24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/02/2020
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:3207:5713:4516:5319:2520:39
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما رأيكم في انتشار فيروس "كورونا" الجديد عبر العالم؟
  1. الكرنفالات في زمَن الكُورُونَا فِيرُوس! (5.00)

  2. "مغاربة إيطاليا" يخشون تكرار السيناريو الصيني بعد تفشي "كورونا" (5.00)

  3. مغاربة يرصدون غياب المداومة الطّبية لرصد "كورونا" بالمطارات‬ (5.00)

  4. نصف النشيطين في المغرب لا يملكون شهادة مدرسية وعقد عمل (5.00)

  5. الزفزافي: الشهادة أهون من رفع الإضراب عن الطعام (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | بوتفليقة في رسالة الاستقالة .. تهدئة النفوس وتفادي الانزلاقات

بوتفليقة في رسالة الاستقالة .. تهدئة النفوس وتفادي الانزلاقات

بوتفليقة في رسالة الاستقالة .. تهدئة النفوس وتفادي الانزلاقات

بعد أن أمضى نحو عشرين عاما في الحكم، قدّم الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة استقالته الثلاثاء، في مواجهة ضغط غير مسبوق من الشارع، وإثر تخلّي الجيش عنه.

في ما يأتي النصّ الحرفي لرسالة الاستقالة التي قدّمها بوتفليقة إلى المجلس الدستوري نقلاً عن بيان لرئاسة الجمهورية:

"يشرّفني أن أنهي رسميًا إلى علمكم أنّني قررتُ إنهاء عهدتي بصفتي رئيسًا للجمهوريّة، وذلك اعتبارًا من تاريخ اليوم، الثلاثاء 26 رجب 1440 هجري الموافق لـ2 أبريل 2019.

إنّ قصدي من اتّخاذي هذا القرار، إيمانًا واحتسابًا، هو الإسهام في تهدئة نفوس مواطني وعقولهم لكي يتأتّى لهم الانتقال جماعيًا بالجزائر إلى المستقبل الأفضل الذي يطمحون إليه طموحًا مشروعًا.

لقد أقدمتُ على هذا القرار، حرصًا منّي على تفادي ودرء المهاترات اللفظيّة التي تشوب، ويا للأسف، الوضع الراهن، واجتناب أن تتحوّل إلى انزلاقات وخيمة المغبّة على ضمان حماية الأشخاص والممتلكات، الذي يظلّ من الاختصاصات الجوهريّة للدّولة.

إنّ قراري هذا يأتي تعبيرًا عن إيماني بجزائر عزيزة كريمة تتبوّأ منزلتها وتضطلع بكلّ مسؤولياتها في حظيرة الأمم.

لقد اتّخذتُ، في هذا المنظور، الإجراءات المواتية، عملاً بصلاحيّاتي الدستوريّة، وفق ما تقتضيه ديمومة الدولة وسلامة سَير مؤسّساتها أثناء الفترة الانتقاليّة التي ستفضي إلى انتخاب الرّئيس الجديد للجمهوريّة.

يشهد الله جل جلاله على ما صدر منّي من مبادرات وأعمال وجهود وتضحيات بذلتها لكي أكون في مستوى الثقة التي حباني بها أبناء وطني وبناته، إذ سعيتُ ما وسعني السّعي من أجل تعزيز دعائم الوحدة الوطنيّة واستقلال وطننا المفدّى وتنميته، وتحقيق المصالحة في ما بيننا ومع هويتنا وتاريخنا.

