24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

15/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4308:1013:4716:4719:1520:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. نواب أمريكيون يطلبون التحقيق في "تلاعبات ترامب" (5.00)

  2. مسح وطني يتعقب انتشار الوباء الكبدي في المغرب (5.00)

  3. بركة: المغرب يعيش "مرحلة اللا يقين" .. والحكومة تغني "العام زين" (5.00)

  4. حزب الاستقلال يرفض "فرنسة العلوم" ويبرئ التعريب من فشل التعليم (5.00)

  5. مبادرة إحسانية تهب رجلين اصطناعيتين لتلميذ مبتور القدمين بفاس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | ثورة جيّاع الجزائر تتحول لثورة على ممتلكات الأثرياء

ثورة جيّاع الجزائر تتحول لثورة على ممتلكات الأثرياء

ثورة جيّاع الجزائر تتحول لثورة على ممتلكات الأثرياء

للمرة الاولى منذ الانفتاح الديموقراطي قبل عشرين سنة، شهدت احياء سكنية راقية في الضاحية الغربية المعروفة بفيلاتها ومطاعمها الفخمة اعمال عنف لا تختلف عن تلك التي سجلت في الاحياء الشعبية.

واندلعت اعمال العنف في محافطة تيبازة الجزائر منذ الثلاثاء الماضي احتجاجا على ارتفاع الأسعار قبل ان تنتقل الى عدة محافطات في كل أرجاء البلاد.

وقد ادت المواجهات بين الشبان الغاضبين وقوات الأمن الى سقوط قتيلين وعشرات الجرحى، حسبما ذكرت الصحف الجزائرية.

وبدا ليل الجمعة السبت، عطلة نهاية الاسبوع، مختلفا لاصحاب مطاعم المشاوي في الدرارية الواقعة على بعد عشرة كيلومترات عن وسط العاصمة.

فالمحلات كانت مغلقة واصحابها يقومون بحراستها، بينما تلاحق قوات مكافحة الشغب عشرات الشباب في الشوارع التي تفصل بين الفيلات.

وعادت تنطلق الاحتجاجات من احياء شعبية مثل باب الوادي وبلكور وباش جراح.

ويقول سفيان صاحب مطعم للمشويات في وسط درارية ان "الوضع مستمر منذ يومين".

ويضيف "لسوء حظنا صادف ذلك مع عطلة نهاية الأسبوع حيث يكثر الزبائن ونحقق تقريبا 50 بالمائة من ارباحناالأسبوعية لاننا في بقية الاسبوع نشتغل بالحد الادنى".

والى جانب فائت الربح هذا في نهاية الأسبوع، يخشى أصحاب المطاعم ان تتعرض محلاتهم للسطو من قبل الشباب الغاضبين، لذلك حولوا عمالهم الى حراس امام الواجهات الزجاجية.

وقال سفيان انها "الطريقة الوحيدة لحماية ممتلكاتنا".

واثناء الحديث مع صاحب المطعم سمع دوي قنابل الغاز المسيل للدموع في الجهة المقابلة.

وتحركت اعداد كبيرة من قوات الامن بالزي الرسمي والمدني نحو مقر وكيل السيارات "جيلي" لحمايته بعدما هوجم محل شركة "رينو" في باب الوادي والعناصر.

والعدد القليل من السيارات التي كانت تمر في الشارع الرئيس عادت ادراجها.

وفي تقصراين الحي القريب من الدرارية، حطم شبان غاضبون المؤسستين الوحيدتين للخدمة العمومية في وسط المنطقة، المركز الصحي ومكاتب ملحقة بالبلدية بينما لم يتعرض احد لمستشفى قاصدي مرباح نظرا لوجوده في منطقة معزولة.

وطالت عملية تخريب مركز "الجوار" الصحي.

وقال الحارس الليلي ان المحتجين "سرقوا كل شئ حتى انهم اقتلعوا كرسي طبيب الاسنان وأجهزة التدفئة".

وعبر احد السكان عن غضبه بقوله "لا يمكن ان يقبل عاقل بهذا التخريب. نحن المتضررون. لا الرئيس بوتفليقة ولا حتى رئيس البلدية يحتاجان الى هذا المركز الصحي".

واضاف "لا اصدق ان ابناء الحي هم من فعل هذا. فأنا مولود هنا وعمري يقارب الخمسين ولم أشهد شيئا مثل هذا".

وتابع "حتى في الاحداث الشهيرة التي شهدتها الجزائر في الخامس من اكتوبر 1988 لم يتحرك احد هنا".

واتهم "ابناء باب الوادي الذين تم ترحيلهم بعد فيضانات 2001 الى عمارات قريبة من هنا في الدرارية وتقصراين" بارتكاب هذه الاعمال.

