24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0607:3213:1816:2418:5420:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | دول خليجية تعيد تسليح جيوشها بـ123 مليار دولار

دول خليجية تعيد تسليح جيوشها بـ123 مليار دولار

دول خليجية تعيد تسليح جيوشها بـ123 مليار دولار

تعتزم أربع دول خليجية تعزيز تسليح جيوشها بقيمة 123 مليار دولار لمعادلة كفة التفوق العسكري الإيراني في منطقة الخليج، في خطوة وصفت بأنها واحدة من أكبر عمليات إعادة التسلح في التاريخ.

وقالت صحيفة "فايننشال تايمز" البريطانية في عددها الصادر أمس الثلاثاء قولها:" إن السعودية ستستأثر بما قيمته 67 مليار دولار من هذا الحشد العسكري لشراء أسلحة من الولايات المتحدة، في إطار اتفاق وفّر دفعة قوية لصناعة الدفاع الأميركية، وسيقوم الكونغرس في القريب العاجل بالتصديق على المرحلة الأولى منه والتي قُدرت قيمتها بنحو 30 مليار دولار".

وأضافت الصحيفة:" إن السعودية ستحصل في إطار الصفقة على 85 مقاتلة جديدة من طراز "أف 15"، وتطوير 70 مقاتلة أخرى من مقاتلاتها، وستكون شركة "بوينغ" المورد الرئيسي، ما سيتيح لشركات الأسلحة الأميركية تعزيز قدرتها على تصنيع الطائرات العسكرية المتطورة ضمن منطقة كانت تقع تحت ضغط المنافسة".

وأشارت إلى أن الإمارات وقعت أيضاً عقوداً لشراء معدات عسكرية تتراوح قيمتها بين 35 و40 مليار دولار، وحصلت على الضوء الأخضر لشراء صواريخ "ثاد" المضادة للصواريخ والتي تعمل على تطويرها شركة "لوكهيد مارتن"، كما وقعت الكويت عقوداً لتطوير أنظمة صواريخ "باتريوت" الدفاعية.

وقالت الصحيفة:"إن سلطنة عمان ستنفق 12 مليار دولار على شراء 18 مقاتلة جديدة من طراز أف 16 وتطوير 12 مقاتلة أخرى، فيما ستنفق الكويت 7 مليارات دولار على استبدال وتطوير طائراتها الحربية وشراء أنظمة جديدة للقيادة والتحكم، في خطة تطوير تستمر حتى العام 2014".

وأوضحت أن القيمة الإجمالية لجميع صفقات الأسلحة بين الولايات المتحدة وكل من السعودية والإمارات وسلطنة عمان والكويت ستصل إلى 122.8 مليار دولار.

وبررت الصحيفة نية الدول الأربع إبرام هذه الصفقة الضخمة بخوفها من إمكانية أن توجه الولايات المتحدة وإسرائيل ضربة إلى إيران، تقوم طهران بدورها بتوجيه ضربات انتقامية ضدهم أو ضد المنشات النفطية أو تمنع عبور ناقلات النفط عبر مضيق هرمز.

ونسبت إلى أنطوني كوردسمان من مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في واشنطن قوله: "إن مبيعات الأسلحة ستعزز مستوى الردع الإقليمي وتساعد على التقليل من حجم القوات الأمريكية التي يمكن نشرها في منطقة الشرق الأوسط".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (38)

1 - محمد بنجدي الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:25
أربعة دول خليجية تنفق 123 مليار دولار لشراء أسلحة أمريكية، في عز الازمة المالية العالمية.الهدف المعلن هو الدفاع عن النفس ضد إيران.أما الهدف الحقيقي هو نجدة الاقتصاد الامريكي. صفققات التسلح المذكورة لم تتعامل مع كل التهديدات التي تتعرض لها دول الخليج.التهديد الاول لدول الخليج مصدره إسرائيل.لقد سبق لأرييل شارون أن وضع سنة 1975 خطة لاحتلال منابع النفط الخليجية وسميت بخطة غزو شريط النفط.لكن العملية فشلت بسبب الخوف من تدخل عراقي مسنود من الاتحاد السوفياتي.
