة الأوروبية" لمدينتي سبتة ومليلية (5.00)

  4. حاكم سبتة يطالب بترحيل الأطفال المغاربة القاصرين‎ (5.00)

  5. حبل الكذب يلف عنق بوليف (5.00)

قيم هذا المقال

3.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | ماذا تريد إسرائيل من عملية "الجرف الصامد" في غزة؟

ماذا تريد إسرائيل من عملية "الجرف الصامد" في غزة؟

ماذا تريد إسرائيل من عملية "الجرف الصامد" في غزة؟

لربما كان الهدف المعلن من عملية "الجرف الصامد" التي أطلقها الجيش الإسرائيلي ضد حركة حماس في قطاع غزة، الإثنين الماضي، هو وقف تهديد الصواريخ التي تطلق من القطاع المدن والبلدات الإسرائيلية، غير أن محللين لا يتفقون مع هذا المبرر.

ووفقاً لمحللين فلسطينيين وآخر إسرائيلي فإن مبررات العملية تمثلت في محاولة إضعاف حركة حماس في الضفة الغربية وغزة تمهيداً لفرض حل سياسي، واضطرار رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو لهذه العملية لوقف الصواريخ، إلى جانب محاولة للنزول عن الشجرة بعد التحريض الواسع ضد حماس في أعقاب حادثة اختطاف المستوطنين الثلاثة في 12 الشهر الماضي، والعثور على جثثهم الأسبوع الماضي.

1- محاولة إضعاف حركة حماس في الضفة الغربية وغزة تمهيداً لفرض حل سياسي للقضية الفلسطينية

المحلل السياسي الفلسطيني هاني المصري، قال للأناضول "أعتقد أن ما يحصل الآن في غزة وما سبق وأن حصل في الضفة الغربية هو تعبير عن خشية إسرائيلية من نشوء فراغ بعد فشل العملية السياسية، ومحاولة لفرض حلول سياسية تتطلب إضعاف حماس في الضفة الغربية، وقد شهدنا الشهر الماضي، حملة الاعتقالات الواسعة التي تمت في صفوف قادتها والمؤيدين لها بالضفة ، والآن يجري تنفيذ هذه العملية في قطاع غزة ".

الفراغ الذي يتحدث عنه المصري يملأه بحسب رأيه " إما حلولاً سياسية مفروضة، أو بدائل سيئة مثل داعش (الدولة الإسلامية في العراق والشام)"، في إشارة لما تعتبره وسائل إعلام إسرائيلية بأن "حماس أفضل من داعش"

وفي هذا الصدد، يرى الكاتب الفلسطيني أن إسرائيل "تريد إبقاء زمام الأمور بيدها وتريد أن يكون الحل السياسي للصراع القائم مع الفلسطينيين هو الحل الذي تريده وليس الحل المفروض عليها، وعليه فقد بدأت هذه العملية في غزة علىالرغم من أنها لربما لا تريد أن تتطور الأمور إلى حرب برية ولكنها بوضوح تريد حماس ضعيفة".

ولا يتفق المصري مع الرأي الذي يقول بأن الهدف من العملية هو ضرب المصالحة الفلسطينية (التي تمت في 23 أبريل/نيسان الماضي)، وقال" قد يكون هذا هو أحد الأهداف إلا أنه ليس الهدف الرئيسي ".

وفي إعلانه عن انطلاق العملية الإسرائيلية الحالية في غزة، قال أفيخاي أدرعي، المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي للإعلام العربي، في تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي (تويتر) "أطلق الجيش عملية "الجرف الصامد" في قطاع غزة ضد قدرات ومصالح حركة حماس رداً على استمرار إطلاق الصواريخ نحو جنوب إسرائيل".

2- اضطرار نتنياهو للعملية لوقف الصواريخ

ويتفق آفي لسخاروف، المحلل السياسي في موقع (والا) الإخباري الإسرائيلي المستقل، مع الرأي الرسمي في بلاده، بأن الهدف من العملية هو وقف الصواريخ.

وفي حديث مع وكالة الأناضول، قال لسخاروف "أعتقد أن رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو دُفع الى هذه العملية التي لم يكن أصلاً يريدها، فهو طرح منذ البداية مبدأ الهدوء مقابل هدوء إلا أن حماس رفضت، وبالتالي فإن من الواضح هذه المرة أن حماس هي من دفعت باتجاه الحرب، فلو وافقت على مبدأ الهدوء مقابل الهدوء لما كانت هناك عملية عسكرية الآن في غزة".

وبتقدير لسخاروف فإن حماس "لجأت إلى التصعيد بإطلاق عشرات الصواريخ والقذائف يومياً من أجل ترميم وضعها الداخلي، ولإرسال رسائل إلى مصر بأنها قوية، وأيضا بعد أن اكتشفت أن ليس هناك مصالحة فلسطينية جدية ..هم (حماس) يريدون بذلك أن يقولوا أنهم أصحاب البيت وبكلام آخر هم يريدون البقاء في غزة، وأن يبقى القطاع من مسؤوليتهم".

ويعتبر المحلل الإسرائيلي أن " نتنياهو لا يريد تصعيد في غزة وإنما يريد هدوءاً، ولكن المبادرة ليست بيده وإنما بيد حماس، فإذا ما قالت حماس الآن أنها تقبل بمبدأ الهدوء مقابل الهدوء فإن الهدوء سيعود إلى غزة".

ويرى لسخاروف أن فرص الحرب البرية تعتمد إلى حد كبير على التطورات الميدانية، وقال" أعتقد أنه في حال سقوط صاروخ على منطقة سكنية بما يؤدي إلى قتل إسرائيليين فإن هذا سيسرع العملية البرية، وكذلك الأمر في حال استمرار تعريض الإسرائيليين لخطر الصواريخ".

3- محاولة للنزول عن الشجرة بعد التحريض على حماس في أعقاب حادثة اختطاف وقتل المستوطنين الثلاثة

ولكن المحلل السياسي وأستاذ العلوم السياسية السابق في الجامعة المفتوحة في تل أبيب، وديع أبو نصار، يرى أن "العملية العسكرية الإسرائيلية ضد غزة إنما هي محاولة من قبل نتنياهو للنزول عن الشجرة ".

