24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

18/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3317:1420:4522:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الثلاثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. السكن ومشاكل المال يرفعان عدد قضايا الطلاق في محاكم البيضاء (5.00)

  2. سيارات كهربائية بالمغرب (5.00)

  3. وفاة الرئيس المصري السابق مرسي داخل المحكمة (5.00)

  4. تجار مغاربة يرفعون شعار "المقاطعة" أمام "كوكاكولا" (5.00)

  5. انفجار "بوطة" يرسل أشخاصا إلى مستشفى برشيد (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | ناشط حقوقي يحذر من انقلاب عسكري في الجزائر

ناشط حقوقي يحذر من انقلاب عسكري في الجزائر

ناشط حقوقي يحذر من انقلاب عسكري في الجزائر

أكد الناشط الحقوقي الجزائري ياسين أعراب استمرار الحراك الشعبي في التظاهر حتى رحيل جميع أوجه نظام الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، محذرا من استفراد الجيش بالسلطة "لأن ذلك يعد انقلابا عسكريا".

ويقول أعراب، أحد الوجوه البارزة للحراك الشعبي في العاصمة الجزائرية، لوكالة الأنباء الألمانية "د. ب. أ" :" الحراك مستمر ولن يتوقف حتى في شهر رمضان، سنخرج في مظاهرات جديدة اليوم الجمعة بعد الصلاة، وسنتجمع في الساحات والأماكن العمومية وسنردد نفس الشعارات".

وأشار أعراب، عشية مظاهرات الجمعة الـ12 للحراك الذي انطلقت شرارته في 22 فبراير الماضي، إلى أن هناك تعليمات للمقيمين خارج العاصمة بعدم القدوم إليها والاكتفاء بالتظاهر في المناطق التي يسكنونها.

وأضاف :"لم نتوقف حتى يرحل أوجه النظام الفاسد وهم رئيس الدولة عبد القادر بن صالح، ورئيس الوزراء نور الدين بدوي، ورئيس مجلس النواب معاذ بوشارب، هؤلاء هم أوجه النظام وليس رموز النظام التي تتمثل في العلم الجزائري والسلام الوطني".

ويعتقد أعراب أن قوى غير دستورية، في إشارة إلى سعيد بوتفليقة شقيق الرئيس المستقيل عبد العزيز بوتفليقة، هي من عينت بن صالح، وبدوي وبوشارب، وأعضاء الحكومة الذين يفتقدون للكفاءة والنزاهة عدا أربعة منهم حصرهم في وزراء الخارجية، والشؤون الدينية والأوقاف، والصحة.

واستطرد يقول" نحن لا نؤمن بالانتخابات الرئاسية المقرر إقامتها في الرابع من يوليوز المقبل، عمليا من المستحيل تنظيمها في الوقت المعلن عنه، فمثلا اللجنة الوطنية المستقلة لتنظيم الانتخابات لم تر النور بعد، واعتقد أنه من الناحية اللوجستية الأمر سيكون صعبا جدا".

وأضاف" الجزائر في طريق مسدود، لا بد على المسؤولين الذين رفضهم الشعب أن يفكروا في مستقبل البلد، وأن يرحلوا اليوم قبل الغد، وفي حال إصرار السلطة على إقامة الانتخابات، فان الشعب سيقابلها بمقاطعة ومسيرات لم تحدث في التاريخ".

وتابع" لا نقبل بأن يقود الحكومة مسؤول مشهود له بالتزوير، مازالت تتحكم فيه قوى غير دستورية لأنها هي من وضعته، وكيف يمكن له ضمان انتخابات شفافة ونزيهة".

ووصف أعراب، دعوة عبد القادر بن صالح، رئيس الدولة للحوار بـ" ابتزاز للشعب"، قائلا إن "بن صالح، لا يحظى بأي ثقة لدى الشارع ومختلف طبقات المجتمع بما فيها نخبته" طلبة الجامعات"".

