24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

19/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3108:0013:1816:0218:2619:44
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. الطريق إلى فلسطين (5.00)

  2. العرض التنموي بتنغير يتعزز بمشاريع بالملايير (5.00)

  3. بعد نيل لقب "الكأس" .. الاحتفالات تغمر الحي المحمدي بإنجاز "الطاس" (5.00)

  4. جامعة الدول العربية: أمريكا تعادي السلام العادل (5.00)

  5. مقترح قانون جديد يقضي بإلغاء وتصفية معاشات برلمانيي المملكة (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | المسلمون مستهدفون بعمليات إرهابية كثيرة لعناصر يمينية متطرفة

المسلمون مستهدفون بعمليات إرهابية كثيرة لعناصر يمينية متطرفة

المسلمون مستهدفون بعمليات إرهابية كثيرة لعناصر يمينية متطرفة

شهدت السنوات الأخيرة عددا من الهجمات التي استهدفت المسلمين في بقاع مختلفة في العالم، كان مقتل 49 شخصا في حادث إرهابي في مسجدين في كرايستشيرش بنيوزيلندا، أول أمس الجمعة، هو الأحدث في سلسلة هذه الهجمات التي تورّط فيها متطرفون يمينيون، في الأغلب، بالدول الغربية.

في غشت من سنة 2016 قُتل أحد أئمة نيويورك وأتباعه بالرصاص في شارع مزدحم، بالقرب من مسجدهم في كوينز، فيما وصفته الشرطة بأنه جريمة كراهية.

وبحلول دجنبر 2016 دخل رجل، عمره 30 عاما، مسجدا في وسط زيورخ بسويسرا، وبدأ إطلاق النار على حفنة من المسلمين، بينما كانوا يحتسون الشاي بعد صلاة العشاء؛ وهو ما أسفر عن إصابة ثلاثة منهم، وفر المشتبه فيه قبل العثور عليه بالقرب من نهر جوار المسجد.

شهر يناير من عام 2017 يرتبط بقتل مسلح ستة مصلين مسلمين، وأصاب عشرات آخرين، في إطلاق عشوائي للنار عند مسجد في كيبك سيتي بكندا خلال صلاة العشاء، ومن بين الضحايا رجل حاول التصدي للمسلح. وأصيب 19 آخرون في الحادث نفسه، بينما حكم على المسلح بالسجن مدى الحياة.

في شهر ماي 2017 لقي رجلان حتفهما خلال محاولتهما التدخل عندما بدأ رجل مضايقة امرأتين، ينم مظهرهما على أنهما مسلمتان في قطار بولاية أوريغون بشمال غرب الولايات المتحدة الأمريكية، وأصيب رجل ثالث بأعطاب بدنية خطيرة.

عند وصول يونيو 2017 قاد رجل، يبلغ 48 عاما، سيارة مسرعة في لندن باتجاه مصلين أثناء خروجهم من المسجد بعد صلاة التهجد؛ وهو ما أسفر عن مقتل رجل وإصابة 9 آخرين, وحكم على السائق بالسجن 43 عاما في اتهامات على صلة بالإرهاب.

أمّا غشت 2017 فقد شهد ارتفاع الجرائم التي تستهدف مسلمين عقب هجمات إرهابية دموية في مدينتي برشلونة وكامبريلز الإسبانيتين، حيث تعرضت مساجد في مدن غرناطة وفوينلابرادا ولوجرونيو وإشبيلية بالقصف بقنابل حارقة. وتعرض ثلاثة مغاربة لاعتداء وحشي في نافارا، بينما أًصيبت امرأة مسلمة جراء هجوم أمام مترو مدريد.