وكانت الحكومة وعدت باتخاذ إجراءات عاجلة لكبح الارتفاع المفاجئ لاسعار السكر والزيت، ينتظر ان تعلن عنها اليوم بعد اجتماع وزاري يرأسه الوزير الأول.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (39)

1 - خالد-اولادتايمة الأحد 09 يناير 2011 - 18:39
عنوان غير مقبول و مهين لا يليق الا بالصحف الصفراء و هسبرس اكبر من هذا الانزلاق
المرجو تغيير البوصلة اتجاه المسؤولين الجزائريين ,اما الشعب الجزائري الشقيق فهو للاسف ضحية لفساد ومفسدين جرفو الاخضرواليابس.والمثير للاشمئزازوا لقرف ان هناك صحف تبث ان تخفيضا تم في سعرالسكر والزيت كخبر عاجل ههههههههههه لاحول ولا قوة الا بالله.
يذكرني هذا بالكلية ايام كنا نتظاهر من اجل مطالب طويلة وعريضة ,ليركب على هذه المطالب وصوليون ممن يعرفون من اين تؤكل الكتف لتستقر النتيجة ,بعد تواطئهم مع الادارة ,على ارجاء الامتحانات اسبوعا كاملا ههههههههههه. هذا تماما ماحدث في الجزائر الشقيقة.تمخض الجبل .......
2 - محمد السقال /tanger الأحد 09 يناير 2011 - 18:41
أريد أن أنوه فقط إلى إزدواجية التغطية لدى الجزيرة على كل من أحداث الجزائر و تونس، فهي من محترفة إلى قائدة المظاهرات في تونس، إلى تغطية أقرب إلى بيان لوزارة الداخلية في تغطيتها لأحداث الجزائر.. و لكم هذه المقارنة بين هذين العنوانين الذين نزلت بهم الجزيرة نت هذا الصباح-السبت- في سياق تغطيتها للأحداث:
*رتفاع عدد قتلى احتجاجات تونس*
*الجزائر تخفض الأسعار لنزع التوتر*
أما في الفضائية فحدث و لا حرج، أدعو السادة القراء إلى التدقيق في التغطية المتباينة للجزيرة وفضحها..
هذا لا يعني أننا نطلب من الجزيرة التدخل في الأحداث بشكل ما، و لكن ندعوها إلى الحرفية و الابتعاد عن التغطية السياسية، وسياسة بوتفليقة صاحبي، عفوا باك صاحبي
3 - kamatcho الأحد 09 يناير 2011 - 18:43
Il y a une unique solution, c'est de depenser l'argent du pétrole et du gaz sur le peuple algérien au lieu de le dépenser sur les criminels rassemplés à tindouf et au lieu de vendre le gaz à l'espagne avec une réduction de 40% pour soutenir les séparatistes criminels contre le maroc
4 - abk الأحد 09 يناير 2011 - 18:45
إنكم تتحاورون بينكم كحوار بين الأصم و الأبكم واحد يسمع ولا يتكلم أي لا يرد والأخر يتكلم ولايسمع أي لا يتوصل بجواب ،هذه هي صورتكم أيها المعلقين حواركم كحوار الأصم والأبكم فالإشرات التى نلتقطها عبر أعيننا أوضح بكثير من كلامكم إنكم خارج التغطية إن الموضوع وحذيث اليوم لأهل من لا له لا تلفزة ولا أنترنت ولاتعليم ولا صحة ولا كرامة ولاعدل إسألو أهل مكة عن شعابها وعن قفارها عن عطشهاوعن جوعها وعن عراها وعن ذلها وعن جهلها وفقرها وخنوعها إسألو عن مرضها وسقمها لا بعد نهوضها و غضبها وآنفجارها أما اليوم لا ينفع لا التشفى ولا التعازى لأنهم طرف منا يقول المثل المغربى ( لضحك آتعجب و لتعجب إتبلا ) لقد ضحكو فبتلو فالأصبع لا يشير أبدا إلى صاحبه إلا عند الممات أي التشهد عند خروج الروح من الجسد.
5 - maroquin الأحد 09 يناير 2011 - 18:47
لا أضن أن العنوان لائق. لم يصل بهم الحال الى حد الجوع على ما أضن
رغم أنني أكره النضام الجزائري وبوتفليقة وقيادي بوليزاريو الدين يسرقون ثروات الجزائر ويصرفونها في أشياء تافهة كاضعاف المغرب. الا أنني لا أكره الشعب الجزائري وأحب فيهم كل واحد يحبنا ويقدر احترامنا وصداقتنا. أصلح الله أمورنا جميعا. ننتضر تنحي الجنرالات وبوتحزيقة عن الحكم الجزائري. ننتضر تخليهم عن البوليزبال والاهتمام بالشعب الجزائري وتركنا وشأننا
6 - assafir الأحد 09 يناير 2011 - 18:49
