24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. شقير: الانتخابات المغربية بين العزوف الشعبي وإجبارية التصويت (5.00)

  2. آه يا جزائر الشارع: ثلاث عصابات وشعب رائع (5.00)

  3. "ملتقى وزان" يستضيف شيخا تركيا يرهن دخول الجنة بتقبيل يديه (5.00)

  4. المغرب يتراجع في مؤشر "التقدم الاجتماعي" إلى المرتبة 82 عالمياً (5.00)

  5. حملة أمنية تستهدف مروجي المخدرات بمدينة فاس (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | مجزرة "شَارلي إِيبدو" تشعل حرب "الهاشتاغ" على الأنترنت

مجزرة "شَارلي إِيبدو" تشعل حرب "الهاشتاغ" على الأنترنت

مجزرة "شَارلي إِيبدو" تشعل حرب "الهاشتاغ" على الأنترنت

بين "أنا شارلي" و"اقتلوا كل المسلمين"، وبين "أنا لست شارلي" و"أنا أحمد" "وأنا كواشي"، اندلعت حرب الكترونيّة على موقعي "تويتر" و"فايسبوك" باللغات العربية والفرنسية والإنجليزية، أثارت تسونامي من "الهاشتاغ" وصفحات الدعم والإدانة، أطرافها متضامنون مع مجلة "شارلي إيبدو" التي تعرضت لمجزرة دامية الأربعاء الماضي، وآخرون متعاطفون مع المسلمين، الذين تعرضوا لموجه جديدة من العنصرية.

وانطلق "أنا شارلي"، كأول 'هاشتاغ' تصدر تفاعل رواد التواصل الاجتماعي من جميع أنحاء العالم وغالبيتهم فرنسيون، بأن ناهز 5 ملايين استخدام إلى حدود اليوم، بعد أن أطلقه صحفيو "شارلي إيبدو" الناجون من المجزرة التي طالت 12 شخصا، وتبنّاه العالم ليظهر التضامن والتعاطف مع الضحايا وأسرهم.

ومقابل هاشتاغ "أنا شارلي"، جرى رصد "أنا لست شارلي" و"أنا أحمد"، في إشارة إلى الشرطي الفرنسي المسلم الذي قتله منفذو المذبحة، وأيضا "أنا محمد"، ما يعنيه اسم رسول الإسلام، عليه الصلاة والسلام.

وحظي وسم "أنا أحمد"، الذي يخلد اسم الشرطي المسلم، أحمد المرابط، الذي قتل علي يد منفذي عملية شارلي إيبدو في مشهد مصوّر بكاميرا أحد الهواة، بانتشار واسع على مواقع التواصل الاجتماعي "تويتر" و"فايسبوك"، حيث كتبت معه عبارة "أنا لست شارلي، أنا أحمد الشرطي المسلم الذي مات دفاعا عن حرية إبدائك للرأي، رغم أنك تهين مقدساته".

واستخدم رواد 'تويتر' "أنا أحمد" للتأكيد على أن الشرطي المسلم "مات دفاعا عن حرية التعبير" وأن "الإسلام بريء من الهجوم على شارلي إيبدو"، كما تداول النشطاء صوراً للمرابط وهو طريح الأرض، موسومة بعبارات "أحمد ليس إرهابيّا" و"أنا لست شارلي، أنا أحمد الشرطي الذي مات دفاعا عن حق مجلة شارلي في التعبير بعد أن سخرت من ديني".

وانطلق أكثر من وسم "هاشتاغ" أطلقها نشطاء مسلمون، من العرب والغربيين، ردّاً على الإساءة التي طالت المسلمين والديانة الإسلامية بعد أن عمد عدد من نشطاء الإسلاموفوبيا على تحميل الإسلام جريمة مجزرة صحيفة شارلي إيبدو، التي وقعت يوم الأربعاء الماضي بباريس.

وكانت أولى عبارات الهاشتاغ التي أثارت حنق المسلمين "KillAllMuslims#"، أي "اقتلوا جميع المسلمين"، وهو الهاشتاغ الذي انطلق قبل مذبحة "شارلي إيبدو"، إلا أنه انتشر بشكل كبير حيث عمد عدد من النشطاء الأوروبيين، من المعادين للدين الإسلامي على وضعه وهم يُحمِّلون المسلمين جريمة الاعتداء على الصحيفة الفرنسية.

