24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1606:4813:3117:0720:0621:26
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | تصوير مسلسلات سورية يعود إلى استديوهات دمشق

تصوير مسلسلات سورية يعود إلى استديوهات دمشق

تصوير مسلسلات سورية يعود إلى استديوهات دمشق

بدأ ممثلون في أردية فضفاضة في تصوير مسلسل تلفزيوني، يقول منتجوه إنه يمثل الانتعاش التدريجي لصناعتهم، في موقع تصوير مهمل منذ فترة طويلة خارج دمشق يضم منازل مبنية بالطين ونخيلا وأزقة وإبلا.

وتضرر قطاع التصوير التلفزيوني والسينمائي، مثل بقية قطاعات الاقتصاد السوري، جراء الحرب التي أودت بحياة نحو نصف مليون شخص وأجبرت الملايين على النزوح عن ديارهم وألحقت الدمار بالبلاد منذ عام 2011.

ولم تلق الأفلام والمسلسلات السورية الإنتاج إقبالا يذكر على الشراء من دول الخليج وغيرها بعد أن كان القطاع رائجا من قبل. وانتقل الممثلون والمخرجون للخارج وخيم الصمت على استديوهات التصوير.

لكن القتال حول دمشق انتهى العام الماضي بعد سلسلة هجمات كبرى شنتها الحكومة، على نحو يعكس زيادة سيطرة الدولة على البلاد. وبدأت الاستديوهات السورية في العودة للعمل.

وقال زياد الريّس مدير عام المؤسسة العامة للإنتاج الإذاعي والتلفزيوني إن التصوير أصبح ممكنا بشكل مريح وكفء من جديد. وأضاف "السنة هاي أثبتت إن الحركة الإنتاجية السورية في العمل الدرامي أثبتت فعاليتها".

وتابع "أنت هون ممكن تشوف أربع فصول متساوية، هون بنفس الوقت عندك البحر والصحراء، عندك الجبال والوديان وعندك الثلوج وعندك الربيع" مشيرا إلى أن التصوير في سوريا أقل تكلفة منه في مناطق أخرى.

والمسلسل التلفزيوني الذي يجري تصويره خارج دمشق يحكي عن حياة المتصوف محيي الدين بن عربي وتدور أحداثه في مكة المكرمة.

وقال المنتجون إن المسلسل سيعرض في الإمارات، وقالت المؤسسة إنه سيعرض كذلك في لبنان وفي روسيا وإيران، حليفتي سوريا.

ومكان التصوير جزء من موقع استديو ضخم لم يستخدم في أغلب أوقات الحرب وتظهر عليه علامات سنوات الإهمال. وفي موقع تصوير آخر داخل الاستديو نفسه، صمم الديكور على شكل مدينة رومانية قديمة.

وخلال الحرب غادر العديد من الممثلين السوريين المشهورين البلاد للعمل في دول عربية أخرى. ومنهم قيس الشيخ نجيب (41 عاما) الذي بدأ التصوير في سوريا للمرة الأولى منذ ثماني سنوات ويقوم بدور مصور في مسلسل جديد باسم (مسافة أمان) يتناول تأثير الحرب على حياة الناس في سوريا.

وقال نجيب إن الممثل السوري "ظل محافظ على مكانته بالعالم العربي بالمجال الفني العربي، مكانته ظلت موجودة ومحفوظة رغم كل شيء حصل".

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (4)

1 - رجاء الثلاثاء 26 مارس 2019 - 19:18
اولا سوف ييسعدنا كثيرا ان يرجع الهدوء والامن الى سوريا وان يتمكن الممثلون السوريون الرجوع الى بلدهم والعمل فيه من جديد الدراما عرفت قبل الحرب نجاحا كبيرا ورواجا وتفوقا على دراما دول عربية اخرى والممثلون السوريون ابانوا على مستوى عالي من الثقافة والحرفية والابداع.نتمنى لهم مزيدا من النجاح والتألق.
2 - cuemero الثلاثاء 26 مارس 2019 - 19:49
نتمنى أن يعود السلم لسوريا الشقيقة وتبا لأحفاد أبي لهب كما تصفهم وسائل الإعلام السوري الذين خربوا البلاد السوريو وهجروا سكانها
3 - kamal الثلاثاء 26 مارس 2019 - 21:03
الحمد لله الدولة المدنية هزمت الدواعش و إلا لن يبقى لا فن ة لا ذوق أو حضارة في سوريا إلا ساحات القصاص و التدريب على السلاح و الويل لمن لا يطيل اللحية و يلبس زوجته السواد.
4 - kinko الثلاثاء 26 مارس 2019 - 22:25
و كيف هو حال الفن الدرامي في بلد لم يعرف حربا ولا داعش و لانصرة و رغم ذلك ينتظر رمضان لينتج مسلسلين حامضين ؟
المجموع: 4 | عرض: 1 - 4

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.