24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4908:2113:2616:0118:2319:43
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. السفيرة ناجي تقدّم أوراق اعتمادها للأمير جاكومو (5.00)

  2. موريتانيا تحتضن النسخة الأولى لـ"أسبوع المغرب" (5.00)

  3. المالكي: ثمانية تحديات تواجه البرلمانات عبر العالم (5.00)

  4. الأميرة للا خديجة تدشّن رواق الزواحف الإفريقية (5.00)

  5. حقوق الإنسان (5.00)

قيم هذا المقال

4.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | مذبحة المسجدين بنيوزيلندا "تفضح" موقف ترامب تجاه المسلمين

مذبحة المسجدين بنيوزيلندا "تفضح" موقف ترامب تجاه المسلمين

مذبحة المسجدين بنيوزيلندا "تفضح" موقف ترامب تجاه المسلمين

دافع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الأحد عن إعلامية بشبكة فوكس نيوز أدلت بتصريحات معادية للمسلمين، بينما رفض البيت الأبيض أي محاولة للربط بين الرئيس ومنفذ هجوم المسجدين في نيوزيلندا الذي أودى بحياة 50 شخصا.

وسلط العنف ضد المسلمين في نيوزيلندا يوم الجمعة الضوء على خطاب ترامب بشأن الإسلام، وأحيا انتقادات لطريقة تعامله مع العنف الذي يرتكبه معتنقي فكرة تفوق العرق الأبيض.

ودعا ترامب في تغريدة على تويتر إلى إعادة الإعلامية جينين بيرو إلى ممارسة عملها، واتهم الديمقراطيين بالسعي إلى "إسكات أغلبية في بلادنا".

وفي الوقت نفسه، سعى ميك مولفاني القائم بأعمال كبير موظفي البيت الأبيض في تصريحات بأكثر من محطة إخبارية اليوم الأحد‭‭ ‬‬للحد من انتقادات بأن ترامب لم يندد بخطاب الكراهية بالدرجة الكافية، وأنه أجج مشاعر معادية للمسلمين.

وقال مولفاني في تصريح بمحطة فوكس نيوز "إن الرئيس ليس ممن يؤمنون بتفوق العرق الأبيض. لست أدري كم مرة نحتاج فيها أن نقول ذلك".

ويوم الجمعة، ندد ترامب بالهجوم الذي وصفه بأنه "مذبحة مروعة" بينما وصفه البيت الأبيض بأنه "عمل وحشي من أعمال الكراهية".

وردا على سؤال من صحفي في واشنطن عما إذا كان يعتقد أن النزعة القومية البيضاء تمثل تهديدا متزايدا في أنحاء العالم، قال ترامب "لا أعتقد ذلك في الحقيقة. أعتقد أن مجموعة صغيرة من الناس هي التي تعاني من مشكلات خطيرة جدا".

وكان المسلح المتهم قد أشاد في بيانه الذي نشره على الإنترنت بترامب ووصفه بأنه "رمز لإحياء الهوية البيضاء".

وقال مولفاني إن المذبحة نتاج تصرف شخص مختل ومن غير المنصف ربط هذا الشخص بترامب أو أي سياسي آخر.

وأضاف لمحطة (سي.بي.إس) "لا أرى وجود ارتباط بين دونالد ترامب كرئيس وذلك الذي حدث في نيوزيلندا".

وتعرض ترامب لانتقادات شديدة في الأيام التي تلت مسيرة لأنصار تفوق العرق الأبيض في مدينة شارلوتسفيل بولاية فيرجينيا عام 2017 عندما ساوى بينهم وبين محتجين من معارضيهم، وقال إن "كلا الطرفين" يستحقون اللوم.

وتعرضت بيرو، وهي من مؤيدي ترامب، للتوبيخ من قبل فوكس نيوز الأحد الماضي بشأن تعليقات لها تساءلت فيها عما إذا كانت عضو الكونجرس المسلمة إلهان عمر أكثر ولاء للشريعة الإسلامية من ولائها للدستور الأمريكي.

