24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

07/12/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
06:4508:1613:2416:0018:2219:42
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
السبت
الأحد
الاثنين
الثلاثاء
الأربعاء

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تؤيد إسقاط الفصول المجرّمة للحريات الفردية من القانون الجنائي؟
  1. أكبر عملية نصب عقارية بالمغرب تجرّ موثق "باب دارنا" إلى التحقيق (5.00)

  2. الشامي يرسم معالم النموذج التنموي المغربي الجديد (5.00)

  3. "أوبر" تكشف عن 6 آلاف اعتداء جنسي في عامين (5.00)

  4. نشطاء يُودعون عريضة لدى البرلمان لإلغاء تجريم الحريات الفردية (5.00)

  5. نزاع جيران يفضي إلى جريمة قتل بسيدي حجاج (5.00)

قيم هذا المقال

0

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | شعار "الجيش جيشنا والقايد خانَنا" يوحد آلاف المحتجين في الجزائر

شعار "الجيش جيشنا والقايد خانَنا" يوحد آلاف المحتجين في الجزائر

شعار "الجيش جيشنا والقايد خانَنا" يوحد آلاف المحتجين في الجزائر

تظاهر الجزائريون في يوم الجمعة الثاني عشر على التوالي، الأول منذ بداية شهر رمضان، والذي يمكن أن يؤثر فيه الصوم والتعب المتراكم على مستوى التعبئة ضد النظام وضد الانتخابات الرئاسية المقررة في الرابع من يوليوز القادم.

وبدت التعبئة قوية بعيد صلاة الجمعة تحت سماء صافية ودرجة حرارة تلامس الثلاثين.

وغصت شوارع عدة حول ساحة البريد المركزي بالمحتجين الذين هتفوا "قايد ارحل، بدوي ارحل، بن صالح ارحل" في إشارة إلى قائد أركان الجيش احمد قايد صالح ورئيس الوزراء نور الدين بدوي والرئيس بالوكالة عبد القادر بن صالح.

وكان الفريق قايد صالح اعتبر لفترة حليفا لحركة الاحتجاج وذلك بعد تخليه عن الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة ما دفعه للاستقالة بعد عشرين عاما في الحكم، غير أنه كان اليوم كما الجمعة الماضية موضع استهداف بشكل خاص من المتظاهرين الذين هتفوا الجزائر "جمهورية ماهيش (ليست) ثكنة" و"الجيش جيشنا والقايد خاننا".

حرارة مرتفعة

وقال سمير عسلة (58 عاما) الذي كان يحتمي من الشمس بظل شجرة في انتظار بدء التظاهرة "الطقس حار جدا، من الصعب السير عندما لا يمكنك أن تشرب الماء".

أما بية (41 عاما) فقالت إنها قدمت مع ابنتيها رغم "خشيتها أن لا يأتي الناس للتظاهر بسبب الحرارة ورمضان".

وسيكون مستوى التعبئة موضع متابعة من كثب في وقت تتهم العديد من المنظمات والشخصيات الفريق قايد صالح بالعمل على فرض العملية الانتقالية الجارية بالقوة والانتخابات الرئاسية المقررة في الرابع من يوليوز.

لكن حركة الاحتجاج لا ترغب في أن يتم تنظيم الاقتراع من رموز النظام السابق التي يجسدها خصوصا بن صالح وبدوي وقايد صالح الذين كانوا من المخلصين لبوتفليقة طوال عهده.

وبعد توقيف العديد من رجال الأعمال والأثرياء كان توقيف سعيد بوتفليقة الذي كان نافذا جدا حتى استقالة شقيقه، موضع ترحيب المحتجين.

ويرى الكثير من الجزائريين أن سعيد بوتفليقة كان له دور في جهود إبقاء شقيقه بأي ثمن في الحكم، رغم الجلطة الدماغية التي تعرض لها في 2013.

كما تم حبس اثنين من كبار قادة جهاز المخابرات الفريق محمد مدين المكنى "توفيق" وعثمان طرطاق المكنى "بشير". واتهما مع سعيد بوتفليقة بالإساءة إلى سلطة الدولة والجيش.