ورغم أن الهاشتاغ المذكور انتشر بشكل كبير على موقع "تويتر"، بأزيد من 100 ألف استخدام، إلا أن عددا من النشطاء المسلمين شنوا ردة فعل كاسحة عليه، بنشر صور من تاريخ الاستعمار الفرنسي للقارة الأفريقية وتاريخ استعباد أمريكا للأفارقة إلى جانب جرائم الصهاينة في حق فلسطين وجرائم قتل المسلمين في البوسنة وأفغانستان والعراق.. وهو ما جعل منسوب استخدام الهاتشاغ يرتفع.

ومما أثار حرب الهاشتاغ بين المسلمين ومعادين للإسلام، هو انتشار وسم "أنا كواشي" على موقع "تويتر"، في إشارة إلى الأخوين سعيد وشريف مُنَفّذَا الهجوم على الصحيفة الفرنسية الساخرة الذين قتلا من طرف الشرطة الفرنسية يوم الجمعة الماضي، وهو ما أثار حفيظة الفرنسيّين الذين طالبوا إدارة الموقع بحذفه.

ويتهم بعض الفرنسيين الواقفين وراء وسم "أنا كواشي" والداعمين له بالإرهاب والموالاة لتنظيم داعش، إلا أن جولة على العبارات التي تصاحب الهاشتاغ تبرز أن أصحابها رأوا في المجزرة "انتصارا" للإسلام، مثل ما قال أحدهم "إن لم ننصر ونغضب لحبيبنا ورسولنا محمد عليه الصلاة والسلام فما بقي لنا من دين وولاء هي حرب على الاسلام والمسلمين".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - mohamed الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:24
يجب تشريع قانون عالمي يجرم حرية التعبير الماسة بالأديان -المسببة للإرهاب .
كيف يسمح لحرية التعبير أن تكون السبب في الإساءة للإسلام و للرسول الكريم صلى الله عليه و سلم و الكتب السماوية .فلنعد الاتفاق على أن حرية التعبير تنتهي عند بداية حرية الأخر .!!!
إلى كل المسلمين هبوا لنصرة نبينا عليه الصلاة و السلام بتطبيق سنته المباركة ، الإقتداء بأخلاقه الكريمة .
(بأبي و أمي و أولادي و نفسي أفديك يا رسول الله ).
2 - lahcen de temara الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:28
اللهم من أراد تشويه اﻹسلام ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم فجعل كيده في نحره
3 - لطيف المغرب الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:30
الحمد لله و لله الحمد ان هناك و مازال دم الإسلام يجري في عروقنا . نحمده ونشكره على كل مسلم عربي او عجمي يدافع عن كلمة الحق و عن ديننا الحنيف
نحن مسلمون وديننا الإسلام و لن نقبل بشتى الطرق المساومة و الإحتقار.
من صادقنا و احترم ديننا نحترمه و نموت من أجله. ومن عادانا و إستهزأ
بمقدساتنا فنحن بريئين منه و عدو لنا الى يوم الدين....إحترم......تحترم
الله أكبر و لاإلاه إلا الله.
4 - ولد حميدو الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:30
و جون لوبين قال
Ils sont des charlots et pas des charlies
5 - عبد الله الحارث الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:32