ولفت أن الحراك مستعد للمشاركة في الحوار اذا كانت الندوة تحت إشراف الفريق أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، مشيرا إلى أن هذا لا يعني مساندته لاستفراد الجيش بالسلطة "لأن ذلك يعد انقلابا عسكريا".

واقترح حلولا لخروج الجزائر من الأزمة الخطيرة التي تواجهها تتمثل في تشكيل مجلس رئاسي من ثماني شخصيات يقود مرحلة انتقالية قد تستمر ستة أو تسعة أو 12 شهرا.

وأبدى أعراب تصميمه على المضي قدما في رفض خارطة الطريق التي وضعتها السلطة.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (13)

1 - ولد حميدو الجمعة 10 ماي 2019 - 02:30
عندما يدهب القناص للغابة فانه يتيه بين الاشجار و عند الرجوع يجد نفسه قطع عدة كيلومترات بدون ان يحس بها
يمكن لصياد بان يبق عدة ساعات بدون ان يصيد و لو سمكة واحدة و ياتي صياد بعده و يرمي الصنارة و يصيد سمكة كبيرة
2 - ملاحظ الجمعة 10 ماي 2019 - 02:34
من الصعب جدا أن تنجح الثورة وهناك جدور النظام ضاربة في العمق لكن الأمل في الله سبحانه
3 - سيف الدين الجمعة 10 ماي 2019 - 03:45
شيء جميل أن يكون للحراك صوت يعبر عنه وإصرار على تنحية أوجه الفساد والكساد القاسية قلوبها منذ أمد طال،وقد انكشفت اللعبة الكبرى وهدفها بعد اتضاح وافتضاح أمرمسرحية اعتقال مدين وطرطاق وهذا الأخيرخصوصا لم يكن ممثلا بارعا وهو يمضي للمحكمة ويديه في جيبه بهدوء الذاهب للمقهى،والآخر لم يكترث إطلاقا وكأنه في حفل ماسوني،أما الضحية سعيد فقد صاح وأرغى وكان في حالة هستيريا وهو يعتقل بأبشع صورة ليقدم كبش فداء وهو في الأخير يبقى في نظرهم وعلى حد تعبيرهم العنصري مرّوكي،فكما قتل هذا النظام بوضياف ليعيث فسادا ويرعب ويحذر كل مواطن هاهو يعيد نفس الفعلة في حق سعيد وآل سعيد،فسعيد هوالقربان لأنه خرج عن قواعد اللعبة بإقالته للدمية المتحكمة حاليا،إن انجرار العسكرلهذا النفق كحل للأزمة وهوالمتفق على البقاء قابعا في السلطة بنفس الطرق الملتوية يثبت أن عقيدته الظلمانية الإستبداقمعية لم تتغير ولن يتغير عن امتصاصه لدماء شعبه ونهب ثرواتهم وتقديم القرابين من الثروات لمن يبارك خطواتهم ويسيرها من حلفائهم وأربابهم،إن إلى ربك الرجعى ويمكرون ويمكرالله والله خير الماكرين صدق الله العظيم.
4 - عبد الله الجمعة 10 ماي 2019 - 03:51
الان من يحكم الجزائر طبعا العسكر برئاسة القائد صالح وإذا ما الشعب الجزائري تماما في مطالبه ستكون هناك مجزرة اكثر مما اوقعها السيسي في مصر سيتكرر المشهد ولابد
5 - Moulahid الجمعة 10 ماي 2019 - 05:05
ألله معكم المعركة لم تبدء بعد ستكون مع القايد صالح الله ينصركم عليه.
6 - أحمد الجمعة 10 ماي 2019 - 05:24
الانقلاب العسكري في الجزائر منذ الولاية الثالثة لبوتفليقة.
7 - said الجمعة 10 ماي 2019 - 06:42
