24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

27/01/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5608:2513:4516:3218:5720:14
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. قطاع الرياضة يحتاج بدوره لنموذج إصلاحي جديد! (5.00)

  2. إسبانيا تستعد لمواجهة ترسيم الحدود البحرية المغربية في الأمم المتحدة (5.00)

  3. الراقي مول البلغة وزيرا للصحة.. (5.00)

  4. باريس تلغي احتفالات العام الصيني بسبب "كورونا" (5.00)

  5. ألمانيا ترصد مئات المتطرفين في صفوف العسكر (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | هولاند: مهاجمُو "شَارلِي إيبدُو" لا علاقَة لهم بالدين الإسلاميّ

هولاند: مهاجمُو "شَارلِي إيبدُو" لا علاقَة لهم بالدين الإسلاميّ

هولاند: مهاجمُو "شَارلِي إيبدُو" لا علاقَة لهم بالدين الإسلاميّ

قال الرئيس الفرنسي فرانسوا هولند، ضمن كلمة متلفزة له في أعقاب الإعلان عن مقتل 3 من المسلحين الذين هاجمُوا مقر "شَارلِي إيبدُو" ضمن عمليتين متفرقتين في المكان وموحدتين زمنيا، إنّ الواقفين وراء هذا الفعل الإرهابي لا علاقة لهم بالدين الإسلامِي.

ودعَا هولاند، ضمن ذات الخرجة الإعلاميّة التي خاطب فِيها الفرنسيّين، أنّ كل الأفراد أحرار فوق التراب الفرنسيّ، مشيرا بذلك إلى احترام كافّة القناعات العقديّة.. وزاد بأن الكلّ مدعوّ إلى التحلّي بالحذر أمام أي هجوم إرهابيّ مرتقب مستقبلا.

ولم يفت الرئيس الفرنسي، في ذات الخطاب الذي بثته عدد من القنوات التلفزية والإذاعيّة بفرنسا كما خارجها، أن يحيّي كافّة القوات الأمنيّة على شجاعتها في التصدّي للإرهاب الذي أبانت عنه العملية المسلّحة التي استهدفت قلب باريس قبل يومين من الحين.

كما كالب فرانسوا من مواطني بلده الحفاظ على الوحدة التي تميّز المجتمع الفرنسي، هذا قبل أن يوضح بأنّ الصرامة ينبغي أن تتوفر تجاه كل عنصريّة مرصودة، بتفريق تام بين الأفعال الإرهابيّة وتعاليم الديانة الإسلاميّة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (44)

1 - Abdou الجمعة 09 يناير 2015 - 19:19
Bravo Mr le président pour cette noble reconnaissance des effets
2 - hmid الجمعة 09 يناير 2015 - 19:21
الدين هو حب الخير.
من قام بهاذا العمل لاعلاقة له بالاسلام وحتى بالادمية.
لعشاق المؤامرة:
من يستطيع قتل:12+4+2+جرحى....+4000شرطي+اليات+6طائرات+حالة حصار لملايين البارسيين...خسائر مادية حتما تتجاوز100مليون اورو....كل هاذا لماذا.ومن سيستفيد من المجزرة البشرية والمادية.?حتما لااحد.الا عشاق المؤامرة
3 - مهاجرة الجمعة 09 يناير 2015 - 19:27
حتى ولو لم تعلنوا انه لا ذخل للدين الاسلامي فالعملية فقد كنا مقتنعين ان المسالة لفقت للمسلمين
4 - غير داوي الجمعة 09 يناير 2015 - 19:30
لو ان مرتكبي الجريمة مسيحين او يهود او حتى بوذيين هل سيتم الحديت عن انتمائهم الديني ام انها ستلصق بالاسلام يجب على الكل مسلمين او غير المسلمين ان يعرفو ان المجرم مجرمة بنفس الدرجة تحت اي دين و اي عرق و اي انتماء سياسي حتى الجماعات الارهابية هناك جماعات تدعي الاسلام في سورريا و العراق و اخرى مسيحية في بعض دول افريقيا و اسيا و خرى بوذيية فالهند و اخرى لا نتماء لها بصين المهم هناك دائمل مجرم و ضحية فالعقاب و صفة يجب ان يكونا واحد
5 - خ/*محمد الجمعة 09 يناير 2015 - 19:30
هولاند:سلامة التفكير وحكمة التدبير ورجاحة العقل المستنير*