هذا فقط من المكابرة وادعاء عدم الرضوخ، وإلا فأول من سيضغط للكف عن الإساءة لنبي الرحمة (بأبي وأمي وأولادي صلى الله عليه وسلم) هي السلطات الفرنسية نفسها. فهي التي تعرف كم يكلفها ذلك الهراء من أموال وطاقات بشرية و استنفار أمني لعدم تكرار ما حصل. إنها رجة وانتفاضة المقتول قبل أن يخبو.
تحية لموقف المغرب من عدم المشاركة في المسيرة... نعم! اجعلونا نفتخر بكوننا مغاربة مسلمون.
6 - كاره الضلام الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:34
فليكف المسلمون عن تعصبهم و تسمية رد فعل الاخر بالتعصب،اليست قمة التعصب ان ترى في الاسلام ضحية بعد الهجمة البربرية الدموية؟ اليست قمة التعصب ان تتهموا المسيرة بتجاهل قيم الانسانية و انتم تؤيدون ضرب تلك القيم بالارهاب؟كيف تهدمون قيم الناس وتتباكون على غيابها؟لا يمكنكم ان ترغموا الناس على تقديس ما تقدسونه رغما عنهم في بلدانهم،و لكي تطالب الغرب باحترام قيم الانسان يجب عليك ان تحترمه و دينه، الغرب هو من صنع الارهاب؟،لعل الغرب هو من انتج ابن تيمية و الحسن الصباح على سبيل المثال،و الغرب هو من قتل الحلاج وكفر كل من فتح فمه،كيف يكون الغرب صنع الارهاب بسياسته و لا يكون الولاء و البراء هو من صنع عداء الغرب لكم؟كيف تلومون عدائهم السياسي لكم و تتغافلون عن عدائكم العقدي لهم؟مادمتم ترددون هدا الكلام فانتم تسيرون بالدين الى نهايته و ما دمتم لم تتخلصوا من نرجسيتكم و انانيتكم لن تنصهروا في العصر،هاته الهرطقات التي ترددونها هي التي يجد فيها كارهوكم فرصا لتحقيركم و النيل منكم،انتم لستم اصل الاشياء و لستم الحق و لستم المنطق و لستم وحدكم،و لستم معيار الاشياء و سرة الكون و بطل الحكاية البشرية
7 - moslim kabla kolo chaya الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:35
man yabtaghi ghayra alislam dayn falan yokbala minh. alislam howa labadil chaa man chaa . wakariha man karih
8 - مثلي و أفتخر الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:35
أنا مثلي ومسلم لكنني ضذ قمع الحريات والهوموفوبيا أو إرهاب المثليين وضذ كل أنواع الإرهاب
9 - Brahim.F الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:36
اللهم لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك، و لك الشكر أن مننت علينا ببعثة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم سيد الأولين و الآخرين الذي كانت سيادته بنص قوله صلى الله عليه و آله وسلم: ( أنا سيد ولد آدم يوم القيامة ).
اللهم صل عليه صلاة ترضيك وترضيه و ترضى بها عنا يا رب العالمين و سلم عليه و على آله و أصحابه و من سار على دربه إلى يوم الدين. يقول تعالى: وما أرسلناك إلا رحمةً للعالمين الأنبياء 107 ويقول تعالى: لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم) التوبة 128: صدق الله العظيم.
رحم الله أمير الشعراء أحمد شوقي فقد أبدع في هذه القصيدة التي مدح بها خير البرية صلى
الله عليه وسلم في ذكرى مولده