آخر هذه الفواجع هي ما تمّ يوم الجمعة الماضي في نيوزيلندا عندما قتل أسترالي أبيض عنصري، يبلغ 28 عاما، 49 شخصا في مسجدين بمدينة كرايستشيرش، وجرى اعتقاله عقب ذلك ليوضع رهن الاعتقال الاحتياطي، ويواجه اتهامات سيتم الشروع في محاكمته بناء عليها الشهر القادم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (24)

1 - محمد المغربي الطانطاني الأحد 17 مارس 2019 - 01:47
حسبنا الله ونعم الوكيل. حسبنا الله ونعم الوكيل. حسبنا الله ونعم الوكيل.
2 - Adil الأحد 17 مارس 2019 - 01:49
الحمد لله انني ولدت مسلما...
في الغرب إن كرهوا الإسلام إشتد...وإن إمتنعوا عنه إمتد...الحمد لله
3 - vladi الأحد 17 مارس 2019 - 02:00
il faut noter que le massacre de vendredi a été commis par un terroriste chrétien qui ete influencé par des auteurs terroristes chrétiens francais qui sement la haine et vous n'imaginez pas se qu ils disent publiquement a la tele de la république sans aucune poursuite
4 - ظهر الحق وزهق الباطل الأحد 17 مارس 2019 - 02:05
الارهاب في كل العالم وليس في الدين الاسلامي كما يتهمه البعض الملاحدة ومجرمون.
5 - hmida la feraille الأحد 17 مارس 2019 - 02:23
اصلحوا بلدان المسلمين و اوقفوا النهب و سرقة خيرات المسلمين من نفط و غاز و ذهب و فوسفاط و بحر. الحكماء المسلمون اخذلوا شعوبهم ففروا الى الغرب اعتقادا انهم يلقون عيشا كريما. ولكن ها هي الشرارة تظهر ببطء. لماذا كل حاكم مهمته الوحيده هو جمع المليارات و تجويع و تكليخ شعبه؟ لو لا المفسدين لما هاجر احد الى اوربا او الغرب
6 - dokalli الأحد 17 مارس 2019 - 03:09
فنهوما لجمعيات اصحاب الشموع و دموع و لورود ولا هادوم مسلمين
7 - Adilusa الأحد 17 مارس 2019 - 03:17
الذي يقلقهم هو الإنتشار السريع للإسلام في بلدانهم... مسجدنا الذي نصلي فيه نحن كان كنيسة و اشتراه المسلمون و جعلوه مسجدا. و البارحة جاء مسلمان جديدان أعلنا إسلامهما و اليوم صلى بجانبي مسلم جديد...

