24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/03/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:5407:2113:3817:0319:4721:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. رفع أسعار الأدوية يدفع "وزارة الصحة" إلى تنبيه مصحات خاصة (5.00)

  2. حراك الجزائر بعد الجمعة الرابعة (5.00)

  3. علم الأرقام: أي رمزية لسنتك الشخصية؟ (5.00)

  4. جمعويون يطالبون بمقاربات تنموية ناجعة في زاكورة (5.00)

  5. "إنوي" تراهن على العصرنة لإطلاق الجيل الخامس (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الأمن الجزائري يعترض طريق مئات المحتجين نحو القصر الرئاسي

الأمن الجزائري يعترض طريق مئات المحتجين نحو القصر الرئاسي

الأمن الجزائري يعترض طريق مئات المحتجين نحو القصر الرئاسي

اندلعت صدامات، الجمعة، بين الشرطة الجزائرية وبين مئات المتظاهرين كانوا يحاولون الوصول إلى مقر رئاسة الجمهورية، استجابة إلى دعوات أطلقها نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي للتظاهر ضد ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة لولاية خامسة في الانتخابات المقررة في 18 أبريل المقبل.

واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع، بعدما حاول المتظاهرون اختراق الطوق الأمني في الشارع المؤدي إلى رئاسة الجمهورية في حي المرادية. ورد المتظاهرون برشق الشرطة بالحجارة، وفق مراسلة فرانس برس.

ونجحت الشرطة في دفع المتظاهرين بعيدا؛ لكن بعضهم واصل رمي الحجارة على عناصر الأمن، التي أوقفت بعض المحتجين.

وفي ساحة البريد المركزي بوسط العاصمة الجزائري عاد المتظاهرون للتجمع، وقام بعضهم بإنزال صورة كبيرة للرئيس بوتفليقة كانت معلقة في واجهة مكتب حزب التجمع الوطني الديمقراطي الذي يتزعمه رئيس الوزراء أحمد أويحيى، وقاموا بتمزيقها والدوس عليها.

جرت التظاهرات في وسط العاصمة الجزائرية وفي عديد المناطق الأخرى، استجابة لدعوات أطلقها ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، على الرغم من منع التظاهر في العاصمة الجزائرية بقرار صدر في 2001، حيث تتصدى الشرطة لأي محاولة للتجمع أو تنظيم مسيرة.

والحراك الحالي غير منظم، وجاء تلبية لما نشره مدونون عبر مواقع التواصل الاجتماعي من دعوات للتظاهر بعد صلاة الجمعة، ضد ترشح بوتفليقة لولاية خامسة يبدو واثقاً من الفوز بها.

العاصمة والمناطق

في العاصمة، انطلقت التظاهرة مباشرة بعد صلاة الجمعة من عدة مساجد من وسط الجزائر والضواحي القريبة منها نحو ساحة "أول مايو"، ثم سار المئات نحو ساحة البريد المركزي عبر شارع حسيبة بن بوعلي، دون أن يعترضهم أفراد الشرطة المنتشرون بقوة.

وردد المتظاهرون شعارات "لا بوتفليقة لا السعيد" في إشارة إلى شقيقه السعيد بوتفليقة الذي يتم الحديث عنه كخليفة للرئيس، وكذلك "لا للعهدة الخامسة" و"بوتفليقة ارحل" و"أويحيى ارحل" ويقصدون رئيس الوزراء أحمد أويحيى أحد أهم المناصرين لاستمرار بوتفليقة في الحكم. ثم انقسم المتظاهرون، وأغلبهم من الشباب، إلى عدة مجموعات صغيرة اعترضت الشرطة واحدة منها قرب ساحة البريد المركزي، وطلبت من المشاركين تغيير المسار.

وإضافة إلى الانتشار الكثيف على الأرض، حامت طائرة مروحية تابعة للشرطة منذ الصباح في أجواء العاصمة. كما تم تنظيم مظاهرات في مناطق مختلفة من البلاد، خاصة في تيزي وزو وبجاية (شمال) وعنابة (شمال شرق) وورقلة (جنوب شرق) بحسب مواقع إخبارية جزائرية.

وذكرت صحيفة "الوطن" على موقعها أن "تجمعا ضخما شهدته بجاية قرب قصر الثقافة"، وفي ورقلة "ردد آلاف المتظاهرين "الشعب يريد إسقاط النظام"، حسب الصحيفة.

وتحدثت الصحافة الجزائرية، كذلك، عن تظاهرات بأعداد متفاوتة في كل من وهران وتيارت وغليزان بغرب البلاد وسطيف في شرقها. وحذرت السلطات الجزائرية، خلال الأيام الأخيرة، من "ناشري الفوضى".

وتعود آخر مسيرة في العاصمة الجزائرية إلى فبراير 2018، عندما كسر حوالي ألف طبيب قرار حظر التظاهر وتمكنوا من التجمع في ساحة البريد المركزي قبل أن تحاصرهم الشرطة.

ويحكم بوتفليقة، البالغ 81 سنة، الجزائر منذ 1999 وقرر في بداية فبراير الجاري الترشح لولاية رئاسية خامسة في الانتخابات المقررة في 18 أبريل المقبل، عبر رسالة شرح فيها برنامجه، واضعا حدا لشهور من التساؤلات.