وفي حديثه مع الأناضول، قال أبو نصار "نتنياهو وفي محاولة منه لضرب اتفاق المصالحة الفلسطيني، سارع بتوجيه الاتهام إلى حركة حماس بالمسؤولية عن اختطاف 3 مستوطنين إسرائيليين في الضفة الغربية ومع تصعيد اللهجة من قبل المسئولين الإسرائيليين ضد حماس فإن الشارع الإسرائيلي، وبخاصة اليمين، بات يطالب بالقصاص من حماس وتوجيه ضربة عسكرية لها ".

وأضاف"سويا مع فشل الحكومة الإسرائيلية في الكشف عن مكان الخاطفين للإسرائيليين الثلاثة، فإن نتنياهو بدأ يبحث عن البدائل وهو يرى في هذه العملية ضرب لعصفورين بحجر واحد، فمن ناحية هو يضرب البنى التحتية لحماس في غزة ومن ناحية ثانية يعكر الأجواء بما يمنع إمكانية تحرك سياسي قريب لتطبيق حل الدولتين لأنه أصلًا ضد هذا الحل ".

وأسفرت عملية "الجرف الصامد" الإسرائيلية التي بدأت الإثنين الماضي عن مقتل 81 شخصاً وأصابت أكثر من 537 آخرين وذلك حتى الساعة 10.45 تغ من اليوم الخميس، في أكثر من 700 غارة شنها سلاح الجو الإسرائيلي مستهدفاً مناطق متفرقة في القطاع، بحسب مصادر طبية فلسطينية وشهود عيان.

*وكالة أنباء الأناضول


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (56)

1 - Houssein eibn al khattab الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:25
A tous les da3ichs du monde, mais on ne vous vois pas là en Palestine occupée?? Mais oui votre maître sioniste ne vous le permets pas parce que vous êtes tout simplement estampillé 'made in Israël' sani3ah isra-iliyyah !!!
2 - khalid lmaghribi الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:30
الهجوم على غزة رسالة لسوريا وحزب الله وايران والعرب عامة وتحدي جديد للمواثق والقانون الدولي والدي بالمناسبة ﻻيسري على إسرائيل. هده الدولة المتغطرسة دائما تضرب عصافير كثيرة بحجرة واحدة فبالإضافة الى الرسائل السالفة الذكر فإسرائيل دولة يسري في عروقها الحرب لدلك كلما مرت'مدة معينة دون تحربك ترسنتها من اﻻسلحة والتي تحتاج الى صيانة تضطر ﻻستعمالها مخافة تاكلها واكسدتها....
3 - boujmia الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:32
essalam alikoum
ils sont ou les avions des pays arabes?
ils sont ou les milliards de dollar investi dans l'armement acheté aux états pourris d’Amérique ?
ça fait 60 ans que la Palestine est occupé, ça fait 60 ans que les états unis bloque toute action contre les sionistes par leur veto !
Et que font les arabes :
ils regardent le massacre sur aljazera !
Et vous vous étonnez que des jeunes deviennent extrémistes ?
Ils voient que vous ne faites rien pour arrêter ce massacre
4 - اسكندر جيجل ابن العثمانيين الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:35
ويل للعرب من شر قد اقترب ان هدا الحديث للرسول صلى الله عليه وسلم وهو يحدر فيه العرب من خروج المسيح الدجال اليهم في اي لحظة وتكون اكبر مهلكة للعرب جميعا مند خلقو على الارض وهدا عقاب من الله عز وجل لانهم ابتعدو عن الدين والحق والجهاد في سبيله وابتداع الجهاد في سبيل الوطن والحاكم بدل الحاكم الفعلي الا وهو الله ///// سوف نحاسب عند الله لاننا تخلينا عن اخوتنا في فلسطين نشتري الاسلحة الخردة بتريليونات الدولارات لاجل ان نستخدمها ضد بعضنا البعض اي ان العرب قد اسدو خدمة رائعة لليهود بان يقضو على بعضهم مقابل ان تلتهي اسرائيل في قتل المسلمين وبان تدمر القدس وبناء هيكل سليمان تمهيدا لخروج مخلصهم الاعور الدي سوف يقضي على العرب والمسلمين ويفتن الكثير بسببه من المسلمين والدليل انظر اليوم الى المسلمين وهم يتحدثون فقط عن المونديال اليهودي الدي لا تشارك فيه اسرائيل لالهاء المسلمين به ولتكمل عملها // الى حد الان لم نرى حاكما مسلما فعل شيئ لاجل فلسطين كاردوغان // مادا لو كان الرسول صلى الله عليه وسلم معنا ووجدنا على هده الحال سوف يخجل بامته التي خدلته امام الله لقد الله اغفر لكل المسلمين واعفو عنهم امين
5 - moslim الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:43
الحل مع الصهاينة و في كل البلدان الاسلامية هو داعش. انها اتبثت ان الحل هو الجهاد بدون ادنى مهادنة او مرونة او تفاوض.هل تستطيع اسرائيل ان تضرب بالنووي امام العالم?. المشكل في تخاذلنا و ليس في قوة اسرائيل. ومن يخاف الموت لا يدعي الاسلام. كيف قضى الروس على هتلر و الجزائريون على الاستعمار و الافغان على الروس و الفيتناميون على الامريكان و الريف على الاسبان? بالخوف من بطش العدو ام بالشجاعة ?. هل رايتم يوما معتديا يرجع حقا باللتي هي احسن?.
6 - منير التولالي الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:44
ما تريده إسرائيل ببساطة أن يرحل الفلسطينيون عن أرضهم ..
الاستيطان ..
وجدار العزل العنصري..
و تجريف الأراضي.
.وهدم المنازل..
والمنع من الصلاة في المسجد الاقصى..
و إغلاق المعابر..
والحصار..
والإعتقال..
ثم القتل و الإبادة الجماعية..
الصهاينة لا زالوا يطمحون إلى تهجير الفلسطينيين و مخططات التقسيم التي تحاك بالمنطقة تعتبر مؤشرا على توجههم نحو توسيع كيانهم المسخ ..
و الخرائط الجديدة التي تنشرها مراكز البحوث الأمريكية تبشر بهذه النكبة .