وتجدد التهديد العبري لدول الخليج سنة 1983،كما حاولت إسرائيل تدمير صواريخ سيلك وورم الصينية في الرياض سنة 1987 لولا التهديد العراقي الصريح بضرب تل أبيب بالكيماوي المزدوج.إن صفقات التسلح الخليجية تخلو من أي نظام مضاد للطائرات،حتى يمرح الطيران الاسرائيلي كما يشاء في المنطقة، كما لا تتضمن الصفقة أية صواريخ قصف إستراتيجي حتى لا تكون إسرائيل في مرمى الدول الخليجية.إن أمريكا تتحمل عواقب أي رد إيراني ضد دول الخليج،فلا يجب أن يتحمل أهل الخليج ثمن استعمال أراضيهم ومياههم من طرف الامريكان.إذا منع الخليجيون أمريكا من استخدام أراضيهم ضد إيران فلن تغامر إيران بمهاجمتهم.إن إيران تأتي في المرتبة الثالثة من حيث مصادر تهديد الخليج،أما المصدر الثاني بعد إسرائيل هو أمريكا نفسها.إن هناك خطة أمريكية جاهزة للتنفيد لاحتلال آبار النفط الخليجية عندما يتعذر وصول البترول الى المستهلك الامريكي لسبب ما،أو عندما ترتفع أسعاره الى مستوى غير مقبول.لذلك تحتاج دول الخليج الى سلاح يردع الامريكيين.إن الذي يمنع أمريكا من تدمير مفاعلات كوريا الشمالية النووية هو توفر بيونج يانج على صواريخ نووية تطال مدنا أمريكية.
إن قدرة أي دولة على إلحاق الاذى بالاراضي الامريكية يجعلها محصنة ضد أي هجوم أمريكي.أكبر عيوب صفقات التسلح الخليجيةهو عدم تأثيرها على إسرائيل.كيف تستطيع إسرائيل بأسلحة لاتتجاوز ثلاثة ملايير دولار شراء طائرات وغواصات لضرب أي هدف في العالم الاسلامي،بينما لاتكفي 123 ملياردولار لحماية الاجواء الخليجية من الاختراق الاسرائيلي. المؤكد أن تلك الصفقات تمت بطلب أمريكي.أمن الخليج يتطلب تعاونا عسكريا يضم مصر والمغرب وباكستان.
قوة مصروالمغرب هي قوة للخليج وللعرب
2 - el ardiente 007 الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:27
هناك دول عربية يعاني شعبها من الفقر و الجوع و التهميش..و تنفق الملايير على الاسلحة.
3 - محمد الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:29
صدق الشاعر السوري مظفر النواب ، منذ السبعينيات حين انتفض للقدس عروس العروبة ،وقال : إن حروف التاريخ مزورة حين تكون بدون دماء ...
قبل اجتياح الكويت تمت صفقة طائرتين من طراز أواكس مقابل قاعدة عسكرية في الظهران ...منذ ذلك الحين إلى يومنا هذا ، كم يقدر حجم الأموال التي استفادتها صناعة الأسلة الغربية من الدول الخليجية ؟؟؟؟ وما مصير الأواكس بل ماذا كان دورها ؟ وماذا أخفت من حقائق عن الأمة الإسلامية ؟؟؟
جرح لن و لن يندمل أبدا ، أصيبت به الأمة الإسلامية يوم اجتمعت دول الخليج في جدة ، كان مؤتمرا عسكريا قررت خلاله تلك الدول ـ مجتمعة ـ نقل أسلحتهاإلى شمال الكويت ، وكانت نيرانها موجهة ضدا الشعب العراقي ، و أشعلت نارا للحرب في الشهر الحرام ( ذي الجحة ) ربيع 2003 ...
أموالا طائلة أنفقوها و سينفقونها ثم تكون عليهم غَمّاً....
أموال جمعت لتكون دولة بين الأغنياء دون الفقراء من المسلمين ، و أهلنا في غزة و جنين و في القدس ، و آلاف السجناء و الأيتام و الأرامل و الشهداء لم يكن لهم نصيب من أموال المسلمين ... ملاين الملايير من الدولارات أنفقت لحماية القصور و المنجعات و أشكال البنيان المتطاول بها علوا في الأرض و فسادا ...يخربون بيوتهم بأيديهم ... يظون أنهم مانعتهم حصونهم من الله ...
اللهم أغث ضعفاء المسلمين الذين لا حيلة لهم و أولادهم المستضعفين في الأرض لا يستطيعون ضربا في الأرض و لا حيلة ...
رساميل أشخاص و حكومات عرب يوظفها الغرب في صناعة الأسلحة و تطويرها ... و أموال لا ترد بالنقد ، بل تسترد بشراء الأسحلة
4 - كان هنا الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:33
انظروا اليهم كأني بهم أطفال يتفرجون علي العاب عاشورا. امريكا تسلح الصهاينة و العرب يسددون الفاتورة.
