24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

22/08/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1806:5113:3517:1020:1021:30
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع انشقاق حزب العدالة والتنمية بعد التصويت على "فرنسة التعليم"؟
  1. رصيف الصحافة: حجز أموال ومجوهرات بمنزل مدير "وكالة مراكش" (5.00)

  2. "ضيف خاص" .. الصمدي يناقش القانون الإطار و"التناوب اللغوي" (5.00)

  3. بعد 10 سنوات من الرئاسة .. لقجع يتخلى عن تسيير نهضة بركان (5.00)

  4. تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد بعمالة سلا (5.00)

  5. بنك المغرب يصدر أول ورقة نقدية بـ"البوليمر" (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | رئيس الوزراء الجزائري ينشد الحوار ويعد بتشكيل حكومة موسعة

رئيس الوزراء الجزائري ينشد الحوار ويعد بتشكيل حكومة موسعة

رئيس الوزراء الجزائري ينشد الحوار ويعد بتشكيل حكومة موسعة

أعلن رئيس الوزراء الجزائري الجديد، نور الدين بدوي، الخميس، أنه سيشكل حكومة مؤقتة تضم خبراء وغيرهم للعمل على تحقيق التغيير السياسي استجابة لاحتجاجات استمرت أسابيع، وحث المعارضة على الانضمام للحوار.

وعرض بدوي خططه في مؤتمر صحافي في العاصمة الجزائر، بعد ثلاثة أيام من إعلان الرئيس عبد العزيز بوتفليقة عدم الترشح لولاية خامسة تمد بقاءه في السلطة بعد فترة حكم استمرت 20 عاما.

وجاء قرار بوتفليقة بعدما شارك عشرات الآلاف من الجزائريين في احتجاجات بالشوارع للمطالبة بإصلاح نظام سياسي راكد يسيطر عليه قدامى المحاربين الذين شاركوا في حرب الاستقلال بين عامي 1954 و1962.

وأعلن بوتفليقة تأجيل الانتخابات التي كان من المقرر أن تجرى في أبريل، وقال إنه سيتم عقد مؤتمر وطني لمناقشة التغيير السياسي. لكن بوتفليقة لم يتنح ويخشى الكثير من النشطاء أن يكون قراره نوعا من الخداع.

وقال حسن زيتوني، (25 عاما) وهو أحد المحتجين، لرويترز: "الجزائريون كانوا يتوقعون أن يقدم بدوي إجابات، وذلك ما لم يفعله".

حكومة جديدة

قال بدوي الذي حل محل أحمد أويحيى يوم الاثنين إن حكومته الجديدة ستتشكل في أوائل الأسبوع المقبل.

وأضاف بدوي (60 عاما)، وزير الداخلية السابق: "هذه الحكومة ستكون لها فترة قصيرة، دورها هو أن تكون سندا للندوة الوطنية التي يتفق عليه الجزائريون".

وتابع قائلا: "فيما يخص الحكومة، نحن بصدد تشكيلها والتشاور فيما يخصها ونقول بصدق إن هذه التشكيلة سوف تكون تشكيلة تمثل كل الطاقات، وخاصة الشُبانية من بنات وأبناء وطننا، لنكون في مستوى هذه الطموحات التي عبر عنها المواطن الجزائري".

وقال المحلل السياسي فريد فراحي إنه لم يقتنع، وأضاف: "يشبه الأمر صب مزيد من الزيت على النار. المتظاهرون غير راضين عن الأمر وسيعبرون عن ذلك الجمعة".

ولم تتوقف المظاهرات السلمية منذ أن بدأت وإن كانت الحشود الأكبر تتجمع أيام الجمعة. وقال الجيش إنه لن يتسامح مع الفوضى، لكن الجنود بقوا في الثكنات. واتسم رد فعل قوات الأمن في أغلب الأوقات بضبط النفس.

وحث رئيس الوزراء المعارضة على قبول الحوار. لكن محامين ونشطاء اختارهم المحتجون لقيادة المساعي للإصلاحات استبعدوا التفاوض، أو على الأقل في الوقت الراهن.

وتعهد بوتفليقة، الذي قلما يظهر علنا منذ إصابته بجلطة في عام 2013، يوم الاثنين، بعهد جديد يرضي الجميع. لكن مبادرته لم تفلح في إرضاء كثير من الجزائريين الذين يريدون انتقال السلطة إلى جيل أصغر صاحب أفكار مبتكرة.

