24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4213:3017:0720:1021:31
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. "مهنيو الصلب" يلتمسون حماية الصناعة المحلية (5.00)

  2. "طعم الماء" يدفع إلى الاحتجاج في الفقيه بن صالح (5.00)

  3. التوجيه المدرسي "أدبي أو عِلمي".. يا له من زلل! (5.00)

  4. "البراق" يخصص احتفالا لوصول المسافر المليون (5.00)

  5. صالون "فكرة" يجمع حاملي مشاريع بمهنيي المقاولات (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | مدينة سرت تشهد بزوغ نجم القذافي ونهايته المأساوية

مدينة سرت تشهد بزوغ نجم القذافي ونهايته المأساوية

مدينة سرت تشهد بزوغ نجم القذافي ونهايته المأساوية

"شوفني" "شوفني" وتعني "ماذا هناك؟ ماذا هناك؟" كانت هذه آخر كلمات تلفظ بها القذافي عندما فاجأه الثوار قبل ان يلقى مصيره المحتوم في سرت المدينة التي شهدت مسقط رأسه ونهايته المأسوية كأطول حاكم ديكتاتوري دموي في أفريقيا.

وكان القذافي بعد سقوط باب العزيزية، حصنه المنيع وتقطع السبل برحلة هروبه بعد زوال وهم بقائه لمطاردة الثوار "زنكة .. زنكة" يتصور ان تكون سرت ملاذا آمنا له ولكنها لم تصمد كثيرا هي الأخرى أمام الثوار لتسقط ويسقط معها، ويعلن الثوار مقتله بعد 42 عاما من السيطرة على ليبيا.

وكانت سرت، المدينة التي افتخر بأنها تقود أفريقيا والعالم بعد القمم والمؤتمرات الدولية التي اسضافتها، مكان التقاء القذافي بزعماء الأفارقة وضيوفه من جميع أنحاء العالم للمشاركة في الاحتفالات التي كان يحاول من خلالها الظهور كزعيم أفريقي وعربي، آخر الملاذات الآمنة التي كان يمكن له اللجوء إليها.

وشهدت القصور المشيدة ومقار الإقامة الفاخرة في المدينة، والتي حاول من خلالها أن يبدي كرم الضيافة لزواره، على المعارك الضارية التي انتهت بسقوط المدينة والمقاومة الشديدة التي أبداها أنصار العقيد الليبي.

ولد القذافي في قرية (جهنم) التابعة إلى مدينة سرت (شرق العاصمة طرابلس) في السابع من يونيو 1942 في محيط أسرة بدوية تنتمي لقبيلة "القذاذفة" التي تتمتع بنفوذ وسلطة.

أرسله والده، الذي كان يعمل كراعي إبل، إلى بلدة سرت حيث حصل على الشهادة الابتدائية والإعدادية وبعدها أكمل دراسته في الأكاديمية العسكرية.

وفي الأول من سبتمبر عام 1969 قاد القذافي انقلابا عسكريا على الملكية الدستورية أسماه ثورة الفاتح من سبتمبر، وأطاح من خلاله بحكم الملك إدريس الأول الذي كان في زيارة لأثينا وقتها، ليستلم بعدها سدة الحكم.

ساعده في هذا الانقلاب مجموعة من الضباط الليبيين أطلقوا على أنفسهم اسم الضباط الأحرار، تيمنا بحركة الضباط الأحرار المصرية التي أطاحت بالنظام الملكي في مصر عام 1952.

وعندما تولى الحكم قام بانتهاج الخط القومي العربي الذي كان يسير عليه الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر، ثم اتخذ دستورا لليبيا هو نسخة من الدستور المصري ورفع شعار "الحرية والاشتراكية والوحدة".

بعدها شغل القذافي منصب القائد الأعلى للقوات المسلحة كما تولى رئاسة مجلس قيادة الثورة وأطلق على نفسه اسم قائد الثورة كما عرف بلقب العقيد القذافي، وأطلق على ليبيا اسم الجماهيرية منذ عام 1977.

تركزت سياسته على العمل من أجل وحدة العالم العربي وهو ما جعله يسعى لإقامة تحالفات ويحلم بإقامة "الولايات المتحدة الأفريقية"، وفي عام 1971 أسس حزب الاتحاد الاشتراكي العربي وهو الحزب الوحيد داخل ليبيا.