الكلمة الطيبة أقوى ألف مرة من الكلمة الشرسة،يا رب املأ قلوبنا حباً نقياً من كل شائبة وساعدنا كي ننتصر على ضعف نفوسنا بقوة إيماننا، ويقيننا أن الخير باق ما بقي امثال هولاند ، وأن العقل زينة الحياة الدنيا في إنسان هذا العصر الجرثومي المحموم*
6 - Es saida Lakhmiry الجمعة 09 يناير 2015 - 19:31
نعم لا علاقة لهم بالاسلام . الاسلام محبة وخير وسلام للجميع
7 - elbouhali الجمعة 09 يناير 2015 - 19:33
وانتهت المسرحية وسيبقى رب العزة يحمي هدا الدين الى اخر انسان يشهد بوحدانيته واطفي الضو دابا المسلمون بخير
8 - hassan الجمعة 09 يناير 2015 - 19:35
je tire mon chapeau au president Hollande, vous avez gagné un admirateur par votre elocution
9 - hammouda lfezzioui الجمعة 09 يناير 2015 - 19:38
في صباح هذا اليوم و كمهاجر مغربي تحدثت مع صديق اجنبي حول احداث شارلي ايبدو,وما سينتج عنها سياسيا .لكن يبقى اهم ما ورد في حديثه انه يتمنى ان تقع مثل هذه الاحداث في بلده ايضا واضاف ان مثل هذه الاحداث تساعد وبشكل كبير في ايثارة مشاعر الاغلبية العظمى و الغير المبالية بموضوع الهجرة في بلدانها نحو التطرف.وقد ختم حديثه بالقول في كل الاحوال انتم الخاسرون. وكما يقول المثل الانجليزي ''اعطيه الحبل ودعه يشنق نفسه.''
10 - hassanb الجمعة 09 يناير 2015 - 19:39
اللهم لا شماتة
لكن لن تجرؤ شارلي إيبدو وضع رسوم كاريكاتيرية الآن لتدخل القوات الخاصة الفرنسية الذي راح ضحيته 4رهائن ، سيبررون بالطبع :"مراعاة لمشاعر أسر الضحايا .."
أما نبينا صلى الله عليه وسلم فيعتبرون الإساءة إليه حرية تعبير دونما اعتبار لمشاعر مليار ونصف مليار مسلم
11 - france maroc الجمعة 09 يناير 2015 - 19:40
هذا هو الخطاب الصحيح نحن المسلميين بريؤن من الارهاب قتل الناس بغير وجه حق الشعب الفرنسي ليسوا عنصريين الا قلة قليلة دولة الحريات والمعتقدات والمساواة احي القوات الفرنسية
12 - ضمير الجمعة 09 يناير 2015 - 19:41
إذا قالها شيخنا هولاند فلم لا، إذا كان هذا يقنعكم ويثلج صدوركم.
في إنتظارتتمة هذا المسلسل الدرامي !
13 - متسائل الجمعة 09 يناير 2015 - 19:42
هل دم المسلم رخيص وحلال اهداره ما رأيناه وما نراه دائمًا عندما يقتل المسلم لا نسمع اي تنديد وعندما يكون اليهودي هو الضحية تقوم الدنيا كلها؟ كفو عن سب الرسول صلى الله عليه وسلم وعن اداية المسلمين
14 - فريد الجمعة 09 يناير 2015 - 19:43
انتحار الشرطي المكلف بالتحقيق مقتل كل المتهمين و الطريقة الهوليودية التي نفذت بها العملية تدل على عمل استخبارتي محض وكا هذا يثير الكثير من الشكوك تزمنا مع التحرك الفلسطيني في المجلس الامن للانضمام للمحكمة الدولية للجنايات و التعاطف الاوروبي عامة و الفرنسي خاصة و تصويت البرلمان الفرنسي على الاعتراف بدولة فلسطين و من قبله دولة السويد كل هذا لقطع الطريق عن الفلسطنين عن طريق زرع الكراهية للمسلمين في قلوب الاوروبين.لكن اظن ان الشعب الفرنسي ذكي وسيفطن الى اللعبة
والله اعلم
15 - samir الجمعة 09 يناير 2015 - 19:44
خطاب مطمئن لا كنه ملغوم بالحذر للفرنسين لا كنه أحس بالخطر وردد كلمة الوحده ليخاطب اليمين المتطرف في فرنسا ثم عاد ليم خطابه ليفرمل الخطر بأن مرتكبي الجرائم لا يمثلون الدين الإسلامي المهم مصائب قوم عند قوم مصائب
16 - hamza deathx الجمعة 09 يناير 2015 - 19:45
( جاء الحق وزهق الباطل )
لا ارى ان الاسلام يمتله المسلمون في الوقت الحالي
لهذا السبب نرى اصبع الاتهام تأتي مباشرة بعد أي ارهاب
17 - mohamed-bilbao الجمعة 09 يناير 2015 - 19:46
لماذا تم قتل الأخوين كواشي مع أنه كان بالامكان القبض عليهما وخصوصاً أنهما كانا في منطقة نائية ؟ أم أنه أُريد أن تلفق التهم للمسلمين بلا تحقيق ولا شفافية ؟ أعتقد أنه بدأ التنفيذ لحرب طويلة الأمد على المسلمين وبالتعاون مع حكام عرب خونة ومنبطحين أمام الغرب المستأسد على المسلمين فقط منذ عشرات السنين فلنستعد لأيام عصيبة لابد لها من رجال من طراز فريد ومطلوب زعيم