الغاية من هاذه الصفقات انعاش الصناعة الامريكية وبالتالي انقاذ اقتصادها المتدهور
5 - طالب معاشو الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:35
فرصة المغرب لأخد القديم من السلاح الخليجي وتجديديه
6 - almohajir الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:37
ارن توخطط لى استرجاع الخليج الفارسى من العرب هوناك فى الدول الخليجية من المواطتين من يحن الى فارس الكبرا وهاده موشكل كبير الخليج فى خطر السلامة يا رب
7 - fatiflowerxa الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:39
مالكم يا ولاد لبلاد كل شيي كتنتقذه راه مزيان هادشي يكون سلاح عند الدول الخليجية باش تكون قوية وتستعن به في الطوارئ وتساعد أي دولة ناضوا ليها ليهود المهم دار زايد الله يرحموا دولة رائعة بكل المقايس كيحترموا فيه الكل ونتمنى ليهم الاستمرارية في التنمية الي مغرقين فيها بلادهم وإهتمامهم بالعنصر البشري تفائل يا ولاد لبلاد كل شيي كتشوفوه بنظرة سوداء راه حتى حد في هذا العالم مكره يصلي في القدس وإن شاء الله غنصليو فيها كاملين راه واخا هكذاك الحكام ممقصرينش كيديروا الي قدروا عليه
8 - محمد حميدات الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:41
امريكا . اسرائيل و من معهما يعدان لضرب ايران لكن الذي يخافونه هو ان تشن ايران غارات على الدول البترولية وتدميرابار النفط . التي تحتاجه امريكا, ايظا قد تساعد تلك الدول علي حماية القواعد الامريكية المتمركزة هناك .فلداك وهاذا .امريكا تسارع الي تسليح تلك الدول دفعة واحدة وعلي وجه السرعة . ولا يخفى عن الكل ان امريكا قد فرظة عليها عقوبات اقتطادية. لتضعيفها من ناحية اخرى تم تأكيد اتمام صفقة الاسلحة الروسية السورية رغم الا عتراظات الاسرائلية. وسعيها الي ايقاف الصفقة بتقديمها عرض لروسيا لشراءاحدت التكنولوجية المتقدمة. تجد العجب هنا بخوف بعض دول الخليج من هاذه الصفقة
علي كل الا يام ستبرهن للكل وتصبح المكيدة بادية وكل دولة ودورها
ايران ستشن الحرب ضذها احب من احب و كره من كره
9 - fatima الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:43
c est bien qont a les armes mais ou sont les hommes bravours
10 - حسناء 2010 الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:45
السلام عليكم ردا على السعودى الدى قال ردود مريضة والله انها ردود صحيحة اسالك بالله عليكى هل عمركم حربتم او دفعتم عن اى ارض عربية اسلامية هاهيا فلسظين مادا فعلتم لها لمادا السعودية عملت صفقة بدولات لى شراء ظائرت لا تستخدمها ابدا ام هى خسرا الاموال وخلاص هده الاموال التى تخسر فى حق الظائرت والاسحلة الصداء هى حق لى كل سائل ومحروم اريد ان تجبنى من اين اتى ثروة العائلة الملكة الاسعود من اين اليس من الشعب والشعوب العربية الشغيلة فى النفظ لى السعودية اخبرنى لمادا عندكم الريق تجعلون الناس عندكم عبيد ولمادا تاتون تفسدون فى المغرب والدول العربية وتسعون فى الارض فسد اخبرنى ام ليس عندك رد واد كان كلامى هدا غير صحيح اخبرنى الحقيقة فكل العرب يعرفون من هم الخلجين اصحاب الزيرو من المحيظ الى الخليج واد كانت هناك حرب عالمية ثالثة تسقوم فانها وشيكة ولن تتاخر كثيرا ولى تكون هى القضية نحن لانخشى شئا الدور والبقى عليكم انتم تخفون من ظليكم وتحرسون على متع الحياة والحياة الدنيا ماهى الا متع لى الغرور وادهب تفقه فى دينك واقرا القران الكريم وتدبره بدلا من الثحدث عن المعلقين بمرض والحسد لى انه ليس الا فى عقلوكم انتم ويوم يخرج المسيح الدجال ستتبعونه لى انكم تحبينا المتعة والحياة اكثر من اى شئ اخر وشكرا
11 - abderrahman الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:47
نظرا لأن أمريكا غرق اقتصادها في وحل أفغانستان.الصومال.العراق...
تطوع أبناء البترودولار عباد الدرهم والدينار بضخ 132مليار دولار لانقاد البئيسة من الافلاس.
سبنا الله و نعم الوكيل
رؤوس المنافقين والسلام
12 - Ben Kirane Larbi الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:49
رفع وثيرة التسلح إلى رقم سوريالي و التلويح بإعلان الحرب ضدض إيران لا يخدم العالم و شعوب المنطقة.
يجب على الدول الخليجية اولا:
اصلاح منظومة انتاج و تسويق البترول مشتقاته، سعيا في انقاذ العالم من الأزمة الإتصادية الخانقة، و إنقاذ اقتصاديات الدول الصديقة لهاكامريكا و دول اوربا الغربية المهددة بالإفلاس الإقتصادي بين فينة و اخرى، كما ان الإصلاح المذكور سيضعف كثيرا من قدرات المنظمات الجماعات المناوئة للسلم في الشرق الأوسط و التي تقتات و تستفيد من الوضعية الحالية.
كل الدلائل تشير الى ان الدول المنتجة للبترول لها مداخيل مالية استراتيجية ، كما لهما امكانيات ايجاد الحل لازمة الاقتصاد البترولي الإحتكاري الحالي،
ان الوضعية الحالية جد حساسة، و لا يمكن لاحد ان يسير مع الراغبين في تكريس سياسة التسلح، و التهويل في موضوع الخطر الشيعي و تهديد ايران بالحرب ، هذه المور يجب ان تتغير و الكرة في ملعب الخليجيين.......
13 - mowatine الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:51
les avions sont là mais ou sont les pilotes??????????gaspillage d'argent,
14 - aminovsky الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:53
quand j'ai lu 7 article la 1ere question ke je me suis pose c ki va porter ces armes ou les conduire car nos freres du golf sont que des paresseux pas tous biensure mais la plupart car tous les activites et les taches quotidiennes ds leurs pays sont diriges et faits par les etranges plutot les asiatiques ou les indiens precisemment ce ki fait ils savent rien fair ke gaspiller leur argent en rien en tps ke des pays arabes proches sont en besoin de cette argent ,a la fin je peux dire ke c juste une piece theatrale ke tjrs les etats unis sort tjrs comme hero car iran c juste une poupee ki fait peur aux musulmans dirige par les etats unis pr tjrs rester en golf et vendre ses armes pour sauver ses companies de fabrication militaire de la crise
et elle la le droit car USA
15 - صلحي الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:55
ما بينا حرب مع ايران
*لا ما تخافو ا هاي الاسلحة للدفاع علحين بتصيروا اقوياء مثلهم و هاي التوازن في المنطقة
//ايه و الله شلامش صح ما ما امريشا ايه من غيرش و يش ان سو ي؟!
بس احنا عارفين انو لما تيجي الساعة و الله لا انتو و لا احنا..
و ينش يا صدام؟
رحت و انت اسد المنطقة و يشن نقول احنا قططها ..
شيش شايش يا خوي و يش تيبي في السياسه ..و ين نروح بانكوك و لا مصر؟
تعبنا من تو نس و المغرب -ايش راياك سو ريا؟
لا و الله سوريا بيسرقوكم و احد اخدت لو الشرطة مرسيدس و حطوا فيها مخدرات فتركها و راح..
بس في المغرب الجو يختلف و اوروبا..في امن وايد ناس نعرفها
الو ايه احجز لي عالعمره الله يخليش..
*رايح العمره تاني و الاولاد عندهم مدرسه ..و يش اسوي لك العمره و بعدين الحج و هاني و شفوني ..يا اهلي البيت.
الو شباب حاجزين للعمره؟أ ايه و الله حاضرين ..هههه
و هكذا يعيش الخليجيون حياتهم و لا اريد ان ازيد و انما , هذا و اقع لا ينكره اشرافهم و يحبه مفسدوهم و من ابتلي ,فالحرب تدق ابوابها و ماما هم امريكا و حلفائها تنخر المنطقة و تعد لهم العدة رويدا رويدا...
و ايران تنبههم و هم يعدون لها العداء و الصداقة؟!
ربما قطر مميزه ؟!
و الله الحفيظ و الله اعلم و هذا من باب التنيه و ليس الشماته,
16 - Mohamed frouk الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:57
What a shame! Instead of preparing to get rid of the real cancer Israel,the Arab countries spend so much money to strengh USA and indirectly Israel in order to strike Iran, a moslem country and later they will be stroken by them.
17 - amine الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 18:59
america is the only winner in all this. this huge sum of money could have been used in helping poor muslims around the world instead of strengthening us military industry. america is a real fox; it occupied the region and wants to attack iran and sells weapons to golf countries to defend themselves against a muslim country. isnt this a satanic plan by america and isral. 123 billion dollars of weapons, and of course this money will be used by america and israel when they will attack iran. why dont these countries buy weapons and give them to hamas and hezbollah. i m sure that if just a small portion of these money was given to hizbollah, it would destroy israel.
