24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

24/05/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
03:3405:1712:2916:0919:3221:02
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

ما تقييمكم للأعمال التلفزية الرمضانية المغربية؟

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | وفاة مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر

وفاة مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر

وفاة مدني مؤسس الجبهة الإسلامية للإنقاذ بالجزائر

توفي الزعيم التاريخي للجبهة الإسلامية للإنقاذ الجزائرية عباسي مدني الأربعاء في الدوحة حيث كان يعيش في المنفى، بحسب ما قال علي بلحاج، المسؤول السابق في الجبهة والمقرب من مدني.

وقال بلحاج إنه تبلغ بالوفاة من عائلة مدني، مشيرا الى أنه "توفي في مستشفى في الدوحة بعد مرض عضال".

وكان مدني دعا إلى النضال المسلح بعد أن أبطل الجيش الجزائري في 1992 نتيجة الانتخابات التي فازت بها آنذاك الجبهة الإسلامية للإنقاذ. وتلت ذلك حرب أهلية دامية عرفت بـ"العشرية السوداء".


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (28)

1 - لفقيه الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:25
رحمة الله عليك يا شيخ مدني... ورحم الله شهداء FIS
2 - زهير الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:37
أبطل النظام الجزائري في 1992 نتيجة الانتخابات التي فازت بها آنذاك الجبهة الإسلامية للإنقاذ !! و اليوم نفس النظام يعارض حق تقرير المصير للشعب الجزائري المسالم !! و سبق لنفس النظام أن وقف رسميا ضد حق تقرير مصير لشعب كتلونيا الذي صوت بنسبة كبيرة للإستقلال !! لكن عندما يتعلق الأمر بالقضية الوطنية الأولى، يصرف 900 مليار دولار لمعاكسة المغرب !
3 - abderrahim maroc الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:38
رحمه الله وألهم شعب الجزائر الشقيق الصبر والسلوان
4 - ياسين حسن بلجيك الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:44
اللهم أرحمه برحمتك الواسعة واجعل الآخرة خيراً له من الأولى وجعله عندك من أهل الجنة وأمنه يوم الفزع الأكبر إنا لله وإنا إليه راجعون
5 - أم محسن الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:47
رحم الله الشيخ عباس مدني وأسكنه فسيح جناته هذا الرجل بريئ من دماء الجزائريين لم ينادي ابدا بالجهاد المسلح أبدا تلك ما عرفناه من خلال تصريحاته بعد خروجه من السجن
6 - abderrahim maroc الأربعاء 24 أبريل 2019 - 17:52
رحم الله الفقيد بواسع رحمته وإنا لله وإنا إليه راجعون
تعازينا الحارة لأسرة الفقيد وللشعب الجزائري الشقيق
7 - brahim44 الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:06
دراع الإخوان المفلسون في الجزائر .خرج من الجزائر بعد إحراقها سياسيون دمويون في عباية الدين..سيلتقي هناك بشهداء الجزائر...فقط نطلب من الله أن يغفر له..
8 - الحسين الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:11
نسال الله تعالى أن يتغمده برحمته وأن يرزق أهله الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون.
9 - المنطق الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:21
رحم الله الشيخ البطل لقد كان أول من قال لا لنظام العسكر القمعي..
10 - الهواري عبدالله الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:30
للأسف ولد بالجزائر،وتوفي غريبا في بلاد الغير،ظلم من طرف النظام الجزائري،كما ظلم معه الشعب الجزائري.
11 - mmalade الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:45
انا لله وانا اليه راجعون .رحم الله الشيخ الجليل واسكنه ان شاء الله فسيح جناته .واطاق سراح السيد مورسى من سجن الطاغية السيسي .
