24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

14/11/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2707:5613:1716:0418:2919:46
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم لأداء المنتخب الوطني المغربي بعد "مونديال 2018"؟
  1. وزارة الرياضة تعلن مجانية ولوج "ملاعب القرب" (5.00)

  2. صحيفة بريطانية: ترامب يشجع المتطرفين بإسرائيل (5.00)

  3. دفاع "ضحايا بوعشرين" يدين مواقف بنكيران والأمير مولاي هشام (5.00)

  4. عمال النظافة بالبيضاء يشجبون تأخر صرف الأجور (5.00)

  5. دفاعا عن الجامعة العمومية (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | خبيرة أممية تنتقد تعريف موقع "فيسبوك" للإرهاب

خبيرة أممية تنتقد تعريف موقع "فيسبوك" للإرهاب

خبيرة أممية تنتقد تعريف موقع "فيسبوك" للإرهاب

انتقدت خبيرة الأمم المتحدة في حماية حقوق الإنسان في مجال مكافحة الإرهاب، فيونوالا ني أولاين، شبكة "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي لاستخدامها تعريفا واسعا للإرهاب الذي في بعض البلاد يمكن أن يشمل معارضين سياسيين.

وقالت إن "استخدام تعريف واسع للإرهاب هو أمر على وجه الخصوص مقلق لأن هناك بعض الحكومات تريد وصمه بشتى الأشكال على الفصائل المعارضة سواء كانت سلمية أو عنيفة".

وأوضحت أن التعريف الذي تستخدمه الشبكة الاجتماعية يتساوى مع جميع الجماعات غير الحكومية التي تستخدم العنف لتحقيق أهدافها مع التنظيمات الإرهابية.

وبالنسبة لها، فإن استخدام تعريف عام وغير دقيق لتنظيم الولوج إلى الشبكة واستخدامها قد يكون تمييزي ويؤدي إلى رقابة بدون عقل أو رفض استخدام خدماتها.

وكتبت الخبيرة خطابا لمؤسس والرئيس التنفيذي لـ"فيسبوك" مارك زوكربرج والتي عبرت فيها عن قلقها إزاء ما اعتبرته غياب لحقوق الإنسان في إدارة الولوج واستخدام الشبكة الاجتماعية.

وتطبق الشبكة سياسة تمنع الإرهابيين من استخدام خدماتها حيث وفقا للخبيرة أنه من أجل ذلك تلجأ الشبكة إلى تكنولوجيا الرصد وتوظيف فرق لرصد المحتويات وإزالتها.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.