وتظاهر عشرات الآلاف من الأشخاص من كل طبقات المجتمع على مدار الأسابيع الثلاثة الماضية ضد الفساد والبطالة والطبقة الحاكمة.

وحركت الاحتجاجات المشهد السياسي الراكد منذ فترة طويلة، الذي اتسم بصعوبات اجتماعية واقتصادية على مدى عقود وبسيطرة المؤسسة العسكرية النافذة على السلطة من وراء الكواليس.

وشارك متظاهرون من ذوي الاحتياجات الخاصة، بعضهم على مقاعد متحركة، اليوم الخميس، برفقة أسرهم، في احتجاج بالعاصمة طالبوا فيه بالتغيير السياسي الفوري وتحسين ظروف المعيشة.

المزيد من الاحتجاجات الحاشدة

ورفض الناشط نجيب بلحيمر التعهدات التي قطعها رئيس الوزراء الجديد، وقال: "لهذا السبب يتعين علينا الخروج في مسيرات حاشدة غدا".

ويعتقد جيل الشباب أن بوتفليقة والدائرة المقربة منه منعزلان عن الشعب، حيث زادت نسبة البطالة عن 25 بالمئة بين من هم أقل من 30 عاما.

وتجنبت الجزائر إلى حد كبير تبعات انتفاضات الربيع العربي التي أطاحت بزعماء عرب آخرين في الشرق الأوسط.

وكان لدى الحكومة في ذلك الوقت ما يكفي من السيولة من عائدات النفط لاحتواء الإحباط؛ إذ مكنتها من تقديم قروض بفائدة منخفضة وسكن مجاني.

وينسب جزائريون من الجيل الأكبر سنا لبوتفليقة الفضل في إنهاء الحرب الأهلية بين قوات الأمن والإسلاميين في التسعينيات، ويراهنون عليه للحفاظ على الاستقرار.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (45)

1 - المافيا تحكم الجزائر الخميس 14 مارس 2019 - 18:11
الجزائر لا يحكمها نظام سياسي وإنما مافيا دورها التشبت بالسلطة ولو كان الثمن دماء الشعب الجزائري الكبير ...يجب أن ينتبه الشعب إلى انه ثورته سيتم استغلالها لتصفية الحسابات السياسية بين أقطاب النظام وبالتالي يجب أن يحافظ على سلمية الحراك وفي نفس الوقت أن ينشئ تنسقية لدفاع عن مطالبه بعيدا عن الأحزاب الكرتونية التي تواطأت مع النظام لعقود ...والان تحاول ان نغادر السفينة كالجردان قبل غرقها ...الحراك الجزائري مهم لكن المهم أنه يجب أتن يقاد من طرف قادة نبهين مخافة أن يتحرك السناريو المصرى أو السوري الغبي الذي حطم العباد والبلاد ...الشعب الجزائري شعب صامد قوى ويجب ان يحافظ على لحمته حتى إسقاط المافيا لأنه لا وجود لأي نظام سياسي في الجزائر فما يوجد في الجزائر مافيا لا أقل ولا أكثر
2 - mounir الخميس 14 مارس 2019 - 18:14
حكومة من الممثلين للعب مسرحية جديدة و كأن الدين يتكلم عنهم في الحكومة الموسعة يمثلون فعلا الشعب , و شباب الجزائر يبقى مستعمرا إلى الأبد
3 - ام مغربيه مهمومه الخميس 14 مارس 2019 - 18:23
لاحظو كم نظامكم سيء قتلهم فالعشريه السوداء باسم الاخونجيه و بموافقه فرنسا و لما خرجوا ليتظاهرو لم نسمع احدهم شتم الجزائر التي يقفون طوابير امام محلاتها لجلب الحليب و الفواكه و لم نرى اي علم سوى العلم الجزائي انهم ابا الشعب الجزائري شعب بار و سينال جزاته من الله تعالى اما في المغرب فلا تسمع من الخونه و الفاشلين سوى المسبات و التذمر و قلة الحياء باسم الديمقراطية كان الله في عونك يالمغرب خذلك فئات من شعبك لكن لا عليك لنا يوم نحاسب فيه امام الله تعالى
4 - المعقول الخميس 14 مارس 2019 - 18:28
إلى إخواننا الجزائريين

لقد جربنا نفس الحكاية في المغرب.
غيرنا بنكيران و وضعنا العثماني.
و الحال كان سيئا جدا و أصبح أسوء.

