24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

25/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:0906:4213:3017:0720:1021:31
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. "طعم الماء" يدفع إلى الاحتجاج في الفقيه بن صالح (5.00)

  2. تطبيق ذكي لعلاج "التصلب اللويحي" في المغرب (5.00)

  3. صالون "فكرة" يجمع حاملي مشاريع بمهنيي المقاولات (5.00)

  4. طلبة الطب يقاطعون الامتحانات .. وشبح سنة بيضاء يلوح في الأفق (5.00)

  5. نقل المغربية ضحية هجمات سريلانكا إلى السعودية (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | قائد الجيش الجزائري يشيد بأهداف الشعب النبيلة

قائد الجيش الجزائري يشيد بأهداف الشعب النبيلة

قائد الجيش الجزائري يشيد بأهداف الشعب النبيلة

قال الفريق أحمد قايد صالح، رئيس أركان الجيش الجزائري، إن الشعب عبّر عن "أهداف نبيلة" خلال أسابيع المظاهرات المطالبة بتنحي الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، في أقوى إشارة حتى الآن إلى أن الجيش ينأى بنفسه عن الرئيس.

وأضاف رئيس الأركان أن هذا الشهر شهد أفعالا تنم عن أهداف نبيلة ونوايا خالصة عبّر من خلالها الشعب الجزائري بوضوح عن قيمه ومبادئ العمل الصادق الخالص لله والوطن.

وأدلى صالح بتصريحاته أمس الثلاثاء خلال تفقده منطقة عسكرية، وأذاعت الحديث وسائل الإعلام الجزائرية اليوم الأربعاء، وهي تجيء في وقت تخلى فيه حزب مؤثر في الائتلاف الحاكم عن دعمه لبوتفليقة والدائرة المحيطة به.

وقال صديق شهاب، المتحدث باسم حزب التجمع الوطني الديمقراطي، لقناة البلاد التلفزيونية، إن ترشح بوتفليقة لفترة رئاسة جديدة كان خطأ كبيرا.

وأضاف أن قوى غير دستورية سيطرت على السلطة في الأعوام القليلة الماضية، وتحكمت في شؤون الدولة خارج إطار عمل قانوني.

وأذعن بوتفليقة، الذي يحكم البلاد منذ 20 عاما، للاحتجاجات في الأسبوع الماضي، حيث أعلن أنه لن يترشح لولاية خامسة؛ لكنه لم يتنح على الفور، وقال إنه سيبقى في منصبه إلى حين صياغة دستور جديد، مما يعني تمديد فترته الراهنة.

تحول الاتجاهات

لم تفلح خطوات بوتفليقة في تهدئة المحتجين الذين يسعون إلى أن يتولى جيل جديد الزمام من بوتفليقة وغيره من رموز حرب الاستقلال عن فرنسا الذين يهيمنون على البلاد.

وتحول أيضا اتجاه أحمد أويحيى، زعيم حزب التجمع الوطني الديمقراطي ورئيس الوزراء السابق، الذي كانت تربطه صلات قوية بأجهزة المخابرات، وقال في رسالة لأنصاره يوم الأحد إنه يجب تلبية مطالب الشعب بأسرع ما يمكن.

وأفرزت الحركة الاحتجاجية زعماء عرضوا بديلا لخارطة الطريق السياسية التي رسمها بوتفليقة للوصول إلى ما يصفه بالجزائر الجديدة؛ لكنهم لم يتمكنوا بعد من تكوين قوة الدفع الكافية لإجباره على التنحي أو تقديم تنازلات أكبر.

وظل الجيش، الذي يلعب دورا نافذا من وراء الستار، بمنأى عن الأحداث ومن غير المرجح أن يتدخل ما دامت الاحتجاجات سلمية.