وفي 15 أبريل 1973 وعقب انقلاب عسكري فاشل، أعلن القذافي عن ثورة ثقافية مع إدراج لجان شعبية تعمل مثل الوزارات الصغيرة، وبعدها بعامين نجا من محاولة انقلاب ثانية بسبب استياء الشعب.

ونشر القذافي عام 1976 كتابه الشهير والمثير للجدل "الكتاب الأخضر" تحت مسمى النظرية العالمية الثالثة بعد أن رفض الرأسمالية والاشتراكية، وأسس فيما بعد مؤتمر الشعب العام وهو عبارة عن هيئة تشريعية للوساطة بين الشعب والقائد.

ومن المعروف أن القذافي كان معارضا بشدة لاتفاقية السلام مع إسرائيل التي وقعتها مع مصر عام 1979.

وفي 1984 جدد مؤتمر الشعب العام وأسس اثنين من الأمانات العامة واحدة للجامعات وأخرى للأمن الخارجي. وأدى تأسيس هاتين الأمانتين بجانب القمع الذي يمارس ضد المعارضة إلى زيادة أنشطة الجماعات المعارضة خاصة الجبهة الشعبية لإنقاذ ليبيا، والتي اتهمها القذافي بأن ورائها عناصر أجنبية.

وفي أبريل من عام 1986 اتهمت الولايات المتحدة ليبيا بتفجير صالة رقص في برلين الغربية كان يرتادها جنود أمريكيون وهو ما أسفر عن مقتل ثلاثة وإصابة أكثر من 200 آخرين، بعدها قصفت طائرات أمريكية طرابلس وبنغازي مما أدى إلى مقتل 40 شخصا من بينهم ابنة القذافي بالتبني.

ورغم الخلافات بين الولايات المتحدة والقذافي، رحبت واشنطن والاستخبارات المركزية الأمريكية (سي أي إيه) بوصول العقيد إلى حكم ليبيا كما وجهوا له المساعدة ثلاث مرات للتصدي لانقلابات عسكرية ضده.

وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية لليبيا خلال حكم القذافي، دعا العقيد عام 1988 كافة الأقطار العربية للانضمام إلى الاتحاد العربي الأفريقي الذي أقامه مع المغرب عام 1984 واعتبره بوابة لوحدة عربية شاملة.

وفي عام 1992 فرضت منظمة الأمم المتحدة حصارا على ليبيا بسبب رفضها تسليم الولايات المتحدة أو بريطانيا اثنين من المشتبه في قيامهما بتنفيذ هجوم لوكربي الذي وقع في ديسمبر من عام 1988.

استهدف هذا الهجوم طائرة تابعة لشركة (بان اميريكان) الأمريكية عندما كانت تحلق على بلدة لوكربي الاسكتلندية، وأسفر عن مقتل 270 شخصا.

وفي نهاية المطاف وبعد وساطة الرئيس السابق لجنوب أفريقيا نيلسون مانديلا وافقت ليبيا عام 1999 على تسليم المتهمين بتنفيذ هجوم لوكربي.

وبعد أعوام من الحصار المفروض عليها حاولت ليبيا عام 2002 خطب ود الغرب عبر الإعلان عن اعتقال عدد من عناصر تنظيم القاعدة المتهمين بارتكاب هجمات تستهدف الولايات المتحدة داخل أراضيها.

وفي عام 2004 أعلنت حكومة القذافي أنها ستدفع تعويضات لضحايا تفجير ملهى "لابيل" بغرب برلين الذي وقع في 1986 في إطار محاولات القذافي للتصالح مع الغرب.

كما وقعت ليبيا في العام نفسه على اتفاق في باريس لدفع تعويضات لعائلات ضحايا طائرة يوتا الفرنسية التي انفجرت عام 1989 فوق صحراء النيجر مخلفة 170 ضحية وتم اتهام طرابلس بالوقوف ورائه.

ساهم هذا الاتفاق في تحسين العلاقات بين ليبيا وفرنسا، كما قامت الولايات المتحدة بعدها برفع عدد من العقوبات المفروضة على الدولة العربية.

