24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/10/2017
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0607:3213:1816:2418:5420:09
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

استطلاع هسبريس

هل تؤيد عودة التجنيد الإجباري بالمغرب؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | إيران تعاقب أمريكا وتدعم برنامج التطوير العسكري

إيران تعاقب أمريكا وتدعم برنامج التطوير العسكري

إيران تعاقب أمريكا وتدعم برنامج التطوير العسكري

صدق البرلمان الإيراني، اليوم الأحد، بالإجماع على مشروع قانون لاتخاذ اجراءات مضادة لمواجهة العقوبات التي فرضتها واشنطن على طهران، والذي تضمن تعزيز أيضا تمويل مشروع البرنامج الدفاعي العسكري بواقع 500 مليون دولار.

وصوت 240 نائبا لصالح القانون، فيما امتنع نائب واحد عن التصويت، وفقا للموقع الرسمي لبرلمان الجمهورية الإسلامية.

وستخصص نسبة 50% من الـ500 مليون دولار لصالح القوات المسلحة؛ لتوسيع برنامجها الصاروخي الذي دفع واشنطن لفرض عقوبات على طهران.

فيما سيتم توزيع النصف الثاني بين وزارات الدفاع والاستخبارات والخارجية؛ بهدف الدفع بالقدرة الدفاعية وصد الهجمات النووية المحتملة، وأيضا من أجل إنقاذ الاستقرار الإقليمي.

كما خصص مشروع القانون 250 مليون دولار لحماية الحرس الثوري الإيراني، هدف عقوبات الولايات المتحدة الأمريكية، ولمكافحة الإرهاب.

بخصوص الاجراءات الخاصة بعقوبات واشنطن، ستمنع إيران إصدار تأشيرات الدخول لأفراد وكيانات لها حسابات مصرفية وممتلكات في إيران، كما سيتم الحجز عليها ومصادرتها. ومن المقرر أن تكشف وزارة الخارجية الإيرانية، بمساعدة الحرس الثوري، عن اسماء الأفراد والكيانات المعنية بهذه الخطوة في غضون ثلاثة أشهر.

ومن المحتمل أن يكون هؤلاء الأفراد والكيانات ممن قدموا الدعم العسكري والاستخباراتي والسياسي والمالي، او الاعلامي، لجماعات إرهابية مثل "داعش" و"جبهة فتح الشام". وأيضا أولئك الذين قدموا الدعم لمنظمة "مجاهدي خلق" الإيرانية، المعارضة لنظام طهران الذي يعتبرها منظمة إرهابية.

وتضمنت قائمة الحظر أيضا "المنظمات العسكرية والاستخباراتية والقادة والمسؤولين رفيعي المستوى المتورطين في أعمال إرهابية ضد مصالح حكومة وشعب إيران، وفي الإرهاب الحكومي للنظام الصهيوني".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (19)

1 - تخلف الأحد 13 غشت 2017 - 18:18
الدين و التخلف و جهان لعملة واحدة
2 - عيق البريق الأحد 13 غشت 2017 - 18:23
أنا أدعوا حكام العرب إلى أخذ الدروس والعبر من قادة ورجالاات الجمهورية الإسلامية الإيرانية bravo bravo bravo iran
3 - مروكي الأحد 13 غشت 2017 - 19:11
تحية للجمهورية الاسلامية الايرانية , وهل يتجرء قائد عربي ان يرد الصاعة مثل اصحاب النهي عن المنكر .
4 - الحسين الأحد 13 غشت 2017 - 20:19
يدمرون ترواث شعبوهم ومن يستفيد من التسليح أوروبا أو روسيا ام الشعب الإيراني فله الجوع والبطالة والقمع وقلة التمريض والجهل أن هولاء الحكام سيستفيدون أيضا من هذه الكعكة هم وعاءلتهم... أما الأمريكيون فهم معززون في بلدهم ولهم كافة الحقوق وحتى المهاجرين إلى أمريكا يجدون فيها فرصا للشغل وقد يصبحوا فيها ناجحين ومن يكره الهجرة إلى بلاد العم سام
5 - مسرحيات هليودية صهيونية الأحد 13 غشت 2017 - 20:24
الطبالة و الغياطة كتروا في المواقع الاجتماعية لتلميع صورة ملالي ايران

الارهابيين, قتلة المسلمين الابرياء و اخرون
6 - الى الامام الأحد 13 غشت 2017 - 20:38
هنيئا للجمهورية الإسلامية الإيرانية على التقدم في جميع المجالات....
7 - العنقاء الأحد 13 غشت 2017 - 20:39
ألى صاحب التعليق 4
بالنسبت لي أفضل أن أموت جوعا أو أن أموت برصاص العدو
8 - مروكي الأحد 13 غشت 2017 - 20:47
ا ذا كنت تدعي الاسلام الايلاهي فدعني اقول لك بانك لا تفهم دينك ,وانصحك ان ترجع الى القران الكريم حتى لا تتيه وتدلع في خزعبلات شيوخ الفتنة الذين باعوا انفسهم بابخس الاثمان للخلود في جهنم .
9 - ملاحظ مغربي واقعي الأحد 13 غشت 2017 - 21:07
اقول لبعض الإخوة الذين ينتقدون العرب.
بالله عليكم! وهل ايران قادرة اصلا ان تعاقب أمريكا؟ علما ان أمريكا قادرة في ظرف ساعة واحدة ان تمحي ايران من الكرة الارضيّة .
هده الحقيقة اظن يعرفها اليوم حتى الاطفال الصغار...
10 - MAMOUCHA الأحد 13 غشت 2017 - 21:32
مبروك لإيران إفلاتها من الاستعمار البدوي الغاشم الجاهل المتخلف ولولا ذلك لكانت دولة هزيلة مائعة مفككة مهلهلة مكرسحة ضعيفة تعيش على الاستبداد الأبوي المشيخاني البدوي كجاراتها في الكويت والسعودية والامارات وقطر ومصر والجزائر والمغرب وغيرها من الدول التي رضخت للبدو تحت ضرب السيف وقطع الرقاب والإرهاب ولا عزاء لهؤلاء الخانعين المباركين للاستبداد والجور والحكم البدوي وتقاليده.
ايران تنتصر وتزدهر بابتعادها عن المحيط البدوي، وكذلك الأمر بالنسبة لسوريا التي استقلت نسبيا عن سياسة القطيع البدوية فصارت قوة اقليمية مهابة الجانب يحسب لها الف حساب وتمسك باوراق المنطقة في فلسطين والعراق ولبنان وسوريا واليمن .
هنيئا لإيران وسورية والعراق واليمن ولا عزاء للعربان والعترة والشقا لمن بقى في جلد البدو والوهابية المجرمة التكفيرية.
11 - مروكي الأحد 13 غشت 2017 - 21:44
9 - ملاحظ مغربي: واقعيقتك لا تنطبق على من يامن ايمان اليقين بان الله هو الاكبر ,واذا قلت عكس ذالك فانت من الضالين .
12 - بن علي الأحد 13 غشت 2017 - 21:49
إلى صاحب التعليق رقم 9. لو كانت أمريكا لاتعرف القدرات العسكرية لإيران لما ترددت لثانية واحدة بضرب إيران، فإسرائيل تتألم من القدرات العسكرية لإيران فهي تتوسل دائما أمريكا لتشن هجوما على إيران لكي تزيح بالمنطقة أكبر عدو لإسرائيل، أما بالنسبة للدول العربية التي تعتبر نفسها قوة إقليمية في المنطقة فقد وقعت في أحضان إسرائيل، أمريكا تهاجم الدول العربية الضعيفة في دينها وأخلاقها، تهاجمها اقتصاديا لتستولي على خيراتها وسياسيا لربط علاقات مع العدو الصهيوني مثل السعودية وباقي دجاج الخليج. فهنيئا للجمهورية الإسلامية الإيرانية، رغم الحصار المفروض عليها فهي تشكل القوة العسكرية العظمى في المنطقة وذلك باعتراف أعدائها.
13 - تلزنجبيل الأحد 13 غشت 2017 - 21:52
لمن يعتقد بان تمريكا هي القوة التي لا تقهر في الارض فلياخد العبرة من حزب الله الذي اركع اسرائيل اما امريكا فقد هزمتها الفتنام ونكلت لجنودها ايما تنكيل .قد تنشب حرب في عهد اترامب ومن المحتمل ان يوجه يوجه بعساكره وترسناته تجاه ايران وهذا لسببين اولهما الهروب من المستنقع الكوري الشمالي والتاني ارضاء اسرائيل.
لكن ايران ستفاجيء امريكا ولن تكون وحدها غي الحرب وستدعم من طرف روسيا والصين اللتان لهما حسبات في الخفاء والعلن مع امربكا.
والسعودية بدورها ستتقرب الى ايران وستعطي ابران بادن الله درسا لن تنساه امريكا وربما سيعجل بانقسامها.
