24 ساعة

مواقيت الصلاة وأحوال الطقس

20/06/2019
الفجرالشروقالظهرالعصرالمغربالعشاء
04:2406:1313:3417:1420:4622:19
الرطوبة : %50
الرياح : 50km/h
20° 10°
20° الدارالبيضاء
20°
الأيام القادمة
الخميس
الجمعة
السبت
الأحد
الاثنين

النشرة البريدية

اشترك الآن في النشرة البريدية لجريدة هسبريس، لتصلك آخر الأخبار يوميا

المرجو التحقق من صحة البريد الالكتروني

إشترك الآن

استطلاع هسبريس

هل تتوقع تتويج المنتخب المغربي بكأس الأمم الإفريقية مصر 2019؟
  1. جمعية "ثافرا" تنتقد الوضع الصّحي لمعتقلي الريف‬ (5.00)

  2. بنعبد القادر يترأس تقديم "تقرير الخدمة العمومية" (5.00)

  3. الداخلية و"أونسا" تواجهان الحشرة القرمزية لإنقاذ صبار البيضاء (5.00)

  4. عشرات الأحكام بالمؤبد على ضباط في جيش تركيا (5.00)

  5. ركود الاقتصاد يؤزم وضعية قطاع بيع المجوهرات التقليدية بالبيضاء (5.00)

قيم هذا المقال

1.00

كُتّاب وآراء

Imprimer
الرئيسية | خارج الحدود | المغرب ومصر والأردن تشارك في مؤتمر البحرين

المغرب ومصر والأردن تشارك في مؤتمر البحرين

المغرب ومصر والأردن تشارك في مؤتمر البحرين

أعلن البيت الأبيض الأربعاء أن مصر والأردن والمغرب، الدول العربية الحليفة للولايات المتحدة، ستشارك في مؤتمر المنامة حول الشق الاقتصادي لخطة السلام الأمريكية لحل النزاع الإسرائيلي الفلسطيني.

وقال مسؤول كبير في الرئاسة الأمريكية لوكالة فرانس برس إن هذه الدول الثلاث "أبلغتنا بأنها ستحضر ورشة العمل هذه"، بدون توضيح على أي مستوى وما إذا كانت ستتمثل على مستوى وزاري أم لا.

ويعتزم الفريق المكلف من الرئيس دونالد ترامب بإعداد خطة سلام إسرائيلية-فلسطينية أن يكشف الشق الاقتصادي من خطة السلام هذه خلال مؤتمر البحرين في 25 و26 يونيو.

ومن المتوقع أن يناقش مؤتمر البحرين الفرص الاقتصادية الممكنة للفلسطينيين والتنمية في حال أبدى قادتهم استعدادا لقبول الاقتراحات السياسية الواردة في الخطة، والتي ستكشف في مرحلة ثانية في موعد لم يحدد بعد.

ولهذه الغاية، يعمل جاريد كوشنر، مستشار الرئيس ترامب وصهره، للحصول على دعم الحلفاء العرب للولايات المتحدة، وخصوصا لتأمين تمويلات وإقناع الفلسطينيين بقبول هذا العرض.

وأعلنت الإمارات والسعودية مشاركتهما في مؤتمر البحرين، لكن وسائل إعلام أميركية أشارت في الأيام الماضية إلى ضغوط فلسطينية على مصر والأردن والمغرب من أجل عدم حضور مؤتمر المنامة.

وأعلنت السلطة الفلسطينية مقاطعتها المؤتمر، وهي تقاطع أساسا الإدارة الأميركية منذ إعلان ترامب من جانب واحد نهاية 2017 القدس عاصمة لإسرائيل.

ويمكن لمشاركة دول حليفة أساسية لواشنطن أن تمهد الطريق أمام حضور إسرائيل. وكانت الولايات المتحدة تنتظر على ما يبدو تأمين مستوى مشاركة كاف قبل إدخال إسرائيل على الخط.

ووعد ترامب بالتوصل إلى "اتفاق نهائي" بين الإسرائيليين والفلسطينيين بعدما فشل كل أسلافه في التوصل إلى ذلك، لكن الفلسطينيين والعديد من المراقبين يرون أن خطته التي أحيطت أطرها السياسية بسرية تامة تلبي مطالب إسرائيل.


الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي هسبريس

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (17)

