24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

13/10/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:0207:2813:1916:2819:0020:15
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تأهل المنتخب المغربي إلى "مونديال 2022" بقيادة المدرب وحيد خليلودزيتش؟
  1. "كبرو ومبغاوش يخويو الدار" .. كوميديا تسخر من البطالة والهجرة (5.00)

  2. حمودي: العربية وطن شاسع .. ولا قطيعة بين لغة الضاد والأمازيغية (5.00)

  3. شودري ترسم معالم "الحداثة الهندية" في محاضرة بأكاديمية المملكة (5.00)

  4. كاغامي يضع النجاح الروانديّ والتمكين النسائي تحت المجهر في مراكش (5.00)

  5. وزارة الخارجية ترفض مقاربة مزوار لوضع الجزائر (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | قائد جيش الجزائر يهدّد رئيس الاستخبارات السابق

قائد جيش الجزائر يهدّد رئيس الاستخبارات السابق

قائد جيش الجزائر يهدّد رئيس الاستخبارات السابق

قال رئيس الأركان الجزائري، نائب وزير الدفاع قايد صالح، إن هناك "اجتماعات مشبوهة تُعقد في الخفاء من أجل التآمر على مطالب الشعب، وعرقلة مساعي الجيش الوطني الشعبي ومقترحاته لحل الأزمة".

وذكر صالح، في كلمة ألقاها جنوب البلاد، أن "هناك اطرافا لا تزال تنشط ضد إرادة الشعب وتعمل على تأجيج الوضع، والاتصال بجهات مشبوهة والتحريض على عرقلة مساعي الخروج من الأزمة".

وأضاف: "في مقدمة هذه الاطراف رئيس دائرة الاستعلام والأمن السابق"، وهو الجنرال توفيق، قائلا :"أوجه لهذا الشخص آخر إنذار، وفي حالة استمراره في هذه التصرفات ستتخذ ضده إجراءات قانونية صارمة".

وشدّد صالح على "التزام المؤسسة العسكرية ه ببنود الدستور لتسيير المرحلة الانتقالية"، وأن "كافة الآفاق الممكنة تبقى مفتوحة في سبيل التغلب على مختلف الصعوبات، وإيجاد حل للأزمة في أقرب الأوقات، بما يخدم المصلحة العليا للوطن بغض النظر عن مصلحة الأشخاص"، وفق تعبيره.

وأشار كبير العسكريين الجزائريين، المؤسسة التي تخلت عن الرئيس بوتفليقة بعد تنامي الحراك الشعبي، إلى أنه "لا طموح للجيش سوى حماية الوطن وبسط الأمن والاستقرار والحفاظ على سمعة البلاد. مع ضرورة قيام العدالة بمحاسبة المتورطين في قضايا الفساد"، على حد قوله.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (31)

