24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

26/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2606:1513:3517:1520:4722:20
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. أمزازي: معدل 14,40 لدخول كليات الطبّ الخاصّة (5.00)

  2. هيئة تربط "اختفاء الأدوية" بمسؤوليّة وزير الصحة (5.00)

  3. تلميذة من أسرة الأمن تتصدر نتائج "الباك" بتنغير (5.00)

  4. "جماعة وزان" تحتفي بالتشكيلي السوداني لوجان (5.00)

  5. "المستشارين" يُصادق بالإجماع على مشروع قانون المسطرة الجنائية‬ (5.00)

قيم هذا المقال

3.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | حفتر يحث قواته على القتال خلال شهر رمضان

حفتر يحث قواته على القتال خلال شهر رمضان

حفتر يحث قواته على القتال خلال شهر رمضان

حث خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) جنوده الذين يحاولون السيطرة على طرابلس على القتال بشكل أقوى وتلقين أعدائهم درسا مشيرا إلى أن شهر رمضان الذي يبدأ في ليبيا الاثنين شهر جهاد. وجاءت تصريحاته بعد ساعات من دعوة الأمم المتحدة إلى هدنة إنسانية لمدة أسبوع بعد شهر من القتال للسيطرة على العاصمة والذي أدى إلى نزوح 50 ألف شخص.

ولم يستطع الجيش الوطني الليبي المتحالف مع حكومة موازية في الشرق اختراق الدفاعات الجنوبية لطرابلس التي تسيطر عليها الحكومة المعترف بها دوليا.

وقال حفتر خلال تسجيل صوتي بثه المتحدث باسم قواته إن رمضان لم يكن سببا لوقف المعارك السابقة عندما سيطر على مدينتي بنغازي ودرنة بشرق البلاد مع تعزيز سلطته وسقوط البلاد في حالة فوضى عقب الإطاحة بمعمر القذافي في 2011.

وأضاف "أيها الضباط والجنود المقاتلين في قواتنا المسلحة والقوات المساندة أحييكم في هذه الأيام المجيدة وأشد على أيديكم وقوة عزيمتكم لتلقنوا العدو درسا أعظم وأكبر من الدروس السابقة بقوة وثبات كما عرفناكم دائما حتى يتم اجتثاثه من أرضنا الحبيبة.. فكونوا أيها الأبطال الأشاوس رجالا بواسل في الموعد أشداء على عدوكم مع الالتزام والمحافظة على أرواح المدنيين وممتلكاتهم".

وكانت بعثة الأمم المتحدة في ليبيا قد دعت في بيان أصدرته في وقت سابق الطرفين المتحاربين إلى هدنة تبدأ صباح الاثنين الساعة 0400 بالتوقيت المحلي بالتزامن مع بدء شهر رمضان.

وقالت البعثة في البيان إنها تدعو "كل الأطراف المنخرطة في القتال، عملا بروح المناسبة كما باتفاقية حقوق الإنسان، لهدنة إنسانية مدتها أسبوع تبدأ في الرابعة من صباح الأول من رمضان الموافق السادس من مايو الجاري، وتكون قابلة للتمديد، تتعهد كل الأطراف خلالها بوقف العمليات العسكرية بمختلف انواعها من استطلاع وقصف وقنص واستقدام تعزيزات جديدة لساحة القتال".

وأضافت "تدعو البعثة كل الأطراف للسماح بإيصال المعونات الإنسانية لمن يحتاجها، وبحرية الحركة للمدنيين خلال هذه الهدنة، كما تدعوها للبدء بتبادل الأسرى والجثامين، وهي على أتم الاستعداد لتوفير الدعم اللازم لذلك".

وكان حفتر قد سيطر على جنوب البلاد ،القليل السكان ولكن الغني بالنفط، في وقت سابق من العام قبل التحول إلى طرابلس الشهر الماضي.

ويهدد تجدد القتال بتعطيل إمدادات النفط وتعزيز الهجرة عبر البحر المتوسط إلى أوروبا وإحباط خطط الأمم المتحدة لإجراء انتخابات من أجل إنهاء التناحر بين الحكومتين المتوازيتين في الشرق والغرب.