بنكيران الجزائري(أويحي ) ثم العثماني الجزائري(بدوي )

أيها الجزائريون و الجزائريات. هذا لن ينفعكم و لن ينفع مستقبلكم.

إذا أردتم قتل الثعبان فيجب عليكم إستئصال رأسه.

سلام من المغرب و كل شمال إفريقيا
5 - خبير الخميس 14 مارس 2019 - 18:32
الشعب الجزائري عاق افاق من الا عيب المرتزقة خدام فرنسا ان الاوان بالرحيل قبل فوات الاوان استعملوا جميع الوسائل للرحيل ولو الركوب عن الحمير والجمال basta/ baraka
6 - الرحيل هو الحل الخميس 14 مارس 2019 - 18:33
محاولة للإستيلاء على الحراك الشعبي المجيد ، ولن تنطلي الحيلة على شعب المجاهدين ، تتصرف العصابة وكأنهم لا يفقهون حديث الشعب، أتوا بوجوه مقيتة ومن نفس الشلة أبعدوا من إحترق وجاؤوا بمحروقين .
7 - شعيب الخميس 14 مارس 2019 - 18:33
بلد غني بالنفط والغاز اتساءل اين تدهب كل العاءدات .
8 - عبد الله الخميس 14 مارس 2019 - 18:34
النظام الجزائري مثل الثعبان يغير جلده من فترة لأخرى لكن الثعبان لا يتغير
أضن أنها الفرصة الأخير للشعب الجزائري الشاب ليختار النظام الذي يرتضيه لنفسه ويمثله حقيقية لكسب رهان التنمية والكرامة والديمقراطية الحقيقية ويتخلص من شيوخ جبهة التحرير الذين تجاوزهم الزمن وما زالوا يديرون البلاد بعقلية القرن الماضي
تحية للشعب الجزائري الذي علمنا درسا في النضال السياسي السلمي
اللهم فرج كربتهم وحقق مرادهم وحفظهم من كيد الليل والنهار
9 - Sadik YEMLAH الخميس 14 مارس 2019 - 18:38
اظن كل هذا المحادثات ستتمخض عن مزيج بين السيناريو المغربي السلمي و السيناريو المصري.
على كل حال، نرجو كل التوفيق لإخواننا الجزائريين و ان يحفظنا و يحفظهم بما حفظ به الذكر الحكبم.
10 - محمد الزموري الخميس 14 مارس 2019 - 18:38
نطلب من الله عز وجل لإخواننا في الجزائر التوفيق في اختيار ولي أمرهم وقاءدهم بكل توافق وتراض بعيداً عن صدامات وعنف وأن يسلم المشعل إلى يد الشباب ذووا الكفاءات لإخراج البلاد من الحكم التقليدي الذي استمر طويلاً وأن يرجع العسكر إلى الثكنات وترك السياسة لذوي الاختصاص لكي تتضح الصورة الحقيقية للدولة والأخطاء التي اقترفت منذ بعيد وخاصة احتضان مجموعة إرهابية من المرتزقة فوق أراضيها بدون قانون يذكر وهي العقبة التي تعيق اللحمة وتكوين الإتحاد المغاربي كفى من الويلات التي تعيشها جل الدول العربية والإسلامية .
11 - احمد بن بلا صفاقص الخميس 14 مارس 2019 - 18:43
وزير داخلية سابق يصبح رءيس الوزراء يعني لازالت دار لقمان على حالها ولم يتغير اي شيء تبادل الادوار من اجل امتصاص غضب الشارع الدزايري ولكن هذه اللعبة لن تنطلي علينا نحن شعب المليون ونصف المليون شهيد سنواصل الكفاح والحراك مستمر حتى نحقق ماربنا التي نسعى اليها لن نرضى بالحلول الترقيعية ابدا
12 - تاوناتي الخميس 14 مارس 2019 - 18:48
الجزاءر الجزاءر ، وماذا عن شوهة المقابلة الودية المرتقبة ضد الأرجنتين. كل العالم يتحدث عن شروط ميسي المذلة.مليون دولار وبعد المباراة ممنوع اقتراب اي مغربي منه سواء من اللاعبين او الجمهور.وتركه يراوغ ويسجل الأهداف كما يشاء أثناء المباراة.
أليست هذه إهانة وقمة الاذلال للمغاربة .
العالم كله يسخر منا ونحن نتحدث عن الجزاءر.خليونا فهمنا.
13 - عبدالكريم بوشيخي الخميس 14 مارس 2019 - 18:54
انتهى زمن المناورات و وعود ربح الوقت بعد انتفاضة الملايين من افراد الشعب الجزائري الشقيق ضد النظام الفاسد ; 57 سنة مرت على استقلال الجزائر و مرت 20 سنة من حكم بوتفليقة و جنيرالات الجيش و لم يتغير شيئ بقيت الجزائر على حالها و ياريت لو حافظوا عليها كما تركها الاستعمار الفرنسي فالسيد نورالدين بدوي و رمطان لعمامرة يغردان خارج السرب لان الشعب الجزائري في واد و هما في واد اخر فمناوراتهم لم تعد تقنع احدا لانهم واجهة لنفس النظام الفاسد الذي طرده الشعب و هم جزء منه و فاقد الشيئ لا يعطيه فكان عليهم ان يقدموا استقالتهم او يرفضوا قرارات تعيينهم التي اصدرها كايد صالح و السعيد بوتفليقة و المخابرات هذا ما كان عليهم فعله حتى يحفظوا ماء وجههم لم يطلب منهم الانضمام للحراك الشعبي لانهم يعرفون ان الشعب سيتصدى لهم و يطردهم شر طردة كما فعل مع علي غديري و لويزة حنون و بنفليس و غيرهم لكن الفرار من الجزائر يجنبهم القصاص كما فعل اقطاب النظام و بعض المليارديرات الفاسدين الذين تمكنوا من الاطمئنان على افراد عائلاتهم بالديار الاوروبية بعد ان تمكنوا من مغادرة الجزائر منذ الاسبوع الاول لتفجر الانتفاضة الوقت لن يرحم
14 - واحد من لمداويخ الخميس 14 مارس 2019 - 18:58
أتمنى أن تمر هذه المرحلة الصعبة بسلام على أشقائنا الجزائريين