18 - زينب الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:01
و لماذا كل هذه الأسلحة ؟
أكيد ليس لا لقتال الصهاينة و لا لتحرير فلسطين! بل هي استعداد للحرب على إيران وحزب الله وحركات المقاومة، لكن " يَمْكُرُونَ وَ يَمْكُرُ الله و الله خَيْرُ المَاكِِرين "
كل هذه الجيوش التي يجيشونها و كل اساطيلهم في الخليج (الفارسي) و كل الاموال التي يصرفونها للتسلح ستنقلب وبالا عليهم، لان مصيرهم لن يكون مختلفا عن مصير اسيادهم الأمريكان و الصهاينة، و هؤلاء مصيرهم إلى زوال و كل من والاهم إلى زوال ايضا.
و النصر للجمهورية الإسلامية الإيرانية و للمقاومين الشرفاء و لكل من يحمل راية الحق.
اما انظمة الخليج الفاسدة و كل الانظمة الظالمة ستسقط بدون شك و لن يبقى لها ذكر سوى في مزابل التاريخ.
والحرب التي يعدون لها العدة ستكون بإذن الله بداية النهاية وبداية البداية؛
نهاية الطواغيت و الظالمين و بداية تحرر المستضعفين و انتصار عباد الله الصالحين وتأسيس دولة العدل الإلهي و ظهور الإمام المهدي عليه السلام.
هذا وعد الله الذي لابد من تحققه.
19 - kamal الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:03
امريكا تغرق و الدول الا عرابية تنقذ فيها حسبنا الله و نعم الوكيل و اللهه انها العمالة بعيننها
20 - حسناء 2010 الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:05
السلام عليكم ردا على المعلق اعله الدى يقول اننا حقدة نحقدو عليكم على مادا على تلك العقول النبيها ام على التكلورجيا الحديثة الدى اخترعتم ام على جمال وحسن وجهكم الاخدة التى تسحر كل من رائها ام على اخترعكم الزيرو ووضعه فوق رئسكم اعظنى سبب وحد نسحدكم او نحقد عليكم اما الاموال الدين تتبهو بيها فهى دهبت الى الامريكان وانتم تحرسنهم ليلا نهار اما عن الاستعمار الفرنسي لنا والدم الفرنسي واللغة الفرنسية فحمد لله اجددنا جهدو حتى اخرجه بفضل الله واجددكا لم يكون لهم فضل علينا فى اخرجه لى انه فى الوقت الدى كان اجددنا يجهدون بسلاح والمال كان اجددكم يفتشون عن البترول ويفكرون كيف سيبعونه حتى يشترو الجورى ويبوننا القصور واما عن اللغة الفرنسية او الانجلزية والاسبانية فحمد لله نحن استفدنا من الاستعمار الفرنسي وتعلمنا الفرنسية ودخل الاستعمار الاسبانى وتعلمنا الاسبانية والان الانجليزية لى انها لغة العالم ارنى انتم ماهى لغتكم التى ظنتقون اى لغة معد اللغة التى اخترعتم انتم لغة الفروج وعبدة الدرهم والدينا والسيدة اسرئيل ولغتكم البائدة المسمى بي الخلجية لايفهم منها احد شئ خصوصا نحن المغاربة وهى ثقيلة جدا حتى اللغة الفصحى لاتعرفونها ونحن والحمد لله احضر اى تلميد فى الصف الابتدئى يلقى خظابا امامك وسيدهل مسمعك هيا اخبرنى على مادا سنحسدكم والله انتم جهلون وغير وعيون لى انكم لو كنت وعيون ما فكرتم هكداومشريتم سلح يسوى الملاين ولا انفقتمها على الشعب الفلسظنين لو فكرة قليلا ستجد الحقيقة ساظعة سظوع الشمس وكل الدى قلت لك الان حقيقة حتى الحج اصبح صعب على الناس ان يحج اليه بسبب النفقات البهظة ان هدا المال من حق كل سائل ومحروم
21 - محمد الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:07
لقد انتسبت إلى إسم لم ينزل به الله من سلطان ، هي أرض الجزيرة العربية و بلد الحرمين الشريفين ... ترى لماذا لم تنتسب إلى أرض البلد الحرام ؟؟؟
الإسلام من السعودية و السعوديين براء إلى يوم الدين ...