وكان رئيس الأركان الجيش، في البداية، مؤيدا قويا لتولي بوتفليقة فترة رئاسة خامسة؛ لكن يبدو أنه غيّر موقفه، فقد نأى بالجيش عن الرئيس وأعرب عن تعاطفه مع المحتجين، مؤكدا في الوقت ذاته أنه لن يكون هناك تهاون مع الفوضى.

ومن بين الشخصيات القوية الأخرى سعيد، شقيق بوتفليقة الأصغر الذي لا يظهر على الساحة كثيرا. ولم يظهر الرئيس في مناسبات عامة إلا نادرا منذ إصابته بجلطة دماغية قبل خمس سنوات، ويقول المحتجون إن دائرة غير واضحة من المساعدين؛ من بينهم سعيد، هي التي تحكم باسمه.

واستمرت الاحتجاجات أمس الثلاثاء، وتجمعت أعداد غفيرة من الطلاب وأساتذة الجامعات والعاملين بالقطاع الطبي في الجزائر العاصمة مطالبين بوتفليقة بالتنحي.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (35)

1 - louardi dz الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:12
تصريح قائد الاركان للجيش الوطني الشعبي الفريق قايد صالح جاء على اثر حضوره لتمارين بيانية بالذخيرة الحية للقوات البرية و لسلاح الطيران و الدفاع الجوي عن الاقليم للناحية العسكرية الثالثة بشار المنطقة العملياتية لتندوف و الرسالة موجهة لجهة معينة و اضنها فهمت مغزى الرسالة
2 - م المصطفى الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:19
قائد الجيش الجزائري، كما يبدو على الصورة، فهو رجل مسن جدا، ليس له مع الجيش إلا الزي العسكري.أما بنيته فقد إمتلأت لحما وشحما، ولا اقول اشتعل الراس شيبا بل شاب كل جسده ولم يبقى له إلا أن يستسلم للراحة ويترك منصبه للجيل الجديد الذي نتمنى أن يتخلى عن العقلية القديمة، وأن يترك تسيير الدولة الجزائرية للمدنيبن، وحتى ينتعش الشعب بنفس جديد بعيد عن العقلية العسكرية القديمة التي تسلطت على الحكم منذ استقلال الجزائر.
3 - سعد الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:20
حين تتحرك فئة قليلة للمطالبة بحقوقها تكون شغبا وتمردا وحين يتحرك الشعب يكون السلوك النبيل ، ياله من خبث سياسي
4 - محمد الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:20
ذكرني ببنعلي عندما قال : فهمتكم !!!!!!
5 - شاكر الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:22
كمتتبع لما يجري بالجار الشقيق الا ترون معي بان الرسائل المشفرة التي أصبح يدلي بها القائد صالح منذ بداية الحراك الشعبي فاقت من حيث العدد رساءل الرئيس. هدا يعني بدون شك أن العسكر يسير اللعبة خلف الستار ويدفع بوتفليقة إلى التشبت بقراره ويظهر نفسه انه هو المنقد الشعب لكي يحافظ على مكانته ومصالحه في غفلة من الشعب وسترون والائتمان بيننا لان المالك الحقيقي الجزاءر هو الجيش وليس العكس كان الله في عون الاشقاء
6 - سعيد01 الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:24
نسال الله تعالى ان يحفظ اخوتنا الجزائريين من كل شر وتكون نتيجة هذه التورة طيبة كما تمناها الاخوة الجزائريين وكذلك تكون عبرة لباقي الدول "العربية"..
7 - abdou الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:27