أطلب الله أن يوفقهم لما فيه الخير للبلاد والعباد

أما جنرالات الشر أيديهم ملطخة بدماء أحرار

الجيش الجزائري يجب أن ينظف بجذوره

وخاصة دار العجزة المسيطرين على البلاد ويفكرون فقط في مصالح أسيادهم من وراء البحر (((ماما فرنسا))) كما هو الحال في مغربنا إكس ليبن /aix les bains
15 - جزائري الخميس 14 مارس 2019 - 18:59
شعب الجزلئر سيد كيف يحكمه الخشب نحن سلالة الابطال نمرض ولا نموت سترحلون يعني سترحلون
16 - لبيب ع وادي زم الخميس 14 مارس 2019 - 19:05
دلك مشكل جزاءري صرف ، ليس من حق اي كان التدخل فيه ، لكن وجب على الإخوة هنآك ان يدركوا ، أنه من اصعب الصعاب ، بل من سابع المستحيلات ، التخلي عن الثروة والسلطة ، او حتى مجرد التفكير في استردادها ، والطريق لتحقيق دلك ، يتطلب الكثير من الدم ، والكثير من التضحيات ، الله يلطف او خلاص . وجب التعامل مع المافيا الحاكمة بحكمة وبصيرة ودكاء .
17 - مغربي عربي حر الخميس 14 مارس 2019 - 19:06
سبحان الله رئيس بدون انتخابات الجزائر في ورطة المهم مايجب تغييره هو اعضاء الحكومة مافيا الشعب حكومة مرتزقة ثروات الشعب والمشاريع بالخارج لتفقير الشعب المسالم وقمعه بالجيش يجب على الشعب المطالبة بترحيل اومحاكمة اعضاء حكومة حزب بوتفليقة الفاسدة واشهارهم في المسيرات وهم المساهل ويحي وسلال وصالح رئيس العصابة المتحكم بالبلاد لصالحه وقمع الشعب والهائه بالجيران لاسكاته وتنيه عن مطالبه الوطنية الداخلية يجب تشويههم بالمسيرات ورفع صورهم للعالم لانهم لازالوا غير مبالين بتحركات واسيقاض الشعب المفقر
18 - S400 قاهر الاعداء الخميس 14 مارس 2019 - 19:07
جيش الوطني الشعبي يحمي الشعب وحدود الوطن وليس زمرة عائلة بوتفليقة وحاشيته فلن تفرحو يا لصوص ويا نهبي مال الشعب واعلمو ان الله يمهل ولا يهمل شعب الجزائري يحميه جيشه وبحول الله سوف ترحلون وسوف ينتهي عهد الشيوخ ويحل محلكم الشباب المثقف والواعي والذي يحب وطنه وليس المال وشكرا لهسبريس
19 - amahrouch الخميس 14 مارس 2019 - 19:09
Que Dieu garde l Algérie !Notre Sahara me parait petit devant la destruction de l Algérie sœur.Elle est facile à devenir comme la Somalie,il suffit d un raid sur Hassi Mas3oud pour que toutes les richesses s envolent en éclats !Dieu garde l Algérie et le peuple frère algérien.J ai grand espoir à ce qu un changement radical se produise dans ce pays.La fraternité perdue va être retrouvée inchallah.Vive l Afrique du Nord unie et indivisible
20 - مواطن اتحادي الخميس 14 مارس 2019 - 19:28
بما أن الكتلة الحاكمة في الجزائر لا زالت تنحصر في الحرس القديم و لازالوا يعملون بمخلفات بومدين داخليا و خارجيا فإن الصراع سيبقى في اوجه بينهم والجيل الجديد كون الاخير يفكر بمنطق الديمقراطية كحلم يكون بابا لتقدم الجارة الشرقية واستعادة هيبة واسم الدلة من ايادي العصابة المتخفية والتي تفكر بمنطق السلطة و اليد الحديدية بمعنى انا والطوفان من بعدي.
