24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | عزام الأمريكي يدعو المسلمين بالغرب للجهاد

عزام الأمريكي يدعو المسلمين بالغرب للجهاد

عزام الأمريكي يدعو المسلمين بالغرب للجهاد

دعا آدم غدن المعروف بـ"عزام الأمريكي"، والذي يعد المتحدث الأمريكي باسم القاعدة في الولايات المتحدة، المسلمين المقيمين في الغرب إلى شن هجمات ضد "التحالف الصهيو صليبي" على أرضه، وذلك في رسالة مصورة وزعتها السبت مؤسسة سايت المتخصصة في رصد المواقع الإسلامية.

وقال غدن مخاطبًا "الإخوة المسلمين في دول التحالف الصهيو صليبي، اعلموا أن الجهاد واجب".

وأشار غدن إلى أنه يتوجه خصوصًا إلى جماعات المهاجرين الذي يعيشون "على هامش المجتمع" في الضواحي الفقيرة لباريس ولندن وديترويت، وإلى من انتقلوا إلى أوروبا وأمريكا من أجل التعلم أو العمل. وأضاف: أن لدى هؤلاء المهاجرين الفرصة لمهاجمة قادة "الكفار" على أرضهم، ما لم يكن بينكم وبينهم عهد.

وأقر غدن باحتمال "صدور أخطاء من المجاهدين أو المحسوبين عليهم"، لكنه رأى أنّ ذلك "لا يبرر التخلي عن الجهاد ومحاربته"، وختم بالقول: إنّ على كل من "يرغب بالدفاع عن المسلمين اليوم المبادرة والإسراع للقيام بالجهاد ضد أكابر المجرمين، الأمريكيين والصهاينة والأوروبيين، عبر النفير لساحات القتال، أو بضرب المصالح الصهيوصليبة المنتشرة في المنطقة والعالم، وعلى رأسها لاقتصاد الربوي".

وأضاف: "ما المانع أن تشهد مدن العرب وعواصمهم عمليات نوعية وبطولية مثل اقتحام القنصلية الأمريكية في بيشاور، وتفجير السفارة الدنماركية في إسلام أباد، مع وجوب التحرص من إصابة المسلمين، وما المانع أن تشهد القواعد الأمريكية المنتشرة في الجزيرة والخليج وبلاد الشام عمليات بطولية مثل عملية الرائد نضال حسن داخل قاعدة تكساس".

يُشار إلى أنّ الرسالة الأخيرة لغدن تعود إلى يونيو الماضي، عندما وجه تحذيرات جديدة للرئيس الأمريكي، باراك أوباما، دعاه فيها إلى تطبيق جملة شروط لوقف "الحرب الصليبية" على المسلمين. مشيرًا إلى أن من يفشل في منع دخول متطفلين إلى البيت الأبيض لن يمنع حصول عمليات في أمريكا.

وولد غدن عام 1978 في كاليفورنيا، وقد ظهر في عدة مواد إعلامية للقاعدة منذ العام 2004.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (71)

1 - عابر سبيل الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:07
فيبدو واضحا ان مفهوم الجهاد لم يرقى الى المستوى الحقيقي المدكور في القراءن الكريم.هو ليس القتال وفسك دماء ابرياء ولا تخويف الناس و خلق الفوضى .....لا ولا .ان الجهاد هو اغاثة المنكوبين فك الحصار على المستضعفين المحاصرين تحت رحمة الظلم و الهوان هو قول الحق والاجهار به .الجهادفي سبيل الله محاربة الفساد من شدود جنسي ومحاربة الجريمة والامراض الفتاكة ومحاربة الجوع و ردع العنف وعدم الاستقرار.هو العمل الجاد لاسعاد البشرية ومحاربة الاقصاء الاجتماعي وتربية النشىء تربية سليمة حرث الارض و جني الثمار .واخراج الزكاة و توزبعها على مستحقيها والصوم و الصلاة و فعل الخير.بل اكثر من كل هدا هو الاجتهاد في الدين و اعطاء صورة مشرقة و مشرفة لدين الاسلام .خلاصة القول الجهاد هو الاجتهاد.محاربة التخلف و الامية و العنف والعصبية .الجهاد ليس هو القتل والقتال او الانتحار .الانتحار اصلا حرام.وهدا الدنيء من الناس من اين اتى ليامر الناس بالانتحار.انما يريد ان يرمي بمن لا دراية له باللغة العربية الى التهلكة.واعود بالله من هدا النوع من البشر.ولا ترموا بانفسكم الى التهلكة...الاية..ادا جائكم فاسق بنباء فتبينوا ان تصيبوا فوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين....الاية..وقد تكون هده الشخصية المدمومة من صنع اعداء الاسلام يظهر بصفة مسلم كي يوقع اهله فيما نهى عنه الله و رسوله ويحرفون الكلم عن مواضعه.وجاهدوا في سبيل الله باموالكم وانفسكم .وسبيل الله ليس محو خلق الله وقتل الابرياء .بلى ان المومنين اخوة فاصلحوا بين اخويكم.يخلق الانسان على فطرة فابواه اما ان ينصرناه او يهودانه.كدلك هم مومنين كالمسلمين و لا نفترق الا ان الله واحد احد لم يلد ولم يولد ولم يكن له كفؤا احد. وان محمدا رسول الله صلى الله عليه وسلم...ولا يحزنك كفرهم ...الاسلام ليس استعمار للعالم بل من شرح الله قلبه للا سلام فقد فاز .
2 - محب للحياة الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:09
إنه إرهابي عمره 32 سنة و يدعو للقتل بإسم الدين...والظلام لا يقضي على الظلام بل النور وحده قادر على ذلك...
3 - صوت الحق الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:11
يا إخوة, بالله عليكم هل هناك إنسان عاقل يستطيع أن يتفوه بمثل هذه التفاهات؟
لا وجود لبلادن ولا لأمثال هذآلمعتوه في الواقع!إنه فيلم هوليوودي يسعى من ورائه التحالف الصهيوصليبي لتضييق الخناق على المسلمين بدعوى الإرهاب.والجديد هذه المرة إقحام الطلبة في مثل هذه الخزعبلات حتى تصادر حرياتهم في التعلم خرج أوطانهم.وذلك عبر دعوتهم لتنفيد عمليات تخريبية.
الإسلام منكم براء.لنا الله.
والسلام
4 - amirovic الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:13
الاسلام دين تسامح ياعالم ،اذا اردتم العنف والارهاب نعتنقوا دينا اخر غير الاسلام يامرتزقة وعلى رئسكم الجبان اسامة بن لادين ،لانه لادين له.