وأوقفت المحطة برنامجها "العدالة مع القاضية جينين" الذي يذاع مساء الأحد. ولم تؤكد فوكس نيوز ما إذا كانت قد قررت إيقافها عن العمل، ورفضت الإدلاء بتعليقات أخرى اليوم الأحد.

وقال ماثيو ميلر المتحدث باسم وزارة العدل في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما في تغريدة على تويتر "رسالة جميلة يرسلها الرئيس بعد ثلاثة أيام من الهجوم الإرهابي على المسلمين - أن يدعم إعلامية أُوقفت عن العمل لتعصبها ضد المسلمين".

ودعا نواب ديمقراطيون ترامب اليوم الأحد إلى الدفاع عن المسلمين علنا بعد المذبحة، والاعتراف بالخطر الذي يشكله المؤيدون لتفوق العرق الأبيض.

وقالت السناتور إيمي كلوبوشار المرشحة الديمقراطية لانتخابات الرئاسة في تصريح لشبكة (سي.إن.إن) "خطابه (ترامب) لا يفيد. على الأقل يثير الفرقة بين الناس. إنهم يستخدمونه كذريعة".

وفي عام 2016، صرح ترامب بعبارات خلال حملته الانتخابية مثل "أعتقد أن الإسلام يكرهنا" ثم أتبع ذلك بإجراءات بعد أسبوع واحد من توليه السلطة مثل حظر دخول مواطني دول مسلمة للولايات المتحدة. وبعد طعون أمام المحاكم، عدّلت الإدارة الأمريكية تلك السياسة.

وأشارت النائبة الأمريكية المسلمة رشيدة طليب إلى أن بيانات حكومية تظهر ارتفاعا في جرائم الكراهية خلال السنوات العشر الماضية مستشهدة بإطلاق نار عشوائي في معبد يهودي وكنيسة للسود.

وقالت رشيدة لشبكة "سي.إن.إن" "لا يمكنه القول إنها مجموعة صغيرة من الناس. نحتاج أن نتحدث علنا ضد هذا الأمر وأن يبدأ هو (الحديث)".

وأضافت أن ترامب "يحتاج للقيام بشيء أفضل ... ينبغي له أن يتحدث علنا ويندد بهذا بصوت عال وشكل واضح تماما".

وتقول بيانات لمكتب التحقيقات الاتحادي الأمريكي إن جرائم الكراهية بالولايات المتحدة قفزت 17 بالمئة في عام 2017.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (29)