اذن فالصراع قائم وتغيير الوجوه بدل السياسة والمتحكم ولن ينتهي الا باعلان طرف فائزا على الآخر.
نصيحة للديبلوماسية المغربية ان تبقى مترقبة للوضع عن كثب و تنتظر الايام لعلها تأتي بخبر يقين كون الاجواء تنذر بانفجار سياسي قادم بالجزائر قد يزعزع صندوق السياسة الداخلية والخارجية على حد سواء والاهم ان حتى وان بقي الحرس القديم متمسكا بالسلطة فإنه قد يعيد النظر في توجهاته حول مجموعة من القضايا الاقليمية والدولية وبالتالي قد يكون الصراع القائم مفيدا للمغرب.
دون تعليقات تافهة هذا رايي المتواضع
21 - abdou الخميس 14 مارس 2019 - 19:30
je pense que telefilm algerien sera plus longue que le telefilm turc sam7ini,on espere qu' a la fin tous seront heureux et qu'il regne la paix dans ce pays frere
22 - Jazzy الخميس 14 مارس 2019 - 19:37
On remercie tous les marocains et nous leur demandons de ne pas rentrer et ne plus commenter les affaires algériennes. Les peuple algérien exige que personne ou état étrangers n'interfère dans leurs affaires intérieurs
Aussi pas de leçons de démocratie ou autre choses de quelconques pays et certainement pas des pays autoritaires
l'Algérie est une République et elle le restera
Un seul héro le peuple
23 - اطلس الخميس 14 مارس 2019 - 19:37
اي حوار يا من زور الانتخابات ؟ العصابة باتت على وشك السقوط ،جمعة أو جمعتنين أو ثلاث وينتصر الشعب الجزائري بإذن الله على من سرق فرحته منذ الاستقلال 1962 ، ويرمي بعصابة البول زاريو الخونة إلى الموزانبيق
24 - قبائلي قح الخميس 14 مارس 2019 - 19:41
وتجنبت الجزائر إلى حد كبير تبعات انتفاضات الربيع العربي.....ولن تقع فيه
25 - الحـــــ عبد الله ــــاج الخميس 14 مارس 2019 - 19:47
بهذه المسرحية (الخطة B) يستنسخ النظام الجزائري نفسه بشكل فاضح، والشعب الجزائري يريد إنهاء حكم عصابة ال (FLN) ويرفض تمديد ولاية بوتفليقة بالقفز على الانتخابات التي كان سيفوز بها بنسة 99%.
التمديد أسوأ من العهدة الخامسة وفيه خرق فاضح للدستور الجزائري ويعري خبث النظام الماكر وتلاعبه بطالب الشعب.
والمصيبة هي أن من كان يسوق له أته "حكيم" الجزائر المدعو الأخضر الإبراهيمي ورط نفسه وتحول الى مجرد ورقة جوكير في يد العصابة وقبل خدمتها في احلك فترات حكمها، وهو الذي كان بالإمكان أن يكون محايد و”حكيم” ومرشح مشترك مقبول من الجميع لقيادة مرحلة انتقالية يتم فيها وضع دستور جديد بعد حوار وطني موسع يسن فيه فصل الجيش عن السلطة السياسية وإصلاح الإعلام العمومي وضمان استقلاليته وكذا استقلالية القضاء… بدل من مشاركة عصابة العسكر وحاشية بوتفليقة في الالتفاف على مطالب الشعب