ودارت التساؤلات حول قدرته البدنية على البقاء في الحكم منذ إصابته بجلطة في الدماغ في 2013، منعته من التحرك وأثرت على قدرته على الكلام.

وأشار بوتفليقة إلى مرضه في رسالته قائلا: "بطبيعة الحال، لم أعد بنفس القوة البدنية التي كنتُ عليها، ولم أخف هذا يوما على شعبنا، إلاّ أنّ الإرادة الراسخة لخدمة وطني لم تغادرني قَطُّ، بل وستُمكنُني من اجتياز الصعاب المرتبطة بالمرض".

وأعلنت الرئاسة الجزائرية، الخميس، أن بوتفليقة سيتوجه الأحد إلى جنيف لإجراء "فحوصات طبية دورية".

وكان أعيد انتخاب بوتفليقة، باستمرار منذ 2004، بنسبة تفوق 80 في المائة من الأصوات ومن الجولة الأولى.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (76)

1 - ريفي من تماسينت المهمشة الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:55
فليحفظ الله الجزائر الشقيقة القارة وتحيا الجزائر الموحدة
2 - Mohy الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:57
سيرجعون حالة الفوضى إلى المغرب
3 - مول الصاكة الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:57
لعله خير ما يحدث في الجزاير اتمنى كل الخير للشعب الجزيري الشقيق اما النضام العسكري فقد تضرر منه الشعب الجزائري و المغربي كذلك ...و هو الى زوال انشاء الله .
4 - Bouta.... الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:57
أحيي الشعب الجزائري .مبادرة منصورة إن شاء الله ، ويجب على كل مواطن جزائري أن ينهظ من هذا السبات العميق.....
5 - دارلمان الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:57
اكرام الميت دفنه وليس انتخابه.العصابة الحاكمة المكونة من جنرالات الجيش وسعيد بوتفليقة (اخ عبد العزيز) تظن ان الشعب باقي ما فاهمش.عبد العزيز لعب دور كبير لاعادة الاستقرار للجزائر بعد 10 سنوات من الهجمات الارهابية
6 - الصحراء المغربية الجمعة 22 فبراير 2019 - 20:58
لو بوتفليقة كان على علم بالمظاهرات الكبيرة ضد ترشحه لولاية خامسة لانسحب من المنافسة !! بوتفليقة سيتوجه الأحد إلى جنيف لإجراء فحوصات طبية دورية و هو مافراسو مايعاود !! الله يسهال عليه !
7 - nizar الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:01
c'est anormal que quelqu'un tellement malade et incapable de rester président alors il y a d'autres en bonne santé qui le peuvent
8 - amahrouch الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:01
Il ne faut trop se réjouir des malheurs de l Algérie,nous sommes deux peuples frères.Si l Algérie tombe c est l Afrique du Nord qui va tomber.Idem si le Maroc tombe.Je suis sûr que le Maroc et l Algérie vont s entendre et éviter le pire.Aidons-la par la bonne parole.Le Sahara est marocain
9 - لا للعهدة الخامسة الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:03
الحل الوحيد هو تنحي بوتفليقة عن الحكم
10 - simo الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:06
ترشح المرحوم بوتفليقة يعني فوزه حتى المنافسين مشاركين في المسرحية صراحة صعب التغييرللان الطغمة الحاكمة سوف تفعل المستحيل لحتواء الوضع كما فعلت عندما افتعلت حرب اهلية لتغيير نتائج الانتخابات و جعل الجيش هو المنقد. دولة بترولية وابنائها يموتون في البحار...
11 - الخير بالخير الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:08
الله يجعل سي بركة راه صبرو عليه بزاف ولكن مابغاش يمشي فالعز اما القول انه مروكي فهدا خطا كبير لانه ليس هناك اي شخص الحق الضرر بالمغرب والمغاربة اكتر منه رغم الخير الدي الدي ناله من المغرب هو وعائلته
12 - خالد الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:11
المظاهرات بهذلت بوتفليقة وجماعته
13 - %%%% الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:11
ne me dites pas que le peuple frere algerien c est réveillé. la cinquième est bonne .bouteflika svp repose toi. il y a 40 millions d algériens .qlq d autre peut prendre le flambeau .laisse les autres gouverner .le problème avec les dirigeants arabe ils cole a la chaise et deviennent des tirans.lah yachafek .mais cette fois c de trop
14 - شفيق بن المختار الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:15