12 - حسين الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:51
‫الله لا يرحم مسلم بارك لفرنسا بعد قتلها وتدميرها لإخواننا الليبيين.الله لا يرحم مجاهد جزائري بارك لفرنسا وقيمها الانسانية السامية التي قتلت اكثر من سبع ملايين جزائري أثناء المرحلة الاستعمارية 1830-1962.الحمد لله انا هناك رب يعلم ما لا نعلم. ولا ينسا ما ننسا‬
‫⁦‪
13 - omar الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:52
انا لله وانا اليه راجعون
اللهم ارحمه واسكنه فسيح جناتك
من المومنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم قضى نحبه ومنهم من يتتظر وما بدلوا تبديلا
كانت الجزاءر في ظلمات الظلم والقهر وجاءت جبهة الإنقاذ لتنقذ الناس الا أن احداثا ووقاءع أدت إلى حياد الإسلاميين عن طريق الدولة الجزائرية فوقعت الويلات والتجاوزات من كلا الطرفين
الآن لا يمكننا الا الدعاء بالرحمة والغفران لاخينا في العروبة والاسلام
اللهم ارحمه فكلنا لا نرجوا أولا واخرا إلا رحمتك
14 - ولد العاصمة الأربعاء 24 أبريل 2019 - 18:56
ان لله وانا اليه راجعون
يا سي عباسي ها انت امام الله تسئل عن المجازر التي نفذت في حق الجزائريين والسبب هو انكم كنتم تنفذون ما يملى عليكم من طرف رعات الابل وبحول الله سوف ننتصر ونصنع دولة قوية اقتصاديا وسياسيا وعسكريا وسوف نقف امام كل محاولات رعات الابل الذبن يحاولون مرة اخرة لتخريب ارض الشهداء ولا مكان للخونة بيننا
15 - حسن حسون الأربعاء 24 أبريل 2019 - 19:31
من الناس الذين ظلموا و اتهموا بما لم يفعلوا .اعترف احمد شوشان و هو نقيب سابق و مقيم باوروبا ، انه عرض على جبهة الانقاذ انداك ان يقوم باغتيال كل رؤوس الجيش و الفاسدين ، فكان الرد : محن لن نتحمل وزر قطرة واحدة ، فكيف لمتل هؤلاء الناس ان يذبحوا الاطفال و النساء بمتل تلك الطريقة الهمجية .لي تساؤل : هل يمكن ان يكةن للبوليساريو دخل في تلك المذابح؟ هل يمكن ان يكون العسكر انداك قد استعان بهم حتى يخفي الهوية الحقيقية لهم؟ ان تبت تورطهم فتلكم نهايتهم على ايدي الشعب الجزائري .انها افتراضية تستحق التنقيب .
16 - عبزالله الأربعاء 24 أبريل 2019 - 19:46
حي الله قطر وحي الله تركيا ملاذ المطلومين والمضطهدين من الاسلاميين والعلمانيين ومن لم يصبر على اذية قومه ورحم الله الشبخ ونتمنى له البراءة من دماء اأشقاءنا الجزاءريين فلا يزال المرء في فسحة من دينه ما لم يصب دما حراما , وان الله يمهل الظالم حتى اذا اخذه لم يفلته.
17 - يونس الأربعاء 24 أبريل 2019 - 19:48
ان لله وان اليه راجعون الله يرحمو ويرحم جميع المسلمين والمسلمات،
كان دائما يعترف بالصحراء المغربية .
18 - رحمه الله ... الأربعاء 24 أبريل 2019 - 19:56
... لم يمهله قدر الله ان يتفرج على مطبات المأزق الذي تسبب فيه الجنرالات الذين انقلبوا على نتائج صناديق الاقتراع سنة 1992، ويتتبع اشواطه.
و بمقارنة عباسي مدني كبير الاخوان المعتدلين في الجزائر مع بن كيران كبير الاخوان المعتدلين في المغرب يتبين الفرق بين الانظمة العسكرية التي تتعامل بالبندقية والانظمة المدنية التي تتعامل بفنون السياسة.
عباسي مدني انهى ايامه في محنة المنفى بعيدا عن الوطن والاحباب ، وبن كيران يتمتع في بلده بتقاعد مريح في وطنه وبين احبابه.
19 - خاوة الأربعاء 24 أبريل 2019 - 20:11
رحمه الله لقد كان اول من فاز ديمقراطيا بالانتخابات في افريقيا لكن فرنسا والسعودية والامارات كانوا له بالمرصاد و عاقبوا الشعب الجزائري على اختياره الديموقراطي الحر بإشعال الفتنة التي لم ترحم شيخا ولا صبيا ولاامراة حامل، وكانوا اكتر قساوة من إسرائيل.
20 - محمود الأربعاء 24 أبريل 2019 - 20:18
الأخ ا حسين لما دخلت فرنسا إلى الجزائر كان بها 7 ملايين و المغرب 3.5 ملايين.
اما ولد العاصمة فإني اضن انك ابن حركي.