لكنه قبل أن ينخرط في الخطة المحبوكة للالتفاف على المطالب الشعبية، وهذا التصرف من لدن النظام هو ما يفتح الباب مشرعا للأيادي الأجنبية الحقيقية التي كان يخيف بها الشعب كلما طالب برحيل عصابة ال (FLN) وعسكر الحركيين الذين يستعمرون الجزائر
26 - abohicham1 الخميس 14 مارس 2019 - 19:54
واين كنتم قبل 20 سنة ان الله يمهل ولا يهمل
27 - الحقيقة .....وجدة الوطنية الخميس 14 مارس 2019 - 20:30
لن تقوم للشعب الجزاءري قاءمة ما دامت تمول عصابة البوليزاريو ...ازمة الجزاءر واضحة وضوح الشمس و هي تدخل الجيش في شورن الحكم و تبدير اموال الشعب على جمهورية تندوف
28 - خالد F الخميس 14 مارس 2019 - 20:31
الجزائر هي الدولة الوحيدة في العالم التي تمنح فيها المناصب السامية كمنصب الوزير الأول دون حاجة إلى مؤهلات، يكفي حضور أمسيات الويسكي حيث يحضر صناديد ال FLN وشيوخ الثورة التي لاتريد أن تنتهي، ف 132 سنة من الإحتلال الفرنسي تقابلها 8 سنوات فقط من المقاومة المسلحة مات فيها المجاهدون الحقيقيون وبقي الحركيون يصولون ويقولون بعد بعد ارتدائهم للكوستيم 3 قطع.
عند العرب المؤقت و الإنتقالي يصبح رسميا بمقتضى القانون ما دامت الرؤيا ضبابية والهدف غير واضح.
كان الله في عون الجزائر التي غنى أحدهم أيام بومدين à dieu la France bonjour l'Algérie فرد عليه جيل اليوم à dieu l'Algérie bonjour la France طبعا عبر قوارب الموت في بلد المليارات المكعبة من الغاز والنفط.
S400 قاهر الأعداء; لقد قهرك بنو جلدتك حتى أصبحت أنت أيضا تردد ما يرددهه أبناء الجزائر، هل نسيت تبجحكك بتقرير مصير البوليزاريو الذين يعيشون أفضل منك.
29 - amahrouch الخميس 14 مارس 2019 - 20:34
Je conseille à tous les intellectuels algériens de ne pas faire des interventions sur les chaines de TV khaligiennes notamment Aljazeera et la libanaise Almayadeen.Toutes ces chaînes cherchent à attiser le feu et détruire l Afrique du nord.Elles veulent la voir voler en éclats
30 - 10 - WARZAZAT الخميس 14 مارس 2019 - 20:53
شمال افريقيا في مفترق الطرق المسؤولين نهبوا ثرواتها منذ الاستقلال وقاموا بتقسيمها مع الغرب عندما احسوا بالشعوب تستيقظ من غفلتها يريدون اخذ كل شئ اموال المسؤولين سيطبقون عليهم من اين لك هذا (فلوس دالما كلاهم زعطوط) وسيستغلون الخيرات المتبقية بحجة الاستثمار وخلق فرص الشغل من الاطلسي الى الفرات العقل الوهابي وما اتى به اننا نحس بالخجل والعار مع الامم الاخرى الى مزبلة التاريخ لاحكام ولا محكومين
31 - Citoyenne الخميس 14 مارس 2019 - 20:55
الله يحفظ من شي ربيع جزاءري
الله يحفظ اخوتنا الجزاءرين
الجنيرالات محالش واش اطلقوا الحكم
الله يستر و السلام
32 - اسكندر الخميس 14 مارس 2019 - 21:02