أتمنّى الخير، كلّ الخير، للشّعب الجزائري الأبي".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (32)

1 - ملاحظة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 02:40
ما لا يفهمه قادات الشعوب العربية مها كان الحاكم ومهما طال الزمن الشعب هو الدي يربح في الأخير.
فلمادا لا ترضخون لارادة الشعب وتلبية مطالبه بلا صداع؟؟؟.
2 - خالد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:02
عنداك غير يدير لهم بحال بنكيران
يخرج و يبرزط من بعد
3 - عبد العزيز الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:38
شكون قائد العصابة من غير الجيش بوتفليقة كان ذكي قدم إستقالتو مباشرة من بعد بيان الجيش كأنه يقول لكم نصبني الجيش وأزاحني الجيش أنا فقط كنت موظف عندهم سيأتون بغيري وتستمر اللعبة .....كيف لي مؤسسة واحدة من مؤسسات الدولة تسيطر على الدولة أه نسيت عندهم السلاح يعني كل مؤسسات الدولة تخضع لي مؤسسة واحدة والله مهزلة
4 - عبدالله الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:40
إلى رقم 1
اعطيني شعبا واحدا من الدول العربية ربح في الأخير
فلا تتحمس كثيرا فجميع الدول التي عرفت ثورات ما زالت فيها الفوضى و الغلط آتنا دائما نعطي المثل بالثورة الفرنسية فحتى هي أصبحت استعمارية للدول و بقت 130 سنة في الجزائر
5 - ATLAS EAGLE الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:42
انه انقلاب عسكري لا محالة ....... ولكم واسع النظر ......
6 - يوسف الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:52
تدكروا ما اقوله واعيد قوله
# في الجزائر النظام والعقلية البومديينية هي المسيطر على العسكر وهذا الاخير هو الماسك بزمام الامور وهو الذي يخلق الحدث:
* انقلب على اول رئيس جزائري(بنبلة) برئاسة بومدين.
* انقلب على اول انتخابات نزيهة في عهد الرئيس الجنرال الشادلي.
* انقلب على الشادلي وعين جنرالا مكانه
* قتل الرئيس المدني - بوضياف- وعين جنرالا مكانه.
* الموالاة و المعارضة وحتى بعض افراد الشعب شربوا من ثدي البومديينية.
النظام البومدييني العميق سيلتف بواسطة العسكر البومدييني على هذا الحراك وسيعود الى الواجهة وقد بدأ المشوار. يكفي ان يستمع المرء بتمعن الى ما قاله قائد الجيش من اول الحراك.
7 - المنير الأربعاء 03 أبريل 2019 - 03:59
** أهنئ الشعب الجزائري على الدروس والعبر التي أشاد بها العالم من خلال المسيرات السلمية من خلال بعض المواقف الإنسانية النبيلة التي أظهرت مدى التآم الشعب و القوى الحية المدنية و المؤسساتية . والتي زادتني احتراما تقديرا لكم.
لو لم يقف الشعب وقفة رجل واحد لما تأتى ذلك و ما تحقق المراد والغاية .
دون أن نغفل أن هناك حكمة قرآنية صريحة لا يلمس مداها إلا المهتدون.
《أن الله لا يغير ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم 》الآية.
فهنيئا لكم واتمنى لإخواننا بالجزائر العيش الكريم وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
8 - elmaroki الأربعاء 03 أبريل 2019 - 04:10
كمن من منزل في الدنيا يألفه الفتى. وحنينه الى وجده فيها اول منزل. كنت اخ لنا وولدت ودرست في مدارسنا ولم ترى منا الا الخير والاحسان فرد لنا شيءا من هذا القبيل قبل الرحيل شافاك الله وعافاك شكرًا هيسبرس
9 - خالد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 04:12