الخلاف الذي حطم الرقم القياسي ، والصراع الذي دخل موسوعة غينيس هو الصراع الجزائري مع المغرب ، والذي دخل عقده الثالث 35 سنة ضيعها قادة الجزائر في صراع لا طائل من ورائه ضد الوحدة الترابية المغربية ،35 سنة من أختلاق ازمة من طرف حكام الجزائر اتت على الأخضر واليابس في الجزائر ...فالأزمة التي عاشتهامنذ اواخر سنة السبعينيات كانت بسبب توريط نفسها في قضية الصحراء.بل لم تقف عند هذا الحد ، وانما صارت لاهم لها في سياستها الا خلق المتاعب للجار المغرب ، فبعد طرد 60000من المواطنين المغاربة سنة 1976 صبيحة عيد الأضحى وهو العمل الذي لم تقم به اية دولة في التاريخ ولكن الجزائر قامت به في حق الشعب المغربي ، حيث فرق قادة الجزائر انذاك بين الزوج وزوجته ، وبين الأبن وابيه وبين البنت وامها ، فشردوا عشرات العائلات وسلبوا اموالهم وممتلكاتهم ومنازلهم ...والغريب في الأمر ان الجزائر تطلب من فرنسا ان تعتذر عن ما ارتكبته في حق الشعب الجزائري _ ونسي الرئيس بوتفليقة انه ينبغي عليه هو اولا ان يعتذر للشعب المغربي مرتين ...مرة عن طرد 60000من المغاربة من الجزائر دون اي مبرر لا قانوني ولا انساني ولا اخلاقي .المرة الثانية عن المعاملة الوحشية التي تعرض لها الأسرى المغاربة في تندوف بالجزائر والتقتيل الجماعي الذي تعرضوا له من طرف المخابرات الجزائرية.وهكذا ضيعت الجزائ 35سنة في صراع لا طائل من ورائه .وهو صراع الى انهيار الجزائر اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا.الجزائر صرفت كل مداخيل البترول خلال السبعينيات وخلال الثمانينيات على قضية الصحراء المغربية ، وهو نفس العمل الذي تقوم به الآن ، في حين ان جل الشعب الجزائري يعيش تحت عتبة الفقر ...وكل شيء في الجزائر اعلن افلاسه ، سواء الشركات او المعامل او المؤسسات او التعليم او الصحة او العدل ...
7 - الضاصر الأحد 09 يناير 2011 - 18:51
العنوان غير مناسب
هي لسيت ثورة بسبب الجوع
فنحن لسنا أفضل منهم حالا وخلينا من النفاق
ولكنها ثورة ضد الظلم و الحكرة و انت تسمع ذلك من الاخوة الجزائريين على شاشات التلفاز ولم اسمع الاقليل من نحدث عن الجانب الاقتصادي والمعيشي مقارنة مع جانب الحريات وقسوة النظام الطاغي بالجزائر
فالمرجوا اختيار عناوين مناسبة حفاظا علىالمصداقية ليس الا
8 - NR Mellali الأحد 09 يناير 2011 - 18:53
اليكم عناوين الصفحة الرئيسية لجريدة الشروق هذا الصباح: مشرارة للشروق:توقيف البطولة المحترفة إلى غاية10فيفري القادم. محكمة مصرية تدين وجدي غنيم بخمس سنوات سجنا. جعفر أيت مولود:الشروق قدمت لنا كل الدعم وذاهبون إلى السويد لتشريف اليد الجزائرية. سيدة تترأس عصابة لسرقة الأثرياء بالعاصمة. الم يكن لهم بالاحرى ان يبدأوا عناوينهم ب : ( ليزالجيريان دونجي يضربوا بالخدمي شواكر في لوموندونتي )
تحية خاصة الى الشروق وكل الطاقم الساهر عليها ، وكذلك صولو 16 والجريان مان.
9 - أحمد الأحد 09 يناير 2011 - 18:55
ما يمكنني قوله هو أن عنوان المقالة غير لائق، فالجياع ما خطاو حتى بلاد، لذلك و حفاظا على متانة روابط الأخوة القائمة بيننا و بين أبناء الشعب الجزائري و بغض النظر عما يقترفه ساسة هذا البلد من جرائم ضد الشعب المغربي لنيل منه و من رموزه و مكتسباته الواضحة للعالم أجمع، فإني أهيب بالساهرين على هذا الموقع بالتزام المسؤولية و عدم مجاراة أعداء وحدة هذا البلد و كذا وحدة هذه الأمة في أساليبهم. و السلام. و الله ولي التوفيق.
10 - AZIZ الأحد 09 يناير 2011 - 18:57
تحية نضالية عالية الى شعب المليون شهيد,واصلو المشوار و إنكم على الطريق الصحيح و أؤيد فكرة استهداف ممتلكات ناهبي ثروات البلاد
11 - kamatcho الأحد 09 يناير 2011 - 18:59
ياحكام الجزائر الفاسدين، إن مدخولات الغاز والبترول ضخمة جدا ويمكنها أن تضمن العيش الشريف لعشرة شعوب كشعب الجزائر. إلا أن حرصكم على السرقة ونهب مـآت ملايير الدولارات من مال الشعب لتهريبها للخارج لحساباتكم الخاصة. أما الباقي فبدلا من أن تعطوه للشعب المظلوم تتبرعون به على مرتزقة البوليزاريو وعلى عشرات الجمعيات التي خلقتموها في دول العالم لتقوم بالإشهار والتأييد لنشطاء البوليزاريو ولخلق متاعب للشعب المغربي شقيق الشعب الجزائري العظيم.
12 - où est algerian men الأحد 09 يناير 2011 - 19:01
où est le gars qui se disait l'algerian man et qui passé son temps a critiquer le maroc politique economique social et militaire peut il demontir ce qui ce passe en algerie ou nous dir comment un pays dont le PIB est positif augmente le prix des matieres consomable alors que au maroc avec un PIB plus bas mais le taux d'inflation est maitrisé ainsi que l'augmentation des prix des matieres de consomation est maitriser a un prix raisonable
13 - أبو فردوس (م.م.س.) الأحد 09 يناير 2011 - 19:03