الجزائر تقدم للعالم درس في الديمقراطية و المغاربا يعلقون. امركن محير. يا ايها المغاربا و الله حالكن مو احسن من حال الجزائريين وضعيتكم اصعب و بكثير. الشعب الجزائري له وعي سياسي و قوة ارادة كبيرة و الحكومة الجزائرية لا تستهزاء بإرادة الشعب. فهم يخافون الشعب الحر و المحرر. انا انصح المغاربا بإستخدام طاقتهم لتغير و تحسين الاحوال في المغرب. الزفزافي طالب بمستشفي و مدرسة قام سجنه ب عشرين سنة. لو حذث مثل هذا الحادث في الجزائر لانقلبت الجزائر راسا علي عقب. و لكن في المغرب و كان حادث الزفزافي لم يكن. يا زلما روحو حررو بلادكن و لا تتكلمو علي شعب الجزائر الحر
33 - الجزائري الخميس 14 مارس 2019 - 21:06
الكثير من التعليقات المغربية و الان اليكم تعليقي انا الجزائري ابن الجزائر و فيه خلاصة رأي ابناء وطني .
نطالب بتغيير كل شيء خصوصا الارستقراطيين و ( خدام الدولة ) و المقربون الانتهازيون . اما السياسة الخارجية و الاستقرار و قوة الجيش لا يلعب به احد و من يحلم بذلك فابشره بأنه واااااااهم .
نعلم أن الجزائر قوية و لكن نريدها اقوى و اقوى .
ثورتنا ليست لطلب مستشفى و نسائنا لا يطلبون حقل فراولة ... نريد الانطلاق الى الاعلى .
34 - سيناريوهات الصراع الخميس 14 مارس 2019 - 22:04
اللحظة دقيقة جدا فالنضام سيعمل علي اختراق الحراك وفرض تمتلية له ان استطاع او يخلق البلطجة لاخماد الحراك كما وقع في 20 فبراير حين دفع النظام للعدالة والتنمية لقطف تمار الحراك ونعرف النتيجة 10 سنوات من البيجدي وتم تدجينه كجميع الاحزاب. كذلك الجزائر الخطة هي الاحتواء والتدجين كما وقع للمغرب او البلطجة والعنف كما وقع في مصر والحل التالث هو الصمود واستحمال القوات الخاصة الغربية التي ستخلق الفوضى بضرب الشعب بالشعب وفرق تسود سيتاريو سوريا. الله احفظ اخواننا في الجزائر لان الوقت دقيق جدا والشياطين الغربيين علي الابواب
35 - المحاميد الخميس 14 مارس 2019 - 22:06
انظرو هاد النظام يتناوب على الشعب الجزاىري يدهب اويحي وياتي بدوي تم يرجع سلال وياتي اويحي تم ياتي لعمامرة ويدهب بدوي وياتي سلال تم ياتي لوح ويهب اويحي مدة 20سنة من النصب ودهبت 1000مليلر لا يعرف اين دهبت دهبت الى مرتزقة البوليزاريو باتندوف وتبقى الجزاىر هكدا والاعوام تمر على ظهر الشعب الجزاىري
36 - أحمد DZ الخميس 14 مارس 2019 - 22:16
الأشقاء المغاربة يتمنون الحرية والديمقراطية لكل الشعوب العربية باستثناء الشعب المغربي ....
37 - صالح الخميس 14 مارس 2019 - 23:46
السلام عليكم نطلب من الله ان يوحد قلوبنا ويجمع شملنا المغرب والجزائر إخوة إلى الأبد وسوف يأتي بادن الله اليوم الذي نصبح فيه جسدا واحدا ما يجمعنا كتير و لا تفرقنا سوى فرنسا و قوة الشر التي تعيش من صراعنا فلاخوتي في الجزائر من قلبي اطلب من الله ان يوفقكم للخير ولاخوتي المغاربة بارك علينا من للشطيح والغناء والكوميديا والعام زين راه مشاكلنا كترات الله يستر.
38 - مغاربي وحدوي الخميس 14 مارس 2019 - 23:49
رد على الجزائري 33: وهل ثمة عندكم معضلة أكبر من وزارة الخارجية التى تستهلك كل ثروة وميزانية الشعب الجزائري في الهبات والسفريات والمؤتمرات الدعائية والتسليح لجمهورية تندوف مما جعلكم تشتاقون لطعم الموز والفراولة
