24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/10/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0907:3513:1716:2018:4920:04
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. مراكز جهوية لتحاقن الدم تواجه نقصا فادحا في أعداد المتبرعين (5.00)

  2. سابقة مغربية .. الفردوس يقرب الأمازيغية من عمل أكاديمية المملكة (5.00)

  3. "مقصيون خارج السلم" يضربون ويطالبون وزارة أمزازي بحق الترقية (5.00)

  4. المنطقة العازلة تتحول إلى متنفّس "الجبهة" لمواجهة "تمرّد الرابوني" (5.00)

  5. سلطات اشتوكة تلتمس إعطاء المنحة لكافة الطلبة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | أتراك ألمانيا يعتبرون تعاليم الإسلام أهمّ من القوانين

أتراك ألمانيا يعتبرون تعاليم الإسلام أهمّ من القوانين

أتراك ألمانيا يعتبرون تعاليم الإسلام أهمّ من القوانين

ظهر استطلاع للرأي أجري في ألمانيا أن نحو واحد من بين كل اثنين من المواطنين ذوي الأصول التركية يعتبر التعاليم الإسلامية أهم من القوانين الألمانية.

وحسب الاستطلاع، الذي قام به معهد "امنيد" المتخصص، فإن 47% من المستقاة آراؤهم من المسلمين ذوي الجذور التركية يوافقون على جملة "اتباع التعاليم الإسلامية أهم بالنسبة لي من قوانين الدولة التي أعيش فيها".

وكان من الملفت للنظر، حسب خبراء المعهد، أن نسبة الموافقة على هذه الصياغة كانت 57% بين الجيل الأول من الأتراك في ألمانيا و36% بين الجيل الثاني والثالث، مما يعني وجود فارق كبير بين الأجيال في نظرتها لأهمية الدين.

وأجري الاستطلاع كجزء من دراسة لجامعة "مونستر" في برلين، حيث أظهرت نتائجه، أيضا، أن أبناء المهاجرين الأتراك وأحفادهم يعيشون بشكل أقل تدينا مقارنة بالجيل الأول، حيث يصلون أقل منهم، ويذهبون مرات أقل للمسجد، وقلما ترتدي الشابات حجابا.

ولكن ذلك لا يمنع الشباب الأتراك من وصف أنفسهم بأنهم "شديدو التدين" حسبما جاء في الدراسة، حيث تبين أن 62% من أبناء الجيل الأول من أتراك ألمانيا يصفون أنفسهم بأنهم "متدينون جدا"، في حين ينظر 72% من ذريتهم لأنفسهم هذه النظرة، وهي نسبة أعلى بشكل واضح.

ويرى أستاذ سوسيولوجيا الدين ديتليف بولاك، المشرف على الدراسة، أنه "ربما تعكس الإجابات على هذا السؤال تأكيد الشباب على الاعتراف بأصلهم الثقافي أكثر مما تعكس التدين المعاش".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - هارون الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:04
قال الإمام الشافعي -رحمه الله- : "... القرآن عربي كما وصفت، والأحكام فيه على ظاهرها وعمومها، ليس لأحد أن يحيل منها ظاهرًا إلى باطن ولا عامًّا إلى خاص إلا بدلالة من كتاب الله، فإن لم تكن فسنة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- تدل على أنه خاص دون عام أو باطن دون ظاهر أو إجماع من عامة العلماء الذين لا يجهلون كلهم كتابًا ولا سنة، وهكذا السنة ولو جاز في الحديث أن يحال شيء منه عن ظاهره إلى معنى باطن يحتمله كان أكثر الحديث يحتمل عددًا من المعاني؛ ولا يكون لأحد ذهب إلى معنى منها حجة على أحد ذهب إلى معنى غيره، ولكن الحق فيها واحد؛ لأنها على ظاهرها وعمومها إلا بدلالة عن رسول الله أو قول عامة أهل العلم بأنها على خاص دون عام، وباطن دون ظاهر، إذا كانت إذا صرفت إليه عن ظاهرها محتملة للدخول في معناه".

 
2 - باز الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:16
إيوا علا هادشي المرشح الامريكي ترامب باغي يسد الحدود على المسلمين
كيستفدو من القوانين ديال بلاد الهجرة وكيتنكروا ليها
ياكلو الغلة ويسبو الملة
باز
3 - Turky الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:17
Quand j ai dis la turky est un pays musulman par execelance c est pas pour rien mchallah...C est un pays visé par l oncle sam
4 - bouchaib reddad الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:19
Messieurs au Maroc une catégorie de marocains " domestiqués de la culture judeo-chrétienne " veulent l'égalité dans l'héritage , l'autorisation de l'avortement , l'abolition de la peine de mort.........cette minorité n'ont jamais entendu parlé du choc des civilisation " ma civilisation arabo-musulmane et la civilisation judeo-chrétienne de leurs maîtres et le pire leurs maîtres ne leur reconnaissent même pas le statut de domestiqués, ces gens ne savent pas qu'on peut pas avoir une dignité si on est juste des domestiqués d'une autre culture !!
5 - who is الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:22
00% ( وخلف من بعدهم خلف اضاعوا الصلاة واتبعو الشهوات ... )