5 - ماهر الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:15
ان مايدعو له عزام الامريكي ليس جهادا بل هو تخريب وقتل مجاني لللابرياء فعمليات القاعدة سواء في العراق او في اماكن اخرى يذهب ضحيتها بالدرجة الاولى المسلمون والابرياء وهذا يعطي صورة قاتمة عن الاسلام الذي يجب ان يبقى دائما دين التسامح والاعتدال
6 - السي كوريط الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:17
ما هذا الحقير إلا يهودي صهيوني عميل للمخابرات الأمريكية فضحه الإعلامي الكبير أليكس جونز. و هذا "العزام" لعنه الله هو الخليفة المقبل للعميل بن لادن في لعب دور الفأر "جيري" و هكذا تستمر المطاردة الكرتونية و تستمر الإدارة الأمريكية في استدحاش الشعب الأمريكي و العالم كما يستدحش النظام المغربي المغاربة.
أنصحكم بمتابعة برنامج الراديو لمعده السيد Alex Jones و كذا مواقعه على الإنترنت :Prison Prison Planet.com و Infowars.com
إستدحاش أمة
7 - كوكو الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:19

لا حول و لا قوة إلا بالله العظيم تنساقون مع الأخبار كقطاع الخرفان إلا القليل الذي استعمل عقله و فهم مغزى الرسالة..الكل يسب و يشتم ...راكم غير كتخاربقوا..قراو النص وحاولوا أن تظعوا أسطر حمراء حول الكلملت المفاتيح و ستحدون أنفسكم أنكم تأخدون بالقشور فقط..في النص جملة واحدة تحيل على أن هذا الخطاب متعمد من طرف اليهود هم من أصدروه إيوا حلوا دماغكم شويا أو تبثوا..
8 - hhh الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:21
انتم يا مسلمين اغبياء تعرفون ليه لان بوش علمنا ان اللي يعملوه اليهود والصليببين دفاع عن النفس ودفاع عن الحريات اما الجهاد هذا اسمه الحقيقي ارهاب فاحسن الكم ان تصبروا على الشلاليت و القتل وبلاش تزعلون العالم علينا ويقولوا اننا ارهابيين شايفين الذل كيف الجهاد صار ارهاب والاعتداء على المسلمين صار اسمه دفاع عن الحريات والخمور صار اسمها مشروبات روحية والشذوذ الجنسي صار اسمه مثلي .والتهجم على الدين اصبح اسمه دمقراطية اخيرا اللهم احفظ الاسلام والمسلمين واعد لنا العزة بالجهاد .
9 - mjid الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:23
D'où vient ce fou ?! on n 'en pas encore terminé avec les notres ,et revoilà un de plus!!!. c 'est sur que c 'est un deseperé ou un desequilibré de l'occident qui n'a pu trouver sa place dans sa propre societé et cherche à se venger des siens en utilisant l'islam ou le jihad comme cheval de troie.c 'est tous ce que tu as su apporter à l'islam; les musulmans ont besoin des connaissances , de la science , de la technologie pour qu'ils trouvent une place respectable au sein des nations developpées ; les terroristes on en a suffisement
10 - youssef الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:25
اننا ندعوا الامة المسلمة في مساندتنا لاسترجاع اراضينا المغربيةضيعناها بفتح الاندلس لهده الامة بتضحياتنا لسواد عيون المشرق
اننا على حدود الغرب و ما يهمنا اكثر هو حماية وطننا من غزو خارجي
فلن يمرالجهاد على ارضنا و فوق اجسامنالمصلحة المشرق
نريداستغلال عبقرية غاندي لكسب الحصانة...نريد ان نكون مصدر التعايش اولا بيننابعيدا عن الصراعات الوراثية المشرقية
نريد بالسلام و الوقايةو الابداع... و حماية طفولتنا من بطش الجنسي المشرقي الاعرابي ومن الغرب الصهيوني
نريد انتماء اولا لوطننا و حماية اسلامه مغربي و كل المغاربة كيف ما كانت ديانتهم و مدهبهم... و كل هؤلاء المشترك بينهم هو الانتماءالكلي لوطنهم فكفا الضياع في مشاكل اخرين على حساب استقرار بلادنا اولا
ادهبوا للجهاد في سبيل الاسلام و ستجدون وطنكم اغتصب اكثر و انتم في سبات عنه
سنعطي للغرب احسن رموز التعايش بين الديانات بعقل و صرامة و صدق بدون عقلية الغزواو جعلنا اكباش للمشرق اخرى لتبول على مقبرة احفاد يوسف ابن تاشفين
فحال مقبرة يوسف ابن تاشفين له رموزه لن تنسى ابداان من يعمل الخير في اهله يستحق الاحتقارمن من هم احقر منه.
11 - abdulah الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:27
إنها ثقافة الغل وااحقد بما يعنيه ثقافة الترهيب و الإسلام ترغيب وترهيب بما عنيه ترهيب ااعبد لي ترك المعاصي و الترغيب في الأعمال الصالحة و الإسلام دين يسر فهو يسر لي من بتلقاه و يسر لمن يعمل به في الأمر بالمعروف و النهي عني المنكر ...وما أرسلناك لتشقى إلا تذكرة امن يخشا ,.والجهاد هو تنقية القلوب و ليس تعقيد القلوب .والله سحانه وتعال يخاطبنا و بعضنا ويقول لنبيه ص لو كنت فضا غليض القلب لنفض من حولك .؟ فالعباد لا يؤمنون بالإكراه بل يؤمنون بالقلوب ولا يكون العبد مؤمننا وهو منافق ولا يكون من يدعو الى الله تكفريا فضا غليض القلب بل يخفض جنحاه لي المؤمنين و الكثير من اعباد يؤمنون بثقافة الحور و التسامح وليس على من يدعو الى الله أن يغير عقلية العبد كلها بل عليه أن يجعله يقبل ويتقبل كلامه أمنا تبارك الله وإن لم يؤمن فليكون أخذ شيأ من ثقافته وليس علينا أن نضعا السيوف على الرقاب ليؤمنو بل علينا أن نصلح أنفسنا ليقبل بنا ونحن نؤمن بقول الله سبحانه وتعالى لا يصلح الله ما بقومن حتى يصلح ما بي أنفسهم .فنحن أو المسلمين الذين كانو من قبلنا كانو يفتحون بلدننا لي الإسلام وطبعا عندما كانت القلوب سافية وخلصتا لي الله كانو باعو نفوسهم لي الله مقابل الجنة ولم يكون يفجرون المساجد بدعوأنه مسجد الشيعة أو الصوفية أو السنة فالمساجد كانت لي الله وكانويبنون المساجد وكانت عندهم الرأفة و الرحمة بالعباد وكانو إن خرج الى الجهاد القتالي كانو يقاتون جيشا ولم يكون يقاتلون عباد الله المستضعفين ولم يكون يدعون الى الكراهية بل الى المحبة و الصفاء فسبحان الله أذهب الى الغرب فيقبلون بي و يتركونني أبني المساجد وأأدي نسكي ثم يأتي هذا فيقول قاتلوهم فأصبح ينضر إليا بأني قنبلة موقوت وينسا أن بناء مسجد هو جهاد وإنجاز و الإسلام لا ضر ولا ضرر فيه
12 - اكاديري الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:29
اودي اسي عزام راه خاص جهاد النفس اولا قبل جهاد الكفار..و الجهاد دايز فشي قماقم في الدول العربية قبل الغربية.