صراع أجنحة؟

رغم أن المتظاهرين تلقوا بارتياح هذه الأنباء، لكن انطباعا تكون لديهم أنها تشكل خصوصا فرصة لعملية تطهير في هرم السلطة في اطار صراع أجنحة داخل النظام.

وسبق الاعتقالات الأخيرة توقيف العديد من رجال الأعمال الذين كانوا مقربين من بوتفليقة، ورصد فيها مراقبون بصمات الفريق قايد صالح.

كما رأت منظمات تنشط ضمن الاحتجاج في توقيف لويزة حنون الأمينة العامة لحزب العمال (تروتسكي-11 نائبا) الخميس، محاولة لفرض العملية الانتقالية الدستورية الجارية "بالقوة".

وتساءلت الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الأنسان في بيان هل الجيش ومن خلال تنديده ب "مؤامرة"، يحاول "إسكات كافة الأصوات المخالفة" المعارضة للعملية الانتقالية القائمة التي يريدها قايد صالح؟


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (41)

1 - majid الجمعة 10 ماي 2019 - 20:06
, , ,الشعب الجزائري طلع راجل, , ,
ارفع قبعتي احتراما لكم
2 - وأخيرا الجمعة 10 ماي 2019 - 20:13
قلتها واعيد قولها التغيرات التي قام بها صالح و بوتفليقة ب اقالة العديد من الجنرالات و رجال الشرطة و المخابرات الا دليل على استعداد واجلاء المنافسين الدين سيعكرون الفرحة عندما يريد صالح بصط هيمنته على البلاد
لكن الشعب تأكد بأن رأس الحرباء هو صالح و من يحيطون به
3 - عبدالله الجمعة 10 ماي 2019 - 20:16
من نهار خديتو الاستقلال وهو خاءن ، دابا خاءن ومخرج سنيمائي او لي شدو في الحبس حتى يدوز ليه النص ديال الثروة ديالو لحسابه في الخارج عاد اي طلقو ويسهل ليه طريق الهروب وغي الاخير الى هزات عليه فرنسا وروسيا وألمانيا يدهم سوف يهرب هو ايضا.
فراقكم مع الطالح هو الى صابته جلطة دماغية او موت السرير اما خروجكم الشارع ما هو الا ضياع الوقت.
والجزائرين الذين يمجدون المافيا ما هم الا خدامهم ولن تكذبو الا على انفسكم
4 - دولة العدل الجمعة 10 ماي 2019 - 20:24
الشعب الجزايري يصنع الحدث بكل معاني الذمقراطية. اذا كان المسؤولين في هذا البلاد غيورين علئ مصالح الجزاير. فسوف تتبدل. الأمور في شمال أفريقيا برمته في صناعة جزايرية خالصة للأحداث. وسوف تكون أول بلاد ذمقراطي في العالم العربي برمته وسوف يحقق الشعب الجزايري نهضة وتقدم في كافة الميادين بشرط. انخراط الكل في مخطط إعادة إحياء الجزاير. بدون تعصب بدون احتكار. ونحن في المغرب نرجوا من الله ان يوفق الجزاير الئ ما يحبه ويرضاه.
5 - مواطن مغربي الجمعة 10 ماي 2019 - 20:32
اللهم وفق الشعب الجزائري الشقيق لما يتمناه ويرضاه،سبحان الله في ثلاثة أشخاص يرفضهم الملايين من الناس ويأبون التنازل عن السلطة،في قلوبهم مرض فزادهم الله مرضا ويدعون المؤامرة وهم على استعداد للتحالف مع الشيطان نفسه من أجل البقاء في مناصبهم،والله ان عاقبتكم لا تبشر بالخير الجيش الذي تحسب نفسك قائد عليه وتستقوى به هل جنوده من شعب آخر غير الشعب الجزائري،أتمنى ان لا ينصاع الجيش لرغبات اشخاص مقابل مصلحة الوطن والشعب دعوا القايد يخرج بنفسه وجنرالاته لوحدهم ليقمعوا المسيرات السلمية،شيء اخر احذروا من عصابة البوليزاريو لأنهم بمثابة البلطجية المصريين وفاؤهم واخلاصهم للقايد صالح واتباعه البوتفليقيين ،و رمضان كريم اخواني الجزائريين