1 - Inconnue الأحد 17 مارس 2019 - 22:17
ومادا عن مواقف الحكام العرب؟ هل خرج لنا حاكم مسلم غير السلطان اردغان ليندد بالارهاب المسيحي علنا امام العالم؟؟؟
أضف الى ذلك لقد سبقهم مرضى المغرب الذين صوّروا جريمتهم -مباشرة- (شمهروش) ، فقلّدهم هذا المريض احسن تقليد ب 3D.....
2 - باحث عن العدالة في أرض الخباثة الأحد 17 مارس 2019 - 22:20
عندهم كلمة "إرهابي" مسببة للحساسية عندما يتعلق الأمر بضحية مسلم .
أصلا آخر واحد يدافع على المسلمين هو ترامب . لا أعرف لما الاستعجاب من رده و هو الهدف ديالو واضح
3 - jamal الأحد 17 مارس 2019 - 22:21
Because Trump respect powerful.Arabs and Muslims are weak.
4 - طارق حتى لأولاد علي الأحد 17 مارس 2019 - 22:23
مبارك للعرب . أول رئيس سيخرب امريكا الدولة القائمة على تعدد الأعراق ... سيؤدي بها في النهاية إلى حرب أهلية و ربما قبل أن يتمكن من إشعال فتيل حرب كونية ثالثة ...
نهايته ستكون أسرع من خاتمة هتلر !!!
5 - الطنز البنفسجي الأحد 17 مارس 2019 - 22:25
اصلا أمريكا تعيش حرب كراهية يومية.. غير البيضين بعضياتهم.
للي رشقات ليه كيهز السلاح ويطرطق الناس للي معاه.
حنا مامحتاجيش ترامب يقولينا راه مكيحملوش الاسلام.. هادي حقيقة معروفة.. الخطير هو حنا اصلا للي كنقولو على ريوسنا مسلمين او متمسلمين كنحاربو الاسلام وكنشوهو صورتو كل يوم..
الاسلام قوي بذاته لا بالبشر كيفما كانوا.
6 - عنتر مراد الأحد 17 مارس 2019 - 22:28
لا غرابة في ان يكون رءيس اقوى دولة في العالم يدعو الى الكراهية نظرا لثقافة الاميركيين البيض وتاريخهم مع الهنود الحمر اصحاب الارض التي تمت ابادتهم وكذلك مع العرق الإسباني اللاتيني والأفريقي فهذه معتقدات متجدرة في اليمين الامريكي !! لكن الغريب هو سكوت قادة الغرب "الديمقراطي " وانحنائهم امام عبث ترامب !!
ترامب يمثل التيار العنصري الانجيلي الصهيوني judéo-chrétienne وهنا يكمل الخطر كما كانت عليه الحال في أروبا في فترة العشرينيات والثلاثينات من القرن الماضي حيث ترعرعت الفاشية والنازية أمام تجاهل ديمقراطيات أروبا مثل فرنسا وبريطانيا مما تسبب في الحرب العالمية الثانية والعالم يعيش نفس الضروف
7 - مهندس الأحد 17 مارس 2019 - 22:28
كطبيعتهم .. دائما يكيلون بمكيالين تجاه المسلمين .. لو أن أشخاصا آخرين هم اللذين قتلوا في هذه الحادثة لقامت لهم الدنيا و قعدت .. بشرط أن يكونو غير مسلمين .. متى نستفيق من سباتنا يا ترى !
8 - إدريس الأحد 17 مارس 2019 - 22:34
بسم الله الرحمن الرحيم لن ترضى عنك اليهود والنصارى حتى تتبع ملتهم ...والفاهم يفهم
9 - يوسف بوزبيطة تطاون الأحد 17 مارس 2019 - 22:35
ترامب ضد الاسلام والمسلمين وهو من شجع المجرم الارهابي القاتل على ارتكاب جريمته الشنعاء يجب تحميل المسؤولية لترامب الذي هو رمز القاتل الذي يشيد بمواقفه ضد الاسلام والمسلمين لا بد من اتخاد موقف من هذه التصرفات الاجرامية يجب على الحكام المسلمين ان يتحدوا ضد هذه التصرفات ورد الاعتبار للاسلام والمسلمين كافة
10 - ابو عبدالله الأحد 17 مارس 2019 - 22:45
بعد هذا ، ما موقف السعودية من ترامب وإدارته؟ ستبدي لك الأيام ما كنت جاهلا......
11 - السكرتير الأحد 17 مارس 2019 - 22:46
وقال مولفاني إن المذبحة نتاج تصرف شخص مختل .