13 - reply الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:31
A part 3 ou 4 commentaires '' extrémistes" qui supportent ce diable de terroriste, tous le reste est catégoriquement contre
14 - justice-voice الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:33
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
اتق الله يا عزام! فالغرب بلاد دعوة وليس بلاد جهاد، وكلامك يخالف منهاج رسول الله صلى الله عليه وسلم.
المسلمون القاطنين بالغرب سفراء أمة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول الله عز وجل: " كُنتُمْ خَيْرَ أُمَّةٍ أُخْرِجَتْ لِلنَّاسِ تَأْمُرُونَ بِالْمَعْرُوفِ وَتَنْهَوْنَ عَنِ الْمُنكَرِ وَتُؤْمِنُونَ بِاللّهِ"، تشريف بوصف الله لنا بالخيرية وتكليف لنا لنأمرالناس بامعروف وننهى عن المنكر، لندعو الناس للإسلام بحالنا قبل مقالنا.
عوض أن تدع المسلمين بالجهاد في بلاد الغرب، ادعهم لمجاهدة أنفسهم حتى حتى يتجدد الإيمان في قلوبهم و يتجدد فيهم فهم رسول الله صلى الله عليه وسلم وصحابته للقرآن، ويظهر في تعاملهم مع محيطهم أثر ذلك الدين القيم، فيصبح حينها المسلم المواطن النموذج، العامل/الموظف النموذج، الجار/الزميل النموذج... فبتربية المسلم الحامل لهم آخرته وهم أمة رسول الله صلى الله عليه وسلم لن نحتاج لسفك دماء وقتل الأبرياء، فللقتال ظروفه وشروطه ومكانه وزمانه ورجاله... والقتال ليس إلا باب من أبواب الجهاد.
لا العنف يا عزام....
15 - salim الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:35
كل هذه الردود تدل على اللجهل بتعاليم االدين وأنصح االشبباب*بقرراءة الكتب الصفراء ككتب الإمام مالك وابن تيمية وأن يعزفوا عن القرضاووي وعمروخالد
16 - علال الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:37
"عزام الأمريكي يدعو المسلمين بالغرب للجهاد"
رغم اني لا اعرف من يكون حتى يخول لنفسه حق هذه الدعوة، الا انه كان على الاحرى به وبغيره ان يدعو للجهاد في بلاد المسلمين اولا وتطهيرها ابتداء من العربية السعودية، مصداقا لقوله تعالى "إِنَّ اللَّهَ لا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ
انشر يا اسيدي
17 - bouchouika الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:39
réveillez vous people, ce criminel est un agent du mossad,il est d'origine juive , son nom est adam gadhan, c'est une carte que le mossad joue pour salir l'image de l'islam, alqaida=mossad=9/11
18 - abouhafs الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:41
السلام عليكم
يأخي في الله لو كان يجوز القتل بغير حق لبأت بنفسي الأمرة بي سوء كانو بعض الشباب يخرجون في دعوة إلى الله بعض الأحيان يخوجون في الجولة فسأل الأمام المسجد فقل أحدهم هل تعرف أحد قريب من المجسد لوصلى قل نعم فأذله على المنزل فدهب اليه وطرق عليه الباب لم فتح الباب صاحب المنزل راء ذلك الشاب فأتفل في وجهه فجلس الشاب في باب المنزل بعض لحظات خرج صحب المنزل وجده يبكي قال صحب المنزل عفون سمحنى فقال الشاب أنا لآ أبكي عليك ولكن أبكي على نفسي لو كن في نفسي خير لصاحبتني إنسن يبذأ بنفسه الأول.
يأخي في الله أنا أعيش في بلجيكا ومسلمون هنا أكثر مأقل أنهم أهل سنة والجماعة والحمدو الله. أما آهل الصوفية و التطرف فنحن بعيدون كل البعد عنهم
19 - momo الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:43
comment écouter c gens fous qui ne pensent qu'à la destruction; vraiment malades soyez musulmans ou vous etes des ennemis.LA RELIGION C POUR ETRE PLUS TOLERANT PLUS HUMAINS ETNN PAS CRIMINELLE.SUPOSONS QU4ON A TU2S C MECCREANTS QU EST CE QU ON A GAGNE?
20 - الجاهل الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:45
"قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إن بين يدي الساعة لأياما ينزل فيها الجهل ، ويرفع فيها العلم ، ويكثر فيها الهرج . والهرج القتل". وقلت نصف العلم فهم الواقع، و النصف الاخر فهم النص. وان الفهم هو الايمان. لا يسع القارء لتعليقاتكم الا ان يقول و الله الدي لا اله الا هو لقد صدق رسول الله.
21 - طنخيرينو الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:47
شكون هاد طرنون عاوتاني ؟
22 - reply الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:49
Moi je suis un étudiant Marocain en France et je dis à toi et à ceux qui partageant tes idées extrémistes que le Diable soit avec vous .
La feeeeeeeeeerme petit TERRORISTE . Ton appel de Jihhad tu le garde pour toi .
23 - xXxDSTxXx الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:51
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم جاهدوا أولا في أنفسكم و عائلاتكم ليس بقبلكم للبرياء وتسمونه جهادا هذا سفك للدماء والتي حرمها الإسلام
24 - ابن الاسلام الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:53
كثيرة من التعقيبات كاريكاتورية..
إن قضية التطرف في الإسلام أصبحت حقيقية يوما بعد يوم بفعل فاعل في الغالب الأعم من ماكري قوى الطغيان..
إن ما يشهده العالم الإسلامي من تدمير وتخريب على مرْأى ومسمع المنتظم الدولي و ما يتسبب فيه ذلك من كوارث ومصائب لن يمر دون ردود فعل متطرفة بقدر تطرفه..
إن الذي يظن أن الأمر عارض و يسعلق عليه التعليق السطحي واهم أو جاهل..
إن الظاهرة خطيرة لأنها غير محسوبة العواقب، فإن هي استهدفت قوى الطغيان التي و عملت بشكل أو آخر على ظهورها استفزتها فما من ضمان لعدم لخروجها عن حدودها وترويع أمن المسلمين المقهورين أصلا من جحافل مسؤوليهم..
إن ظلم قوى البغي الغربية يزداد يوما بعد يوم وهذا مؤشر على أن ظاهرة "الجهاد" ضد المغتدي ستزداد حدتها بالموازاة..وهذا من شأنه أن يزعزع الاستقرار ويهدد الأمن إن لم يكن اليوم فلا محالة غدا.
و كرامة، جنبونا التعقيبات الفارغة فهي هم آخر يزيد من معاناتنا.