كل هذه الخرجات لكبار المسؤولين في الجزائر تبين و تؤكد و بدون أدنى شك أن الرئيس السيد عبد العزيز بوتفليقة قد توفي، و المسؤولون يسارعون الزمن لإيجاد الخليفة الذي سيستمر على نفس النهج، أما الشعب و كما بينت التجارب في العديد من بلدان افريقيا، لن يغير خروجه و لا مظاهراته شيئا من الأمر، مجرد آلية للضغط تستعمله قوى استعمارية خارجية لتقسيم الثروات و الكعكة. الله يرحم الفقيد و يغفر له... إكرام الميت دفنه. و السلام عليكم.
8 - aziz الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:36
هذه حالة العسكر في الدول العربية لو كان يحترم نفسه مكانه الحدود وليس ان تدخل انفك في السلطة وانت تحت سلطة الشعب وليس فوق الشعب اقول هذا تهديد مباشر للشعب ليقول انا هنا لا تحلموا كثيرا
9 - وجدة المغرب الشرقي الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:40
الى louardi dz حالكم يبكي وزايدينها بالفهامات الجهات المعنية اللي هيا المغرب قاع مسمع بيكم... إلى كانت مناورات الاسد الأفريقي هي الي غايضاكم... غير متخليوش من جهدكم ناورو حتى انتوما من الفوق التحت
10 - عبد الحميد الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:51
إلى lourdi dz الجهة المعنية بالامر سببت لكم مرضا نفسيا رهييا
11 - Mohamed GN الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:51
الجيش الجزائري لن يتخلى عن القرارات في الجزائر والنظام بارع في المرواغات يعطي الوعود لشعب الجزائري من أجل إمتصاص الغضب وتشتيت قوتة إلى حد الان لم يتحقق شيئ كلها وعود كاذبة الامور قد تسوء لان رئس الجيش همجي ولكن ستقع إنقسمات كبيرة في الجيش وهذا مايخشاه صناع القرار في الداخل ‘الخارج
12 - brahim الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:57
ارادو انتخابات بدون بوتفليقة، لكن ربحو بوتفليقة بدون انتخابات.
13 - باركات الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:58
راه انتهت مدة صلاحيتك منذ ندة طويلة جدا.بقائك على رأس المؤسسة العسكرية هو احتقار للمواطن الجزائري و الضباط الشباب. ما عمرك شاركتي فشي حرب و ليست لك أي كفائة و ليس لك أي إنجاز سوى قمعك للديمقراطية في التسعينيات مما أدى إلى سقوط ألاف الضحايا في العشرية السوداء. وسبحان الله حتى طريقة و مستوى إلقائك للخطابات المكتوبة تنم على أنك دون مستوى تعليمي.
14 - بنعبدالسلام الأربعاء 20 مارس 2019 - 15:58
إذا تيقنتَ أن أهداف الشعب الجزائري نبيلة، فما الذي منعك أن تستجيب لهذه الأهداف النبيلة؟ إن الشعب الجزائري ،مون جينيرال ، لا يطلب منك ولا من غيرك أن تمنحه شهادة حسن السيرة والسلوك.الشعب الجزائري لم يعد مراهقا لكي يحتاج الى الإشادة والتصفيق .كل ما يطلبه الشعب هو أن تستجيب، وفورا، لمطالبه النبيلة والمشروعة.نعم أن تستجيب أنت بالذات لأننا نعرف جيدا أنك أنت من يُدير اللعبة في الجزائر . أما بوتفليقة وبقية الجوق فليسوا إلا مجرد دُمَى تحركهم كيف تشاء. إشاداتك بنُبل أهداف مطالب الشعب احتفظ بها لنفسك، فكلامك هذا لا يمكن أن ينطلي على أحد.مسيرة الشعب الجزائري انطلقت ، ولا يمكن أن تتوقف إلا بعد تحقيق الأهداف النبيلة التي انطلقت من أجلها.
15 - ولد حميدو الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:00
أصبح الجميع يساند الحراك و بقي بوتفليقة وحده يتحدى الشعب
