24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

21/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1506:4713:3117:0720:0721:27
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

4.33

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | في الذكرى الثانية لرئاسة الولايات المتحدة .. ترامب: "أمريكا أولا"

في الذكرى الثانية لرئاسة الولايات المتحدة .. ترامب: "أمريكا أولا"

في الذكرى الثانية لرئاسة الولايات المتحدة .. ترامب: "أمريكا أولا"

بمناسبة حلول الذكرى الثانية على تنصيبه رئيسا للبلاد، نشر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم، مقطع فيديو أكد فيه أنه يضع مصالح الولايات المتحدة في المقدمة.

ويتناول المقطع، الذي يستغرق نحو دقيقة ونصف، صورا للرئيس في مواقف مختلفة مثل مؤتمرات سياسية وبجانب جنود وعمال.

وأكد ترامب: "من الآن فصاعدا ستحكم رؤية جديدة وطننا. من اليوم فصاعدا ستكون أمريكا أولا".

ويعد شعار "أمريكا أولا" أحد الشعارات التي يستخدمها ترامب، وقد استخدمه في الماضي رؤساء آخرون مثل وودرو ويلسون (1913-1921)، وهو يجسد السياسة على أساس الأحادية والقومية.

وأكد ترامب أن "كل قرار في التجارة والضرائب والهجرة والشؤون الخارجية سيتخذ من أجل مصلحة العمال والأسر الأمريكية".

وأضاف "سنعيد وظائفنا. سنعيد حدودنا. سنعيد ثروتنا وأحلامنا"، مشيرا إلى أن 20 يناير 2017 "سيظل كيوم عاد فيه الشعب ليحكم هذا البلد".

من جانبها، نشرت السيدة الأولى في الولايات المتحدة، ميلانيا ترامب، تغريدة على شبكة "تويتر" الاجتماعية كتبت فيها "مر عامان لا يمكن نسيانهما في البيت الأبيض".

كما كتبت ميلانيا ترامب بخصوص صورة لها مع زوجها أثناء رقصهما في يوم التنصيب "أشعر بالفخر لخدمة هذا الوطن العظيم".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (21)