25 - kamal*//*كمال الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:55
و نتساءل لماذا تجد معاداة المسلمين صدى لها في أوساط الشعوب الغربية...
و نتساءل لماذا يجد إخواننا و أخواتنا الذين اختاروا العيش في العالم الغربي صعوبة خلال تجسيدهم لممارسة التوفيق بين انتماءهم لعالمين مختلفين نوعا ما، و لكن عالمين متكاملين عند توفر النية الحسنة و عند وجود قابلية التفتح على الآخر المختلف/المكمِّل من هذا الطرف و ذلك الطرف على حد سواء.
26 - مسلم الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:57
بسم الله و الصلاةعلى رسول الله
أول شيئ أتمنا النشر
إلى كل أصحاب التعليقات المشينة اتقوا الله يا جهال و الله إن هذا الرجل يزن أمة فب نظركم لماذا مزق جواز سفره الأمريكي و فضل العيش في جبال أفغانستان بعدما كان يعيس في البذخ و الرخاء ؟؟ هذا درس الاسلام و عرف منهاج رسول الله فتمسك به و دعا له نسأل الله أن يعجل بالنصر و الفرج و كل من طعن في أعراض المجاهدين فغدا يوم القيامة ستعرفون من الكذاب الأشر و حسبي الله و نعم الوكيل ضعيو شبابنا بالعري و الكرة و الفساد .... في نظركم هل حكام العرب يحكمون بالشريعة ؟ أنتظر جوابكم
27 - vrai islamiste الأحد 24 أكتوبر 2010 - 08:59
il est très évident de dire que cet homme n' a rien avoir avec l islam ,et c est pas loin que l usa derrière tous ça ,je pense sincèrement d 'éliminer d'une façon à l'autre ce type de personne ,c est comme un tumeur ds la communauté musulmane
28 - إني لك ناصح الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:01
السلام عليكم
أنا أريد أن أرد على صاحب الرد الأول الذي يقول أن هذه الأمور هي من فهم القرآن الحرفي واتباع السلف وتجميد العقل . أنت أولا لا تعرف شيء وتنطق بما لا تفهم ما أدخل القرآن والسلف والعقل هنا إن كان عندك حساب مع أحد فاذهب له وإن كان عندك تصفية حساب أو حقد ضد الدين فاخرج من عباءتك المهم لا أريد أن أطيل الكلام هنا وأقول ان هذا الخبر أو هذا الشخص الذي خرج لنا بهذا الفعل فهو مريض أو مجنون أو ما شابه دلك لأنه لا يعرف شيء عن الإسلام فأقول يا إخوتي لا تنغروا من المظاهر من اللحية والقميص فليس الإسلام منحصر على اللحية والقميص فإن كان كدلك فاليهود عندهم أصحاب لحى كبيرة لهذا لا تأخذوا الأمور من ظاهرها وهذا الشخص لو كان يعلم قليل قليل من الدين ما تفوه بهذا الكلام التافه لأن الجهاد بالخطب الرنانة ولا أحد من العلماءالآن المعتبرين يقول بفرضية الجهاد على الغرب أنا أريد واحد يأتيني بقول عالم من العلماء المعتبرين قال بفرضية الجهاد عل الغرب أنا أجزم يقينا لا يوجد إلا إن كانمن مثل هؤلاء الصنف الذي خرج علينا في هذا الخبر وشروطالجهاد معروفة وموجودة ومسطرة في كتب أهل العلم فما عليكم إلا أن ترجعوا لكتب العلماء لتعرفوها وتخبروها ولا تبقوا تستمعون للأخبار الواهية وعليكم بإطاعة ولي امر المسلمين ولا تخروجي عليه وهذا اعتقاد أهل السنة والجماعة ومن يجهاهد الآن ويعمل عمليات انتحارية فيمت فقد مات منتحر ولعياذوا بالله .
هذا فما كان من توفيق في القول فمن الله وما كان من خطأ فمن نفسي والشيطان والدين براءمنه واله أعلى وأعلم والسلام عليكم.
29 - carlos الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:03
كل مرة يظهر لنا شخص يدعي الاسلام و التقوى و يدعو الى التفجير و التقتيل
و الله هذه اللعبة المفبركة طالعت في الراس
راكم خرجتوا علينا
30 - mounia الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:05
je vois tout le monde etonné ici ^par les propos de cet homme .relisez votre livre saint il ya le jihad chers freres .dieu a besoin de notre jihad pour se faire connaitre???? dieu a besoin de faire couler du ssang pour exister ?
31 - mar الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:07
on demande à l'USA d’arrêter cette pièce théâtrale car on sais bien que alkaida = USA
32 - عبد القادر الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:09
لو عدنا إلى الوراء، لوجدنا بأن اليهود على الخصوص، كانت دائما أيديهم ملوثة بدماء الأبرياء، بما فيهم الأنبياء. إنهم فصيلة يوجد الإرهاب في جيناتها و لا يمكن لأي أحد أن ينكر ذلك. و لو تمعنا جيدا لوجدنا بأن أكثر كتب السحر و الإتصال بقوى الظلام توجد لديهم، لدرجة أن الرسول محمد صلى الله عليه و سلم تعرض لسحرهم و محاولات اغتيال على أيديهم.
في السبعينات من القرن الماضي، اشتريت من أحد المحلات التي تبيع الكتب القديمة كتابا يتحدث عن مخططات يهودية لضرب الإسلام و تشتيت شمل المسلمين، و ذلك عن طريق تكوين جماعات دينية يعهد إليها فيما بعد القيام بأعمال إرهابية و من ثم إلصاق تهمة الإرهاب بالإسلام و المسلمين. لا زلت أتذكر جيدا الفقرة التي تتحدث عن هذا. مع الأسف أعرت الكتاب لأحد الأصدقاء و لم يعده لي.
لقد ادعوا أنهم أبناء إبراهيم عليه السلام، و رد عليهم عيسى عليه السلام بأنهم لو كانوا حقا أبناء إبراهيم لبقوا أوفياء لدعوة إبراهيم و للرسالة السماوية، لكنهم كانوا يكذبون و يحرفون آيات الله، و بالتالي فإنهم أبناء أكبر كذاب و هو إبليس اللعين.
إن أعمال القتل و سفك الدماء ليست من الإسلام في شيء. ما كان لمسلم أن يقتل الناس بغير حق. تذكروا أول جريمة اقترفها بشري.
قال الله تعالى : وَاتْلُ عَلَيْهِمْ نَبَأَ ابْنَيْ آدَمَ بِالْحَقِّ إِذْ قَرَّبَا قُرْبَانًا فَتُقُبِّلَ مِن أَحَدِهِمَا وَلَمْ يُتَقَبَّلْ مِنَ الآخَرِ قَالَ لَأَقْتُلَنَّكَ قَالَ إِنَّمَا يَتَقَبَّلُ اللّهُ مِنَ الْمُتَّقِينَ {27} لَئِن بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَاْ بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لَأَقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللّهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ {28} إِنِّي أُرِيدُ أَن تَبُوءَ بِإِثْمِي وَإِثْمِكَ فَتَكُونَ مِنْ أَصْحَابِ النَّارِ وَذَلِكَ جَزَاء الظَّالِمِينَ {المائدة/29}
هذا هو الدرس الذي يجب أن نستفيد منه. القاتل في عذاب أبدي، لا يمكن سفك دم بريء و الإفلات من العقاب.
