24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4807:1413:2416:4519:2420:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | 800 طبيب يغادرون تونس في ظرف ثمانية أشهر

800 طبيب يغادرون تونس في ظرف ثمانية أشهر

800 طبيب يغادرون تونس في ظرف ثمانية أشهر

غادر حوالي 800 طبيب تونسي بلادهم منذ مطلع عام 2018، وفق ما كشف عنه عضو بالهيئة الإدارية لنقابة أطباء القطاع الخاص بتونس سهيل سلامة.

ونقلت إذاعة "الجوهرة إف إم" التونسية عن سهيل سلامة قوله إن "الظروف التي يعيشها الطبيب سواء في القطاع العام أو الخاص وضعف الحماية والاعتداءات المتكررة والوضعيات المهنية الهشة، دفعت عددا من الأطباء إلى مغادرة تونس والبحث عن مواطن شغل في الخارج".

وتوقع نور الدين الطبوبي الأمين العام للاتحاد العام التونسي للشغل (أكبر مركزية نقابية في البلاد) من جهته، مغادرة حوالي 1500 طبيب تونسي للبلاد خلال عامي 2018 و2019، مرجحا احتمال وصول العدد إلى 2700 طبيب في 2022.

واعتبر المسؤول النقابي في تصريح صحافي أن هذه المؤشرات تدل على "الخطر الذي يتهدد المنظومة الصحية العمومية التي باتت تعاني من صعوبات هيكلية تهدد الأمن الصحي".

وأشار إلى أن العجز المالي للمستشفيات العمومية يصل إلى قرابة 700 مليون دينار (218 مليون أورو) وذلك نتيجة عجز الصناديق الاجتماعية بالخصوص.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (3)

1 - العبدي الأحد 09 شتنبر 2018 - 03:16
وفي المغرب كدلك هجرة العقول نحو الغرب المنافق تكاثرت واكثر اسبابها المسؤولون الدكتاتوتيون
2 - حسن الأحد 09 شتنبر 2018 - 11:53
ستصبح تونس عما قريب بلدا بدون طبيب!
3 - نجيب الأحد 09 شتنبر 2018 - 13:33
و المغرب كذلك قرابة 700 طبيب هاجر الى كندا و اروبا و الولايات المتحدة ففي المغرب الطبيب مرتبه 8000 د بعد 9 سنوات من الدراسة و البيطري 11000 درهم ربما لان الطبيب يعلج الانسان و الانسان لا يساوي شيئا في هذه البلاد الطبيب معرض للعدوى و توحش الادارة و اعتداءات مرافقي المرضى و كرامته لا تساوي سنتيما و لا احد يدافع عنه في المغرب مراكز صحية عديدة بدون طبيب اما الاختصاصيون فلا وجود لهم الا في الهدن الكبرى لان حق التكوين المستمر و الاختصاص حرام على الطبيب اللهم الغربة و الكرامة ولا الوطن و الذل
المجموع: 3 | عرض: 1 - 3

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.