اهرب يا بوتفليقة را العصابة ما فيها ثقة
16 - متتبع الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:01
المعلق 1 ..اسابيع من المظاهرات المليونية لن تقف الا بتنحى الكابرناات المتحكمين في السلطة..اظنك لم تفهم الرسالة
17 - الجيلالي البيساوي الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:07
تحية من غينيا بيساو للشعب الجزائري المسكين و المقهور من جنرالات الجيش الجزائري ....دولة غنية و شعب جوعان
18 - مواطن. ج الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:11
عادة تصرفاته عنيفة و هده ما هي إلا محاولة لكسب عطف الشعب ، يهئ نفسه ليكون Sissi bis
19 - عبد الفتاح الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:22
إلى 1 - louardi dz
أحرار و شرفاء الجزائر في الشارع وفي السجون لتحرير الجزائر من القائد صالح وحاشيته, وأنت عينك لا تنام تراقب هسبريس هل من موضوع يخص الصحراء المغربية أو إنتفاضة الشارع الجزائري لتكون أول المعلقين بخرافة القوة العضمى, القوة القارية, الجيش الشعبي قرب حدودكم ههه. إبحث لك عن طبيب نفسي لأن حالتك النفسية مزمنة, والغيض يقتل.
20 - الهاشمي الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:35
بعقليتكم المتسخة وحقدكم الدفين، تجرون على الشعبين الشقيقين الويلات وتجرون قطار التنمية إلى نقطة الصفر، إذهب مع رئيسك واترك شعب المليون شهيد يعيش بسلام.
21 - منتصر الأربعاء 20 مارس 2019 - 16:45
إلى 1 - louardi dz
الآلة الحربية الجزائرية ليست موجهة ضد الشعب المغربي و لو كانت موجهة لكان استخدمها من زمان و ليست له الرخصة الدولية لاستخدامها ضد المغرب ..الآلة الحربية موجهة ضد الشعب الجزائري أو لا نسيتي العشرية السوداء..
أخاي باز عليكم !!!! كل المعلقين المغاربة يتمنوا لكم الخير و النماء و الديمقراطية و أنت لاصق في صالح و تهديده من تندوف للمغرب..ربي يجيب شي ناس أحسن منكم نبغيهم و يبغوننا.انشر من فضلك
22 - واو الأربعاء 20 مارس 2019 - 17:19
ما يضحكني هو ان الجزاءريين يضنون ان الجيش المغربي سهل.
الجيش المغربي قادر على الدفاع عن الوطن وتلقين الاعداء دروسا في الحرب . لو كانت الجزاءر قادرة على شيء لكانت قد فعلته و لكن هم يعرفون قوة جيشنا جيدا .
23 - عبدالكريم بوشيخي الأربعاء 20 مارس 2019 - 17:24
كايد صاللكح يخشى على منصبه كرئيس لاركان الجيش و هو في سن الثمانين من عمره لذا يحاول التمويه باشادته بانتفاضة 40 مليون جزائري بعدما كان يهددهم قبل اندلاع ثورة 22 فبراير فهذا الشيخ العجوز يعرف ان ايامه هو الاخر اصبحت معدودة مثل بوتفليقة لان الدستور الجزائري الحالي يضع جميع السلطات في يد رئيس الجمهورية بما فيها القيادة العليا للجيش و اي رئيس جديد من خارج الزمرة الحاكمة سيستعمل صلاحياته الدستورية و يقيل هؤلاء الضباط من مخلفات الاستعمار الفرنسي الذين بلغوا من العمر عتيا و عاثوا في الارض فسادا و نهبوا خيرات البلاد حتى انتفخت بطونهم و اصبحت اجسادهم مثل البراميل و على سبيل المثال فضيحة الكوكايين التي تورط فيها كبار الجنيرالات و صفقات الاسلحة الفاسدة مثل طائرات السوخوي و بيع اامساعدات الممنوحة لقاطني خيام تندوف بتواطؤ مع مليشيات البوليساريو الارهابية مناورات كايد صالح العسكرية بتندوف و بشار هي محاولة للتغطية على ما يجري من انتفاضة ضد النظام الفاسد و هو اولهم و كبيرهم لكن الشعب الجزائري الشقيق عرف من هم اعداء الجزائر الحقيقيين و خروج 40 مليون للشوارع هي رسالة للكايد صالح و الطغمة الفاسدة
