24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الجواهري يدعو إلى دعم الأداء عبر الهاتف لمحاربة ارتفاع "الكاش" (5.00)

  2. رفع جزئي للحَجر في المدن يُعيد إنعاش الحركة الاقتصادية‬ بالمغرب (5.00)

  3. منجم للنحاس يُحوّل واحة إفران الأطلس الصغير إلى صحراء جرداء (5.00)

  4. تأخر تعديل المسطرة الجنائية يعرقل جهود حماية الطفولة المغربية (5.00)

  5. حجز آلاف المشروبات الكحولية غير المرخصة بفاس (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
Covid Hespress
الرئيسية | خارج الحدود | السلمي يطلب تضامنا بمواجهة "مخططات إيران"

السلمي يطلب تضامنا بمواجهة "مخططات إيران"

السلمي يطلب تضامنا بمواجهة "مخططات إيران"

دعا رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي الى التضامن في مواجهة المخططات الايرانية، وذلك خلال افتتاح المؤتمر الثاني للبرلمان العربي ورؤساء المجالس والبرلمانات العربية، في مقر الجامعة العربية.

وذكر السلمي التهديد الايراني للأمن القومي العربي من خلال استمرار احتلاله للجزر الإماراتية، وتدخله السافر في الشؤون الداخلية للدول العربية عن طريق إثارة الصراعات والنزاعات الطائفية، وتكوين ميليشيات مسلحة تحل محل الدولة ومدها بالأسلحة لخلق الأزمات وادامة الصراعات في المنطقة العربية، وإصدار المسؤولين الإيرانيين تصريحات عدوانية ضد الدول العربية خاصة مملكة البحرين وجمهورية اليمن، بتعبيره.

وأضاف أن عدوانية النظام الإيراني وصلت الى استغلال فريضة الحج لأغراض سياسية، والتي هي شعيرة إيمانية تعبدية، وذلك للإمعان في هذا التدخل السافر ضد أمن واستقرار وسلامة المجتمعات والدول العربية.

وقال المتحدث نفسه إن "الاخطار المحيطة بِنَا تتطلب منا جميعا شعوبا وحكومات، أفرادا وجماعات، ومؤسسات حكومية ومدنية، رؤية موحدة أساسها التضامن العربي، والمصير العربي المشترك، للتصدي لهذه الأخطار بإرادة عربية موحدة تضمن وحدة وسلامة المجتمعات والدول العربية وعدم السماح للدول الإقليمية أو الدول الفاعلة على الساحة الدولية من التدخل في الشؤون الداخلية للدول العربية".

من جانبه أشار الامين العام لجامعة الدول العربية أحمد ابو الغيط ، خلال مشاركته في المؤتمر، الى أن تصاعد كثافة وخطورة التهديدات التي تواجه الدولة الوطنية تجعل الحكم الرشيد، بمعناه الشامل، الحصن الأهم في مواجهة هذه التهديدات والسبيل الأوفق للحفاظ على علاقة سليمة وصحية بين الحكام والمحكومين ولقيام استقرار اجتماعي وسياسي.

ودعا ابو الغيط الي ضرورة بلورة رؤية عربية برلمانية شاملة لمواجهة التحديات المحدقة بالعالم العربي وعلى رأسها خطر الإرهاب، واستمرار السياسات الإسرائيلية التي تعرقل قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وتدخل بعض القوى الإقليمية في الشؤون العربية الداخلية.

وحذر أبو الغيط من التداعيات السلبية للأزمات في كل من سورية وليبيا واليمن، وسعى بعض الأطراف لإذكاء مشروع طائفي يقسم بعض الدول العربية على أساس ديني، وهى جميعها تحديات ينبغي أن يناقشها أعضاء المجالس النيابية والبرلمانات في إطار عملهم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - أمازيغ الأحد 12 فبراير 2017 - 01:20
فاتكم القطار،فاتكم القطار يا حبيبي
2 - جليل الأحد 12 فبراير 2017 - 01:38
هذا ما حذرنا منه وقلناه مرارا راس الشر هي دولة ايران الصفوية وكل احداث العنف في الشام والعراق واليمن هي ردة فعل على هذا الشر فلو اتحد المسلمون ووقفوا امامه لما تجرأ الاعداء علينا غير ان التشرذم و الصراعات الثنائية التي خلفها الاستعمار الصليبي لازالت تلقي بضلالها على العلاقات بين الدول حتى تجد دول شقيقة تعاكسك في وحدتك الترابية او رخائك الاقتصادي والاولى بها لروابط العقيدة و الدم الوقوف الى جانبك حتى صرت ترى الخير في الاجنبي ولا تراه فيهم فلا حول ولا قوة الا بالله اللهم اعز الاسلام والمسلمين
3 - Ssimerouane الأحد 12 فبراير 2017 - 02:39
نحن أمازيغ ولسنا عربا. كفاكم من استغفالنا و توريطنا في حريرتكم. آمغاربة فيقو، حنا ماشي عرب واخى يقولهالك الواليد فهي فقط أساطير الأولين. هؤلاء الذين يحدثوننا عن العروبة استثنوا اليمن من مجلسهم فقط لأنه فقير و تواطؤوا لتحطيم العراق و سوريا و دعموا الإنقلاب في مصر و تركيا و فرحوا لتخريب ليبيا. دابا حقا و الواد بغاونا نعاونوهم في تخريب ايران. يريدون لنموذجهم البدوي في الحكم أن يسود العالم الاسلامي.
4 - سني لا وهابي! الأحد 12 فبراير 2017 - 10:39
سبحان الله: "التدخل السافر في الشؤون الداخلية للدول العربية عن طريق إثارة الصراعات و النزاعات الطائفية و تكوين ميليشيات مسلحة تحل محل الدولة و مدها بالأسلحة لخلق الأزمات و إدامة الصراعات في المنطقة ..." هذا بالضبط ما قامت و ما تقوم به بعض الدول الخليجية في ليبيا و سوريا، و حتى اليمن و العراق!!
من جهة اخرى: جزر أبي موسى هي متنازع عليها دوليا بين إيران و الإمارات العربية المتحدة التي تأسست في سبعينات القرن 20 .. في المقابل لا بواكي للواء اسكندرون المحتل رسميا من قبل الأتراك!
و من غريب الصدف أن هذا التصريح الصادر عن "جامعة ابو الغايط" (أعزكم الله) تزامن مع تهنئة صاحب الجلالة الملك محمد السادس للرئيس الإيراني بمناسبة ذكرى "الثورة الإسلامية الإيرانية" (العيد الوطني في إيران)
5 - محمد الأحد 12 فبراير 2017 - 13:35
العدو او عدو فهو دائم موجود ،فإن تخلصت من عدو فانتظر عدوا آخر.إذن كيف ان تكون دائما مستعد وقادر ان تقاوم عدوا ؟مقاومة عدو كمقاومة جسد لداء ،والجسد هو الدولة هو الشعب هو المجتمع هو المواطن .وكيف تجعل هاذا الجسد ذو مناعة قوية يعني كيف تجعل هذا المواطن ذو مناعة قوية والفقر والامية والتهميش والفساد ينخر جسده وعقله وفكره ؟.التعليم والصحة والعدل هم اساس القوة والعزة لكل مجتمع وانتهي الكلام.
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.