6 - رشيد المانيا الجمعة 10 ماي 2019 - 20:41
الله يرحم باباكم لما قيلونا من هاد الكرنفال الممل.
7 - المغربي باب المغاربة الجمعة 10 ماي 2019 - 20:59
الطبخ لازال يطبخ وفي الاخير هؤلاء الذين ترونهم في الحكم سيذهبون ويحل في مكانهم أشخاص آخرون لايعرفهمن أحد مثل بوتفليقة من كان يعرفه سابقا..
إذا حكم رئيس مدني معروف واختاره الشعب وحاسبه بعد اربع سنوات ستصبح الجزائر دولة قوية ويمكن أن تسيطر على المنطقة لكن إذا لم يتعاون معه الجيش فسيعود السيناريو القديم ليس بالاغتيالات لكن بطرق أخرى...
تحية للشعب الجزائري على الأقل يرفع علم بلاده ومتحد عكس نحن في المغرب شي كيغرب شي كيشرق...
قبل الاحتجاجات كان يطل علينا أشخاص منهم ابن الجزائر وكان يمجد في نظام بوتفليقة لم يعد هو واصدقائه يدخلون هنا على غيروا أسمائهم الان تيقنت أن مخابرات الجيش...
رمضان كريم الله يعاونكم
8 - أبو بكر الجمعة 10 ماي 2019 - 21:11
ننتظر من الجزائريين أن يكون لهم رئيس يحظى بقبول جميع فئات الشعب.
اسم لايزال في علم الغيب.
الامور غير واضحة في غياب " بديل " لمن يريد الشعب تنحيتهم عن السلطة.
المطالب معقولة لكن من يتبناها و يمثلها و يموت من أجلها لا يوجد لحد الساعة.
الاحزاب الجزائرية ربما تعمل في الخفاء . لكن يجب توحيد الرؤية و المطلب و التنفيد.
9 - حسن الجمعة 10 ماي 2019 - 21:11
الشعب الجزائري عايق بيك أمون جنرال، إلا كنتي صادق وأمين حقا تنحى جانبا واثرك الشعب يقرر مصيره بعيدا عن غياباتكم لأنه لم يعد احد يتق بكم مهما فعلتم ، وتاريخكم صعب محوه او نسيانه.احسن شيء تقوم به هو ان تأخد مكانا هادئا وتخلد الى الراحة.
10 - Berhoc الجمعة 10 ماي 2019 - 21:12
صراحة، ارفع القبعة للشعب الجزاءري الشقيق. هاذ الشعب يبرهن مرة اخرى انه اذكى و يعرف ما يريد
11 - aziz الجمعة 10 ماي 2019 - 21:48
تحية للشعب الجزائري كل مرة تتبثون انكم اروع قلث مع نفسي انكم مع توالي الايام ستملون وترجعوا الى دياركم ولكن العكس الف تحية لكم
12 - ولد حميدو الجمعة 10 ماي 2019 - 22:06
صراحة لم اعد افهم
هل الصراع بين جناحين في الحكم او انتفاضة شعبية
اما التدخلات الاجنبية فمستبعدة لان الدول ليس في صالحها الفوضى في الجزاءر
كل ما اتمناه هو الاستقرار و ايجاد حل وسط يرضي الجميع
13 - HOUARI الجمعة 10 ماي 2019 - 22:23
حق الرد الى صاحب رقم 7
انشريه يا هسبريس ان كنت جريدة ديموقراطية
