24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

12/11/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:2507:5413:1716:0518:3019:47
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. العثماني يرفع سن اجتياز مباريات التدريس بـ"التعاقد" (5.00)

  2. شخصيات ثقافية وفنية تطلق مبادرة للإفراج عن معتقلي الاحتجاجات (5.00)

  3. نشاط "مافيا الرمال" بسواحل البيضاء يُخرج مطالب بشرطة المقالع (5.00)

  4. "فيدرالية اليسار" تقترح تغيير ألوان النقود لمحاربة التهرب الضريبي (5.00)

  5. عموتة يلحق خمسة لاعبين بتجمع "أسود البطولة" (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | صحيفة: بوتفليقة يتنحى في غضون 48 ساعة

صحيفة: بوتفليقة يتنحى في غضون 48 ساعة

صحيفة: بوتفليقة يتنحى في غضون 48 ساعة

قالت صحيفة مقربة من الرئاسة الجزائرية، الثلاثاء، إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة يرجح أن يغادر منصبه مع نهاية ولايته الحالية في 28 أبريل القادم بشكل سيحدث فراغا دستوريا في البلاد.

ولم تعلق الرئاسة على هذه المعلومات، في وقت أكدت نفس المصادر أن إعلان بوتفليقة قرار التنحي عن الحكم وشيك وقد يكون بعد غد الخميس من خلال رسالة جديدة للجزائريين.

جاء ذلك في تقرير نشره موقع ALG 24 التابع لمجمع النهار الإعلامي القريب من المحيط الرئاسي كما نقله موقع صحيفة النهار نفسها على الأنترنيت وذلك مسؤول في الائتلاف الحاكم.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (26)

