24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4607:1213:2516:4819:2920:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | طهران تحذر الرياض من "عاصفة الحزم"

طهران تحذر الرياض من "عاصفة الحزم"

طهران تحذر الرياض من "عاصفة الحزم"

حذر نائب وزير الخارجية الإيراني "حسين أمير عبد اللهيان" المملكة العربية السعودية؛ من نتائج العملية العسكرية "عاصفة الحزم"، التي تقودها الأخيرة في اليمنن معتبرا في حديثه لوكالة (إسنا) الإيرانية أن العملية العسكرية المذكورة "خطأ استراتيجي"، بحسب وصفه.

وقال المسؤول الإيراني إن بلاده تبذل جهوداً من أجل وقف هجمات العملية، والتركيز على التوصل لحل سياسي، بحسب تعبيره، مضيفاً: "إن المساعدة في نشر الإرهاب في اليمن والمنطقة، يهدد أمن الحرمين في المملكة العربية السعودية".

كما أردف قائلاً: "إن أعداء العالم الإسلامي، يسعون إلى جر السعودية إلى حرب ضد اليمن، وتحويلها إلى ليبيا أخرى، ولا يألون جهداً للإيقاع بين الدول الإسلامية وإضعافها"، على حد قوله، معتبرا أن المستفيد الوحيد من حالة عدم الاستقرار في المنطقة هو إسرائيل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - متابع الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 02:19
ومن اين اتى هدا التعقل و الاسلام و حب الخير المبطن بالسم و الغدر و الدليل ما ترتكبه ايران من مجازر و مدابح في حق العراقيين السنة و السوريين و نهج استراتيجيات للهيمنة و القضاء على المكون السني في العالم فهي تعتبرهم العدو الوحيد. ولمادا لا تضرب و لا تضرب من اسرائيل فقدزال القناع يا ايران
2 - bouchaib reddad الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 02:30
Israel participe aussi ou cas ou vous le savez pas !!! Rira bien qui rira le dernier les indiens d'Arabie leur seul souci c'est le pouvoir ils ont une peur bleu de la révolution islamique et c'est eux qui ont fait échouer toutes les révolutions dans le monde arabe " Tunisie , Égypte , Libye , Yémen, Syrie ......" tous nous problèmes viennent des indiens d'Arabie ils dépense 15 milliards de dollar annuellement pour la propagande contre les chites tout ça pour le pouvoir , juste un exemple si ils étaient honnêtes pourquoi accepteraient un dictateur comme Ben Ali chez eux !!!! A méditer !!!
3 - خالد الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 02:35
و هل ايران بامكانها ان تخيف اكثر من مليار سني
و نحن مع السعودية لان احسن وسيلة للدفاع هي الهجوم فالمانيا في عهد هتلر كانت في اوج قوتها فتم ردعها اما ايران فمادا عساها ان تفعل فالمرحوم صدام وحده قهرها لعدة سنوات لان جيشها جبان كان يهرب من المعارك فكل ما تعرفه هو التحريض بواسطة الاخرين مثل حزب الله و الحوثيون
4 - عبد المجيد الملكيوي الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 02:40
هذه الدولة مثل السرطان تنشر سمومها في كل الدول العربية عبر أذرعها ( حسب الله في لبنان وسوريا والحوثيون في اليمن والحشد الشعبي في العراق بالإضافة إلى العديد من الحركات الشيعية ) وعبر ما يصطلح عليه بالحرس الثوري بقيادة المخرب والمتعجرف قاسم سليماني
5 - بنت السعوديه الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 04:32
والله اذا ابتعدتم انتم عن العرب فنحن بخير قال الله تعالى الفتنه اشد من القتل وانتم شغالين فتن وحرب بين الدول العربيه
6 - karam mohamed italy الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 05:04
لقد بينت الأحداث المتتالية في الدول العربية حقيقة هذا الوحش الصامت الذي بطش بالجسم العربي في غفلة من أهله والمكون السني علي الخصوص وقد كان واضحا أن الدور قادم علي باقي زعماء العرب بعد صدام الذي خاض حربا ضروس بمساعدة ودعم من الدول العربية
7 - حميد الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 06:31
قتل البارحة 8 جنود ايرانيين على الحدود مع باكستان
8 - sami الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 08:03
هلكونا الايرانيين باسرائيل والمقاومة وكأنهم أعداء اسرائيل مع أن عداوتهم لاسرائيل مثل عداوة المغرب لها ، نعم نحن أعداء اسرائيل ولكننا نستورد سلعها ونصدر اليها منتوجاتنا ولا مانع لدينا من زيارة شعبنا لها حيث زاد عدد المغربة الذين زاروا اسرائيل في عام 2014 ب 29% ولا مانع أن يزورنا اليهود في بلادنا ويتواصلوا مع الجمعيات الأمازيغية,,,,,,, نعود مرة أخرى الى ايران فقط للذين لا يعلمون فان استثمارات ايران في اسرائيل تناهز 30 مليار دولار فأين العداوة والمقاومة ، ثم ان هناك جالية يهودية ايرانية كبيرة في اسرائيل.
9 - free one الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 08:36
انتهيتم من مفاوضات 5+1 بعدها تدخلت حليفة دربكم روسيا بتقديم حق الفيتو