18 - anouar الجمعة 09 يناير 2015 - 19:47
على فرنسا بريطانيا المانيا و خصوصا امريكا رأس الافعى الإبتعاد عن الشرق الاوسط و عدم اشعال الحروب التي تغذي التعصب لم ارى انفجارا في حياتي في الصين او اليابان او البرازيل لماذا يا ترى ؟
19 - nouro الجمعة 09 يناير 2015 - 19:48
الخطاب شيئ والواقع المحرج الذي سيعيشه مسلمو فرنسا شئ اخر..من كان يعبد محمدا فان محمدا قد مات ومن كان يعبد الله فان الله حي لا يموت نسأل الله اللطف لان العالم يتغير وبسرعة عيشوا في حب وسلام والسلام.
20 - قدور الجمعة 09 يناير 2015 - 19:50
هاهي شماعة فرنسية على مقاس شماعة 11 سبتمبر يعلق عليها التدخل في وسط افريقيا ثم مالي ثم سوريا والعراق فصوب ليبيا مرة اخرى...
ياله من تخطيط صهيوني موسادي لتشويه الاسلام
21 - جمال الجمعة 09 يناير 2015 - 19:50
نعم سيدي هذه الأعمال الوحشية لاعلاقة لها بالإسلام الصافي كما نزل على سيد الخلق.لكن هذه الحماقات هي من صميم الفقه الإسلامي المقدس فقه البخاري و ابن تيمية فقد أجمعوا علي قتل من شتم الرسول ص وهو الفقه نفسه الذي يجيز قتل المرتد وسبي النساء وإرضاع الكبير وتصفية المخالف.هذا الفقه هو سبب كل هذه الكوارث.نقهاء التخلف يعطلون القرآن و ينتصرون للبخاري.آن الإوان أن يتجرؤا و يعلنون براءتهم من هذه التركة الثقيلة
22 - علولة الجمعة 09 يناير 2015 - 19:51
كلام في المنطق لا علاقة للإسلام في هذا المنطق الانحرافي الاسلام دين الحرية والعدل والتسامح والأخلاق اما الحماقات التي يرتكبها هذا القوم الهمجي يعيد التاريخ الى الوراء
خربوا كل ما بناه المسلمون في ظرف وجيز
لا حول ولا قوة الا بالله
23 - Fassi الجمعة 09 يناير 2015 - 19:52
لو لم يكن لهم العلاق بالدين الإسلامي لما رأيت يا هولاند المسلمين يصفقون لهم و يشجعون ما فعلوا
كنت أظن أن هناك حقا مسلمون معتدلون و مسلمون متطرفون لكن اتضح أن الكل متطرف و لا وجود لمعتدلين
لكن سيأتي يوم تقبلون فيه أيادي الفرنسيين لما يصل اليمين المتطرف للحكم بقيادة مارين لوبين و ستندمون يوم لا ينفع الندم
24 - khalid الجمعة 09 يناير 2015 - 19:53
إن كل من يعرف الإسلام حق المعرفة يعلم انه دين التسام والتعايش والتربية. وللأسف هناك دول غربية تشوه صورته وتستعمله كورقة انتخابية كما أنها تستعمله كشمعة تعلق عليها إخفاقاتها. الهم احفظ الاسلام والمسلمين
25 - الدين الحنيف الجمعة 09 يناير 2015 - 19:58
اموال الخليج نشرت الارهاب والانفجارات والانتحاريين والقتل على انه اسلام,واستغلت السدج لنشر الدين الجديد وتمجيده وصار ديننا الحنيف السمح الحقيقي مشوها وغريبا
26 - الاعدام الجمعة 09 يناير 2015 - 20:01
فرق خاصة تنفذ حكم الاعدام الذي خطط له ساركوزي ونفذه اتباعه
فرنسا الغت الاعدام في المحاكم لكن تنفذه دون محاكمة ودون اعطاء الفرصة للمتهم اسماع صوته
بل تعدم الرهائن لان كان لهم اتصال مع المتهمين
ساركوزي عملها كما عملها مع الجزائري في تولوز فهل المنفذين اغبياء ليترك احد خلفه بطاقة تعريفه ولباسهم كان كله احترافي
لكن مادام الاعلام بجانبه فلن يفتح احد فمه وسيهنىء العالم الفرنسيين لتنفيذ الاعدام دون محاكمة
وقعت انفجارات في مارطون بوستن واستطاع الامريكيون ان يتبثوا للعالم بواسطة اشرطة الفيديو من وراء ذلك وتعقبوهم وقتلوا واحد منهم ويحاكمون الثاني
اما فرنسا فباحترافية نصور الفيديو
ترى لماذا لم نسمع المصور يتصل بالشرطة الا يب محاكمته على عدم الابلاغ بالجريمة
ولو دليل واحد يتبث ان الفاعلين هم الاخوة غير قصة بطاقة التعريف والسيارتين المختلفتين حسب الصور ولطمس معالم الجريمة نعدمهما لتصبح التهمة ادانة للاسلام والمسلمين