ألم يقل الرسول الأكرم محمد صلى الله عليه و سلم : لا تشد الرحال إلا لثلاث ، المسجد الحرام ، و مسجدي هذا ، و المسجد الأقصى ...؟؟؟
فلماذا يعود المسلمون من ( السعودية ) دون زيارة المسجد الأقصى ، ؟؟ ولما لا تشد إليه رحال ذوي الطول منكم و القوة ؟؟ فقط لأن الحجاج و المعتمرين سيقتصدون في أموالهم لكي يتموا بها الحج و العمرة فيزوروا المسجد الأقصى...
إخواننا في فلسطين السليبة في حاجة إلى أموال المسلمين ، أموالهم الحلال التي سينفقونها في سفرهم و مأكلهم و مشربهم و يشترون بها بعض الذكريات من فلسطين ، فينتعش اقتصادهم ، و يوصل رحمهم ....
فماذا منحتهم السعودية ؟؟؟ حدودا مع إسرائيل و منتجعاتها ؟؟؟ تحميها الأردن و مصر و دويلات الذين فرقوا دينهم و كانوا شيعا
لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم
22 - خالد..... الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:09
لماذا كل هذا الحقد؟؟؟ شيئ غريب ولاكن يمكن تفهمه اذا ماعرفنا ان كل من يحمل هذا الفيروس من الحقد هو من طاله عرق الفرنسيين.. اتعجب لماذا لاتتكلموا عن استغلال الفرنسيين لكم ولثقفتكم ودمكم وارضكم وعرضكم...اجيبوا يالحقده... وسلامي على الشرفاء من ارض المغرب .
23 - allah yddina fddo الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:11
الله يجعل الغفلة مبين البايع و الشاري . فلوس اللبن كايديهوم زعطوط .بلحق لي تحت الصفر يبقا ديما تحت الصفر . 123مليار دولار تررررررررررررررررررررر. شتو بعدا البيع و الشرا ديال المعقول ، مشي بحال لتيبيع رموووووووووووووك ديال مطيشة بحزقة اللرب .
24 - تامازغا الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:13
من سيقود هذه المقاتلات ومن سيقوم بصيانة كل هذه الأسلحة؟بطبيعة الحال الجواب سهل,الأمريكيين طبعاً.لأن جيش دول الخلبج عبارة عن نساء حوامل في شهرهن التّاسع فهذه الدّويلات لاتستحق الحياة,لأن أغلبية ساكنةهذه المنطقة,هي مجتمعات إستهلاكية فقط(البطون والفروج) أنشر يا hespres نافذة حرية التعبير
25 - Hmid El Wali الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:15
اي جيوش لدى حكام الاقطاعيات البترولية? مرتزقة من مختلف الجنسيات لحماية تلك الانظمة المتهالكة، التي لا تثق ابدا في شعوبها، كم هو عدد الجيش البحريني او الجيش الكويتي او الجيش القطري على ماذا يضحك هؤلاء الحكام?
اثناء حرب الخليج الاولى و الثانية تواجد بالمنطقة اكثر من مليونين من الجنود، و لم يقل حينها احد بانهم "قطريون" او "بحرينيون" او "كويتيون" او "سعوديون" ، كلها قوات دولية، او مرتزقة يستعملون دروعا و حقولا للتجارب في ساحة القتال و في ازالة الالغام.
هذا زمن صعب و صعب جدا بالنسبة لحكام الاقطاعيات البترولية....
الغرب يسلح هؤلاء ليتصارعوا على الحكم او لحماية الانظمة و هذه من علامات نهاية الرخاء الاقتصادي و البذخ ، و فرصة مواتية لاتساع الهوة بين الشرق الاوسط في "الايام الجميلة" و الاستعداد للأسوء .....لقد بدأ العد التنازلي بعد خروج القوات الامريكية من العراق....و تركت المنطقة تنتظر اقتسام العراق الى بين دول مستقلة،
الشيعة
الاكراد
للسنة
و منطقة عازلة او دولية في البصرة و بالقرب من الحدود مع الكويت...قبلت دول الجوار ذلك فمرحبا و اذا رفضت فالفتنة اتية و لاريب فيها....
26 - مصطفى الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:17
ايش راحيين اساوون بهاك خردة من سلاح ,بدهوم اشروو طعام و ابنو مشتشفيات و مدارس ,ويبنو مصانع و معامل او ما يضيعو ثروة بملايير دولارات,لا حولة ولا قوة الا بالله العلي العظيم
27 - زينب الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:19
نحن لا نحقد على اهل المشرق، بالعكس نعرف اناسا بدول بالسعودية والبحرين وغيرهما من خيرة الناس كما قلت
و لكننا ضد الانظمة الفاسدة و المتخاذلة و التابعة لأمريكا، كلامنا عن الانظمة.