1 - مراد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 18:46
اشمن خطة سلام الله يهديكم قول خطة إستكمال الإستعمار والحصار لإسرائيل ومن هده المرحلة الحساسة التي اكتشفت فيها المستور صوف نلاحظ المغرب وملكه إن هو فعلا يدافع عن القدس أو عن مصالحه مع إسرائيل وأمريكا
2 - محمد الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:00
باختصار..... المعنيون الحقيقيون يقاطعون المؤتمر ونحن نحضره خوفا و رهبة من ترامب!!! إنها "صفعة القرن" بكل ما تحمله الكلمة كن معنى.
3 - rachida الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:12
اولا تحية للعراق التي رفضت الحضور وكم كنت اتمنى ان يغيب المغرب عن هذه الصفعة المشؤومة خصوصا ان اهل الدار اي الفلسطينيين طالبوا العرب بعدم الحضور.
4 - كمال 87 الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:13
كيف لم تحظر فلسطين الطرف أساسي في القضية.و بن عريان يحظرون......
5 - عبدالله الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:30
انه عالم القوة يا ناس ، اعطوهم حقهم وارجعو ارضهم مند سبعة وستين او ديم الساعة دعموهوم لبناء ما خربتم ، شراء الدمم والتعنت يدفع الا الى الخراب او هاديك الارض من نهار خلقها مولانا سبحانه وتعالى وهي فيها نزاع او غادي تسالي بالنزاع واخرتها هي فناء الدنيا. ما على الفلسطينيين الا يتقبلو ما كتب الله لهم او ما غادي يحل مشكلهم غير هو اما العبد لهاتو الدنيا والرجال ماتو الله يرحمهم بقاو غير الفوطوكوبي ديالهم .
6 - ميمون الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:36
اخذر جميع الدول العربية المشاركين في هذا المؤتمر ان يكونوا على حيطة وحذر من الخطة الامريكية الصهيونية لانهم اذكياء في خططهم ضد العرب وان لا يبيعوا فلسطين مقابل مناصبهم للحكم على شعوبهم لان التاريخ سيكتب عليهم.كما اهنئ حكام فلسطين على عدم مشاركتهم في هذا المؤتمر حتى يعرفون مابداخل جعبتهم.
7 - omar الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:48
هاذو بغاونا نشريو الحوت في البحر
بغاونا نقبلوا الشق الاقتصادي ومن بعد اسطاعوا لينا للجبل ويقولوا لينا بز منكوم دابا قيلوا الشق السياسيي
لا والف لا
اما ان تطرحوا المبادرة بما لها وما عليها لنناقشها وبعد ذالك نقبلها ا. نرفضها واما ان لا تتشدقوا بالمبادرات وانتم لا تطرحون شيءا ملموسا ومعقولا
8 - مغربي حاشاكم الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:52
المغرب والأردن ومصر ومجموعة دول البدول في الخليج الفارسي هم من عملاء أمريكا والصهيونية ولا يستطيعون الوقوف في وجه الرب الأمريكي.
سحقاً لكم أيها الحكام الخونة والقتلة.
9 - Moh الأربعاء 12 يونيو 2019 - 19:57
Ça ne sert à rien si ce n'est fair plaisir au américain De dir on a participé à La Réunion Les plus concernés sont absents et Ils On raison Les américain sont responsable du vol des terres palestiniens sont responsable de l'éloignement des palestiniens Et maintenant sont responsable du vol a terre syrienne car Ils encourage l occupant. A
10 - محيي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 20:38
الرئيس الامريكي وضع خطة مسبقة، أما العرب الحضرون، أتوا للتوقيع على البياض. وإلا العصا.
11 - Y.C الأربعاء 12 يونيو 2019 - 21:46
القدس أولى القبلتين و ثالث الحرمين للفلسطينيين و كل من يقول غير ذلك فهو خائن لله ولرسوله و للمؤنيين أجمعين.
12 - marocaine الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:04
( من ينصره الله لا غالب له) سوف يشهد التاريخ ياحكام العرب كيف بعتم ضمائركم واخوانكم من أجل السلطة والكراسي ولكن اول من سيسقطكم هو شعوبكم وسياساتكم ولكم فمن ضلمو وتجبرو وتسلطو قبلكم خير دليل القدافي صدام مبارك زين العابدين علي عبد الله صالح واللائحة طويلة...العبرة بالنهايات فلا نامت أعين الجبناء.
13 - حقيقة الأمور الأربعاء 12 يونيو 2019 - 22:12
*لنسمي الأشياء بمسمياتها :
من المعروف أن الإسرائليين إستوطنوا فلسطين بالقوة ،
حيث شكلوا دولتهم ، التي لا يمكنها أن تستمر دون التطبيع
مع العرب والمسلمين عموماً ،ومع الجيران خصوصاً ،
و ذلك لنشر ثقافتها و تسويق منتوجاتها .
* وبهذا إذا إستسلمت الشعوب ( لا أقول الحكومات ) لهذا المخطط
الجهنمي ، فإنهم سيسببون صعوبات جمة لإخوانهم الفلسطينيين ،
الذين لن يتنازلوا عن أرضهم و وطنهم .
14 - مغربي امازيغي الأربعاء 12 يونيو 2019 - 23:47
أن انتهت وزالت فلسطين من الوجود قسما ستتلوها جميع الدول العربية ويكون مصيرها خبر كان
15 - الهاشمي الخميس 13 يونيو 2019 - 00:20
حضور كوشنير صهر ترامب إلى الرباط أيام مضت، كانت لحث المغرب على الحضور وبأعلى تمثيلية إن لم يكن الملك شخصيا سيكون الأمير مولاي رشيد، ترامب بلطجي أمريكا يتعامل تعامل رؤساء العصابات تارة برفع الدعم وتارة أخرى بزيادة الضرائب على السلع المستهلكة في السوق الأمريكية وله مآرب أخرى.
16 - سيدي محمد الخميس 13 يونيو 2019 - 06:46
لأول مرة اتفقت الفصأئل الفلسطينية جميعا لتقاطع صفقة القرن الذي مهندسا هو كشنير و تطلب من الدول العربية و المسلمة بدورها ان تقاطع هذا المؤتمر .
شارك المغرب في مؤتمر البحرين أو لم يشارك فخطة صفقة القرن الصهيونية سيقضى عليها في مهدها
17 - mohammed hemmid الخميس 13 يونيو 2019 - 09:19
les pays arabes et d'afrique du nord n'ont vraiment aucun poids comparativement avec la force americaine est ce que les pays qui ont decidé d'assister ont vraiment le choix
المجموع: 17 | عرض: 1 - 17

أضف تعليقك

من شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم.