24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. عائلات ريفية تتوجس من مصير عشرات "الحراكة" صوب إسبانيا (5.00)

  2. دفتر تحملات بالفرنسية يخلق سجالا بجماعة وزان (5.00)

  3. الجالية الصحراوية بإسبانيا تتمرد على قرارات قيادة جبهة البوليساريو (5.00)

  4. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  5. رصاص أمني يشل حركة كلب شرس بالمحمدية‎ (5.00)

قيم هذا المقال

4.50

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | هدنة إنسانية 72 ساعة في غزة .. ومباحثات تهدئة في القاهرة

هدنة إنسانية 72 ساعة في غزة .. ومباحثات تهدئة في القاهرة

هدنة إنسانية 72 ساعة في غزة .. ومباحثات تهدئة في القاهرة

أعلن وزير الخارجية الأمريكي جون كيري والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، مساء يوم الخميس، أن المنسق الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، روبرت سيري، تلقي تأكيدات بموافقة جميع الأطراف على وقف إطلاق نار إنساني غير مشروط بين غزة وإسرائيل، لمدة 72 ساعة.

جاء ذلك في بيان مشترك لكيري وكي مون نشرته الخارجية الأمريكية على موقعها الإلكتروني وحصلت الأناضول على نسخة منه.

وبحسب البيان، فإن بنود وقف إطلاق النار الإنساني هي:

1- يبدأ وقف إطلاق النار الإنساني الساعة 8 صباحا بالتوقيت المحلي لإسرائيل وفلسطين (5:00 ت.غ) من يوم الجمعة 1 غشت الجاري، وسوف يستمر لمدة 72 ساعة ما لم يتم تمديده.

2- تبقى القوات في مكانها علي الأرض خلال هذا الوقت (فترة الـ 72 ساعة).

3- يجب أن تلتزم الأطراف بـ"ضبط النفس حتى يبدأ وقف إطلاق النار الإنساني"، وبـ"التقيد بشكل تام بالتزاماتهم خلال وقف إطلاق النار".

4- وقف إطلاق النار يمنح المدنيين الأبرياء "مهلة تشتد الحاجة إليها من العنف"، يتلقوا خلالها "مواد الإغاثة الإنسانية العاجلة، ويمنحون فرصة القيام بأعمال حيوية، بما في ذلك دفن الموتى، ورعاية المصابين".

5- يذهب على الفور وفدان إسرائيلي وفلسطيني إلى القاهرة لإجراء مفاوضات مع الحكومة المصرية، بناء على دعوة من مصر، بهدف التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار، ومناقشة جميع القضايا ذات الاهتمام في هذه المفاوضات.

وأعرب كيري وكي مون في ختام بيانهما المشترك، عن تقديرهما "لأصحاب المصلحة الإقليميين الرئيسيين (لم يسمهم)، على دعمهم لهذه العملية الحيوية، والاعتماد على الجهود الدولية التعاونية المستمرة، لمساعدة مصر والطرفين الفلسطيني والإسرائيلي للتوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار في أقرب وقت ممكن".

مباحثات تهدئة في القاهرة

من جانبه قال قيادي في حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، إن 5 من قيادات الصف الأول للحركة، ستشارك في الوفد الفلسطيني الذي سيتوجه إلى العاصمة المصرية القاهرة؛ للتفاوض حول التهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة.

وفي تصريح لوكالة الأناضول، أضاف القيادي في "حماس" إسماعيل رضوان، أنه "من المتوقع أن يغادر الوفد الفلسطيني الذي سيضم حماس والجهاد الإسلامي ومنظمة التحرير الفلسطينية، إلى القاهرة خلال ساعات يوم الجمعة، بعد الانتهاء من تنسيق دخوله إلى مصر مع الجانب المصري".

وأوضح أن وفد "حماس" سيتكون من 5 شخصيات، 2 منهم سيغادرون من قطاع غزة، و2 من الخارج، بالإضافة إلى عضو المكتب السياسي للحركة موسى أبو مرزوق، المقيم في مصر.