المحزن في كل هذا أن الفلسطينيين محاطين بأنظمة عميلة تسهل على اسرائيل تنفيذ مخططاتها ..فبشارالمجرم دمر سوريا..و السيسي العميل جعل التخابر مع حماس جريمة و دمر الأنفاق و أغلق المعابر ..و الهالكي أشعل حربا طائفية في العراق ..و دول براميل النفط تبدر مقدرات الأمة على الفتن و تمويل المستبدين وصنع الظلاميين ...
الخلاصة أن فلسطين و حيدة إلى حين اكتمال الثورات و صحوة الشعوب من سباتها .
7 - عاجل الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:48
مباشرة بعد زيارة الرجل الاول لمخابرات السيسي الى اسرائيل بدأ القصف،واظن ان رسالة السيسي قد وصلت ومفادها كالاتي:
انا هنا في مصر قمت بالواجب اي قمت بهولوكوست للاخوان وعليكم بقيام هولوكوست لحماس حتى نستطيع القضاء نهائيا على الاسلام السياسي.
8 - زهير الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:49
أين هي لجنة القدس؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
9 - RIGO الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:49
اذا كانت دعش و القاعدة و السلفيين و الوهابيين و المجاهدين هم فعلا يريدون الشهادة فما عليهم الا ان يجاهدوا في من حق فيهم الجهاد الحقيقي لا بقتل الابرياء من الاطفال و الشيوخ و النساء من اخوانهم و لا يجوز قتل هؤلاء و لو كانوا غير المسلمين
لقد تبين الحق من الغي و ما انتم الا ماجورن من الصهاينة اعداء الاسلام
10 - بوليسي مسالي الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:50
اظن والله اعلم ان هناك عدة اهداف منها انقاد ماء وجه حكومة نتنياهو بعد حادث اختطاف 3 مستوطنين بينهم جندي احتياط الى جانب تعكير اجواء المصالحة الفلسطينية واضعاف جانب لفائدة جانب اكثر ليونة وكدا التغطية على فشل القبة الحديدية وصواريخها المضادة الامريكية والاسرائيلية الصنع في اعتراض القدائف الفلسطينية المحلية الصنع والصواريخ الايرانية والسورية الصنع التي اصبحت اكثر تطورا اشهرا بعد الضجة الاعلامية لحكومة نتنياهو بنجاح بحريته في اعتراض سفينة محملة بصواريخ واسلحة ايرانية رغم تسلل سفن اخرى وتسرب كميات اسلحة نوعية اخرى منها صواريخ مضادة لطائرات محمولة على الكتف ودائما عبر نفس المزودين ايران وسوريا والسودان عبر الانفاق برفح وعبر سواحل البحر الاحمر المصرية وسواحل غزة المتوسطية وهي السواحل التي اعتقد والله اعلم انها الهدف الغير المعلن خصوصا بعد ان تاكد اكتشاف مخزونات من الغاز الطبيعي بها سهلة الاستغلال حيث اصبح الاسرائيليون يخشون ان تصبح حكومة حماس مستقلة طاقيا ولاينفع معها حصار ومستقلة ماليا ولاينفع معها تجفيف منابع ولي اذرع حلفاء واذا صح هذا الهدف الغير المعلن ربما ستتطور الامور الى غزو بري
11 - New York الخميس 10 يوليوز 2014 - 14:52
أين أنتم يا داعش الهم والغم ؟اينك يا خليفة المسلميين كما تدعي ؟اينكم يا من يستعمل الدين في قتل أخيه من غير حق ..أطفال تموت في غزة ونساء تحرق في بورما نيامار وأنتم تتصارعون عن الحكم وآبار البترول شردتم عاءلات وخربتم أوطان كانت تحمي المسلمين .في عهدكم صرنا مشردين في العالم .جعلتم الاسلام دين الدم والقتل بعدما كان دين السلام والتسامح ..استيقظوا يامسلميين من سباتكم فوا الله ما يفعله هءولاء الجهاديين ليس بما وصى به محمد مال المسلميين و ًدماءهم حرام عليكم .باي حق تنزعونه ؟
يا حفنة الإرهابيين ارحموا من في الارض يرحمكم من في السماء كفا اضطهادا لاخوانكم المسلمين بغير حق .ارحموا ألاطفال والنساء والشيوخ .مادافعلوا . ؟ ذنبهم انهم ولدوا في أماكن لاحول ولاقوة لهم الزمان قهرهم وأنتم تعدمونهم اتقوا الله يوم ترجعون اليه
12 - abdelhadi italia الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:00
فجأة .. القرضاوي لم يُفتي بقتل شيمون بيريز او نتنياهو كما افتى بقتل الرئيس بشار الاسد !
فجأة .. العريفي لم يرى الملائكة تقاتل الجيش الاسرائيلي مثلما رآها تقاتل الجيش العربي السوري !!!
فجأة .. دول الخليج لم تتحرك لتسليح المقاومة الفلسطينية مثلما قامت بتسليح الجيش الحر !
فجأة .. جامعة الدول العربية لم تجتمع منذ بدء قصف غزة لتجتمع .. بينما اجتمعت خلال نصف ساعة لإستدعاء الغزو للعراق
طرد سوريا من عضويتها بناءاً على طلب هيلاري كلينتون !
فجأة .. السعودية لم تعلن عن حملة تبرعات لإمداد الفلسطينيين كما فعلت مع السوريين !
فجأة .. امير قطر لم يطلب ارسال قوات عربية الى غزة مثلما طلب ارسالها الى سوريا !!!!
فجأة .. حلف الناتو لم يتدخل لحماية سكان غزة كما تدخل لحماية سكان ليبيا " كما قال في كذبتهِ الشهيرة " !!
فجأة .. لم تقم الدول العربية بطرد السفراء الاسرائيليين كما فعلت بطرد سفراء سوريا العربية خلال دقائق بعد ان أمرتهم أمريكا بذلك
فجأة...............حسبي الله ونعم الوكيل فيكم يا اعراب يا خونة
13 - نجيب الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:01
90 مليون مصري
34 مليون جزائري
31 مليون مغربي
30 مليون عراقي
30 مليون سوداني
25 مليون سعودي
25 مليون سوري
23 مليون يمني
10 مليون تونسي
7 مليون اماراني
5 مليون لبناني
5 مليون اردني
6 مليون ليبي
3 مليون كويتي
3 مليون بحريني وقطري
2 مليون عماني
مش قادرين على 8 مليون اسرائيلي ياللعار !!!
14 - مواطن بسيط الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:01