نعم اراك منذ ان بداء حراك الجزائر وانت تتاءلم داخليا اما خارجيا الدليل ما يخرج من فمك اتذكر حتى مول الدلاحة يشبهك كثيرا ولكن فالاخير تلك الفم الذي كان يطلق تلك العبارات في حق الشعب الجزائري وحتى الشهداء والموتى لم ينجو منه ولكن كمى تعرف ان الله يمهل ولا يهمل فمول الدلاحة اصبح مطروح الفراش ولم يجد حتى من يساعده او مستشفى لعلاج تلك المرض الخبيث واصبح تلك الفم تخرج منه الفضلات حتى فارق الحياة فاءنصحك في هذا الشهر العضيم شهر التوبة والغفران قبل فواة الاوان ولا تكون عاصي ورمضان كريم للجميع
14 - omar الجمعة 10 ماي 2019 - 22:25
رغم كل ما يجري يبقى السؤال العريض مطروحا ؛ أين عبد العزيز بو تفليقة هل مات حقا في سويسرا وان كان حيا لم لا يتحدث أحد عن مصيره
ان الأحداث الحقيقية في الجزائر ليس ما نرى
ان الحبكة ماضية في النضج وبعد استواءها سيخرج لنا مسلسل لا نعرف له أولا ولا آخر
الممسكون برقاب الإخوة الجزائريين لن ينسحبوا بسهولة
كثير من السيناريوهات محتملة ونرجو الله ان يفعل خيرا باشقاءنا في الجزائر
15 - Filali الجمعة 10 ماي 2019 - 22:35
والله الشعب الجزيري يبرهن مرة أخرى أنه متحضر و دكي لايمل من جمعة لأخرى يبين عن تحضره حتى في رمضان و الحرارة لن يبقى الكتير للعصابة لصقوطها من المغرب أحيي الإخوة الجزايرين الرجال بمعنى الكلمة إن شاء الله ناخذ العبرة منكم هنا في المغرب ونسقط عصابتنا نحن كذالك
16 - saidr الجمعة 10 ماي 2019 - 22:56
الإنسان الجزائري يتميز بالطيبة والصراحة والرجولة والشجاعة والغضب الهادر واللامبالاة بأي كان في سبيل مايراه ويعتقده حقاّ،فبالتالي هيهات لأي كان أن يزعزع إخوتنا الرائعين في الجزائر.إنهم ثلة مباركة وعباد لله لاخوف عليهم ولاهم يحزنون وأحرار لايغلبون.
17 - جزائري حر الجمعة 10 ماي 2019 - 23:15
اولا اشكر الاخوة المغاربة على اهتمامهم بما يجري من حراك سلمي في الجزائر
الاكيد ان المسيرة ما زالت طويلة حتى تتنحى كل العصابة لكن الشعب عازم على المسير قدما حتى النصر المبين ان شاء الله وما هذا بعزيز على احفاذ جيل نوفمبر
والمؤكد ان الجيش وقيادته لا يقدر على تنحية الرئيس المؤقت بن صالح اورئيس الحكومة المؤقتة بدوي والا يعد انقلاب على الشرعية الدستورية وهذا ما يتحاشاه الجيش بالرغم من انحيازه لمطالب الشعب صبرا والنصر قادم ان شاء الله
رمضان كريم للجميع وشكرا
18 - وجدة الجمعة 10 ماي 2019 - 23:15
الى رقم 14
لا تتشفى في الموتى و ما كان يقوم به مول الدلاحة حرية التعبير ام تريد بان يكون الجميع معارضا و هدا يدل بان المخزن لا يوظف بعض الاشخاص عكس الجزاءر التي فيها الشياتة مستفيدون من النظام بطريقة او باخرى
19 - المصطفى الجمعة 10 ماي 2019 - 23:23
بصراحة دولة الجزاءر عندها جميع مقومات الامة الصلبة..الدليل هو انهم اخطوا في التسعينات طبعا بضغوط قوى خارجية و سداجة داخلية..لكن تبين ان عمق الحب الذي يجمع الجزاءريين اكبر من اي مخطط..
