24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | مراسم وداع الدبلوماسي كوفي عنان تبدأ في غانا

مراسم وداع الدبلوماسي كوفي عنان تبدأ في غانا

مراسم وداع الدبلوماسي كوفي عنان تبدأ في غانا

ألقى الغانيون، الثلاثاء، نظرة الوداع على الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان الذي وصل جثمانه الاثنين إلى غانا مسقط رأسه، حيث أقيمت له جنازة وطنية دعي إليها عدد كبير من الشخصيات في العالم.

ورافقت الجثمان الذي نقل من جنيف وقد لف بعلم المنظمة الدولية، نان أريا عنان أرملة الفقيد وأبناؤه ومسؤولون كبار في الأمم المتحدة.

وكان الدبلوماسي وحائز نوبل للسلام، وأول أمين عام من افريقيا جنوب الصحراء، توفي في 18 غشت عن ثمانين عاما.

وحضر الرئيس الغاني نانا اكوفو أدو مراسم وصول الجثمان التي حضرها أيضا زعماء تقليديون ورجال دين ومسؤولون عسكريون وسياسيون، حيث حمل ستة جنود غانيين النعش، وتم لفه بعلم غانا بدلا من علم الأمم المتحدة.

ويسمح للغانيين بالقاء نظرة الوداع على عنان اعتبارا من الثلاثاء. وينتظر مشاركة عدد كبير من شخصيات العالم في الجنازة الوطنية التي ستنظم الخميس.

وعنان الذي توفي في سويسرا سيدفن في المقبرة العسكرية الجديدة في العاصمة الغانية أكرا "المكان الأنسب للراحة الأبدية للراحل كوفي عنان"، كما قال الرئيس أكوفو أدو بعد لقاء مع عائلته.

وكان رئيس الدولة الصغيرة الواقعة في غرب أفريقيا صرح عند إعلان وفاة عنان إنه "كان أحد ألمع رجال جيله". وأضاف "كان بالنسبة لي بمثابة أخٍ أكبر وأسداني الكثير من النصائح بشأن كيفية التعامل مع القضايا الحساسة، لذلك فهو يمثل نقطة تحوّل مهمة في حياتي".

وشدّد الرئيس الغاني على أن جنازة عنان ستكون "حدثا كبيراً لبلدنا" ، مشيرا إلى أنه يتوقّع حضور العديد من رؤساء الدول وكبار ممثليها. وكانت غانا أعلنت الحداد الوطني للأسبوع ونكست كل الأعلام حدادا على عنان.

وغادر كوفي أنان بلده متوجها إلى سويسرا للدراسة في جنيف مطلع ستينات القرن الماضي، ثم ليواصل عمله هناك في الأمم المتحدة لأربعة عقود.

واستقر الدبلوماسي الغاني في نهاية المطاف في سويسرا في 2006 بعد انتهاء ولايته الثانية على رأس المنظمة الدولية.

وعمل عنان في السلك الدبلوماسي وساهمت شخصيته في تعزيز حضور الأمم المتحدة على الساحة الدولية خلال ولايتيه من 1997 الى 2006.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - محمد الزموري الأربعاء 12 شتنبر 2018 - 01:30
كل نفس ذائقة الموت إنا لله وإنا إليه راجعون وداعا يادنيا وداعا بكل ما فيك مال زوجة أولاد احبة منصب.
2 - momo الأربعاء 12 شتنبر 2018 - 01:58
إنا لله وإنا إليه راجعون ....
ذهب إلى دار الحق الحقيقية ... لا أمم ولا سلاح ولا مال ولا جاه .... لا قبعات زرقاء ولا قبعات بيضاء ولا شرطة دولية .... لا مجلس الأمن ولا جلسة طارئة ولا جلسة تصويت ... لا حق الفيتو ولا دول دائمة العضوية ولا دول متعاونة ولا دول مارقة .... لا اتصال من بريطانيا ولا توصية من أمريكا ولا تهديد من الصهاينة .... لا بعثة أممية لا منظمة دولية لا لجن محلية لا عصب إقليمية ..... لا هذا ولا ذاك .. ستمر من لسؤال الآني والشفوي والكتابي وستحظى بجلسة طوييييييييييييييييلة إلى أن يبعث الخلق كله .... آنذاك لن ترفع الجلسة ولن تعرض الموضوع للتصويت ولا للتأجيل .... الأمور كلها ترجع إلى الخالق الواحد الأحد .... يقضي بما شاء ،،، سبحانه وتعالى إليه مرجعنا طال العمر أم قصر .
3 - omo oussama الأربعاء 12 شتنبر 2018 - 09:39
انا لله وانا اليه راجعون كل من عليها فان ويبقى وجه ربك ذو الجلال والاكرام
4 - سوسية الأربعاء 12 شتنبر 2018 - 23:24
واش باقي كاع ما ردموه باقيين تيدوروا بيه مسكين. الحمد لله على نعمة الاسلام.
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.