28 - omaroci الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:21
هذا ما يسمى بالخيانة
والتخاذل العربي
واتخاذ اعداء الله اولياء
اولائك الذين يامرون الناس بالبر وينسون انفسهم
اللهم اهلك الظالمين بالظالمين واخرجنا من بينهم سالمين
29 - omarsky الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:23
vraiment c'est une honte pour les arabes de gaspiller l'argent de leurs peuples ds des tas de ferraille rien que pour booster l'industrie militaire américaine et autres
pourquoi ne pas investir cet argent ds le dvpt et la lutte contre la pauvreté ds le monde musulman mais a qui parler a des pions non légitimes
30 - gmmo الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:25
عرب لايفقهون الا الجنس و النفاق ايران دولة ديمقراطية يجب احترامه اعلى المغرب فتح القنصلية الايرانتة نحن امة علوية
31 - fa الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:27
cest bien d avoir les armes haute gamme mais ou sont les hommes courageux
32 - figting falcon الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:29
البدو لسوا رجال حرب البدو جبناء عنصريون يبحثون دائما عمن يخوض حروبهم عنهم بالوكالة لذلك تجدهم سلموا بلدانهم للهنود و الامريكان و البريطانيين و جلسوا هم فقط حراسا على الثروة لأسيادهم لذلك فمع أزيز الرصاصة الأولى يهرعون للمطارات فهم بشراء هاته الأسلحة يقدمون فقط مساعدات لأمريكا في أزمتها أما من سيستعمل هاته الأسلحة فهو الجيش الأمريكي حامى حمى أبار النفط
33 - من السعودية الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:31
تعليقات مريضه تدل على روح شريره تسكن هده الشردمه من البشر
اللهم اكفنا شر الحسد والحساد وتمنى زوال النعمه عن عبد من عباده يااارب
34 - طبيب القلوب ورد الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:33
123 مليار دولار يا لهول المبلغ الذي لو وزع على العالم العربي والاسلامي والافريقي لانهى البطالة فيه.
يا للتبذير لشراء معدات حربية متاكلة اعيد طلاؤها لقوم عريبان الذين لا زالت تغلب على عقولهم شهوة البطن والفرج ولا يستمتعون في حديثهم او مواهبهم الا بما يدل على النكاح او السمر او الزواج او السحر ينكلون باخوة لهم ويصفون نساءهم بما يراق على جوانبه الذم 123 مليار دولار دفعة واحة موزعة على دول الخليج لشراء اسلحة لمواجهة عدو وهمي او نسميه احسن وهو ايران، هكذا تحبك المسرحيات باتقان من قبل امريكاودول الغرب وتنطلي اكدوبتهم على قوم انبهروا امام الثراء الفاحش ناسين ايام القحط بالسحاري يوم كانوا لا يملكون حتى الماء.
المال وفير وبحث علمي منعدم فلا توجد دولة واحدة في الخليج تصنع ابرة نخيط بها كسوة تستر عورتنا التي كشفوا لنا عنها يوم رموا النساء المغربيات بالفساد.
لستم حفدة عمر ابن الخطاب ولا الصحابة المبجلين رضوان الله عليهم الذين بلغت شجاعتهم وزهدهم ومحافظتم على بيت مال المسلمين حدا كان البعض فيهم يتجنب اشعال فانوس خارج المصلحة العامة.
اليوم تشترون معدات حربية باقتراح من قادة جيوشكم وغدا سيموت البعض فيكم بهذه الاسلحة لان الديموقراطية منعدمة في بلدانكم وهي اخطر وافتك سلاح لمواجهة العدو كان قريبا ام بعيدا.
ثراءكم لن يدوم وفقرنا نحن ومن هو محتاج مثلنا عابر سبيل والحاجة ام الاختراع والتاريخ يعيد نفسه فكلكم سدج في نظر الغرب تمكنوا من التحكم فيكم عن طريق توريطكم في الغش والسطو والقتل والخيانة وشعوبكم منكم براء اشتروا ما شئت من اسلحة الاطفال بجانبكم اسرائيل والله لن تسمح بلعبة من اسلحة تتمتعون بها الا اذا طبعت لهم عن موافقتها فهل انتم واعون
35 - المشاهد الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:35
ما هذه إلا مسرحية هزلية مخرجها الولايات المتحدة ، تقمص دور البعبع : إسرائيل و إيران، دور الحمل الوديع : الحكام العرب، صالات العرض : دول الخليج ، يدفع ثمن التذكرة الشعب العربي المتفرج.