وشهد أواخر عام 2010 الكشف عن وثائق سرية نشرها موقع "ويكيليكس" الإلكتروني، وتضمنت وصف القذافي بأنه شخص "متقلب وغريب الأطوار ويعاني من فوبيا خطيرة كما أنه يتصرف وفقا لنزواته".

وأشارت إحدى البرقيات المرسلة من السفير الأمريكي لدى ليبيا قبل الزيارة المثيرة للجدل التي قام بها الزعيم الليبي إلى نيويورك في سبتمبر 2009 للمشاركة في الجمعية العمومية للأمم المتحدة، إلى أن القذافي يفضل عدم الطيران فوق سطح البحر كما أنه يخشى من الأدوار العالية.

وبعد كل هذا واجه القذافي ما لم يضعه مطلقا في الحسبان بعد اندلاع انتفاضة شعبية للمطالبة بسقوط نظامه الحاكم منذ 42 عاما، وذلك في 17 فبرايرالماضي، عقب اعتقال محامي ضحايا مذبحة سجن أبو سليم فتحي تربل.

ولكن كتائب القذافي استخدمت العنف لتفريق المتظاهرين، مما أدى إلى تفاقم الوضع وتحوله إلى مواجهات مسلحة بين القوات الموالية له وتلك التابعة للثوار.

وشنت القوات الدولية بقيادة حلف شمال الأطلسي (الناتو) عمليات عسكرية على ليبيا، استنادا إلى قرار مجلس الأمن رقم 1973 الذي ينص على إقامة منطقة حظر طيران فوق ليبيا واستخدام كافة الإجراءات اللازمة "لحماية المدنيين".

وفي 27 يونيو الماضي أصدرت المحكمة الجنائية الدولية مذكرة توقيف بحق القذافي، ونجله سيف الإسلام وصهره ومدير الاستخبارات العسكرية عبد الله السنوسي، لاتهامهم بارتكاب جرائم ضد الإنسانية في ليبيا منذ فبراير الماضي.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (11)

1 - مسلمة الخميس 20 أكتوبر 2011 - 18:26
لا أملك إلا أن أقول، اللهم ارزقنا حسن الخاتمة،آمين
وأرجو من المسؤولين عن هذا الموقع إزالة الصورة أعلاه، من هي الكائنات ذوات الأجنحة على الصورة؟ !!!!
2 - اكد ي سعيد استاد من تطوان الخميس 20 أكتوبر 2011 - 18:30
يكفي ان التاريخ يشهد لهدا البطل المغوار اسكنه اللع فسيح جناته كان ضد اتفاقية السلام مع اسرائيل اما المجاس الا نحلالي فسوف يكون مسيرا عن بعد من طرف اسرائيل تحت جلباب امريكي صليبي ناتوي
3 - محمد الخميس 20 أكتوبر 2011 - 18:43
للأسف انتظروا الحرب الأهلية الحقيقية في ليبيا بعد نفوق الطاغية القذافي

لن تتحرر ليبيا الا بعد القضاء على كل الخونة وعلى رأسهم عبد أمريكا الذليل مصطفى عبد الجليل

و أعتقد أن القذافي ألقي عليه القبض منذ مدة وهيلاري كلينتون هي التي نقلت حكم الاعدام الذي صدر في البيت الأبيض حتى لا يفضح الذين مكنوه من الحكم ل 42 سنة
4 - حمدان الخميس 20 أكتوبر 2011 - 18:46
وفي 20 أكتوبر 2011 مات ودخل مزبلة التارخ من بابها الواسع بعد أن عاث في الأرض فسادا لأكثر من 42 عاما.... مات وهو يدافع عن هدف واحد...أنا وبعدي الطوفان.
5 - سعداتك أفاعل الخير الخميس 20 أكتوبر 2011 - 19:16
{وَاتَّقُوا يَوْماً تُرْجَعُونَ فِيهِ إِلَى اللَّهِ ثُمَّ تُوَفَّى كُلُّ نَفْسٍ مَا كَسَبَتْ وَهُمْ لا يُظْلَمُونَ }}
6 - brahim elhoussaini الخميس 20 أكتوبر 2011 - 19:29
brahim elhoussaini
وما محمد إلا رسول قد خلت من بعده الرسل، أفإن مات أو قتل انقلبتم علي أعقابكم) صدق الله العظيم، هذه الآية دليل علي أن الموت حق، والقتل شيء متوقع للأنبياء والصالحين، فإن قتل القذافي فهو قتل يقاتل الناتو والمفسدين، يقاتل مع المجاهدين، وقد اكتملت أيامه في الدنيا وذهب شهيداً، فاليفرح من يفرح، فلا مفر من الموت،إنه قضاء الله تعالي وقدره، وإذا سأل القذافي لم قتلت؟ سيقول كنت أقاتل الكفار والمفسدين والعملاء، وهو قال قبل ذلك أنه سيستشهد،أما المجلس الانتقالي فبماذا يجيب؟
7 - عباز السياسي الخميس 20 أكتوبر 2011 - 20:52
الى صاحب المقال رقم 2
يا اخي الاستاذ ان القدافي السلام مع اسرائيل وضد السلام مع شعبه
القدافي ضد كل ما هو جميل
لهذا اسقط طائرة على الابرياء في لوكربي
ودعم المرتزقة ضد المغرب
وقاد انقلاب 71 و72 على المرحوم الحسن الثاني
ورمى بالفلسطينيين في حدود مصر
ووووووووووووو
القدافي السفيه المجرم الفاسد ، زير النساء
هل تعلم ، كان عليه ان يفرش ليبيا رغم كبرها بالربيع ( الكازو)
وكان عليه ان يمد العرب بالبيترول ويمدوه بانابيب الماء
ولكنه جاء قاتلا وخرج مقتولا
8 - محمد الشلح الخميس 20 أكتوبر 2011 - 21:28
الله الله كم كنا ننتضر هده الساعة لقد محنانا في المغرب كثيرا بسلاحه وامواله الله يرحم سدنا الحسن الثاني كم قصى منه ولكن الله معنا نحن المغاربة في كل من اراد بنا سوء الله ينتقم منه اشد انتقام يا ويلكم يا اتباع الدكتتور النوبة عليكم انشاء الله .إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِآيَاتِنَا سَوْفَ نُصْلِيهِمْ نَاراً كُلَّمَا نَضِجَتْ جُلُودُهُمْ بَدَّلْنَاهُمْ جُلُوداً غَيْرَهَا لِيَذُوقُوا الْعَذَابَ, إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الأَرْضِ فَسَاداً أَنْ يُقَتَّلُـوا أَوْ يُصَلَّبُـوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُمْ مِنْ خِلافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنْ الأَرْضِ, ذَلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنيَا, وَلَهُمْ فِي الآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيـمٌ .
9 - رحمتك ياأرحم الراحمين الخميس 20 أكتوبر 2011 - 21:51
اللهم أرحمهم, وأعفرلهم, وأسكنهم فسيحة جناتك, ياأرحم الراحمين, ويارب العالمين...أميييييين.
10 - otman الخميس 20 أكتوبر 2011 - 22:01
كل من عليها فان و يبقى وجه ربك دوالجلال والاحسان.
اولا العلم لله هل هو المعمر القدافي ام لا؟ و ثانيا وكما يقال في امثلتنا الشعبية "ربي الغراب ينقبلك عينك" . الغلطة الكبيرة التي ارتكبها القدافي هو تكريس الجهل و الغوغاء في المجتمع الليبي . بلاد غنية بمواردها الطبيعية وفي نفس الوقت هشة داخليا و خارجيا سواء المجتمع المدني او العسكري . بمعنى دولة من كرطون لاشىء اي يمكن ان تسقط بسهولة تامة.
كمغربي عربي امازيغي احمد الله على النعمة التي انعمها الله علينا بملك يهتم ببلاده بجدية لبناء دولة حديثة بكل مقوماتها في ضل السيادة الوطنية و الحرية . الحمد لله لان ابنائنا سيعيشون احسن منا في امن و سلام . نتمنى من الليبيين ان يسيروا على نهجنا.
11 - جمـــــال/بلجيكا الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 10:53
خطأ جاء في النص القدافي لم يقل شوفني شوفني بل قال شنو فيه شنو فيه؟؟ وهو سؤال بمعنى ماذا هناك؟ ماذا هناك؟ أو ماذا يجري هناك ؟ بالدارجة المغربية أش كاين ؟أو أش واقع؟
المجموع: 11 | عرض: 1 - 11

التعليقات مغلقة على هذا المقال