ادا كانت مشاكل الجزائر في بوتفليقة سنرى مستقبلا إن كانت أوضاع الجزائريين ستتحسن و لن نسمع بركوب بعضهم قوارب الموت في بلد غني و كدلك تبدير الملايير على عصابة أخرى بتندوف
المغرب لا يهمه الدول التي تساند أطروحة لسبب ما بل ضد الدول التي تمول و تسلح و تشتري الذمم من أجل معاكسة المغرب فمادا ربح مساهل و العمامرة من دلك بينما الدول الصديقة للمغرب لن يتخلى عنها المغرب فرؤساء دول انتهت مهمتهم و رغم دلك مرحب بهم عندنا و حتى الحاليين مثل الرئيس الغائبون و السينغالي
10 - حسن القنيطري المغربي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 04:16
هذا مصير من يتعلق بحب السلطة والكرسي حتى يمسه الذل والهوان ويخرج من الباب الضيق منبوذا من طرف الكل..شعبه أولا ثم رفاق الأمس الذين تخلوا عنه ..تلك هي السياسة لا تعترف إلا بالمصلحة والحسابات...مبارك..القدافي..زين العابدين..كلهم أهينوا وأبعدوا كما يبعد الجمل الأجرب..درس لمن يحتمي بالجيش والمخابرات عوض أن يحتمي باحترام وحب شعبه..ارحل غير مأسوف عليك..كره في الداخل والخارج وصرف من ثروة الأشقاء ملايير الدولارات لإثارة لتحقيق أهداف منبعها الحقد والتفرقة عوض صرفها لرخاء وطمأنينة الكل
11 - إيكو الأربعاء 03 أبريل 2019 - 04:55
عن أي استقالة تتكلمون... هل بوتفليقة كان يحكم أصلا ليستقيل؟!!!
قال استقالة قال هههههه
12 - ولد حميدو الأربعاء 03 أبريل 2019 - 05:55
ما بقاش دبا
بوتفليقة رايح رايح دي معاك كايد صالح
و لكن السي صالح يعرف عقلية الجزائريين فيكفي بأن يقول لهم بأنهم أبطال
و رغم دلك فالاستقرار هو الأهم و ما هو أهم أكثر هو أن النظام فهم بأنه لم يعد الكل في الكل
بعض الأمور عادية فكل دولة يصوت فيها العسكر في الانتخابات فنظامها عسكري اما الحكم المدني فيمنع عليهم بأن يشاركوا في العملية السياسية و لهدا فتدخل صالح مقبول و ليس فيه غرابة
13 - Mohamed الأربعاء 03 أبريل 2019 - 06:15
احنا عندنا توره الملك والشعب وهوما عندهم توره الشعب والعسكر.
14 - مروان الأربعاء 03 أبريل 2019 - 06:29
اخي عبدالله ومن على شاكلته
اولا الثورة هي ارادة شعب للتغيير وليست خيار ممكن او لا
ثانيا ولولا دفع الله الناس بعضهم ببعض لفسدت الأرض
ثالثا الثورات لا تؤتي ثمارها في المدى القصير هي مستقبل الأولاد فقط
واذا أردت النهضه والمستقبل عليك التضحية بجيل كامل
نحترق نحن ونكون الثورة ونتحمل تبعاتها ليعيش ابني وابنك في خير
في الدول اللي قامت فيها ثورات حوربت ثوراتهم لئلا تنجح ثوراتهم ويكونوا قدوة لباقي الشعوب الكحيانه ، ولكن لن تذهب ثورتهم هباء وبإرادة الله وتوفيقه ثم خيارات الشعوب ستصحح مسارات الثورة ، يوما ستنظر اليهم بنظرة اعجاب ، الف مبروك من اليمن للجزائر بلد المليون شهيد
15 - مغربي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 06:38
حصريا وفقط في الدول العربية
لا احترام للدستور
المصلحة الشخصية فوق مصلحة الوطن
الجيش يتدخل فيما هو سياسي و لايحترم حدود القانون والسياسي يستثمر في السياسة لينهب كل ماهو اقتصادي ووو
والشعوب اغلبها خائفة ومتملقة لأتتكلم الا بعدما يتم تحريكها من السياسيين من الخلف وتأتيها دفعات من الخارج
فقط عند العربان