20 - موجان الجمعة 10 ماي 2019 - 23:24
تحية إجلال للشعب الجزائري الشقيق فيما مضى كنت أظن أن كل من يتحدث من الجزاءر هو من الشعب الجزائري .لكن الآن اتضح كل شيء الشعب الجزاءري رجال ويحبوننا ونحبهم
21 - جمعة 12 السبت 11 ماي 2019 - 00:18
ملاحظة والو كلمة أو موقف من حكومة مغربية أو مسؤول عن ما يجري في جزائر من تغيرات غير متوقعة سجن أكبر جينيرلات ومسؤولين كبار في دولة وكلهم اعداء مغربب وفتح حدود. ولماذا لا يوجد موقف ثابت على ما يجري في جزاير من حكومة مغربية خاصة وزارة خارجية
سؤال مواجه لقراء هيسبريس
22 - HOUARI السبت 11 ماي 2019 - 00:31
الرد على صاحب رقم 19
اولا سلام الله عليك وعلى الجميع ورمضان كريم لكل مسلمين العالم وبالاخص اشقائنا المغاربة الاحرار
وهل تراني اتشفى فالموتة انا قلت ما كان يدليه مول الدلاحة في حق الشعب الجزائري وحتى شهدائنا الابرار رحمهم الله لم ينجو من تلك الفم الذي كان يطلق تلك العبارات والدليل موجود على ذديوهات نعم يا اخي جائه الرد من الله عز وجل لكي يكون عبرة للاخرين
اما حديثك دفاعك عنه وتقول انها حرية التعبير وان كنت مسلم حقا فهل السب والشتم والحقد والكراهية تسميها حرية التعبرالله يهديك يا اخي
اما قولك عن التوضيف الذباب الالكتروني وكمى نسميهم عندنا الشاتة انا متفق معك ولكن لمذا لن تذكر العياشة الذين يعرفهم كل من حاول قول كلمة الحق وقفو ضده ولطخو صورته انا اقولها لك بكل صراحة الجزائر مستهدفة منذ استقلالها والاقلام التي تكتب في حق هذا الشعب والله حشاك تعيف باش تقراها ولكن الحمد لله هناك رب يحمي هذه الامة ولا خوف عليها وسوف ننتصر ومن احبنا فهو منا ومن كرهنا فليس منا ولا تقلق انا لديه عائلة فالمغرب بمدينة سيدي بنور اوجه لهم السلام واقول لهم رمضان كريم وزد على هذا لديه اصدقاء من ربوع المغرب نعمة تربي
23 - مجرد رأي السبت 11 ماي 2019 - 00:36
اذا كان الحراك الشعبي الجزائري يهدف إلى اسقاط رموز النظام السابق يعد شأنا داخليا ، إلا أنه يحضى بتتبع من لدن الإعلام الدولي
و نظرا لما يربط الشعبين المغربي والجزائري من أواصر و قواسم مشتركة لدرجة قد لا تفرق بينهما،
فقد كان حريا بنا كمغاربة أن نبارك كل حراك شعبي في المنطقة المغاربة يكون الهدف منه هو طي صفحة الماضي المتسم بالتنافر و التوتر و بناء غد أفضل قوامه الأمن والأمان والتعاون و التكامل في إطار تكتل مغاربي ينشد التنمية المستدامة والتقدم والازدهار لكل أبناء شمال أفريقيا.
وذلك لن يتأتى طبعا إلا من خلال القطع مع منابع العداء الذين فوتوا على المنطقة فرصا كانت ستبوء التكتل الإقليمي المغاربي المكانة التي تلييق به في عالم أصبح لا يؤمن إلا بالقوة(البشرية والاقتصادية والعلمية والثقافية والمالية. ) ولا قوة بدون اتحاد. ويبقى النظام العسكري أحد منابع العداء التي يجب استئصالها متمثلا في الكايد صالح الذي أبان في عز الحراك الشعبي أنه يسعى إلى المحافظة على مركزه و تصفية حساباته مع كل معارضيه و منافسيه على السلطة وهذا ما يتنافى مع مطلب الشارع الجزائري في الكرامة والحرية وإسقاط الفساد و.. الخ