السلام.
لقد تبين بالملموس الضعف الكبير الذي يعاني منه النظام الدكتاتوري في الجزائر؛ فوضى ودمار في الجزائر كلها والنظام تائه لم يجد من مساند ولا محاور يخفف عنه الانتفاضة الشعبية العفوية..! وكيف له ذلك وهو الذي حول مؤسسات الدولة كلها إلى هياكل شكلية وصورية تزين الوجه البشع لهذا النظام الفاسد المفلس بعد أن قمع جميع التيارات والقوى الحية في البلاد..، فقط الآن تصدر الأوامر من أجل تخفيض أثمنة المواد الغذائية..!!!؟ غريب أمر هذا البلد النفطي مئات الملايير من الدولارات في خزينة الدولة، والشعب الجزائري يعيش البؤس والفقر ويلجأ إلى الهجرة للدول الأوربية..!! السؤال الذي يجب أن يجيب عنه الآن هذا النظام الانقلابي هو كيف له أن ينصف ضحايا المجازر التي ارتكبها في حق شعبه وهم يعدون بمئات الآلاف..؟ هل له القدرة والشجاعة لتعويض عائلات الضحايا وفتح المجال لحرية التأطير وللديمقراطية الحقة..؟ بدل الهروب إلى الأمام وخلق مشاكل مع جاره المغرب بدعمه لمرتزقة البوليزاريو بالأموال والسلاح والدبلوماسية...
14 - algérien الأحد 09 يناير 2011 - 19:05
تعتبر هذه الاحتجاجات تعبيرا صريحا عن المعانات اليومية للشعب ورفضا لسياسات النظام الحاكم ورسالة واضحة تكذب الترويج الكاذب لأرقام مغلوطة حول النمو الاقتصادي وتحسن الظروف الإجتماعية للساكنة وهذا ما يؤكدأن المستفيد الحقيقي من الثروات هم شرذمة من السياسيين والجنرالات أذناب الإستعمار.
استمر يا شعب ولا تنسى تخريب مكاتب البوليزاريو فهذه المرتزقة إحدى أسباب الظروف الإجتماعية التي نعيشها
15 - sabir الأحد 09 يناير 2011 - 19:07
chers amis,
il faut pas utiliser des mauvaises descriptions comme la revolution du faim
la situation de l'algerie est similaire à celle de la turquie avant l'arrivée de ardogan,il faut une partie similaire au mouvement islamique democratique qui guide la turquie actuellement et il faut par la suite éliminer les généreaux graduellement du pouvoir et de l'économie,ces génereaux qui monopolent le ts(il le general du sucre,de l'huile,....)
ils partagent l'algerie comme ils veulent,donc le peuple algeriens est responsable de cette situation,il faut uen vraie révolution
16 - nomidia sahrawiya الأحد 09 يناير 2011 - 19:09
لكل دولة جياع وفي المغرب ما خصوا خير; والجياع هم جياع علم وليس جياع بطنون فالمرجوا تغير العنوان وان شاء الله تكون هده هي اكبر المصائب عند الاخوان الجزائريين ويخرجوا منها على خير وندعوا الله ان ينال الشعب مبتغاه من هده الاحتجاجات
17 - hassan الأحد 09 يناير 2011 - 19:11
les algériens ne nous aimes vraiment pas, je les entends souvent parler ah vous les marocains, mais Wallah jai jamais laissé aucun dire qlq chose de mauvais sur mon pays....mais regardez ces gens la qui manifestent encore avec des armes blanches...je ne comprends et je compendreai jamais ces gens et je vous demande de ne leur pas faire confiance tout de suite, etudier la personne avant de lui donner car on connait notre generosité ..enfin de compte je généralise pas car surement y a des gens bien, mais on les voient pas malheureusement...
18 - Hicham الأحد 09 يناير 2011 - 19:13
الذين يتكلمون عن المغرب كأنه واحة في صحراء قاحلة و يشيرون الى الاخوة الجزائرين بتعال, أتريدون أن تشعلوا الحرب بين البلدين لتفروا بعد ذلك الى ماما فرنسا لتتابعوا الوضع من هناك.أنا أشك أصلا أنكم مغاربة و من يدري فقد تكونوا من الذين توظفهم...لتنال من البلدين القويين بحجر واحد بينمااسبانيا و فرنسا و usa يتفرجون.
19 - FLASH الأحد 09 يناير 2011 - 19:15