الضحايا يُلامسون الـ10 آلاف

وفي غضون ذلك أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية، فجر اليوم الجمعة، عن ارتفاع حصيلة ضحايا العداون الإسرائيلي على قطاع غزة إلى 1444 قتلى فلسطينيين، وإصابة 8350 آخرين، بجراح متفاوتة.

من جانبه، قال المتحدث باسم "حماس"، سامي أبو زهري، في تصريح لمراسل "الأناضول"، فجر اليوم الجمعة: إنّ "فصائل المقاومة الفلسطينية وإسرائيل توصلتا لاتفاق تهدئة إنسانية، لمدة 72 ساعة، بوساطة الأمم المتحدة، تبدأ صباح اليوم في تمام الساعة 8 صباحًا بالتوقيت المحلي (5:00 تغ)"، مضيفا أن "فصائل المقاومة ستلتزم بالتهدئة الإنسانية طالما الطرف الآخر (إسرائيل) ملتزم بها".

وبدعوى العمل على وقف إطلاق الصواريخ من غزة على بلدات ومدن إسرائيلية، يشن الجيش الإسرائيلي حربا على القطاع منذ 7 يوليوز الجاري.

وتسببت الغارات الإسرائيلية المتتالية على قطاع غزة، بتدمير 5238 وحدة سكنية، وتضرر 30050 وحدة سكنية أخرى بشكل جزئي، منها 4374 وحدة "أصبحت غير صالحة للسكن"، وفق معلومات أولية صادرة عن وزارة الأشغال العامة الفلسطينية.

ومنذ أن فازت "حماس"، بالانتخابات التشريعية الفلسطينية في يناير 2006، تفرض إسرائيل حصارا على غزة، حيث يعيش أكثر من 1.8 مليون فلسطيني، شددته بعد أن سيطرت الحركة على القطاع في يونيو من العام التالي.

وتستمر إسرائيل في حصار غزة رغم تخلي "حماس" عن حكم القطاع، وتشكيل حكومة التوافق الوطني الفلسطينية في يونيو الماضي، حيث ترفض التعامل مع تلك الحكومة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - Moahmed الجمعة 01 غشت 2014 - 02:24
لما ننسا كيف بدأت عملية اكتساح االصهيون الى غزة. لقد كان مخطط لها مند البعيد لتقدي على المقاومة وطرقها فكان السيسي الدي يفتخر به سباقا الى هدم اﻷنفاق التي هي المنفد الوحيد .لتحبك وتكتمل المسرحية من طرف عدو الله وليبين وﻻئه لليهود .ابشري يامصر لقد عاد لك المبارك
2 - أحمد طيب الجمعة 01 غشت 2014 - 02:27
أشعر بالذل عندما أشاهد جثت أطفال غزة
3 - محمد الجمعة 01 غشت 2014 - 02:30
هنيئا لمصر بهذا الفتح العظيم...سيسجل التاريخ وبكل خجل خيانة مصر والعرب أجمعين لغزة في عز محنتها وكفاحها..سيذكر التاريخ أن العرب وقفوا الى جانب قوى الظلم والشر ضد بني جلدتهم وعقيدتهم ...سيذكر التاريخ أن العرب أعطوا الضوء الأخضر للعدوان الصهيوني على الشعوب العربية.....وزودوه بكل أشكال الدعم ...فهنيئا لكم بهذه المبادرة التي كتبت بدماء الشهداء ...ووقعت بأقلام الخيانة والذل والانبطاح
4 - l'aigle royal الجمعة 01 غشت 2014 - 02:58
غربية هذه التسمية "هدنة انسانية!"
وكان اسرائيل ومن يدور في فلكها يهمهم "انسان غزة" ! هذه الحرب قذرة بشعة .
ان الذين ماتوا وجرحوا ونزحوا ودكت بهم الارض هم انسان غزة من اطفال غزة الابرياء الاطهار و امهاتهم الطاهرات الصابرات شيوخهم الذين ابيدوا دون الحديث عن الشجر والحجروالحيوان.
"الهدنة الانسانية" هي ان يعود الانسان الى مدينته الى قرته الى بيته الى ماوى ياويه وليتفقد ما بقي من اسرته واهله ليجد ما يسد به رمقه .لا ان يعود ليجد لاشيء ولا يعرف ما تخبئ له الايام بعد نهاية 72س"الهدنة الانسابية"!!
5 - غزية الجمعة 01 غشت 2014 - 02:59
ما يجري في غزة عنوان فشل كل السياسات
6 - الجمعة 01 غشت 2014 - 03:16
apres plusieur more et bleser en parle .de 72h une hont total .nous sommes cemtemt que le maroc a aider de sa part merci
7 - ليلى الجمعة 01 غشت 2014 - 05:17
سبحان الله يتكلمون و كانهم حكام مبارة الكرة . لقد انتهى الشوط الاول و الان استراحة. لا حول و لا قوة الا بالله. النصر لفلسطين و مصير اسرائيل هو مصير الفراعنة في زمن موسى
8 - أرض الأحرار الجمعة 01 غشت 2014 - 05:51
اللهم في هذا اليوم المبارك استجب دعاءنا استجب دعاءنا استجب دعاءنا يارب العالمين
الدعاء الى الله عزو جل لنصرة اخواننا المقاومين في غزة وفلسطين الحبيبة
ارفعو اياديكم وادعو لاخوانكم المحاصرين بالدعاء ان الله سميع مجيب
واجبنا ان نكون معهم حتى ولو بالدعاء وهو اضعف الايمان