24 - مغاربي حتى النخاع الأربعاء 20 مارس 2019 - 17:47
غير بعد انت وامثالك.. يا رئيس الأركان
والجزائر ان شاء ألله غادي تكون بخير وغادي توصل أهدافها من التغير
فأنت اول من يجب محاسبته اولا
ومحاسبة النظام الفاسد الذي ضيع ملاييير عديدة من دولارات
من خزينة الشعب الجزائري
25 - bouthirit الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:16
استسلم رغما عن أنفه لاكن ان كان الجزايريين رجال فعلا يجب أن يحاسب على كل ما اقترفه من قتل في العشرية السوداء . ضد الشعب عندما نسب دلك للاخوان المسلمين. هو وملشيات البوليزاريو المرتزقة. وما سببه لشعبينا من تنافر وتخلف.
26 - محمود الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:16
في فرنسا و في المغرب عندما قامت الاءحتجاجات لم نسمع بجنرال يدلي برأيه فيما وقع في الجزائر يتضح جاليا ان مقاليد السلطة في يد الجنرالات خرجت من جحورها و ثكناتها بشكل مفضوح.
27 - rado الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:30
بالله عليكم ما دخل العسكر في السياسة، إنها الديموقراطية بالمقلوب عند من قيل فيهم (أشد كفرا ونفاقا)، هل العسكر في أمريكا وبريطانيا وألمانيا والسويد وجميع الدول المتحضرة بواسطة هوسها بالعلم والمعرفة، يتدخل في السياسة، إنكم لا تعرفون عن الديموقراطية إلا الإسم وحفض بعض الكلمات هنا وهناك من أجل استعمالها للتمويه بأنكم تتنفسون القراءة، ولكن الواقع هو العكس، ما أن تأخذون الكلمة حتى يتبين مستواكم الهزيل والهزيل جدا جدا. و نتمنى خيرا في الحراك الجزائري، لاحضوا أن الكل يتملق للشعب من أجل غاية لا يعلمها إلا الله. م ن.
28 - خالد F الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:36
1 - louardi dz
تعليقك ناري وكأنه لقائد إنقلاب عسكري في دولة إفريقية، لقد ارتعدت فرائصي واصطكت أسناني ما جعلني أفقد وضوئي،
آه لو تعلم المفاجئات التي تملكها هذه الجهة المعينة، لانتقض وضوؤك كذلك ووضوء أسيادك أمثال هذا الشيخ العجوز الذي لا يستطيع حتى تركيب جملة صحيحة فمابالك بالذخيرة الحية.
29 - المهدي الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:38
لا مفر له من التخلي عن بوتفليقة... بوتفليقة ورقة محروقة الان، لقد ادت مهمتها بنجاح...لا بد ان يمثل قايد صالح انحيازه للجماهير كجميع افراد العصابة انما الشعب يعرفهم واحداً واحداً ... الله يلطف باخواننا الجزائريين !!! قد يحرك قايد صالح آلته الجهنمية مرة أخرى ؟؟
30 - مغربي في المهجر الأربعاء 20 مارس 2019 - 18:41