33 - 100%Arabica الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:11
زعما إغدرو بيهم، وراه الغدر كين غير عند ليهود، ياليهودي
34 - الدكتور الورياغلي الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:13
بداية أنا أشك أن يكون هؤلاء حقا يحملون هما للأمة ويتكلمون في قضاياها بلسان صدق، بل هنالك شيء من الشك أن يكونوا مدفوعي الأجر من قبل الغرب كي يتسنى له محاربة الإسلاميين من جديد، وهو المكر الذي اكتشفه الغرب في بداية هذا القرن للفتك بالمسلمين الباقين على دينهم الأصيل.
--------
وبكل حال: فما يذكره هذا الأخ المجهول من وجوب اقتحام السفارات الأجنبية وقتل أهلها وأن ذلك من الجهاد في سبيل الله أراه أنا من الجهل في سبيل الله وليس جهادا في سبيل الله.
فالجهل هو من يحمل صاحبه على مثل هذا القول، وإلا فإن الشرع الحنيف حين شرع الجهاد ضبطه بقواعد متينة وأصول محكمة، وشرط له مع ذلك راية وأميرا واجتماع كلمة، فليس الجهاد في الإسلام حرب عصاباتـ، ولا تخريب الممتلكات، ولا قتل الأبرياء والغدر بالآمنين، هذا كله من الافتيات على الشرع.
وهؤلاء الناس لو نظرنا في تاريخهم لوجدنا أنهم كانوا إما كفارا بالأصالة فأسلموا وإما زائغين عن الحق فهداهم الله، ثم ما لبثوا أن شهروا سيف العدوان على الآمنين والمسلمين وسموه جهاداً. وهذا ضلال في الدين، ونعتقد جزما أن الحكومات العلمانية وعداء الغرب للإسلام هو من أسهم في خلق مثل هذه الأصوات الغريبة.
---------
وبكل حال فالجهاد ماض إلى يوم القيامة مع أئمة المسلمين برهم وفاجرهم كما هي عقيدة أهل السنة والجماعة، لكن الغدر والخيانة وإهدار الدم المعصوم يشبه أن يكون كفرا ومروقا عن الدين، ولا حول ولا قوة إلا بالله .
35 - mohagir الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:15
أعيش في أوروبا ولن أسمع عن هذا الشخص وغالبية الحكومات متطرفة فإن كان هدا صحيح
لكان في أول نشرات الاخبار هذه فقط خطة صهيونية.أين الفيديوا لنسمع ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
36 - Ibrahim الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:17
Je vous en conjure, ne nous prenez pas pour des cons, vous jouez le jeu du choc des civilisations et du nouvel ordre mondial en nous parlant de ces agents islamo-sionistes qui sont financés par le Mossad, le MI6 et la CIA
37 - مغربي الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:19
مرة أخرى تسعى الإدارة الأمريكية الى استعمال احدى شخصيات "والت ديزني" الهوليوودية من أجل تشويه صورة الإسلام و التحريض على المسلمين.
فبعدما سئم الناس من مشاهدة "ميكي ماوس" (بن لادن) و "بوباي رجل البحار" (الظواهري), عادت لتطل على المسلمين هذه المرة برسوم متحركة جديدة ذات سحنة "غربية" و ليست "عربية".
و نفس اللعبة تلعبها بريطانيا حيث نجد المدعو "أبو حمزة المصري" و المسمى "أبو قتادة عمر محمود أبو عمر" المعروف ب"أبو قتادة" الحاصلان على اللجوء السياسي داخل بريطانيا و اللذان يحصلان على أجر شهري يتوعدان في ساحة الحرية المعروفة في لندن البريطانيين شعبا و حكومة بقتلهم و شرب دمائهم.
انهم يلعبون لعبة قذرة أضرت و ستضر بصورة و مستقبل المسلمين في العالم في غياب صوت علماء الأمة و الدكاترة و المثقفين, و بسبب اعلامنا المتخلف الذي يسخر منابره للمغنيين و المغنيات و الراقصات.
38 - ahmed meknassi الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:21
هده نتيجة الفهم الحرفي للقران واتباع السلف وتجميد العقل.الماساة هي ان الاف الشباب تستغل حماستهم الزائدة وغضبهم ليتم تجنيدهم لاغراض دنيئة.لا ادري لمادا يقوم الاعلام باشهار هؤلاء المرضى
39 - amawass الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:23
مرة اخرى يتضح ان المخابرات الغربية تسعى الى تدمير الاسلام بالاعتمادعلى عملاء لهالا علاقة لهم بالاسلام و تعاليمه امتال عزام.وبن لادن.....
40 - مسلمة الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:25
واااضح وضوح الشمس أن هذا الشخص صنيع المخابرات الصهيوصليبية كما يقول. من يملك عقلا متدبرا أيا كان منهجه و معتقده خرجات مثل هذه ستكون سببا يثير فضوله ليعرف هذا الدين و يبحث و يستكشف خباياه و الشيئ الأكيد و الذي لا يدع مجالا للشك أنه سيجد نفسه أمام ..لن أقول دينا..انما حضارة بما للكلمة من معنى و بكل شموليتها ...دين قيم مبادئ أخلاق معاملات تنمية و تطور سيجد أمامه كنزا لا يفنى و لم ولن يفنى صالح لكل زمان و مكان و لكافة البشر ..أما من اقتصر على ما يشاهد و يصدر أحكاما من الهواء فشخصيا كمسلمة لا يهمني رأيه....
41 - مغرب الاسلام الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:27
لا يشك من اعطاه الله البصيرة ان مثل هذا كله تمثبليات وهوليود كما قال الاخ الي قبلي
اذن يجب علينا اتباع الاسلام الذي جاء به محمد صلى الله عليه وسلم على فهم السلف الصالح الصحابة والتابعين
لاننا نعلم ان اسلامنا كله لا يدعوا الى التخريب .......
الماسونية والموساد والمخابرات الامريكية تتربص بكم
فكونوا على الحذر ولا ترجعوا اللوم على دينكم
وأخبركم بحقيقة في احداث 11 ستمبر
ان اليهود في كتبهم ذكروا كلاما يقول :
اذا دخلت الالفية سوف يقع حدث يهز العالم يتمكن لنا حينئذ ..