انا لاادافع على المتهمين ولكن نريد معرفة من كان يستعملهم كجواسيس ولما انتهت مهمتهم قدمهم كاباش ليطمس معالم الجريمة
27 - رشيد طنجة - فاس الجمعة 09 يناير 2015 - 20:01
سواء أكانو ينتمون أو لا فإن تلك الجريدة هي من جنت على نفسها بمبالغتها في ازدراء الأديان و خاصة الدين الإسلامي من خلال الإساءة , في غير ما مرة , لنبي الرحمة سيدنا و سيد الخلق أجمع , محمد بن عبد الله صلوات الله و سلامه عليه .

لا يختلف اثنان على أن قتل النفس بلا نفس لا يجوز لا شرعا و لا قانونا , و لكن ' تشارلز ايبدو ' تمادت و لم تتعامل مع التهديدات التي و جهت إليها بجدية و عليها تحمل المسؤولية كاااااااااملة
28 - mohajer b españa الجمعة 09 يناير 2015 - 20:14
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أعتقد أن الرئيس الفرنسي بات متأكدا أن الإسلام والمسلمين بريئون تماما من كل ذالك وهم على يقين بأنها ليست سوا إدعائات مصحوبة بالشهادة المزورة أظن أيظا بأن باتة الحكومة الفرنسية متأكدة بأن للمغرب أيضا دور في محاربة الإرهاب لا بالتخلي عنه
29 - مصطفى القنيطري الجمعة 09 يناير 2015 - 20:29
كلام موزون من رجل وازن أبان هاد الرئيس منذ اعتلائه كرسي الرئاسة عن تسامحه وطيبوبة قلبه اتجاه المسلمين وبكلمته هاته التي ألقاها للفرنسيين سيوقف الكتير من المد العنصري حيال المسلمين عقب هاد الإعتداء الهمجي على الصحيفة الفرنسية شكرا لك هولاند على عدم خلطك بين الإرهاب والإسلام
30 - R&D الجمعة 09 يناير 2015 - 20:30
أنا لست شارلي وضد ما تفعله شالري لكني اندد بهذا العمل الإجرامي وقتل الأبرياء،