في مصر جاء حاكم من الجيش لا احد يعرف ديانته و في تونس ركب عن ماسمي ثورة وعاد نفس النظام السابق بوجه جديد في سوريا عاد الجيش أقوى مما كان في العراق الجيش التابع لإيران وأمريكا يحكم ليبيا يحاولون تقوية الجيش على حساب من أعطتهم الدول الشرعية
فقط عند العرب
16 - Hooollandddddddssss الأربعاء 03 أبريل 2019 - 06:57
الشعب زاح بوتقليفة وسيزيح البوليزاريوا من غوق ارظه وعلي المغرب ان لا يقبل الا بشروط من هو مغربي صحراوي قح والباقون...
17 - عمراني الأربعاء 03 أبريل 2019 - 07:32
عما الجزائر اتولي امارات او قطر او سويسرا شمال افريقيا مم بعد هادشي ؟ مشا بوتفليقة ايجي واحد اخر تابع للعسكر و الكابرانات . التغيير الحقيقي هو تخييد المؤسسة العسكرية و ابعادها عن السياسة . التغيير دابا جا الدور على قايد صالح لانه سيكون سيسي الخفاء في قصر المرادية و هو الحاكم الفعلي . هذه محرد تمثيلية لاستمرار النظام و الالتفاف على مطالب الشارع . يوم الجمعة يجب توحيد الشعارات و طلب رحيل قايد صالح . بلا هادشي فستظل الجزائر فقط تغير في الاسماء و لا تغيير جدري . المشكل ان هذا البلد ضيع ايام البحبوحة الالاف الملايير من العملة الصعبة في مشاريع نخرها الفساد كان من الممكن ان تبني الجزائر و اقتصادها بشكل ممتاز .فات الاوان
18 - نعيم الأربعاء 03 أبريل 2019 - 07:47
و بقي النظام هو هو.
بوتفليقة المسكين كان ألعوبة بين أيدي العساكرة.
أفهمتم مضمون هذه الرسالة التي تحدر ضمنيا الشعب الجزائري الذي تبقى أمامه كل الاحتمالات. فالطريق أمامه أطول. لك الله يا شعب المليون شهيد و سوف تنتصر يوما ما بإرادتك و بإدن الله.
19 - النعمان بن مقرن الأربعاء 03 أبريل 2019 - 07:47
مهما اختلفت او اتفقت مع نظام بوتفليقه الا انه رجل شجاع
حقن دماء شعبه واستجاب
ولنا في بشار المجرم عبرة حينما يكون الفرد متسلط والجيش معه ضد شعب اعزل
من السعوديه تحية للشعب الجزائري المنظم
وتحية لبوتفليقه على شجاعته وللجيش الذي وقف بصف المواطن
20 - الغرديوي الأربعاء 03 أبريل 2019 - 07:57
الملايير التي نهبت من طرف السراق هل سترد الى الدولة. المظاهرات ستستمر حتى ترجع الألف مليار ويعاقب اللصوق.
21 - mohajir الأربعاء 03 أبريل 2019 - 08:26
الدولة التي لا تستطيع تحقيق العدالة الإجتماعية والقضاء العادل والمستقل وتضع حدا للفساد والمفسدين والتسلط والمحسوبية ونهب المال العام ليست دولة بالمفهوم الحديث للدولة ، هنيئا للجزائريين إستفاقتهم وإصرارهم على دمقرطة بلدهم.
22 - موحى السويسري الأربعاء 03 أبريل 2019 - 08:36
مانحتاجه نحن العرب ليس تغيير الرؤساء، بل تغيير الرؤوس
نقطة
23 - سوف يتربصون بكم الأربعاء 03 أبريل 2019 - 08:48
حدار حدار من الفاسدون والقوى ااخارجية والخليجية والصهاينة الذين سوف ينقلبون على إرادة الشعب الجزائري حتى بعد إنخابات حرة ونزيهة.
24 - Algéroise الأربعاء 03 أبريل 2019 - 08:48
C'est le père saleh qui a tout orchestré pour se débarasser de bouteflika et de toute la clique des partis politiques
Comment un malade et jugé malade peut il former un gouvernement puis démissionner à quelques jours de la fin de son mandat
Saleh a précipité son départ ,ordonné les klaxons euphoriques ,pour avoir le dernier mot.
25 - abdou الأربعاء 03 أبريل 2019 - 09:04
félicitation pour le peuple algérien.