فالإسلام إذا عودي اشتد و إذا ترك امتد.
8 - Wiseman الأحد 17 مارس 2019 - 03:27
How can we defeat fascists in the world who hates Islam? The solution is clear: Great education of our children so they can excel and have enough power to lead the world. Going back to the old excuses of victimizations and nonsense solutions will not do. Allah wants strong Muslims. Not weak and corrupt Muslims like we have now. Educate your children well like Asians so that you can stand up with your heads high in the world. Not be like Morocco now, full of beggars and thieves (official and non-official). For every attack on Muslims, do something good for society. Clean your streets, learn to read, help your society with added value behavior. In no time, Muslims can be very successful and have the power for others to take them seriously.
9 - سلام ا الأحد 17 مارس 2019 - 03:54
اعتقد انهم الصالبيون و ليس مصطلح اليميني، مثل العصور المظلمة في اوروبا و الحروب الصليبية ضد المسلمين في القرون الوسطى
10 - Redouane الأحد 17 مارس 2019 - 04:14
اللهم ارحمهم وارزق اهلهم الصبر والسلوان
انا لله وانا اليه راجعون
11 - متقاعد الأحد 17 مارس 2019 - 05:02
المسلمون والمسلمات في الغرب أصنام متحركة تثير شهية الغضب عند كل غربي يحدث نفسه بالشجب ويعلن بالحرية لأن ما يسمع عن أخلاق المسلمين وتنضاف اليه داعش لاتستطيع أن تجهر باسلامك هنا يبتسم في وجهك ولكن ينظر اليك شبه داعشي وتحس بذلك وتتنامى الظاهرة فتولد ذلك العنصري الذي تأثر كثيرا بما سمع وما رأى لم ترتاح نفسه الا بعد أن ينفذ ما بما داخله هو مجرد صورة مصغرة لعدد كبير مثله،تخرج المرأة بلباسها معتزة بدينها جاهلة بما يدور حولها في مكان كان مسيحيا بامتياز،الغرب يعاني بين قيمه العلمانية وقيم الدين التي تتنامى بالعنصرية والعنصرية المضادة،كل مرة أذهب فيها المسجد أتذكر كفني وقبري ولا يخيفني ذلك بقدر ما لايعجبني خطاب أئمة الاسلام للجموع بكلام تقليدي يرسخ ثقافة لاتواكب التطور الحاصل في الدول الغربية ،أنت في اوربا وتعيش جزءا من المغرب،الخارج يعج بناس ليسوا كأناس المغرب ،تناقض يداهمك ويفتت عقلك تفهمه ولا حول لك أن تتحرر منه أو تساهم في تغييره،هذا التناقض والارتباك عند الشباب يخلق عندهم الهذيان فيتركون الدراسة والاكتفاء بالمعيشة الميسرة التي تتيحها الدولة قناعة منه مثل اليهودي قبل أن يهاجر الى اسرائيل
12 - دلال الأحد 17 مارس 2019 - 05:24
من أين أبداً اختلطت الأوراق وعمت الفوضى وسالت دماء وزهقت ارواح برىئة ذنبها الوحيد انها تحاسب باجرام داعش ومتطرفين مع العلم ان القاتل نفسه يجمل افكارا اكثر تطرفا وعنصرية هنا اتساءل الى متى هذا السكوت العالمي عن وجود خلل في المجتمعات خلل تاريخي عقدي اخلاقي سياسي ايديولوجي أين التسامح الحوار قبول الآخر احترام إنسانية البشر أرجو من البشرية ان تستفيق قبل فوات الأوان
13 - العباسي الأحد 17 مارس 2019 - 06:03
مكان لا يمين لا هم يحزنون كاين اليهود اعداء الله و الرسول و المؤمنينين كفى ذر الرماد على اعين البله
14 - محمد سعيد الأحد 17 مارس 2019 - 06:40
مسيحي متطرف وليس يميني،
لعلك تقصد بان المسلمين مستهذفين من قبل المسيحيين المتطرفين .
اعلام الغرب يتحدث عن المسلمين المتطرفين، الاسلام الارهابي، ولكن عند الحديث عن ارهاب بني جلدتهم يعرفه ييميني متطرف، والاصل تسمه مسيحي ارهابي. او العكس.
15 - مواطنة الأحد 17 مارس 2019 - 08:20
الدين و التدين حرية و حق لكل إنسان يجب أن يحترم في جميع بقاع العالم حتى يكون هناك تعايش سلمي بعيد عن الأحقاد و الكراهية ..
16 - med الأحد 17 مارس 2019 - 08:28
مرتكبوا هذه الجراإم يسقط عنهم كلمة ارهابي و يكون مختل عقليا و لو كان اصله عربي لا اقل مسلم اقول عربي للقب بارهابي
17 - Anas الأحد 17 مارس 2019 - 08:51