1 - اسامة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:35
رغم ان التظام في آخر انفاسه فنائب وزير الاول و وزير خاوجيته يدافع عن البوليزاريو هههه ولله شر البلية ما يضحك !
2 - %%%% الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:36
un président fantome depuis 22 février .es qu quelqu' un a vue le président .personne il est où ?
3 - oujdi الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:39
إوى على سلامتو لخبار جاه من موسكو هههه
4 - KIM الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:44
الحمد لله على هاذا الخبر الذي سيسجل في تاريخ
الشعب الجزائري المناضل ،وهاذا ليس بغريب عن بلد
مليون ونصف شهيد .....
5 - ابراهيم الرخيص . الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:48
بو تفليقة الله ارحمو تنازل عن السلطة مند سنة . لكن العصابة تمارس السرقة والبطش باسمه .وهي الان تحت الضغط الشعبي تريد تغير جلدها بأقل الخسائر . صناعة بيدق جديد أو على الأقل الهروب بالثروة في أمان .
6 - حاميدو الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:50
تنحي بوتفليقة هذا أمر محسوم انما بهذه السرعة ودون انتظار تاريخ انتهاء ولايته يطرح أكثر من علامة استفهام لاشك أن العصابة الحاكمة في الجزائر قد وجدت البديل لبوتفليقة وستدفع به الى الانتخابات المقبلة أو أنها تهيء لسيناريو يضمن استمرارها في السلطة مهما كلف ذلك من ثمن خصوصا اذا كان هذا السيناريو هو تدخل الجيش.
7 - Ingénieur d'Etat الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:56
Bon debarras. Tous les souhaits que le peuple algérien finisse par s'affranchir de cette bande de malfrats et de mafieux qui n' ont apporté à leur pays que misère et désolation.
8 - OBSERVATEUR الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:58
و كأن الرجل في كامل قواه العقلية ! حتى مناوراتهم السياسية هزلية هههه
9 - مرزوقي عبد الحكيم الثلاثاء 19 مارس 2019 - 19:59
اللهم احفظ الجزائر و شعب الجزائر
أما بوتفليقة أو غيره فلن يغيّر أي شيئ من سياستنا الخارجية ، الشعب يعي جيداً ماذا يفعل و ماذا سيعمل
10 - Saddam الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:01
سواءا تنحى خلال 48 أو خلال سنة سيدخل التاريخ بابه الضيق كرئيس عزله الشعب و ليس كرءيس ديمقراطي غادر بعد استيفاءه للعدتين الرءاسيتين كما يخول له الدستور، بعد أن وجد العسكر و فرنسا للرئيس القادم الرءيس القادر على حماية مصالحهما و الابقاء على الاتفاقيات السرية بين البلدين طي الكتمان.
11 - لبيب ع وادي زم الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:02
عش رجبا ترى عجبا ، بوتفليقة يتنحى عن كرسي الرءاسة ، بينما يستمر رءيس المنضمة الارهابية لبوليخاريو ، الاستمرار في بسط سيطرته وحكمه ، على جزء من التراب الجزاءري بجهة تندوف .
12 - ياسز الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:04
شخصية الحكومة الجزائرية مرهونة في الخارج,والدليل ان العمامرة تحرك صوب روسيا وبعده مباشرة أعلن عن تنحي بوتفليقة,امرهم ليس بأديهم.....اللهم فرج عن إخوتنا في الجزائر ,وأعد لنا دفأ الاخوة وحسن الجوار...شعب عظيم لا يستحق هذه المسخرة وسحقا للجيش الذي "استحمر"ابناء الشهداء
13 - جزايري شريف الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:04
احر تحياتي الى الجزايريين الابطال الذين اثاروا بطريقة متحضرة على الظلم السياسي، الاجتماعي والاقتصادي الذي نعد نحتمله.هذا الظلم الذي افقر امة بكاملها.
ميزانية ضخمة تسلط عليها الجنرالات والقسم الاخر ضخت لحساب البوليساريو الذين نهبوا ثروتنا منذ اكثر من اربعين سنة.
البوليساريو هم السبب الرءيسي في العداء بيننا وبين اخواننا المغاربة الذين لو تعاونا فيما بيننا لكنا احسن الامم العربية.
14 - عقدة النيف الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:05
بوتفليقة يرحل ,وسيخلفه جزاءري ءاخر بنيف ( NEZ) اكبر من نيف بوتفليقة,عقدة النيف التي غسل بها الراحل بومدين عقول الشعب الجزاءري.
الله يستر
15 - عبدالله من وجدة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:13
لماذا عين بوتفليقة لعمامرة العدو اللذوذ للمغرب قبل تشكيل حكومة ولدت ميتتة ؟،،
لماذا اثار نقطة الصحراء المغربية مع الروس ؟
لاحضو التعنت البوتفليقي اتجاه المغرب
16 - Mohammed الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:13
Je salue chaleureusement le peuple Algerien pour leur courage et leur discipline exemplaire dans leur soulèvement pacifique contre l injustice et la tyranie d un pouvoir corrompu. Je souhaite du fond de mon coeur gain de cause. J espere qu il soit notre salut pour batir l union tant esperée d un grand maghreb sans frontieres.
17 - إحذروا والغفلة ذروا الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:22
ما يثير غضبي هو أنه كلما أرادت العصابة المتسلطة على الحكم في الجزائر مخاطبة الشعب وجهت رسائل على لسان بوتفليقة .
الغضب من إصرارهم على استحمار الناس واستغبائهم وعدم الاعتراف بوعي الشعوب وادراكهم للحيل الخسيسة التي تحاك ضدهم وضد الوطن وقيم وأخلاق المسلمين.