*رويترز


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (15)

1 - الحسين الاثنين 06 ماي 2019 - 01:16
لا يوجد في الدنيا كلها عنصرين ضد المسلمين والاسلام مثل الدول الأوروبية.
2 - البجعدي الاثنين 06 ماي 2019 - 01:55
لو كنت ليبي هل ستحارب مع فيئة ليبية عربية إسلامية ضد فيئة ليبية عربية مسلمة ؟؟؟؟ غير منطقي هذا يدل عن أن العربي ليس له منطق بتاتا
3 - ابلدورن الاثنين 06 ماي 2019 - 03:37
الحديث صحيح في الصحيحين عن النبي عليه الصلاة والسلام أنه قال: إذا التقى المسلمان بسيفهما فالقاتل والمقتول في النار قيل يا رسول الله هذا القاتل فما شأن المقتول؟ قال: لأنه كان حريصًا على قتل صاحبه 
فالمسلمان إذا التقوا ظلما وعدوانا هذا وعيدهم، أما إذا التقوا بشبهة ولأمر مشروع كما يقوم أهل العدل في قتال أهل البغي، فهؤلاء الذين قاموا بإزالة البغي محسنون، ومقتولهم شهيد ويرجى له الخير لأنهم قاموا بإزالة البغي كما قال الله جل وعلا: وَإِنْ طَائِفَتَانِ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ اقْتَتَلُوا فَأَصْلِحُوا بَيْنَهُمَا فَإِنْ بَغَتْ إِحْدَاهُمَا عَلَى الْأُخْرَى فَقَاتِلُوا الَّتِي تَبْغِي حَتَّى تَفِيءَ إِلَى أَمْرِ اللَّهِ [الحجرات:9]
فقتال الباغية حتى تفيء قتال شرعي، والمقتول في ذلك ليس داخلا في الحديث لأنه مأمور بالقتال،
4 - عادل الاثنين 06 ماي 2019 - 03:54
قالك حفتر رمضان شهر جهاد ؟ لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم أصبح قتل المسلم لأخيه المسلم جهادا ما هذا الزمان الذي نعيش فيه
5 - أيها المتقاعد...أين العدو؟ الاثنين 06 ماي 2019 - 04:49
ومن هو العدو الذي تريد أن تقاتله في شهر رمضان؟؟؟ اتقي الله في إخوانك أيها العسكري المتقاعد.
6 - عبدالله. الاثنين 06 ماي 2019 - 05:31
برافو حفتر هكذا يكون الاخلاص في العمالة حينما لا تحترم شهر رمضان وحين يتحول المسلم المسالم والابرياء الى اعداء وانه يجب الجهاد فبهم ونسي ان الجهاد يكون ضد الاعداء وضد الغزاة وضد من يستبيح دماء الابرياء وينتهك حرماتهم, وعجبا كيف حول مفهوم الجهاد الى اقتتال على السلطة ليقتل المئات من المدنيين ويشرد الآلاف ويدمر البيوت على رؤوس قاطنيها واخيرا الم يصبح الجهاد الذي يشهره في وجه اخوانه واشقائه وفي وجه شعبه ارهابا عند الذين يدعمونه. لا حول ولا قوة الا بالله. فاليخسأ الخاسؤون وليسقط العملاء قالها صدام المجيد.
7 - صابر الاثنين 06 ماي 2019 - 05:54
على خليفة حفتر ان يحت اتباعه الى القتال في هذا الشهر المبارك ان اراد جهادا لوجه الله الى غزة لا الى اخوانه وبهذا يكون قد اسدى للقضية العربية اكبر واجل الخدمات
8 - كمال الاثنين 06 ماي 2019 - 08:07
ومتى اوقف المسلمون الحرب في ما بينهم ليقوفها حفتر؟
حروب داميه دارت بين المسلمين وفي جميع الحقب الماضيه والحاليه في رمضان وفي موسم الحج وفي الاعياد الدينيه.
انظرو ما يجري في اليمن من تقتيل للاطفال والشيوخ والنساء طوال السنه ليكون دليلا قاطعا على اننا امام قوم متطرف بدون حدود.
9 - محمد سعيد KSA الاثنين 06 ماي 2019 - 09:08
السلام عليكم

قبل أسبوع قامت سفينة إيرانية بإنزال حمولة صواريخ لصالح الوفاق !!!

