24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

17/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5813:1716:0318:2719:45
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لحصيلة التجربة الحكومية لحزب العدالة والتنمية؟
  1. "لقاء مراكش" يوصي بالتآخي والحفاظ على الذاكرة اليهودية المغربية (5.00)

  2. بعد 129 عاما .. الاستغناء عن خدمات الكيلوغرام (5.00)

  3. القضاء الأمريكي ينصف "سي إن إن" أمام ترامب (5.00)

  4. خبراء يناقشون آليات الاختلاف والتنوع بكلية تطوان (5.00)

  5. البُراق .. قصة قطار مغربي جديد يسير بـ320 كيلومترا في الساعة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | لقاء أمميّ يبحث بمدريد سبل مواجهة الإرهابيّين

لقاء أمميّ يبحث بمدريد سبل مواجهة الإرهابيّين

لقاء أمميّ يبحث بمدريد سبل مواجهة الإرهابيّين

تحتضن العاصمة الإسبانية مدريد، يومي 27 و28 يوليوز الجاري، اجتماعا للجنة مكافحة الإرهاب التابعة لمجلس الأمن الدولي حول الاستراتيجية الواجب اعتمادها لمواجهة المقاتلين الإرهابيين الأجانب.. إذ أوضحت نائبة رئيس الحكومة الإسبانية، سوريا ساينز دي سانتاماريا، في ندوة صحفية عقدتها، أن هذا اللقاء سيتركز حول سبل وقف تدفق المقاتلين الأجانب الذين يتوجهون إلى مناطق الصراع للانضمام إلى صفوف الجماعات الإرهابية، كما هو الحال بالنسبة لما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق.

وأضافت المسؤولة الإسبانية أن البلدان الأعضاء في الأمم المتحدة ستناقش خلال هذا الاجتماع "التدابير الكفيلة بمنع ومكافحة تدفق المقاتلين الإرهابيين الأجانب" على أساس قرار مجلس الأمن رقم 2178 الداعي إلى منع تجنيد، وتنظيم، وتجهيز وتنقل الأفراد إلى دولة أخرى غير بلد إقامتهم لارتكاب أو التخطيط أو المشاركة في أعمال إرهابية.

وتقدر منظمة الأمم المتحدة عدد المقاتلين الإرهابيين الأجانب المنحدرين من البلدان الأعضاء الذين انضموا إلى ما يسمى بالدولة الإسلامية في العراق وجبهة النصرة بسبب الصراع في سورية بأزيد من 20 ألف مقاتل.. بينما طالب قرار مجلس الأمن الدولي 2178، الذي اعتمد في 24 شتنبر 2014، الدول الأعضاء في المجتمع الدولي بفرض عقوبات على تجنيد وتسفير المقاتلين الإرهابيين الأجانب، وسن استراتيجيات داخلية، والتعاون الدولي لمواجهة التطرف.. وأعطى القرار، أيضا، تعليمات لمختلف أجهزة الأمم المتحدة المختصة المعنية بمكافحة الإرهاب لوضع وتنفيذ أنشطة موجهة تحديدا لتهديد المقاتلين الإرهابيين الأجانب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - ضحية سوري السبت 18 يوليوز 2015 - 07:30
وهذه القرارات سوف تطبق قريبا بإذن الله على المغرب وتونس فهما أكثر بلدين بعثوا بالمرتزقة لبلدي الحبيب. تعاون وتسهيل المخابرات المغربية واطلاق عدد كبير من السجون وارسالهم لنا يعرفه العالم أجمع وهنالك دلائل قاطعة على ذلك. الله يمهل ولا يهمل لمرتزقة السعودية وقطر.
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

التعليقات مغلقة على هذا المقال