اولا العنوان ليس فيه اى غلط يعني ما نسميها ثورة الاغنياء؟ هو عنوان صحيح فالناس ثاروا على غلاء الاسعار الغذائية وهو ما نسميه بالجوع ان لم تكن تستطيع ان تشتري ما تآكل!
ثانيا انتم المغاربة الدين تدافعون عن الجزائر حتى في عنوان فقد تم نعتنا بالجوعى طوال سنوات عدة ونحن اكثر بلد فيهم يمتلك ثروة حيوانية ومواد غذائية سمكية لاننا اكبر بلد زراعي بينهم لم نعاني من بطاطس الخنزير او انعدام الحليب ما شاء الله البقر موجود بكثرة حتى بعض المغاربة يمكن نعتهم بالبقر امثالكم الي يدافعون داذما عن الاخرين ويكرهون بلدهم ويفضلون السنغال على بلدهم.لقد تم التبول على جثث 11 جندي مغربي لم نسمع صوتكم صرفت المليارات لتقسيم المغرب لم نسمع صوتكم تم نعتنا بالجوعى والفقراء والحشاشين واصحاب المخدرات والدعارة وعمموا علينا وثقوا بي ان في كل عائلة جزائرية يتكلمون هكدا علينا لمجرد اختلاف بسيط مهما كان ولكن ربك كبير
تضحكونني دائما لان المغرب يسامح دائما تنتقدون العباسي لانه يمد يده لهم دائما اما انتم فاكثر منه تنسون بسرعة من هو عدوكم حتى عنوان بسيط تقومون كلكم ضده وتنتفضون !
انا من مرتادي الشروق في اى مقال عن البوليزاريو الصحراء او الحدود والمخدرات اقسم بالله اني لا اجد الا تعليق او اثنين بين 100 يدافع عنا .
ان لم يعجبكم العنوان فاصمتوا اقل شيي لا تكونوا جزائريين اكثر منهم فهده العقلية هي التي دفعت بهم لتحقيرنا وشتمنا تفضلوا اقراوا اي معلق جزائري هنا ما يقول كاننا لا نعرف المغرب انتم اسوآ منا هدا يقوله هنا فما بالكم ما يقول في الشروق او بيته او مع اصدقائه ،
مللت من المغاربة الدين ينعتون الكل بالخضوع والجبن من مسوولين الى مواطنين ثم بعد ذالك تراهم اكثر من اخجل منهم او كما نقول تيهبطوا الدرابو ..يريدون ان نحرق بلدنا باش نبانو ابطال كي الهمج وسير حرق البلاد ولكن بالمعنى الاخر وخلينا ترنكيل .
20 - zinou rabrab الأحد 09 يناير 2011 - 19:17
السلام عليكم و رحمة الله تعالى و بركاته......اولا اود شكر كل من اعطى رايه هنا لكن يا اخواني اتقوا ربكم اتتكلمون عن الجزائر و تقولون ان شعبها مقهور يا اخواني المغاربة انظرو الى انفسكم انكم تعبدون انسان الا و هو ملككم و قاهركم و مستبدكم سلبكم و استعملكم كعبيد نحن الجزائريو و اخواننا التونسيون رجال لم نقبل بادل لكن انتم يا المغاربة الى متى وانتم عبيد .ادا قبل ان تتكلمو عن احوال غيركم سوا حالتكم
21 - adil الأحد 09 يناير 2011 - 19:19
attribuer les protestations actuelles en algerie aux prix alimentaires seuls c'est comme dire a ce peuple qu'il marche sur son ventre mais la realite depasse cette qualification donnee par ce pouvoir qui s'obstine a cacher les vrais mobiles de la colere du peuple qui veut le changement des harkis qui sont la source de sa misere et arrieration dans tous les domaines ..suffit de la politique de l'autruche
22 - citoyenne الأحد 09 يناير 2011 - 19:21
les pays de la grande corruption de l'état augmente le nombre de gardiens pour ne voler que elle
Mais dans un pays démocratique et justice education et santé pour tous on n'a pas besoin d'un si grand nombre de gardiens sauf quand il y a Siba étatique abus du pouvoir qui finit par un grand rale bole!
tu vois une injustice on te dit soyez tranquil on va s'en occuper , mais enfin de compte pour mieux protéger cette injustice car ils n'ont pas encore finit de gagner vite gagner trop vite par cette injustice et au dépend de toi et du devenir du pays et après eux le déluge