maintenant le plus dure est à venir. il faut être vigilant pour capitaliser sur cette avancer est faire une coupure avec le passé tout en préservant l'intégrité de notre voisin. de sa stabilité résulte la stabilité de toute l'Afrique du Nord.
26 - ولد العاصمة الأربعاء 03 أبريل 2019 - 09:31
نعم شعب الجزائري العضبم انتصر ومن يشكك في هذا اقول له افعلها انت ان اسنطعت واعتق رقبتك وسوف نواصل بحول الله حتى النصر ✌ ولا مكان للمفسدين بيننا وسوف نحرر الجزائر من ايادي العصابة ونبني جزائر حرة امستقبل اجيالنا اما المنتقدين اقول لهم ان اردتم الالتحاق بالجزائر فما عليكم الا العمل على الميدان ولبس بلابلا من وراك الحواسيب وشكرا لاخواننا المغاربة الاحرار الذين ساعدونا من الوهلة الاولة
27 - jilai الأربعاء 03 أبريل 2019 - 09:43
لم يترك نظاما يمكنه قيادة البلد . مشكلتنا نحن تعلقنا بالأشخاص عوض تأسيس نظام على غرار الدول المتقدمة . ستأتي فترة انتقال سيقولون مؤقتة وولكن هيهات . العرب و الأمازيغ و الأكراد لهم تقريبا نفس العادات و التفكير .القليل منا من يفكر في مصلحة الوطن قبل مصلحته و مصلحة مجموعته . أتمنى ان تسبق الجزائر و تعطينا مثالا يليق بما قدمه أجدادهم من تضحيات في سبيل وطن حر . و لتحيا الجزائر و ليحيى المغاربة من بنغازي إلى مراكش إلى نواكشوط
28 - عبدو 23 الأربعاء 03 أبريل 2019 - 09:50
ماذا أصاب الذين يروجون للانقلاب العسكري؟؟ هل فقدوا للقدرة على التمييز أم أصابهم الجزع من نجاح حراك الجزائر؟؟
الجميع كان يعرف انحياز العسكر لبوتفليقة وأنه أصدر بيانات تصف المتظاهرين يالمغرر بهم وتحذر من السيناريو السوري.. ولكن في الأخير استطاع الشعب أن يقنع الجيش بسلميته وحضاريته أنه شعب واعي يحب بلاده بحق..
لولا الحيش لما تم انهاء حكم بوتفليقة وعصابته ولكان التمديد هو الذي نقرأ عنه اليوم.. فكفاكم من المهاترات..
صحيح أن طريق التغيير لم يكتمل لكن الجزائريين أثبتوا قدرتهم على صناعة تاريخهم بينما نكتفي بالتعليق السلبي والتشكيك.
29 - توم سوير الأربعاء 03 أبريل 2019 - 09:51
مسيرات قلبت النظام في الجزائر و أطاحت به دون إزهاق نفس واحدة......إنها البداية و القادم أروع بإذن الله و فضله
30 - Mouhamad الأربعاء 03 أبريل 2019 - 12:26
مهما يكون الرئيس في الجزائر فهو عبارة عن دمية تحرك من طرف الجيش .
31 - اسامة امريكا الأربعاء 03 أبريل 2019 - 13:26
أظهر الحراك الجزاءري السلمي الشعبي صورة راءعة عن الشعب الجزاءري ولكن نحن ندرك ان مشاكل العرب تظهر فجاة ويستثمرها الأنظمة الحاكمة لتكريس الحكم بالقوة وقد تعود من ادرك الشعب انهم في خبر كان فمزيدا من السلمية والحراك الى تحقيق الديموقراطية والقضاء تماما على كل القوى الديكتاتورية والتي تقف حجرة عثرة امام الشعب
32 - سعيد الأربعاء 03 أبريل 2019 - 17:43
تحية عالية لأهلنا في الجزاءر .. و الله نتالم لاوضاعكم الاجتماعية و أنتم تتوفر ون على خيرات لا بأس بها.. لكن انتفاضتكم كرجل واحد ابانت على نضجكم و وطنيتكم حراك شامل لكل الفات و تحت الراية الوطنية .. و هذا أن ذل على شيء إنما يدل على استفادتكم من دروس ما وقع في أقطار عربية و كدلك حراك الريف .. فطوبى لكم و نحن نؤازركم في الاقلاع ببلدكم و تنميتها و اتمنى ان يبتعد الجيش عن الانتخابات ..
المجموع: 32 | عرض: 1 - 32

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.