1 - soussi الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 16:50
الفاسد الكبير يعطي الدوروس لفاسد صغير وكيهددو نعيشو بجوج ولا نموتو بجوج
2 - مغربي-انتباه الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 16:51
الثعبان بدأ ينسلخ من جلده القديم ليبدو بجلده الجديد الذي قد يراه بعض الغفلة براقا و أكثر لمعانا يعجب الناظرين إليه. وأين كان هذا الثعبان من قبل و الفساد يتطاير فوق رأسه يمينا وشمالا. حذاري أيها الشعب الجزائري الشقيق من هذا الرجل الذي يسبقه بطنه وهو أكثر من أضر بالجزائر من أي شخص آخر.
3 - سﻻم على من عرف قدره الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 16:55
يا قايد صالح كلكم مشبوهين كفااااااااان ثمتيليات على الشعب الجزائري المحبوب ...أنت وكل جيلك ديكاااااااااااج .... الشعب خاوة خاوة مع الجيش مااااااشي معاك انت .... وانت تتصرف كأنك انت هو الجيش ... والجيش هو انت .... سﻻم على من عرف قدره
4 - زكريا الأغا الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 16:58
ومن يهدد قائد الجيش في الجزائر
5 - amaghrabi الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:01
بسم الله الرحمان الرحيم.هذا القائد اظهر استبداده وانانيته وجبروته من اللحظة الأولى,فعلى حسب تحركاته واقواله يظهر ان له خظة جهنمية شيطانية ليستمر الجنيرالات في طغيانهم يعمهون.هذا من رواسب الاستعمار الفرنسي الذي يفتخر انه من جيش التحرير ومن مجاهدي استقلال الجزائر.المجاهدون الحقيقيون وهم اكثر من مليون شهيد عند ربهم احياء يرزقون اما انتم فانتهازيون احتكرتم كرسي الحكم واستوليتم على خيرا ت الجزائر والشعب الجزائري يسيح بين دول الغرب او يعيش في فقر وازمات في وطنه وهو جاس على ارض تحتوي على كنوز لا تنفذ.صراحة كان من الأولى ان يرحل هذا الثقيل قبل رحيل بتفليقة وان كان مريضا
6 - ستوتي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:02
الجنرال توفيق حكمه الجزائر بلحديد والنار هو الرجل الذي يقول ان رب الجزائر وهو من تورطه في العشرية السوداء مع جنرالات فرانسا على راسهم خالد نزار والعماري انها الدولة العميقة واليوم الشعب والجيش يصنع الاسطورة الانهاء حثالة بوتفليقة ولجم الدول العميقة بقيادة الجنرال وفيق
7 - مغاربي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:05
أكبر الفاسدين والمجرمين هو هذا الجنرال الشيخ الهرم .احمد صالح لم ينتهي من المناورات التي تملى عليه من سيدته فرنسا . و هو يعلم جيدا بأن الجزائريين استفاقوا من الغفلة ولن يرحموا هاؤلاء الخونة ويعلمون بأن فرنسا انتهت صلاحيتها كفى استعمارا قرنين من الزمان ولابد الآن من الحرية الحقيقية والحكم للشعب الصبور الذي عانا كثيرا من سياسة هؤلاء .وفقكم الله يا شعب الابطال والشهداء
8 - من ؤروبا الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:07
اودي سير انت الاوال كفا من النكت القديمة هده سنة 2019 ليس العهد القديم !!! أشعوب في العالم كلها تعرف ما توريد يجب عليك ان تترك المكان لي شباب وا ناس جدد وا عقل جديد لقد طمستو الجزائر أصبحت من دوال الفقيرة وا هيا ممكن ان تكون مثل قطر او الأمارات بي ثرواثها
9 - اسكندر الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:09
بكل صراحة تاريخ الجزائر أبهرني دائما، و ما يحدث الان في الجزائر هو تطور تاريخي لم يراه الوطن العربي في التاريخ المعاصر. مظاهرات مليونية و سلمية لم نراها حتي في ارقي الديمقراطيات في العالم بما فيها فرنسا. هذا شرف لكل عربي. لو نجحت التجربة الجزائرية فسوف تعصف رياح التجديد و تقضي علي العديد من الانظمة العربية الفاسدة. انشاء الله يصلنا ريح التغير من الي لبنان. الجزائر قبلة الثوار بلاد الشهداء الابرار دولة الاحرار ربنا ينصرهم. الله يحفظ الجزائر و الله يحفظ الشعب الجزائري الحر.
10 - الصنهاجي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:09
اضن ان الأمور قد اتضحت الان للجميع، لم تعد هناك أيادي خارجية، بل هي أيادي داخلية
11 - Adam الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:10
قد تكون تصفية حسابات و قد تكون مسرحية حتى تمر العاصفة. يحضرون كبش الأضحية ليهدا غليان الشعب، تم يعود الجيش إلى عادته القديمة.
12 - ضحك واضح الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:19
على ما يبدو اارجل الاول في. الجزائر هو قايد صالح مسكين هاز الهم بوحدو لكن احسن دعاء اللهم اضرب الضالمين بالضالمين واخرجنها منها سالمين
13 - forza- dz الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:25
