24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2516:4619:2620:40
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟
  1. شباب يطالبون بالهجرة السرية ومافيات التهريب تُروّع شمال المملكة (5.00)

  2. مسيرة حاشدة تنتفض ضد الإجرام بسلا .. والساكنة تنشد تدخل الملك (5.00)

  3. مسيرة ضد الإجرام بسلا (5.00)

  4. موسم الخطوبة في إميلشيل (5.00)

  5. حالات تبييض الأموال في مصارف أوروبية تكشف اختلالات الرقابة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | ميزانية أمريكا تقترب من 4000 مليار دولار

ميزانية أمريكا تقترب من 4000 مليار دولار

ميزانية أمريكا تقترب من 4000 مليار دولار

3990 مليار دولار، هو المبلغ الذي خصصه الرئيس الأمريكي باراك أوباما للميزانية الخاصة بالسنة الضريبية 2016، والتي تضمنت مجموعة من الإجراءات الداعمة للطبقة الوسطى.

نص الميزانية التي قدمها الرئيس أوباما، يتضمن عجزا بقيمة 474 مليار دولار، أي ما يمثل نسبة 2,5 من الناتج الخام الداخلي، على أن يتم الحفاظ على هاته النسبة في العجز خلال العشر سنوات القادمة، كما يتضمن المقترحات التي جاءت في الخطاب الأخير للرئيس أوباما حول حالة الاتحاد، الذي ألقاه يوم 20 يناير، والذي أكد فيه على ضرورة رفع الضرائب على الشركات والأغنياء من أجل مساعدة الطبقة المتوسطة.

مشروع الميزانية يعطي فكرة عن أولويات الحزب الديمقراطي للفترة الأخيرة من حكم أوباما؛ وتقديمه لرؤية اقتصادية واضحة، ترتكز على النمو والطبقة المتوسطة، بهدف خلق حوار مثمر مع الجمهوريين، حسب أحد المسؤولين في إدارة أوباما، والذي أوضح أن الكونغرس الذي يتزعمه الجمهوريون، إنما يسعى لتعميق الفوارق الطبقية، وتهميش الطبقة المتوسطة.

وتجدر الإشارة إلى أن الجمهوريين يسيطرون على غرفتي الكونغرس، منذ الانتخابات الأخيرة شهر نونبر من سنة 2014، ويحصل التوافق بين الجمهوريين والديمقراطيين في كل ما تعلق بالإصلاحات الضريبية، والبنية التحتية؛ وأما الاختلاف فيحصل بشأن العديد من البرامج التي أراد أوباما تنفيذها، لكنها تلقى معارضة مجلس الشيوخ.

وفي هذا الشأن يقول "كيث هينيسي"، مستشار اقتصادي سابق لجورج بوش، "يخصص الرئيس أوباما وقته وجهده، للسياسات الضريبية الجديدة، ونفقات يحبذها التقدميون، ولكن يرفضها الجمهوريون، فهو بذلك يختار المواجهة عوض الحوار"، في نظر الخبير الاقتصادي المقرب من الجمهوريين.

النص المقترح من طرف الرئيس أوباما، يتضمن قضية فرض ضرائب على الأرباح التي تم تحقيقها خارج الولايات المتحدة، وهو يتجه نحو خفض عجز الميزانية بقيمة 1800 مليار دولار، في غضون عشر سنوات، بفضل إصلاح قطاعات الصحة، الضرائب والهجرة، لكن شريطة أن يتم قبوله من طرف الجمهوريين، وهو أمر غير مضمون.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - ملاحظ مغربي الأربعاء 04 فبراير 2015 - 01:35
منذ عقود طويلة جدا وأعداء أمريكا يتمنون لها الويل والهلاك.
لكن لماذا كلما تمنى أعداء أمريكا الموت والهلاك لها كلما زادها الله قوة وصلابة وتقدما وحققت انتصارات جديدة على أعدائها.