اذن لا تستغرب ان ترى منهم هذا لانهم يتحركون بالعقيدة عقيدتهم
وانا شخصيا قرات في مجلة العربي الاصدار 1987
خبرا ان اليهود يخططون لتدمير برجي التجارة العالمي
حقيقة اخرى الذين يريدون تدمير سفارة امريكا في اليمن
الرئيس اليمني قال بنفسه ان هؤلاء الارهابيين ضبطت معهم اسلحة واموال ووثائق لها ارتباط مع الموساد الصهيوني
42 - حسن الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:29
الرجال أربعة:
رجل يدري ويدري أنه يدري فذلك العالم فاتبعوه
ورجل يدري ولا يدري أنه يدري فذلك الناسي فذكروه
ورجل لا يدري ويدري أنه لا يدري فذلك الجاهل فعلموه
ورجل لا يدري ولا يدري أنه لا يدري فذلك الأحمق فتجنبوه
43 - tanjawi_007 الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:31
القاعدة لن تسقط..لانها ابان ظهورها ولدت معولمة..و الان في طور التحديث و التطور..
بالنسبة للعرب و المسلمين عليهم التحصن منها اولا..ثم الاستفادة منها ثانيا..وكيف الاستفادة..
انظروا الى يمينيي اوروبا و متطرفيها و كيف يستغلهم الساسة و الحكام ..و المتشددين في اسرائيل..
فمادام هناك تصريحات تصدر من ليبيرمان و اشباهه..فنحن محتاجين لتصريحات العولقي و غدن بلغتهم..حتى تتحول القاعدة الى شوكة في خاصرة الاعداء..انها حفرة حفرتها امريكا للاسلام و يجب ان تسقط فيها..
44 - abo ghatat doghma2iy الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:33
إمض على بركة الله شيخنا فأنت الجماعة وإن كنت وحدك فلا يغرنك كثرة المخذلين والمستسلمين والمنبطحين
اللهم انصر الطالبان والقاعدة
45 - salam3laykom الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:35
يا أصحاب التعاليق إنكم مستسلمون و طغى عليكم الوهن .قولوا أيضا إن الضربات التي تتلقاها أمريكا في أفغانستان من صنع صهيوامريكا .إن كنتم جبناء فهناك رجال سيزيلون العار على جباهكم.هل رأيتم ما فعلته القوى الإرهابية في أبو غريب أو أنكم متسامحون حتى إن فعل بنسائكم أمام أعينكم.إن الذي يؤلم المجاهدون أنتم بني جلدتهم.فمتى انتشر الإسلام ؟ بعد الضربات المباركة
46 - مغربي الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:37
اتمنى ان لا يكون من احد اوراق امريكا لتشويه صورة المسلمين وان لا فربما انه اجتهد واخطا.والله اعلم
47 - trique ben ziyad الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:39
طارق بن زياد
عليكم يا اخوني ان تحد رو من المكر والخداع ان الاعلام صورة وتكنلوجية وصلة الا تطور بحيت ان الكمبيوتر يمكننا ان نصنع به العديد من الوجوه والاصوات ادا نطرنا الى وجه هدا الشخص جيدا فانها صورة مفبركة بالكمبيوتر.الى كاتب هدا التعليق ادا كنت احببت الاسلام وتطبيقه اليس من البديهي ان تخلقه في بلادك هل الاسلام في الدول العربية ان الملوك العرب وراساهم لم يعطو كا مل الحقوق للمواطنهم ويغيرون على هده الدول ويربكون الجالية مثال الجالية المغربية رغم ما تصنعه الجمعيات بالخارج والسفارات وسما صرة الملكية, والالجتماعات يعقدها الملك في احد شقق بالبريس وامريكا للحفاط على كرسيه فان الجالية تريد وتحب التغيير فعلى هؤلاء الرؤساء ولملوك ان يشوهو هده الشريحة في المجتمع التي كانت فقيرة وسهل الله عليها بب الهجرة ودرسة وعملة ورفطة نفسها في مناصب حكو مية ولها كافة الحقوق وحرية الديانات ولا احد يمنعها بالله عليكم المساجد في اروبا امريكا لاتقفل كما يصف لكمالاعلام وتقفل في ارط المغرب الا عيادتمارس وفي ارط الاسلام يقولون امر من امير المؤمنين هده السنة لا تدبحو اانة الله لو كان عمر بن عبد العزيز وعمر بن خطاب لاتوه باراسك يا من يدعي امارة المسلمين ويدعي امير المؤمنين ,ان الجهاد يجب ان يكون داخل المجتمعات العربية لترد الشيطان ورقية الشرعية تنقص المجتمعات العربية,العنصرية التفرقة انعدام قطاء اية حاجة وهية في الادارة حقك الطلم استهزاء بالكرامة وابناء الامازيغ والاخوة الصحراويين ان عدام توزيع تروات البلاد بالعدل والمساوات الا ينقص هده البلدان الجهاد.حفط الله امريكا ورحم الله شعبها السود الدين اسس حقوق الانسان وبالدات الشعوب تدرك اهمية الانسانية وحفط الله شمال اروبا اما الجنوب فان طارق بن زياد قد ندم والامازيغ لفقدانهم تلك القوة وطنو ان القطية اسلامية ووهبة مفاتح الاندلس لاهل بيت الرسول واقعدو على ليالي لحمر والخمور حتى اخدة منهم ولم يستطيعو ان ان يكملو مسيرتهم الدينية الا شمال اروبا انطر ما قدمته تركيا الى بوابة
48 - عبد الله مشتاق الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:41
التشدد و التطرف يهدمان الاسلام ولا يبنيانه اتقوا الله فى الاسلام ولا تشوهوه فهو دين سلام و امن وليس دين عنف و ارهاب
49 - Moslem الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:43
مال هذا مريض؟؟عوض أن يوصي بطلب العلم يأتينا هذا المتخلف بأزليات العقليات المتخلفة. لقد رطخ أمثالك صورة هذا الدين الجليل حتى أصبح المسلمون يثوارون عن القول أنهم ينتمون لنفس الدين كهذا المختل نفسيا
50 - mre الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:45
n'écoutez pas ce mécréant qui appel a la haine et la violence il n'a rien avoir avec l'islam,notre religion c'est la paix et le respect de son prochain et le respect des religions des cieux et l'humanité;attention;attention;
51 - الحسيمي عبدالحمان : الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:47
لا والله ما بهذا جاء الإسلام ، الإسلام دين الرحمة ، الإسلام
دين العدل ، الإسلام ما جاء لسفك الدماء بهذه الهمجية الذي يدعو
إليها الرجل ، نعم ألجهاد موجود في ديننا لكن كيف ، ومتى ،
وفي من ،؟ وأنا أقول على حسب المعطيات وما نراه ونعيشه اليوم
والله ما أساء إلى الإسلام إلا أهله ، وما شوه الإسلام إلا أهله ، من
جوع المسلمين وسلب حقوقهم في كل شيء .؟ أنضروا الى أعطم
دولة في العالم الإسلامي . بل تعتبر هي العاصمة العلمية للأمة ألآ
وهي أم الدنيا ، مصر الشقيقة . ثم قس على ذالك غالب دول العالم
الإسلامي وخاصة العالم العربي الذي أكرمه الله بجميع أنواع الكنوز
فوق الأرض وتحت الأرض ولكن..؟؟؟، من حاصر الشعب الفلسطيني
المظلوم ، مَنْ تحالف مع العدو الذي يتحدث عنه الرجل ،؟؟؟ على
تجويع أهالينا في غزة بل من تآمرعلى إحراق غزة وقصفها بجميع
انواع السموم ، والآن بالذات من يمنع أهل غزة حتى عن أداء فريضة
الحج ، من يسفك دماء شعوبهم. من يزور في الإنتخابات، من يحكم
شعوبهم قهرا ويحرمهم من كل حقوقهم ويمارس عليهم كل أنواع
الظلم ،؟ ديننا يقول : يقول ربنا جل وعلى لسيدنا محمد (ص)
(وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ) فهل إقتدينا به حق الإقتداء،؟
وإذا كان الجواب بـلـ......،؟ فكيف نلوم غـ.....،؟ في رأيي
يجب على الأمة ان تعيد حساباتها وتراجع نفسها وترجع إلى
الصواب .....،وإلاّ تتحمل وزرها ووزر غيرها مِمَنْ لا يعرفون
حقيقة هذا الدين العظيم ،
52 - youssef الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:49
إتق الله أيها الإرهابي، حتى و إن كنت متيقنا أنك من صنع أمريكا !!
