24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3007:5913:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | جنوب السودان تختار القدس مقراً لسفارتها في إسرائيل

جنوب السودان تختار القدس مقراً لسفارتها في إسرائيل

جنوب السودان تختار القدس مقراً لسفارتها في إسرائيل

أكد سلفاكير ميارديت رئيس حكومة جنوب السودان للوفد الإسرائيلي الذي زار جوبا ـ لبحث آفاق العلاقات بين البلدين ـ أنه اختار مدينة "القدس" لتبنى فيها سفارة بلاده عوضا عن تل أبيب.

من جهته، أبدى العبيد مروح الناطق الرسمي باسم الخارجية السودانية قلق وزارته مما يجري في دولة جنوب السودان ، وخطوات التطبيع المتسارعة ما بين أمريكا وإسرائيل من جهة وجنوب السودان من جهة أخرى .

ومع أنه اعتبر ذلك شأنا يخص دولة جنوب السودان ولا يعني حكومة الخرطوم في شيء ، إلا أنه نبه إلى احتمال أن يكون من وراء التسارع في خطوات التطبيع هذه محاولات للإضرار بالسودان .

ونقل موقع "سوداني نت" عن الناطق قوله، إن هذا ما ستكون له الحكومة السودانية بالمتابعة وبالمرصاد.

وكان وزير خارجية جنوب السودان المكلف دينق ألور قد صرح خلال زيارة وفد إسرائيلي لجوبا، أن بلاده ستتبادل فتح السفارات مع "إسرائيل" في كل من تل أبيب وجوبا، مشيرا إلى أن التعاون بين الطرفين سيشمل مجالات عدة من بينها المجال الزراعي.

وأوضح ألو أن لقاءات للوفد الإسرائيلي قد تمت بوزير الزراعة والغابات إلى جانب وزراء النفط والتعدين والطرق والجسور وبقية الوزراء، مؤكدا أن العلاقات مع إسرائيل ستشمل الجوانب الدبلوماسية والاقتصادية.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (12)

1 - abou abdallah الخميس 01 شتنبر 2011 - 06:23
جنوب السودان تختار القدس مقراً لسفارتها في فلسطين و ليس العكس ما تسمى إسرائيل
2 - Kamal الخميس 01 شتنبر 2011 - 06:40
من اليوم الأول لجمهورية جنوب السودان لم تكن بشرى خير فماذا ننتظر منها؟ إنه كيان معادي للمسلمين وتابع للصهاينة والغرب أنشأوه من خلال تقسيم السودان! فهذه خطة أمريكية صهيونية! باين العربون.. 
3 - أحمد البيضاوي الخميس 01 شتنبر 2011 - 10:58
لو كانت في السودان ديمقراطية مترسخة متجدرة من زمان بعيد لما انفصل جنوبه, لو احترمت حقوق الجنوبيين بصفة مطلقة ولو لم يهيمن النظام الإسلامي اليوم والأنظمة الديكتاتورية قبله لكان الوضع ربما مختلفا ولما وصلوا إلى ماهم عليه اليوم. الجنوب كان سيصبح ولايات من مجموع ولايات السودان المتحدة, لكن هذه أمور لاتستحسن في الدول الديكتاتورية قوة السلاح يظنون تحل جميع مشاكلهم. هناك من يقول بأن هذه الفكرة لايمكن تطبيقها في بلد نام وشعب غير واع وأرض غنية بالمعادن وبالبترول, أظن بأن العكس صحيح, كان الأمر أن يكون ممكنا لولا سيطرة وهيمنة الشمال المسلم على الجنوب ذات الأغلبية المسيحية الرافضة لحكم الشريعة الإسلامية في أن يطبق عليهم.
هناك من البشر حتى يغمسون في الورطة بعدها يبدأون في التفكيروالبحث للخروج منها وليس الإمعان والتروي ومحاولة التقاط إشارات مكامن الخطر لربما تسهل لهم التعامل معها إن وقعت.
4 - berbere الخميس 01 شتنبر 2011 - 12:27
لقد بدأت الشعوب تصحو وتعرف ما يناسبها وما لا يناسب ,ألم يطلق الترابي والبشير السباع الافريقية على غير العرب من السودان و أعتبرهم عملاء للامريكان’؟؟؟؟ ولم تتحرك شعرة واحدة منا؟بينما ندعو الى مظاهرات نصرة للفلسطينيين الدين يلبسون أفخر الملابس وهم يرشقون اليهود بالاحجار؟ولو أراد اليهود الخروج من فلسطين لكانو أول من يعترض؟سؤال أخير,,,,لمادا لم تخرج مظاهرات مليونية لنصرة ليبيا أو سوريا كما كان يحدت مع العراق و فلسطين؟
5 - جمال م الخميس 01 شتنبر 2011 - 13:26
اسرائيل كانت وراء تقسيم السودان الى شمال وجنوب وهي المستفيد الاول من تاسيس دولة جنوب السودان التي تسارع الخطى للتطبيع مع الكيان الصهيوني والارتماء في احضانه مبرزة وجهها المتصهين اكثرمن الصهاينة انفسهم , وما قرارها ببناء سفارتها بالقدس الا بداية لقرارات اخرى لامثيل لها في تاريخ العلاقات مع مغتصبي ارض فلسطين العربية , فالاتفاقيات المتعلقة بميدان الزراعة الموقعة بجوبا بين الطرفين هدفها بالدرجة الاولى خلق نزاع حول مياه النيل تكون المتضرر منه بشكل مباشر هما دولتا مصر والسودان بسبب سعي اسرائيل الى تقليص حصتيهما من مياه هذا النهر ومحاولة الغاء الاتفاقيات السابقة بين الدول المعنية بحوض النيل تحت ذريعة ميلاد دولة جنوب السودان كمعطى جديد يبرر اعادة النظر في التقسيم الحالي مما سيخلق بئرة توتر بالمنطقة ستخدم استراتيجية اسرائيل واجندة حلفائها الامبرياليون الذين مارسوا ضغوطا سياسية واقتصادية لتحقيق الانفصال وبث التفرقة ضد دعاة الوحدوية .
فعلى الجزائر التي تعمل جاهدة لفصل شمال المغرب عن جنوبه تحت غطاء حق الشعوب في تقرير مصيرها اخذ العبرة والدروس فالتاريخ لا يرحم .فالوحدة هي الحل,والصحراء مغربية..
6 - المهدي المغربي الواقعي الخميس 01 شتنبر 2011 - 15:31
بالنسبة لعبد الله ، عليك أن تقرأ الجغرافيا ، لماذا تكذب الواقع .
صحيح الواقع صعب و مرير لكن إسرائيل فرضت نفسها بالعقل و القوة و الديمقراطية و ليست بالأدعية و الكلام الفارغ .
بالنسبة لصاحب الرد الثاني ، السودان دفعت ثمن الفهم الخاطئ للدين الإسلامي و أجبرت أناس يختلفون عنهم عرقيا ، و في كل شيء على الدخول في الإسلام و قد دفعت النتيجة الآن .
جنوب السودان ليست دولة عربية و لا حتى إسلامية ، أغلب سكانها مسيحيين ، فهي لن تدير خدها الآخر لتتلقى صفعة أخرى من العرب .
7 - مسلم مغربي الخميس 01 شتنبر 2011 - 16:55
طبعا اخي كمال فما حاجة امريكا بهم ان لم يكن تقسيم السودان في مصلحة الصهاينة ..سنرى ان هذه الدويلة سوف تتحالف مع الغرب و ستادي البلد الام وحتى مصر ..نسال الله النصر
8 - أنا المغربي الخميس 01 شتنبر 2011 - 18:27
إنها خطة صهيونية، بتشجيع وتأييد جزائري، تستهدف السودان والمنطقة برمتها، والجزائر أول من هرولت لمباركة التقسيم، لأن اعترافها بتقسيم السودان يخدم أهدافها الإستراتيجية نحو الدفع بتشكيل دولة جنوب المملكة المغربية، وخلق متاعب دائمة ومستدامة للشعب المغربي، إنتقاما منه على وجوده بمحاداتها من الجهة الغربية وليس مكان آخر. /
9 - abou abdallah الخميس 01 شتنبر 2011 - 21:58
بالنسبة الى التعليق 6 عن أي جغرافية تتحدت، عن السهول والتضاريس وأنواعها أم عن التربة الخصبة وجودتها ، ان كان هذا المقرر هو المرجعية التي تستند عليها ، فأنت على صواب لم أقرأها جيدا ، فنصيحتي لك أنت أخي الكريم الا تقرأ كثيرا بل ابحت عن هويتك واسأل نفسك ماهي عقيدتك ، أما الواقع الذي أعرفه هو أن فلسطين محتلة من طرف أحفاد القردة و الخنازير شأت أم أبيت وآخر شيء يمكن أن نقدمه لهم هو الدعاء بااصبر و الثبات والنصر ولا ولن ولم يكن الدعاء يوما كلاما فارغا.
10 - Amazigh الخميس 01 شتنبر 2011 - 22:05
جنوب السودان حر ومسيحي تعرض لشتى أنواع الإبادة والإستغلال و الظلم من طرف الشمال الإسلاماوي المتطرف الأمي المتخلف. الجنوب الآن مستقل ومن حقه التطبيع حتى مع الجن أماإسرائيل فقد تطبع معها العرب عشرات السنين قبل اليوم. ظللوا شعوبكم وزيدوهم أمية على أمية.
11 - الياس السوداني الخميس 01 شتنبر 2011 - 22:05
استوقفني تعليق الاخ البيضاوي الذي اراه قد تحامل كثيرا على اهل الشمال السوداني محملا اياهم مسؤولية الانشطار-لكن اعلم اخي الفاضل ان مشكلة جنوب السودان لم تكن بسبب التباين الديني بل هي من ارث الاستعمار البغيض -2-اتفاقية السلام اعطت للجنوبيون كامل الحقوق بما فيها شريعة الشيطان التي يريدون -3-لم يحدث ان فرض الشمال الشريعة الاسلامية على الجنوب وهذه دعاية كاذبة روج لها الاعلام الغربي -4-الجنوبيون لايملكون من الامر شئ لانهم بمثابة قطعان تسيرها ايادي خارجية-5-لقد تنفس اهل الشمال الصعداء لان الجنوب ظل عبئا ثقيلا اقعد الشمال عن اللحاق بركب التنمية
12 - صديق الجمعة 02 شتنبر 2011 - 17:51
ان الفكر الشيطاني لصهاينة ليس شي بسيط استوعاب, يجب ان تعلم ان جميع النزعات التي تدعوا الى الانقسام و الانفصال هي خطة امركية يهودية من اجل فرض سيطرتها على العالم والتحكم فيه كما يقع بالمغرب حول الصحراء المغربيةاو بالصومال او ما يقع بافريقيا من حروب ونزعات, اتعتقد ان الامريكان لا تستطيع حل النزعات المتواجد خطا خطا خطا الامر الواقع هو ان توقف هده النزعات تعني نهاية لامريكا و الصهانية.
المجموع: 12 | عرض: 1 - 12

التعليقات مغلقة على هذا المقال