لا إله إلا الله وحده أعز جنده ونصر عبده وهزم الأحزاب وحده اللهم أحرص شباب المقاومة بعينك التي لا تنام وأكلأهم في كنفك الذي لا يضام اللهم سدد رميهم وألقي الرعب في قلوب عدوهم اللهم أضهرهم عن كل حاقد ولا تشفي فيهم من للبصيرة فاقد وعن الجهاد قاعد ولنعمة الشهادة جاحد اللهم لا ترفع لليهود راية ولا تحقق لهم غاية وأجعلهم للعالمين آية اللهم أحي في الأمة النخوة ولاتجعلهم عباد شهوة ومدركين لكل هفوة اللهم لا تخيبنا ونحن ندعوك ولا تردنا ونحن نرجوك وآخر دعوانا الحمد لله ربي العالمين وصلي اللهم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه اجمعين.
9 - غزااوي غزااوي الجمعة 01 غشت 2014 - 06:36
اللهم انت الله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد ولم يولد اللهم وانت الحي القيوم أنت مولانا ونعم النصير
اللهم انصر إخواننا في فلسطين على خونة اليهود وخونة قومهم يا قوي ياعزيز، اللهم اخذل من خذلهم، اللهم اجعل الدائرة لعبادك في غزة، اللهم قوِّ عزائمهم، واربط على قلوبهم، وسدد رأيهم، وصوِّب رميهم، وأمدهم بمدد من عندك، وجُند من جُندك، وأبدل خوفهم أمنا، وذلهم عزا، ومهانتهم كرامة، وفقرهم غنى، وتفرقهم إلفة وتماسكا، واحمل حافيهم، واستر عاريهم، واشف مريضهم، وأطعم جائعهم، واجبُر كسيرهم، وفكَّ أسيرهم، ويسِّر عسيرهم، واحفظ اعراضهم وتقبل شهدائهم واجعل لهم من كل همٍّ فرجا، ومن كل ضيق مخرجا، ومن كل بلاء عافية، ومنَّ عليهم بفتح مبين.
اللهم لاتكلهم إلى أنفسهم، ولا إلى أحد من الناس، وأغنهم بك عمَّن سواك، والبسهم لباس الصحة، واقلب محنتهم منحة، وعَبْرَاتهم بسمة، وترَحَهُم فرحا، واجعلهم شاكرين لنعمك، مُثنين بها عليك قابليها.
اللهم مكنهم من رقاب عدوهم، وسلطهم عليه فيسوموه سوء العذاب، اللهم افضح من فضح لهم سرَّا، أو هتك لهم سترا، أو تمالأ مع عدوهم عليهم ياقوي ياعزيز
اللهم آمين آمين
10 - FRASASSI الجمعة 01 غشت 2014 - 07:44
Une trêve sans conditions !!!celle du maintien des positions n'en est pas une ?imposee évidemment par Israël .qui sont les grands perdants dans tout cela?qui sont les vivants et qui sont les morts?a qui profite le crime?