تكمل دور الفزاعة الذي بدأه بن لادن !!
بن لادن الذي أصبح يطل علينا بفتاوى عن الإحتباس الحراري ههههه
و لله في خلقه شؤون...
53 - khalid الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:51
ردا على صاحب المقال 1 (اتباع السلف وتجميد العقل) سيدي الكريم كيفما قراة القرأن ستجد أن الله يدعو الى تسامح ونبد العنف السلام لم يكن يوما دين عنف والهؤلاء المجرمين هم من حولوه الى دالك ودين منهم براء وسلف صالح لم يكن يوما يتعدا على أحد صراحة أشك في هاته الجماعة هم دما متحركة من لدن أمريكا هيا من صنعت أساما بلادن ومولا عمر ألائك دمية في يدهم تحركهم وقتما تشاء وحسب المصلحة وسيتبة التاريخ في يوم من الأيام أن تفجير البرجين كان من فعل أمريكا نفسها.
ربمايتدكر البعض انتخبات الامريكية عندما ترشح جورش بوش لولاية تانية اماج جون كري كل استطلاعات الرأي كانت لصالح جون كري وكان الفوز واضح لصالح هدا الاخير لكن المفاجئة وقعة حين انتصر جورش بوش التعرفون السبب . لقد خرج بن لادن قبل الانتخابات بيوم وبدا بالوعيد لامريكا والامركيين فما كان من ناخبين المترددين في انتخابات الى تصويت لصالح بوش . اضافة الى برنامج ايطالي شكك في تلك الهجمات ومن ورائها ونشرو أدلة تتبت أن من قامو بهدا الفعل لايمكن أن يكون تنظيم القاعدة لأن قيام بهدا الفعل اجرامي يتطلب امكانات مادية وبشرية هائلة كيف يمكن لاشخاس تدربو عل طائرة خفيفة ان يقودوا البوينك ويضربون البرجين ضربة بكل هاته دقة كما ان هناك شخص قالت أمريكاانه من منفدي العملية وتوفية في هدا الفعل الارهابي وهوا من أصل يمني ظهرا هدا الأخير وهوا حي يرزق ولم يز أمريطا في حياته مناك مجموعة من تساؤلات ويوما ما ستظهر الحقيقة
54 - amhayl الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:53
i`ve never heard about this azzam or whatever. one more person who tries to use Islam improperly. Islam did not say kill innocent you dumpy.
stop using Islam for some stupid personal or political interests. crossing my fingers and hope you will get arrested soon. you do not deserve to be Muslim. or speak on behalf of Islam, you are not qualified to interpret Islam or what Muslims should have done or do. Muslims in US live in ,peace, coexistence and harmony in the land of freedom, with all religions and faiths or beliefs  . God did not say kill a non believers in the coran. but wahabist seem to have their own interpretation.it will be interesting to find out who is behind all this, just as another proof that Islam is not such a coward religion , we are strong with our forgiveness, understanding, and peace, real muslim does not stub people in their backs. killing was never a solution. the history proofed  that killing doesn't do any good all it brings is death and more death.
one more time hope they will arrest this coward and throw him in jail for the rest of his life.
55 - moustafa الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:55
هذا الشخص قد شاهدت برنامجا عنه بقنات روسية حيث أُعطيت الأدلة الكاملة على أنه من إنتاج المخابرات الأمريكية و الروسية و على أنه مجرد مسخر لخدمة هذه المصالح
56 - mohamed الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:57
من يدافع إذن عن الأبرياء المسلمين الذين قتلوا و انتهكت أعراضهم في البوسنة و الشيشان وأفغانستان والعراق وفلسطين و .... و.... بقاو فيكم غير الأبرياء الأوروبيين .
57 - Gerouani الأحد 24 أكتوبر 2010 - 09:59
Encore un autre qui se croit prophète! Qu'on ne compte pas sur nous , Marocains, pour le crime, contre qui que ce soit. Les quelques égarés parmi nous , que Dieu (Dieu de l'islam s'ils préfèrent)leur vienne en aide pour retrouver le droit chemin."Asserat al moustaquiiim".
58 - houda الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:01
hahahahahahahahahaha
n'ìmporte quoi, et q'est ce qu'on n'est suppose faire nous !!!!!! le suivre et aller nous tuer comme des moutons, et bain il 'a qu'a le faire lui meme
hahahahahahahahhahhahah
vraiment nous les musulmans, on n'est devenu des betes aux yeux qui veulent nous salir, c sur c un infiltre des sionistes qui veulent continuer leur programmes de nous tuer en nom de terrorisme.
j'espere que mon message sera diffuse wa Salam Alaykoum
59 - أبو أسامة الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:03
إلى صاحب التعليق رقم 2 وأمثاله أولا إن المسلم ليس لعنا وأظن كلامك ذاك إنما يعبر عن تربيتك السخيفة إعلوا يا مثبطين أن أمثال هذا بسببهم تنعموا بالحياة لحد هذه الساعة لو تركوا الأعداء بدون مقاومة لكنتم عبيدا للشرق والغرب
60 - Mohammed الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:05
si la barbe était signe d'intélligence, la chèvre serait philosophe comme sokrate. HE HE HE HE HE
61 - زائر الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:07
المسكين تعرض لغسيل المخ فاصبح لا يتكلم الا بالتفجير
62 - Kamal Albashir الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:09
Pourquoi vous parler de cet agent de CIA comme s'il defend l'Islam et le pouparler d'Islam... Iln'est personne pour les musulmans... Iln'est que l'outil des CIA et le benefiteurs de l'extrisme de religion particulierement ceux qui veulent porter a salir l'image des musulman a chaque un clown comme celui et Bin Laden dit quelque chose d'absurde on l'assume comme le pouparler des musulman... C'est un mercenaire payer par des mains invisibles et le donne un grand microphone at de publicite... Ca c'est dingue!