لن ينتصرالمسلمون إلى بإقامة شرع الله ودين ألله في ألأرض، إلى صاحب التعليق ألأول Houssein eibn al khattab وهل حماس وألإخوان بايعو الدولة ألإسلامية، فمجاهدو الدولة الإسلامية ليس لهم لا دبابات ولا طائرات بل قلوب مجاهدة ويحاربهم العالم كله وكل قنواة ألإعلام ،وهم لا ينتصرون للقومية أو الوطنية أو غير دلك فهم ينتصرون لله وحده ...
15 - abdo الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:03
نقض العهود والمواثيق من شيم اليهود,
16 - sefrioui الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:07
إلى صاحب التعليق رقم3 المسمى ingenieur, اسمح لي أن أعزيك في إنسانيتك وفي نخوتك وفي شهامتك..باصطفافك إلى "أبرياء إسرائيل" كما سميتهم أثبت أنك أكثر إجراما من اليهود المغتصبين، وسيحاسبك ربك على ما كتبته في حق إخوان لك، تبرأت منهم وألصقت بهم تهمة الإرهاب لأنهم رجال في زمن قل فيه الرجال..
اقرأ التاريخ أيها الجاهل، وارجع إلى تاريخ الصراع العربي الإسرائيلي لتعرف من اغتصب أرض من، ومن أعطى شعب الشتات أرضا ليست بأرضه ووطنا ليس بوطنه..لم يطلب منك أحد أن تساند إخوانك في الهوية والذين يبادون بالجملة (هذا إذا كانت لا تزال لديك هوية أصلا)، ولكن، على الأقل أمسك لسانك وقلمك، واكتب إن شئت في مواضيع البهجة والفرح والاستمتاع بملذات الحياة التي تعيش لأجلها وتؤمن بها غاية قصوى..شأنك في ذلك شأن الدواب والأنعام..مع اعتذاري للبهائم على هذه المقارنة التي لا أحسبها إلا مجحفة في حقها..
نسأل الله أن يحمي أبناء فلسطين وأن يرزقهم الصبر والعون في وجه الاحتلال
17 - اللحى الموغلة في الدم الحرام الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:07
غزة ستضل تحت الحصار و القصف و القتل، لماذا ؟
-لان علماء المسلمين لا يجتمعون الا للدعوة الى تدمير او احتلال بلدان عربية و إسلامية ( سوريا، العراق، ليبيا ...). ولا مرة اجتمعوا و دعوا الى النفير الى فلسطين!
- الكراهية و الحقد العربي موجه فقط الى حزب الله و ايران و سوريا و هم أعداء اسرائيل. اقرأ صحف الخليج و قنوات الخليج، لا تذكر غزة و فلسطين الا كخبر عابر، بينما تخصص آلاف المقالات و البرامج لتشويه ايران و حزب الله و الاخوان المسلمين و حماس...
-اخر من حرر فلسطين هو صلاح الدين الأيوبي، و هو كردي، ليعلم العرب ان فلسطين إسلامية قبل ان تكون عربية، فيضعوا أيديهم في أيدي ايران و الدول الاسلامية الاخرى لتحرير القدس. كفانا عصبية لغوية و قبلية و قومية لا تنفع الا في إذكاء الفتن و التفرقة...
- ما دام العرب و المسلمون يحملون بعض الولاء للحركات التكفيرية و السلفية و القاعدية فلن تقوم لهم قائمة. أين القرضاوي، أين العريفي، اين حسان، اين العرعور، اين اصحاب اللحى المزيفة الموغلة في الدم الحرام ؟ الذين لا يتكلمون الا لسفك دم عربي و مسلم ، و يختم الله على أفواههم حين يتعلق الامر بإسرائيل و أمريكا ؟منافقون!
18 - Mustafsson الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:18
هجوم اسرائيل على غزة هو اختبار لداعش ومحاولة من اسرائيل كشف حقيقة داعش امام العالم وخصوصا دول الجوار من الدول الاسلامية, لذلك كان رد داعش سريعا ليلة امس عن كونه لايستهدف اسرائيل حتى لايسقط في هذا الفخ. فداعش صنيعة المخابرات الغربية لضرب ايران واستنزافها حتى تضعف وتتلاشى كالعراق وبالتالي التحكم في المنطقة بعيدا عن هيمنة اسرائيل عليها وبعدها يتم التخلص من مقاتلي داعش بسهولة. وهذا الخيار الغربي الجديد كان ضد ارادة اسرائيل التي كانت تريد ضربة مباشرة من الغرب لايران وحشدت الراي العام الخليجي والسني ضد ايران, مما اصابها بحالة امتغاض من هذه الخطة الجديدة وبادرت بافقادها المصداقية وفضحها لكيلا تكسب داعش التعاطف الشعبي لدى السنة كما خطط له الغرب من جهة ولتحسين صورتها لدى الجوار من جهة اخرى. فضرب ايران مباشرة او الاعتماد على داعش كلاهما سيحفظان امن اسرائيل لكن الخيار الثاني سيبعد اسرائيل عن زعامة المنطقة لصالح قوى اخرى يختارها الغرب من بعد. والمسلمون بتخلفهم اصبحت الخطط الغربية تتلاعب بهم كيفما شاءت لانهم اصبحوا غثاءا. فلا قبول بشكوى نظرية المؤامرة منهم مادام "الريح لي جا كيمشيو معاه".
19 - فاطمة الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:21
يااسرائيل حربك هيا اخر حرب ستكون لكي لما تنتهي العراق وسوريا لانكي تملكي اكثر من 700 راس نووي حربكي ستكون دفعة واحدة من كل اتجاهات وستدفعين الثمن لابريائ المسلمين والمسيح
20 - simo brs الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:25
إسرائيل ليس لها قضية شرعية تدافع عنها و اللجوء إلى الحرب كان دائما لتحقيق مكاسب سياسية تخدم مطامعها.لم تتقدم إسرائيل قط من فبركتها كدولة مخططا صريحا يدعم حل التعايش مع الفلسطينيين بل هي وعود و إيحائات لا تصب من أجل السلام في المنطقة.
شرط المقاومة للجلوس فوق طاولة المفاوضات هي وقف العدوان و المصداقية في تطبيق الإتفاقيات لا غير.
غزة رمز العزة
21 - jawad الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:34