24 - Hamid 2 السبت 11 ماي 2019 - 00:50
الشعب المغربي والجزائري خاوة خاوة والجيوش كلها من أبناء الشعب للتضحية والدفاع عن المغرب الكبير (Le grand Magreb)
25 - HOUARI السبت 11 ماي 2019 - 01:10
ا لى صاحب رقم 24
اعجبني كثيرا ما كتبته فاءشكرك يا اخي حتى الشعب الجزائري يريد طي صفحة الماضي ولكن نبادئ بوجوه جديدة خالية من الحقد والكراهية وننسى الماضي ونفتح صفحة جديدة ولكن هل تضن ان يكون هناك في بلدك تغيير يحب الخير لهذه الشعوب ويتخلى عن افكار التوسعية التي تزيد من الحقد والكراهية مثلا فكيف اجدادي كافحو من اجل تحرير هذه الارض من المستعمر الغاشم وضحت بالملايين من ابنائها لمدة 132 سنة وهل ترضى انت ان كان العكس نعم المغرب ارتكب اخطاء فادحة عند قبوله الاستقلال من الذي كان يحميهم والان ياءتي وتقول هذه الارض ارضي فلمذا لن تكافح لاسترجاعها شبرا شبرا وغير منقوسة فالمستعمر كان يضن ان الجزائر سوف تبقى فرنسية وخاصتا بعد حادثة الطائرة والخيانة لقادة الثورة ولكن تبخر احلام المستعمر وخاب ضن من سلبت ارضه نعم يا اخي الاخطاء الفادحة تجدها حتى في مشكل الصحراء الغربية وهنا اقول لك لو كانت الارض ارضك وهل تتفق مع الغير لاقتسامها او تطلب وقف اطلاق النار للبداء فالاستفتاء وتقرير مصير الشعب الذي ترعرع وعاش في هذه الارض وهل ترضى انت ان ترى الاسبان باقدامهم النجسة على ارضك داخل بلدك ولا تحرك ساكنا لاسترجاعه
26 - ملاحظ السبت 11 ماي 2019 - 01:17
لا زلت عند قولي ان القائد صالح يقوم بعملية تطهير لكل الاشخاص الذين يمكن ان يشكلون عقبة في طريقه وخاصة أولئك الذين لهم إطلاع على الملفات الكبرى للدولة الجزائرية من قبل رؤساء المخابرات السابقين ومدراء الأمن وكل من له وزن على الساحة والتهمة التامر على أمن الدولة وسلطة الجيش وهي تهم تؤدي في الطف الحالات إلى سنوات طويلة وراء القضبان وهي سياسة يسعى من خلالها قائد الجيش الى ارهاب البقية وتكنيم الأفواه وبذلك يستطيع ان يحتكر السلطة ويحرك خيوطها على هواه.
والايام كفيلة برفع القناع عن حقيقة هذا القايد
27 - تراب السبت 11 ماي 2019 - 01:17
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تقبل الله منا ومنكم الصلاة و الصيام والقيام.
قال الله تعالى :( إنما المؤمنون إخوة فأصلحو بين أخويكم )
قال صلى الله عليه وسلم :(المسلم أخ المسلم )
اللهم وحد صفوفنا و كلمتنا واجمع شملنا واجعلنا إخوة متحابين.
بدون تعليق
https://youtu.be/-dcpBeyZdgc
28 - من الإنتفاضة السبت 11 ماي 2019 - 01:17
نحن نغير وننتفض ونحارب الفساد...
وانتم تفرجوا من بعيد وارضوا بعيشتكم...التي هي احسن من سويسرا وألمانيا والجزاير.