Le silence ,l'indifférence ,l'impuissance ,la peur,la complicité ,l'infidélité ,la trahison,la couardise il y'en a de tous ces ingrédients que la ligue arabe confirme persiste et signe.le Hamas a t-il épuisé ses fameuses fusées ?pour finalement se rendre compte que son pronostique est tombé à l'eau et qu'Israël détient tous les jokers.l'entetement asinien arabe légendaire en guérir est éternel .
11 - العربي الجمعة 01 غشت 2014 - 08:50
أقرو في تييررك تايمز ٤ دول عربيه لالسف ( عربيه )؟؟؟وحط ماشئت من علامة استفاهم ماشئت لعنت الله على شواربهم الجبناء الانذال الخونه هؤلا من دمر العراق ولبيا وسوريا والامه العربيه وتشتيتها وتسلمها لعدوعلى طبق من ذهب اين جامعة النعاج ماتتحرك صامته على الاقل تنديد وشجب واستنكار وليس طامحين منها اكثر من كذاء بما اني عربي اطالب بنقلها من العاهره الي اي عاصمه عربيه حره هي طال ماان انها في العاهره وش نتوقع من العاهره الا الرذيله والهزي والعار
12 - mohajir الجمعة 01 غشت 2014 - 12:09
ياللعجب امريكا زودت اسرا ئيل بكل أشكال الدعم على حرب غزة وتلجئ للتفاوض حول التهدئة !!!
لقد حان الوقت من اجل اصلاح جدرياوتجديد قوانين الامم المتحذة التي تتماشى مع القرن 21.
13 - Mr.Geronimo الجمعة 01 غشت 2014 - 12:34
أتمنى على كل الجرائد الرسمية والإلكترونية منها وخاصة هسبريس، عدم نشر أي خبر من مصر ومقاطعتها رسميا سواء الصفراء ( الشعوذة السحر الدعارة) أو السياسية منها، لأنها ( المواقف الرسمية المصرية) تلطخت أياديها وأرجلها الى ركبهافي مجازر رفح هذا الصباح بعد منع مجموعة من الجرحى والمواطنين من دخول المعبر وعند فقدان الأمل تم رجوعهم وبالتالي اغتنمت الجبانة الصهيونية الفرصة وثم قصفهم، وإنا لله وإنا إليه راجعون، والمجد للشهداء...
14 - معلق الجمعة 01 غشت 2014 - 12:58
على الفلسطينيين الإسراع بإجراء انتخابات وإن كانوا يحبون الحياة فعليهم إعطاء أصواتهم للفصائل المعتدلة وإن كانوا يحبون الموت والانتحار فعليهم اختيار فصيل الإرهاب حماس..
15 - مغربي مهاجر الجمعة 01 غشت 2014 - 16:21
قسط الخليج في المذابح.
اعلموا ايها الاخوة أنه لم يكن ممكنا للنفاتات الاسرائيلية أن تحلق فوق رؤوس الأبرياء، و لم يكن ممكنا أن تتقدم الدبابات و الشاحنات لنقل الجيش و المعدات الثقيلة، لولا نفط الخليجيين.
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

التعليقات مغلقة على هذا المقال