لولى تفضيل الأمريكيين نعمة العقل واختيارهم طريق العلم بالإضافة إلى الصدق والمثابرة في العمل لما وقف الله تعالى معهم ولما اختار الولايات المتحدة الأمريكية رائدة عالميا وساعدهم أن تكون دولتهم أقوى بلد في العالم بإسره عسكريا واقتصاديا وصناعيا ورياضيا بل وفي كل المجالات....
2 - طالب إقتصاد الأربعاء 04 فبراير 2015 - 02:05
95 ضعف ميزانية المغرب التي تبلغ 42.5 لسنة 2015.
3 - ابراهيم الأربعاء 04 فبراير 2015 - 02:25
يعني قريب من 4 تريليون منها 500 مليار دولار ميزانية الجيش فقط وهي ميزانية المانيا والصين وفرنسا وبريطانيا مجتمعين زيادة على هذا ديون امريكا 10 تريليون...
لو دخلت امريكا في حرب عالمية ثالثة مباشرة بعد انتهائها ستسقط امريكا وستصبح دولة عادية و ستقوم ثورات في امريكا ويسقط تعامل بالدولار وستكون كارثة على امريكا وستنتقل السلطة من امريكا الى الكيان الصهيوني تحت اسم الشرق الاوسط الجديد...
فالكل يعرف ان بريطانيا كانت حاكمة العالم من القرن 17 حتى حرب العالمية الاولى والثانية وبسبب الحروب انتقل الحكم من بريطانيا الى امريكا والاكثر من هذا انتقال راس مال الى امريكا عبر تحويلات الصهاينة المتحكمين في المال لذلك قررو دخول امريكا والان وصلنا نفس القصة وهي انتقال الحكم من امريكا وعودة الصهاينة لشرق الاوسط الجديد...
استنتاج المسيح الدجال خرج في بريطانيا وكان اليوم كسنة وتحول الى امريكا فكان يوم كشهر ولابد ان يرجع الى مكان خروجه الشرق الاوسط بالتحديد وسيكون اليوم كساعة...هذا تخمين والله اعلم.
ويجب أن نعرف أن كل دولة عظمى لها مطامعها، وكل دولة صغرى عليها قرابين وإتاوات يجب أن تدفعها للدول العظمى.
4 - adilouy الأربعاء 04 فبراير 2015 - 03:36
اوباما يدعم الطبقة المتوسطة في امريكا، اما الطبقة المتوسطة في المغرب فقد ذابت وسط الطبقة الفقيرة مع الاسف، نسال الله الخير لبلدنا العزيز
5 - دريهمي الأربعاء 04 فبراير 2015 - 05:01
- ميزانية ألولايات االمتحدة الامريكية: 3990 مليار دولار

- ميزانية مملكة العلويين المغربية: 38 مليار دولار


- الولايات االمتحدة الامريكية: العجز من الناتج الخام الداخلي: 2,5 %

- مملكة العلويين المغربية : العجز من الناتج الخام الداخلي: 7,4 %








.
6 - Encgiste الأربعاء 04 فبراير 2015 - 23:19
100 مرة ديال المغرب واخا هي غا 10 دلمرات ديال السكان
إيوا القارة نص المساحة ديالها مزروعة و البترول و الغاز الصخري يكفيها 400 سنة
نتمناو نكونو غا 100 مليار دولار كما العراق هادشي بلا منكونو متقدمين
إدا صلحنا غا النظام الضريبي را 36 مليار من 40 لكدخلها الدولة كتخلصها 2% من الشركات لفلمغرب يعني أغلبية أجنبية حيت كتحايلش و تكذب و تقول خاسرة لحمد الله غاع لنعرف عامل شعبة التدقيق l'audit ملتزم و يخاف الله نتمنى يقل الفساد و التهرب الضربي.
7 - وسيم الخميس 05 فبراير 2015 - 00:37
السلام عليكم و بالمقارنة مع بلدي تصير ميزانية امريكا لهده السنة
3990 / 108 = 37
يعني ميزانية 37 دولة بحال الجزائر ..
قوة المغرب العربي بالنسبة لفرنسا هي نفسها قوة فرنسا بالنسبة لامريكا فالأول يساوي 16 % من الناتج المحلي الفرنسي و الثاني يساوي 16 % من الناتج المحلي الامريكي
8 - َََAanss الخميس 05 فبراير 2015 - 17:39
يذكر أن هذا التحسين للطبقات الوسطى’ أي أن الدولة الأمريكية لا تتواجد بها طبقة فقيرة
ما يعني أن الطبقة الوسطى تغتني على حساب الطبقات العليا من خلال الضرائب والرسوم من أجل سيادة مبدأ المساواة وتكافئ الفرص
حنا ف المغرب الغني يزداد غنا على حساب المواطن المسكين والفقير يزداد تجرعا وتكحطا ويلا دوا يغبروه
( قل ,’ لا يغير الله ما بقوم حتى يغيرو ما بأنفسهم )
والسلام
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

التعليقات مغلقة على هذا المقال