ماذا يعني هذا ؟

ألا يثير وجود المرتزقة الأجانب في صفوف الوفاق القلق وخاصة الطيارين؟

قطر وتركيا جدا متشنجه في هذه المسألة كيف لا والنفط الليبي ينهب لصالح الدولتين ويباع لآوروبا بأسعار رمزيه

يجب على كل من يحب ليبيا وجاد في محاربة داعش أن يصطف ويدعم الجيش الليبي.
10 - القدس تنادي الاثنين 06 ماي 2019 - 09:37
حفتر. ومن معه يمر اهله بالقتل واباحة دماء المسلمين والمسلمات.. وبعد مدة يأتي أحدهم ويقول. هده خطط الغرب ضد الإسلام والمسلمين. العقل العربي مريض. بالتحكم. والحكم هدا هو المشكل الحقيقي. لدئ العرب الكل يريد ان يحكم والكل يريد ان يكون هو الحاكم من ا اجل. الأموال. أما الإسلام فهو بري منهم. ومصيركم خزي الدنيا. وعذب الآخرة
11 - المغربي الاثنين 06 ماي 2019 - 10:02
أين هي الأشهر الحرم وحرمتها ألا تتقون آلله في عباده الموت قادم لا محالة والحساب عسير يوم القيامة
12 - عزيز المغربي الاثنين 06 ماي 2019 - 14:12
من يقاتل من ايها المشير اتعطي الأوامر لسفك دماء اخواننا الليبيين ؟الا زلتم غير مقتنعين بأن لييبيا دمرت وهجر شعبها ؟ نتأسف كثيرا على مثل هذه الأوامر التي لاتخدم سوى اعداء ليبيا .كان الله في عون اخوننا اللبيين .ندعو الله ان يهذيك ايها المشير وتذهب لبيتك وتترك المسؤولية للشباب.حسبي الله ونعم الوكيل.
13 - محمد الاثنين 06 ماي 2019 - 15:03
الحل في ليبيا واحد هو انتخابات حرة ونزيهة .اما ان تفرض تفسك بالقوة وبدعم من الخارج فهاذا قمة النذالة.
14 - مجرد رأي الاثنين 06 ماي 2019 - 16:14
يا ليتك يا حفتر مت قبل هذا و كنت نسيا منسيا على تقاتل إخوانك المومنين المسلمين في شهر رمضان المبارك و تزعم على أنه جهاد. .. لا بل هي جرائم ضد الإنسانية و جريمة حرب في لغة القانون، بل هي قتل عمد للنفس البشرية بغير حق في لغة الدين.
وإذا كانت البراغماتية تغلب على فكرك فاسمحلي أن أقول لك بأن :الغاية هنا لا تبرر الوسيلة إطلاقا ، بمعنى أن السيطرة على نفط طرابلس و الجمع بين السلطة والثروة لا يبرره اللجوء إلى الفوضى و العنف و الفتنة و الحرب الأهلية والتحالف مع الغريب لضرب القريب.
15 - مرض السلطة الاثنين 06 ماي 2019 - 19:54
صدق من قال الدين أفيون الشعوب كل طرف يبرر قتل وتشريد المواطنين المسلمين العزل بنصوص وأحاديث دينية حتى اختلطت علينا الأمور و أصبحنا لا نفرق بين هذا و ذاك. أو تظنون أن هنالك فرق بينكم وبين الصهاينة من اليهود لا أظن ذلك فما تقومون به أشد و أعظم مما يقوم به الصهاينة. فعوض أن يتحد العرب فيما بينهم ويعملون على تنمية أوطانهم و شعوبهم، يعملون على حرق الأخضر واليابس من أجل مرض يسمى السلطة
المجموع: 15 | عرض: 1 - 15

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.