نظام الكابرانات يريد تقرير المصير في الصحراء المغربية..و يعارض تقرير المصير في بلده...فهم تساطا!!!!!
15 - الدهبي مهاجر الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:17
نطلب من خوتنا الجزائرين بضبط النفس وطلبكم و حقكم في تغير ولكن تكون الاحتجاجات سلمية لا تفرقة بين الجزائرين و الله يحفظ جميع المسلمين
16 - بوتفليقة المروكي وجدة الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:18
البارحة كان بوتفليقة جزاءري حقق المصالحة الوطنية و اليوم اصبح مروكي ... اتمنى ان يصل هدا الشعار الى بوتفليقة لكي يندم على ما اقترفه اتجاه المغرب من عداوة
17 - عبدالكريم بوشيخي الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:23
نفذ صبر الشعب الجزائري الشقيق مع هذا النظام و لم يبقى امامه من خيار سوى الاستمرار في هذه المظاهرات لاسترداد كرامته و حقوقه و ثروته المنهوبة و اختيار رئيس شرعي جديد يمتلك صفات القيادة و الحكمة و الكفاءة فما شاهدناه اليوم في شوارع المدن الجزائرية هو كابوس مزعج سيقض مضجع النظام حينما خرج مئات الاف المواطنين يرددون شعارات قوية ضد العهدة الخامسة و ازالة صور بوتفليقة من الادارات العمومية و مقرات بعض الاحزاب و الدوس عليها تحت اقدام الغاضبين فالشعب الجزائري الشقيق قال كلمته في حق النظام و رفضه لمهزلة العهدة الخامسة فلا يشرفه ان يقوده رئيس معاق ذهنيا و بدنيا و طاعن في السن فبالرغم من حالة الطوارئ في كامل البلاد الا ان الشعب تحداه و خرج للشوارع للتعبير عن سخطه و رفضه للاهانة التي يتعرض لها على يد عصابة لا يهمها شيئ سوى مصالحها الشخصية و نهب ثروة الجزائر فاحفاد شهداء الثورة الحقيقيين امثال العقيد عميروش و مصطفى بن بولعيد و العربي بن مهيدي و ديدوش مراد و حسين ايت احمد و محمد بوضياف هم من سيزلزلون الاقدام من تحت ارجل كابرانات فرنسا الذين استولوا على السلطة و اغتصبوا الجزائر و جعلوها ملكا لهم.
18 - aziz الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:24
كل الإحترام للشعب الجزائري الشقيق وإن شاء الله بعزيمته سينتصر على الطغمة الحاكمة. مافيات سرقة خيرات البلاد والعباد. والائحة طويلة من اللصوص وسراق المال العام. بداية من بوتفليقة اللص الأول وأخوه وبويحيا ومساهل ومدير الحملة والقايد صلاح وعدة لصوص حان الوقت للإطاحة بهم ولن تكون عزيمة الليبيين أكبر من عزيمة الشعب الجزائري لإسقاط النظام الفاشل بما للكلمة من معاني سامية. ولا يغيب حق من ورائه طالب. والمعول على الشباب اللهم احفظه. أما الشياب كما قال التونسي. لقد هرموا. مع تحيات إخوانكم من المغرب الشقيق.
19 - هشام كولميمة الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:26
منطقي جدا أن يثور الشعب الجزائري الشقيق ضد جنرالاتهم...ما يحدث ببساطة أن بوتفليقة لم يعد قادرا على الرئاسة و بالتالي فلينسحب بشرف فهناك رجالات تستطيع تحمل هذه المسؤولية.تحية تقدير للشعب الجزائري.
20 - ماروكان الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:26
نظام الجنرالات البومديني الجاثم على قصر المرادية يعلن للشعب الجزائري عن وفاة المرض بعد صراع طويل مع الرئيس عبد العزيز بوتفليقة...و ينعيه للشعب الجزائري و يعلن عن الحداد الوطني لمدى الحياة...ههههههههههه
21 - Eaglepace الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:26
كانت مسيرات سلمية، حضارية و ديمقراطية عبر كل المدن الجزاىرية، مسيرات لا تراها حت في اروبا .
22 - Hussein Azougagh الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:30
يقولون في شعاراتهم : بوتفليقة يا المروكي مكانش عهدة خامسة
نسأل الله أن تستقل الجزائر هذه المرة فعلا
23 - متتبع الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:31
نتمنى للجزائر السلامة وان تغير الامور تدريجيا دون الفوضى
24 - استاذ من الصحراء المغربية الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:38
انها فقط صراعات بين اجنحة عسكرية كل يجر بعض التابعين له هناك من يرفض الخردة الخامسة باش يتموقع كطرف اقوى وهناك من هم تابعون حتى وان كانت الهاوية هي المصير المحتوم الامر لايعنينا في شيئ
مايهمنا هو رجوع اهلنا المحتجزون في خيام الضلال والبهتان الى بلدهم المغرب الاقصى معززين مكرمين