كنا نعلم تدخلكم ياتي بعد الاتفاق النووي متى كنتم مهتمين بالحرمين الم تكونوا مستعدين لنسف الكعبة بالمتفجرات في الثمانينات ايام كبير المراجع الخميني.الحل السياسي كان على ارضية اليمن ولم يستغل من طرف الحوثي لكن الفرس من كانوا على طاولة الحوار الرافضة الانجاس متى اتفقوا لا العراق على خير ولا سوريا ولا لبنان ولا البحرين جميع من ظل تحت ضل العمامة السوداء لن يصله نور الله تفكرون بضم اليمن وليس حلا لها بحديثك عن اسرائيل لا يهمها الا امنها لا تتدخل في الدول المجاورة ولا تبدا حربا بدون المساس بسيادتها اما انتم المجوس الزرداشت تنخرون بسمومكم وسط
البلدان العربية وتضلون قوما سذج يتبع نذالتكم في هدم الاسلام يا قوم ابي
شجاعة عبد الله بن سبا
10 - السني الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 09:26
ألم ينتبه هذا المتكلم أنه منذ الثوره الخمينيه والمنطقه على صفيحة من نار،ما تنتهي فتنة حتى تأتي فتن أشد من الأولى ،والمستهدف طبعا هو الإسلام الحقيقي السني المعتدل، والشيعه يساهمون في هاذ المخطط عن وعي وغير وعي، فاحذروا إنتشار الشيعه والتشيع فإنه مدخل لضرب إسلام الجماعه(+90%).
11 - mounir الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 09:34
دائما كلام الشيعة في اليمين و افعالهم في اليسار، يغلفون الباطل بالحق، من اين اتى هذا الشيعي البغيظ باسمه ''عبد اللهيان'' و من اين اتى حزب اللات باسمه ''حزب الله" هل الله من اعطاه حق تسمية حزبه باسم الله، حاشا، انهم الفتنة، الشيعة سرطان الامة الفتاك
12 - abdou74 الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 11:06
العدو الأوحد للعالم الإسلامي هم الفرس أو إيران الحالية.أما إسرائيل فعداوتها ظاهرة.الشيعة الفرس يكرهون أشد الكراهية العرب شيعتهم وسنتهم.وعندما سيتمكنون من السيطرة على للعراق سيقومون بتصفية شيعة العراق العرب.
أما السعودية فالله كفيل بحفظها وكل من ينوي الإعتداء على الحرمين ينتقم منه الله العزيز القوي.
لمعلوماتكم إسرائيل تستثمر 30 مليار دولار في إيران و 300 شركة إسرائيلية تعمل بشكل عادي داخل إيران.ومؤخرا فضخ نائب وزير الخارجية الأمريكي مسؤول إيراني رفيع المستوى إعترف لهم في إحدى الجلسات أن عدو إيران هو السعودية.لذلك فالسعودية بزعامة الملك سلمان أن تشن عواصف أخرى لطرد الشيعة الإيرانيين من كل الأراضي العربية ( الأحواز-العراق-سوريا-لبنان) وتحريك سلاح الإعلام في هذا الإتجاه وخاصة في هذه الظرفية الحرجة وأدعو الملك سلمان أن لا يجنح للسلم لأن السيل قد بلغ الزبى ولم يعد هناك وقت للتفاوض.يجب على كل حوثي أن يضع السلاح وتعود الشرعية في كل مدن اليمن وبعد ذلك لا بأس من التفاوض.
13 - Abou sana com. الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 13:08
أكثر المغاربة الذين يزورون إسرائيل هم اصلا يهود مغاربة لا شك في ذلك، ثم إن الأرض أرض الله سبحانه وليس لأحد أن يمنع أحدا من الذهاب إلى أي بلد شاء، فحتى المغاربة المسلمون لهم الحق أن يذهبوا إلى إسرائيل لا مانع لديهم لأن في إسرائيل هناك عرب مسلمون فإذا ذهب المغربي أو أي عربي إلى هناك فإنه سيلتقي ويتعامل مع أخيه العربي المسلم طبعا والحرية مضمونة للجميع، أما السياسة فنتركها لأصحابها لأنهم أدرى بها منا، قوموا إلى صلاتكم يرحمكم الله.
14 - ilyas الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 18:03
مادخلكم يا روافض في شؤون الدول العربية؟.لقد انكشف و جهكم القبيح.لا مكان لكم بيننا.انتم سرطان وجب بتره بسببكم يقتل ابناء الشعب السوري لانهم ارادوا ان يعيشوا احرارا بغد سنين من قمع بشار و ابوه..لن تفلحوا في نشر رذيلتكم .و الله متم نوره و لو كره الكافرون.
15 - بركاني الثلاثاء 07 أبريل 2015 - 23:03
ادعو جميع الاخوة المعلقين ان يتمسكوا بكتاب الله و سنة نبيه الامين بفهم السلف الصالح حتى ندحر اعداء اهل السنة على واسهم الرافضة و الخوارج
16 - مواطن بسيط الأربعاء 08 أبريل 2015 - 13:37
نعم فاليمن تشكل تاريخيا الحريم الأمني للرياض.والسعودية تاج رأسنا والأخ الأكبر.
إلا أن حسب المعلومات الواردة تتحدث عن إرتكاب التحالف لمجازر.
أين هو صوت العقل و الحكمة.لماذا لا تتدخل الحركات المعتدلة مثل الإخوان.
هل قدر العالم الإسلامي الإقتتال حتى يوم الساعة.حذارمن مخطط أمريكا ضد المسلمين...
17 - عبد الله المغربي الأربعاء 08 أبريل 2015 - 13:43
وهدا التحدير الايراني الموجه الى السعودية بصيغة النصح والنصيحة والتبريرات واظهار نوع من التودد والمرونة في التعبير ، ملغوم بالوعد والوعيد والارهاصات والتوقعات التي تخفي وتحجب مخططات الطرف الاخر وتلويحاته الواضحة وكأن حال لسانها يقول : ها أنا قد بلغت وقد اعدر من اندر . وقد تم دكر الحرمين وليبيا والتوقيع بين المسلمين واتهام اسرائيل . وتكاد الصورة ان تكون واضحة ، فاين الحل وما المطلوب .......
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

التعليقات مغلقة على هذا المقال