1 - رأي الأحد 20 يناير 2019 - 21:13
صراحة نفتقد متل هته الشخصيات في الوطن العربي يحب وطنه وشعبه لو كان شي واحد متل ترامب في المغرب سأكون من الأوئل لغيصوتو عليه
وشكرا
2 - زكرياء المغربي الأحد 20 يناير 2019 - 21:21
أحسن إدارة في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية هي إدارة الرئيس دونالد ترامب
3 - مواطن مغربي الأحد 20 يناير 2019 - 21:38
رغم أن ترامب يتبادر للادهان أنه متهور و متسرع إلا أنه عكس ذلك :فهو قد جاء من مؤسسة المال والأعمال وهو رجل تجارة وإقتصاد فهو بغض النظر عما أثاره من فتنة و فوضى في الشرق الأوسط و العالم إلا أنه يعمل عكس ذلك بالنسبة لبلده ، فقد ضخ فيها مئات الملايير من الدولارات أتى بها من السعودية و وفر آلاف الوظائف للأمريكيين ويخدم لصالح بلده مطبقا المثل القائل:( تفوت غا لبلاد وتجي فينما بغات ) فهو شخص تطلبته المرحلة و يخدم أجندة معينة و الولايات المتحده لا يمكن أن تغامر بمصالحها لو لم يكن مناسبا لهم
4 - عبدالكريم بوشيخي الأحد 20 يناير 2019 - 21:42
القادة العظام هم من يضعون مصلحة شعوبهم في مقدمة اهتماماتهم لكن في بعض الدول العربية يضع بعض الحكام مصالحهم الشخصية او مصالح الاخرين في مقدمة اهتماماتهم و المثل في جارتنا الجزائر التي رفع نظامها شعار السلطة تبقى بين ايدينا حتى لو حكمنا رئيس جثة محنطة او شعار مليشيات البوليساريو اولا و هذا ما سار عليه منذ 44 سنة جتى ضاعت اموال نفط و غاز الشعب الجزائري الشقيق على تلك التفاهة فهذه نماذج من بعض الانظمة ترامب يرفع شعار امريكا اولا و النظام الجزائري يرفع شعار بوتفليقة و البوليساريو اولا.
5 - سعيد اسمار الأحد 20 يناير 2019 - 22:15
اترامب رجل عظيم يخدم بلد عظيم ولا يبالي الا بلتي هي حسن لبلده .رجل ليس كمثل الذين يبعون ارضهم وعرضهم مقابل حمايه الكراسي.فهناك ارض تنبت الشعوب المتقدمه التي تعتبر قادتها خدامها وهناك الارض التي تنبت شعوب كالقطعان في ملك وخدمه قادتها.
الله يحسن عونه.
6 - Roussya الأحد 20 يناير 2019 - 22:31
امريكا اولا ولو على حساب 380 مليار دولار اللتي أخدها بالقوة من السعودية .
امريكا اولا هي ان لا تذهب للدول الأجنبية من اجل اغتصابها ونهبها وسلب اموالها .
امريكا اولا بالدوس على حرية التنقل وحرية الهجرة .
امريكا اولا فقط كلمات فضفاضة وفلسفة إقطاعية لا اقل ولا اكثر .
امريكا اولا اذا اقتصر على قدراته الاقتصادية وعدم التدخل في تسيير اقتصاد الدول وفرض ضراءب على تجارتهم .
وانا أقول المغرب اولا
نعم المغرب اولا ولتذهب امريكا الى مزبلة التاريخ .
القدس اولا عاصمة ابدية لدولة فلسطين .
الصين اولا .
العزة لله ولسوله وللمومنين .
7 - Simo الأحد 20 يناير 2019 - 22:31
وأضاف "سنعيد وظائفنا. سنعيد حدودنا. سنعيد ثروتنا وأحلامنا"، مشيرا إلى أن 20 يناير 2017 "سيظل كيوم عاد فيه الشعب ليحكم هذا البلد".
8 - mohamed الأحد 20 يناير 2019 - 22:43
مختلفين كنا او متفقين مع سياساته الخارجية .. لكن على المستوى الداخلي من الواضح للكل ان ترامب يحب بلده حبا جما قل نظيره في باقي حكام العالم ... تعيش امريكا عي عهده ازدهارا كبيرا يشهده اعداءه قبل اصدقائه فالبطالة عند ادنى مستوى لها في التاريخ الامريكي و الاقتصاد يعمل بالطاقة القصوى و اعاد لبلده الهيبة لتي فقدتها في سلفه اوباما .... لن استغرب اذا اعاد الامركيون انتخابه
9 - Redtex الأحد 20 يناير 2019 - 22:54
I'm living in texas and I can say one word about the guy , he is very detemined to make america great again , we need such a person in Morocco but la hayat liman tonadi wa salam
10 - تغطية عين الشمس بالغربال الأحد 20 يناير 2019 - 23:40
الى Roussya: نسيتِ نقطة مهمة، الا و هي ان ترامب فاضح الفاسدين و المفسدين من حكام العرب و كاشف عوراتهم. اليس هذا بالجميل الكبير؟ و امريكا دولة قوية ليس بالنهب كما تقول بل بالكد و الجد و البحث العلمي. السماء لا تمطر ذهبا و لا فضة. لم يرغم احد العرب عبر التاريخ ان ينساقوا لبطونهم و فروجهم و يفرطوا في دين الله و يوصلوا شعوبهم الى الفقر المدقع و الجهل. لا تلق باللوم على الذي يسرق مالك بل الق باللوم على نفسك اذا انت تركت خزانة اموالك مفتوحة عمدا. فلسطين اغتصبها العرب و باعوها رخيصا جدا. العزة لله و لرسوله و للمؤمنين تنطبق على المسلمين الحقيقيين و ليس على اشباه المسلمين. اودي الله يهديك خليني ساكت. رحم الله عبدا اعترف بذنبه. ليس لدينا الشجاعة لاصلاح انفسنا. دائما نلوم الآخر و نتظاهر اننا نحن المغلوب على امرنا دائما. البكاء فالحين فيه و الدراع باش نصلحو الامة الله يجيب. ترامب رجل وطني غيور على بلده و يحبها حبا جنونيا احب من احب و كره من كره.
11 - anoother.life الاثنين 21 يناير 2019 - 00:07
Il faut juste faire une toute petite comparaison entre ce que l'ancien président Obama a fait pour les États-Unis, des décisions rationnels et bien déterminées afin de lutter contre le terrorisme, par exemple, ou bien pour réserver les ressources naturelles (sommet de Paris ).... bref nombreux sont les exemples qui illustrent les ambitions qu'avait le partie démocrate. Alors que dès l'arrivée de Trump en pouvoir tout ces projets sont abandonnés, au lieu de rendre (America great again ) Il va juste la détruire . Un président qui s'occupe que de ces tweets n'est plus apte à diriger toute une puissance telle États-Unis!
12 - المحفوظ الاثنين 21 يناير 2019 - 01:45
التعليق رقم 4
المقال يتحدث عن شيء و أنت تتحدث عن مدى حقدك لإخواننا في الجزائر.
يبدو لي أنك من فقراء المعرفة و الثقافة و السياسة.
أو أنا محطأ. ربما أنت حقود فقط أو أن الجزائر رفضت لك تأشيرة الدخول لتعمل هناك.
13 - مغريبي وامريكي الجنسية الاثنين 21 يناير 2019 - 01:45
هاد صحاب التعاليق فيهم لي عمرو مافات طنجة ؤخاشي راسو, %75 دالامريكيين ماكيشموش ترامب اكثرية هاد الايام الاخيرة.
14 - Moch الاثنين 21 يناير 2019 - 04:06
Did Russian trolls in case hespress as well?
I am a product of the cold war as I always said. TRUMP IS TRUMPING AMERICA and the rest of the world.

