24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

23/01/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:5808:2713:4416:2918:5320:11
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل أنت متفائل بمستقبل المغرب سنة 2019؟

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الاحتجاجات تعصف بالسودان .. والبشير يعجز عن تنفيس الاحتقان

الاحتجاجات تعصف بالسودان .. والبشير يعجز عن تنفيس الاحتقان

الاحتجاجات تعصف بالسودان .. والبشير يعجز عن تنفيس الاحتقان

أطلقت قوات الأمن السودانية قنابل الغاز لتفريق محتجين نظموا مظاهرة عقب صلاة الجمعة في العاصمة الخرطوم للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير بعد 30 عاما في السلطة.

واشتعلت شرارة الاحتجاجات المناهضة للحكومة في الشهر الماضي لتشكل أكبر تحد أمام البشير، القائد العسكري السابق المطلوب لدى المحكمة الجنائية الدولية بشأن مزاعم عن دوره في جرائم حرب بمنطقة دارفور السودانية.

وفي الأسابيع الماضية، كانت الاحتجاجات تنطلق عقب غروب الشمس فقط، وكان عدد المشاركين في احتجاجات اليوم الجمعة أصغر بالمقارنة باحتجاجات سابقة.

وقال شهود لرويترز إن قوات الأمن استخدمت الغاز المسيل للدموع ضد عشرات المحتجين في منطقة الحلفايا بحري بالخرطوم، وضد مظاهرة أخرى شارك فيها عشرات الأشخاص بعد خروجهم من مسجد السيد عبد الرحمن في أم درمان على الجانب الآخر من نهر النيل.

وتابع الشهود أن قوات الأمن طاردت المتظاهرين إلى الشوارع الجانبية لكن لم ترد تقارير عن سقوط ضحايا.

وشوهدت قوات من الجيش مجهزة بأسلحة آلية على شاحنات صغيرة وهي تحرس محطات وقود.

وفي واقعة منفصلة، قال شهود إن مئات المتظاهرين خرجوا من مسجد معروف بارتباطه بالحكومة في حي جبرة بجنوب الخرطوم وهم يرددون شعار "الشعب يريد إسقاط النظام".

ونُشر تسجيل مصور على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر فيه مجموعة من المتظاهرين وهم يمرون بجوار المسجد، ويرددون شعارات مناوئة لحكومة البشير. ولم يتسن بعد التحقق من صحة التسجيل.

وقال شهود إن متظاهرين سدوا الطريق الرئيسي الذي يصل العاصمة بميناء بورسودان على البحر الأحمر لكن الشهود لم يذكروا مزيدا من التفاصيل.

ومنذ 19 ديسمبر، تعصف بالسودان احتجاجات شبه يومية بسبب ارتفاع أسعار الغذاء ونقص السيولة وسط أزمة مالية متزايدة. وتحولت المظاهرات بعد ذلك إلى مطالبات بتنحي البشير الذي يتولى السلطة منذ نحو 30 عاما.

ووفقا للأرقام الرسمية، فإن 22 شخصا على الأقل لقوا حتفهم حتى اليوم منهم اثنان من أفراد الأمن. وأصيب أيضا مئات الأشخاص فضلا عن احتجاز مئات آخرين.

وقتل ثلاثة متظاهرين خلال احتجاجات أمس الخميس، واتهمت منظمة العفو الدولية قوات الأمن بتعقب متظاهرين مصابين داخل مستشفى في أم درمان.

وقالت السلطات إنها شكلت لجنة للتحقيق في الحادث.

وانزلق السودان إلى أزمة اقتصادية منذ استقلال الجنوب في عام 2011 واستئثاره بجزء كبير من موارد البلاد النفطية. وتفاقمت الأزمة منذ العام الماضي عندما شهدت البلاد احتجاجات لفترة وجيزة على نقص الخبز.