لكن كما يقول لنا الغرب للحرية ثمن
31 - لاعلاقة لهم بالدين الإسلامي الجمعة 09 يناير 2015 - 20:32
ماذا لو قمنا نحن بكاريكاتور يسخر من موت هؤلاء الرسامون ؟؟ أترى كيف سيكون رد فعل الفرنسيين سيعتبرونه حرية تعبير أم قلة أدب واحترام ؟؟
32 - أتفركال الجمعة 09 يناير 2015 - 20:40
إن السلطات الفرنسية مارست تعتيما إعلاميا شديدا على العمليتين و لم تسمح للقنوات التلفزية بنقل الاحداث بشكل واضح .
فقد قيل أن عدد الرهائن في المتجر اليهودي هو خمسة إلا أن إحدى الكامرات البعيدة رصدت أزيد من تمانية تم تحريرهم عند الإقتحام كما أعلن عن وفاة خمسة بعين المكان . يعني ما مجموعه 13 و قد يكون أكثر من ذلك .
أما في العملية الثانية التي صرحوا أن هناك رهينة واحدة فبمجرد إنتهاء التدخل نزلت أربع طائرات هلكوبتر بعين المكان و لا أحد يعرف بالضبط هل نقلت رهائن أم جثث رهائن أم ماذا ؟
لم تعلن السلطات الفرنسية عن الخسائر البشرية في هذا التدخل بشكل رسمي . و هذا يأجج الاشاعات . 
33 - طنجاوي الجمعة 09 يناير 2015 - 20:40
عندما كان بشار الاسد يحدر العالم ويقول لهم انا احارب مرتزقة من80 دولة واحارب القاعدة وجميع مشتقاتها ..كان المسؤلين الغربيين وخصوصا الفرنسيين يتهمونه بالجنون ومكانه مستشفى المجانين واليوم انقلب السحر على الساحر ..الدين قدموا لهم جميع التسهيلاة للسفر لسوريا هاهما اليوم اكتسبوا خبرة الدبح بالسكاكين وصنع المتفجرات ...هاهم اليوم يستعرضون بعض من مؤهلاتهم ...اولوند .اوباما .ال سلول. اردغان الثعلب .الاردن ..عليكم الدهاب منبطحين عند اقدام بشار الاسد لكي يعطيكم بعض المعلومات.
34 - عبدو الجمعة 09 يناير 2015 - 20:41
لماذا لم يتطرق الى موضوع العنصرية الفرنسية التي كانت وراء هذه الحديثة الدماوية العنصرية لافرق بينها وبين الارهاب
انا ضذ العنف باكمله والعنصرية وسؤ معاملة الجاليات الاسلامية وتهميش ا بنائها وراء التطرف الاجرامي وماثار انتباهي هو التلاحم الغربي مع الصحيفة
التي كانت تستهزء بالمسلمين وكانهم ضذ الاسلام لا احد عرض او قال كليمة الحق وحتى الصحف العربية في نفس المسار
يجيب تجريم الصحف التي تحرد وتسستهزء بالدينات السماوية ومن لايحترم دينك فهو لايحترمك ولماذا يطلب منااحترامه
بماان الشعوب العربية امانة في حكامها يجب من حكام العرب رفع دعوة للامام المتحد ومجلس الامن باسم نحن الشعوب الاسلاميةوالعرابية كلناضذ الارهاب بمافيه الصحفي
35 - salim الجمعة 09 يناير 2015 - 20:58
Nous musulman on doit revoir notre façon de voire le monde est surtout notre système éducatif le djihad c dans le savoir la science est le travaille comme sa les gens vont aimez notre religion
36 - سعيد الجمعة 09 يناير 2015 - 20:59
أحيكم بتحية الأرض و السلام
السلام عليكم ورحمة الله