مع الاسف نحن العرب كل شيئ عندنا بالمقلوب لمادا لايتحرك الشعور العربي اتجاه ما يجري في سوريا على مدا 3سنوات رئيس يقتل ويدمر المدن بواسطة القنابل الفراغية و الدبابات والاسلحة الكيماوي والبراميل المتفجرة واسلحة الدمار الشامل سكود والاغتصاب والاعدامات الميدانبة وكل اسليب الترويع والوحشية ودك المدن على رؤوس اصحابها وحمابة الداعشيين بواسطة الغطاء الجوي لينكلو بالثوار والمدنيين بواسطة الاحزمة الناسفة والضبح بالسكاكين وكل الانواع التي لا تخطر على الفكر البشري . البربرية . ويتجهون نحو حماس التي تنبش في الماء العكر وترمي بصواريخ هزيلة لاتغني من جوع ولا تجلب الا دمارا للشعب المغلوب على امره ما هدا التفكير يا رجال الدين اتركوا المواطن الفلسطين يعيش في سلام مع الامر الواقع اتركوا الفلسطيني يبني داته واقتصاده لا مكان للحروب الغير متكافئة . اسرائيل لو اجتمع العرب والمسلمون معهم لن يهزموها . كيف لنا ان نهزموها ونحن لا نملك لا مصانع ولا علوم ولا دكاء ما لدينا الا التكفير والتفجير والانتحار والنفاق والعاطفة المبنية على الغش. الا ما رحم ربي واي جهاد تتكلمون عنه في الاحلام كخلافة البغدادي
22 - al mahde الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:34
للذين يقولون لماذا الدولة الاسلامية لا تحارب في فلسطين هذا السؤال اطرحوه على رؤسائكم العرب الذين يملكون السكود والطائرات
23 - ابن عداري المراكشي الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:46
إلى رقم 10و12
من سيترك هده الجماعات حتى تصل إلى الصهاينة
حكام الخليج هم من يحمي الصهاينة وهم من يحارب
الإسلام وهم سبب تأخر المسلمين ولا يعرفون في الدين
سوى حديث ـ ولو تأمر عليكم عبد حبشي ـ
إن السعودية والإمارات أنفقوا المليارات لحماية الصهاينة
ولوكان مرسي في الحكم الآن لما حصل هدا العدوان على فلسطين
وكل نفس أزهقت في مصر وفلسطين فهي في أعناق آل سعود
وآل نهيان إلى يوم القيامة وبئس المصير
24 - Abdallah Hajji الخميس 10 يوليوز 2014 - 15:52
Je trouve que les analystes ci dessus sont des idiots et des imbéciles .Israel est un Etat puissant .Hamas est une organisation terroriste qu'il faudrait éliminer en arrêtant ses chefs criminels qui font souffrir depuis des années leurs compatriotes Il faut arrêter ce criminel de Hania et l'exécuter sur une place publique par les Palestiniens et se tourner vers le pacifiste ABBAS Ibn Farnass qui peut obtenir des concessions après la reconnaissance de son Etat palestinien...Sachez que c'est l'Iran maudit qui est derrière Hanya enrichi par Téhéran
25 - islam1 الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:17
الحل هو الاسلام
26 - إبن الحسيمة الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:19
وأين هو إبن سلول خائن الحرمين الشريفين مما يقع من مجازر في شهر رمضان المبارك في حق أهل السنة الذين يقول فيهم أنه يمثلهم أينكم يا من وضعتم الأصفار فوق رؤوسكم من الذين أكرمهم الله بالذهب الأسود البترول أموال طائلة لكن فيما ينفقونها يا ترى ، أكيد ينفقونها في نشر الفساد في بلاد المسلمين ، كل إستثماراتها ومشارعهم تركز على الأوطيلات وملاهي ليلية وما حولها... لإستقطاب فساق العالم من المثليين وعباد الجنس ليفسدوا في بنات وأبناء المسلمين من القاصرات والقاصرين ، أندنسيا ، مصر ، المغرب ، وغيرهم من الدول الإسلامية ،
27 - USA الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:20
While the Brazilians are hosting the World Cup 2014, The Palestinians are hosting the GAZA War Cup 2014.
Where is the shame? 4 Billion Dollars a year of military aid…!!!!
28 - اسكندر جيجل جزائري من اصل تركي الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:26
للمعلقNew York نيويورك رقم12
وهل تظن ان تحرير فلسطين والحرب على اليهود شيئا سهلا اولا لانه لن نفعل دلك مادمنا مشتتين فداعش تريد اقامة الخلافة اولا وجمع شمل المسلمين كلهم واقامة الخلافة وكسر الدل والخوف وصناعة اسلحة تضاهي اسلحة اليهود واعوانهم او اكبر من دلك وتحتاج الى تخطيط فائق وناجح لانه ادا حاربت دولة مسلمة اسرائيل سوف تكون الحرب عليها من كل الغرب لان اسرائيل هي الابن المدلل لامريكا والغرب عموما فهم من انشا دولة اسرائيل وتوجد وثائق سرية تؤكد ان هتلر تعاون مع الحاخامات اليهود لقتل عدد منهم ليتحجج اليهود باقامة دولة لليهود المضلومين فكيف للمسيحيين ان يكرهو اليهود بينما الانجيل قام اليهود بصناعته وتحريفه فامريكا امبراطورية الشيطان او دولة المتنورين الماسونية هي من يخطط لاقامة هيكل سليمان فالمدهب البروتيستونتي هو من اليهود واصحابه يعبدون الاعور وينتظرون خروجه لدلك فانهم واسرائيل لهم هدف واحد وادا كنتم لا تصدقون كلامي فادخلو youtube واكتبو الماسونية او سلسلة عصر الاستيقاظ وسوف تعرفون حقيقة امريكا واوروبا وسوف تصدقون كلامي
29 - mohajir الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:32
سبب هجوم اسرائيل هو الغاز المكتشف قبالة سواحل غزة بحوالي ترليونيين و400 متر مكعب بلسان الغاردين
30 - oranais الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:37
qui est le Président du Comité Al Qods? salut a bon entendeur
31 - sarah الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:55
Quand israël TUE les palestiniens , le monde entier se terre et surtout SE TUE !!

OUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUUU!!! petit monde complice d'un pseudo etat criminel !
c est à vomir...
32 - سفيرة الحرية العمة نجية الخميس 10 يوليوز 2014 - 16:56
قال الله سبحانه وتعالي في اليهود فيما معناه انهم يكذبون انبيا الله ويقتلونهم ويكفرون بنعم الله ويحرفون الكلم عن مواضعه وينقضون العهد من بعد ميثاقه وضربت عليهم الذلة والمسكنة:فهل هناك احد يعرفهم ويعلم سراييرهم اكثر من خالقهم؟؟؟؟؟!!!ا
33 - foufoulefou الخميس 10 يوليوز 2014 - 17:07
يا الله اعاتبك انك خلقت الناس مختلفي الديانة و جعلت كل امة منهم تعتقد انها على حق، و جعلت لكل امة منهم نصوصا يرتكزون عليها للقتل. يا الله انصحك ان تغير طريقتك في ادارة العالم و ان لا تكون ديكتاتوريا و محبا للدم. فبيدك الهداية فاهد كل الناس الى الطريق الذي انت تريده و لا تتركهم يتقاتلوا. و افهم الناس ان الارض واسعة تكفي لعيشهم فيها و ان ما بالارض من رزق يكفيهم كلهم. يا رب اسألك في هذا الشهر الكريم ان ترفع الدين من الارض كي يعيش الناس في سلام.
34 - hicham الخميس 10 يوليوز 2014 - 17:10
au commentaire nr 3 je suis fier de voir hamas larguer l ennemi sioniste de missiles pour defendre leur cause et leur identite ARABE que vous terroriste et vos frere sioniste veulent effacer la cause palestinienne est victime des traitres et de l intervention des terroristes americains voir le scenario daich el baghdadi ancient detenu goiantanamo manipule par cia ...comprend qui veut...
35 - عادل الخميس 10 يوليوز 2014 - 17:11
الى المتحدث رقم 3 عند تفسيرك للحديث قل هدا رأي
36 - حذار من الانجرار وراء الاعلام الخميس 10 يوليوز 2014 - 17:34
لا يجب الانجرار لما يقوله الاعلام, الاعلام بيد اسرائيل ومن يواليها يظهرون الضحية كالجلاد, الحقيقة واضحة منطقية وهي ان اسرائيل من بدات باتهام الفلسطينيين باختطاف ثلاثة عناصر, وبذلك اخذت تنتهك كل الحرمات ومنها الاعتقالات والطفل الذي قتلت, اضف الحصار واضف التهويد والاستيطان. وعليه يشرع ويحق للفلسطينيين الدفاع عن انفسهم وتحريك الراي العالمي الغرق في شهواته. قال رسول الله محمد فيما معناه انه ستبقى فئة مرابطة مجاهدة دافعة لليهود رغم قلتها الى اخر الساعة, وسيحارب المؤمنون اليهود و سيقضوا عليهم. وانا اظن ان هذه الفئة المرابطة هي سكان غزة. فاللهم انصرهم على قتلة الانبياء والاطفال والنساء والشيوخ. اللهم وانا صائم عليك بمن ساند اليهود من حكام المسلمين على حساب المسلمين وانصر واطعم واحفظ المسلمين والمسلمات واولادهم في سوريا ومصر وليبيا وبورما والعراق وافغانستان. المسلمون يقتلوووون...
37 - mohsin الخميس 10 يوليوز 2014 - 18:37
لقد تكالب الجميع على اهل غزة...ﻻ خير يرجى من العرب...آسفون يا غزة....
38 - إس الخميس 10 يوليوز 2014 - 18:40
كم أطلقت حماس من صواريخ وكم قتلت تلك الصواريخ لاشيء يذكر بالمقارنة مع غارات جيش الإحتلال . وهل كل الحصار شرقا وجنوبا وبحرا يشجع الفصائل على التفكير في أي هدنة. رواية المختطفين الثلاثة لم يظهر منها لاجثث المختطفين ولا هوية الخاطفين . على عكس الطفل ابو خضير. المضحك المبكي هو جيش دفاع يحتل ممتلكات الآخرين. والدفاع عن النفس هو قتل وهدم المساكن بمافيها وعلى من فيها. ومع ذلك فإن لإسرائيل الحق الدائم والأبدي أن تفعل ما تشاء ومن يجرؤ أن يغرد خارج السرب.
39 - Abrouti trimicha الخميس 10 يوليوز 2014 - 18:52
Ces derniers mois le monde commencé à bouger par prendre des décisions par ci par lâ contre Israël en plus de la constitution d'un gouvernement palestinienne et l'échouement des plan de paix qui incombe Israël . Ce qui a poussé Israël de chercher une issue pour son isolement. Elle a provoqué Hamas qui est tombé dans le piège malheureusement .on se demande pourquoi on lance sur Israël des fusées des fêtes ce qui donne à celle ci l'occasion de paraître comme une victime et elle trompe tout le monde et fait ce qu'elle veut et le peuple Gaza paie la facture à chaque fois
40 - الطاهر أنسي الخميس 10 يوليوز 2014 - 18:54
مع حلول كل مناسبة دينية يتضاعف الغزو الصهيوني الإرهابي الإسرائيلي على هوية ومقدسات الأمة الإسلامية عموما وعلى الحقوق المدنية والطبيعية للشعب الفلسطيني الأبي الذي اختار الدين والأرض ويدافع عنهما بدماء أجيال سلاحها الإيمان والحجارة.
وإذا كان الشعب الفلسطيني اختار الدفاع عن الدين والأرض، فقد اختارت الشعوب العربية الإسلامية خيارا سياسويا جعل من قضية الشعب الفلسطيني، التي نعتبرها كمغاربة جزء لا يتجزأ من قضيتنا الوطنية، قضية سياسية وخرجت منها حقوق غير شرعية زكاها للأسف ما يسمى بحياد المنتظم الدولي لينتفع بها وحش غاشم جال بقاع العالم بلا وطن ولا تاريخ، احترف قتل الأطفال والنساء والشيوخ وتجريد الأفراد من ملتهم ... إنه لشذوذ سياسي تسخره الدول العظمى للنيل من قوة الوحدة العربية والإسلامية.