Be a critical thinker and examine the only comments so far!!!
I recorded all of them.

Hespres has been breached aswell.

Yousn babans d tamazirt
15 - بائع القصص الاثنين 21 يناير 2019 - 05:59
ترامب يتوفر على ثروة هزيلة مقارنتا مع ملك الملوك، ولاكن لم يضع ثروته اولا بل تنازل عن الراتب الشهري والامتيازات الفائضة وتنازل الأعمال، وفي نفس الوقت بجلب الأموال من محلبة الخليج لخلق فرص الشغل ويمدهم ببعض الأسلحة ليقوموا بالعمل القذر في خلق تشتت بينهم وحماية إسرائيل.
ترامب إنسان صعب المزاج متقلب في آراءه ولاكن هدفه هو المواطن الأمريكي اما في المغرب قد تنتخب فقيها تجده يختلس ليل نهار.
16 - بونيت الاثنين 21 يناير 2019 - 07:20
أمريكا و هيمنتها السياسية والاقتصادية والعسكرية على حساب حلفائها وأعدائها على حد سواء وعلى حساب القيم الانسانية التي يتبجح بها كل رؤساء وزعماء شعوب العالم المستضعفون .
17 - كمال الاثنين 21 يناير 2019 - 08:09
نداء الى البعض .
نحن المغاربه لسنا بحاجه بأن نعرف من لديه منا جنسيه اجنبيه اضافه الى المغربيه لان اذا كان الهدف منه رفع من شأنه في اعيننا فهو مخطأ بل يحصد عكس ذالك. وشكرا.
18 - anoother.life الاثنين 21 يناير 2019 - 08:53
Pour ceux qui disent que les États arabes manquent d'un président comme Trump! Et que ce dernier a fait tout son mieux pour l'intérêt des États-Unis! Mais croyez moi l'avenir d'un État dépend d'un ensemble de décisions qui contribuent au développement du pays et du monde entier ! Et non pas seulement de son seul et unique intérêt. Les États-Unis sont membres des Nations unies ce qui montrent leus forte présence à la scène internationale, ce qui nécessite donc son ingérence dans la question dest la Syrie ainsi que la lutête contre le terrorisme (Daesh et Boko harram) , et de préserver la nature, et non isoler les États-Unis! Donc s'il vous plaît arrêter de considéré Trump l'exemple à suivre. On est des musulmans et on s'intéresse à l'intérêt de tout nos frères et soeurs dans le monde entier. Et merci
19 - واقعي الاثنين 21 يناير 2019 - 09:01
برافو عليك أمريكا اولا واخيرا
20 - benha الاثنين 21 يناير 2019 - 10:32
ترامب رجل اناني لا يحب الا نفسه وبلاده يكره الغير ولا يحب له الخير ، بعض الناس ومنهم صاحبنا لازالوا يفكرون بمنطق " انا ومن بعدي الطوفان " اين هي الانسانية ؟ اين هو حب الخير للجميع ؟ هل يستقيم ان يعيش البعض في النعيم في حين يعيش الاخرون في الجحيم ؟ حتى الاسلام يقول : ليس موءمنا من بات شبعان وجاره جوعان ،لماذا اغلاق الابواب على المهاجرين ؟ اليسوا هم كذلك بشر يستحقون العيش الكريم ؟ ان مثل هذا الاغلاق والمنع هو الذي يدفع الى الكراهية والى العنف .
21 - nadorboy الأربعاء 23 يناير 2019 - 23:25
هكذا يجب على كل الحكام ان يقوم بخدمة بلده ليس فقط الجلوس على الكراسي .يجب النهوض بمصالح البلاد وما يحتاج اليه الشعب نفتقد مثل هذه الشخصية صراحتا لكي نتقدم ونسير الى الامام
المجموع: 21 | عرض: 1 - 21

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.