حين يتعلق الامر بارهابي من بني جلدة رعاة البقر يقولون مختل اما اذا تعلق الامر بمسلم فيقولون من عمل ارهابي . كم انتم عنصريون وارهابيون ومنافقون يا مأيِّدي الارهابيين البيض ، لا فرق بين ارهابي ابيض او اسود او احمر او اصفر او اسمر من قتل الناس كيف ما كانت ديانتهم او لونهم فهو ارهابي حتى ولو كان منهم المسلمون أهانو انفسهم فأهانَهُم غيرهم .
12 - Hamid الأحد 17 مارس 2019 - 22:47
اكبر عدو للاسلام ليس ترامب بل المسلمين انفسهم
و صدق يوسف اسلام او Cat Stevens عندما قال
الحمد لله اني تعرفت على الاسلام قبل المسلمين
ولو كانت لداعش القوة التي يملكها الغرب لا حرقو
العالم و لكن الاسلام بريئ منهم ......
13 - السبب الأحد 17 مارس 2019 - 22:54
لأن المسلمون المتخلفون وأميون يفكرون فقط في يوم القيام ولحساب والعقاب.
ولا يفكرون في دنيا والتقدم في مجالات التكنلوجيا وصناعات الثقيلة حتى يكتسبون احترام العالم.
وترامب لن يحترمهم أبدا لأنهم رضيو بدل ولمهانة ولم يرضو بالعلم والمعرفة.
14 - moi الأحد 17 مارس 2019 - 23:09
Azz Bel pour quoi ce criminel chrétien a choisi la new zilande pour faire cette Attack , il australien , alors pour quoi la new zelande, et pour quoi pas en Europe ? IL PLUSE DE MUSULMENT LA BAS? tout simplement par se que il ne risque pas la Pen de mort ni la prison a vie ; ?????? LA NEW ZELANDE A BIEN PARTICIPER A CETTE ATTAK ? DANS 5ANS CE CRIMINALE SERA LIBRE ? BIEN SUR ON VA LE RENVOYER DANS SONT PAYER AUSTRALIE , qui va le libérer par ce que le crime ni été pas sur son sole
15 - saidr الأحد 17 مارس 2019 - 23:18
نعوذ بالله من أي إنسان يرى اعتداء على خلقه من الطبيعة ببحارها وجوها وأرضها إلى حيوانها إلى إنسانها ثم لايتبرأ بالحرف الواحد من ظلمه،فعندما يعتدى على كنيس أو كنيسة أو مسجد فهذا اعتداء ظُلماني شيطاني سفلي لاتستطيع العبارات نفسها إلا أن تتحول للعنات على مرتكبها وعلى من لايدينها من كل قلبه وأقواله.
16 - samir الأحد 17 مارس 2019 - 23:41
ترامب لايهمه من المسلمين الا اموالهم فقط رحم الله شهداء نيوزيلاندا
17 - باحث في التاريخ الاثنين 18 مارس 2019 - 00:06
هل تعلمون ان اليهود يدرسون الحقد والكراهية ظد الاسلام والمسلمين
18 - Karlstad 054 الاثنين 18 مارس 2019 - 00:15
Avant tous c’est un masacre contre des humains qui n’ont rien fait est surtous dans un lieux sacre’ est un lieux de Paix Allah yerhamhoum , ce n’est pas que Trump nous les musulmains en est deteste’ partous je ne crois pas que le president de la france ou d’autres pays europeene sont tristes acause de ce masacre il aura plus au futur , enfin en est deteste’ est la question pourquoi ?
19 - لماذا لا يحترمنا الغير؟؟؟ الاثنين 18 مارس 2019 - 02:53
المشكلة ليست في الدين أو العرق ، و إنما لا نحترم أنفسنا،
و أن الحكام لا يحترموا المحكومين .
* العالم فيه أشكال و ألوان وأعراق و ديانات مختلفة ،
فلماذا يكون العربي أو المسلم هو المستهدف الوحيد دون العالمين ؟
* تأمل السؤال جيداً، وخذ كل دولة عربية أو إسلامية على حدة ،
ثم خذها بأكملها كتلة واحدة ، و سترى الإجابة في علاقة الحاكم و المحكوم ،
و علاقة الحكام فيما بينهم وأيضا علاقة المحكومين فيما بينهم .
* آنذاك ستعرف لماذا لا يحترمنا الغير؟؟؟
20 - المدافع عن المسلمين هو الله الاثنين 18 مارس 2019 - 03:29
الحمدو الله إماننا قوي برب العزة الدي خلقنا وأمننا من جوع وخوف.
تاريخ الجمهوريين المقربيين من الصهاين المتعصبين وقعت في عهدة حكمهم مجازر في القرن العشرين شبيهة بالحروب الصليبية،شارون نعله الله أباد الفلسطينيين والبنانيين في مجزرة صبرة وشاتلة وغيرهم وريكن وبوش الأب والإبن مجازرهم متنوعة في بلاد المسلمين.
21 - غير على سبة الاثنين 18 مارس 2019 - 05:25
ترامب شحال مابقا هادي يمشي لمزبلة التاريخ ؤسيدفع الثمن باهض بعد خروجه من البيت الابيض هادشي الى ماصفهاش ليه شي لاثيني ؤلا شي كحل الراس.
22 - محمد سعيد KSA الاثنين 18 مارس 2019 - 06:02
السلام عليكم

إلى أخي 8 - إدريس

لطفا إنسخ الآية من موقع مضمون كي تكون صحيحة:

قال تعال: (وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ).