25 - خالد الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:43
الله احفظ الجزائر و شعبها من شر الفتن ،الله أكون معاهم و الله اهدي حكامها و عقلائها إلى خير رعاياهم.مغربي محب للشعب الجزائري الشقيق
26 - مفكر الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:44
الجيش الوطني الشعبي الجزاءري هو الذراع المسلح لحزب جبهة التحرير الوطني يعني حكومة دكتاتورية بامتياز وحكومة عصابة
27 - سارح السلاحف الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:45
لن يأتي احسن منه لانه ساهم في إرساء الأمن والتقدم رغم تقدمه في السن فهو رمز الجزائر ومادام عمر طويلا فيستحق لقب الملك ونقول عاش الملك عبد العزيز بوتفليقة قديما ويعيش حديثا ومستقبلا
28 - متتبع الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:45
نتمنى كل الخير للشعب الجزائري الشقيق .. آمل أن يحكمه رئيسا متميزا و هم كثر هناك .. و آمل أن لا يشبه لا مادورو و لا موغابي حتى و إن كان هذا الأخير زميلا متميزا بالنسبة ل مساهل !
29 - المعلق الصغير الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:57
ايها الشعب الجزائري العظيم
ايها الأخوة الجيران الأشقاء
حافظوا على بلدكم متماسكة
لا تنجروا وراء الدعاوى التخريبية
أليس لكم عبرة في ليبيا و سوريا و اليمن و غيرها
ألم تعلموا من العشرية السوداء
اتقوا الله في بلدكم فاعداؤكم يريدون دينكم و هويتكم خيراتكم
اطماع فرنسا في بلدكم لم تنتهي
اتظنون ان الذي سيخلف بوتفليقة سيحول الجزائر ابى سويسرا
و الله اني لكم ناصح امين
على الاقل الرئيس بوتفليقة ليس له طمع في زينة الحياة و لن يطمع في السرقة
هؤلاء رجال عرفوا خبايا السياسة العالمية ايها الشباب الجزائري كثير من الفرنسيين يذهبون للعيش في الجزائر انتم في نعمة فلا تفسدوها بايديكم
اللهم اني قد بلغت اللهم فاشهد
و اقول للسلطات الجزائرية عليكم بالرؤوس و لا تأبهوا بالمنظمات الحقوقية
وفقكم الله
30 - فكيكي الجمعة 22 فبراير 2019 - 21:57
الشعب الجزائري مغلوب على أمره منذ الإستقلال إلى يومنا هذا باستمرار التحكم العسكري على جميع مناحي الحياة ولابد من الصغط يولد الإنفجار هذا ما نشاهده اليوم وسناشاهده مستقبلا لأن ما يقع في الجزائر كارثي ما معنى ترشيح رئيس فاقد لوعيه ومعوق لا يتحرك هذه مهزلة وأضحوكة للعالم بأسره.
31 - محماد الوجدي مول المحلبة الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:08
اثارني في إحدى مظاهرة الاخوة في الجزاءر ...صراخ الجماهير.. بوتفليقة المروكي...ههههه نعم مغربي وجدي .. ونعتز بذالك اخونا الرئيس بوتفليقة ... حبذا لو يتركوه يقضي بقية عمره في وجدة ويترك السلطة ... ويختار الشعب الجزائري الشقيق الرئيس الذي يناسب اختياراته .....لتسيير الشأن العام......
32 - hossin الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:16
سيتصدر الإنتخابات ب99,9% احتجوا أم لا تحتجوا المصير محسوم
33 - واقعي الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:29
انطلق قطار الجزائر و نحن لها متى تنفض عن نفسك الغبار يا شعب المغرب فحالكم اسوء من حالنا......
ام تريدون تبقون البلد الوحيد قي شمال افريقيا الذي رفض الانعتاق...؟!؟
34 - Fofo الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:31
تحية مني لاخواننا الجزائريين احبكم في الله اتمنى لكم الخير. النضال تم النضال نحن ايضا نتمنى أن يصلح حالنا
35 - حكيمdz الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:39
شعب جزاءري واعي ويعلم ان بوتفليقة مسكين ومغلوب عن امره لكن يجب ان يرحل لكي يرحل معه من يختبؤون واراءه ويسرقون ويفسدون وينهبون باسمة تمنيت ان يخرج بوتفليقة من الباب الواسع وان يكرم لكون في عهده توقف الارهاب واب المصالحة الوطنية
36 - كمال الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:50
يبدو ان العد التنازلي لانهيار الطغمه العسكريه الجزائريه الحاكمه في القطر الجار قد بدأ فعلا.
احرار الجزائر يبدو أنهم قررو صنع الحدث في الجزائر.
٢٠١٩ يجب أن يكون عام لتحرير المغرب الكبير من المعرقلين في طريق وحدته.
37 - ملاحظ عابر الجمعة 22 فبراير 2019 - 22:50