السؤال المطروح : لماذا تسرون على أن تكونوا أغبياء
36 - زينب الغوات الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:37
على حكام الخليج اولا ان يحفظوا عن ظاهر القلب "ملحمتي كالكميش و الشاهنشتان"، و المقارنة بينهما، قبل الاقدام على خيار التسلح.
امااذا كان المقصود مواجهة الجمهوريةالإسلامية الإيرانية حول الخليج الفارسي و ما يضمه من جزر و ممرات بحرية فالواقع يؤكد تبعيتها للسيادة الإيرانية قبل قيام الثورة سنة 1979 (لم تجرأ اي دولة عربية بمطالبة امبراطور ايران السابق محمد رضا بهلوي باترجاع الجزر او ترسيم الحدود البحرية)، حيث الجيش الأيراني على اهبة الإستعداد للدفاع عن الحدود في اي وقت،
اما سلوك حكام الخليج لشراء منظومات دفاعية تم التخلص منها من قواعد الحلف الأطلسي باوروبا، او شراء منظومات صواريخ كروز التي تدرب عليها الجيش الإسرائلي قبل تسليمها للخليجيين، ......فلن تنال من عزيمة الإختيارات العسكرية الدفاعية و الهجومية الحالية للجمهورية الإسلامية الايرانية التي تتوفر على عنصر بشري مستعد لاداء الخدمة و الإستشهاد من اجل الوطن، و هنا يدور السؤال التالي،
هل بمقدور "القوات البحراينية" ىاو "القوات الكويتية" او القوات "القطرية" او "القوات الإماراتية .....و السعودية" ان تنتصر على إيران?
كما يتبادر الى الذهن مدى فعالية "التهويل بالخطر الشيعي" لإقناع الشباب المسلم بمؤازرة حكام انتهى " زمنهم الجميل"........مع ضعف اميركا و تراجع وزنها الإقتصادي و السياسي في المنطقة
37 - مغربي وسافي الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:41
لا حول ولا قوة الا بالله.
لماذا كل هذا التسلح؟؟لماذا كل هاته الأموال؟؟
ضد من؟ ولمصلحة من يتسلحون؟؟
َضد "إسرائيل"؟؟ أم ضد عزرائيل؟؟
أم ضد إيران؟؟
فهؤلاء الملوك العجزة ربما يتسلحون من أجل محاربة الموت الذي يقترب شيئا فشيئا أما "أسرائيل" فهي زائلة بإذن الله؟؟؟
المعادلة بسيطة :
أمريكا في أزمة و العملاء يقدمون لها أموال سخية و خيالية من أجل أولا إنقاذها من الأزمة.ثم من أجل التخلص من خردة الأسلحة التي لا تصلح لشيء؟؟ حتى و لو كانت حديثة فهناك ابرام لصفقات البيع على أساس عدم استعمال هذه الأسلحة ضد أية دولة غربية و بالخصوص ضد "إسرائيل" الصهيونية؟؟؟المستوطنة في المنطقة بالقوة؟؟؟
كل هذه الأسلحة موجهة بالخصوص ضد أيران و حلفائهاكسوريا و لبنان (حزب الله) و فلسكين (حركة حماس).. في حال نشوب أي حرب في المنطقة تقودها أمريكا و "إسرائيل"
أليست الشعوب العربية التي تعاني من الفقر و الجوع و الأمية و التخلف من حقها الإستفادة من هاته الأموال الضخمة خصوصا الشعب الفلسطيني المحتل و المحاصر برا و جوا و المجوع و المهجر و الذي يسكن أغلب مواطنيه في المخيمات وفي العراء؟؟؟
لماذا لا تقوم هذه الأنظمة بمحاربة "إسرائيل" و إن كان ذلك مستحيلا بسبب العمالة و الخيانةو بيع الأوطان؟؟؟
حان الوقت لإزالة هذه العروش الخليجية الفاسدة و المستبدة و التي تخدم فقط مصالح الغرب خصوصا أمريكا و "إسرائيل"؟؟
فلا حول ولا قوة الا بالله و حسبنا الله ونعم الوكيل...
قال تعالى بسم الله الرحمان الرحيم : ولا تحسبن الله غافلا عما يعمله الظالمون إنما يؤخرهم ليوم تشخص فيه الأبصار.صدق الله العظيم..
38 - مغربي حر الأربعاء 22 شتنبر 2010 - 19:43
لماذا كل هذا الحقد لاهل المشرق، انهم فعلا من خيره الناس
المجموع: 38 | عرض: 1 - 38

التعليقات مغلقة على هذا المقال