Ils oublient la justice du peuple et qu'ils sont dans le liste noir comme mauvaises familles et surtout pas bonnes familles telle qu'ils se croyaient devenir avec une grande arrogance de conquistadore et voyous
23 - علاء الدين مدغيس الأحد 09 يناير 2011 - 19:23
ثورة الجياع ؟ كلا ، إنها ثورة الكرامة. فالشعب الذي ينظر إلى طبقة من الدجالين تحكمه بالقمع و تتقاسم خيرات البلاد لتجوعه و تضعفه، لا يمكنه أن يبقى صامتا مشلولا خانعا، و الشعب الجزائري شعب كريم و لا يرضى بالذل و التسلط ، لذلك نهض و ثار .. لكن شيئا واحدا ينقص ثورته، إنه التنظيم الذي يقود الثورة إلى هدف واضح و دقيق هو إسقاط الطغمة المستبدة و المتعالية عن الشعب و قبر سياساتها الخرقاء
24 - عادل الحسين ابهي الأحد 09 يناير 2011 - 19:25
هل فعلا الجوع هو الدي دفع بالجزائريين الغاضبين الى الانتفاضة ومواجهة رجال الترعيب والتخويف ام انها الحكرة كما عنونت به هسبريس تصريح الشاب الجزائري ، الحكومة الجزائرية تقول ان هناك اياد خفية واعتقلت علي بلحاج ثم اطلقت سراحه وهاهي تقررالتراجع عن الضرائب التي فرضتها على المواد الغدائية والتي سببت ارتفاعها والهبت غضب الشباب الجزائري ، احتقان الغضب داخل النفوس وقمع الحريات واحتقار واهانة الكرامة الانسانية والتهكم على العباد والاستقواء والاستعلاء والقهر والقمع والتخويف والترهيب والاغترار بالقوة والسلاح واخد زمام الحكم ضدا على ارادة الشعب والاقصاء وممارسة اشكال وانواع التزوير والتضليل ونهب المال العام واثارة القلاقل والانفاق على زعزعة امن الدول وتمويل الثورات للتفرقة والتشتيت وتصدير المشاكل واستعمال الحديد والنار كلها اسباب وعوامل تظافرت وتراكمت وانضافت الى مخزون داكرة الجزائريين يوم تم الالتفاف على الارادة الشعبية عنوة باقدام الجيش على الغاء نتائج انتخابات سنة 1992 ليتوجها بالتقتيل والتشريد ومصادرة الممتلكات وترويع الشعب وهدا لم ولن يتقادم ولن ينسى بل سيبقى محفورا ومنقوشا حتى يعود الحق الى اهله ويحاسب الفاعلون ويعاقب كل من كان سببا في دلك
اما ما يروج له الحكام الجزائريون ويحكونه فليس من الحقيقة في شيء ، ان الله هو خالق العباد وهو رازقهم وهو ضامن لهم العيش والقوت ماداموا احياء ولكن الانظمة والحكومات ومن ورائها المفسدون والظالمون واصحاب الاهواء استحودوا على مقدرات الشعوب ونسبوها لانفسهم واستخدموا القوانين والقمع وحولوا الثرواث لجيوبهم واهدروا واسرفوا وبدروا واتبعوا اهوائهم وشهواتهم ولم يعرفوا حق العباد في الارض ولافي الوطن وقست قلوبهم وعتوا وقلبوا الامور وهم يعلمون انهم ولدوا من غير شيء وادعوا زورا وبهتانا تملكهم ومنعوا الناس واستضعفوهم واختلقوا اسبابا واهية ، من الاحق بثروة البلد ومافيه من خيرات شعبها وساكنتها ام انفاقها على المنشقين والاسلحة وشراء الاصوات في المنابر الاعلامية والمحافل الدولية ، ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ، ولايحيق المكر السيئء الا باهله . وانها لعبرة لمن اراد ان يعتبر فحدار
25 - محمد - الرباط الأحد 09 يناير 2011 - 19:27
تاريخياً كان للمغرب الريادة الإقتصادية في منطقة شمال إفريقيا من طنجة حتى ضفاف نهر السينغال و نهر النيجر أو ما كان يعرف قديماً ببلاد السودان مروراً بما يعرف اليوم بموريتانيا و الصحراء الشرقية. ومحمد السادس بعد أن حسّن اقتصادياً كل الواجهة المتوسطية , بدأ يستعيد تدريجياً دوره و حضوره الإقتصادي في موريتانيا و السنغال و مالي و النيجر بل و تعدى منطقة نفوذه الإقتصادي التقليدي حتى وصل إلى حدود نهر الكونغو في بلدان مثل الغابون و غينيا و ساحل العاج. المهم ما غاب عنها كل هذا و تطمح أن تنزع هذه الريادة من المغرب الذي لا يملك ثروات غنية مثلها. و لتحقيق ذلك لابد لها من جلب استثمارات خارجية و الإنخراط في اتفاقيات للتبادل الحر و الإنفتاح و الحصول على عضوية منظمة التجارة