مخطأ من ظن يوما ان مصير الجزاار بيد الجزائريين هو امر فرنسي محض ولا احد اخر من الدول العظما دون فرنسا ،ادا لاحظتم ان فرنسا قبل قليل لم تكن تريد ولاية خامسة وسكت المسؤولون الجزائريين عند حتا ذكر الولاية الخامسة ال درجة أن الأمين العام السابق للحزب المتحكم تكلم يوما عن العهدة الخامسة قبل موافقة فرنسا فتم طرده من الحزب لكنه قبل شهرين درست فرنسا جميع السيناريوهات الممكنة وتم في الأخير تبني التمديد لبوتفليقة نفسه الدي كان يعيش في الإمارات في تسعينيات القرن الماضي وكان يشتغل مستشارا لفرنسا في الشؤون الجزائرية ولما حان وقته نصبوه رئيساً متبنيا سياسة الرئيس لامين زروال اَي الواام المدني
38 - sud est الجمعة 22 فبراير 2019 - 23:01
السلام عليكم نقول للشعب الجزائري الشقيق حداري تم حداري لديكم الحاضر وتبحتون عن المفقود فإدا انفلت منكم الزناد فلا احد يستطيع السيطرة على زمام الامور فلا احد استفاد من هده الثورات من قبل و شكرا
39 - KIM الجمعة 22 فبراير 2019 - 23:11
معضم التعاليق تساند المتظاهريين في الجزائر وتشجعهم،
ولكن لو كانت تلك المظاهرات في المغرب سيتهمونهم
بمحاولة خلق الفوضى و الفتن وانهم يخدمون اجندا خارجية كما حصل للمتظاهريين الريف والجرادة، المغرب لا تستغرب..
40 - مغاربي الجمعة 22 فبراير 2019 - 23:36
اقول لاحبابنا في الجزائر لكم من عاءدات النفط والبترول ما يجعلكم تعيشون في بحبوحة لهذا اوقفوا هذا الفقر المصطنع انه غير حقيقي وخودوا العبرة من شاعر مغربنا العربي المجيد ومن لم يحب صعود الجبال يعش ابد الدهر بين الحفر
41 - Said almaghribi الجمعة 22 فبراير 2019 - 23:43
enfin le peuple algérien a décidé de choisir lui même son président et a dépassé et surmonté la peur des
généraux
42 - ولد لعيون السبت 23 فبراير 2019 - 00:04
على الأقل هم لديهم الشجاعة لمواجهة الأمن اينكم انتم من هذا كل جماعة تخرج منكم تركوها تواجه َمصيره وحدها
43 - Said almaghribi السبت 23 فبراير 2019 - 00:15
bravo aux algériens qui ont manifesté sans recourir à la violence
44 - صحوة الجزائر. السبت 23 فبراير 2019 - 00:16
الضمير الجزائري تحرك ليقول لا للعسكر، لعبة الرجل القوي القايد صالح أصبحت جلية للعيان، العبث برجل مريض في سينما السياسة لم يعد ينفع لا مع النخبة و لا مع المواطن الجزائري العادي، خروج المئات إلى القصر الرئاسي لن يجدي أمام العسكر المستعد لقمع كل التحركات و لكنه رسالة عدم الرضى عن فرص ترشيح شيخ مريض مقعد يبحث عن الشفاء في الديار الأوروبية. إنها فعلا صحوة الضمير الجزائري.
45 - المواطن السبت 23 فبراير 2019 - 00:28
واش الجزاير كاملة تبارك الله فيها غير بوتفليقة، الله يعفو على ذاك الرجل ويشافية و باركا عليه.
46 - ابونذير السبت 23 فبراير 2019 - 00:31
الشعب الجزائري اليوم ابان عن تحضره ورقيه وسلمية المظاهرات في كل ولايات الوطن وحتى الامن الجزائري تعامل باحترافية كما ان الاعلام الرسمي ووكالة الانباء الجزائرية نقلت الحدث كماهو ومن الطبعي ان يمنع الامن وفي اي مكان في العالم اي متظاهرين ان يصلو لمقر القيادة في اي دولة في العالم
47 - Med السبت 23 فبراير 2019 - 00:42
كثير من الدول كانوا ينتظرون ان المظاهرات في الجزائر تخرج عن نطاقها و لكن حضرية و سلمية لدرجة اصبح الامن يساندهم ب طريقة غير مباشرة, شعب منظم و يحب بلده حب جنون. الشعب الجزائري اعطى درسا لفرنسا التي مازالت تعاني من شعبها في التظاهرات رغم تعتبر نفسها تكسب شعبا خلوق. اريد ان رد الى صاحب المقال الذي يقول المئات المتظارين: لا يا اخي العزيز المئات التي تتكلم عليها هي شبه المشجعين في ملعب كرة فقط بل الجزائر قارة خرجت منها الملايين المتظاهرين و لا احد منهم يصاب بداء و هذا هو الوعي الذي يتمتع الشعب الجزائري حين يريد.
48 - ولد حميدو السبت 23 فبراير 2019 - 01:11
بدون تدخلات دول أجنبية و شوف تشوف فلا يمكن ردع اي نظام من العالم الثالث فجبهة الإنقاذ لم تقدر على دلك
مجرد ملاحظة اما انا مع الأمر الواقع فواحد يدخل لمقهى بسيفه و يهرب جميع الزبناء و حتى المارة فبالاحرى دولة بعسكرها و شرطتها و أسلحتها
49 - جاك المرسول السبت 23 فبراير 2019 - 01:11
مظاهرات سلمية عبر فيها الناس عن رأيهم بكل رقي و تحضر نعم الشعب متربي و محافظ على بلدو الجار الغربي بغاها فوضى و استغلال الفرصة خصوصا معلقي بترول غاز المقنوطيين فل يتعلم نظامهم كيف يحمي المتظاهرين وليس الزج بهم في غياهب السجون لانوا مرضعهم و يعرفهم جبناء اي فاتوا بكري يروح يكري
50 - ملاحظ السبت 23 فبراير 2019 - 01:31