وإذ ننوه ببسالة الشباب الفلسطيني وصموده أمام إرهاب الصهاينة، ندعو بحروف الإسلام وبقيم حقوق الإنسان كل قادة المنظمات المدنية وكل الحكام العرب إلى اعتبار قضية الشعب الفلسطيني قضية وطنية والانشغال بها بمنطق مواطن ونؤسس جميعا لعالم بدون جريمة، لعالم السلم الاجتماعي.
41 - الغيور الخميس 10 يوليوز 2014 - 19:44
حال العرب اليوم ... فصاحه بالكلام بلا عمل ... و قاحه بالخيانه بلا خجل... خزي و عار يخجل منهم أبو جهل.
42 - مغربي الخميس 10 يوليوز 2014 - 19:55
ان حماس هو العدو الحقيقي لفلسطين لأنهم لا يحاربون اسرءىل بل يساعدونها و يعطونها سبب لتقصف فلسطينيين. و البرهان في عدد الخسائر البشرية 0 بالنسبة لإسرائيل لان حماس الإرهابيون يرسلون صواريخ ديال اللعب لضفة الاخرى و يختبؤون، في حين الشعب الفلسطيني البريئ هو الذي يتعرض للقتل و هو لا يطلب سوى بالسلم والهدنة.
43 - مسلم و أفتخر الخميس 10 يوليوز 2014 - 21:17
مباراة ساخنة
اسرائيل vs غزة
المكان : استاد العزة والكرامة (غزة)
عدد الجمهور : ٣٥٠ مليون عربي متابع للمباراة بكل صمت
إسرائيل تعتمد التسديد على المرمى من الأعلى بينما غزة تعتمد التسديد على المرمى الإسرائيلي من خارج منطقة الجزاء
ستشاهدون المباراة على أغلب القنوات المفتوحة
ملاحظة : اسرائيل لم تتمكن من الفوز على هذا الملعب طوال التاريخ
ولن تفوز طالما هناك نفس فلسطيني صاعد ..
اللهم انصر المقاومة في قطاع غزة يارب
الله اكبر والنصر للاسلام
الله اكبر والعزة لله
44 - moussa الخميس 10 يوليوز 2014 - 21:30
هم يريدون قطا بدون أنياب
ربما معلومات وصلتهم أن حماس حصلت على صواريخ موجهة أو رؤوس نووية لكن شيئ حتى الان يأكد ذلك
45 - ابو لمى الخميس 10 يوليوز 2014 - 23:33
26 - إبن الحسيمة
انت وغيرك يملئ قلوبكم الحقد والحسد ماذا تراها السعودية ان تفعل لوحدها اذا كانو العرب انفسهم يتأمرون عليها ويتمنو لها الشر .. السعودية والامارات ودول الخليج لم يتأخرو يوما عن فلسطين وقدمو كل ما بوسعهم لنصرة فلسطين واهلها .. وعوض ان توجه اللوم للسعودية والامارات وجه لومك للفلسطينيين انفسهم فهم لم يتفقو فيهما بينهم ويقاتل بعضهم بعض فتح وحماس يقاتلون بعضهم بحثأ عن مصالحهم الشخصية ونسو عدوهم الاول اسرائيل كم مرة اجتمعت السعودية بقادة فلسطيين ومسؤوليها للصلح بينهم وتوحيد صفوفهم لمواجهة عدوهم الاول الا انهم ينقضو كل المعاهدات والاتفاقات والوعود .. وهل لو وجه خادم الحرمين للجهاد بفلسطين ستدهب انت او غيرك اما انكم لا تجيدون سوى الكلام خلف الشاشات فقط .. اموال الخليج لم تفسد الا من كان مستعد للفساد ولديه الرغبة بدلك .. ولمادا لم توجه لومك لايران او حزب الشيطان الدين اصدعونا بدفاعهم عن فلسطين اصدقاء حماس التي هرولت لترتمي في احضانهم واين هم الان عن نصرة حماس ؟؟؟؟ .. كفاك هراء انت وغيرك السعودية ودول الخليج قدمو ما يستطيعون واكثر وازل الاحقاد من قلبك والا فسوف تعاني كثيرا
46 - ابو سلمى الجمعة 11 يوليوز 2014 - 00:32
بالامس قرأت بعض التعلبقات لبعض الاخوة حول الثمور الاسرائيلية الصهيونبة . حيث من قال اشتري الثمور الاسرائيلية عوض الجزائرية ... فتبين لي ان الامة في ضلال بعيد وان لا خوف على الصهاينة ولا هم يحزنون. اللهم اهدي جميع المسلمين.
47 - BILAL الجمعة 11 يوليوز 2014 - 01:05
لا تنسوا ان صواريخ التي تنزل على صهاينة هي من صنع سوري وايراني ليست من سعودية او شي دولة اخرى هذه هي سوريا الاسد
48 - hachimi الجمعة 11 يوليوز 2014 - 01:57
في هذه الظروف الصعبة التي تمر بها الامة، ندعوالجميع الى العمل على تصحيح تجاه البوصلة، التي حاول البعض للاسف الشديد اعطابها، كي نغفل عن تحديد عدونا الحقيقي الذي يتربص بنا الدوائر، ومن اجل فعل ذلك، يكفي ان نقارن بين مشهدين، وهما مشهدان نعيشهما في آن واحد، احدهما هدفه اعطاب البوصلة، والاخر تثبيتها، الاول مشهد مقزز، اقحمنا فيه الاعداء، وهو مشهد الحروب الطائفية القذرة التي تعصف ببلداننا، فسالت الدماء وهُدمت الاوطان وشُردت الشعوب، القاتل والمقتول فيها هم المسلمون، ولا منتصر فيها الا الاعداء، وفي المقابل هناك مشهد مشرف يتمثل بمشهد المقاومة الاسلامية في لبنان وغزة، حيث العدو الاول والاخير فيه هو الكيان الصهيوني المغتصب للارض والعرض، وجميع فوهات البنادق متوجه نحو صدر هذا العدو، لذا نحن امام امتحان عسير، وعلينا ان نختار بين ان يقتل بعضنا بعضا، او ينصر بعضنا بعضا.. وفي الامتحان يُكرم المرء او يُهان.
49 - عادل الجمعة 11 يوليوز 2014 - 02:00
من كل هذا أين العرب وأين المحادثات
50 - Mourad lmarrakchi الجمعة 11 يوليوز 2014 - 02:14
قبل داعش وقبل الجهاد الافغاني واسرائيل باسم الغرب تقتل وتحقر العرب, لانها اذا حقرت ودنست العرب سهل عليها القضاء عن الاسلام.
نفس هؤلاء القتلة نفس الذين يحاربون الاسلام بالاعلام ومحاربة الحجاب في العالم.