قتل بعد 1992 من طرف الجيش الذي تفتخر به أكثر من 600000 جزاء ي و كانت عائلتي أدت نصيبا منا مع الأسف الشديد أنه الجيش الذي يزعم رعاية الشعب هو المتورط و ليس عباس المدني رحمه الله.
21 - ALHAK الأربعاء 24 أبريل 2019 - 20:29
رحم الله الشيخ عباس مدني لقد كان رجلا محبوبا لدى الشعب الجزائري
22 - "z" الأربعاء 24 أبريل 2019 - 20:52
رحم الله الرجل وغفر له كان من القلائل الذين جهروا بمغربية الصحراء.
23 - العرب المنافقون الأربعاء 24 أبريل 2019 - 21:22
الاخوان المفلسين يفقدون رمز من رموزهم .
ستجد تركيا و قطر تنبذ و تنوح لوفاة هذا الشخص.
كم تسبب من فتنة في الجزائر كلنا نتذكر كم ذبحو وقتلو لانهم حرمو من السلطة.دالجميع يتذكر الحزائر ايام التسعينات و موجات القتل و الحواجز الامنية المزيفة و القتل بدم بارد التي مارسته هذه الجماعة المفلسة .
اتمنى ان يفهم الشعب الجزائري الدرس و يبعد هؤلاء المتاجرين بالاسلام .
فقد خىبو دول كثيرا و لا دين و لا ملة لهم .
يكفي انه كان يعيش في ظل تنظيم الارهابي القطري و ياخد الاموال منهم .
ان شاء الله الى جنهم و بئس المصير
24 - كريم الأربعاء 24 أبريل 2019 - 21:39
واش بيك خويا حسون رقم 15 راكم تشوفو البوليساريو في كل خبر وموضوع وتقحمونها في شؤون جزائرية خالصة بل انت تدعو للبحث في كونها تورطت في العشرية السوداء هل لهذه الدرجة اصبح البوليساريو كابوسا لكم اذا اردتم الحل مع البوليساريو فهو في الامم المتحدة استفتاء بثلاثة خيارات واختيار الشعب يحترمه الجميع وماعدا هذا فانتم تضيعون وقتكم والتحريض على البوليساريو يجلب احتقار الجزائريين لكم ان الجزائريين خرجوا ليصنعوا تاريخا اخر وليس للعمل على تحقيق هلوسات واطماع الاخرين اما عباسي مدني فهو اختار قطر كمنفى وليست الجزائر من ابعدته رحمه الله لقد توفي مثل جنرالات العشرية السوداء اللي توفى اغلبهم والحساب عند ربي وربي يهدينا ويغفر لنا
25 - rado الأربعاء 24 أبريل 2019 - 22:38
تغمدك الله بواسع رحمته أيها الرجل العضيم، يا من قال يوما (الصحراء الغربية زيدوها الميم أو هنيونا)، لكن للأسف الشديد جنرالات العسكر المتشبعين جدا جدا بالديموقراطية حرموك من ممارسة مهامك التي أعطاك إياها الشعب الجزائري، وهاهي نهايتهم تقترب إنشاء الله على يد نفس الشعب الذي أعطاك السلطة. فالله يمهل ولا يهمل أبدا. م ن جريدتيييي.
26 - المهدي الأربعاء 24 أبريل 2019 - 23:39
اللهم اغفر له وارحمه وعافه واعف عنه وأكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله وأسكنه الجنة وأعذه من عذاب في النار وعذاب في القبر وافسح له في قبره ونور له فيه اللهم لا تحرمنا أجره ولا تفتنا بعده
27 - محب للجارة الجزائر الخميس 25 أبريل 2019 - 02:09
رحمه الله وجعل الجنة مثواه.لقد مات الرجل منفيا عن وطنه الذي احبه و كان يتطلع الى ان يعيش ابناء الجزائر في حرية وديمقراطية لكن العصابة المستبدة أذناب المستعمر وعبدة آلهة فرنسا حرموا هذا الشعب الأبي من ذلك وحكمواه بالحديد والنار وطردوا الشرفاء وأذلوا الكرماء و استباحوا أموالهم ودماءهم وأعراضهم على طريقة آل فرعون. ولذلك فليبشر الطغاة المستكبرون
الذين طغوا في البلاد وأكثروا فيها الفساد ان يصب الله عليهم سوط عذاب إن ربك لبالمرصاد. أما المجاهدون والرجال الشرفاء فقد أدوا ما عليهم ونالوا رضى الله ورضى الناس،وعند ربك يختصمون يوم لا ينفع مال ولا بنون.
28 - zakia zoe الخميس 25 أبريل 2019 - 08:05
غفر الله لك يا ابراهيم ٤٤ .قل خيرا او اصمت .لايكن الحقد على الاسلام يعمي بصيرتك .ولاتغير الحقائق فقط حسب نزواته .لانه فاز هو وعلي بلحاج بانتخابات شرعية. لكنهما حبسا وعانى لسنين من الظلم فقط لانهم مسلمون .ولانهم كانوا يريدون الخير لهذا الشعب .لكن نتساءل فقط عن الموت في هده الضرفية بالضبت .رحمه الله وجزاه بالجنة .
المجموع: 28 | عرض: 1 - 28

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.