ورفعت الولايات المتحدة في أكتوبر تشرين الأول 2017 عقوبات تجارية كانت مفروضة على السودان منذ 20 عاما. لكن الكثير من المستثمرين يتجنبون البلد الذي لا يزال مدرجا على القائمة الأمريكية للدول الراعية للإرهاب.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (22)

1 - رجعي السبت 12 يناير 2019 - 00:02
للمطالبة بتنحي الرئيس عمر البشير بعد 30 عاما في السلطة.
ماشاء الله ثلاثون سنة من الازدهار و التقدم
2 - Redoine السبت 12 يناير 2019 - 00:11
ثورات ربيع 2011 بدات بتقسيم السودان الى دولتين وبمباركة كل الدول العربية بل بمباركة البشير بنفسه رغم انه فقد 70% من مداخيل انتاج النفط...والان نعيش بداية 2019 والسودان في الواجهة مرة اخرى وعلى البشير ان يعلم بان ماكل مرة تسلم الجرة...فاعتبروا يااولي الالباب...
3 - مواطن السبت 12 يناير 2019 - 00:27
ولن يتنازل البشير حتما عن كرسيه ولو صارت بلاده خرابا. الديكتاتوريات هي التي فتحت الباب للتدخل الاجنبي. والحاكم الذي يكرم شعبه في السراء سيجده معه في الضراء. اردوكان نموذجا حين حصل الانقلاب. وتكريم الشعب لا يكون الا بشيء من الكرامة: دخل كريم ورخص للاسعار ومحاربة الفساد وتداول السلطة
4 - إرادة الشعب لن تقهر السبت 12 يناير 2019 - 00:29
لا يمكن معاكسة إرادة الشعب و رفض رغبته في انتزاع حريته و كرامته؛ لغة القمع و القهر و الرصاص والتخوين و الترهيب لن تزيد شعب السودان الأبي والتواق نحو التحرر و الانعتاق إلا إصرار لإسقاط طغمة العسكر الحاكمة هناك...
5 - جلال السبت 12 يناير 2019 - 00:34
الدكتاتور عمر البشير تأخر كثيرا في البقاء في الحكم كان يجب عليه أن يرحل تقوم الثورة عليه يسقطه الشعب منذ قبل بي الانفصال ثبتالمساحة السودان قسم بلده الذي كان أكبرالبلد العربي والإفريقي من حيث المساحة السودان السلة الغذاء العربي ملايين الأراضي صالحة الزراعة شعبها جائع لا يجد الخبز هل هذا المعقول اذا عمر البشير لم يسقط في الموجة أولى الثورات الربيع العربي سوف يتم إسقاطهالموجة االثانية سوف تكون أكثرالقوة والعنف من االموجةاأولى سوف تشمل جميع الانظمة والدول كانت الجمهورية والملكية متل مظاهرات الأردن مقتل جمال خاشقجيسوف يشعل الموجة االثانية كما اشعلها محمد البوعزيزي في موجة أولى هذه مرة الشعوب لن تخرج أجلمطالبة ببالديمقراطيةالدستور وغيره سوف تخرج الشعوب من أجل الخبز وقضاءعلى الفاسدين والمافيات تحكم الدول العربية بنفسه تطبق القانون بنفسها يشنق حكام العرب وحاشيتهم في كل الميادين والساحات العربية النظام المخزاني المغربي خصو يحضي رأسه فهو أيضامعني بالطوفان العربي قادم كثير من الأسباب الثورة السودان موجودة في المغرب الثورة يمكن تندلع في أي وقت في توقيت لا يتوقعه اح
6 - Mahzala السبت 12 يناير 2019 - 00:39
نضام الجزاءر سيدافع بمخالبه علا بقاء رءيس السودان في سدة الحكم
7 - مواطن غيور. الديمقراطية السبت 12 يناير 2019 - 00:57
الفرق بين العقلية العربية و العقلية الغربية أن الانسان الغربي مقدس فهو فوق كل اعتبار و هو محور الديمقراطية، أما العقلية العربية فمحور الديمقراطية هو الحاكم أو بتعبيرهم الراعي و البقية قطيع من الغننننننننننم.
دمتم على كل ديمقراطية
8 - الحكم الجبري العاض السبت 12 يناير 2019 - 01:07
الحكم الجبري بالقوة

لست أعلم أناس تفرض حكمها بالقوة الحكم العاض أو الجبري ولا تريد أبدا تحقيق العدالة الإجتماعية و تقسيم الثروة و محاربة الفساد لا تريد أي شئ