لا احد يتجرأ على استعمال مسيحيون متطرفون....في المقابل نجد اعلام العالم باكمله و العربي ايضا يستعمل كلمة دولة اسلامية على جماعة ارهابية!!!دون ان يتحرك المؤتمر الاسلامي او المجموعة العربية للمطالبة بعدم استعمال هذا الاسم في نقل الاخبار او تمييز هاته المجموعة الارهابية..
18 - جلال الأحد 17 مارس 2019 - 08:55
قرأت المقالة مهمة خطيرة منذ 10 السنوات تقريبا أيام الأزمة المالية الاقتصادية خانقة ضربت امريكا اروبا من كاتب الأروبي معروف نسيت اسمه المقالة موجودة في الانترنت يريد عودة اليها يدعو فيها المسلمين خروج بسرعة من القارة اروبا والا سوف يتعرضون إبادة الجماعية هولكوست جديد ما تعرض له اليهود في الحرب العالمية الثانية مع صعود هتلر والنازيين إلى الحكم بدأ يلاحقون أي اليهودي في اروبا يرسلونه المعتقلات الموت في بولندا حتى اقترب اليهود من إبادة وقضاء عليهم لولا انهم هربوا الدول العربية والإسلامية متل المغرب قام بي حمايتهم رفض تسليمهم لما طلب منه هتلر ذلك في عهد الملك محمد الخامس سبب الكراهية وملاحقة سببها الأزمة الاقتصادية سنة 2029 نشر النازيين وزير لإعلام النازي جوبرز دعاية مظللة بأن اليهود هم سبب الأزمة الفقر ألمان الاروبين يسرقون الاموالنا فرص العمل اليهود كانوا الأصحاب الشركات الأغنياء اروبا بالتالي كانوا الشماعة الأزمة الاروبين نموا الكراهية شعوبهم ضد اليهود والحقد الطبقي والاجتماعي والهدف كان الاستياء على شركاتهم والاموالهم طردهم من اوربا خشية تكرر مع المسلمين
19 - Daiz الأحد 17 مارس 2019 - 10:25
بعد كل ماوقع وبعد الاسى والاسف نتساءل، لو أن ماوقع راح ضحيته غير المسلمين ماذا سيقع؟ اليكم جوابي . اكيد سترفع حالات التأهب الأمني في بر وبحر كل دول العالم، لماذا؟ الجواب بسيط جدا... الا وهو ان الاسلام والمسلمين هم الارهاب. ويحز في النفس ان كثيرا من قنواة الصرف الصحي العربية و بعض المقروء منها كذلك في بعض المقالات لم يشر إلى كلمة ارهاب بل اكتفوا بلفض اعتداء. نسأل الله أن يشملنا بعفوه، وان تنصروا الله ينصركم. وفي امان الله.
20 - Tamazirt الأحد 17 مارس 2019 - 12:13
لا اعلم لمادا المسلمون المتدينين يدهبو الى بلاد الكفر. 99٪؜ من اللجوء السياسي هم مسلمون . لمادا لايدهلون الى بلاد الاسلام. مادا ينتصرون من المسحيين، الملحدين ، العلمانيين.، دوي السدود الجنسي. انه نفاق ، يريدون الجنة في الرض و في السماء.
21 - ح س الأحد 17 مارس 2019 - 12:54
كان من نتائج انهيار الاتحاد السوفياتي والمعسكر الشرقي ، الحرب على بلاد الإسلام والمسلمين لزعزعة استقرار دوله سياسيا... واستلاب شعوبه بالعمل على تشويه والتشكيك في عقيدتهم والاستخفاف بثقافتهم وقيمهم لتسهيل السيطرة على بلادهم ثم الهيمنة على خيراتهم لترويج السلع والسلاح ،وما احتلال امريكا للعراق بعد حصار قتل الاف الأطفال نتيجة الجوع والمرض ثم العمل على انهيار دولته وماتولد عنها من وفوضى وخراب وفقر وصراعات اذكت العصبية القبلية والطائفية والمذهبية واستقوت الخارجين عن القانون وكل من في قلبه مرض فانتهكت حرمات الناس وكرامتهم وممتلكاتهم فشرد وقتل اقوام، واكتوى بنيرانها الجيران والعالم الإسلامي خاصة حيث استغل الإعلام الغربي المعادي هذه الصور التي نسجها المحتل عن طريق اذنابه ، كاداة لتنقيذ مخططه بنية مريبة تضمن له بقاءه ومصالحه بزعزعة عقيدة المسلم وإعطاء صورة خادعة ومشوهة عن الإسلام والمسلمين في العالم تروم ضرب القيم الثقافية والإنسانية والروحية للمجتمع الاسلامي على انه مجتمع مارق ، مما انتج كراهية وتألبا على المسلمين والإسلام لدى الذين يعادونه او لا يعرفونه كدين سلام وتسامح،
22 - يوسف كندا الأحد 17 مارس 2019 - 13:27
لنفرض ما يقولون صحيح ادا يجب ان تصنف اليمين المتطرف منظمة ارهابية و يجب ملاحقة منتسبيه على الأقل في بلاد المسلمين . ماري لوبان ادا دخلت المغرب يجب ان تعتقل و كل من على شاكلتهم
23 - هشام الأحد 17 مارس 2019 - 22:18
اليهود والنصارى أشد عداوة للمسلمين
24 - Mohamed الأحد 17 مارس 2019 - 23:05
المدينة التي وقعت فيها هذه المجزرة تسما christchurch يعني بالعربية كنيسة المسيح ,هل هادا سدفه ام مادا.
المجموع: 24 | عرض: 1 - 24

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.