العالمية. والبنك الدولي و صندوق النقد الدولي لا يمكن استغباؤهم بإديولوجيات قديمة و لو بهتاناً كحقوق الإنسان و الحرية ... هؤلاء لا يعرفون إلا الأرقام و لا ينظرون إلا للمؤشرات الإقتصادية و مما طلبوا من الجزائر رفع قيود الحماية التجارية ورفع الدعم تدريجياً عن بعض السلع و عموماً إعادة هيكلة اقتصادها كما فعلوا مع المغرب في الثمانينات لمن يتذكر. وهذه الإصلاحات ستستغرق على الأقل و في أحسن الأحوال عقداً من الزمن و على الجزائريين أن يتحملوا خلالها المر كما فعل قبلهم المغرب و تونس و مصر و تركيا.
والآن ليس غريبًا أن المغرب يحصل على حصة الأسد من الاستثمارات الخارجية في المنطقة ومعظم الشركات المتعددة الجنسية التي تفتح فروعاً جهوية في إفريقيا الشمالية و الغربية تتخذ من المغرب مقراً لها, بل حتى عرّابهم قناة الجزيرة اتخذ من الرباط مقرّاً لمكتبها في المغرب العربي لأن المغرب هو الوحيد الذي يتيح مناخاً اقتصادياً و سياسياً لتلك الاستثمارات. وإذاً لماذا لم تفتح الجزيرة مكتباً لها في الجزائر خصوصاً بعد غلق مكتب الرباط. بل حتى المصريون الذين استثمروا في شركة للهاتف النقال بالجزائر, لكن كل مكاتبهم كُسِرت أثناء أزمة كرة القدم بين البلدين حتى أصبح المصريون - باغين يبيعو السلة بلا عنب - و هذا الأمر من المستبعد حدوثه في المغرب.
26 - مغربي و لكن الأحد 09 يناير 2011 - 19:29
ما هذا العنوان المستفز يا هسبرس، اتقوا الله و لا تصبوا الزيت على النار، كفاكم زرعا للحقد بين الأخوة، فلا أحد يموت من الجوع ... أنقلوا الخبر و لا تشمتوا في إخوانكم، فإن شمتوا فينا أثناء أحداث العيون فلا تكونوا مثلهم ... فالمغربي معروف بالقلب الكبير و الجزائري معروف بالقلب الأبيض.
27 - محمد - الرباط الأحد 09 يناير 2011 - 19:31
بعد أن انفضح أمرهم للعالم, إن ما يضحكني هو بعض أعضاء المخابرات الجزائرية الذين ما زالوا يطلون علينا في هيسبريس ليدافعوا و يقولوا و يقولوا ... مشى النيف و بقات الصنطيحة ...
أهنئ الإعلام المغربي الذي ترفُّع عن حشر نفسه في أحداث الجزائر و يكتفي بسرد الأخبار و فقط نقلاً عن وسائل إعلامية أخرى معظمها من أوربا. ولم يأت ببرامج خاصة و لا بمحللين و خبراء كما كانت تفعل الجزائر خلال أحداث العيون , و لم يفبرك لا صور غزة و لا غيرها.
28 - dignité vivante الأحد 09 يناير 2011 - 19:33
quand tu vois que cette injustice sociale par les conquistadores voyoux t'impose la déchéance de ta propre personne , alors autant mourrir vite en emportant avec soi ta dignité humaine encore intacte
mais celui que j'aime je préfère le voir mourrir dignement que d'assister à sa déchéance par la mort lente humiliante
29 - عايش فالغربة الأحد 09 يناير 2011 - 19:35
الجزائر تعتبر من أغنى دول شمال إفريقيا من ناحية مداخيل البترول خصوصا الغاز،والشعب المسكين يكاد يموت جوعا،أين تذهب هذه الأموال كلها؟؟؟؟
طبعا إلى كبار الجنرالات وأتباعهم وأيضا إلى ما يسمى بالبوليزاريو الله يخلي دار باباهم
ما عساي أن أقول الله يكون في عون الشعب الجزائري المغلوب على أمره
30 - طارق الأحد 09 يناير 2011 - 19:37
"وكانت الحكومة وعدت باتخاذ إجراءات عاجلة لكبح الارتفاع المفاجئ لاسعار السكر والزيت"
غريب أمر هؤلاء المسؤولين أين كانوا قبل أن تندلع الاحتجاجات ألم يضعوا في الحسبان كل هذا لماذا لم يتخذوا هذه الاجراءات بشكل استباقي
31 - Hamza الأحد 09 يناير 2011 - 19:39
Quel sadisme! je vois que vous vous jouissez de voir des gens mourir de faim ou se révolter contre la cherté de la vie! vous les traitez d'affamés! ah comme si je connais pas le Maroc! quelle mauvaise foi!
32 - bob res الأحد 09 يناير 2011 - 19:41