و لا تريد التنازل عن الحكم

تريد أكل الثروة لوحدها و من معها سبحان الله

الدول الغربية و حتى إسرائيل تفكر في شعوبها أولا مهما كلف الأمر

فتجد ماعند الرئيس مثلما عند الوزير و البرلماني و الطبيب و المهندس

و تجد الشعب لا ينقصه شئ أبدا اقتسام الثروة بين الجميع بالعدل

بالدول العربية و الإفريقية التفقير التهميش سياسة التسويف و النفاق السياسي و أكل الثروات
9 - رسالة السبت 12 يناير 2019 - 01:09
حسب علماء الاجتماع كل فرد يفوق عشرة سنوات في الحكم وله سلطة مطلقة فهو يفقد استدراك الواقع ويفقد علاقته بالمجتمع، لذا بعض الدول الغربية خددت حكم الرؤساء بثمان سنوات.
10 - ولد حميدو السبت 12 يناير 2019 - 01:10
عقلية العرب انتقامية فممكن أن يتنازل الرئيس من تلقاء نفسه و لكنه لو فعل سيتم محاكمته و لهدا فاي رئيس عربي يتمسك بالحكم خوفا من المتابعة بينما رواندا تسامحت مع الماضي و بدأت صفحة جديدة بعد حرب أهلية دهب ضحيتها الآلاف اما الان فكم من واحد يتعايش مع قاتل احد افراد عائلته بالإضافة البلاد استثمرت في العنصر البشري رغم أنها عندها ثروات هائلة و لكن احسن ثروة هي العمل
11 - sud est السبت 12 يناير 2019 - 01:25
السلام عليكم نقول لشعب السودان لكم في تونس و مصر و ليبيا و سوريا عبرة ان انتم تعتبرون لان التورات تنجح لدا الشعوب المثقفة الواعية والسلام
12 - عبدالله السبت 12 يناير 2019 - 03:36
لمادا بعد رجوع البشير من سوريا اندلعت الاحتجاجات
13 - رشيدي السبت 12 يناير 2019 - 04:06
Yes هذا هو حال الجمهومالكيات العربية التي يحكمها ملوك بزي رئيس ودولة جمهورية على الورق بعد البشير سياتي جنرال اخر يجلس على رقابهم ثلاثون سنة اخرى بدعوى المحافظة على الثورة والخط الثوري ، كثرة الهم يضحك
14 - Omar USA السبت 12 يناير 2019 - 04:37
كباقي الانتفاضات وليس الثوراة
انتفاضة السودان ان استمرت سيتنحى البشير ويسلم السلطة للجيش الذي هو امتداد له.
وبالتالي كما حدث في مصر و بقية الدول الفياد سيبقى مع من سيحكم من جديد. والقوى الاستعمارية لن تقبل بتغيير حقيقي لانه ليس من مصلحتها..
زمن الثورات ولا وحاليا زمن الخراب... يذهب حكام فاسدون وياتي حكام فاسدون وهكذا والضحية هي الشعوب..
ومن ينكر هذا فل يعطنا نموذج حقيقي للتغير ..
قد يقلل تونس. تونس غارقة في كل شيء ولا تغيير سوى نشر الحربات الشاذة فهل الشعب يحتاج الى حريات هامشية ام الى تنمية حقيقية
15 - عمر بن السعيد السبت 12 يناير 2019 - 05:18
السيناريو واضح
البشير لن يتنازل
النتيجة خراب ودمار
تدخل أمريكا وإرسال الارهابيين لذبح الشعب السوداني
16 - النشر هسبريس السبت 12 يناير 2019 - 07:49
أنظمة مستبدة استحوذت على كل شيء

الحكم الجبري العاض المال الثروة الاقتصاد جميع شرايين الحياة كل شيء

لم ولن تريد المساس بالثروة أو اقتسام الثروة أو المساس بالسلطة أو التنحي

فلا يمكن الجمع بينهم السلطة الظلم النهب الفساد غلاء المعيشة

بينما الغرب السلطة التناوب اقتسام الثروة النماء العدل
17 - عكاشة بو شرويطة . السبت 12 يناير 2019 - 08:11
أخشى على السودان من المزيد من التقسيم . اليد التي تحرك الفوضى في العالم و خاصة الجزء المتعلق بالدول العربية تكافئ البشيرعلى زيارته لسوريا بهذه الفوضى المحدثة . كان عليه ان لا يهرول نحو الاسد . فالحرب لم تضع اوزارها بعد والشعب السوري لازال يقتل . لقد تخلى البشيرعلى نصف السلة الغدائية بالتقسيم والان النصف الباقي من هذه السلة يثقب ... الله ايخرج الامور على خير والسلام .



















