24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

28/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2907:5513:4516:5419:2620:41
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | اللبنانيون يحتجون ضد الأوضاع الاقتصادية المتردية

اللبنانيون يحتجون ضد الأوضاع الاقتصادية المتردية

اللبنانيون يحتجون ضد الأوضاع الاقتصادية المتردية

تظاهر المئات في شوارع العاصمة اللبنانية بيروت الأحد (20 يناير) محملين الزعماء السياسيين المسؤولية عن الأوضاع الاقتصادية المتردية.

وقال محتجون إن الاحتجاج كان مقررا من قبل ولم يتقرر ليتزامن مع استضافة لبنان (القمة العربية التنموية: الاقتصادية والاجتماعية)

وقال متظاهر يدعى عمران فوعاني "نحن نازلين اليوم أولاً بوجه هاي السلطة اللي وصّلت البلد لحالة الانهيار ولنحذر هيدي السلطة من الاستمرار بهذا النهج، لأن هذا سيؤدي الى انهيار البلد وعلى كل أهل البلد جاية لنحملها مسؤولية، تتحمل هي مسؤولية الانهيار ما تحمله للطبقات الفقيرة وأصحاب الأجر المحدود".

وقال متظاهر آخر يدعى محمد فران "نحن بالأساس مقررين هيدا اليوم لأن الوضع، البلد، ما عاد يحمل، لا حكومة، لا مجلس نواب عم يشتغل متل الخلق، لا رئاسة جمهورية عم تشتغل متل الخلق. فيه أربع خمس سياسات بقلب الحكومة، ما فيه شيء حتى بالسياسات المالية، السياسات المالية مضروبة، كل ما عم نمشي نحو الإفقار أكتر للشعب اللبناني".

ولبنان، الذي يعاني من تراكم الديون وركود الاقتصاد، في حاجة ماسة إلى حكومة يمكنها الشروع في إصلاحات اقتصادية متوقفة منذ فترة طويلة لوضع الدين العام على مسار سليم.

ويسعى رئيس الوزراء المكلف سعد الحريري لوضع اللمسات الأخيرة على اتفاق لتشكيل حكومة من فصائل مختلفة وفقا لنظام طائفي لتقاسم السلطة.

ويقول البنك الدولي إن أحدث بيانات رسمية متاحة تشير إلى أن ثلث السكان تقريبا يعانون من الفقر.

وقال متظاهر يدعى سمير سكيني "نحن أول شيء استباقاً للشيء اللي حيصير اللي هو الانهيار العظيم اللي جايي، واللي أصلاً بلش (بدأ). فالفكرة باختصار ان هيدا الانهيار في حده بده يدفع حقه، الشعب ما بقى معه يدفع حقه هيدا الشي، خلى الطبقة اللي فوق اللي هي وصلتنا لها المرحلة تدفع حق هيدا الانهيار الكبير".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - واو الاثنين 21 يناير 2019 - 06:02
بلد صغير و امكانيات اقتصادية ضعيفة و مشاكل سياسية و منطقة ساخنة و ديانات مختلفة
اذا ماذا تنتظرون ؟؟؟؟؟
2 - roka الاثنين 21 يناير 2019 - 07:52
نفس الوجوه نفس المسرح نفس الادوار ، من عرفت نفسي واسماء زعماء لبنان لم تتغير ، جنبلاط ، بري ، عون ، وزعيم حزب الشيطان ، كل واحد من هؤلاء يسعى لمصالحه الخاصة ، لبنان كان جوهرة الدول العربية قبل عام 1975 ، بري و حزب الله هما المسئولان عن الاوضاع المتردية في لبنان ، هدفهم الاول والأخير ان تكون لبنان محافظة ايرانية
3 - yousfi الاثنين 21 يناير 2019 - 10:00
في كثير من البلدان غليان اجتماعي و تفقير للقوى العاملة و السبب ترام و سياسته الحمائية و خروجه من منظمة التجارة العالمية او ما سمي العولمة الاقتصادية التي روجت لها الدول الغربية. فالوجب علينا نحن العرب ان نفكر في مصلحتنا كدالك و نشرع في اندماج اقتصادي، لان العالم لايستمع اليوم لدول بل لتكتلات وهده مسؤولية السعودية و مصر و المغرب للم شمل العرب تحت راية و احدة فالمستقبل لن يرحم و لم يعد لدولة القطرية وزن امام التقلبات السياسية للدول العظمى و يكفي ما سمعناه من خطابات مدلة مهينة لترامب تجاه الدول العربية.
4 - الحسين الاثنين 21 يناير 2019 - 10:07
اين هي الجمعيات الحقوقية الاي يدعوا إلى التبرج والسفور وتدعي ان الحداثة والسفور والعري هو مفتاح التنمية والاقتصادية جل النساء في لبنان وتونس سافرات عاريات ومع ذتلك لم نرى التنمية بل العكس بطالة وجوع...
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.