24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4707:1313:2516:4719:2720:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | "الاتحاد للطيران" تهنئ رائدي فضاء إماراتيين

"الاتحاد للطيران" تهنئ رائدي فضاء إماراتيين

"الاتحاد للطيران" تهنئ رائدي فضاء إماراتيين

تقدمت "الاتحاد للطيران" بالتهنئة إلى أول رائدي فضاء إماراتيين، وهما هزاع علي المنصوري وسلطان سيف النيادي، اللذان تم اختيارهما ليكونا أول رائدي فضاء عربيين يزوران محطة الفضاء الدولية.

ووفق بلاغ للمجموعة، توصلت به الجريدة الإلكترونية هسبريس، فقد تم اختيار كل من هزاع وسلطان من بين أكثر من 4000 مرشح ومرشحة للمهمة التاريخية على متن محطة الفضاء الدولية، التي تعد بمثابة قمر صناعي ضخم صالح لحياة البشر وتدور في مدار منخفض حول الأرض.

وخضع المواطنان الإماراتيان لفحوصات طبية مكثفة تولى إجراءها متخصصون في مركز طب الطيران التابع للاتحاد للطيران في يونيو الماضي، وذلك ضمن عملية اختيار المرشحين.

كما تولت الاتحاد للطيران كذلك إجراء التقييمات الطبية لما يصل إلى 95 مرشحاً من "مركز محمد بن راشد للفضاء"، تأهلوا للقائمة الأولية من برنامج الإمارات لرواد الفضاء.

وبهذه المناسبة قالت الدكتورة نادية بستكي، نائبة رئيس شؤون الخدمات الطبية بمجموعة الاتحاد للطيران: "تفخر مجموعة الاتحاد للطيران بأن تدخل في شراكة مع مركز محمد بن راشد للفضاء، وأن تقوم بهذه المساهمة الهامة ضمن المبادرة الوطنية التي سنرى من خلالها أبناء دولة الإمارات العربية المتحدة ينطلقون إلى الفضاء للمرة الأولى. ونتقدم بأطيب التهاني إلى هزاع وسلطان، ونتمنى لهما خالص التوفيق والنجاح مع استعدادهما للقيام بالمهمة الموكلة لهما".

تجدر الإشارة إلى أن التقييمات الطبية، التي تولى إجراءها فريق من المتخصصين في طب الطيران والفضاء بالمركز الطبي التابع للاتحاد للطيران (الخدمات الطبية بمجموعة الاتحاد للطيران)، تمثل الخطوة التالية ضمن الجهود الرامية إلى إعداد الدفعة الأولى من رواد الفضاء الإماراتيين.

ويعد برنامج الإمارات لرواد الفضاء إحدى المبادرات القائمة تحت مظلة "برنامج الإمارات الوطني للفضاء"، ويهدف إلى تأهيل وتدريب رواد الفضاء الإماراتيين على القيام بمهام علمية مختلفة في الفضاء.

ويتولى فريق من الأطباء المؤهلين والمتخصصين في طب الطيران والفضاء بالمركز الطبي التابع للاتحاد للطيران إجراء تلك الفحوصات الطبية المكثفة. ويعد المركز واحداً من المرافق الطبية القليلة في المنطقة المزودة بمثل هؤلاء الاختصاصيين الذين يمتلكون المعرفة اللازمة عن بيئة الفضاء ومتطلباتها من الناحية الطبية.

وشملت التقييمات مختلف الفحوصات الطبية الشاملة التي تم إجراؤها وفقاً لأفضل الممارسات الطبية الدولية بالاتساق مع معايير وكالة "ناسا" للفضاء.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (6)

1 - يا عيني على رواد الفلوس الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 09:18
سياحة في الفضاء إشتُرِيَت بالفلوس لا هم علماء ولا هم خبراء يضحكون على انفسهم . ياعيني على رواد الدولارات . لو كانو علماء او خبراء لصفقنا لهم بحرارة لكن كان الخبر لسياحة شباب اماراتيين ليس الا . قال ليك رواد الفضاء ههههه .
2 - زرادشت الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 09:47
بدون تعليق. إذ كيفما كان التعليق فسيكون بمثابة مهزلة على مهزلة.فمن أين لك غزو الفضاء؟!.من امتطاء الناقة الى الى المركبة الفضائية.حرق مراحل تقنية وعلمية.هائلة في ظرف وجيز مستحيلة التحقق والتصديق.والعلم لا يشترى رغم اقنعة استهلاك منتوجاته.
3 - عبدالله الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 11:04
دولة الإمارات ماشي في طريق صحيح في جميع المجالات سواء رضينا او لم نرض تعليم في في المستوى إقتصاد قوي بنية تحتية قوية سياحه ممكن دولة الإمارات توقف تصدير البترول ويعيش شعب الإماراتي في نفس المستوى شعب الإمارات فريد من نوعه في المنطقة العربية بدون يفتخر
4 - مهاجر من بريطانيا الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 12:04
يريدون أن يجدوا لهم موطئ قدم بين الأمم التي لها تاريخ وحضارة بأي ثمن ولو بدفع الملايير، مع ان وجودهم لا يتجاوز الخمسين سنة .. يعانون من مرض حنون العظمة.
لم أستطع التوقف عن الضحك عندنا سمعت أحدهم يقول ان الامارات هي التي اخترعت الكاپوتشينو مع انه لا شيء.
5 - نادية بوعيسو الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 13:07
ما شاء الله لا قوة الا بالله يليق بالامارات مثل هذه الانجازات لانها ناجحه في كل المجالات تبارك الله الله يكمل بهير اخوتي انتم فخر للامه و تحيه لكم من اعماق المغرب بدون غيره او حسد
6 - MOCRO الأربعاء 05 شتنبر 2018 - 21:02
إنها مهزلة التاريخ وعلامة الساعة الكبرى.
دولة عدد سكانها أقل بكثير من حي من أحياء الدار البيضاء.
دول لا تعرف حجمها بين شعوب الأمم وتريد أن تشتري كل شيئ بالمال وتشعل حروب هنا وهناك من أجل إرضاء الرجل الأبيض في البيت الأبيض.

شعب لم يكن له وجود قبل عام 1971 عندما كان يرزخ تحت السيادة البريطانية والشاهنشاهية وكان يعيش في الخيم ويشرب بول البعير وحبة السوداء وأكل لحم الإبل والمعز.
الله يلعن الإنكيز الذي إكتشف لهم الغاز والبترول.
المجموع: 6 | عرض: 1 - 6

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.