24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/09/2018
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:4407:1013:2616:5019:3320:48
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما هو المطلب الأكثر أولوية في رأيك؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الصين تطلب ترخيصا حكوميا لنشر أنشطة دينية

الصين تطلب ترخيصا حكوميا لنشر أنشطة دينية

الصين تطلب ترخيصا حكوميا لنشر أنشطة دينية

تقوم الصين بإعداد قانون جديد للتحكم في المعلومات الدينية "الفوضوية" و"غير القانونية" التي يتم تداولها على شبكة الإنترنت الصينية الخاضعة للرقابة، بحيث يكون من الآن فصاعدا نشر أنشطة دينية يتطلب ترخيص حكومي.

وتحدثت صحيفة (غلوبال تايمز) الرسمية الصينية عن مشروع قانون يهدف إلى الحفاظ على "الانسجام الديني والاجتماعي" ويحظر على المنظمات والأفراد نشر نصوص أو صور أو مقاطع صوتية أو مقاطع فيديو ذات محتوى ديني.

وستكون بموجبه المنظمات التي حصلت على ترخيص مسبق هي الوحيدة القادرة على القيام بذلك.

ويرجع هذا، وفقا للصحيفة الرسمية، إلى أن "المعلومات الدينية على الإنترنت الصيني تعاني من الفوضوية بسبب الترويج غير القانوني لبعض القوى والمعتقدات المتطرفة".

وينص مشروع القانون أيضا على حظر كافة المعلومات الدينية التي "تحرض على التخريب أو معارضة قيادة الحزب الشيوعي الصيني أو إسقاط النظام الاشتراكي أو دعم التطرف والإرهاب والانفصالية".

وأكد خبراء لصحيفة (غلوبال تايمز) أن القانون يهدف إلى تنظيم المعلومات الدينية عبر الإنترنت، ولا يعني ذلك تقييد حرية العبادة، بل حماية الحقوق القانونية للمواطنين.

الجدير أن حرية العبادة مكفولة رسميا في الصين، لكن العديد من المنظمات الدولية نددت بانتهاكات وقمع ضد أقلية اليوجور المسلمة التي تسكن منطقة شينجيانج، حيث تم وضع الكثيرين يف معسكرات إعادة تعليم سياسي.

وهدمت السلطات أيضا العديد من الكنائس بحجة أنها كانت غير قانونية وصادرت صلبان وأجبرت الكهنة على استبدال صور المسيح بالرئيس تشي جينبيج.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (1)

1 - عادل ابو العدالة الأربعاء 12 شتنبر 2018 - 04:14
أنا مع حرية الفكر و العقيدة و الدين, بالرغم من اني ضد المسلمين الذين يستلمون الذين يستلمون الاموال من قطر و من أردوغان و من الامارات و من الوعابية السعودية و من ملالي أيران لكي يروجوا الى اجندات هذه الدول و أجندات الصحف التي تحابي الاخوان و هذه الدول الرجعية القرون اوسطية .
المجموع: 1 | عرض: 1 - 1

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.