يا من له الأخلاق ما تهوى العلا **** منها وما يتعشق الكبراء

زانتك في الخلق العظيم شمائل **** يغرى بهن ويولع الكرماء

فإذا سخوت بلغت بالجود المدى **** وفعلت ما لا تفعل الأنواء

وإذا عفوت فقادرا ومقدرا **** لا يستهين بعفوك الجهلاء
10 - يونس الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:40
كل شيء كان مخطط باحكام من طرف الموساد ، لاغلاق الباب
امام اسلمة الغرب ما يحدث الان هو الصراع بين الخير والشر
11 - connecting الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:46
البادي اظلم و النصر للحق .و العرب المسلمين يجب أن يقفوا وقفة رجل واحد و لو في الأحلام!
12 - bouchaib reddad الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:49
A qui profite le crime !!! Sans cette attentat on aurait pas pu voir Netanyahu gambader en France , comme par hasard 3semaines après le vote de la France en faveur d'un état Palestine !!! Bravo le mossad, encore un coup de maître , Dans les années 60 le mossad aidé par ses infiltrés dans les services secrets français avait volé les plans de la bombe atomique en déclenchant un scandale au point de mette De Gaule hors de lui, les soi-disant terroristes sont mort en Syrie depuis + de 6mois , un scénario série B , les juifs font ce qu'ils veulent des français
13 - imad الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:51
s'ils continuent de se moquer de notre prophète , tous les musulmans vont boycotter les produits de France , pour notre prophète on est obligé de faire ça
14 - كمندار حمو الثلاثاء 13 يناير 2015 - 17:55
انا لست شارلي و لا افتخر ان اكون فرنسيا
انا مغربي مسلم عربي امازيغي و افتخر
انا لا اعترف بمن لا يعترف بهويتي
15 - خالد بن الراجع الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:00
لا مانع لدي من استمرار هذه اللعبة. في الحقيقة هي لعبة مسلية. لعبة اعادة نشر الرسوم المسيئة لسيد الخلق، و طريقة رد الفعل ممن وهبوا روحهم فداءا لزسول الأمة. فيقتلون منكم ما استطاعوا له جهد، فتهزهم الفاجعة و الرعب مرة اخرى و تتصدرون عناوين الأخبارمرة اخرى، ثم بعدها يقوم كل المتضامنين معك بما فيهم قادة الدول العربية المارقة، عدى المغرب الشريف طبعاً. ثم بعد تعيدون نشر الرسوم المسيئة مرة اخرى... وهكذا دواليك... فلننظر من سوف يستسلم في الأخير.. لانه من ناحيتها ليس هناك ضرر مادي او خسائر في الأرواح على الإطلاق ...
16 - Musulman الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:03
Le plus grand gagnant dans cette affaire et le juif et le sioniste. Ils sont là, ils guettent, ils laissent leur poisons pour créer la ziZane entre musulmans et chrétiens. Malheureusement c'est ce qui va se passer le choc des civilisations. Les Israéliens sont forts pour nous combattre par intérim. L'étau de resserre de plus en plus, main tenant ils seront tranquilles jusqu'à la prochaine guerre contre des musulmans (gaza ou Liban. ..)
17 - aziz الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:04
i am not charlie i am muslim and i love islam and i love mohamed and i am never gonna be charlie
18 - عبدو الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:06
أنا أحتج على هسبرس لأنها لا تنشر كل التعاليق رغم أنها لا تسب ولا تشتم ولا تهين وبالعكس تنشر كل ما يسيئ للمغرب و المغاربة وبسرعة فائقة جداوبدون حرج مما يطرح عدة تساؤلات ولذا فلا تعليق إلى أن يثبت العكس
19 - ابن بيئته الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:13
لمذا لم يكتبو انا غزة وانا البسنة و الهرسك; ارجو نشر تلك الصورلمجزة صبرا و شاتلا ومجازر ساراييفو ومجازر النابالم بالفييتنام ومجزرة هيرو شيما وناكازاكي وتلك الصورة الشهيرة لمستكشفين ومستعمرين اوربيين يتباهون برووس افريقيية في الادغال الافريقية.
20 - أمازيغي الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:20
جبناء من البشر القتلة هذه لعبة ماكرة لإشعال الفتنة والكره ضد الاسلام واسع الانتشار واروبا ستصبح بديانة الإسلام هذه دراسات أمريكية لدا يمكر ويخطط بنو صهيون الجبناء للحد من الانتشار الواسع للإسلام لاكن الله خير الماكرين ولن تكون الا إرادته سبحانه وهذا الفعل الإجرامي سيكون لصالح ديننا وسيدخل إليه الناس أفواجا.
21 - TAGADA الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:28
Pour tt les extremestes de tourte les cotes qu ILS apprennent de vivre Ensembles avec le respect metuelle;l un n est pas mieux que l autre meme chose avec les 3 relegions et tt les profites;ci non chacun rentre a son pays et ferner ces portes apres avoir eu ces droits pr mettre fin a ce théâtre potdel.
22 - محمد صلى الله عليه وسلم الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:28
انا مسلم محمد صلى الله عليه وسلم في قلبي رغم كيد لكائدين واعداء الدين اكره الارهاب ولمتطرفين من صهاينة ولكفار انا مسلم محمد صلى الله عليه وسلم نبي ورسول كريم يجب على كل ذول الاسلامية ولمسلمين في بقاع العالم خصوصا شباب وشابات مستعملي انترنيت ان يحاربو بكل مالذيهم من قوة الكترونية وصحفية كل اعذاء الاسلام ولمتطرفين ومجرمين وصهاينة ارهابين حقيقين الذين استعمرو ونهبو وحرقو وقتلو ملاين ي امجمع لعرب توحدو يامعشر لمسلمين هذه فرصثكم والا اصبحتم ونحن معكم مدلولين
23 - محمدي الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:32
أما أنا فهشتاgي هو قول نبينا في الملء من قريش الذين كلما مر بهم رسول الله وهم في دار ندوتهم إلا وتعرضوا له بالسب والتسفيه والإزدراء لماجاء به فأطلق الله لسانه (وهو الصبور)قائلا:لقد جئتكم بالذبح.