تحية خاصة و تصفيقات حارة للبواسل الجزائرين ،تابعوا انتفاضتكم والله من غير إنتفاضة و سقوط قتلى لن تتغير الأمور أصمدوا بارك الله فيكم،نحن عندنا هنا في المغرب شيخات ،أتمنى ان يضهر رجال مغاربة حقيقيون لننتفظ نحن أيظا على هذه الحكومة الدكتاتورية التي تنهب أموال الشعب و تلقين المخزن الحكار درسا في الحكرة التي يمارسها على المواطنين، الأشياء السلمية يجب ان تنتهي أكثر من 40 سنة و الشعب يقوم بطرق سلمية أين التغيير لا شيء ،الفتات للشعب و الحكومة تكدس الأموال في أروبا و القصور و الفيلات و السيارات الفخمة ،إذا أراد الشعب الحياة فلابد للقيد ان ينكسر.
33 - سعيد العيطوني الأحد 09 يناير 2011 - 19:43
من الاربعاء الماضي و الجزائر تحترق من حي باب الواد بالجزائر العاصمة الى بشار ون تلمسان الى تزي وزو,شبان غاضبون يائسون عاطلون عن العمل تكتوي اسرهم بنار غلاء الاسعار ,للعلم فقط فان السبب الرئيس لزيادة الاسعار في الجزائر هو محاولة الحكومة تطبيق الضريبة على القيمة المضافة واضافة بعض التعديلات على القيد في السجل التجاري و الازام بالعمل بالفواتر ,هي نفس الازمة تقريبا عرفها المغرب سنوات الثمانيناتورغم اننا كنا حينئذ صغارا او لم نولد بعد فان احداث الكوميرا أقامت الدنيا ولم تقعدها و احتج المغاربة ضد سياسة التقويم الهيكلي لكن رغم كل ذلك طبقت الضريبة على القيمة المضافة وسارت الامور الى كما كان مخططا لها غير ان الحكومة الجزائرية لم تسلك مسلك المغرب رغم الاختلاف الزمني بين الحدثين اذ علقت حكومة اويحي العمل ب TVA .ما يمكن ايضا ملاحظته على اللاحداث التي تقع اليوم بالجزائر هي ربطها بالسياسة العامة للدولة و التي اتفق اغلب الجزائرين على انها فاشلة و اعتبرتها سبب هذه الازمةبل ذهب رئيس الرابطة الجزائرية لحقوق الانسان بوجمعة غشير الى المطالبة بازالة النظام لكونه السبب في هذه الازمة.
34 - هشام الأحد 09 يناير 2011 - 19:45
ما أتار انتباهي في هذا المقال هي الجكلة الواردة في مقدمة "للمرة الاولى منذ الانفتاح الديموقراطي قبل عشرين سنة" ، اسأل صاحب المقال و القراء الكرام اين هو هذا الانفتاح الديمقراطي الذي يتحدتون عنه، اهو ديمقارضية استباحة دماء مئات الالاف من الابرياء، ام ديمقراضية تجويع و تشريد و تهميش 34 مليون نسمة ، ام ديمقراضية حكة الدولة بقبضة من نار و حديد؟
35 - abdelhak de fkih ban salah الأحد 09 يناير 2011 - 19:47
هذه هي الفرصة لي الدولة لي كي تنتقم لي ضحايا العيون الدين قتلوا من طرف الخرائريون والضرب بيد من حديد(العين بي العين والسن بي السن والبادء أضلم
36 - محمد الأحد 09 يناير 2011 - 19:49
الله يكون في عونكم على الصهاينة يالشعب الجزائر .
37 - ysn الأحد 09 يناير 2011 - 19:51
نعم انها ثورة الجوع الذي هتكت اجساد الجزائريين بين قضبان الحدود الجزائرية بينما تتمتع شلة منهم بدولارات البترول ترك الشعب يصارع عناء الحياة علما ان ثروات البلاد تساوي ثروة 5 بلدان عربية
ايعقل هذا هذه الفرصة للمطالبة بتحسين الاوضاع لينسى الجزائري ولو جزءا مما عاناه و صبر عنه منذ سنين و لا شيء تغير سوى الوعود الكاذبة
38 - Younes-Illuminato الأحد 09 يناير 2011 - 19:53
///"أتمنى إرسال مساعدات من زيت وسكر وملابس لإخواننا في الجزائر وبعض المقويات من فواكه عبر الحدود"////
إلى صاحب التعليق رقم 9
عاونهم نتا بوحدك آ خويا !! سير عاونهم و بعد ذلك تصل إعاناتك إلى البوليساريو والمرتزقة!! المؤمن لا يُلدغ من جحر مرتين، و الحر بالغمزة والعبد بالدبزة، انتهى زمن "الأخوة
39 - marocain الأحد 09 يناير 2011 - 19:55
bye bye algerie tu ne reviendra plus jamais comme avant les voleurs et criminel sont devenu la majorite c pas de cette facon qu on regle les choses
المجموع: 39 | عرض: 1 - 39

التعليقات مغلقة على هذا المقال