يتنحاو قاع , اليوم الطيب بلعيز يستقيل من رئاسة المجلس الدستوري والدور قادم
على بن صالح و بدوي .
14 - مغربي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:27
الشهداء دفعوا أرواحهم لتحرير البلاد والخونة عبيد فرنسا أخدوا الحكم من بعدهم. أغرقوا البلاد في الفساد والسرقة فإنتشر الفقر والبؤس . شباب الجزائر حارقين في أوربا ويموتون في البحر هروبا من جحيم الظلم والبؤس والحركيين الخونة يسرقون الجزائر بالتعاون مع فرنسا الاستعمارية . ضحكو علينا ولكن هيهات هيهات . ..ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين.
15 - diaz med الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:33
انا رايي المتواضع،هو لابد من وقوف الجنرال والجيش ولا للتخلي عن السلطة في هذه الظروف.لانه في تلك الحالة،الجزاءر ستدهب الى الهاوية.ادن لابد من استمرار سلطة الجيش على الاقل حتى تفرز الانتخابات المقبلة حكام مدنيين.
16 - KIM الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:38
القايد صالح و الجيش الجزائري وقفو مع الشعب ولم يقفو
مع سعيد بوتفليقة والفساد،هل وقف جنرال واحد و الجيش المغربي مع الشعب يوم تظاهر ليس من اجل اسقاط نظام
بل من اجل محاربة الفساد وبناء مستشفيات و مدارس ؟؟
17 - القبيح يغلبه الباسل الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:51
كيف الخروج من الأزمة؟ وقد أقفلت جميع أبواب الفرج وتراك تلتف على أوامر سُموّ وفخامة الشعب الجزائري وتعصي أمره لقد طالب برحيل العصابة واقتلاعها من الجذور وسحق بذورها وأنت تزرعها من جديد فليرحلوا وأنت معهم أول الراحلين.
18 - محلل فوق العادة الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 17:54
ان تصريحات القايد صالح المتناقضة والتي اشار اليها وابرزها الدبلوماسي السابق العربي زيتوت تذل على ان هذا الشخص يحمل نوايا شتى وهذا يدل على انه غير مطمئن على شخصه وانه يريد ان يؤمن لنفسه مخرجا يرضيه فلهذا نراه مرة يساند ومرة يهدد ومرة اخرى يطمئن الجزائريين وكل هذا يدخل في اطار المناورات ....فكيف يعقل ان يخرج على الشعب بتصريحات وقرارات شبه يومية تصب في اتجاهات مختلفة...
19 - عبد الله الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:41
عامل الزمن والوقت يجب داءما أخذه بعين الإعتبار، أحداث كبرى وقعت في السنين الأخيرة، وقعت بعد مرور عقود من الزمن،لكنها وقعت، يجب أخذ العبرة ،يجب بناء أسس سليمة للاستمراية بسلام .
20 - الطالب محمد الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 18:41
على امتداد مايصنف بالعالم التالت محاربة الفساد تعني قمع من يخالفوننا التوجه والراي ....
21 - حسن -مدريد الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 19:41
الجزائريون راضون كل الرضى عن قائد الاركان قايد صالح لانهم يرون فيه الضامن الحقيقي لاستقرار البلاد ولذلك لم نر شعارا واحد طيلة مدة الاحتجاجات من يطالب برحليه والشعوب عادة لا دخل لها في قادة الجيش لانه معين وليس منتخبا ، والمغاربة طيلة فترة الاحتجاجات وهم يطالبون في تعليقاتهم ومقالاتهم برحيله لدرجة اختلط على البعض الامر هل وجود قائد الاركان أصبح مزعجا للجارة الغربية ؟ وما هو وجه الازعاج الرجل ليس سياسي بل عسكري واعطى وجها قويا للجيش الجزائري حيث ارتقى به الى المرتبة ٢٠عالميا وهو يعمل باستمرار على جاهزيته حيث أصبح يجري من ثلاثة الى اربع مناورات شهرية بالذخيرة الحربية كانت آخرها اليوم بالصحراء ،وهذا على ما نعتقد شيئ ايجابي ولا يزعج أحدا لانه لا يسبب ضررا لاي كان اللهم الا اذا كان في هؤلاء ينتظرون سقوط الثور ليخرجوا سكاكينهم
ليس هو من أغلق الحدود ولا كان السبب فيها بل الحسن الثاني ،،فما سبب هذا العداء لهذا الشخص بالذات من اشخاص لا علاقة لهم بالجزائر ،، السؤال يبقى مطروحا
22 - العجوز الآمر الناهي. الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 20:26
القايد صالح الرجل القوي في البلاد صاحب القبضة الحديدية على الجيش بدأ يستبعد كل منافسيه على الساحة للإستئثار بالحكم و اختيار الرجل الدمية للمرحلة القادمة، كان يسير المشهد السياسي من وراء ستار منذ العهدات الأربعة لبوتفليقة و ها هو اليوم يقوم بمسح سياسي بدعوى تطبيق الدستور الذي ألغاه صديقه السابق في الرئاسة و قد نسي أن السلطة للشعب و أن موقعه لا يخول له دستوريا التغيير أو تهديد الفاعلين الآخرين، الثورة الجزائرية ربما ستضيع مع تعاطف الجماهير الشعبية مع القيادة الحالية للجيش : حذاري من إعادة السيناريو المصري السيسي.