14 - جليل الأحد 13 غشت 2017 - 22:03
مجرد مسرحيات امريكا وايران حلفاء من قديم وامريكا باعت الاسلحة لايران في حربها ضد صدام وامريكا قتلت صدام واعطت العراق للشيعة الروافض اتباع ايران وامريكا منعت تقديم الدعم العسكري للمعارضة السورية حفاظا على نظام النصيري بشار حليف ايران وامريكا تخوف دول الخليج ببعبع ايران الضعيف حتى تبيعها اسلحة وتأخذ البترول لتمثل انها تحميها ايران + امريكا أعداؤنا الله يبعد عنا شرهم وينصرنا عليهم
15 - الأحد 13 غشت 2017 - 22:39
بغض النضر عن ماتفعله ايران في الدول العربية المجاورة .... /
ايران دولة اسلامية وان لم تكن قوية فهي تحاول ان تكون كذالك من خلال تطوير ودعم برنامجها النووي ... بل و من خلال عدم انصياعها للعقوبات الامريكة ولا حتى لطلباتها
16 - moha raiss الأحد 13 غشت 2017 - 22:55
هنيئا لإيران بهدا الموقف الشجاع ضد الصهيونية الأمريكية والعربية . أمريكا لايردعها إلا التعامل بالمثل . أما إيران فهي من حقها منع وحضر الشركات الأمريكية من الاستثمار عندها . ولكن أكبر إنقاذ لاقتصاد امريكا هو الدي قدمته دول الخليج الأعرابي ب480 مليار دولار في الوقت الدي عرف اقتصاد امريكا جمود وانحسار وبالمقابل عرفت إيران ازدهار اقتصادي بعد تسوية الملف النووي الإيراني. لكن تنصل امريكا من الاتفاق يبقي 5 دول أخرى لايمكنها الانسحاب من الاتفاق لأنهم يستفيدون من التعامل مع إيران . السعودية مهما انقدت اقتصادات الصهاينة فايران لن تتضرر لانها تستثمر في الفكر وليس في السلاح .
17 - الحسين الاثنين 14 غشت 2017 - 00:04
كذب وبهتانا أن حزب الله هزم اسراءيل بل تراجع إلى ما وراء نهر الليطانى واعتدى على الشعب السوري و استعمل سلاحه ضد العرب ونكل با خوانه وصاحبة التعليق تريد أن تجوع وتحارب العدو من هو عدوك الحقيقى هو الفقر وقلة الشيء .....المهم للعرب العمل..التعليم..الصحة ..العدالة والثورة العلمية والتقنية حتى يكون لهم موطاء قدم فى الاقتصاد العالمى
18 - مغربي من البيضاء الاثنين 14 غشت 2017 - 00:32
ايران كما في علم الكثير منا لا تحارب امريكا وإسرائيل سوى بالخطابات الحماسية والشعارات الفضفاضة التي لا تسمن ولا تغني من جوع ، بل تدغدغ فقط عقول بعض الاميين وبسطاء الناس ، تصوروا معي ان ايران لم تقدم ولو شهيد واحد من اجل فلسطين والمسجد الأقصى طوال كل هده المدة، اي منذ اوخر السبعينات من القرن الماضي ونحن نسمع لتلك الاسطوانة المشروخة عندهم والمعروفة لدى الجميع مثل سنحارب امريكا سندمر اسراءيل سنحرق تل ابيب اسراءيل! لكن بدون جدوى لدرجة ان الناس لم تعد تكثرت للأكاذيب الإيرانية.
اعتقد ان ورقة ايران لا زالت لم تنتهي بعد، وهي لازالت صالحة بالطبع لامريكا وإسرائيل في المنطقة ،وخصوصا بالنسبة للعرب ...واكيد عندما تنتهي ستحرق ورقتها كما حرقت من قبل ورقة العراق..
19 - امريكا لم ولن تخشى ايران . الاثنين 14 غشت 2017 - 01:12
الاخ الدي يقول ان امريكا تخشى ايران ولا يمكن ان تضربها لانها مسلحة وقوية؛ اقول له يجب ان تراجع معلوماتك جيدا ، فالعراق في عهد صدام كان قويا ومسلحا اكثر من ايران اليوم وكان الجيش العراقي يحتل المرتبة العاشرة في العالم من حيث أقوى الجيوش العالمية ورغم دلك لما انتهت صلاحيته بالنسبة لامريكا تدخلت القوات الأمربكية و اعادت العراق الى العصر الحجري...
المجموع: 19 | عرض: 1 - 19

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.