واشنقوني ان كذبت على رسول الله.
24 - yahya oujdi الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:39
j'espere que mon avis sera publiė.en rėalitė je condamne les crimes contre l'humanitė,et je ne tolere pas qu'un dessinateur debile caricature notre prophete.un journaliste a posė la question a feu hassan 2:si les guignoles de l'info de canal+ utilise ton image comme marionnette? reponse simple clair et precise:"non et ils auront un procė".maintenant des cons se foutent de notre prophete et on doit etre de leur cotes,je suis charlie,ok mais chapline.
25 - فيصل الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:48
إذا سميتم هذا بمجزرة ((((((لمجزرة دامية الأربعاء الماضي،)))))) ماذا سنطلق على سوريا و فلسطين kono thachmo chwiya
26 - yahya oujdi الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:54
disons que y'a rien qui nous oblige a devenir charlie.le pire c'est que l'occident veut nous faire croire des choses abssurdes.je ne vois pas les gars kouachi tuer des gens.ce n'est pas mes dire mais les temoignages de leur voisins et ceux qui les connaissent.on nous a pas mantrė leurs corps....qui prouve qu'il y'a des morts.je suis pas le seul qui pense ainsi.les juifs ont gagnė gros apres ce qui se passe.les musulmans ont perdu beaucoup.
27 - yahya oujdi الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:54
disons que y'a rien qui nous oblige a devenir charlie.le pire c'est que l'occident veut nous faire croire des choses abssurdes.je ne vois pas les gars kouachi tuer des gens.ce n'est pas mes dire mais les temoignages de leur voisins et ceux qui les connaissent.on nous a pas mantrė leurs corps....qui prouve qu'il y'a des morts.je suis pas le seul qui pense ainsi.les juifs ont gagnė gros apres ce qui se passe.les musulmans ont perdu beaucoup.
28 - متتبع الثلاثاء 13 يناير 2015 - 18:59
وأخيرا تحققت المساعي والمرامي ويمكن أن نقول هنيئا لليهود على هذا النجاح الذريع.
-لم أعلم لماذا لم تتطرق صحافة للربط بين أحداث شارلي وإنطلاق عاصفة الإعتراف بدولة فلسطين داخل البرلمانات اﻷوروبية؟ هل هي محض صدفة أم هي جريمة مدبرة؟
-فإساءات شارلي للرسول الكريم (ص) لم تكن وليدة اليوم بل لها إمتداد في سنوات الماضية فلماذا لم يتم تبني نفس الموقف في السنوات السالفة، أم أن هذه الإساءة تزامنت مع ظرفية خاصة(التعاطف الحكومي مع دولة إسرائيل ناهيك عن الإمتداد الديني الإسلامي لدى المجتمعات الغربية)..والمتتبع لسياسة الصهيونية يجد أنها تستطيع أن تفعل كل شيء في سبيل تحقيق أهدافها، ولعل ما يعزي كلامي هذا هو موضوع مقتل الضابط المكلف بالتحقيق في قضية شارلي، والقول بأنه إنتحر نتيجة الإرهاق الذي عاناه مؤخرا...
-إذن لازال الغموض يلف جوانب هذا الحادث، هل محض الصدفة هي التي زجت بكل هذه الوقائع في هذا الآن بالتحديد؟ أم أن هناك أيادي وعقول رسمت وخططت في الكواليس وإستغلت دمى للتنفيد..ﻷن حسب وجهة نظري وما سرد عن كوليبالي وحياة بومدين والأخوان سعيد وشريف سيلاحظ أن تفكيرهم وتنفيدهم لهذه العمليات بهذه الدقة والإتقان وأن فكرة هذا الفعل الشنيع والغشيم هي وليدة الصدفة أو فكرة عابرة، بل هي متمحصة عن تدبر وتفكر عميع من أشخاص لهم داع وسيط في العمل الإجرامي والإرهابي.
-كل كلامي هو مجموعة أفكار راودتني حاولت من خلالها الوصول إلى عين الحقيقة، لكن علمت أنني لن أبلغ ذلك بنظرة أحادية الجانب، فقررت أن أشاطركم أفكاري هاته، ولكم واسع النظر