أخشى ما أخشاه هو توجه النظام الجزائري لاستنساخ الإلتفافة المخزنية المغربية على مطالب الشعب .عبر الحوار المفبرك والنقاش المحددة الغاية منه .وهي صناعة دستور ممنوح ومغشوش .وتوجيه فئات عريضة من الشعب للتصويت عليه .ثم بعدما تهدئ العاصفة ترفع الحية رأسها بعدما خفضته حتى يمر الإعصار الشعبي الجارف.لتكشر عن انيابها وتنقض على الجزء اليسير من الحقوق التي تبنته في الدستور.
نحن في المغرب خاننا حزب العدالة والتنمية في ربيع2011/2012 .حينها كان هو قلب المعارضة ولزاما عليه حينها الخروج مع الشعب إلى الشوارع. لكنه فضل الاصطفاف مع المخزن ضد أبناء الشعب .هو لم يقم إلا بما تم توظيفه به منذ أواسط الثمانينات إلى أن انخرط في العمل الحزبي .
18 - الشحاذون الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:25
كان بالأحرى أن يعلنون عن وفاته ويقيمون جنازة ويستقبلون العزاء ويشيعونه إلى مثواه الأخير إلى جوار ربه آمنا مطمئنا ،لماذا يستخسرون فيه إكرامه بعد وفاته؟ هل المصلحة الضيقة لأشخاص أعز من رد الجميل والإعتراف به؟
19 - قباءلي الثلاثاء 19 مارس 2019 - 20:41
رقم 13 الذي يتستر و يخفي جنسيته اكيد انه لا و لن يكون لا شريفا و لا جزاءريا، انشر حق الرد و شكرا،
20 - ahmed الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:05
خروج بوتفليقة من رئاسة الجمهورية بهذاالشكل ومن الباب الضيق سببه هو
اتخاذه بطانة سوء شريرة واشراكهم في تسييرامورالدولة عن حسن نية او خبث منه والعصابة هم اخوه السعيد احمد اويحي جمال ولد عباس علي حداد عبدالمجيد سيدي السعيد عمار غول عمارة بن يونس هؤلاء هم الذين فتحوا على مصرعيه للشعب للثورة ضد بوتفليقة.
21 - عبدالكريم بوشيخي الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:11
الخطير فيما يقع في الجزائر هي ان العصابة الحاكمة تريد ان تضحي ببوتفليقة حتى تتمكن من البقاء في الحكم تريد ان تقدمه كبش فداء لاخماد ثورة 22 فبراير مادام الشعار الاول الذي رفعته الثورة هو لا للعهدة الخامسة لان غياب بوتفليقة او حضوره لن يغير شيئا من من تركيبة النظام او من اوضاع الشعب الجزائري الشقيق لان هذا الرئيس الشبح غائب عن المسرح السياسي منذ 2013 الى اليوم و الايادي الخفية التي تحكم الجزائر من تحت الستار و تتحايل على الشعب و تقرر و تكتب الرسائل باسم هذا الرئيس الحي الميت ستستمر في خداعها و مكرها فحينما يفقد الشرعية الشعبية اي رئيس دولة فان كل الزمرة التي كانت تحيط به هي فاقدة ايضا للشرعية فنور الدين بدوي او لعمامرة او كايد صالح هم ادوات لذالك النظام الفاسد و كل قراراتهم او تحركاتهم هي غير دستورية و غير شرعية لان راس النظام فاقد للشرعية و كل قراراته لا تهم الشعب و تعتبر لاغية و لا تعنيه مادام قد فقد شرعيته لان المعركة الكبرى التي يخوضها هي اجتثاث هذا النظام الفساد و مطاردة ادواته التي عاثت في الارض فسادا و نهبت خيرات الجزائر فالتضحية ببوتفليقة و بقاء الزمرة الحاكمة هو تحايل على الثورة
22 - الهربة الثلاثاء 19 مارس 2019 - 21:21
عادة اثناء المظاهرات والاحتجاجات يكون النهب من طرف المتظاهرين ولكن في الجزاءى يحدث العكس المسؤولون الان يراجعون جوازات سفرهم لتهريب ما يمكن تهريبه
23 - الكينج الثلاثاء 19 مارس 2019 - 22:03
لا تغادروا الميادين و استمروا فى ثورتكم و لا تقعوا فى الأخطاء التي وقع فيها الشعب المصرى و لا تتفرقوا و أقيموا محاكم ثورية و أضربوا بيد من حديد على رأس كل فاسد
وفقكم الله لما فيه صالح البلاد و المسلمين
24 - نقطة نظام الثلاثاء 19 مارس 2019 - 22:05
للإشارة فقط فالوير الأول الجديد لم يفلح في جلب وزراء من التيقنوقراط ولا من المعارضة لعملهم أنه في حالة سقوط بوتفليقة سيصفهم الجزائريين بخونة الشعب و بالإنتهازية ....
25 - khalil nederland الأربعاء 20 مارس 2019 - 13:37
غدا سيسطع فجر جديد في الجزاءر و سيلتحم الشعب الجزائري والشعب المغربي لبناء مغرب عربي قوي وينتهي مشكل العصابة البوليزاريو من المنطقة التي استغلتها الطغمة الحاكمة في الحزاءر منذ الاستقلال لمعدل واحد هو نهب وسرقة تروتا الشعب الجزائري وشراء أسلحة فايدة بملايير الدولارات من روسيا
المغرب هوً البلد الوحيد عربيا يتعامل مع جيرانه بروح المسؤولية والرقة ويرغب الخير للجميع وسيصفحً المغرب عن كل الويلات التي احداها الجيش الجزائري والزمرة الحاكمة ضد الشعب المغربي وضد بلده الصحراء المغربية التي هي جزء لا يتجزء من تاريخ المغرب فالصحراء ذلك الامتداد الطبيعي منذ ان ان خلق الله هذا الكون
فالطغمةًااحاكمةًالتسلطة منذ الخمسينات والمتشعبة بالاشتراكية الماركسية وابتعادها عن الإسلام هي التى لحقت الفساد والدمار بالتروة الجزائرية حيت كان من الممكن ان يعيش الحزاءريون في رخاء ونعم الغاز الذي منحه الله لهم لكن النهب والسرقة وشراء الاسلحه لمليشيات الإرهاب البوليزاريو قد أحدت فجوة في النقافة الحرارية حيت العداء والكراهية للشعب المغربي
26 - karim الأربعاء 20 مارس 2019 - 13:37
Il faut oublier le polisario et prier le bon dieu de détourné ce vent du coté ouest d’Algérie
المجموع: 26 | عرض: 1 - 26

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.