عكاشة بو شرويطة .
18 - وعزيز السبت 12 يناير 2019 - 08:13
وقالت وكالة رويترز ....!!!!

الوكالات الأجنبية خاصة الامريكية هي التي تاتي دائماً بالأخبار السيئة الاخبار الصادقة الاخبار التي لا يعرف احدا الاخبار التي ( فيها ان )

الوكالات هذه تعرف كيف " تشعل " النار او ترمي الزيت على النار ...
العرب ( مساكن ) بعاطفتهم و بسذاجتهم و بعقدهم المتراكمة يسهل رمي فتيل الفتنة بينهم ثم تشتعل ( لا المعارضة ترى بعيدا مصلحة الوطن ) و ( لا النظام لديه حبل ود مع الشارع ) فترى البركان الخامد يشتعل و تزداد شرارته بالجهل و السذاجة و التدخلات الأجنبية و الهالة الإعلامية البارعة في الفوضى ...!!! و لا تدري مع من الحق !!!!

افيقوا يا عرب ..! فالاخرون يرون فقط خيرات البلاد و لا يفرقون بين الحاكم و المعارضة ... فقط الهاء العرب عن الجادة ( فلسطين و التقدم ) ..
لقد اصبحنا في عالم أقبح من الغابة ...
لان القيم انقرضت و اندثرت
و اصبح الانسان لا قيمة له حتى .. لانه بلا قيم يصبح حيوانا ..!!! لاغير
19 - محمد سعيد KSA السبت 12 يناير 2019 - 08:53
السلام عليكم

تعقيبا على تعليق الزميل رقم2 تقسيم السودان لا علاقة له بالربيع الصهيوني الإخونجي فهذا التقسيم جاء نتيجة ضغوطات آوروبيه وأمريكية وحرب إنفصال دامت أكثر من ثلاثين عام، يرجى الإطلاع على تاريخ الإنفصال في السودان والتدقيق قبل الكتابه.
20 - كبور السبت 12 يناير 2019 - 12:27
البقاء في سدة الحكم عند بعض الحكام وكأنه علاقة جدلية بين الحياة والموت أي عند انتهاء فترة حكمه كأنه سيحكم بالاعدام وبالتالي نهاية الحياة
بعض الفلاسفة سالوهم من هو اسعد انسان في الحياة فكان الجواب :الابله لأن باله غير مشغول بالأمور الدنيوية
21 - Je vote vox السبت 12 يناير 2019 - 13:23
En espagne et concrètement au pays basque, on a construit une station de bus souterrain, un parking de 4 etages sous terre, de 930 places, et malgré tout ca , aucun responsable n est venu l inauguré, meme pas le maire.
22 - وعزيز السبت 12 يناير 2019 - 17:35
جاء في التقرير :
وفي واقعة منفصلة، قال شهود إن مئات المتظاهرين خرجوا من مسجد معروف بارتباطه بالحكومة في حي جبرة بجنوب الخرطوم وهم يرددون شعار "الشعب يريد إسقاط النظام".


هل هذا خبر ؟؟؟
مسجد معروف بارتباطه بالحكومة ....!!!!
المساجد الاخرى .... مرتبطة بمن ؟

المساجد لله ...

لقد فقدت الصحافة أساليب السرد و أساليب "انشاء "خبر ...
من الان سيصبح الجيش ، جيش النظام
و ستصبح الحكومة ، هي النظام ...
و ستصبح الدولة في مهب الريح ...
كالغزالة التي سقطت بعد ركض و ركض و تعب .... بعد صراع مع الضباع ... ما ان تسقط أرضا الا ويكثر العض و العض الى ان تنزف ... و تموت ..!!!

و هلم جرا
اتقوا الله في وطنكم العربي ، يا صحافة .... و يا قنوات ( اللهب )
المجموع: 22 | عرض: 1 - 22

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.