المسلمون لا يحتاجون إلا مثل هذه التبريرات فنحن أعلم منهم بديننا وما يوجب علينا ،و الحرية التي جعلها الله عز وجل في الأرض هي حرية الإسلام ونعمة الإسلام ولا حياة بغير الإسلام شائ من شائ وأبى من أبى ولله العزة ولرسوله وللمسلمين ،ومن إبتغى العزة بغير الإسلام أذله الله كان من كان
عبروا كما شئتم عن حرياتكم في مابينكم ،ولا تتعدوا حدود الله ، ومن يتعدى حدود الله فقد ظلم نفسه
وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون.
37 - walo الجمعة 09 يناير 2015 - 21:09
ما دام المسلمون لم يحكموا بالعدل في بلدانهم و يسيروا في طريق العلم و التكنلوجيا و صناعة الاسلحة خصوصا النووية لنفرض احترام العالم باسره كما فعلها رسول الله صلى الله عليه و سلم فسيبقى المسلمون مقهورن مذلولون في بلدانهم من طرف حكامهم الظالمون السارقون يسرقون اموال شعوبهم و يكدسونها في ابناك الدول الاستعمارية لا يهمهم ان الله يرى سرقاتهم و تعبيدهم لشعوبهم المسلمة فان حكام الدول المسلمة هم السبب الاول في جعل ملايين المسلمين يعيشوا في بلدان النصارى و يتحملوا طوال حياتهم الاهانات و التهميش فسيبقى المسلمون يحسون انهم اقل من الاخرين مهددون في اوطانهم بصواريخ امريكا و اوربا و حق الفيتو و القنابل النووية ضدا عن حقوقهم العادلة فلسطين كمثال وحقهم في حجاب نسائهم و لغة دينهم و تربية ابنائهم و بناتهم تربية الاسلام
38 - mohamed bruxelles الجمعة 09 يناير 2015 - 21:12
مسرحية محبوكة, القتلة عرفوهم في ضرف 15 ساعة و كيف يعقل أن يترك منفذون عملية مدبرة بإحكام هويتهم في السيارة.
و إلى لحضتو السيارة لي تنفدات بيها الهجوم ماشي السيارة لي تحجزات, 1 جيها ديال مرآة كاحلا و 2 أبيض.اللهم أعز الإسلام و المسلمين
39 - ع.م. الجمعة 09 يناير 2015 - 21:47
نفس سيناريو بوش. الرئيس الفرنسي يقول لا علاقة لها بالإسلام حتى يضمن حلفاء عرب في حرب ليبيا و لا يحرج هؤلاء العرب و حتى لا يسمى احتلال ليبيا حرب على الإسلام. و خوف من إستهداف الجنود الفرنسيين المنتشرين في كثير من الدول الإسلامية.
لكن إيطاليا لها مصالح في ليبيا لهدا هي أول دولة طلبت عدم إلصاق الجريمة بالإسلام لأن تعرف أهداف فرنسا من وراء العملية.
40 - مغربي حر الجمعة 09 يناير 2015 - 23:08
ترويع الناس وقتلهم وخطفهم ممنوع منعا كليا في الدين الاسلامي الحنيف .الشابين الذين نفدوا عملية شارلي مجنونين وبال الشيطان الرجيم في اذنيهما .
لااصدق مادا جرى في هده العملية اللعينة الذين راح ضحيتها ابرياء صحفيين .اتسائل مع نفسي واقول فرنسا بلد الحرية وبلد الحقوق وكيف بشبين ترعرعى في بلد يضمن جميع حقوق الناس .فادا بهما يقتلان صحفيين ابرياء لهم الحق في بلدهم ان يسخروا ويضحكوا ويمرحوا كيفما شاؤو.
نعم ايها الرئيس الفرنسي هولاند: مهاجمُو "شَارلِي إيبدُو" لا علاقَة لهم بالدين الإسلاميّ.الاسلام دين الرحمة ويحترم الاخرين في افكارهم وسخريتهم.