المسلمون 1600 مليون اصلا هم العالم ولكن الاعداء والشياطين دخلوا بينهم وهم العدو المبين.

العدو نفسه هو الشيطان وهو منتصر اليوم على عباد الرحمان..

والطريق صعب ومفروش بالدماء لاقاف شيطان الانس من الاستمرار في الفساد.

الدول العربية مكبلة الايدي والشعوب منهكة بالصوائر والمتاعب..والفرج من عند الله وحده..وحبل من الناس..

وحدة المسلمين اقوى واشد مما نتصور والعدو يخاف من وحدة القران المنزل.
ليس هناك من يخرج القران من الصدور, نفعك وامتك واخرتك (ربحة كاملة)
51 - براق الجمعة 11 يوليوز 2014 - 02:53
مريكا : حماس حركة ارهابية
اوروبا : حماس حركة ارهابية
اسرائيل : حماس حركة ارهابية
مصر (السيسي) : حماس حركة ارهابية
الامارات والسعودية : حماس حركة ارهابية
---
انها البشارة
يقول رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لَا تَزَالُ طائِفةٌ مِن أُمَّتي عَلَى الحَقِّ ظاهِرِين على مَن نَاوَأَهُمْ، وَهُمْ كالإِنَاءِ بينَ الأَكَلَةِ حتَّى يَأْتِي أَمْرُ اللهِ وهُمْ كَذَلِكَ". قلنا: يا رسول الله، وأين هم؟ قال: "بأَكْنَافِ بيتِ المَقْدِسِ". أخرجـه الطبران

ومن حديث أبي هريرة، رضي الله عنه، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: "لَا تَزَالُ عِصابَةٌ مِن أُمَّتي يُقاتِلونَ علَى أبوابِ دِمَشْقَ ومَا حَوْلَهُ، وعلَى أبوابِ بيتِ المَقْدِسِ ومَا حَوْلَهُ، لَا يَضُرُّهُم خِذْلانُ مَن خذَلهم، ظَاهِرِين علَى الحَقِّ إلى أنْ تَقُومَ السَّاعَةُ
52 - simo_13 الجمعة 11 يوليوز 2014 - 03:19
la premiere chose israel teste les musilman radicaliste qui se teu entreeux par tout ou monde islamic en siry liby et iraque il teste leur rage et masacre qui vont pour les pauvre en siry et iraque ,alors ou sont t'ils les darich et les autre groupe parapore au monde de gaza ,israel c'est une dent dur a cassé.
et on plus je sais meme pas ses cons de hamas envoi leur petit rokite de marde pour que les civiles se tue juste par la maudis caractere des hamas
53 - MOURAD الجمعة 11 يوليوز 2014 - 12:14
8 مليون اسرائيلي=270 مليون امريكي+300اوروپي +1.500000صيني
54 - فاطمة الزهراء الجمعة 11 يوليوز 2014 - 16:17
للذين يقولون لماذا الدولة الاسلامية لا تحارب في فلسطين هذا السؤال اطرحوه على رؤسائكم العرب الذين يملكون السكود والطائرات
55 - الجهاد الحق الجمعة 11 يوليوز 2014 - 23:37
مواجهة العدو الصهيوني الغاشم هو والله عين الجهاد، ودعني من حروب داعش ونظائرها والتي سميت زورا وبهتانا ب "الجهاد"، إنما هي حروب يخطط لها الشيطان الإمبريالي و يمولها الرجعي الأعرابي وتنفذها قطعان داعش.

لماذا لا يتوسل القرضاوي أمريكا لتقف "وقفة لله" مع الشعب الفلسطيني كما فعل من أجل الجماعات المقاتلة في سوريا؟ أين أنتم يا شيوخ الفضائيات ويا حمالي حطب نار الفتنة؟ ما هذا الخرس الذي أصابكم؟ أين أنتم يا من تسمون أنفسكم "علماء" يا من هرولتم للقاهرة لتعلنوا النفير العام في سوريا؟ لماذالا نجد لكم ذات العزم والهمة حين يتعلق الأمر بفلسطين؟ أم تحسبون أننا نصدق هرطقاتكم وتخاريفكم كقولكم "الشيعة أخطر من اليهود وأولى بالحرب منهم" ؟ بئسا وتعسا لكم، لقد أعمى البترودولار بصائركم و استحوذ الشيطان على قلوبكم وزين لكم سوء أعمالكم.

ومع كل ما آذيتمونا به، أتعبنا أنفسنا بالبحث وراء هذه النقمة الظاهرة لعلها تضمر نعمة باطنة، فما وجدنا في صنيعكم من نعمة سوى دفعنا للاستغفار أكثر وأكثر من ذنوبنا الجمة التي بسببها ابتلانا الله بكم، فاللهم ارفع مقتك وغضبك عنا ولا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك فينا ولا يرحمنا.
56 - عبدالله السبت 12 يوليوز 2014 - 01:58
الجرف الصامد يا لليهود الجبناء يحاربون عزل بطائرات حربية فلينزلوا الى الميدان إن كانوا رجالا ولن يكونوا كذلك .
المجموع: 56 | عرض: 1 - 56

التعليقات مغلقة على هذا المقال