ملاحظة : هاذيك الاية اللي قريتي فلفوق نزلات على بنو اسرائيل واليهود ..؟!!!!!
6 - ولد حميدو الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:46
عندنا العكس
المطالبة بالمساواة في الارث
الحرية في كل شيء
الموالاة للدول الغربية رغم اننا لا نعيش معهم
7 - محمد الجمعة 17 يونيو 2016 - 01:52
عودوا الى بلدانكم وطبقو هده التعاليم الاسلامية و عيشو في سلام و تقدم وازدهار و اتركو الغرب الكافر و شئنهم لان قوانينهم لن تعجبكم ... هدا هو الحل الوحيد لكم
8 - اتحداك الجمعة 17 يونيو 2016 - 02:24
اتحداك يا محمد رقم٧ واتحدى بلدي المانيا ان تقوم باستطلاع راي ببن اليهود!
انها حرب عن الاسلام الصادق المتسامح ، الجميع يريد ان يرانا دواعش او من غير هوية او دين يجمعنا.
ما الذي يجمع اليهود غير دينهم؟ لمذا هم ناجحون كاءمة؟ لماذا يحرم على المسلمين في المانيا ما يحل لغيرهم؟
9 - ولد حميدو الجمعة 17 يونيو 2016 - 02:24
الى رقم 7
لو عاد المسلمون فمادا سيبقى بالمانيا فرغم عداوة المانيا مع تركيا حول الارمن فالاتراك جزء من المجتمع الالماني
10 - nana الجمعة 17 يونيو 2016 - 02:42
سبحان الله أرى في بعض التعليقات نفس كلمات العنصريين هنا باروبا. عودوا إلى بلادكم إن لم تعجبكم القوانين ههههه . لا أحد سيعود لأي مكان لأنهم أيضا في بلدهم و من حقهم التشبت بمايريحهم. حتى مبدأ الادينية هنا ياكد على أن لكل واحد حرية المعتقدات الدينية.
القوانين التي تبيح للمرأة التعرى نفسها تمنعها من التغطي و الحرية التي تبيح الزنى نفسها تحرم تعدد الزوجات. ...هنا مادمت تدفع ضرائبك و تحترم حياة الآخرين إذن انت مواطن صالح و لك حقوق وواجبات. من حقنا إذن المطالبة بنفس الحقوق لأننا لسنا مواطنين درجة ثانية.
و على فكرة أي إنسان مسلم محترم فهو يجد نفسه مسلما أولا و بعدها يحدد انتمائه لبلد ما. و لمن يقول أننا نأكل و تتنكر للبلد فارجع للتاريخ، ستعرف أننا ماوجدنا باروبا إلا بسبب سياساتهم الاستعمارية الانتهازية و المستغلة فليس عيب و لا حرام أن نسترجع قليلا من خيرات أفريقيا المنهوبة.
11 - محمد صاحب التعليق 7 الجمعة 17 يونيو 2016 - 03:16
تخيلو يا أصدقاء يأتي الينا الصينيون و الأفارقة ويعيشون بيننا أولادهم سيتمسكون بدينهم الأصلي طبعا الصيني سيحب أكل الكلاب و عبادة الهة (بوذية، طاوية، كونفوشيوسية، ومجموعة من الديانات التقليدية و بعد عشرات السنين تقراون في الصحف #ظهر استطلاع للرأي أجري في المغرب أن نحو واحد من بين كل اثنين من المواطنين ذوي الأصول الصينية يعتبر التعاليم البودية أهم من القوانين المغربية.
ما رأيك كمغربي هل ستبني لهم تمتال بودا للعبادة؟؟؟ ونفس الشيئ بالنسبة للأفارقة ....
12 - nana الجمعة 17 يونيو 2016 - 09:07
عندما يشكل الصينيون 6 أو 10 في المائة من مجموع السكان أظن أنهم لن يتنازلوا عن حقهم في إقامة معابدهم اذا مولوها من جيوبهم أو جيوب دولهم. مع العلم أن المغرب دولة إسلامية لا تعترف بدين آخر للبلاد، و هنا الإسلام معترف به كدين يعني مثله مثل المسيحية أو اليهودية. ... و لأن أبناء النصارى اب عن جد يدخلون الاسلام و باستمرار الحمد لله رب العالمين. فلا مجال للمقارنة إلا إذا اعترف المغرب أنه بلد إسلامي مسيحي يهودي بوذي ....
13 - الافريقي السبت 18 يونيو 2016 - 22:14
المغرب بلد افريقي وسكانه الاصليون افارقة الطبع والمظهر . اكثر من ثلثي سكان المغرب سود او سمر اعد النظر في جذور جذورك .
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.