39 - 1963 الجمعة 15 مارس 2019 - 01:08
اتعجب من امر الجزاءرين المقيمين في هسبريس يهاجمون المغاربة الذين يسدون لهم النصح بعدم التدخل في شؤونهم الداخلية ،فنحن في جريدة مغربية ،ونحن مغاربة نناقش المواضيع فيما بيننا سلبية كانت ام ايجابية فمن الاجنبي هنا المغاربة ام انتم ومن يتدخل في الشؤون الداخلية للاخر اليس هو المتطفل على هذا المنبر،ارسلتكم المخابرات لزعزعة اسقرار المغرب فتزعزع الستقراركم،سيرو اعطيونا اتيساع المراض
40 - علاوة الجمعة 15 مارس 2019 - 03:23
سقف الحرية لي الجزائر لا يعادله إلا الدول الأوروبية- فانظروا إلى إمارتكم التي تنحنون يوميا لأاخناتونكم - مملكة الشاطين باعت بلادكم وشعبكم- من الجوع الى التشريد الى البطالة المخدرات - مملكتكم الذي يدخل فيه الفرنسي ببطاقة التعريف والمغربي من أهل البلاد لا بد له من جواز سفر- أينن الزفزافي - وأين المعارضين الساسيين - كلهم في السجون - فلا اتتكلمو يا أيها الشعب الذي أصبح كالببغاء
41 - مطرنن الجمعة 15 مارس 2019 - 04:26
سكندر ياخي لتدافع على المافيا وتعاير المرارك هذه طريقة العسكر يضل الرأي العام لو كان الجزائري ذكي وحر لما بقي من عام 1962 وهو تحت الإحتلال تجار الغاز.
42 - said الجمعة 15 مارس 2019 - 06:02
الي السيد اسكندر اقول لك الزفزافي هو وجماعته كان يحمل راية الانفصال يستحق 100 سنة سجنا اما بالنسبة للجزائري صاحب الفراولة اقول له وكنصيحة الجزائر ليس فيها رجل دولة لكي يعوض رئيسكم المعاق ستدخلون في دوامة كبيرة وفي فراغ سياسي وفوضى لانكم ليس لكم مؤسسات قوية تحمي الفوضى. الجزائر كانت فوضوية في مؤسساتها يحكمها حزب واحد مند الاستقلال تذكر كلامي عندما تقوم الفوضى الحرية الزائدة الغير المدروسة ستنهك الجيل القادم لان الكل سيطلب بحقه والكل يريد ان يحكم ويختلط الحابل بي النابل تذكر كلامي
43 - أحمد المغربي الجمعة 15 مارس 2019 - 06:53
للمتدخل 36 أحمد Dz: ان المغرب والمغاربة في حرية ورفاهية أكثر منكم واكثر مما تتصورون.. وإذا اردتم تتاكدوا من ذلك فطالبوا نظامكم الحاكم أن يفتح الحدود لتروا بأم اعينكم.. لكنه لن يفتحها لأنكم ستعرفون الكثير من الحقائق التي تجهلونها وستكون مشكلة عويصة عنده
44 - أحمد المغربي الجمعة 15 مارس 2019 - 07:41
للمتدخل أحمد DZ: اقول ان المغرب والمغاربة يعيشون في حرية ورفاهية أحسن منكم واكثر مما تتصورون.. وإذا اردتم تتاكدوا من ذلك فطالبوا نظامكم الحاكم بفتح الحدود لتتاكدوا من ذلك بأنفسكم.. لكن لن يستطيع فتحها لأنكم ستعرفون الكثير من الحقائق التي تجهلونها وستكون مشكلة عويصة عنده
45 - Hamid الجمعة 15 مارس 2019 - 08:36
إلى المصوتين أو المصوت على التعليق 41 و 42 و 43 بالسلبي أن يضحضو ما كتب بالكتابة وليس بالتشوير فقط والدي من علامات الجبن
المجموع: 45 | عرض: 1 - 45

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.