رمضان مبارك كريم.
29 - أبو مريم السبت 11 ماي 2019 - 01:58
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تقبل الله منا ومنكم الصلاة و الصيام والقيام.
قال الله تعالى (إنما المؤمنون إخوة فأصلحو بين أخويكم )
قال صلى الله عليه وسلم (المسلم أخ المسلم )
اللهم وحد صفوفنا و كلمتنا واجمع شملنا واجعلنا إخوة متحابين.
أخوكم في الله أبو مريم من المغرب
30 - مبارك المغاريبي السبت 11 ماي 2019 - 02:11
الى المعلق 24 المشكل بين الجزائر والمغرب ليس حكام الجزائر لوحدهم من تسبب في ألأزمة بل المخزن له ايضا دور كبير في الوضعية نحن على كل حال نقوم بتقويم والتظاهر ضد حكامنا وهد فقط لصالح الجزائر والجزائريين وليس لفائدة اي دولة كانت مغاريبية او غير دالك
31 - المحاميد السبت 11 ماي 2019 - 02:15
مادام المزتزقة داخل تندوف لم تفك اية امور باقدرة الله اقول لشعب الجزاير انكم طلمتونا في حق اراضينا ايها الشعب الجزايري ااشقيق والجار قال الله تعالى ياعبادي اني حرمت الظلم على نفسي وجعلته عليكم محرما فلا تظالمو صدق الله العظيم جعلنا امرمنا للله تعالى هو الحاكم وهو الرقيب
32 - مغربي السبت 11 ماي 2019 - 03:19
لا احد يعي وضع الجزائر غير الجزائري
أظن ان الشعب يعي جيدا حقيقة الوضع ومن يسير الاحتجاجات يبدو انه واعي جيدا بالوضع الذي الت اليه الجزائر ويمشي خطوة خطوة والمطالب تسير في الطريق السليم والمعقول لانها فرصة للشعب الجزائري نحو الطريق السليم
اتنى الخير لكل بلداننا وشعوبنا لينعم اولادنا بمستقبل جيد كما هي الشعوب التي تقدمت وأصبح كلمة مستقبل لديها تعني الأمان العيش الكريم السياسة النظيفة بدل التآمر واستحمار الشعوب العربية من لدن حكامها
33 - معلق سابق السبت 11 ماي 2019 - 03:30
انتظروا انا معكم من المنتظرين...
34 - عمر السبت 11 ماي 2019 - 04:16
يجب على القايد صالح ان يامر بااقبض على نفسه اانه كان ايصا باتثال يومي مع سعيد بوتفليقة و كان يوافق على جميع الصفقات المغيدشوسة وبعلمه .
انه قفز من السفينة قبل الجميع و تغدى ببوتفليقة و من كان معهم قبا ان يتعسو به و الام هو يحاةدول الانقلاب لكن بسكل تدرجي و اوامره بالقبص على كل ر.سخص تعامل مع سعيد الا لتخويف باقي الفاعلين السياسيين في الحزاىر . لو سكتو عن افعاله لادخلهم جميعا الى السجن انه ابن الثكنة و ابن فرنسا اابار