"بوتفليقة يا لمروكي"...
صدحت بها حناجر المتظاهرين غير ما مرة منذ بداية الدعوة للتظاهر .. وتوقفت كثيرا عند هذه العبارة واطلت الامعان والتحليل فخلصت الى ماهيتها ومعناها القدحي اي مسبة وشتيمة في حق الشعب المغربي بأكمله عبارة تختصر كل معاني الحقد والكراهية وما تختلجه ذاكرة شعب الجزائر لجاره المغربي ومدى الحقد الدفين والكراهية حتى وصل به لحد إلصاق كل مآسي حكم بوتفليقة بل ماسي الجزاىءر قبله وبعده بكل ما هو مغربي ...حقد لم تنل منه فرنسا( التي قتلت الاف واستعمرت البلاد لعقود بل قرن وشردت ويتمت ودمرت ) ما ناله المغرب شعبا وحكومة وكأن المغرب هو من استعمرها بل مد وساعد فرنسا على احتلال الجزاىءر وسبب مآسيها الحالية والماضية وربما المستقبلية....
وقفة تأمل ...
51 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 01:49
كمغربي احيي الشعب الجزائري الشقيق على انتفاضته المباركة التي ستعيد له حريته وكرامته التي افتقدها مع هذا النظام الدكتاتوري الفاسد.والذي يجتم على صدره منذ 62 من ق/م.اذن هاهم احرار الجزائر يسطرون اليوم ملحمة بطولية ضد الظلم والحكرة....من جهة اخرى بوتفليقة ليس مغربي كما يشاع.بل هو نتاج لنظام دكتاتوري فاسد تربى فيه.وشرب من ثديه.كمغربي ابارك لكم ايها الاشقاء هذه الهبة المباركة التي ستغير تاريخ بلدكم نحو الحرية والكرامة والدمقراطية...نصيحتي لكم بالسلمية حتى لا تعطوا للنظام الدكتاتوري دريعة لاتهامكم بزعزعة الاستقرار...والله معكم.وقلبي معكم يا شرفاء واحرار الجزائر الشقيقة...
52 - جزائري السبت 23 فبراير 2019 - 02:37
فتتنا الاستعمار فمتى نستفيق ونتوحد من المحيط للخليج ؟من يقف في وجه وحدتنا العربية والإسلامية متى اجتاز الحدود بلا جواز متى أسافر من وهران إلى تطوان بدون بيان ،متى أشد الرحال من دمياط إلى الرباط بلا جواز متى أسافر من وجدة إلى جدة على الأقدام......
53 - Amine Dz السبت 23 فبراير 2019 - 05:53
بوتفليقة جزاءري و ملامحه تدل على دالك و هو ولد و تربى في الحي الجزاءري في وجدة حي الندارمة لكن صفة المروكي نطلقها عليه للإهانتة فمثلا في المغرب يوجد المغاربة و كثير من المعلقين في الصفحة مراركةً...... لي فهم يفهم لي مافهمش //// انشر اخي بليزززززز صارلي مدة لم اعلق
54 - ماسينيسا بن جامع السبت 23 فبراير 2019 - 05:57
احلام البعض في الفوضى داخل الحزائر ذهبت هباءا منثورا الشعب الجزائري واعي بما يتمناه البعض لكن هيهات المؤمن لا يدلغ من الجحر مرتين فقد علمتنا التجارب ان غدر الأشقاء اصبح عقيدة والحمدالله الذي جعل كيد الغوغاء في نحورهم انها الجزائر القارة يا اخوان
55 - nabil السبت 23 فبراير 2019 - 06:26
C est dommage tous les télés du monde ont montré des manifs très civilisé mais au Maroc on nous montre juste la casse …...
on veux décourager qui ?meme dans notre chère pays il y a des visages qui ne disparaissent jamais et qui ont jamais été choisi par le peuple, un jour on va se réveiller a notre tours…..
56 - وناغ السبت 23 فبراير 2019 - 07:44
ردا على رقم 43
انت ولد طانطان ولست ولد العيون
57 - IBN JAZAYER السبت 23 فبراير 2019 - 08:51
لا لبوتفليقة واتمنى ان يضهر لنا رجلا اكثر صرامة كراحل هواري بومدين رحمه الله الذي كان يحمي البلاد من ناهبي الخيرات ونعم للجيش الذي يحمي البلاد والعباد من الاعداء
58 - عبدالله السبت 23 فبراير 2019 - 09:00
مادا لو تواصل الاحتجاج لعدة شهور كما وقع بالحسيمة اما يوم أو حتى اسبوع فليس معيار لانضباط الدولة فلا مجال للمقارنة
59 - و هبل السادس متي؟ السبت 23 فبراير 2019 - 09:14
و متى يتحرر آلشعب المغربي من قبضة هبل السادس و زبانيته؟ الإجابة في تاريخ البلدين و الشعبين... تعلموا معنى الرجولة و النظال لا تفوتوا عليكم الفرصة لأن الشعب الجزائري يعطي الدروس مجاناً
60 - Cassapa السبت 23 فبراير 2019 - 09:43
الحق يأخذ و لا يعطى؛ تحية نضالية لإخواننا في الجزائر
61 - sarah السبت 23 فبراير 2019 - 09:50
Algérie : Des fidèles musulmans désertent leur mosquée à cause d'un prêche contre les manifestations.
الجزائر: يتخلى المصلين المسلمين عن مسجدهم بسبب عظة ضد المظاهرات.
62 - الصحراء الغربية السبت 23 فبراير 2019 - 10:10
اول ربيع عربية في الجزائر 1999
اول ربيع اومازيغي في الجزائر 1980

