24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/04/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
05:1906:5013:3217:0620:0521:24
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل ترى أن "رحيل بوتفليقة" سيؤدي إلى حل مشاكل المغرب والجزائر؟
  1. حموشي يعفي رئيس شرطة مطار العروي بالناظور (5.00)

  2. الحكومة تشدد مراقبة الصيد البحري "غير القانوني" بعقوبات جديدة (5.00)

  3. "المنتدى المغربي الموريتاني" يلتئم بمدينة الرباط (5.00)

  4. آيت إيدر يدعو إلى المشاركة السياسية وإطلاق سراح نشطاء الريف (5.00)

  5. في ذكرى رحيل ماركيز .. الصحافة تأسر صاحب "مائة عام من العزلة" (5.00)

قيم هذا المقال

5.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | الشرطة الجزائرية تطلق سراح عشرة متظاهرين

الشرطة الجزائرية تطلق سراح عشرة متظاهرين

الشرطة الجزائرية تطلق سراح عشرة متظاهرين

أطلقتِ الشرطة، ليل السبت الأحد، سراح عشرة ناشطين في حركة شبابية وحزب يساري، بعد ساعات على إيقافهم لدى محاولتهم التظاهر "تنديدا بقمع مسيرة يوم الجمعة"، على ما أكدت جمعية تجمع شباب الجزائر لوكالة فرانس برس الأحد.

وأوقف الناشطون واقتيدوا إلى مركز أمن بعيد عن وسط العاصمة بينما كانوا يستعدون للتجمع في ساحة البريد المركزي، مركز الحركة الاحتجاجية منذ بدايتها في 22 فبراير.

وكتب حكيم عداد، الأمين العام السابق للجمعية، على صفحته في فايسبوك: "تم إطلاق سراحنا في انتظار أن نصبح أحرارا".

ويتجمّع الشباب كل يوم في الساعة الخامسة تنديدا "برغبة القمع ومنع التظاهرات" خلال أيام الأسبوع، كما أوضح نائب رئيس جمعية تجمع شباب الجزائر.

وبعيدا عن يوم الجمعة، الموعد الأسبوعي للتظاهرات الضخمة في كل مناطق البلاد، تشهد الجزائر العاصمة طيلة أيام الأسبوع تظاهرات لفئات مختلفة.

والثلاثاء يوم التظاهر الخاص بطلاب الجامعات وأساتذتهم، حاولت الشرطة لأول مرة تفريق المسيرة باستخدام الغاز المسيل للدموع، من دون أن تنجح في ذلك.

وصباح الأحد غيّرت الشرطة تموضعها في وسط العاصمة، واحتلت ساحة البريد المركزي نفسها لمنع التجمع فيها.

وبعد أسابيع من التظاهرات، اضطر الرئيس عبد العزيز بوتفليقة للتنحي في الثاني من أبريل بعد 20 سنة من الحكم؛ غير أن المحتجين لم يكتفوا بذلك، إذ يطالبون برحيل "النظام" بكل مكوناته وعلى رأسهم الرئيس الانتقالي عبد القادر بن صالح (77 سنة).


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (8)

1 - HAMID الأحد 14 أبريل 2019 - 14:34
نعم يا بوشيخي الشرطة الجزائرية تطلق صراح جميع
المطالبين بسقوط رموز النظام السابق ،عكس المغرب
الذي يسجن ويحكم ب 20 سنة على المطالبيين ببناء
مستشفيات ومدارس ،ولا ننسى الصحفي المهداوي،
الذي لم يقترف شيى ليحكم عليه 3 سنوات عكس
دانيال المفترس الذي افترس البراىة ،اليوم يتجول
على شواطء سبتة ومليلية المحتلتان ......
2 - اجديك الأحد 14 أبريل 2019 - 15:06
لا شيء سوف يهدي النفوس الآن في الجزاير رغم النيات التي كانت تقر بان الإحتجاجات سلمية وأن الجزائريين ابهروا العالم الخ....، نتمنى صادقين ان لا يعيش الجزاير نفس المصير الدي تعيشه دول أخرى والتي كانت شعوبها نتطلع لغد افظل...
3 - رد على 1 HAMID الأحد 14 أبريل 2019 - 15:56
الفرق شاسع يا حميد بين من يرفع راية بلده ومطالبه مشروعة تخص الوطن كله ومن لا يرفع راية وطنه ومطالبه استفزازية وعنصرية تهم منطقته وحدها
4 - محمود الأحد 14 أبريل 2019 - 16:26
اكثر ما يحيرني ويشد انتباهي هم امثال هؤلاء الدين صوتوا بالإيجاب على التعليق 1 لHAMID! هل لهم عقول يفكرون بها أم هم خارج تغطية الأخبار ومجرى الأحداث أم هي مجرد معاكسة من أجل المعاكسة...؟!
5 - Jawed الأحد 14 أبريل 2019 - 16:47
الى التعليق 3
لا يا أخي القمع والحقرة هي التي تخلق الانفصالين،
الم تشاهد الاعلام الامازيغية في المظاهرات بالجزائر ؟
6 - رد على 5 Jawad الأحد 14 أبريل 2019 - 17:52
لا يا أخي هي ليست لا بقمع ولا بحقرة إنما هي نفخ ومؤامرات مبيتة ومكشوفة.. هناك مناطق متضررة في المغرب والجزائر أكثر تستحق الأسبقية والمؤازرة قبل جهتهم
7 - ياو راكم لاباس الأحد 14 أبريل 2019 - 18:51
ما يضحكي هو ان الجزائريون يبدلون اكثر من طاقاتهم لكي يظهروا للعالم بانهم يقودون حراكهم بطريقة حضارية ونسوا بل تنساو بان العالم العربي شهد قبلهم عدة حراكات وبالتالي العالم كله يعي بان مايقومون به هؤلاء ليس الا عملية تجميل لما سبقهم اليه غيرهم, الكل يرى بانهم يبدلون جهدا كبيرا من اجل الظهور بصور جميلة مما جعل من الحراك اكثر مللا اما الارتقاء به الى التحضر ماهو الا مصطنع لان الاشياء الجميلة تكون عادة عفوية واعتباطية من غير محاكاة او تحضير مسبق لها,
لهذا يمكن تشبيه الطريقة الحضارية التي يشقون ويتعبون من اجل اظهارها ليست الا كما يقول المثل الشعبي" العكر فوق لخنونة"
اما بالنسبة الى اطلاق سراح الشبان ما هو الا خوف من المنظمات الحقوقية حتى لا تفسد عليهم الحراك ويزيد من تشويه سمعة الجيش(حاميها حراميها)
8 - كريم الأحد 14 أبريل 2019 - 21:03
الجزائر بدكتاتوريتها ولا المغرب بمخزنه لا نملك لا اعلام ولا قنوات خاصة مثلهم ولي يخرج الزروينطة وسحل النساء في الارض البراني يخش بلا تأشيرة والمغاربة اينما اتجهو خاصهم فيزا بلا مانحكوا على السمعة الخانزة لمراكش وسبته ومليلية والحشيش في الشمال
المجموع: 8 | عرض: 1 - 8

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.