ديننا الاسلام يعلمنا فقط النصح للاخر اما الهداية فتبقى بيده سبحانه وتعالى.
الاسلام لا يعلمنا قتل الاخرين حتى ولو سخروا منا
41 - mohamed bm الجمعة 09 يناير 2015 - 23:49
نتكلمو على الحرب الحقيقية أي ما بين البرتغاليون الجدد و الجينيفيون الأتراك الجدد ،أي بين تيار طرق ديجيتل و طرق التقليدية حاليا،فهناك حرب حقيقية مشي بلعاني، و شرح ملح فالبرتغال و الإسبان إختارو قلب العالم رأسا على عقب في ما بين 1300 إلى 1600 حيت حطمو طرق التجارة و دين و الأعراف و و و ،و عوضو الأنضمة القائمة آنداك بأنضمت الخراب و الدمار الشامل أي لصوص و الجهلة و القتلة و الإنتهازيين اللدين عتو في الأرض فسادا و أفسدو نسل و زرع و شردو و شتتو العالم و أكبر مجازر و مدابح في تاريخ يندى لها الجبين إرتكبت آن داك من أجل الكسب السريع فقط لأنهم إستطاعو عمل دلك أي مايت ،نفس الشيء يحدت اليوم فهناك الملايين تدهب ضحية إزالت النضام القائم و إقامت نضام لديسبيرادو و البانضية و الضحايا أي معضم سكان العالم هم ضحايا لم يقترفو أي دنب سوى تزادو في الوقت الغير المناسب و في العالم الغير المناسب،
42 - lola السبت 10 يناير 2015 - 03:27
الخمد لله على نعمة الاسلام ، ألم تنتهو بعد من هذا الفلم الكرتوني ، ليعلم هولاند وغيره ان الرسول ص لن يحتاج لشياطين او كما يسمون انفسهم داعش الى الدفاع عنه ، الحمد لله ، وربنا دايما ما يقف مع عباده الصالحين و المؤمنين د فذكرني يا داعش متى ذكر في القران ان الرسول فجر صهاينة كانوا او مسيح او متى قتل شخصا اساء اليه بل عامله بكل شفافية فكم من كافر غيره حب الاسلام الى رجل راق مسلم.
43 - abdel السبت 10 يناير 2015 - 08:18
فعلا ليس لهم علاقة بالدين الاسلامي بقدر ما لهم علاقة بالمخابرات الفرنسية الجزأئرية ما يقسر ذلك اخبار المخابرات الجزائرية لنظيرتها الفرنسية بما سيثع يوما قبل حدوث الفعل الاجرامي المدبر و ليس عمل ارهابي كما يريدون تمويهنا به.
44 - Fouad السبت 10 يناير 2015 - 11:33
الأعمال الإرهابية في فرنسا وغيرها وحشية ومرفوضة تماما اسلامياً وانسانياً
ولكني أرفض كذلك الشعار الذي رفعه البعض ( كلنا شارلي ) أي ( الجريدة الفرنسية الوقحة التي تم الهجوم عليها )
فحرية التعبير لا تساوي خطاب نشر الكراهية ( الذي مارسته الجريدة بجريمتها البشعة بالإساءة الى نبينا صلى الله عليه وسلم )
البطل الحقيقي فيما حدث هو الشرطي الفرنسي المسلم
أحمد الذي قتله الإرهابيون ( عمداً ومن مسافة قريبة ) بينما كان يحمي المكان الذي يهاجم عقيدته ! إيماناً منه بحق حتى خصومه في ابداء آرائهم . مفاز
وأقول : أن هذه هي حقيقة الدعوة : فمطلب النبي صلى الله عليه وسلم لما عاندته قريش : " خلوا بيني وبين الناس "
فنحن لا نقتل من يخالفنا ولو حتى هاجمنا بكلامه وآرائه ، فساحة الكلام ليست هي ساحة القتال !
طارق السويدان
المجموع: 44 | عرض: 1 - 44

التعليقات مغلقة على هذا المقال