الإرهابي الذي هاجم المسجدين بنيوزلاندا تعمد إقحام إسم ترامب لمصالح الذين دربوه وهيئوه وخططوا لهذا العمل الإرهابي الجبان، حادثة نيوزلاندا ليست فردية بل عمل ممنهج ومنظم ومرتبط بمخابرات دوليه، الأيام ستبدي ما نجهله.
23 - CITOYEN الاثنين 18 مارس 2019 - 07:07
اكبر خطر على الاءسلام هي الاءنظمة العربية فهي تستمد سيرورتها وعرشها من خلال العداء للاءسلام من خلال مسرحية محاربة الاءرهاب حتى ترضي الغرب والصهيونية العالمية
24 - تطوانية الاثنين 18 مارس 2019 - 07:13
الرضى بالاستعمار اشد من الاستعمار , فهؤلاء الذين يسجدون لفرنسا واسبانيا هم المشكل.
لماذا لا تستشيركم فرنسا واسبانيا في حل مشاكلها?

لانهم لاحاجة لهم بكم بل بخيراتنا نحن في الوطن الحبيب المغرب.

ايها التجار للمخدرات وزراع الحشيش انكم خونة الوطن .
25 - بائع القصص الاثنين 18 مارس 2019 - 07:17
الحملة الانتخابية لترامب كانت تستمد جل قوتها من نظرية white supremacy وهناك شريط يغذي فكرة استيلاء المسلمين على أوروبا، لأنهم يتأثرون بسرعة، هذا ما دفع ترامب بمنع التأشيرات لعدد من الدول.
26 - الهام الاثنين 18 مارس 2019 - 08:09
(ان الله يدافع عن اللذين امنوا ان الله لا يحب كل خوان كفور )الله يدافع عن دينه و اولياءهم و لا نحتاج ترامب او غيره ليدافع عنا و قبل لوم رجل غربي ابيض متعصب لنرى ردة فعل ما يسمون الزعماء العرب اصحاب السمو و الفخامة اما من يحرض على تفوق العرق الابيض فسيدفع ثمن ذلك الاجيال المقبلة من كل الاعراق و الديانات و ربما سنرى مجزار و محارق نازية جديد و المسلمون رغم الشتات و الهوان الذي يعيشونه اليوم بسبب انظمة منبطحة ليسوا لقمة ساءغة لا يخشون الموت وربما عدو مشترك يوحدهم والصدمة ستكون قوية لابناء جلدتنا المتنصلون من ملتنا الذين يعتقدون ان سب دين اباءهم و نعت الملتزمين دينيا بالتخلف يجعلهم بعيدا عن عنصرية و عنف العرق الابيض
27 - عبد الرحيم الاثنين 18 مارس 2019 - 10:11
أما أنا فسئقول للعرب المقولة الشهيرة نامو ولا تستيقضو فما فاز إلا النوم كيف تنتظر أعداء الله أن ينصرو أن ينصرو لكم أي قضية معلقة بالمسلمين
28 - الحق الاثنين 18 مارس 2019 - 12:01
إتهام خاطئ للإسلام الحقيقي وفهم خاطئ ،سقطت الدولة العثمانية وقبلها الأموية أوج الحضارة والعلوم ،بسبب انقسامات داخلية والنفاق والعمالة لصالح العدو من الداخل
29 - FARIS MED الاثنين 18 مارس 2019 - 20:44
جميل جدا حتى يعلم هؤلاء الاغبياء اسحاب الانفتاح على الاخر ان معنى الانفتاح عندهم هو ان تتبع ملتهم .
وكونك مسلم كافي بجعلك عدو في نظرهم وشخص مساب بمرض خبيث يجب استئصاله . وهل ازيد على قوله تعالى ((وَلَن تَرْضَىٰ عَنكَ الْيَهُودُ وَلَا النَّصَارَىٰ حَتَّىٰ تَتَّبِعَ مِلَّتَهُمْ))
المجموع: 29 | عرض: 1 - 29

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.