ما لا تعلمون أو تعلمونه يدون علمكم أن من يحكم الجزائر مند الا ستقلال ما هي الا اللتي خرجت بعد 130 عاما من الاستعمار والقمع والاستبداد وهي فرنسا لا تقرؤا ما فوق الأوراق وإنما ما تحت الطاولة ان فرنسا لديها ملفات عن جميع كبار الجنرالات عند حرب التسعينيات وإن لم يفعل الجنرال ما يقال له من الايليزه (فرنسا) فمأواه المحكمة الدولية والسجن هكذا هي الاستراتيجية المعمولة بها مند نهاية الحرب العالمية الثانية و يسمى هدا المعروف عندنا هنا la France Afrique .... وليست الجزائر وحدها وإنما جميع حكام البلدان الأفريقية لذا فرنسا تنهب ترواث الشعوب الفقيرة ولا أحد يستطيع أن يقول كفا وكمثال تاني (‏La guerre civile au Rwanda)....إقروا التاريخ يا عرب لا تيتقوا بكل ما يقال...رمضان كريم
8 - البصل الجمعة 10 ماي 2019 - 11:30
من كثرت القمع والاحكام الجائرة اصبح المغاربة جزائرين اكثر من الجزائريين انفسهم الجزائرين يدبرون في امورهم والمغاربة يراقبون ويعلقون وكأن الجزائر هي بلدهم ويهمهم امرها اقول لهم فقط ياو فيقوا الجزائر للجزائرين وفقط ان كانت جيدة فهي لهم وان كانت سيئة فهي لهم ولن تنفعكم ولا تضركم في شيئ ابحثوا اموركم ان سمح لكم المخزن مشاكلكم ازكمت الانوف المديونية الفساد الاذلال السجون البيض البصل الطماطم حقول الفرولة الدعارة الحشيش الهجرة غير الشرعية الاساتدة الاطباء الخ لو بقيت اعد يومين ولم اخلص اقسم ان بت اشفق عليكم
9 - امازيغ سوسي الجمعة 10 ماي 2019 - 11:46
ناشط يحدر من انقلاب عسكري في الجزاءر ..... مادا تسمي ما يقع الان في هدا البلد .من وراء التوقيفات والمحاكمات و التعيينات ؟ اليس العسكر ؟ من وراء الاقتراحات والخطابات اليس القايد صالح ؟ من يسيطر على كل وساءل الاعلام ومن هو في محور الاحداث ؟ اليس العسكر ؟ بل حتى الشعب نفسه من يخاطب في شعاراته واراءه اليس العسكر والقايد صالح ؟ وبعد كل هدا ياتي شخص ليحدر من انقلاب عسكري .
10 - حسن الجمعة 10 ماي 2019 - 13:33
يعلم الله ما يدور في الكواليس .في نظري قاءد الجيش هو من يجب ان يغادر منصبه اليس من رموز النظام السابق لماذا يستتنى .منذ الاستقلال الجزاءر يحكمها العسكر ولا زالت انا الرءيسةفما هو سوى دمية في ايدي العسكر .
11 - امجيد الجمعة 10 ماي 2019 - 14:34
الانقلاب العسكري جار به الآن فماذا يعمل الجنيرال قايد صالح أنه يميل الامور لصالحه فبعدما يصفي الرؤوس الكبيرة ينقلب على المجموعة
12 - عادل الجمعة 10 ماي 2019 - 17:48
الأخوة الجزائريون يضنون ان الجيش سيسلم السلطة واهمون. القايد صالح لي عمرو ما كان صالح. بدأ المسرحية السخيفة كأنه يريد التغيير و في العمق تصفيات حسابات على أنقاض الشعب الجزائري المغلوب على أمره. والسلام
13 - محمود الجمعة 10 ماي 2019 - 21:54
يضهر في الافق ان الجزاءر الشقيقۃ ستعيش السيناريو المصري باخراج تلاتي فرنسي ۔امريكي ۔اماراتيسعودي۔ و هادا ما لا نتمناه للاخوۃ الجزاءريين۔
نرجو من الله عز وجل ان يجنب الجزاءر كل شر۔
المجموع: 13 | عرض: 1 - 13

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.