يشيدون بعظمة الشعب ويثمنون إنضباطه وأخلاقه ومشروعية مطالبه ومصداقيته ،لكن ماذا بعد؟ أرجو ألا أُتهم بالتذخل في شؤونهم الداخلية إن أدليت برأيي كمواطن مغربي متعاطف مع إخواتنا في الجزائر ومتضامن معهم وأتسائل لماذا يقولون قال بتفليقة!! كتب بوتفليقة!!! عين بوتفليقة ، والرجل قد إلتحق بالرفيق الأعلى ويقولونه ما لم ينطق به وما لم يشير إليه! سبحان الله، يكذبون ويصدقون أنفسهم ، نرجو الله أن يكشف الهم عن الشعب الجزائري الشقيق وأن ينصره وأن يهدي الكذابين فليتقوا الله في الشعب الشريف.
31 - bob الأربعاء 20 مارس 2019 - 19:11
يقتلون الميت و يذهبون في جنازته!
32 - محماد الوجدي مول المحلبة الأربعاء 20 مارس 2019 - 20:16
الكايد صالح وحكام الجزاءر العسكر تفاجؤوا بالثورة . ثورة الشعب الجزاءري الشقيق على الكذب والافتراء و الضحك واستصغار الشعب برسائل وقرارات منسوبة إلى بوتفليقة الرءيس الفاقد الوعي وربما انتقل إلى عفو الله ... الكايد يحكم بعقلية متجاوزة .. نظرا لسنه المتقدم .. اصابه الخرف في العقل والتفكير .. ينظر إلى الشعب الجزاءري الشقيق كطفل لا يعرف ولا يفقه شيءا .. ويتخذ قرارات منسوبة إلى الرءيس المريض ويومن أن الشعب يصدق الأكاذيب والخرافات.. نسي الكايد أن الشعب الجزائري الشقيق يعيش عصره . عصر مواقع التواصل الاجتماعي.. عصر العلم والاندماج والانفتاح على العالم ... وخلاصة القول انصح الكايد وهي كلمة مغربية شعبية للإنسان الذي يمسك بيده لجام بهيمة وتتبعه.. ويسمى هذا الرجل كايد .. غير أن الشعب الجزاءري أصبح لا يتحمل أن يقوده الكايد صالح.. قاد ثورته المباركة التلقائية بتبات ونجاح .. وليس محتاجا لاي كايد .. كفى كفى كفى ....
33 - قبل فوات الأوان. الأربعاء 20 مارس 2019 - 20:39
يا شيخ صالح، من الأهداف النبيلة للشعب الجزائري أن تتخلى عن قيادة الجيش للشباب و تترك السياسة للمدنيين و تبتعد عن ثروات الجزائر.
34 - عبد الرحيم البحتري الأربعاء 20 مارس 2019 - 21:53
ماذا عساي ان أقول،ليكن "هذا الشبه عسكري المسن المسمى قاءد صالح والذي لايصلح لاي شيىء، لأن الأمية طغت عليه" صريح ويحمل ورقة بين يديه كما جرت عادته في النطق ،ويعترف لنا بأن الحاكم الهرم المقعد، قد وافته المنية هذه مدة خلت ، ويكون صادق مع نفسه عسى ان يشفع له المولى عز وجل عن ما فعله بالشباب والعباد منذ الإستقلال المسروق من طرف أصحاب الزي الغير أنيق الحاكمون الفعليون للجزاءر حتى اليوم ، إن الشعب الجزاءري قال كلمته الحقة ، يبقى لهءه الشردمة ان تصمت بدل الخروج كل لحظة بتصاريح جوفاء ، والغرض منها هو توجيه الرساءل بأنهم لايزالون موجودون وبإمكانهم ايجاد الشخص المنشود لهم بأي ثمن ،لكن ببالمقابل العالم كله فطن لهاذه اللعبة القذرة، وبارك هذه الثورة ،اذا لا داعي للتغليط واتركوا زمام الامور للشعب لو لمرة واحدة، لان المثل يقول "حينما تخرج البصقة من الفم فكيف لها ان ترجع اليه مرة أخرى،
35 - Mahmoud الأربعاء 27 مارس 2019 - 14:40
Saleh our plutôt taleh est un vieillard
borné.il porte les œillères du polisario capable de tout sacrifier pour obtenir gain de cause.. même si c'est toute l'Algérie.Il veut absolument et le plus vite possible annexer notre Sahara àson immense territoire.je crois que c'est un mégalo attention de paranoïa.sa place est en psychiatrie
المجموع: 35 | عرض: 1 - 35

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.