29 - rabie الثلاثاء 13 يناير 2015 - 19:11
hadchi kolo chkon li rabeh facebook o twitter o les journaliste et YouTube
30 - راي متواضع الثلاثاء 13 يناير 2015 - 19:43
قوم اضاعوا دينهم وكرامتهم وقيمهم وعاداتهم فاصبح كل شئ عندهم مباح . هدا شانهم.
كل نعجة تتعلق من كراعها.
اما نحن فالله الحمد مازلنا نعتز بديننا وقيمنا .....
فاتركونا وشئننا.
اولي تدخل فيما لايعنيه حصل له مالايرضيه
31 - roche الثلاثاء 13 يناير 2015 - 20:55
الجريدة هي الارهابية
هي السبب في موت بعض الابرياء
هي التي هيجت احساس المسلمين
هي التي استفزت المسلمين في حبيبها
العين بالعين والبادئ اضلم
فداك حبيبنا محمد
32 - Elkhoumsi driss الثلاثاء 13 يناير 2015 - 20:55
صدفة قراءت في احدى الصحف المغربية خبرا اثار انتباهي نظرالعلاقته مع احداث فرنسا.يحادم رسام كريكاتوري.(٨٠ سنة)تم طرده من صحيفة شارلي لانه رسم كريكاتور لابن الرئيس الفرنسي السابق ساركوزي واضعا على راسه كابا يهودية فاتهم الصحفي بالاسامية.اين هي حريةالتعبير ،لمادا يحاكم هدا الشخص الان المعني بالرسم. ابن رئيس الدولة ام لانه يهودي؟لمادا تتخد هده الصحيفة من المسلمين مادة للاستفزاز اليس هدا الاستفزاز المستمر نوع من التحريض على الكراهية ضد فئة من الجنس البشري؟
33 - aziz الثلاثاء 13 يناير 2015 - 21:07
ارجوكم كفى , اخواننا في سوريا و ليبيا و العراق و غيرها يموت منهم اضعاف هذا العدد , لا تتفاعلوا مع مثل هته الأخبار فعندما لاقت قرابة 40 روحا مغربية منيتها لم تكترث لكم ماما فرنسا بأي شكل من الاهتمام , افيقوا قليلا و اعطوا لارواحكم قيمة ف 12 شخصا متوفين كضريبة لما ارتكبته هته الدولة الاجرامية تاريخيا و حتى يومنا
34 - ali ourzazate الثلاثاء 13 يناير 2015 - 21:17
ان هذا التطرف الصهيوني قد بداء في المد مند عقود طويلة ولن يهداء له بال حتى تكف الدول الاسلامية عن الحقد بينهم وان يكون كالبنيان المرصوص وان ينصروا اخوانهم لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم انصر اخاك ظالما او مظلوما الى اخر الحديث .وانذاك سيتبذل كل شيء والله على نصر المؤمنين لقدير
35 - Abdelilah الثلاثاء 13 يناير 2015 - 21:22
السلام عليكم:
هو شارلي وانا شارلو!
نحن شعب مسالم,فرنسا اعترفت اكثر من مرة انها كانت
وراء تدريب مرتزقة في الاردن للاطاحة بنظام بشار;
ترى ماهي نتيجة هذا التدخل في هذا البلد العربي:قتل,تدمير وتهجير
شعب باكمله.
البانتغون يقول ان عدد داعش يتراوح مابين 35و40الف ,
للقضاء عليه تحتاج امريكا ما بين 5 الى 30سنة!
ترى كيف لهذا العدد ان يروع المنطقة باكملها,من يزوده بالسلاح?
قطع الغيار,التطبيب ,من يهتم بكل الترتيبات التي يحتاجها المقاتل?
36 - انا مسلم الأربعاء 14 يناير 2015 - 00:03
انا مسلم وافتخر
اما من ناحية المهزلة المفبركة والمخطط لها من قبل المخابرات الفرنسية التي راح ضحاياها اناس ابرياء للاطاحة بالاسلام قد بين انهم - اليهود والصهاينة خوفهم من الاسلام الدي بات يدخل دولهم برضا وقناعة الشخص الدي دخل الاسلام هههههه لا خوف على الاسلام فالله الواحد الاحد قادر على حمايته من كل قوم كافر الفز للاسلام بادن الله
والسلام
37 - unknown الأربعاء 14 يناير 2015 - 09:34
يجب تشريع قانون عالمي يجرم حرية التعبير الماسة بالأديان
38 - tec الأربعاء 14 يناير 2015 - 21:43
هل الحرية ان أستهزء ب مليار مسلم واقول حرية التعبير
39 - عبدالله الخميس 15 يناير 2015 - 09:32
السلام عليكم
على المسلمين مقاطعة كل السلع و المنتجات الفرنسية بالأخص في الوقت الراهن و سوف ترون كيف يكون حالهم
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال