24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/02/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3908:0513:4616:4919:1920:34
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟
  1. مشتريات "بوجو ستروين" تحقق رقما قياسيا بالمغرب (5.00)

  2. العثماني يُنهي مشروع النموذج التنموي .. ووزير يستغرب جدل الأغلبية (5.00)

  3. الأمم المتحدة ترمي المغرب بالاعتقال التعسفي وتطلب سراح بوعشرين (5.00)

  4. الملك يستقبل ولاة وعمالا جددا في الإدارتين الترابية والمركزية (5.00)

  5. القلق من الفقر يساور نصف الأطفال في ألمانيا (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | علاقات القذافي بدول المنطقة عرفت تذبذبا لمزاجيته الغريبة

علاقات القذافي بدول المنطقة عرفت تذبذبا لمزاجيته الغريبة

علاقات القذافي بدول المنطقة عرفت تذبذبا لمزاجيته الغريبة

عرفت علاقات ليبيا مع أغلب الدول العربية، في عهد العقيد معمر القذافي الذي قتل الخميس بسرت على يد الثوار، مدا وجزرا بسبب المزاجية الغريبة للزعيم الذي كان ما أن يستقر على رأي حتى يذهب إلى نقيضه.

ورفع القذافي والطغمة التي أطاحت معه بحكم الملك السنوسي في سبتمبر 1969 شعار القومية والوحدة العربية من المحيط إلى الخليج في وقت عمل فيه من حيث يدري ولا يدري على تدمير أي محاولة للتقارب بين الشعوب.

ففي غرب الوطن العربي عمل القذافي بدون جدوى على زعزعة استقرار المغرب بكل السبل وكان هو من وفر الدعم المادي لانفصاليي "البوليساريو". كما عمل على بث عدم الاستقرار في جارته تونس بعد إجهاض محاولة للوحدة بين البلدين .

ولعل تونس كانت الدولة الوحيدة التي عانت أكثر من غيرها من مزاجيات القذافي وتصرفاته العجائبية التي لا يمكن توقعها وبالتالي فإنها ستكون بالتأكيد أكثر البلدان ارتياحا للتخلص من جار مشاغب عمر طويلا.

أما الجارة الأخرى لليبيا ,مصر, فحكايتها مختلفة. فبعد سنة واحدة من الود نتيجة إعجاب وافتتان القذافي بجمال عبد الناصر ومشروعه العروبي والقومي ومجىء خلفه أنور السادات , وبالرغم من أن هذا الأخير حقق انتصار أكتوبر على إسرائيل , فسرعان ما تعكرت العلاقات مع مصر خاصة بعد عقد السادات لصلح مع إسرائيل وتوقيع اتفاقيات كامب ديفيد التي سماها إعلام القذافي آنذاك اتفاقيات "إصطبل داود" وهاجمها بكل قوة ودفع الأموال في كل إتجاه لهذه الغاية.

ولم تتوقف العلاقات عند هذا المستوى من التدهور بل تحول الأمر إلى مواجهة مسلحة عندما هاجم أنور السادات القذافي في خطاب له مشهور وحذر من أنه سيلقنه "درسا" لن ينساه بسبب تماديه في مهاجمة بلاده .

وبالفعل قامت طائرات مصرية بالإغارة على مواقع في عدة مناطق ليبية دون أن يتمكن القذافي من القيام بأي رد في المستوى, وتوقف النزاع بعد وساطات جهات عربية.. ولم يختلف الأمر كثيرا في عهد خلف السادات الرئيس السابق حسني مبارك حيث عرفت العلاقات مدا وجزرا, تتحسن أحيانا لتسوء بعدها نتيجة عدم رضى القذافي على سياسات القاهرة خاصة في الشق المتعلق بعلاقاتها مع إسرائيل.

ورغم عودة مصر إلى حظيرة العرب في نهاية الثمانينات وعودة مقر الجامعة العربية إلى القاهرة, ظلت العلاقات الليبية المصرية تشهد تدهورا وحملات إعلامية أحيانا حادة اللهجة طفح معها الكيل بحسني مبارك مرة وقال إن القذافي "سليط اللسان وقليل الأدب".

وظل القذافي يلعب بورقة العمال المصريين في ليبيا كورقة ضغط على مصر التي كانت تتجاوز أحيانا على تصفات القذافي وتصريحاته التي لا تدخر أحدا .

وفي خضم بدء تحسن علاقات القذافي بالغرب، بعد قطيعة طويلة، تحسنت في نفس الوقت علاقاته بالقاهرة وأصبح يزورها بين الفينة والأخرى ويستقبل أيضا حسني مبارك ويلتقي بالسياسيين كما يلتقي بكتاب ورجال الإعلام المصريين لـ"تعريفهم" بمشروعه الذي لم يعرف كيف يحققه رغم الأموال الطائلة التي كان يجمعها من الثروات البترولية لليبيا.

غير أن علاقات معمر القذافي مع الفلسطينيين كانت الأشد غرابة حيث كان يدعم جهات فلسطينية على حساب أخرى ويهاجم منظمة التحرير وزعيمها الراحل ياسر عرفات بسبب الاتفاقيات الفلسطينية الإسرائيلية في مدريد، وبلغ به حد أن جمع العديد من الفلسطينيين المقيمين منذ سنوات في ليبيا وإيفادهم إلى فلسطين بدعوى أنها تحررت وبقي هؤلاء اللاجئون الفلسطينيون لاجئين في لجوئهم وعالقين على الحدود الليبية المصرية مدة من الوقت في أجواء أقل ما يقال عنها أنها كانت "بئيسة جدا" زادتها بؤسا أحوال الجو التي كانت سائدة آنذاك قبل أن تتدخل وساطات لتعيد الأمور إلى نصابها.

أما علاقات زعيم الثورة الليبية مع دول الخليج فكانت في أغلبها سيئة ولم تكن حكاية تورط القذافي في محاولة اغتيال ولي العهد السعودي الأمير عبد الله بن عبد العزيز إلا فصلا من هذه العلاقات المتأزمة. ورغم المصالحة التي تمت في قمة عربية بشرم الشيخ ظلت العلاقة بين البلدين تتراوح بين مد وجزر لم تعد إلى طبيعتها.

وفضلا عن علاقاته المتذبذبة والمتدهورة أحيانا مع أغلب الدول العربية كان القذافي يمثل مشكلة في حد ذاته للقمم العربية بـ "قذافياته" التي كانت مثار تندر الملاحظين نظرا لغرابة ما كان يقوله ويقترحه حيث كان يهاجم الجميع.. الحاضرين قبل الغائبين.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (14)

1 - Mohamed الخميس 20 أكتوبر 2011 - 23:59
اليوم قدافي وغدا بوتفليقة و كلابهم الخونة الصحراويين
2 - wahd الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 00:02
لعل من يزال في الحكم يتعضون لعل من يحلرب شرع الله واوليائه يتعضون بهذه النهاية نهاية ابا جهل والعياذ بالله
3 - عباز الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 00:04
كان الله الهم المصور ليجمعهم في الصف الاول سبحانك اللهم وبحمدك
4 - Captcha الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 00:27
علآش تحآشيت ذكر اسم الجزآئر ومدى تعرضها للاستفزاز من معمر القذافي؟؟ وكأن الجزآئر غير موجودة في خآرطتكم اطلاقا؟
بالنسبة اليكم يا هسبريس إما أن تذكرونآ بسوء أو لآ تذكرونآ إطلاقا ؟؟


أرجوا النشر فهذا التعليق رقم 15 اليوم بينما لم تنشرو لي أبدا أي تعليق يا دعآة الرأي والرأي الآخر ويآ ديمقراطيين
5 - Sami next? الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 01:48
يا للعجب ما هذه الصو رة الغريبة 4 طغات فقط ينقصها بشار السفاح .تحية شعب المغرب لشعب ليبيا المنتصر
6 - مغربي السعودية الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 02:02
لوبدانا من اليمين بن علي هرب حسني مبارك في السجن القذافي لقي مايستحق وامره عند رب العا لمين اذ ن والله اعلم صالح سيكون دوره الرابع
7 - Mohammed الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 02:26
Trois personnages sur quatre de la photo sont déjà dans les oubliettes et reste le quatrième Mr saleh qui s’accroche malhonnêtement au pouvoir, et doit prendre conscience que la dictature c'est fini dans tout les pays du monde et qui'il ne peut se cacher nul part: ni lui ni les dictateurs de son genre
8 - NR الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 03:00
88 - NR
باسم الله الرحمان الرحيم. الى كل ضحية او يتيم وارملة وتكلى الى كل من فقد حريته الى كل من عذب على ايدي الليبيين والجزائريين والسوريين ومرتزقة البوليزاريو في صحرائنا اقول ان الله اقتص ويقتص لكم من هذه الشردمة الضالة شرذمة الثورات والشعارات الفارغة ، الى كل من تبول وقتل واذل إخواننا
بالعيون او الداخلة نقول والله لاننا لكم بالمرصاد .
وأخيرا اقول لابناء وحفدة فرنسا بالجزائر اننا لن ننسى الطرد التعسفي يوم ثاني عيد لاخواننا ، وتذليلهم والاستلاء على ممتلكاتهم ، لقد أرانا الله فيكم حكمه في الدنيا ، وبطشكم بعضكم بلبعض . ان الله يمهل ولا يهمل ان الله يمهل ولا يهمل . 
9 - المختار الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 05:24
هل هي صدفة التاريخ قهؤلاء الأربعة مهددون بالسقوط ،سقط منهم ثلاثة وبقي واحد وهو عبد الله الذي لا زال يقاوم ،والسؤال المطروح هو الى متى سيقاوم ؟
10 - moslim الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 06:31
يا دنيا أين آلجبابرة ،؟أين املوك؟ أين أبناء الملوك،؟لقد تبين لكم كيف فعل بهم الله.
11 - صورة الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 12:19
صورة ولا احلى.لاحضوا جيدا الصورة . ( مبارك )2 (القدافي)3(صالح)4 (بن على) 1
وبالتالي 1432 هجرية
12 - محمد الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 13:44
ثلاث من اربعة رؤساء دول عربية انتهى حكمهم و الرابع في الطريق. هل هذه صدفة، لا اعتقد ذلك. الحقيقة المرة لي اي رئيس دولة انه الآن انه عامل على مقاطعة في منطقة عربية شاء ام ابى.
13 - hysterik الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 17:38
au commentaire algerien 4 captcha
on ne voit pas ce que tu veux dire,
les dirigeants algeriens & kaddafi c'est:
bonnet blanc & blanc bonnet, bl3arbia :kif kif ,ouil ouil !!!!!!!!
ils ont toujours œuvrer pour le mal et l'instabilité de leurs voisins,
je ne vais pas te faire un dessin quand même???????
alors,dis nous toi ,comment les différencier ????
ÉCLAIRE- NOUS , car pour nous, c'est du pareil au même.
tu piges ???
14 - ايت خباش عبد العزيز الجمعة 21 أكتوبر 2011 - 18:32
الحكمة الالهية
لننظر الى الصورة ونضع لكل واحد رقم صقوطه.
1 بن علي
2 مبارك
3 القدافي
4 صالح
فالصورة تعطينا هده السنة الهجرية . 1432, سبحان الله
المجموع: 14 | عرض: 1 - 14

التعليقات مغلقة على هذا المقال