اين المغاربة من كل هذه الانتفاضات؟؟؟
عيد الولاء هو مرضاهم ولا تحبون إلا تلك الصور المذلة السيئة المشينة للبشرية....
63 - دكدوك السبت 23 فبراير 2019 - 10:22
الجزائر جمهورية ، وذهاب شخص ومجيئ شخص ثاني لا يُعد مشكلة ،
والتظاهر وسيلة لإيصال رأي معين ؛ فلا عجب في ذلك ، لكن هل تتغير سياسة الجزائر الخارجية ، ومواقفها من القضايا الكبرى ؟ لا أظن . النظام الجزائري
نظام جمهوري فلا خوف على الجزائر . ولسنا في قلق من أمرنا ، ولا خوف
على وحدتنا الجغرافية ، ولا البشرية ، ولا خوف حتى على إقتصادنا ، ولاعلى
مواقفنا السياسية لأن قوانا الحزبية تستمد عمقها من ماضينا الجهادي الثوري
64 - DAAANFOUL السبت 23 فبراير 2019 - 11:06
بوتفليقة المروكي __هذه ليست شتيمة تم تغيير مادة في الدستور للمترشحين للرئاسيات بحيث يكون مكان مولد الشخص المترشح _الجزائر _ وهذا لغلق الطريق اْمام رشيد نكاز ___ فقامو بتذكيره بهذا الخرق في الدستور _______بمعني اْخر احنا الدستور ماكانش عهدة خامسة
65 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 11:20
الى 60.انت تقارن ما لا يقارن.الفرق شاسع بين نظام ملكي دستوري.وببن نظام دكتاتوري عسكري.في المغرب نظام التناوب على السلطة.يمينا.يسارا.اسلاميا.تحت رعاية ملكية لا تنحاز لاي كان.الشعب وصناديق الاقتراع هي الفيصل عندنا.والجيش عندنا.لا يتدخل في السياية.عكس الجزائر التي يسيطر فيها على الحكم من تحت الستار.انتبه اذن ولا تقارن مرة اخرى نظام ملكي دستوري بنظام مافيوزي فاسد.ازكمت راىحته النتنه الانوف.خسئت يا من تدعو الى الفتنة.في دولة اااستقرار ...
66 - عبدالله السبت 23 فبراير 2019 - 11:43
مسيرات مسيرة من طرف المخابرات فلو كانت ضد النظام سيتم قمعها في الوهلة الأولى
67 - Med2 السبت 23 فبراير 2019 - 11:53
الى 51 - ملاحظ
' بوتفليقة يا المروكي '
يا جاري العزيز, لا تفهم هذي العبارة غلط. في الجزائر يوجد من يقول المراركة و يوجد من يقول المغاربة و حتى في تونس يرددون هذي الكلمات.
كلمة مروكي مشتقة من اسم المروك ( le Maroc ) باللغة الفرنسية و هذا صحيح. ام كلمة المغرب كلمة تنمي الى المغرب الكبير الذي يعم تونس, الجزائر و المروك . من الافضل ان تصححها اذا حقا تذيقكم. اصل كلمة المروك مشتقة من كلمة مراكش. ليكون في علمك ان في الجزائر ليس لنا حقد ضد الدول العربية و ليس كا بعض الشعوب العربية الذي لم ترى ضوء في مستقبلها و بقيت تشكك و تدور و تتخبط حول شكها منهم من يقول ام الدنيا و منهم يتكلم على تاريخ 12 قرن ووو??? و هذي كلها شكوك. ام فما يخص الاستعمار و قتل منا ووو على حسب قولك الذي فيه رائحة ا لحقد و الكراهية, نعم, قد قتل من الملايين و ليس الالاف طوال 130 سنة من الاستعمار و قتل من هو و لو لن نفعل هذا لا بقينا تحت اقدامه, الحرب فيها قاتل و مقتول. نصيحتي لك, الاستعمار الاسباني يفهم لغة واحدة و هي الحرب ليتحرر المغرب من الاستعمار الذي دام قرون.
68 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 11:54
الى 63.صحح عنوانك الصحراء المغربية.نعم غربية جغرافية.كأختها الشرقية المحتلة.والتي سيأتي الدور عليها لتعود الى السيادة المغربية طال الزمن او قصر.اما الربيع الذي تتحذث عنه.فما هو الا دعاية سربها نظامكم لثنيكم عن الربيع الحقيقي الذي شهدته بعض البلاد العربية كتونس وليبيا....الجزائر شهدت قتل الدمقراطية حين انتصر الصندوق لجبهة الانقاذ حيث حولت الدكتاتورية هذا الحلم الجزائري الى بحر سفكت فيه دماء كثيرة لأحرار الجزائر. ( العشرية السوداء ) اكثر من 250 الف قتيل.35 الف مفقود الى يومنا هذا.ناهيك عن الجرحى والمعطوبين.فبالله عليك هل هذا هو الربيع الذي تتحذث عنه بذون خجل..من نصدق التاريخ او الترهات التي يسوق لها النظام المجرم.اخجل يا اخي ولا تعد مرة اخرى لنشر الخرافات التي يدحضها الواقع ...