23 - المهدي الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 20:38
صراع أجنحة النظام الجزائري معروف منذ زمن بعيد...بعد اقالة طرطاق و الحاق المخابرات بالجيش اصبح قايد صالح يتحكم في كل شيء ... ما يفعله الآن ليس إلا تلميعاً لصورته امام الحراك... فبعد ان اقال بوتفليقة و طرطاق و تكلم عن العصابة ثم اتهم بل هدد توفيق ولم تحذث اية متابعة قضائبة لا لهذا او ذاك، هي شطحات النظام لذر الرماد في اعين الشعب لتهدأ المظاهرات و ترجع الامور الى عادتها ! لا مفر للشعب من نظام عسكري مباشر من قايد صالح او عبر كراكيزه من المدنيين !!!!
24 - قرفاوي م الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 20:57
ليعلم القايد صالح و مجموعته أن كل محاولتهم فاشلة مئة بالمئة أمام مطالب الشعب الني لا رجعة فيها و هي الرحيل مع المحاسبة و مهما حاول فلا صوت يعلى على صوت الشعب .
25 - jouanou الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:20
si le maroc avait un generale comme le super puissant lalgerien le generale majore et le chef du staf militaire algerienne algaid salah avec se super man le maroc poura liberais sebta et miliya et tout les territoire du front du polisario mais ces bien domage les marocain sont champion que de parler est donner des idee bouger un peux liberais vous est liberais votre terre des colonisateur faite comme les algerien ils on liberais tout leurs terre meme tindouf bechar est sont cites dautre region est comment que les algerien naime pas algaid salah et leurs puisante armer just aujordhui ils on fait une grande manoeuvre militaire a wargla
26 - عبد الصمد الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:21
تتوالى الإستقالات و سيبقى القائد صالح وحيدا الأقوى بحماية جيشه ليترشح للإنتخابات المقبلة على غرار السيسي. حذار أيها الإخوة الجزائريين.
27 - نبيل قمري الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:25
لا نريد سيسيا آخر في الجزائر حذار ثم حذار من هاذا الجندي الهرم انتهت مدة صلاحيته
28 - كريم الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:34
قايد صالح كان جزءا من نظام بوتفليقة ويتحمل جزءا من المسؤولية لكن الشعب اعطاه فرصة للصفح والمسامحة من خلال العمل على طرد العصابة ويعود الى عمله العسكري وتقوية الجيش خاصة الناحية الثانية والثالثة وامدادها بثلثي الجيش والطائرات والقوات البرية والغواصات وقايد صالح فهم الرسالة وصرح اليوم ان سلاح الجيش الجزائري سيوجه للاعداء في الخارج وليس ضد الشعب فمن كانت له عداوة مع القايد صالح فالحدود معروفة وان شاء الله تنجح رياح التغيير الايجابي في الجزائر والتي سنعمل على انتقالها الى شمال افريقيا برمتها كي نخلص شعوبها من الاستبداد والعهدات الابدية الوراثية
29 - ahmed الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 21:40
القايد صالح جنب الشعب الجزائري من كارثة كبرى كانت ستصيبه من بوتفليقة وعصابته .. وقد ابطل مفعول القنبلة التي كادت تنفجر في اوساط الشعب ولايعلم الا الله ماستتركه من مصائب .. ولكن الحكمة دائما هي المنتصرة في النهاية.
30 - راي من موقع الحدث الثلاثاء 16 أبريل 2019 - 22:30
يقول ان الجيش متلاحم مع الشعب رغم اقرارنا ان بعض قادته يتشاركون في الفساد الا ان التجاذبات وسقوط اكبر عدد ممكن من رؤوس الفساد، واستمرار سلمية الحراك مهم في هته المرحلة، فلا نريد اصطداما مع الجميع فالحكمة ومسايرة متغيرات الاوضاع والحفاظ على الوطن امر ضروري لنا حيث لاتهمنا التجاذبات الخارجية والتي تبدو انها ثابتة لايفكر الشعب في تغيير المواقف اتجاهها.انشري ياهسبريس لاثراء النقاش ولابداء راي من موقع الحدث
31 - ابن النيل الأربعاء 17 أبريل 2019 - 02:27
يتكلموا عن السيسي والجيش في مصر وحش وكأنه لم يحفظ مصر من مخططات الدمار وهو الجيش من وقف في صف المصريين عند الإطاحة بمبارك وعند نزول المصريين للشارع من أجل رحيل مرسي وقف معه رغم أنه نفس الشعب من انتخب مرسي ..الجيش المصري يعرف أن هناك من ينتظر فرصة لتفكيك مصر ويقف لها وهو يقف في وجه قطر التي كانت تريد مصر مثل سوريا وليبيا والان يتكلمون في الجزائر أن الجيش صفا الي جانبنا وحامينا وان الجزائر مختلفة عن مصر وأن السيسي وحش ههههه وفي الحقيقة قيادة جيشهم اخدوا نفس الأفكار من مصر لحفظ بلدهم من الفتن والخراب ...مصر دائما العقل
المجموع: 31 | عرض: 1 - 31

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.