63 - ahmed الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:11
une nouvelle série de Téroris....
ces américains pensent que nous débile à ce point.
alors on va dire tous à la fois " merci l'Amérique, pouvez vous changer ce sujet"
et merci
64 - ABDOU _ de _ CASA الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:13
الحمد لله أن أمثالك من المتخلفين قد انقرض منهم الكثير في المغرب! ولولا دلك لاقدر الله لكان المغرب اليوم مثل الصومال أوأفغانستان أوباكستان اللدين خربوا ودمروا هده الدول مثل هدا المجرم الإرهابي. حيث رجعوا بهده الدول إلى القرون الوسطى؟!!
المغرب ياغبي بحكم ذكاء شعبه وحضارته لم ولن يكون أبدا أرضا خصبا للمتطرفين الإرهابيين أمثالك!
65 - KARIM الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:15
FRANCHEMENT JE CONSEIL A TS LE MONDE LE SITE QUE NOUS A PROPOSER LE N°15 - Tom & Jerry LE SITE DE ALEX JONES PRISONPLANET.COM c la preuve qu'on est manipuler par les sionistes et le NEW WORLD ORDER!!!
66 - Mouhssine Touiki الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:17
هذا هو عزام الحقيقي أو آدم بيرلمان
هل يمكن أن يكون بيرلمان هو عميل مزدوج للموساد؟
تم إصدار شريط فديو آخر من قبل وحدة التظليل والدعاية في البنتاغون على غرار
الأشرطة المفبركة السابقة والتي تنسب لبن لادن، ولكن هذه المرة من بل شخص مجهول
ومشكوك فيه يقال انه امريكي الجنسية، إنخرط بطريقة ملتوية ضمن صفوف القاعدة
وبسرعة البرق أصبح من قادتها ومتحدثا باسمها يهدد ويعد فمن هو أبو عزام هذا؟!!
لماذا اخفوا عنا إسمه الحقيقي ونسبه؟
هو آدم بيرلمان، وبيرلمان هي عائلة يهودية من أكبر الداعمين لاسرائيل، جده
يدعى كارل بيرلمان وهو طبيب يهودي ذائع الصيت في امريكا، كان عضوا بارزا
في مجلس إدارة رابطة مناهضة تشويه السمعة، ألقي القبض عليه بتهمة التجسس
لصالح إسرائيل سنة 1993.
تمتاز أشرطة بيرلمان بأنها تصدر فقط في اوقات حرجة وحساسة، أي ان الذي
يدفع بهذا المرتزق للظهور يريد من وراء ذلك إرسال إشارات معينة ومن هذه
الرسائل أصدر هذا المرتزق شريطا مصورا بل وقت قصير من إنتخاباتالرئاسة الامريكية
سنة 2004، وأصدر شريطا آخر بمناسبة إعصار كاترينا!! واليوم شريط مشكوك آخر.
المعروف عن بيرلمان أنه من أشد المهاجمين على الإسلام، ود كتب عدة مقالات يصف
فيها المسلمين بالهمجيين والإرهابيين المتعطشين للدماء، وقد شارك مرات عدة في
الهجوم على مساجد في أمريكا وضرب المسلمين والإشتباك معهم! وفجأة يصبح هذا
اليهودي أحد قادة القاعدة ومتحدثا باسمها مع العلم أنه لايملك أي رصيد ديني ولا علما
شرعيا ولم يعرف عنه أنه تاب او دخل الإسلام مطلقا إلا عن طريق إعلان على النت!!
الحياة الشخصية لبيرلمان مليئة بالتناقضات والفضائح، وصعوده هكذا وبسرعة
ليتبوء منصبا مهما في القاعدة لهو أمر يدعوا للشك والريبة وأن هناك طرفا قذف
به إلى هذا المنصب ليكون حلقة الوصل او ضابط إرتباط بين القاعدة وجهات إستخبارية
يرجح أن تكون هي الموساد الصهيوني بحكم نسل بيرلمان وسجل أبيه وجده في
خدمة الصهيونية.
67 - كريم الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:19
بحال هاذ النمادج هي اللي شوهات الإسلام وعطات للغرب العذر باش اقول انو الاسلام دين ارهاب ويحتج بها
68 - morrocan fighter الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:21
هذا وقيلا هو عزام النمر المقنع هرب من حلبة المصارعة ههههههههه.........
69 - abdoul الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:23
Moi habitant en france, un pays qui m'a accueilli, offert un travail, un toit et je peux pratiquer ma religion en toute tranquillité, et je peux aussi prêcher la bonne parole, choses que je n ai pas dans mon pays d'origine , je condamne cette façon de réfléchir.
CE monsieur n'a rien compris au vraie Jihad, il y a d'autres manières de faire un jihad pacifique sans utiliser la violence et qui donne de bien meilleurs résultats, sois politiquement soit socialement, la méthode qu'il préconise a fait des dégâts irréversibles graves que tout le monde connait
je lui conseille de bien relire les vraies valeurs de l'islam qui sont: paix,respect, courtoisie, diplomatie, tolérance
70 - insane الأحد 24 أكتوبر 2010 - 10:25
humanity should cancel all religions because they are all human and childish.
religion is the number 1 obstacle in human evolution.
71 - صفاء العشري الثلاثاء 23 غشت 2011 - 15:26
في الوقت الذي ينشغل فيه المسلمون بعبادة الله في شهر رمضان الكريم ، ويتواصلون مع أرحامهم وأصدقائهم، يواصل مجرمو طالبان عمليات الذبح في أفغانستان دون مراعاة لحرمة هذا الشهر.
في الأيام الأخيرة شهدنا زيادة في هجمات حركة طالبان ضد المدنيين في أفغانستان. ففي صباح يوم 8\18 \2011 قتل ما لا يقل عن 24 مدنيا، وأصيب ثمانية آخرون عندما انفجر لغمان زرعا على طريق يستخدمه المدنيون. وفي يوم2011 08/19 وقع هجوم آخر في كابول قتل على الأقل أربعة أشخاص.
أيضا بعد ظهر يوم 2011/08/17 وفي اقليم هلمند الجنوبي، قتل اثنان من المدنيين في انفجار قنبلة على جانب الطريق، ووفقا لقائد شرطة المقاطعة، كان الضحايا من المزارعين الذين كانوا يأخذون محصولهم من العنب إلى السوق.

القيادة المركزية الأمريكية
المجموع: 71 | عرض: 1 - 71

التعليقات مغلقة على هذا المقال