69 - مواطن2 السبت 23 فبراير 2019 - 12:04
شؤون الجزائر في الحقيقة تهم الجزائريين وحدهم...والتعاليق بصفة عامة هي من باب ابداء الراي فقط...بعيدا عن التدخل في شؤون الجزائريين.اليوم بقناة فرانس 24 التي استضافت عدة اطراف جزائريين بدون شك محللين سياسيين تناولوا عدة جوانب ...ومن بين ما ورد هي ان المشكلة ليست في ترشيح السيد بوتفليقة لولاية خامسة ...لكن الموضوع اخطر من ذلك..انه الفوز المؤكد لهذا الشخص مسبقا...فالحرص على ترشيحه يعني فوزه بدون ادنى شك..ومعنى ذلك ان عبارة " انتخابات " لا وجود لها.ومن جهة اخرى لو علم السيد بوتفليقة لما يجري لن يترشح ابدا . فهو فاقد الوعي ولا يدري ما يجري على الساحة.وعلى من يحرص على ترشيحه ان يدرك بان الاولى ان يترك هذا الشخص يقضي ما تبقى من عمره في راحة واطمئنان في انتظار اليوم الموعود...وعن قضية الصحراء المغربية ورد على لسان احدهم ان مغربية الصحراء لا شك فيها.
70 - Med3 السبت 23 فبراير 2019 - 12:42
الى 67 - عبدالله
هذي ليست مسيرة كما تفعلونها في المغرب و كما تقولون مسيرة الملك و الشعب, يا سلام!!! هذي مظاهرات ضد العهدة الخامسة. شعب الجزائري قال كلمته ضد العهدة الخامسة فوق الميدان و ليس على الشبكة الاجتماعية كما يفعل البعض , الشعب يريد ان يغير الاشياء من الاسوء الى الاحسن و له حق في التغير ضد النظام. الجزائر مازالت تعطي الدروس. ا نت تقول: مسيرة المخابرات, يا سلام على نظريتك, انت من الذين كانوا ينتظرون الاساء للشعب الجزائري و اليوم اصبحت حائر.
71 - ولد حميدو السبت 23 فبراير 2019 - 12:47
أيهما احسن
الاحتجاج على العهدة الخامسة
أو
على المطالب الاجتماعية
72 - مغاربي السبت 23 فبراير 2019 - 12:47
الجزائر لا زالت لم تصل إلى النضج والوعي الحقيقي بمصلحتهم
..لانه لو وصلت النضج والوعي لحاكمت اولا حكامها من الجيش عن صرف أزيد من900مليار دولار في قضية لا تهمهم ..لا تهمهم مطلقا
سوى معاكسة جيرانهم في كل المحافل وكل المناسبات ..
اتمنى ان يستمر حكم بوتفليقة للخامسة
حتى يأتي يوم وتشرق عليهم الشمس ويستفيقو
73 - عبداللطيف المغربي السبت 23 فبراير 2019 - 12:56
الى MED 2 68.ما هذه اللخبطة يا اخي.انت اذن تنكر التاريخ الموثق.نعم المغرب دولة وامة منذ 14 قرنا.لا 12 قرنا.ومصر ام الدنيا عن جدارة واستحقاق بتاريخها وحضارتها.اذن انكارك للحقائق التاريخية ااموثقة في امهات الكتب التاريخية ينم عن النقص الذي تحس به ازاء امتين عظيمتين الامة المغربية والمصرية.ولكن ظهر السبب بطل العجب.اي ان من لا تاريخ له يتطاول احيانا على من له تاريخ.لا تستطيع اذن ان تمحي من التاريخ ما هو موثق ويعرفه العالم اجمع.اذن دعك من هذا النقص الذي يلازمك.وانظر الى المستقبل.وابن تاريخ بلدك من الان.لتقرئه الاجيال القادمة بعد قرون.اما المغرب ومصر.فتاريخهما غني عن التعريف.وعاش من عرف قدره.ورضي به..
74 - يتبع السبت 23 فبراير 2019 - 14:48
الدول العربية زائلة لسبب بسيط وهو تشتها والنفاق المستشري بينهم وكلهم لبعضهم اما قبحهم الاخلاقي فحدث ولاحرج المخدرات الخمور الزنى بانواعه اللواط......
75 - ادريسي السبت 23 فبراير 2019 - 15:30
يا أخي عبداللطيف المغربي من لا يجد إجابات يدلي بها يلجأ لخزعبلات واكاذيب أو ديسلايكات للتفف على نفسه
76 - شمالي وراسي عالي السبت 23 فبراير 2019 - 16:35
بصع مظاهرات لا تسمن ولا تغني من جوع امام نظام العشرية الدموينة نظام عسكري شمولي من مخلفات الحركى كابرانات الجيش الفرنسي لكن تبقى محاولة شجاعة من شعب عرف عليه الخضوع التام 150 سنة لاحتلال فرنسي وقبلها 500 تركي لينتهي عبدا عند العسكر الحركي وعشرياته
المجموع: 76 | عرض: 1 - 76

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.