لن ينجو من الا ادا ازاحه جنرال ساب من الدالك المنصب و هو يعلم هدا و يعرف نه لن يبقى في دالك المنصب يوما ما سيدخل عليه جندب و يكلق عليه رصاصة النهاية قبل نهاية رمصان و تدكرو هدا انه لدا يلعب لعصلب العلبة الا وهم ىجال السباسة . سيدفع ثمنا باهضا
35 - تراب السبت 11 ماي 2019 - 04:27
بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله و الصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه وسلم.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
تقبل الله منا ومنكم الصلاة و الصيام والقيام.
قال الله تعالى (إنما المؤمنون إخوة فأصلحو بين أخويكم )
قال صلى الله عليه وسلم (المسلم أخ المسلم )
اللهم وحد صفوفنا و كلمتنا واجمع شملنا واجعلنا إخوة متحابين.
36 - Chila Med Maroc السبت 11 ماي 2019 - 04:39
بداية تحية لكم إخوتي في الجزائر من أعماق القلب ؛ استمروا و كونوا يد واحدة في طريقة نضالكم و لا تتفرقوا .
قوتكم تتجلى في اتحادكم و توحيد كلمتكم
العدو أو الأعداء ينتظرون الانزلاقات و الاختلافات لكي يفعلون ما يريدون لكن لا تتركوا لهم الفرصة
قلوبنا معكم وفقكم الله تعالى
النصر قريب إن شاء الله
37 - محمد السبت 11 ماي 2019 - 13:27
لاحظت ان البعض يتحدث حول ضرورة طي صفحة الماضي بين الشعبين المغربي والجزائري نظرا كما قلتم لاواصر الاخوة بينهما
لكني ارى انه لن يكون اي سلم او اخوة مع هذا الشعب الشقيق حتى نسترد صحراءنا الشرقية المحتلة وترفع الجزائر يدها عن قضية الصحراء المغربية وتعتذر للمغرب امام العالم عن خلقها لاسطورة البوليساريو
غير ذلك لن يكون هناك سلم او اخوة بيننا
ولازلت لا افهم عقلية الجزائريين يقولون لك نحن اخوة
وعندما تحدثهم عن قضية الصحراء المغربية يقولون لك لا دخل لنا في السياسة
واخيرا
اذا كنتم تعتبرون ان النظام الجزائري خائن وانه سرق واستنزف ثروتكم اذا هل تعتقدون ان نظاما لم يرفق بشعبه سيفكر في مصلحة ما يسميه بالشعب الصحراوي؟
38 - محمود السبت 11 ماي 2019 - 14:19
29 من الإنتفاضة.. رمضان كريم وبالله عليك يا أخي في هذه الأيام المباركة..! من قال لك أننا في المغرب لا ننتفض ضد الفساد والمفسدين وقد بدأنا في هذه المحاربة مند سنين خلت والتحسن يبدو واضحا لمن عاش في السبعينات والثمانينات فلا تكذب يا أخي وانت صائم
39 - محمود السبت 11 ماي 2019 - 14:38
رد على HOUARI : رمضان مبارك كريم.. أنت يا أخي لا تريد الإقتناع بالمعطيات الواضحة والثابتة عبر التاريخ لأنك برمجت على معطيات في أساسها خاطئة.. قلنا لك عن البلدان والحدود المصطنعة بينها أن الإستعمار الفرنسي والاسباني هو من حددها... وإدا راجعت التاريخ الصحيح ستجد ان حتى اعتراف المغرب بموريتانيا جاء متأخرا لهذه الأسباب... وأكمل من عندك أو استمر في عنادك أن شئت وتقبل الله صيامنا وصيامكم
40 - إلى 26 HOUARI السبت 11 ماي 2019 - 15:26
يا أخي HOUARI
انت لم تفهم قصدي من تعليقي،
عندما تحدثت عن طي صفحة الماضي فلم أقصد أن يتنازل المغرب عن قضية وحدته الترابية، بل قصدت أن المستقبل لن يكون أفضل الشعبين لتحقيق التقدم المنشود إلا من خلال استئصال منابع العداء المتمثلة في جينيرالات الشر عندكم والذين يلعبون على حبل التفرقة و الذين أسسوا الورم الخبيث المتمثل فيما يسمى ب " البوليساريو" واحتظنته و مولته و سلحته وفوتت على المنطقة 43 سنة من السباق نحو التسلح و التنافر والتوتر و... أما عن حديثك عن موريتانيا وإسبانيا و هلم جرة فأعتقد أنك ومعك الكثير لا تدرون بحكم محكمة لاهاي التي تعترف بوجود أواصر البيعة بين سكان الصحراء المغربية مع سلاطين المملكة طيلة قرون مضت، ثم جاءت المسيرة الخضراء المغربية لتتوج استكمال المغرب لوحدته الترابية و حقق انتصارا سلميا لم تستسيغه قيادات العسكر وحتى إسبانيا فسارعوا إلى ترحيل و تهجير بعضا من الصحراويين الى تندوف قسرا و أقنعو من أقنعوا و أجبروا من أجبروا على الانفصال و بدأت مسرحية الجمهورية والوهمية. ..
لا تكونوا غافلين رجاء.
رمضانكم مبروك.
41 - المحاميد الأحد 12 ماي 2019 - 16:24
الجزاير حالتين لم يعرفهم احد الحالة الاولى هي يوم استقلت الجزاير انقلب الجيش على الشعب وجاء بن بلة من طرف الجيش اقسم لكم بالله وانا صايم هجم الجيش الجزايرى على القوات المساعدة في حاسي بيضاء 1963 وبعدها انقلب هواري على بن بلة وافي سنة1975 كون هواري متزقة تندوف ومات هواري وجاء بوتفلية وافقر الجزاىر باخطة بومدين تاريخ الجزاير
المجموع: 41 | عرض: 1 - 41

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.