24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/07/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:4506:2813:3917:1920:4022:08
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد بقاء رونار مدربا للمنتخب الوطني المغربي؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | التحالف العربي يدمر مرافق عسكرية تابعة للحوثيين

التحالف العربي يدمر مرافق عسكرية تابعة للحوثيين

التحالف العربي يدمر مرافق عسكرية تابعة للحوثيين

أعلنت قوات التحالف العربي لدعم الشرعیة في الیمن، الیوم الأحد، تدمير سبعة أهداف عسكرية لقدرات الطائرات بدون طيار تابعة للحوثيين في العاصمة اليمنية صنعاء، وذلك ضمن عملية عسكرية أطلقها مساء أمس السبت.

وأوضح المتحدث باسم قوات التحالف تركي المالكي في تصریح صحفي "أن عملیة الاستھداف جاءت بعد عملية استخباریة دقیقة استغرقت وقتا طویلا شملت رصد ومراقبة نشاطات المیلیشیا الحوثیة وتحركات عناصرھا الإرھابیة لمعرفة وربط مكونات النظام وبنیته التحتیة عملیاتیا ولوجستیا وكذلك منظومة الاتصالات وأماكن تواجد الخبراء الأجانب".

وأضاف أن الاھداف المدمرة شملت اماكن التخزین للطائرات بدون طیار وورش التصنیع والتركیب والتفخیخ وقطع الغیار، إضافة إلى أماكن الفحص وتجھیز منصات عربات الإطلاق وكذلك مرافق التدریب لتنفیذ العملیات الإرھابیة".

وقال المالكي إن عملیة الاستھداف ھذه تتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفیة، كما أن قیادة القوات المشتركة للتحالف اتخذت كافة الإجراءات الوقائیة والتدابیر اللازمة لحمایة المدنیین وتجنیبھم للأضرار الجانبیة.

وأكد في هذا الصدد "التزام قیادة القوات بتطبیق القانون الدولي الإنساني في كافة العملیات العسكریة واستمرار التزامھا بمنع وصول واستخدام المیلیشیا الحوثیة والتنظیمات الإرھابیة لمثل ھذه القدرات النوعیة التي تھدد الأمن الاقلیمي والدولي".

وكان المتمردون الحوثيون قد شنوا قبل أيام هجمات بطائرات دون طيار على مواقع للجيش اليمني، منها الهجوم الذي استهدف قبل أسبوعين استعراضا عسكريا للجيش اليمني في قاعدة جوية جنوب البلاد وأسفر عن مقتل 6 أفراد من الجيش وإصابة 12 آخرين.

ويتهم التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن إيران بتزويد المتمردين الحوثيين بقدرات نوعية وأسلحة، منها الطائرات من دون طيار.

ويشهد اليمن منذ نحو أربع سنوات، حربا بين القوات الحكومية، مدعومة بالتحالف العربي بقيادة السعودية من جهة، وبين مسلحي جماعة الحوثي، الذين تدعمهم إيران، من جهة أخرى، ويسيطرون على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء منذ 2014.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (5)

1 - جواد ابير الأحد 20 يناير 2019 - 13:29
الشعب اليمني حصر ما بين مطرقة التحالف العربي وسندان الحوتيين
2 - ال نهيان الأحد 20 يناير 2019 - 13:43
لن تكون هدنه في اليمن من دون خروج التحالف العربي ودخول بعتت الامم المتحده
3 - الناقد الأحد 20 يناير 2019 - 15:34
بل التحالف الأعرابي المنافق المنهزم، ولأنه مند أكثر من 4 سنوات وأنتم تخوضون حربا دولية خاسرة ضد فئة قليلة من اليمنيين المؤمنين بصدق وعدالة قضيتهم.
اليوم تدعون أنكم دمرتم كل شيئ من قوتهم الجوية!!!! سنرى فعلا هل تقولون الصدق أم تبيعون الوهم للأغباء.
شخصيا، أرى أن الحوثيين إنتصروا مند زمان، وإلا كيف يستطيعون الصمود أمام تحالف دولي أو بالأحرى تكالب دولي لأكثر من 4 سنوات.
4 - mimoun الأحد 20 يناير 2019 - 17:05
أخاطب التحالف العربي ضد اليمن انكم تقتلون الاطفال والنشاء والشيوخ وتدمرون البلاد وتقولون نحارب الحوثيون ضد الرئيس ااشرعي لليمن ومرتة اخرى ايران تزودهم بالاسلحة نسيتم من يزودكم بالاسلحة الفتاكة والمحرمة دوليا اذا كنتم تبحثون عن ايران يجب عليكم مواجهتها بدون تخالف واخاطب هنا الدولتين الخليجيتين اللتان يجعلون العقود مع بعض الشركات الارهابية بالملايير الدولارات ضد الشعب اليمني الفقير .
5 - الحرب بالنيابة ... الأحد 20 يناير 2019 - 20:33
الشعب اليمني مغلوب على أمره...لأن إيران هي من تدفع به إلى الحرب مع السعودية ...!
إيران حقا عدوة للسلم و أين ما كان " خلافا "
إلا و كانت حاضرة ...؟ العراق..لبنان...سوريا...
اليمن...الخليج بأكمله يعاني من تصرفاتها...
و حاولت و تحاول الدخول إلى أفريقيا بالتواطؤ مع بعض الدول (؟) ...لكن الله نزل عليها كل الويلات من كل جهة ...و العالم الآن عرف حقيقتها ...فهي فعلا : دولة طائفية... تفتن من معها و ما هو ليس معها...!!!
المجموع: 5 | عرض: 1 - 5

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.